بير خدر الجيلكي – يوم الأحد تعني الشمس ورأس السنة.؟

نشر المادة في مواقع التواصل !

في البداية وقبل التطرق الى تسمية هذا اليوم أو ليلة يه ك شه م أي الشمس الأول أو يوم الأحد أو يوم زونتاك الألمانية اللغة أو ليلة ويوم يلدا الأيرانية الفارسية اللغة ووووووووو بأكثر من ( 700 ) لغة ولهجة وعلى المعمورة وأجمع …………….

أتقدم بتوجيه اللوم والتوبيخ والتوضيح الى نفسي وأولآ ومن ثم الى البعض من كتابنا نحن الأيزيديين الكورد الأصالة والجغرافية والقومية واللغة الشمسانية الأزداهية الآرية الداسنية الأيزيدية الحالية العريقة مع عراقة وفجر البشرية في لالش كوردستان الكبرى ووصولآ الى الهند شرقآ وسيبيريا شمالآ ولبنان غربآ……………

بسبب محاولتهم بحجب الشمس بواسطة غربال عتيق وتزوير التأريخ وقلب الحقائق وووووو وهو ربط وأنتماء أغلبية أعيادنا ومناسباتنا العريقة للرب وأنواره الأزلية ونور الشمس بالذات الى البعض من الأشخاص أو ما يسمونهم ب الصحابة وحديثي العهد بيننا والأدعاء بأن هذه الأعياد الجارية اليوم (الأحد وأقصد به عيد باتزمي وخه وليره وبيلنده وميلميلاف وغيرهم عيد لولادة أحدهم وهم على معرفة تامة بأن وجودهم بيننا ولأسباب غامضة بأقل من ( 900 ) عامآ القريبة الماضية والعكس هو الصح ………………..

سأختصر الكلام وأكرر بأنه ليست لي أية حقد أو غايات وأهداف شخصية أو الطعن والأنكار في وجود تلك الأشخاص أو الصحابة المجهولة المصدر والأسم الثلاثي وكما يجب أن تكون التأريخ أنما هناك وهم وخداع من جانبهم وتأتي على شكل تلك النكتة عندما قيل لشخص ماااااااااااااااااااااااااأن والدك كان رجل علم ومعرفة ……………..

فقال له أنك لا تعرف رجال العلم أن والد زوجتي هو رجل العلم ههههههههههههههه…….

أقصد به أن العشرات من رجال العلم والمعرفة التأريخية والرحالة الأجنبية والعربية وحتى الأسلامية وقبلهم الكوردية قد زاروا وسيزورون معبدنا لالش )النوراني وبقية المعابد والمراكز والبيوتات في المانيا ومثلآ والقول والأعتراف لنا ودون أية شكوك وتمديح بأن باوه رى الثقة والعقيدة أو الديانة الداسنية الأيزيدية عريقة الجذور.؟

لكننا نرد عليهم نحن نتخذ العلم والمعرفة والأيمان من تلك الصحابة …………..

فأكرر الرجاء والف الرجاء من الجميع ب أعادة النظر الى معلوماتهم بأن عيد باتزمي وخبزهم المقدس خه وره وخوليره وبقية التقاليد وأعلاه وكذلك ليلة يلدا الجارية في دولة أيران الحالية وحسب ماهو موجود وأدناه ……………

وهذه الصور عن الأحتفال به وأدناه ………….

وغيرنا وغيرهم عريقة العهد قد جرت وستجري ومنذ آلاف السنين الساحقة بين الأيزيديين وعلى المعمورة وأجمع أحترامآ وتبركة لبزوغ وشروق الشمس (الجديد وفي مثل هذه الأيام وليست لولادة أنسان ما وسرقة قصص ومؤلفات الذين سبقوا زمانهم ولأجله قلت ………….

1.وجود كلمة خور خه وره خه وليره في هذه المناسبات الجارية بيننا تعنيان الشمس ولا يمكن أنكاره ورغم تحول الأغلبية من عابدي ومؤمني الشمس وهم الكورد المسلمون اليوم الى الديانة العربية والأسلامية قبل حوالي ( 1000 ) عامآ الماضية……………..

