تركيا تحذر أوروبا من موجة ضخمة من “الدواعش”‎

نشر المادة في مواقع التواصل !

ذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية، الثلاثاء، أن مئات الدواعش استطاعوا مغادرة سوريا.

وأضافت “التايمز” أن السلطات التركية والفصائل السورية الموالية لها ألقوا القبض حسب تعبيرها  على العشرات من الدواعش أثناء عبورهم أو محاولة عبورهم الحدود التركية مستغلين طرق التهريب، وأجرت “التايمز” مقابلة مع أحد هؤلاء اسمه صدام حمادي (26 عاما).

يقول حمادي:” استفدت من الحركة التي أعقبت الخروج من الرقة للمغادرة إلى تركيا. الكثير من الأشخاص فعلوا ذلك، نحو نصفهم من المقاتلين. لقد كان طريقا سهلا للعبور”.

وأضاف “حتى لو ألقي القبض عليك فإنه سيجري احتجازك لفترة 10-15 يوما ثم يجري إطلاق سراحك”.

وتعزز شهادة الحميدي المخاوف من أن المقاتلين الذين سمح لهم بمغادرة سوريا الى تركيا في طريقهم الآن إلى أوروبا لتنفيذ اعتداءات.

وألقت قوات سورية موالية لأنقرة القبض على الداعشي في بلدة الراعي السورية الشهر الماضي، وكان داعش يستخدم هذه البلدة في السابق كمحطة للتنجيد المقاتلين الأجانب. ومع انهيار الخلافة المزعومة أصبحت محطة العودة لدواعش يدفعون 300 دولار لقاء تهريبهم إلى تركيا.

وقال مسؤول تركي:” هناك زيادة ملحوظة في عدد الأشخاص المقبوض عليهم” من عناصر تنظيم داعش الإرهابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *