أهل الحق تقلل من قيمة العبادي و تقول: العبادي هو الذي سينضم الى حركتهم الانتخابية و ليس العكس…

نشر المادة في مواقع التواصل !

أعلنت حركة عصائب أهل الحق, السبت، عن استمرار المفاوضات مع رئيس الوزراء حيدر العبادي بهدف ضمه إلى “تحالف الفتح” الانتخابي، وفيما أشارت إلى وجود “تقارب كبير” معه، أكدت أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد حسم الخلافات المتبقية. تصريح االعصائب هذا يعني أن العبادي سيعتبر القوة الثانية في ذلك التحالف  و ليس العكس و أن تحالف النصر للعبادي هو الذي سينضم الى حركة الفتح للحشد الشعبي.
وقال المتحدث باسم المكتب السياسي للحركة محمود الربيعي في تصريح صحفي، إن “المفاوضات ما تزال مستمرة بين قادة تحالف الفتح ورئيس الوزراء حيدر العبادي من اجل انضمامه للتحالف رسميا”، مؤكدا أن “الأمر سيحسم خلال الأيام القليلة المقبلة”.
وأضاف الربيعي، أن “الخلافات تدور حاليا حول الأرقام التسلسلية والأشخاص المرشحين، فضلا عن تفاصيل سياسية اخرى”، لافتا إلى “وجود تقارب كبير مع رئيس الوزراء حيدر العبادي”.
وعما إذا كانت هناك مفاوضات مع نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، أكد الربيعي أن “المالكي بات بعيدا عن الائتلاف مع تحالف الفتح بعد حسم أمره بترؤس ائتلاف دولة القانون خلال الانتخابات المقبلة”.
وبين الربيعي، أن “تحالف الفتح تم تسجيله رسميا وسيتم اعتماده خلال الأسبوع المقبل من قبل مفوضية الانتخابات وستكون الخطوة المقبلة تنظيم احتفال رسمي لإعلان الائتلاف أمام وسائل الاعلام والجمهور”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *