أدعوا أن الحشد فقط هو الذي أهان مقدسات الكورد… هؤلاء هم جنود العبادي..

نشر المادة في مواقع التواصل !

الى الان ينكر العبادي و باقي حكام العراق على قيام الحشد الشعبي بأرتكاب الجرائم ضد الكورد مع أن المئات من الادلة تم نشرها، و هذه صورة ليست للحشد بل للجيش العراقي الذي قيل أنه يعيد الامن الى المنطقة و هو لا عمل له أهانة الكورد و مقدساتهم.

2 Comments on “أدعوا أن الحشد فقط هو الذي أهان مقدسات الكورد… هؤلاء هم جنود العبادي..”

  1. ان اكبر حماقة سياسية ارتكبها الذين أطلقوا على أنفسهم اسم القادة وهم في حقيقة الامر ليسوا حتى رجال سياسة وانما سماسرة في سوق النخاسة السياسية لا غير، هي انهم دائما اعتبروا النظام الحاكم في بغداد هو العدو. بيد ان الحقيقة العارية هي ان الدولة العراقية وبرمتها هي العدوة الحقيقية لكردستان وشعبها بغض النظر عن النظام القائم في بغداد. ولكن اكثر الكرد لا يعتبرون!

  2. لا تعتب على المحتل مهما عمل ، انه محتل و عدو، لكن اعتب على قادة باشور لسرقتها نفط باشور، وقتل المعارضين .
    ان اكبر إهانة للكورد هو تشبث مسعود بكرسي الحكم وتسليمها لابن أخيه وكأنها ملك صرف له.
    واكبر إهانة ان يستمر المافيا البارزانية في الاستمرار في يلب ونهب باشور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *