بسبب عفرين بمن ستصطدم تركيا قريبا روسيا ام ايران ام الولايات المتحدة؟

نشر المادة في مواقع التواصل !

صعد مسؤول تركي من لهجته في انتقاد الجهات التي قال إنها تسعى لفرض تطورات ضد تركيا في منطقة عفرين السورية، التي يتواجد فيها أطراف كردية تعتبرها السلطات التركية “إرهابية”.

وقال المتحدث باسم الحكومة التركية، بكير بوزداغ: “أبلغنا جميع الأطراف المعنية بأن تركيا لن تسمح بحدوث تطورات ضدها في منطقة عفرين السورية، بما في ذلك الولايات المتحدة وروسيا وإيران”.

وأضاف أن “كل ما يجري هناك في عفرين أجندة رئيسة بالنسبة لنا في تركيا”.

وسبق أن أعلنت تركيا أنها قد توسع مهمتها العسكرية في سوريا لتشمل محافظتين أخريين مما يضع قواتها في مواجهة محتملة مع المقاتلين الأكراد الذين تناصبهم أنقرة العداء.

وكان وزير الدفاع التركي نور الدين جانيكلي، لفت الاثنين، إلى اقتراب موعد العملية العسكرية التي من المحتمل أن تقوم بها بلاده في مدينة عفرين؛ حتى خيم التوتر الشديد على أجواء المدينة التي تسيطر عليها “وحدات حماية الشعب” الكردية.

وعن اتهامات زعيم المعارضة التركية كمال قليجدار أوغلو لأقرباء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالفساد، قال المتحدث باسم الحكومة، إن قليجدار “فشل في إثبات ادعاءاته ضد أردوغان”.