223 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

cure

الأحد, 14 أيار 2017 09:31

من الذي يمنع اردوغان من ألاعترف بالفدرالية أوحتى الحكم الذاتي للكورد في تركيا ؟ رد على بعض الابواق المعروفة الولاء

Written by
Rate this item
(0 votes)

خاص لصوت كوردستان: هناك الكثير من الابواق النكرة التي تدعي بأن أردوغان يريد حل القضية الكوردية و أن اردوغان يعترف بحقوق الكورد في جميع كوردستان و ليس فقط في تركيا، و لكنهم يدعون أن حزب العمال هو السبب و العائق.

و للرد على هذه الابواق النكرة نقول: الايمان بشئ غير مرتبط بحزب أو شخص  معين بل أن الانسان يفعل ما يؤمن به. فصدام استمر في مشروعة للحكم الذاتي للكورد في أقليم كوردستان و على طريقته على الرغم من قتال الاحزاب الكوردية ضدة الى سنة 1991. كما أن أيران لم تمنح حقوق الشعب الكوردي على الرغم من عدم وجود قتال يذكر بين الكورد و بين الحكومة الايرانية، كما أن الاسد لم يعترف بحقوق الكورد على الرغم من سكون الجبهة السورية لعشرات السنين و عدم لجوء الكورد الى السلاح فيها لنيل حقوقهم.  و هذا يعني أن اردوغان لو كان يؤمن بحقوق الكورد في تركيا لقام بالاعتراف بتلك الحقوق سواء كان ذلك بالفدرالية أو اللامركزية أو حتى الحكم الذاتي أو الحقوق الثقافية أو أي حق قومي.

هل يستطيع أحد أن يمنع أردوغان من الاعتراف بحقوق الكورد أذا اصدار قرارا مشابها لدستورة الحالي يقول فيها أن تركيا تعترف بالحكم الذاتي للكورد في شمال كوردستان و من الغد يستطيعون ادارة أنفسهم بأنفسهم. و ماذا سيفعل حزب العمال الكوردستاني اذا قام اردوغان بالاعتراف بحقوق الكورد  في تركيا؟ هل سيقول لتركيا لا نريد و سنتمر في الحرب؟ و اذا كان أردوغان محبا للسلام كما يقول البارزاني فلماذا لا يستنسخ الحقوق التي يتمتع بها الكورد في اقليم كوردستان و يعترف بنفس الحقوق للكورد في تركيا؟

حزب العمال الكوردستاني اوقف القتال لسنوات و سنوات و قبل حتى بالحقوق الثقافية و اللامركزية الادارية  و لكن اردوغان راوغ و رفض. و بها كشف حزب العمال الكوردستاني ماهية اردوغان الذي لا يؤمن بأي شئ للكورد.  

ألا يرى الكورد  في أقليم كوردستان خاصة أن الاحزاب الكوردية قاتلت صدام عندما كان يرفض الاعتراف بحقوق الشعب الكوردي و أنهوا القتال عندما أعترف العراق  بحقوق الكورد؟ 

لماذا لا تتطلب هذة الابواق الكوردية من أردوغان الاعتراف بحقوق الشعب الكوردي بدلا من الطلب من حزب العمال رمي سلاحها و الخروج من كوردستان دون أن يعترف أردوغان بشئ للكورد؟  الم يكن هؤلاء و قبل اربعة سنوات يقولون أن حزب العمال أستسلم لتركيا دون أن تعترف تركيا حتى بالحكم الذاتي؟ لماذا الان يصطفون هؤلاء الى جانب  اردوغان و يقولون دون حياء أن حزب العمال هو العائق في تشكيل الدولة الكوردية و كأن أردوغان أعرب عن استعدادة للاعتراف بدولة شمال كوردستان و دولة غربي كوردستان و لم يبقى سوى جنوب كوردستان.

هؤلاء يريدون أن يعلن حزب العمال حل نفسة و أنهاء الصراع في تركيا دون أن يعترف أردوغان بشئ للكورد و عندها أيضا سيقولون أن حزب العمال أنهزم. هؤلاء ضد حزب العمال سواء قاتل أو فاوض أو حل نفسة فهم يريدون الكراسي و المناصب و الاموال على حساب الشعب الكوردي في شمال و غربي كوردستان. و بما أن الغاية هي تلك فأن اصواتهم تبقى نكرة و لا تلقى أذانا صاغية.

Read 74 times

Leave a comment

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.

مقالات

© 2006-2017 جميع حقوق الطبع محفوظة لصوت كوردستان ... المشرف العام: هشام عقراوي

Please publish modules in offcanvas position.