لكن ورغم كل شئ فأن الأغلبية منهم يؤمنون ويحلفون ب خودا خوا تسمية الرب الأيزيدية الكوردية اللغة وليست ب الله العربية التسمية كذلك بقاء تسمية قراهم بأسم بير الأيزيدية مثل ناحية بيران وكذلك بيارا قرب خانقين ومصيف صلاح الدين بير مام وبير داود العائلة الكريمة في أربيل وجبل بير مكرون قرب السليمانية ومدينة بيران شار الأيرانية الحالية وقبلهم في أغلبية القرى في محافظة دهوكا داسنيا دهوك والمحترمون وجميعآ……

2.أن قدسية اليومين الأحد والأربعاء ظاهرة التقديس والأحترام في هذا العيد باتزمي الأيزيدية الجيلكانية العريقة والمتكونة من ( 7 ) أيام أو أسبوع كامل من الأحد والى يوم الأحد وليست هناك أية تقديس وأية أهتمام بيوم الجمعة فيه سوى يوم النوم والأستراحة ورغم محاولة البعض من كتابنا ومواقعنا وقبلهم رجال الدين بيننا اليوم…………

أن تصادف وتبارك جميع مناسباتنا وأعيادنا الدينية الحالية في يوم الجمعة العربي والأسلامي اللغة والمعاني ومع كل الأحترام للجميع ……………

3.سأل أحد القراء الكرام عن طلب حقيقة وشرح وتفسير وجود ( 2 ) رأس السنة أو وجود عدة تقاويم ومباركة هذا العيد باتزمي وكيف ولماذا تقوم أفراد قبائل وعشيرة جيلكا اليوم الأحد ( 7 / 1 ) الجاري ومثلآ مباركة بعضهم البعض والقول …………..

سه رصال وه باتزميا وه بيروزبت …..أي رأس سنتكم وعيدكم باتزمي مبارك.؟

حيث وللعلم هناك رأس سنة أيزيدية أخرى وعامة تقع في منتصف الشهر ( 4 ) نيسان الغربي أو الشرقي أو حسب تقويم قبيلة فه قير الفقراء وقداسة بابا الشيخ …………………

فقلت وأقول له وللجميع نعم والف نعم أن هذه المناسبة باتزمي وبقية التقاليد الأيزيدية في لالش وأعلاه و التي جرت وستجري ومابين الأيام والأسابيع ( 21 – 31 / 12 ولغاية يومي 7 – 14 / 1 ) الميلادي الغربي أو الشرقي ومهما تغييرت وتحركت وتأخرت يوم الأحد والأربعاء المقدستان بيننا فأنها وفقطرأس السنة الأيزيدية الجيلكانية العريقة والبقية جديدة وحديثة العهد بيننا مع التحية والتهنئة للجميع …………….

بير خدر الجيلكي

المانيا في 07.01.2018

2 Comments on “بير خدر الجيلكي – يوم الأحد تعني الشمس ورأس السنة.؟”

  1. تحية طيبة وباتزمي بيروز بيري العزيز
    لابد أن نتناول بعض ما أوردته للإفادة الجماعية للقراء وليس لي أو لك وحدك
    1 ـ بداية شم ليس معناها شمس ، بعض اللهجات كالسوران وغرب كوردستان تُخفي الباء وهو الأصل الذي يجب أن لا يختفي ، شم مشتقة من الليل (شةف ) والحساب الئيزدي يتخذ من الليل محوراً للتقويم والأسبوع ( جرا ) الأعياد يُشعل في بداية عشية ذلك اليوم أو العيد ومنها عيد نوروز فأيام الأسبوع تبدأ ب(شف بوو) أصبحت ليلة دون عدد لله ، ثم يك شةف بوو ودوو شف بوو …….. نقلب ف إلى م في كثير من الحالات
    2 ـ الأحد ليس يوماً مُقدساً عندنا أبداً إنما هناك مناسبات تحدث في جميع أيام الاسبوع
    3 اليوم المقدس هما الأربعاء والجمعة ، فيوم الجمعة هو الوحيد المشتق من إسم الآلهة ، ربما يكون زرادشت الذي ألأغى جميع الآلهة قد ألغى قدسية الجمعة بإلغاء صاحبه الإله ئيناهيتا ، وهو قد ركز على الأربعاء بتحديد الأربعاء الذي يسبق نوروز كأربعاء رأس السنة والصحة عندما نقل السرصال إلى 21 آذار ، على الأرجح أ، الأربعاء قد برز في آخر أربعاء من شهر نوروز عند أنتخاب دياكو وتشكيل الدولة الميدية في 728 ق م

  2. شكرآ على المشاركة والتعليق و ( النصف ) من التوضيح يا أستاذ والعم حاجي علو المحترم ………..
    1.بأكثر من ( 90 % ) قد أعتمدت وسأعتمد على معلوماتي الشخصية في كل شئ والبقية قلت وأقول ( حسب ماهو مكتوب ومدرج أدناه ) أي نقلآ من هذه وتلك الصفحة الألكترونية وويكيبيديا مثلآ والمحترمون وجمعآ………….. أقصد به تسمية يوم ( الأحد ) هو يوم الشمس وسواء كانت أيزيدية ( يه ك شه م ) الكوردية اللغة كذلك وحضرتك تعيش في هذه الدولة ( المانيا ) ولغتهم الآرية المحترمة وتجيده أفضل مني هو تسمية يوم الأحد ب Sonntag أو باللغة الأنكليزية عندما يقولون ب Sunday وحتى اللغة الصينية وووووووووووووووووووالمحترمة تعني بيوم الشمس وهذا ليست أجتهاد شخصي من جانبي ………….أرجو أن تعيد النظر وقرأة كتب ومصادر سومرية وفرعونية وحتى فارسية أن كنت تعتقد بأن كلمة ( يه ك شه م ) تعني الليل وليست النهار ………………………….
    2.لم ولن أفرض على جميع الأيزيديين والقول لهم بأن يوم الأحد مقدس لديهم أنما أقصد به نحن قبائل وعشيرة جيلكا التي وجدت في ( كه لييى بيرا ) وادي بيران وبقية الجبال ( طور ) والوديان والكهوف والسهول ( قه راجى داسكا ) سهول داسكان في ( كوردستان ) تركيا اليوم ومنذ عام ( 280م ) وحسب ما أبلغني به ذلك الراهب المسيحي الألماني في عام 1997 في مدينة كولن …………..فتبدأ عيدنا ( باتزمي ) وكذلك أعياد فاين ناخت وساتنه كلوز ونيكولاوس وووووووووالألمانية الأوروبية اللغات قد أتت من ( الشرق ) تركيا وتبدأ في يوم الأحد وليست في يوم الجمعة نسبة الى تحديد يومي ( 24 و25 / 12 ) الميلادي ……………..
    يوم الأحد هو بداية عيدنا باتزمي وبعد ( 3 ) أيام الصوم أو في يوم ( الأربعاء ) نقوم بذبح ( معزة ) غنم أو عجل للعيد وليلة ( الأربعاء / الخميس ) تقوم قبيلة ( بوزير ) الأيزيدية الجيلكية بعمل الخبز المقدس ( خه وره ) وهذه الكلمة تعني ( الشمس ) وليست الليل وحسب لهجة أخوتنا الكورد المسلمون في مناطق ( سوران ) مثل أربيل والسليمانية وووووووداخل أيران حيث يسمون الشمس ب خور …
    3.أرجو أن تزود القراء الكرام بحقيقة قدسية ومصادر يوم ( الجمعة ) لدينا وهل لديك وثيقة ودليل تبرهن بأن يوم الجمعة كانت مقدسة لدينا قبل عام 557 للهجرة المحمدية ويجب أن تصادف ( الأغلبية ) من مناسباتنا فيه أم هناك ووووووووووووووووووووون فيه ………………………..
    لالالالالالالالالالالالالالا يا أستاذ حاجي ………صدقني هناك ( فرض ) وفتاوي عربية وأسلامية مسروقة ومنقولة الينا وبعد هذا العام 557 و644 تحديدآ ……………
    4 .وأخيرآ ونعم هناك تغييرات وأعتقادات مختلفة بيننا وقبل الجميع مثلآ فسر لي من أين أتت أعياد أو ليالي ( خه وليره ) وكوركه كا وبيلنده وميلميلاف وعيد العجوة بين بقية القبائل والعشائر الأيزيدية وفي منطقة ( لالش ) الشيخان وغيرهم والمحترمون وجميعآ……………………..
    يمكنني القول وعندما تبحث وتتحري فيه ونقلآ عن لسان كبار السن بينهم لم ولن تجد فيهما قدسية ليوم الجمعة ولكن وفي السنوات ( 100 ) الأخيرة نجحت الفتوى والدعاية من قبل البعض علينا وجميعآ بأن يوم الجمعة مقدس لدينا وفي منطقة شنكال وعند مزار الشيخ والمرحوم ( شرف الدين ) أبن الشيخ حسن شمس الدين أبو محمد ( شيخ سن ) اللقب يدعون بأن اليوم الجمعة سيعود ( باخو ) أي المهدي المنتظر مع التحية للجميع ……………

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *