التشابة بين اليوم و البارحة في كركوك… نفس طريقة القوات الصدامية في أقتحام منازل الكورد فقط فقط

نشر المادة في مواقع التواصل !

الصور هي ليست لزمن صدام عندما كانوا يقتحمون القرى و البيوت الكوردية و يقومون بتفتيش النساء و الاطفال و أعتقال الشباب و الرجال، انها الان و في مدينة كركوك حيث قوات النخب العراقية و الحشد يقوم بتفتيش بيوت الكورد في المدينة في محاولة واضحة للقيام بترحيل الكورد منها مرة أخرى.

و طبعا الحجة هي العمليات الارهابية التي حدثت في كركوك و يقوم به هم أنفسهم و خاصة أن الكورد لا ينتفذون العمليات الانتحاربية لا في كركوك و لا في غيرها و الاعمال الانتحارية هي من صنع داعش و أشباه داعش من الذين يريدون تعريب و تتريك مدينة كركوك بحجة الاعمال الارهابية.

هم يقومون بتنفيذ العمليات الارهابية في كركوك و تقوم قواتهم بالاعتداء على الكورد و الاهالي المدنيين بالاسلحة و الكلاب البوليسية الامريكية و الايرانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *