معلومات عن مرتزقة داعش والنصرة الذين يشاركون الجيش التركي في الهجوم على عفرين‘

نشر المادة في مواقع التواصل !

مركز الأخبار– يشارك العديد من عناصر مرتزقة داعش وجبهة النصرة إلى جانب قوات جيش الاحتلال التركي في الهجوم على عفرين.

وتظهر يومياً العديد من الأدلة والوثائق على العلاقة الوثيقة بين دولة الاحتلال التركية ومرتزقة داعش والنصرة، حيث تؤكد المعلومات إن العشرات من عناصر مرتزقة داعش والنصرة يقاتلون إلى جانب جيش الاحتلال التركي في عفرين بعد أن انضموا إلى مجموعات مرتزقة أخرى.

تفاصيلٌ ومعلوماتٌ عن عدد من مرتزقة داعش والنصرة ممن يشاركون إلى جانب جيش الاحتلال التركي في الهجوم على عفرين.

والمعلومات هي على الشكل التالي:

مهند أسعد فلاح

مهند أسعد فلاح المعروف باسم أبو مصطفى من أهالي حي الوعر في محافظة حمص. انضم إلى المجموعات المرتزقة عام 2012، وانضم فيما بعد إلى مرتزقة داعش في محافظة حمص.  بتاريخ 9 كانون الأول عام 2015 انسحبت المجموعات المرتزقة من محافظة حمص، وانتقل مهند إلى إدلب ومن هناك انتقل إلى الرقة، حيث واصل عمله مع مرتزقة داعش.

وبعد هزيمة مرتزقة داعش في الرقة فر مهند إلى تركيا ومن هناك انتقل إلى ريف محافظة حلب لينضم إلى مجموعة مرتزقة تدعى “جيش النخبة” وهو الآن يقاتل ضد قوات سوريا الديمقراطية في ناحية بلبلي في مقاطعة عفرين.

علي جندل

علي جندل من أهالي حي الصاخور في محافظة حلب، انضم عام 2012 إلى مجموعة مرتزقة تدعى “أحرار الصاخور. وفي عام 2014 انضم إلى مرتزقة داعش حيث عمل في مشفى العيون. ومن ثم انتقل إلى قرية حريتان، ومع هزيمة داعش في المنطقة، انضم علي إلى مجموعة مرتزقة “نور الدين الزنكي” وقاتل معهم في جبهة حندرات.

وبعد انسحاب المرتزقة من حلب، فر علي إلى تركيا، وقبل أن تبدأ قوات جيش الاحتلال التركي والمجموعات الإرهابية التابعة له هجومها على عفرين، عاد علي جندل إلى سوريا وانضم إلى مرتزقة “لواء السلطان مراد” للمشاركة في الهجوم على عفرين.

سعد شوبك

سعد شوبك المعروف باسم أبو البراء، من قرية كفر نايا في ريف حلب الشمالي. عندما دخل مرتزقة داعش إلى قريتهم عام 2013، انضم إليهم سعد شوبك. وبقي يقاتل في صفوفهم حتى بعد انسحاب داعش من ريف حلب الشمالي. ومع بدء الهجوم التركي على عفرين انضم سعد شوبك إلى مرتزقة “جيش النخبة”.

محمد جمعة الغول

محمد جمعة الغول من حي كرم الجبل في مدينة حلب، انضم إلى مرتزقة “لواء المنتصر” في مدينة مارع. وفي عام 2012 انضم إلى جبهة النصرة في حلب، وبعد انسحاب المرتزقة من حلب انضم محمد الغول إلى مرتزقة “لواء المنتصر” ويقاتل ضد قوات سوريا الديمقراطية في جبهة قرية خليل في عفرين.

وكنا  قد نشرنا في وقت سابق أسماء 21 عنصر من مرتزقة داعش يشاركون جيش الاحتلال التركي في هجماتهم على عفرين.

 

مكتب العلاقات العامة لوحدات حماية المرأة ypj

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *