ضبط معامل تكرير وصهاريج نفط غير مجازة بين نينوى ودهوك:: مخلفات السرقات

نشر المادة في مواقع التواصل !

تم كشف مخلفات السرقات التي فامت بها السلطات و الاحزاب الحاكمة من موارد النفط و كيفية سرقتها و تهريبها.  فقد أعلنت وزارة الداخلية اليوم الجمعة، عن اعتقال 53 متهماً يعملون في معامل غير مجازة بشراء النفط الخام وتكريره وبيعه بين محافظتي دهوك ونينوى، مشيرة إلى ضبط عدد من الحوضيات والصهاريج التابعة لهم.
وقالت الوزارة في بيان صحفي  إنه بناءً على معلومات استخبارية وردت الى قسم استخبارات شرطة الطاقة شعبة نينوى العاملة ضمن وكالة الاستخبارات في وزارة الداخلية عن وجود معامل غير مجازة تقوم بشراء النفط الخام وتكريره وبيعه كمشتقات نفطية ضمن منطقة فلفيل الواقعة بين محافظتي نينوى ودهوك .

وأضافت الوزارة، أنه لسرعة الاجراءات تم استحصال الموافقات وبدعم من قيادة شرطة نينوى وقيادة العلميات، تم مداهمة المعامل وضبط 4 معامل مخالفة وضبط 14 صهريجا وحوضية للمشتقات النفطية، مبيناً أنه تم القاء القبض على 53 متهما من اصحاب المعامل وسواق الشاحنات والعاملين بالمعامل.
وأشارت الوزارة إلى تسليم المضبوطات والملقى القبض عليهم إلى الجهات المختصة لإكمال أوراقهم التحقيقية.

2 Comments on “ضبط معامل تكرير وصهاريج نفط غير مجازة بين نينوى ودهوك:: مخلفات السرقات”

  1. طبعا الحكومة العراقية التي تريد القضاء على الفساد والفاسدين اكو غيرها.اما نحن الكورد فلسنا أهلا لها. ومكافحة الفساد والسرقة ليست من تقاليد الأحزاب الكوردية. بل نشر الفساد والسرقة وتصنيعه وتصديره واستيراده ودعمه وبنائه وتأليفه وتلحينه واخراجه وإنتاجه والمخرج المنفذ هو المخرج المعروف مسعود البرزاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *