يوجد 1342 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

صوت كوردستان: منذ أن سيطرت قوات حماية الشعب الكوردي في غربي كوردستان على المعابر الحدودية بين أقليم كوردستان وغربي كوردستان وهرب الجيش السوري الموالي للاسد من المنطقة، قامت حكومة أقليم كوردستان بأغلاق معبر فيشخابور الحدودي بين الإقليم وغربي كوردستان وغلق الحدود مع غربي كوردستان و وضع الاسلاك الشائكة على أجزاء منه و هي مستمرة في مد تلك الاسلاك.

حول هذا الموضوع نددت جماهيرغربي كوردستان و بعض القوى السياسية في غربي كوردستان بعمل حكومة إقليم كوردستان التي أما تنفي غلقها للحدود أو تأتي بحجج قانونية واهية أحيانا أخرى كسبب لاقدامها على غلق الحدود.

و لكي نتعرف على حقيقة ما يجري هناك قامت صوت كوردستان بأجراء متابعة لهذا الموضوع. حكومة أقليم كوردستان مرتبطة مباشرة بحزب البارزاني و تقوم بتنفيذ سياسية الحزب الديمقراطي الكوردستاني حول غربي كوردستان و لديها أجندة سياسية خاصة بها متعلقة بغربي كوردستان. و من الجهة الأخرى قوات حماية الشعب الكوردي في غربي كوردستان و التي تسيطر على الأرض في غربي كوردستان سياسيا و عسكريا تريد أدارة المعابر الحدودية مع أقليم كوردستان. غلق الحدود لاعلاقة له بما يقال عن أخذ الموافقة من الحكومة العراقية و ناجم عن الخلاف السياسي في وجهات نظر الحزب الديمقراطي الكوردستاني بقيادة البارزاني و وجهات نظر حزب الاتحاد الدميقراطي المقرب من حزب العمال الكوردستاني.

و بناء على هذا الخلاف فأن حكومة إقليم كوردستان تماطل في مسألة فتح الحدود مع غربي كوردستان متعذرة بضبط الحدود و عدم السماح لعبور الأسلحة و المواد المخدرة بين جانبي الحدود وهي تنتظر تشكيل قواة عسكرية تابعة لاحزاب موالية للبارزاني في غربي كوردستان و سيطرة تلك القوات على تلك المعابر الحدودية عندها ستقوم حكومة الإقليم بفتح تلك المعابر و تقديم مساعدات الى غربي كوردستان، بدعوى ضمانها لسلامة المرور و العمل في تلك النقطة الحدودية.

حزب البارزاني يهدف من وراء سياستها تلك أجبار الكورد و قوى غربي كوردستان رفض قواة حماية الشعب الكوردي المقربة من حزب الاتحاد الديمقراطي و تقوية الأحزاب الموالية للبارزاني في غربي كوردستان و أجبار الجميع العمل في اللجنة الكوردية العليا المعدلة و التي فيها تشكل الأحزاب الموالية للبارزاني القوة الرئيسية و ليس اللجنة الكوردية العليا الحالية.

حزب البارزاني طلب من القوى الموالية له و من حزب الاتحاد الديمقراطي تفعيل اللجنة الكوردية العليا التي تشكلت بوساطة البارزاني. و لكن الأحزاب الموالية للبارزاني و الطالباني في غربي كوردستان منقسمة على نفسها و لا تريد التعامل مع حزب الاتحاد الديمقراطي و قوات حماية الشعب الكوردي التابعة لها و تفضل بدلا من ذلك التعامل مع تركيا و الجيش السوري الحر العميل لتركيا.

في هذا الخلاف الجاري بين قوى غربي كوردستان الى الان يريد البارزاني تفعيل اللجنة الكوردية العليا و جعلها القوة الوحيدة التي تسيطر على غربي كوردستان بعد إضافة قوى سياسية موالية له اليها و جعلها القوة الإدارية المدنية المسيطرة في غربي كوردستان.

و من هنا يتضح أن المواطنون في غربي كوردستان يتعرضون الى عقاب جماعي بسبب أنتماءهم السياسي و تم فرض حصار أقتصادي علية من قبل تركيا و أقليم كوردستان و ما تسمى بالحدود المفتوحة مقتصرة على بعض الافراد و لا يسمح فيها لاي شيء بالمرور منها دون موافقة مسبقة من قبل الحزب الديمقراطي الكوردستاني أي أنه معبر حدودي حزبي و لا يخضع لقوانين العبور المعروفة بين الدول و الأقاليم.

رفض رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان إطلاق عفو عام عن معارضيه الأكراد في حين يطالب الحكومة العراقية الانصياع لمطالب متظاهري الانبار والمتمثلة بإطلاق سراح جميع الارهابيين من السجون.وقال كبير مستشاري اردوغان  إن مسؤولين أتراكا يبحثون نزع السلاح مع حزب العمال الكردستاني.
وقام نائبان كرديان بالبرلمان  بزيارة نادرة إلى أوجلان في سجنه بجزيرة امرالي.وقال اردوغان إن تركيا تنتهج اسلوبا من مسارين إذ تجري المخابرات محادثات مع أوجلان وفي الوقت ذاته تتفاهم الحكومة مع ساسة اكراد. وأوجلان مسجون في هذه الجزيرة منذ اعتقاله عام 1999.
وقال اردوغان للصحفيين قبل مغادرة البلاد في زيارة رسمية إلى غرب افريقيا، المحادثات مع أوجلان ليست عملية جديدة.. قلت سابقا إننا سنتفاوض مع الساسة الأكراد ونحارب الإرهاب. واستبعد إصدار أي عفو عن مقاتلي حزب العمال الكردستاني أو احتمال الإفراج عن أوجلان من سجنه في امرالي وفرض الإقامة الجبرية عليه في المنزل. وكان تحسين ظروف سجن أوجلان من المطالب الرئيسية لأنصاره، ومضى اردوغان يقول: العفو العام عمن شاركوا في أنشطة إرهابية غير وارد على الإطلاق.. والإقامة الجبرية (لأوجلان) غير واردة على الإطلاق أيضا.

http://www.iraaqi.com/news.php?id=1602&news=1#.UOviWaxHYol

شفق نيوز/ دعا النائب عن ائتلاف دولة القانون ياسين مجيد، الثلاثاء، رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي الى عقد جلسة استثنائية طارئة لمناقشة ما أسماه "المطالب الجديدة للمتظاهرين"، عاداً تلك المطالب أنها "تهدد النسيج الاجتماعي" في البلاد.

وقال مجيد في مؤتمر صحفي عقده في مبنى مجلس النواب وحضرته "شفق نيوز" إن "المتظاهرين لافعوا شعارات كثيرة منها مثلاً القادسية الثالثة، وزاحفون الى بغداد، وعبد الزهرة لا يمر في بالرمادي ومطالب اخرى منها الغاء اجتثاث البعث والمادة اربعة ارهاب".

وتساءل مجيد "أليس واجباً على رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي أن يعقد جلسة طارئة لهذه الشعارات والمطالب"، واصفاً "المطالب أنها تتطابق مع المطالب الـ13 التي طرحها النجيفي في الجلسة الاستثنائية التي عقدها اول امس الاحد".

ودعا مجيد الى مجلس النواب الى "تدارك هذه الشعارات الجديدة لأنها تهدد النسيج الاجتماعي في العراق"، لافتاً الى ان "اهالي الرمادي هم من هزم البعث والقاعدة، وعلينا معرفة من هؤلاء الذين يرفعون هذه الشعارات".

شفق نيوز/ عدّ القيادي في ائتلاف دولة القانون ياسين مجيد، الثلاثاء، أن نائب رئيس النظام السابق عزة الدوري قد "ظهر في الوقت المناسب"، مشيراً إلى أن الدوري يتواجد في قطر.

وقال مجيد في مؤتمر صحفي عقده في مبنى مجلس النواب وحضرته "شفق نيوز" إن "الدوري ظهر في الوقت المناسب لأن ظهوره متوافق مع المطالب والشعارات التي رفعها المتظاهرون"، موضحاً أن "هذه المطالب والشعارات تتناسق مع اهداف حزب البعث".

وأضاف مجيد بالقول "فلتطمئن السيدة الدملوجي أن الدوري متواجد في قطر قرب قاعدة السيلية".

ركزت وسائل الاعلام في السنوات العشر او الخمسة عشر سنة الاخيرة فقط على جرائم الانفال وهيروشيما حلبجة في حين ان جرائم مروعة اخرى حدثت في كردستان ومنذ بداية ثورة ايلول المجيدة وعندما اذكر هنا وسائل الاعلام اقصد بها وسائل الاعلام الاجنبية وليست العربية منها ولأن الاعلام العربي لم يرقى الى مستوى من الاستقلالية من سلطاتها الحاكمة التي كانت تساند الحكام الدكتاتوريين في احكام الطوق الاعلامي حول الجرائم الانسانية في كردستان او لكون العاملين حقل الاعلام العربي لم يخرجوا عن التقاليد الفكرية التي تحمل تراث من المكونات المتراكمة التي رسختها مباديء شاعت في بدايات القرن الماضي اتت بها احزاب عنصرية اكدت فقط وبتطرف على الشخصية العربية ولغة الانا والذات المتطرفة دون الاقوام والطوائف الغير عربية التي عاشت مع العرب في الوطن الواحد قرونا توكد فيها وطنيتها ودفاعها عن هذه الاوطان بكل اخلاص ونكران ذات حيث قوبل بالتهميش والاقصاء .... وقد افردت عدة مقالات مستشهدا باحداث وتواريخ معطيا فيها امثلة على ما اقول في هذا الشأن لا حاجة الى اعادتها .ولااريد ان اعيد تأكيدها واعادة سيناريوهاتها وقد كتب وتوثق عشرات المرات من قبل كتاب وباحثين في اللجان الدولية الانسانية
.
ان احد اسباب اغفال اكثر الجرائم الانسانية في كردستان في سنين الستينات والسبعينات هو ان الاعلام العربي لاتعترف بالقضايا الانسانية ما لم تكن لها مساس في الشأن العربي واكثر القضايا الانسانية والجرائم التي ارتكبت بحق الشعب الكردي كانت تصل الى العالم عن طريق الاعلام الغربي وصحافتها او في تقارير صحفية لممثلي المنظمات الانسانية ولجانها التي كانت تجوب تخوم كردستان حيث كانت تسرب اخبار المظالم التي ترتكب بحق هذا الشعب المسالم و تعيد الى الاذهان الفضائع التي ارتكبها هولاكو وجنكيز خان وهتلر وموسوليني مع سابقة كون كل هؤلاء الطغاة في التأريخ كانوا يرتكبون جرائمهم ضد شعوب غير شعوبهم عدا العنصرية العربية ورائدتها حزب البعث الفاشستي التي شنت حرب ابادة على الكرد الذين هم اكبر ثاني قومية في العراق وشركاء للشعب العراقي بالتساوي بالحقوق والواجبات وبموجب اقدم دستور عراقي .
وسابقة اخرى جدير لنا ذكره عن العنصرية العربية المتمثلة بحزب البعث وهي استعمال الاسلحة المحرمة دوليا وتجربتها لاول مرة في الشرق الاوسط في كردستان بالذات ومنذ ستينات القرن الماضي كقنابل النابالم المحرمة دوليا حيث جرب لاول مرة في العراق في ستينات القرن الماضي ابان الحكم البعث الفاشستي بعد انقلابهم المشؤوم في الثامن من شباط الاسود وفي عهد المجرم علي صالح السعدي الذي كان امين سر قطر حزب البعث في العراق حينذاك وكانت طائرات الباجر والسوخوي تسقط المئات من هذه القنابل على القرى الكردية وتفتك بالآلاف المدنيين من النساء والاطفال , ,, وبعد عقود من الزمن وكأن الفاشست تعودوا استرخاص حياة الكرد عادوا بافعالهم المخزية وبالسلاح الكيماوي هذه المرة وتحت انظار الهيئات والمنظمات والحكومات العربية والهيئات والمنظمات الدينية العربية التي لاتعرف الا الاسلام الا من خلال العروبة .
وهذه مشاهد من تراجيديا تبقى في ذاكرة الاجيال والتأريخ وستتكلم عنها العالم المعاصر لاجيالها اللاحقة كما يتحدثون عن الطغاة في التأريخ وجرائمهم الانسانية ضد البشرية وهذه المشاهد استقيتها من اناس كانوا في خضم الاحداث او من العسكريين الذين كانوا في جيش صدام ابت نفوسهم الا ان
الا ان يتحدثوا عن اكبر تراجيديا انسانية في القرن العشرين.
المشهد الاول
صيف عام 1974
-----------------
كنا مفرزة من المقاتلين البيشمركة مكلفين بواجب قرب قصبة ( سنكسر ) على بعد خمسة عشر كلم من قضاء ( قلعة دزة ) بأتجاه الشمال الغربي منها حيث سمعنا هدير سرب من طائرات الميك المقاتلة اعقبتها طائرتا باجر القاصفة متجهة الى قلعة دزة وبعد لحظات سمعنا اصوات دوي وانفجارات رغم بعد المسافة بين سنكسر وقلعة دزة ولكن شدة الانفجارت ووصول اصواتها الينا دلت على الكميات الهائلة من القنابل التي القيت على المدينة التي لم تكن فيها ايا من المظاهر العسكرية او وجود قوات للبيشمركة.
وقد هرعت مفرزتنا باتجاه قلعة دزة وبعد وصولنا رأينا مشاهد تضاهي ماكنا نشاهده في الافلام الوثائقية للقصف الالماني النازي على مدينة لندن او العواصم الاخرى التي كانت هدفا للطائرات الحربية الالمانيا النازية في الحرب العالمية الثانية مع فارق ان هتلر كان يدمر
ويقتل غير الشعب الالماني
ا .
وقد رأينا ان مدينة قلعة دزة هدمت على رأس اهلها وتحولت الى ركام وانقاض ,,,وقد قتل المئات من الاطفال و الشيوخ والنساء ماتوا سحقا تحت الانقاض والابنية المدمرة , وقد هرع الناس من القرى القريبة وتحولوا الى فرق انقاذ لاخراج الضحايا من تحت اطنان الانقاض ,,كما هدمت ابنية الجامعة وكلياتها وسويت مع الارض على الطلاب والطالبات ...وكانت جامعة السليمانية قد انتقلت الى مدينة قلعة دزة عند بدأ معارك سنة1974 بامر من قيادة الحركة الكردية ظنا" منها بان رجال السلطة البعثية قد تخجل من الهيئات والمؤسسات الانسانية المتواجدة في المنطقة وقسم من هذه المنظمات كانت تقدم مساعدات علمية وفنية للجامعة ولم يدر في خلد احد ان الحياء والخجل لا تعرف طريقها الى اناس مجردين من كل قيمة اخلاقية وحتى الشرف,, وانني اتذكر في وقتها هروع المنظمات والهيئات الانسانية الى مدينة قلعة دزة لتقديم العون الى المدينة المنكوبة اضافة الى مراسلين لامهات الصحف العالمية يتحملون الصعوبات في المناطق الجبلية الوعرة للوصول الى حقائق تحاول السلطات الفاشستية طمسها ويشجعها في هذا العمل الغير حضاري سكوت المؤسسات الاعلامية العربية والمؤسسات الدينية للاسلام السياسي العربي التي لاتعرف الاسلام الا من خلال نظريات ميشيل عفلق ومقولات منيف الرزاز وعبدالمجيد الرافعي .
وقد صورت الكارثة و ارسلت عشرات الصور الفوتوغرافية الى السفارات والى الهيئات والمنظمات الرسمية والانسانية ......وقد كانت كارثة قصف مدينة قلعة دزة مادة الحديث والكتابة في وسائل الاعلام العالمية لاشهر و كنا نتابع الصحافة انا وبعض الاخوة ولم نسمع او نقرأ اية وسيلة اعلامية عربية تطرقت الى الكارثة كما لم تتكم اية هيئة اسلامية عربية عنها .في حين ان بعض الصحف الاجنبية كانت تصف الكارثة بشكل تضع علامة استفهام كبيرة على وجوه العالم المتحضر لاستغرابها عن وجود مخلوقات مجردة من كل قيمة حضارية في القرن العشرين حيث تتساوى مع مخلوقات الغابة في بشاعتها ووحشيتها .



المشهد
الثاني
--------------------             

ليلة عيد الاضحى عام سبع وسبعون وتسعمائة والف استنفرت وحدات من الجيش العراقي في المناطق المتاخمة لسلسلة جبال قنديل والقرى المنتشرة في اطرافها ونزولا ألي قرى جنوب شرقي قنديل القريبة لقصبتي ( هيرو وهلشو ) حيث الوحدة العسكرية للنائب الضابط الذي كان من صنف المخابرة والذي التقط الاتصالات الجارية بين القادة الميدانيين العسكريين في الفيلق الاول والفرقة الثانية التابعة لها.. وقد سردهذا العسكري جريمة اليوم الاول من العيد الاضحى في منطقة عمليات وحدته العسكرية التي كانت ترابط منطقة قنديل ,,,,, اقسم بالله بأنه كان يبكي وهو يتكلم عن الحادث وهومن ابناء الجنوب ويسكن حاليا في احد مدن
الفرات الاوسط
. وكانت قد وصلت معلومات استخبارية بوجود قوات البيشمركة والبعض من قياداتها  في المنطقة حيث بدات الحركة قيادة الوطنية الكردستانية مسيرتها النضالية مجددا بعد مؤامرة الجزائر المشؤومة عام خمس وسبعون من القرن الماضي عندما طوق نظام الشاه والنظام الدكتاتوري الحركة الوطنية الكردستانية . باسناد بعض الدول مثل الجزائر حيث حركتهم مصالحهم لضرب الحركة الوطنية الكردية .
وقد جرى اتصال بين المجرم الفريق الاول ( وليد محمود سيرت ) قائد الفيلق الاول في حينه وبين العميد الطيار يوسف الهيتي قائد طيران الجيش ومقره في منطقة ( ك1—او كيوان ) في كركوك وكانت المخابرة في ليلةعيد الاضحى عام سبع وسبعون وتسعمائة والف وقد سال الفريق الاول قائد الفيلق قائد طيران الجيش عن عدد الطائرات التي في معيته والجاهزة لتنفيذ عمليات خاصة في اليوم الاول من عيد الاضحى ويجيبه العميد قائد طيران الجيش ( طائرات عمودية حربية ) بأن كل طائراته جاهزة لتنفيذ اية عملية,, ويأمره الفريق الاول قائد الفيلق ان يبدأ طائراته صباح اليوم الاول من عيد الاضحى بالهجوم على قصبات وقرى منطقة قنديل لوجود قوات البيشمركة في المنطقة وان يكون الضرب على أي هدف متحرك وفي اليوم التالي ,,أي اليوم الاول من العيد وبعد اقلاع الطائرات العمودية لتنفيذ اوامر المجرم قائد الفيلق وقبل تنفيذ امر القصف يتصل قائد السرب المهاجم مباشرة مع الفريق الاول المجرم وليد محمود سيرت ويخبره بانه لا يرى اية ظاهرة مسلحة وان اكثر الذين يراهم هم فلاحين ومدنيين وفلاحات يجاوبه المجرم قائد الفيلق بتأكيد الضرب على أي تواجد بشري متحرك ومهما كان نوعه ويؤكد  بان هذا امر عسكري ويجب تنفيذه .
ثم يرفع المجرم قائد الفيلق الهاتف ويتصل بمدراء الوحدات الصحية والمستشفيات في مدن رانية وقلعة دزة والسليمانية والوحدات الصحية الاخرى القريبة من منطقة الهجوم الجوي يبلغ وبشدة بأنه سيعاقب اية مستشفى او جهة صحية ويحيله الى المحاكم العسكرية لدى استقباله المصابين والجرحى جراء هجومه الجوى وحتى لو كانوا اطفالا او نساء .
وانني لاانسى سيلان دموع العسكري المخابر على وجنتيه وهو يصف ركام الاطفال والنساء والفلاحين الغارقين في دمائهم موتى وجرحى ولا انسى اهالى الجرحى وهم يتجهون الى الحدود للاتصال بالصليب الاحمر الدولي في مدينة سردشت الايرانية لاستقبال مصابيهم لعدم استقبال الجهات الصحية العراقية لهم خوفا من بطش السلطة الدكتاتورية ولا شك ان اكثر الجرحى ماتوا في الطريق قبل وصولهم الى الحدود.

كوباني – قامت كتيبة ما تسمى قريش بالإقدام على قتل الشاب الكردي حسن مصطفى، أثناء محاولته الفرار من الخدمة الإلزامية في الجيش السوري، حيث قامت كتيبة قريش بإيقاف الباص الذي كان يقل الشاب حسن مصطفى وأربعة من رفاقه في بلدة مسكنة في ريف حلب.

وقال مصطفى مصطفى والد الشاب حسن "سنتين وثمانية أشهر وابني يخدم في الجيش وعندما كنا عائدين من دمشق وبالتحديد من الزبداني حيث كان حسن يخدم وبعد أن وصلنا إلى مدينة مسكنه استوقفتنا إحدى الكتائب المسلحة وأنزلت ابني وقالت ابنك في أيد أمينة".

ويقول مصطفى: "الكتيبة فصلت رأس ابني عن جسده وبعد عودتي إلى كوباني حاولت مقابلة أشخاص ربما باستطاعتهم مساعدتي وبرجوعي إلى مسكنة أخبرني عناصر أحد الحواجز هناك جثتين ربما تكون إحداها لك".

يذكر أن الشاب حسن مصطفى من مواليد كوباني 1990.

firatnews

هولير - دعت اربع كتل للمعارضة في برلمان جنوبي كردستان في جلسة البرلمان يوم أمس الاثنين، حكومة الاقليم بفتح معبر حدودي مع غربي كردستان لمساعدة الكرد في ذلك الجزء الكردستاني. كاشفة زيف ادعاءات حكومة الاقليم ومؤكدةً بأن الحدود لا تزال مغلقة، وقائلةً بأن "خطوة كهذه تضرب وحدة الصف الكردي وتدخل في خدمة اعداءنا".

حيث قدمت كتل المعارضة وهي كل من "كوران، الاتحاد الاسلامي، الحركة الاسلامية، المستقبل" مذكرة الى رئاسة البرلمان في جلستها يوم أمس، كشفت فيها زيف ادعاءات سلطات الاقليم، مؤكدين فيها بأن الحدود بين جنوبي وغربي كردستان مغلقة بالاسلاك الشائكة من قبل حكومة اقليم جنوبي كردستان، معيقة بذلك وصول المساعدات الانسانية.

وجاء في المذكرة "في هذا الوقت الذي يمر به غربي كردستان في وضع حساس ومصيري، وإلى جانب ذلك يمر بوضع غير مقبول، لقلة توفر الغذاء والماء والأدوية والحاجيات الاخرى، مما أدى بضائقة كبيرة لإخواننا وأخواتنا في ذلك الجزء من كردستان، ووفقاً لعدد من المصادر التي تشير إلى أنه في حال استمرار هذا الوضع على هذا النحو، فأنه سيجلب معه كارثة إنسانية".

وأشارت المذكرة المقدمة لرئاسة برلمان جنوبي كردستان من قبل اطراف المعارضة الاربعة بأن غربي كردستان بحاجة لمساعدة جنوبي كردستان أكثر من أي وقت أخر "في وضع كهذا يمر به الكرد في غربي كردستان هم في حاجة لدعمنا ومد يد العون لهم اكثر من اي وقت، وكلنا كنا ننتظر بأن تقوم مؤسسات اقليم كردستان وبشكل خاص حكومة الاقليم ومن منظور المسؤولية الانسانية والقومية بمد يد العون لهم، لكن بالعكس وعن طريق وضع الاسلاك الشائكة اعاقت بشكل اكثر ايصال المساعدة إلى غربي كردستان" مؤكدةً بالقول "بدون شك فهذا ليس من مطلب أهالي إقليم كردستان أياً كانت اسباب حكومة الاقليم".

وأضافت المذكرة "في قناعتنا خطوة كهذه لا تخدم مصالحنا العليا كشعب ووطن تعرض للظلم والتقسيم والاحتلال، وهي تضرب وحدة الصف الكردي وتدخل في خدمة اعداءنا".

وطالبت مذكرة كتل المعارضة في نهايتها من حكومة الاقليم، فتح معبر مع غربي كردستان باسرع وقت ممكن "لذلك ندعو وباسرع وقت ممكن بأن تفتح حكومة الاقليم المعابر مع غربي كردستان وايصال المساعدات والاحتياجات باسرع وقت لهذا الجزء الكردستاني".

firatnews

الثورة في سورية ومشاركة الكرد فيها وتراجع نفوذ السلطة ،تحرك الكرد بفسحة من الحرية وشاركو في المظاهرات واعلان المؤتمرات والاجتماعات وبناء مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الثقافية . وللمرة الاولى في تاريخ كرد سورية شاركو في الدبلوماسية واقامة العلاقات مع الغرب ، من خلال رحلات في واشنطن ولندن وباريس ومدن اخرى ومسؤولين . وكانت ايجابية تم تعريف قضية الشعب الكردي في سورية بالعالم . وبعد ذلك توقفت الرحلات الدبلوماسية لاشغال المسؤولين بالامور الداخلية .وعلى حسب ثقافة المورثة من حكومات الاستبداد يجب ان يقوم المسؤلون بكل شيء دبلوماسيا واعلاميا وحقوقيا وعسكريا والقرار والاجتماع .

أين هي الدبلوماسية الكردية في هذه الاوقات الحساسة والمصيرية ... مع الاسف الشديد هناك مئات من المثقفين الكرد في الدول الاوربية وامريكا وكندا . دبلوماسيتهم وتعريف قضيتهم بالراي العام العالمي فقط الشكوى من الاحزاب والمسؤولين وثقافة الشتم والتخوين دون ان يحركوا حجرا في البلدان الاوربية والمدن الاوربية

ومنبوذون كورديا حيث لايستطيعون جمع كرديين في مدينتهم وتأسيس جمعية اجتماعية او ثقافية فما بالك بالدبلوماسية والعلاقة مع اصحاب القرار والنفوذ .

ومن تعرف على برلماني او وزير اوسيناتور يجعلها علاقة شخصية لمنافع شخصية مؤقتة فردية .. الكرد لم يصل الى مؤسسة دبلوماسية وهذه نقطة الضعف الاساسية في تاريخ الكرد ويركضون وراء بعض المرتزقة الفاشلين التي تظهر حقيقتهم بانهم جزء من النظام ولا يختلف عنه بشيء .. وهم يعلنون جهارا نهارا ليس بيدهم شيء حتى الاعتراف اللفظي والدستوري بحق الشعب الكردي

وهذا مقطع من دبلوماسية رجل مغربي يعمل نادلا في احدى مطاعم فانكوفر كندا مقتطف من جريدة كندية ليكون عبرة وحكمة لمثقفينا ومحامينا ودبلوماسينا في الغرب

Aatanyالاسم : حميد

هدية: إنشاء كو ايتو

والسبب: لتمويل البرامج التعليمية في المغرب

Aatany
يقضي داينرز في مطعم في فندق يو فانكوفر فور سيزونز، ويقول لهم في بعض الأحيان عن القرية حيث نشأ في المغرب . العديد من الزبائن يأتي بعيدا، تأثر Flilou ، والتي هي موطن لأقل من 1،000 شخص.

على مدى السنوات القليلة الماضية، وقد قام السيد Aatany أكثر من مجرد الحديث عن المغرب. وقال انه شكلت منظمة تدعى كو ايتو، على اسم والدته، الأمر الذي يثير للبرامج التعليمية Flilou. كما انه تم العمل مع المدارس الثانوية في جميع أنحاء كندا لتنظيم رحلات إلى المنطقة.

"
أمي لم يصل إلى المدرسة"،وأوضح : "لقد بدأت المشروع بعد أن وافت أمه المنية ذاكرتها لمساعدة الأطفال في القرية، وخاصة الفتيات، يأتي والبقاء في المدرسة."

في كندا منذ أواخر 1970s، تنفق ما يقرب من كل هذا الوقت نادلا في فندق فور سيزونز. وقال انه الزيارات المنزلية العادية واستخدامها لاتخاذ الهدايا الصغيرة للأصدقاء والعائلة قلت لنفسي، 'أنا ذاهب لبناء تلك المراحيض،".

خلال رحلة واحدة لاحظ أن المدرسة مؤقتة في قرية ليس لديها دورات المياه.

أثار المال لدورات المياه والمواصلة

وكان المشروع القادم مركز اجتماعي، والذي هو

قيد التنفيذ، ثم البرامج الصحية وغيرها من الخدمات

في مدرسة ثانوية في ريتشموند ريتشموند، رحلات الصف 12 إلى البلدان النامية، BCاقترح رحلة إلى المغرب من عشرين طالبا كانوا يساعدون وضع بالإضافة إلى

جعل المجموعات المدرسية الأخرى في وقت لاحق هذه الرحلة، بما في ذلك واحد من مونتريال وبعض المعلمين من فرنسا، فضلا عن مجموعات من الممرضات وأطباء الأسنان.

السيد Aatany تأمل في توسيع المشروع لقرى أخرى قرب Flilou وهو يعمل على "قافلة طبية" السنوي مع طبيب في المغرب. "هدفنا الرئيسي هو دعوة المزيد من المدارس من جميع أنحاء كندا ليأتي والتفاعل مع المجتمع المحلي في القرية،".

"نحن نحاول وضع المغرب على الخريطة".


The Donor: Hamid Aatany

The Gift: Creating Ko-Itto

The Reason: To finance educational programs in Morocco

When Hamid Aatany is serving diners at the Yew restaurant in Vancouver’s Four Seasons Hotel, he sometimes tells them about the village where he grew up in Morocco. Many customers come away enthralled, eager to learn more about Flilou, which is home to less than 1,000 people.

FROM THE GIVING BACK ARCHIVE

A new start for poor children in Nicaragua

Foursome 'just decided' to help on education in Togo

Charity is a duty that bestows a 'high'

For the past few years, Mr. Aatany has done more than just talk about Morocco. He formed an organization called Ko-Itto, a variation on his mother’s name, which raises money for educational programs in Flilou. He has also been working with high schools across Canada to organize trips to the area.

“My mom never made it to school,” he explained. “I started the project after she passed away in her memory to help kids in the village, especially girls, come and stay in school.”

Mr. Aatany has been in Canada since the late 1970s, spending nearly all that time as a waiter at the Four Seasons. He made regular visits home and used to take small gifts for friends and family. During one trip he noticed that the makeshift school in the village had no washrooms. “I said to myself, ‘I’m going to build those washrooms,’” he recalled.

He raised money for the washrooms and kept going. The next project was a community centre, which is under way, then health programs and other services. At one point Mr. Aatany called a teacher at Richmond Secondary School in Richmond, B.C., which organizes an annual trip for Grade 12 students to a developing country. He suggested a trip to Morocco and soon two dozen students were helping put an addition on the school in Flilou. Other school groups made the trip later, including one from Montreal and some teachers from France, as well as groups of nurses and dentists.

Mr. Aatany hopes to expand the project to other villages near Flilou and he is working on an annual “medical caravan” with a doctor in Morocco. “Our main objective is to invite more schools from all over Canada to come and interact with the local community in the village,” he said. “We are trying to put Morocco on the map.”

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

هذا السؤال ، كما ترون مركّب، وإشكالي، وله ما يبرره، ومطروح على سطح اهتمامات العصر والكتاب والدراسات المختلفة، فقد اصبحت الكتابة في السياسة مشكلة بحد ذاتها، لانها، من جانب، دخلت في متطلبات السياسة، وشرطها لتزييت ماكنة المصالح حتى في ابشع تطبيقاتها، ومن جهة اخرى، اصبحت مسؤولية لا فكاك منها بالنسبة للكاتب، واداة خطيرة يستخدمها لتصويب مجرى الاحداث ودحر الاغاليط، او خلاصا له مما يحيطه من اسئلة، أو وقاية مما يداهمه من اخطار، او حلّا لاشكاليات التعامل مع الواقع في وقت يزداد هذا الواقع تعقيدا واحتقانا.
عندما حُرمت فيرجينا وولف من الكتابة واجبرت على العودة إلى مصحة الأمراض العقلية بدعوى عدم انسجامها مع المجتمع الذي كان يلزم عقل المرأة بالمشغولية النمطية في مسائل الإنجاب وتدبير المنزل، لم تجد بدًا من الانتحار. فقد جربت دون جدوى تحدي الحرمان من الكتابة، ولم تعد قادرة على مجرد التفكير بالعودة إلى المكان الذي سيسلبها حريتها في ممارسة حرفتها الوحيدة.
وقبل عقدين من السنين فاجأني رجل الامن البريطاني وهو يسجل طلبي للجوء الى المملكة المتحدة، بالسؤال: اذا كانت مشكلتك مع صدام حسين هي الكتابة، وهي مصدر عيشك، فلماذا لم تفكر في تغيير هذه الحرفة الى حرفة اقل خطرا وابعد عن يد الملاحقة؟ فلم اجد جوابا جاهزا للرد، واتذكر اني اجبته بما لم يكن مقنعا، ولهذا فانه وضع امام طلبي علامة استفهام كانت السبب في تعليق حالتي لفترة اطول من فروض الموافقة على طلب اللجوء، لكن المهم، هو انني وبعد اكثر من عقد من السنين، التقيت محاميا متخصصا ليخبرني ان سؤال رجل الامن كان يتعارض مع حقوق الانسان، لان الكتابة مسؤولية، ورجل الامن البريطاني كان يقلل من شأن هذه المسؤولية، بل يعطي للدكتاتورية مبررا في التنكيل بالكتاب الاحرار.
الكاتب البريطاني الشهير “سومرست موم” في كتابه (الخلاصة) يتحدث عن تكاليف الكتابة في زمن المسؤولية التي تحولت الى معنى التضحية من اجل قيم الحياة، وسجل “لقد وجدت نفسي على صفحات الورق، فمن يستطيع ان يرفعني عنها”
وسئل الأديب والكاتب أورهان باموك الفائز بجائزة نوبل في الآداب هذا السؤال: لماذا تكتب؟ فقال: أكتب لأنني غاضب منكم جميعا.. أكتب لأنني لا أستطيع تحمل الحقيقة إلا وأنا أغيّرها”.
اقول: نكتب، لان الكتابة لا تزني.. ونكتب في السياسة، لأنها تزني احيانا.

****

تناقلت الوكالات والصحافه العربيه والعراقيه والفضائيات يومي الاحد والاثنين 6و7 من الشهر الجاري خبرا مفاده (بان الانتربول الدولي اوقف تعامله مع القضاء العراقي لكونه مسيس) وتاره(بان الانتربول الدولي ابلغ الحكومه العراقيه بعدم التعامل معها) وتابعت مصادر الخبر لان الموضوع يقع ضمن دائرة اهتماماتي لاسيما اني عملت بالمنظمه اكثر من اربع سنوات ومستوعبا لسياساتها
ان الخبر غير صحيح وملفق استنادا للمعطيات التاليه
اولاـ الجانب الاعلامي
1 ـ ان مصدر الخبر صحيفة الشرق الاوسط اللندنيه ومنشور قبل يوم 20/12
2ـ تناقلته وسائل الاعلام العراقيه والعربيه والفضائيات بعد اسبوعين من نشر الخبرفي الصحيفه
3ـ بامكان اي متتبع للخبر دخول موقع الانتربول الدولي والتاكد من التصريحات لان السياسه المتبعه في المنظمه تنشر كافه تصريحات الامين العام رونالد ك نوبل وكافه البيانات
4ـ نقلت صحيفة الشرق الاوسط اللندنية (عن مصادر في الأمانة العامة للشرطة الدولية “الإنتربول” قولها إن “الأمانة وجهت رسالة إلى الحكومة العراقية أبلغتها فيها أنها وبأغلبية أصوات أعضائها صوتت على عدم تنفيذ أية قرارات صادرة عن القضاء العراقي بعد أن تأكدت الأمانة العامة للمنظمة أنها قرارات غير حيادية، وخاصة قرارات الإدانة والحكم الصادرة ضد بعض الشخصيات العراقية ) وبودي الاشاره ان الامانه العامه لايوجد فيها تصويت وانما التصويت في الجمعيه العموميه وهي تعقد سنويا
5ـ ان الامين العام السيد رونالد ك نوبل من الشخصيات العالميه المهمه ومحترف لعمله مضى على تسنم مهامه اكثر من 12 عاما وهو منفذ لسياسه المنظمه ولايمكن ان يخطا مهنيا وان اي خطوه يتخذها لا تتقاطع مع النظام الاساسي للمنظمه وهو بمثابه دستورا لها لايمكن تجاوزه
ثانيا الجانب القانوني
1ـ نصت المــادة(3) من القانون الاساسي والنظام العام للمنظمة؛( يحظر على المنظمة حظراً باتاً ان تنشط او تتدخل في مسائل او شؤون ذات طابع سياسي او عسكري او ديني او عنصري) وتكرس هذه المادة( توجيه مبدأ الحياد )بصراحة تمنع الإنتربول من الانخراط في المسائل ذات الطابع السياسي والعسكري، والديني والعنصري وهذا المبدأ قدم لأول مرة في النظام الأساسي للإنتربول في عام 1948، عندما تمت إضافة عبارة "الاستبعاد التام لجميع المسائل التي لها طابع سياسي أو ديني أو عنصري الذي يحدد مقاصد المنظمة عند اعتماد دستور الإنتربول في عام 1956، هذا المبدأ قد أدرج في المادة 3، وامتد ليشمل أيضا أنشطة ذات طابع عسكري
2ـ لقد وضعت معايير بمستويات عده للتحكم في مكان من أجل ضمان الامتثال للقواعد. وتتصل هذه الضوابط من "المكاتب المركزية الوطنية" والأمانة العامة وهيئة الرصد وعلاوة على ذلك، تبادل البيانات بين البلدان الأعضاء في الإنتربول 190 تجري وفقا لمبادئ توجيهية صارمة من أجل ضمان الشرعية ونوعية المعلومات، و حماية البيانات الشخصيه ووفقا للمادة 40 من قواعد تنفيذ القواعد المتعلقة بمعالجة المعلومات. ويشمل المعلومات ذات الصلة إعادة النظر في تحليل قضية بموجب المادة 3 ما يلي (مركز الأشخاص المعنيين ، طبيعة الجرم،هوية مصدر المعلومات ، التزامات بموجب القانون (السياق العام للقضية
3ـ القواعد المتعلقة "مراقبة المعلومات" والوصول إلى الملفات للإنتربول يقر بالحاجة إلى العمل بالشراكة مع المنظمات الأخرى من أجل مكافحة الجريمة الدولية. على هذا النحو، أنها أبرمت عددا من اتفاقات التعاون مع المنظمات الدولية الأخرى، بما في ذلك الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي بالإضافة إلى ذلك، يذكر العديد من الاتفاقيات الدولية والمعاهدات الثنائية الإنتربول كوسيلة لنقل المعلومات الاستخبارية الجنائية الحساسة والسرية( غرض الحياد)، وقد كانت دائماً، أهمية قصوى للإنتربول. كمنظمة دولية ذات ولاية فريدة من نوعها، إلا وهي منع ومكافحة الجريمة من خلال التعاون الدولي المعزز للشرطة،
ثالثا الجانب الجنائي
تتمثل مهمة الإنتربول في تمكين أجهزة الشرطة في جميع أرجاء العالم من العمل سوية ليصبح العالم أكثر أمانا. ويتمتع الإنتربول ببنى تحتية متطورة تسمح بتقديم الدعم الميداني والتقني وتساعد على مواجهة التحديات المتنامية المتمثلة في مكافحة الإجرام في القرن الحادي والعشرين ونعمل لضمان وصول أجهزة الشرطة في جميع أنحاء العالم إلى ما يلزمها منأدوات وخدمات لتأدية مهامها على نحو فاعل. ونوفر لتلك الأجهزة التدريب المحدد الأهداف والدعم المتخصص في مجال التحقيقات والبيانات المهمة التي تحتاجها قنوات الاتصال المأمونة وتساعد هذه المجموعة من الخدمات والأدوات أجهزة الشرطة في الميدان على فهم الاتجاهات الإجرامية وتحليل المعلومات وتنفيذ العمليات في نهاية المطاف وتوقيف أكبر عدد ممكن من المجرمين
الخلاصه
لما موضح اعلاه ان ليس من الانصاف اقحام المنظمه الدوليه بصراعات سياسيه عراقيه داخليه هو خساره لان وصل الحال بنا بنشر غسلينا وفضائحنا ويوسفني ان القضاء العراقي لم يصدر بيان بنفي الخبر والدفاع عن موسسته اما بيان وزاره الداخليه العراقيه الذي صدر يوم امس الاثنين الموافق 7 من الشهر الجاري ضعيفا وغير مهني نتمنى من الجميع عند تناقل الاخبار عن المنظمات الدوليه التاكد من مواقعها الالكترونيه وهي بمتناول يد الجميع قيل نشر الخبر وهي ابسط المعايير المهنيه او الاستئناس براي خبراء مختصين كلن ضمن اختصاصه

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

الثلاثاء, 08 كانون2/يناير 2013 11:32

سعادة الوِصال - غريب الزمان

 

[ 01 ]

· كيف لي بالنظر إليك ؟ ...

· وأنَّى لي بذلك ؟...

· كيف ؟ ...

· متى وأين ؟ ...

· لأنَّ الصبر قد مَلّ ...

· ولأنَّ التصابر قد كَلَّ ...

· لا بل شكاني ...

· من صبري وتصابري ...

· ومن طول الفراق والهجران ...

· ومن طول الغربة والوحدة ...

· فيا حبيبي ...

· ويا سُويداء قلبي ...

· ويا قُرَّةَ عينيّ ...

· ويا أملي ومُناي ...

· ويا كُلَّ شيئي ...

· فمتى الوِصال ؟ ...

· ومتى اللقاء ؟ ...

· ومتى الإلتقاء ...

· كيف لي به ؟ ...

· وأنَّى لي بذلك ؟ ...

· متى وأين ؟ ...

· يا من أراه في خيالي ...

· ويا من يطوف في خيالي ...

· ويا من يسبح في خيالي ...

· ويا من لايفارق خيالي ...

الثلاثاء, 08 كانون2/يناير 2013 01:37

المالكي يكشف عن انسحاب بعض متظاهري الانبار

شفق نيوز/ كشف رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، مساء الاثنين، عن انسحاب بعض متظاهري محافظة الانبار لان حزب البعث وتنظيم القاعدة يتبنيان حاليا الاعتصامات.

وقال المالكي في مقابلة تلفزيونية تابعتها "شفق نيوز" إن الذين يعتصمون حاليا في الانبار يتبنون اجندات حزب البعث وتنظيم القاعدة.

وتابع ان خير دليل على ذلك خطاب الرجل الثاني في النظام السابق عزة الدوري والذي حث المتظاهرين على الاستمرار حتى اسقاط المالكي.

واشار الى ان "بعض المتظاهرين" ممن لديهم مطالب "مشروعة" قد انسحبوا من التظاهرات الجارية حاليا في محافظة الانبار.

شفق نيوز/ قال نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان، الاثنين، إن الإقليم جاد في مد أنبوب للنفط إلى تركيا، مؤكدا أن الشركات الأجنبية هي التي تضغط عليهم لوقف تصدير النفط لعدم التزام الحكومة الاتحادية في دفع مستحقاتها.

وأضاف بارزاني في مؤتمر صحفي عقده باربيل حضرته "شفق نيوز" "نحن نعمل بشكل جدي من اجل مد هذا الأنبوب النفطي عبر تركيا وسياستنا واضحة في مجال النفط".

وكان بارزاني يجيب على سؤال بشأن مشروع مد الأنبوب النفطي من قبل شركة تركية التي تنتظر موافقة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان.

وحول وقف تصدير النفط من آبار الإقليم قال بارزاني "بلا شك الشركات الأجنبية التي تعمل في الإقليم صرفت أموالا والآن تريد مستحقاتها والحكومة الاتحادية لا تدفعها".

وتابع بارزاني "وهي الآن تضغط علينا وقامت بوقف تصدير النفط لأنهم لا يستطيعون العمل بدون دفع مستحقاتهم".

وردا على سؤال بخصوص مقترح بعض الكتل السياسية العراقية بحل البرلمان والحكومة العراقية لإخراج العراق من أزمته الحالية قال بارزاني "نحن لسنا مع المقترحين لان هذا يسبب للعراق مشاكل أخرى".

ع ب/ م ج

 

تتواصل التظاهرات في العديد من المدن العراقية، منادية بعدد من المطالب التي اعتبرها رئيس مجلس الوزراء أنها مشروعة، وقد ثبتت في رسالة وجهت الى البرلمان والحكومة العراقيين، على اساس اما أن تنفذ أو تستمر التظاهرات والاعتصامات، واللافت للنظر أن منذ بدئها لم يقدم رئيس مجلس الوزراء اي تجاوب باستثناء اطلاق عدد قليل جداً من السجينات لاسباب مدنية، وقد تراجع عن تهديده بفض الاعتصامات اللادستورية كما يسميها ما لم تنفض لوحدها، وقد بقى الحال على ما هو عليه ليومنا هذا، بين استمرار التظاهرات والاعتصامات وبين تجاهل المالكي لهم.

المخيف في الموضوع أن الكتل البرلمانية بقيت منقسمة وغير راغبة في الجلوس الى طاولة واحدة لحل المشاكل العالقة، بل اكثر من ذلك فقد انسحب أو غاب نواب كتلة التحالف الوطني عن جلسة البرلمان الاستثنائية بخلاف نواب التيار الصدري، ما جعلها تشاورية لا اكثر، بل هي جلسة بلون واحد يتكلم ويسمع صوته دون وجود لمحاور، والاخطر من ذلك جرى تنظيم تظاهرات في عدد من المدن العراقية وان كانت باعداد قليلة، ترفض طلبات المعتصمين وتحرض على عدم الاستجابة لها.

هناك بوادر كارثة مفتعلة إن انطلقت لن تتوقف وسنعاني منها لخمسة سنوات جديدة على اقل تقدير، فما ان بدأ زوار مرقد الامام الحسين من انهاء مراسيم الزيارة الاربعينية ووصول طلائعهم الاولى الى ديارهم، حتى بدأ الاعداد لتظاهرات بالضد من الاعتصامات الجارية في الانبار والموصل وديالى وكركوك، وسيكون محركها بدعوى أن المتضررين من الارهاب لا يقبلون بالغاء قانون المسائلة والعدالة والمادة اربع ارهاب واطلاق قانون العفو العام، لان ضحاياهم تطالب من قبورها بتنفيذ العدالة في حق الارهابيين.

مهما عمل رجال الدين بالادعاء انهم غير طائفيين وهم يعملون على جعل التظاهرات مشتركة بين الطائفتين، يبقى أنهم يمثلون احزاب طائفية اعتاشت عليها ونمت على تربتها، كما أن المعترضين على هذه الاعتصامات لن يفوتوا الفرصة في التأكيد على طائفية اعتصامات ومطالب خصومهم، وسوف يتصاعد التحشيد من قبل الطرفين حتى تصل مدياتها الخطيرة، فلا المحتجين سيقبلون بالتراجع لانها ستكون نهايتهم ولا اتباع المالكي أو الاحزاب والجهات المحافظة على وحدة الصف الشيعي ستقبل بتقديم تنازلات تكسر شوكتهم، خاصة مع اقتراب الانتخابات المحلية وسط انزعاج جماهيري من اداء الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية في تقصيرها بتقديم الخدمات.

 

إن التصعيد وفق سيناريو التظاهرات المضادة سوف يأتي بالبلاء على البلد بتصعيد الطائفية والتراشق بالاتهامات المتبادلة التي ستعمق الانقسام داخل المجتمع العراقي، وبدل ان يكون انقسام سياسي طائفي، سيكون انقسام مجتمعي طائفي، من الممكن ان يعيدنا الى احداث عام 2006 و 2007 عندما وجد الارهاب سبيله لايقاع المزيد من الضحايا. من معوقات فض الاعتصامات، خبرة الطرفين في منهج التسويف الذي اتبعته الحكومة مع المتظاهرين في شباط من العام 2010 وان الوعود التي قطعت واشتركت الحكومة كلها في تسويفها، ستكون حاضرة هذه المرة امام المعتصمين، ولا اجد افضل من المثل العراقي ينطبق على هذه الحالة الذي يقول ”مو دافنه سوى“.

اتمنى ان تطول ايام الزيارة الاربعينية حتى يرضخ السياسيين الى منطق العقل ويحلوا المشكلة بعيدا عن اشراك المواطنين بجعلهم طرفاً في خلافاتهم ومصالحهم البعيدة عن مصالح الشعب العراقي، وامنيتي الاكبر أن يترفع العراقيون من أن يكونوا ادات في يد السياسيين، واذكرهم مع غياب الخدمات ما زال شيئين في تزايد، الاول صادرات النفط، والثاني ثروات الاحزاب التي تمتنع عن تشريع قانون الاحزاب الذي يفرض عليها الاعراب عن مصادر اموالها.

الثلاثاء, 08 كانون2/يناير 2013 01:28

مطلوب اثبات النزاهة - واثق الجابري


.
الاحتجاج والتظاهر حق مكفول في الانظمة الديمقراطية لحالة اعتراض او سوء استخدام السلطة وفسادها , وبما انها تستمد شرعيتها من الشعب فهو يقرر حينما تنحرف سياسة من انتخبهم عن القانون او الواجب , وأما اساليب الأطراء والمديح والتملق فتدفع المسؤول بالتحصن بتلك الهالة والأصابة بالغرور والابتعاد عن المطالب واللامبلاة دون الاصغاء لتلك الاصوات . التذمر الذي يصيب المواطن ناتج من عدة عوامل وتراكمات ومخزونات فكرية لتولد الاحتجاج وليس بالضرورة ان تكون في كل احوالها صحيحة فقد يعترض الحق على الباطل او يعترض الباطل على الحق , فالتظاهر تحريك للرأي العام لرصد الاخفاقات لتتبلور الى مطالب جماعية برؤية موحدة من مشتركات الاهداف , وهنالك عوامل داخلية وخارجية هي الاكثر تأثير بتحريك افكاره المنطوية عن العقائد الفكرية , ومن عوامل التأثير على الرأي العام .
1- القيادات الحكومية والقوى الحزبية والمؤوسسات المهنية لتحريك الايدلوجيات , وكل منها تمتلك رؤية محددة وأساليب لتحقيق اهدافها المرسومة وقد يختلف ما تطرحة عن ما تعلنه مستخدمة ماكنتها الاعلامية والموارد المادية لتخدم اهدافها .
2- الطبقة المثقفة والنخبة من من المجتمع ,وهذه طبقة تمتلك رأي محدد تحليلي استقرائي بين ايدلوجيات القيادات وبين تطلعات الشعوب ومطلعة على وسائل الاعلام والطبيعة المجتمعية والتاريخية والسياسية والجغرافية والاقتصادية وتستطيع التأثير ولا تتأثر .
3- الطبقة التابعة , وهي اغلبية المجتمع من البسطاء والفقراء والمحرومين والباحثين عن اثبات مواطنتهم والغير متعلمين , فتستهويهم الميولات والخطابات وتحركهم المؤوسسات والأعلام والطبقة المتعلمة المزيفة للحقائق , ومن السهولة استغلال عواطفهم وتطلعهم للأفضل واشعارهم ان هذا او ذاك هو الأصح او توجيه افكارهم بأتجاه عبادة السلطة والرمز وهذا ما يخدم الفئة الاولى فيما ذكر , ليتم التسلق على اكتافهم ويتجار بدمائهم وحياتهم .
فالتظاهرات تشكل نوع من حرية التعبير لصنع الخطاب الموحد وإيصال اصوات المستضعفين الى صناع القرار والوصول الى وسائل الاعلام , ومن واجب الدولة تمكين المواطن من ممارسة هذا الحق , والسياسي اليوم مطلوب منه اثبات نزاهته والتصدي للمؤوسسات والاجندات التي تتلاعب بمقدرات المواطن وتخادعه من جهات تحاول تهديده بالارهاب وان وجودها الضامن لعدم عودته والأخر يطالب منه مخالفة القانون كالطلب برفع المادة 4 ارهاب في حين يتفنن العالم في مكافحته او العفو عن المجرمين دون النظر الى الضحايا او طلب عودة البعث ولا يزال يشعل الفتن ويرفض العملية السياسية وربما بعض المطالب مشروعة كالمساواة والعدالة الاجتماعية والخدمات والابتعاد عن المحسوبيات والصفقات والازمات والمراوغات السياسية والمطالب الدستورية , التخبط في القرار وسياسة الطيش والتعنت والفساد صنعت للبعض حصانات ورئاسات وكأن المجتمع عبيد وانهم الطبقة المختارة حتى مع شركائهم السياسين وتقطعت كل الأواصر بينهم حتى اصبح لايريد احدهم رؤية الأخر معه في طاولة للحوار متساوية المراتب مستديرة تساوي بين كل المجتمعين وتختفي فيها ملامح الترأس والدرجات والمركزية بشفافية وحسن نوايا من اجل تعزيز المشتركات بين مكونات الشعب العراقي وكما يتطلع احدهم في عيون الأخر كي يفهم ماذا يريد فالحق عليهم ان يتطلعوا في عيون الفقراء والايتام وعدم استخدام لغة التصعيد واستعراض العضلات لقضايا انتخابية .


 

قبل ايام ادلى السياسي الكوردي حه مه ي حاجي محمود سكرتير الحزب الاشتراكي الكوردستاني _ العراق بتصريح مفاده ان النظام الكونفدرالي هو الامثل لحل مشاكل كوردستان مع الحكومة المركزية في بغداد اي من كان.

هذا الموضوع يذكرني بالرئيس الامريكي الاسبق جون كندي الذي كان قد عين 40 موظفا ليقراؤ له الصحف والمجلات المحلية والعالمية ويقدمو له ملخصات للمواضيع المتعلقة بالسياسة الامريكية طبعا كان هذا في بدايات الستينيات من القرن المنصرم حيث كان عدد الصحف والمجلات انذاك ربما 1 من الف عددها اليوم و لم تكن للفضائيات والشبكات البينية وجود.

اما اليوم فالله اعلم كم موظف او اية تكنولوجيا حديثة متوفرة للرئيس اوباما ليستطيع ان يواكب التطورات المتسارعة في العالم، اعد هذا مدخلا الى موضوع مهم الا وهو متابعة السياسي الكوردي خاصة والعراقي عامة على ماينشر في الصحف المحلية والعالمية من مواضيع مهمة قد تنير الدرب امام السياسين ويستفادون من التراكم الثقافي والمعرفي لدى ابناء الوطن في حل المشكلات والمعضلات .

ماذكره السياسي الكوردي حه مه ي حاجي محمود من كون الكونفدرالية هي الحل لمشاكل بغداد واربيل كان في الواقع موضوع لمقالة لكاتب هذه السطور نشر في العديد من المواقع في 9/11/2008 اي قبل حوالي اكثر من اربع سنوات ادناه تجدون نص المقالة والرابط لاحدى المواقع :

الكونفدرالية....هو الجواب الملائم على طروحات المالكي

(1/1)

Jamal Hamid:
الكونفدرالية....هو الجواب الملائم على طروحات المالكي

جمال زنكنة
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ماطرحه رئيس وزراء العراق السيد نوري المالكي مؤخرا حول شكل نظام الحكم في العراق وعلاقة المركز ب (الاقاليم) وصلاحية (الاقاليم) التي لاتتجاوز اقليم كوردستان حاليا فصيغة الجمع غير لازمة في الوقت الحاضر والماليكي ضليع في اللغة العربية، الا انه وكما يبدوا ليس لديه الجرأة الكافية ليقول ملء فمه (اقليم كوردستان) ، طرحه ذلك ليس فقط غريب ويثير الدهشة بل انه مضحك ومثير للسخرية فالسيد رئيس حزب الدعوة يقول بالعربي الفصيح انه يريد ان يلغي اقليم كوردستان بكل ما لهذا الاقليم من مميزات وخصوصيات وصلاحيات ويمسح كل النضالات التي خاضها الشعب الكوردي لبناء اقليمه الحر لان السيد المالكي و ببساطة لايؤمن بالفدرالية ولم يكن مؤمنا بها اصلا وان الدستور كتب في (ظروف اخرى) وان موافقته وحزبه عليه كان مجرد خدعة لكي يتنصل منها وقت مايراه ملاءما وهو يتوقع من الشعب الكوردي وقواه المناضلة ان تخضغ لاوامر الماليكي وتسلم مفاتيح كوردستان الى السيد المالكي الذي لايعلم من الذي سيعقبه و الى من سوف يسلم السيد الماليكي مفتاح العراق الا اذ كان المالكي قد ( جاء ليبقى) كمن ( جاءوا ولم يبقوا).
بهذا الطرح الغريب يصطف المالكي مع سابقيه من رجال الحكم في العراق الذين كانوا يفاوضون الكورد ويغدقون علبه الوعود البراقة لكي يتنصلوا منها بعد ذلك هكذا كان الحال مع المرحوم عبدالسلام عارف عندما خاطب الكورد في كركوك قائلا (لكم ارضكم ولنا ارضنا)  تلاه اخوه عبدالرحمن الذي زار البرزاني الخالد في مقره وبعدها عندما طرد من العراق كان اول مافعله هو اتهامه للكورد في تصريحه للصحفين في مطار اسطنبول بكون الكورد عملاء للروس والامريكان معا (سبحان الله)، ولم يتخلف المرحوم احمد حسن البكر عن سابقيه باغداق الوعود لحل المسالة الكوردية بافضل صيغة ممكنة حينها وجسد ذلك في بيان 11 / اذار / 1970 والذي كان بحق يستجيب للطموحات الكوردية انذاك ولو كان حكام العراق صادقون في وعودهم وطبقوا البيان كما اتفق عليه لوفر الكثير من المشاكل والماسي للعراق وشعبه ودول المنطقة فلا الحرب الايرانية ولا احتلال الكويت ولاماتلا ذلك من حرب عاصفة الصحراء والانفال وهلبجة وابادة البرزانيين، الا ان الدكتاتور المستبد تهرب من بيان  11 / أذار وتنصل من وعوده لانه وقعها في (ظروف اخرى)  .
نرى كأن التاريخ يكرر نفسه فبالامس عبدالسلام ومن بعده عبدالرحمن ، البكر ومن ثم الدكتاتور واليوم نرى المالكي يواجهنا بنفس التبرير الا اننا لانتمنى للسيد نوري المالكي ان يلقى نفس المصير الذي لاقاه سابقوه . فواضح جدا ان طموحات المالكي في تقوية سلطة المركز اي دولة (مركزية – وللتنويه هذا مصطلح بعثي ديكتاتوري مقيت ) لاتتوقف الا بعد ان يلغي كافة مؤوسسات (الاقاليم) وينشر قواته التي تاتمر بامرته وحده من زاخو الى الفاو ...وربما الى الكويت ويحول العراق مرة اخرى الى سجن مركزي يدار من مقعده الوثير في المنطقة الخظراء..... يتحمل المالكيزمن يقف معه مسؤولية دفع العراق الى حروب ومطاحنات داخلية ربما تمتد الى دول الجوار ايضا وتعيدن الى سنوات الثمانينيات.
مع الاسف يبدوا ان حكام العراق يلاقون صعوبة في فهم الكورد بالرغم من توفر المعلومات والتجارب فجميعهم يعتبرون الكورد (اخوانهم) ويعتقدون ان هذه الاخوة تمنحهم حق السيطرة على الكورد وادارتهم بالرغم من اقرارهم بين الفينة والاخرى بحق الكورد في تاسيس دولتهم القومية واعلانهم ذلك في العلن الا انه في واقع الامر هم ..جميعهم .... يحاربون الكورد بكل الوسائل المتاحة لديهم من السلاح الكيمياوي الى الدستور الذي يريدون تشويه....ومصير محاولاتهم جميعا هو الفشل لان الشعب الكوردي قد كسب خبرة كبيرة نتيجة التعامل مع حكام العراق ولايمكن للشعب الكوردي ان يتنازل عن حقة الطبيعي في ادارة شوؤنه بنفسه مهما كانت هذه الادارة جيدة او سيئة فاسوا ادارة كوردية للكورد هي افضل من افضل ادارة عربية او تركية او فارسية.
اعتقد علينا ان نتفق مع السيد المالكي في شيء واحد وهو ان الدستور فعلا كتب في ظروف اخرى ليس كما اليوم وعلينا ان نعيد النظر فيه وندرسه من جديد ولتسهيل مهمة المالكي هذه المرة على القيادة السياسية الكوردية وباسم الشعب الكوردي ان تطالب بدولة كونفدرالية .. العراق يقسم الى دولتين كونفدراليتين كوردستان والعراق او اية تسمية اخرى يختارونها وبذلك نوفر على الجميع الدخول في مناقشة صلاحية (الاقاليم ) التي لم تشكل بعد والتي يحاول المالكي ومن يقف خلفه اجهاضها.
ان الكونفدرالية هو الحل اللازم في هذه المرحلة للعراق. اما تفاصيل النظام الكونفدرالي فتترك للفنيين والاختصاصين لمعالجتها.


http://www.sotaliraq.com/articlesiraq.php?id=26150#axzz2HCCVdiUg

ديريك - انتشرت في الآونة الأخيرة في السوق المركزي في مدينة ديريك ظاهرة بيع اللحوم المهربة الفاسدة الآتية من إقليم جنوب كردستان حيث مصدر هذه اللحوم بريطانيا و أمريكا و هولندا.

ويأتي تهريب هذه اللحوم من قبل بعض المتعاملين مع حكومة الإقليم تزامناً مع انتشار أنفلونزا الطيور في العالم، حيث أفادت مصادر أن تلك الدول قامت بتصدير اللحوم إلى حكومة إقليم كردستان لتقوم ببيعها ولكن بعد أن عرف المواطنون في الإقليم حقيقة مصدر تلك اللحوم قاموا برفع شكاوي إلى وزارة الصحة لما لها من آثار ضارة على الصحة، حيث اضطرت حكومة الإقليم الاحتفاظ باللحوم وإرسالها لاحقا ً إلى غرب كردستان بطرق ٍ غير شرعية مستغلة بذلك الأوضاع المعيشية التي يمر بها الشعب في غرب كردستان.

و بصدد ذلك قام مراسل وكالة فرات للأنباء بإجراء لقاء مع الدكتور الصيدلاني حسين عيسى عضو اللجنة الصحية لمعرفة مدى آثار اللحوم المثلجة و المخزنة لمدة طويلة على صحة الإنسان حيث قال الدكتور عيسى: "إن هذه اللحوم تصل إلى غرب كردستان بطرق غير شرعية دون إشراف اللجان الصحية التابعة لحكومة إقليم كردستان وتناولها يتسبب في العديد من الأمراض و بيعها في الشوارع معرضة للشمس و الغبار يزيد من تكاثر الجراثيم فيها".

و أكد الدكتور عيسى بانه تلقى العديد من المرضى بسبب تناولهم لتلك اللحوم وناشد الأهالي عدم تناول لحوم غير معروفة المصدر لان ذلك يعرض حياتهم للخطر

http://ar.firatnews.com/index.php?rupel=nuce&nuceID=6421

ديريك- أكد عدد من أهالي في مدينة ديريك صباح اليوم بأن الحدود بين جنوب كردستان وغرب كردستان ما زالت مغلقة حتى اللحظة، وأن قوات البشمركة تواصل عملها في مد الأسلاك الشائكة بين جنوب وغرب كردستان.

وكانت حكومة اقليم كردستان قد نفت في بيان لها اليوم صحة الاخبار التي تتحدث عن إغلاق الحدود، وبهذا الصدد قام مراسل وكالة فرات للانباء بلقاء بعض المواطنين في شوارع ديرك حيث أكدوا بأن هذه "التصريحات عارية عن الصحة والهدف من وراءها هو خداع الشعب في غرب كردستان ومحاولة إخفاء الحقائق التي تؤكد أن قوات البشمركة تحكم سيطرتها على الحدود وتقوم بوضع الأسلاك الشائكة بين جنوب وغرب كردستان لمنع دخول أي شيء إلى غرب كردستان".

http://ar.firatnews.com/index.php?rupel=nuce&nuceID=6429

{بغداد السفير: نيوز}

قال رئيس كتلة التحالف الكوردستاني فؤاد معصوم، أنه تلقى معلومات موثوقة تؤكد أن صحة الرئيس جلال طالباني تتحسن بشكل مضطرد، وأنه قد اخذ يجلس على كرسي في غرفته بالمستشفى.
وأضاف د.فؤاد معصوم في تصريح صحفي: إن الدكتور عبد اللطيف رشيد المستشار الأقدم للرئيس قد زاره أمس وصافحه فيما مسك الرئيس بيده بشكل طبيعي، ولاحظ أن الرئيس يستوعب كلية ما يسمعه، وكان يرد على المتحدثين معه باللغات الثلاث التي يعرفها ويتقنها: الكوردية والعربية والإنجليزية.

وأكد: إن اللجنة الطبية المشرفة على الحالة الصحية للرئيس طالباني ستنقله إلى مستشفى متخصص بالتأهيل الفسلجي، لتعجيل استرجاع قدراته البدنية كاملة

صوت كوردستان: في مؤتمر صحفي عقده اليوم في أربيل بعد زيارة غير معلنه مسبقا قام بها الى أيران قال رئيس وزراء أقليم كوردستان نيجيروان البارزاني أن ميزانية الإقليم هي ليست 17% بل 11% و انهم ليسوا بمتسولين في بغداد بل أن الميزانية حق من حقوق أقليم كوردستان و أن الحكومة العراقية لا تستطيع و ليس لديها الحق بقطع ميزانية الإقليم و أن فعلت فسوف يكون لذلك تبعات سياسية و تبعات أخرى. في الوقت نفسة أكد البارزاني أن حل المشاكل بين بغداد و أربيل ستكون عبر الحوار و حسب الدستور العراقي و الحفاظ على وحدة أراضي العراق.

 

شفق نيوز/ عدّ حزب تركماني في كركوك، الاثنين، تخصيص نسبة 10% من قطعات الجيش العراقي للتركمان في المناطق المتنازع عليها بين اربيل وبغداد "خطأ كبيرا" وأمرا "غير عادل".

وجاء في بيان المكتب السياسي لحزب توركمن ايلي، ورد لـ"شفق نيوز"، أن "تحديد وزارة الدفاع العراقية نسبة المكون التركماني ﺑ 10% ضمن صفوف الجيش العراقي في المناطق المختلف عليها خطأ كبير يبعث على الأسف والأسى".

وجدد الحزب دعوته الى "تمثيل المكون التركماني في قطعات الجيش العراقي التي تتولى مهام حفظ ألامن في المناطق المختلف عليها بنسبة الثلث".

وأكد البيان أن "تخصيص نسبة 10 % للمكون التركماني ضمن قطعات الجيش العراقي المتواجدة في المناطق المختلف عليها يعد خطأ وأمرا غير عادل", منوها الى أن "البيان الصادر من مكتب فخامة السيد رئيس الجمهورية, والذي صدر قبيل سفر الرئيس جلال طالباني الى خارج (البلاد) للعلاج, أكد على ضرورة تمثيل أبناء القوميات الثلاث بنسب متساوية في القوات ألامنية التي تتولى مهام حفظ ألامن في المناطق المختلف عليها".

وجدد البيان "مقترح حزب توركمن ايلي الداعي الى ضرورة ضمان تمثيل المكون التركماني في قطعات الجيش المتواجدة في المناطق المختلف عليها بنسبة الثلث".

وكانت مصادر كوردية قد ذكرت ان وزارة الدفاع العراقية قررت زيادة نسبة الكورد في الجيش العراقي في المناطق المتنازع عليها من 3% الى 30%، فيما خُصص للتركمان والمسيحيين والمكونات الاخرى نسبة 10% والباقي المؤلف من 60% مخصص للعرب.

واكدت المصادر ان وزارة الدفاع في الحكومة الاتحادية ابلغت الفرقة 12 كركوك و2 الموصل و4 تكريت و5 ديالى، بزيادة نسبة المكونات العراقية في الجيش بنسب محددة لكل مكون.

واوضحت المصادر ان الوزارة حددت نسبة العرب في المناطق المستقطعة (المتنازع عليها) بـ60%، فيما خصصت للكورد 30% والـ10% الباقية تم تخصيصها للتركمان والمسيحيين والصابئة والمكونات الاخرى.

م م ص/ م ج

شفق نيوز/ نفى إقليم كوردستان العراق، الاثنين، أي علاقة له بالمتظاهرين الذين رفعوا مؤخرا علم الإقليم في محافظة الانبار، منتقدة في الوقت نفسه الدعوات التي أطلقت مؤخرا لترشيح بديل للرئيس العراقي جلال طالباني بسبب مرض الاخير.

وأثار رفع علم كوردستان انتقادات من قبل برلمانيين وبخاصة في ائتلاف دولة القانون واعتبروا ذلك دعما من الإقليم لتلك الاعتصامات.

وقال رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني في مؤتمر صحفي عقده باربيل "لا علاقة للإقليم بالمتظاهرين الذين رفعوا العلم".

وكان متظاهرون في الانبار عبروا عن تأييدهم لرفع العلم الكوردي وقالوا إن ذلك إشارة على مدى التقارب بينهم وبين الكورد.

واضاف بارزاني ان اقليم كوردستان يدعم المطالب المشروعة للمتظاهرين. وسبق لنواب كورد ان سخروا من مطالبات الغاء قانون المساءلة والعدالة وقالوا ان ذلك سيعمل على اعادة البعثيين الى السلطة. وقالوا انهم لايريدون تكرار عمليات الانفال.

من جانب آخر، هاجم بارزاني الدعوات التي تحث على ضرورة البحث عن بديل لرئيس الجمهورية، وقال إنها "لا اخلاقية".

واضاف ان التقارير تثبت ان صحة طالباني تتحسن وانه من غير اللائق الحديث عن بديل له.

ع ب/ م ف/ م ج

بغداد/ المسلة: قال النائب عن القائمة العراقية حيدر الملا, الاثنين, إن بعض المطالب الـ13 للمتظاهرين التي تقدم بها المتظاهرين عبر القائمة العراقية مرفوضة، خاصة التي تتعلق بالدعوة إلى تعزيز فكرة دولة المكونات, مشددا على ضرورة عدم مساس المتظاهرين بالمال العام من خلال قطع الطرق في بعض المدن العراقية.


وذكر الملا لـ"المسلة", أن "اغلب مطالب المتظاهرين كتبت من قبلهم وقدمت الى ممثلي تلك المحافظات من نواب القائمة العراقية"، مشيرا إلى أن "الكثير من هذه المطالب هي استحقاقات للشعب العراقي تعبر عن حقيقة مفادها أن العملية السياسية ذهبت لمشروع لبناء مؤسسات دولة مكونات وليست بناء مؤسسات لدولة مواطنة".


وأضاف الملا "الحل الجذري سيكون بتشخيص الخلل البنيوي داخل العملية السياسية التي لم تستطع أن ترتقي بمؤسسات الدولة العراقية الجديدة ضمن مفهوم دولة المواطنة"، لافتا الى ان "معالجة الخلل سيلبي جميع مطالب الشعب العراقي بالشكل الذي ينسجم مع الدستور".


ووصف الملا "عدد من المطالب التي احتوتها ورقة المتظاهرين بالمرفوضة"، مؤكدا أن "العراقية ترفض أي تشريع قانوني أو إجراء تنفيذي يسهم بتعزيز دولة المكونات وتسعى لدولة المواطنة التي تتجاوز الانتماء المذهبي والديني والقومي للمواطنين العراقيين، ليكون جميع العراقيين متساوين امام القانون بغض النظر عن انتماءاتهم الدينية والمذهبية عبر إجراء تعداد سكاني يشخص هذه الأمور".

 

وفيما يتعلق بالتظاهر واستمرار الاعتصامات وتلويح البعض بغلق طريق بغداد الموصل, دعا الملا المتظاهرين الى أن "تكون التظاهرات سلمية ولا تمس الأموال العامة ولا تسهم بوقوع ضرر على المواطنين"، موضحا أن "غلق الطرق العامة يلحق ضرراً كبيراً بالاقتصاد العراقي".


وذكر الملا أن "العراقية لا تقبل باي إجراءات من شأنها أن تسلح التظاهرات وتجعلها غير سلمية ولا تقبل بالشعارات الطائفية وبأي إجراءات من شأنها أن تمس الحياة العامة للمواطنين".


ودعا الملا "الحكومة العراقية للضرب من حديد على يد اصحاب المشروع الطائفي والاجندة الاقليمية الذين يريدون تقسيم العراق من جهة، كما دعا الحكومة ايضا الى تلبية مطالب المتظاهرين المشروعة منها".

وكانت "المسلة" قد نشرت في الـ(6 كانون الثاني 2013) نص المطالب الـ13 التي رفعها المتظاهرون في محافظات الانبار وصلاح الدين والموصل، ومن اهمها نقل قضية وزير المالية رافع العيساوي وحمايته الى محاكم الانبار واطلاق سراح المعتقلات المتهمات وفقا لقانون مكافحة الارهاب وتعليق العمل بالمادة الرابعة منه لحين الغائه، واحالة المتهمات بقضايا جنائية الى محافظاتهن، وتعليق العمل بالمادة الرابعة من قانون مكافحة الارهاب وايقاف قانون المساءلة والعدالة.

 

صوت كوردستان: تم نشر فيلم حول تأسيس قواة عسكرية موالية لرئيس إقليم كوردستان مسعود البارزاني في غربي كوردستان. أدناه فلم فيديو حول هذه القوات العسكرية و عنوان موقع تلك القواة على الفيس بوك و فيها يلاحظ عدائهم المبالغ فيه لقوات حماية الشعب الموالية للاتحاد الديمقراطي المقرب من حزب العمال و بأن هذه القواة تم أنشائها لمعادات قواة حماية الشعب.

فلم حول تشكيل تلك القواة و رفع صور البارزاني في المراسيم.

https://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=ZimHxt7p0SU

رابط موقع تلك القوات:

https://www.facebook.com/HezaPakrewanTehsinMemo

بصد تشكيل تلك القوات صرح نيجيروان البارزاني رئيس وزراء إقليم كوردستان في مؤتمر صحفي عقد اليوم في أربيل أنهم لا يعترفون بتلك القوات و أنهم مع توحيد قوى غربي كوردستان و يرفضون الحلول العسكرية.

 

لاحت رؤوس الحراب..

تلمع فوق الرمادي..

علي محسن الجواري

إعلامي وناشط مدني

ان الاختلاف في وجهات النظر امر صحي ويكاد يكون هو القاعدة وما خالفه استثناء ، ذلك لان لكل انسان رأي يختلف عن غيره ، فهو كبصمة الاصابع لا يمكن ان تتطابق بين اثنين على كوكب الارض ، ولان الدستور العراقي يكفل للانسان العراقي حرية التعبير وفق ضوابط احترام اراء الاخرين وعدم المس بهم والتهجم عليهم و و والخ.. مما هو متعارف عليه في بلادنا وباقي بلاد خلق الله ، ولان العراق بلد ديمقراطي ومن حق مواطنيه التعبير عن ارائهم ، خرج ابناء محافظة الانبار في تظاهرات حاشدة قطعوا فيها الطريق الدولي منتفضين على حكومة الرئيس المالكي التي يشغلون فيها عدة وزارات ، مطالبين اولا باطلاق سراح المعتقلات ، حدث هذا على خلفية القاء القبض على حماية وزير المالية رافع العيساوي ، ومن ثم تطوت المظاهرات وزادت رقعتها لتشمل محافظات اخرى و طلبات اخرى ، وليتوافد اهل السياسة الراغبين بنيل حصة دسمة من اصوات الناخبين على مقر المظاهرات الذي تحول الى اعتصام وقد ضمن اغلب هؤلاء الساسة تلك الحصة عدى السيد المطلك الذي خرج بخفين ولم استطع ان اتاكد انهما لحنين او غيره ممن حضروا التظاهرة على ان الشهادة تقال انه يتمتع بلياقة عالية هو وافراد حمايته ومن رافقه .

ان اشد ما نفتقد في بلدنا والبلاد التي بمستوانا هو ثقافة الاختلاف الذي قد يصل الى حد العراك بالايدي والارجل بين الاخوين لقضية سياسية تتعلق بالسودان مثلا، وقد يؤدي خلاف على (دعابل) بين اطفال الى تحول الزقاق وربما المحلة الى ساحة معركة و(يا ويله اللي سيارته طابكه بالشارع) وقد يصل العراك بـ(النعل ) بين اختين او صديقتين على خلاف بسيط قد يتعلق بوصفة لطبخة معينه ، ولا يطبق القول: ان الاختلاف لا يفسد للود قضية الا على شاشاتنا الفضائية العراقية وبرامجها السياسية الباهته التي تظهر الكل مبتسمين ومتحابين ومتفقين وان خللا فنيا اصاب القمر الصناعي عطل سات هو الذي سبب فقدان الرؤيا الواضحة لدى المشاهد وان الحياة لونها بمبي بمبي بمبي .

ولو وضعنا مظاهرات الرمادي في كفة الميزان ووضعنا في كفة اخرى الضوابط والمعايير القياسية للمظاهرة في أي بلد من بلدان الكوكب حتى وان كان متخلفا لوجدنا عدة حقائق لا تحتاج الى حاسبة او ورقة وقلم بل كما يقال : حساب عرب ، ومن هذه الحقائق ان المظاهرات قد خرقت مبدأ احترام حرية الاخرين فالشعارات التي رفعت كانت بقمة العنصرية ، كما ان رفع اعلام النظام السابق ورفع صور (جريذي العوجة ) ورفع صور اردوغان وميماتي باش ، واعلام تركيا وموزمبيق وشرق استان واعلام الجيش السوري الحر واعلام دهن العرب الحر، قد افقدت المظاهرة موضوعيتها وشرعيتها ناهيك عن الهتافات الطائفية والتصريحات العنصرية ، ليخرج بعد ذلك الفريق اول الركن الرفيق عزت ابو الثلج ليتحفنا بخطابه الرنان ولتزاح الستارة عن الممثلين وتسقط كل الكواليس .

ايها الاحبة لست طائفيا ولكن لي مذهب احبه والتزم بتعليماته ، كما اني لا اطلب من الاخرين ان يتركوا اديانهم ومعتقداتهم وينضموا الي او ان يقاطعوا بني قوميتهم و(يذبون جرش ويانا) لكن اوجه خطابي الى الجميع وخاصة الاغلبية الشيعية العراقية لقد قال الاخوة في الانبار ونينوى وصلاح الدين كلمتهم وعبروا عن كل ما يجول بخاطرهم ولم يبقوا لنا عذرا اذ ادلوا بدلوهم وها هو واردهم يلقي على مسامعنا ويرينا ما استقر عليه امرهم ، ودعونا من مساعي السيد مقتدى الصدر التي لا اجد لها طائلا ومواقفه التي يتخذها بالضد من الرئيس المالكي ، ومحاولاته للتقرب والتقارب التي لم نستفد منها الا الظاهر ، اقول: متى سوف نقول كلمتنا الفصل.. والله من وراء القصد.

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- جددت جماعة الإخوان المسلمين في مصر مطالبتها إلى السلطات في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، بالإفراج عن "جميع المصريين" في كلا الدولتين الخليجيتين، وإعادتهم إلى وطنهم وأهلهم، لأن "الظلم ظلمات يوم القيامة."

وأدان البيان الصادر عن المتحدث الرسمي باسم الجماعة، محمود غزلان، والذي حصلت CNN بالعربية على نسخة منه، "الاعتداء" الذي تعرض له عدد من أهالي المصريين المعتقلين في دولة الإمارات، أثناء وقفتهم الاحتجاجية أمام مقر جامعة الدول العربية، في وسط العاصمة المصرية القاهرة، الأحد.

وكانت تقارير إعلامية رسمية قد أشارت، في وقت سابق الأحد، إلى إصابة 15 شخصاً على الأقل، من أهالي المعتقلين المصريين في دولة الإمارات، بعدما هاجمهم عدد كبير من الباعة المتجولين في ميدان التحرير، أثناء وقفة احتجاجية نظموها أمام مقر الجامعة العربية، للمطالبة بالإفراج عن ذويهم.

وأضاف بيان الإخوان أن "هذا العدوان، الذي طال النساء والشيوخ والأطفال.. إضافةً إلى العدوان على المراسلين والمصورين الإعلاميين، وكسر كاميراتهم، حتى لا يصوروا الجريمة النكراء.. يدل على المستوى الذي وصل إليه هؤلاء المعتدون، من تجرد من كل المبادئ والأخلاق والمشاعر الإنسانية."

وأشار البيان إلى أنه بينما "القيم المصرية الأصيلة تدفع إلى التعاطف مع أهل المصائب والبلاء، فإذا بهؤلاء المعتصمين، يعتدون عليهم، ليضيفوا بلاءً إلى بلائهم، ومصيبة إلى مصائبهم، ويقطعون الصلة التي يدعونها بالثورة وميدان الثورة وأخلاق الثورة."

اختتمت جماعة الإخوان بيانها بالتساؤل: "هل هؤلاء المعتصمون يمكن أن يكونوا من الثوار؟.. أو أنهم غير ذلك مما لا نحب أن نصفهم بما يستحقون من أوصاف؟.. وهل يمكن أن يكونوا مصريين وطنيين؟"، بحسب ما جاء في البيان.

السومرية نيوز/ بغداد
اعتبر التحالف الكردستاني، الاثنين، أن مطالب المتظاهرين مشروعة وتنسجم مع الدستور، مؤكدا تأييده لجميع تلك المطالب.

وقال المتحدث باسم التحالف مؤيد الطيب في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "مطالب المتظاهرين في المحافظات العراقية مشروعة وتنسجم مع الدستور"، مؤكدا "تأييد التحالف الكردستاني لجميع تلك المطالب كونها حق دستوري".

وأشار الطيب أن "التحالف يرفض الشعارات الطائفية وزج المعتقدات المذهبية في الخصومات السياسية، ويؤيد التظاهر السلمي للمطالبة بالحقوق، وخصوصا أن الوعي السياسي للشعب العراقي جيد وحضاري ويكفله الدستور بمطالبة بحقوقه".

كشفت اللجنة التنسيقية لمتظاهري الانبار، الاثنين، أنها بصدد تقديم طلب لرئيس إقليم كردستان وقادة عراقيين من طوائف وقوميات وديانات مختلفة لزيارة الانبار، مبيناً أن الدعوة تهدف لاطلاعهم على مطالبنا ووجهة نظرنا دون وسطاء أو وسائل إعلام.

كان التيار الوطني الحر الكردي في كركوك أعلن، في (25 كانون الأول 2012)، عن دعمه لوزير المالية رافع العيساوي بشأن قضية اعتقال حمايته، مؤكداً مساندته المطلقة ودعمنا لموقف وتوجهات التي تبناها شيوخ ووجهاء وأبناء الأنبار للمطالبة بحقهم ووجودهم ورفع الظلم عنهم، فيما شارك في التظاهرة الانبار ناشطون كرد من إقليم كردستان وقاموا برفع أعلام الإقليم.

يذكر أن محافظات عدة من بينها الانبار تشهد منذ، (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة على الطرق الطريق الدولي السريع قرب مدينتي الرمادي والفلوجة، للمطالبة "بتصحيح مسار الحكومة" وإطلاق سراح المعتقلين واحتجاجاً على اعتقال حراس لوزير المالية رافع العيساوي، حيث قطع المتظاهرون الطريق، ورفعوا إعلاماً عراقية قديمة تعود لفترة نظام صدام حسين.

السومرية نيوز/ بغداد

أعلن مركز الرصد الزلزالي في هيئة الأنواء الجوية، الاثنين، عن تسجيل هزة أرضية بقوة درجتين على مقياس ريختر في منطقة الشريط الحدودي مع تركيا شمال دهوك، فيما اعتبر أن هناك زيادة في النشاط الزلزالي يتركز في نطاق منطقة زاغروس والحدود الشمالية والشمالية الشرقية للعراق.

وقال مسؤول المراصد الخارجية للمركز عبد الكريم عبد الله تقي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "هزة أرضية بقوة درجتين على مقياس ريختر سجلت، اليوم، في منطقة الشريط الحدودي مع تركيا شمال دهوك".

إلى ذلك، اعتبر تقي أن "هناك زيادة في النشاط الزلزالي يتركز في نطاق منطقة زاغروس والحدود الشمالية والشمالية الشرقية للعراق"، مؤكداً "وجود زيادة في ما يطلق عليه تسمية الزيادة غير الحقيقية في الهزات الأرضية الناتجة عن تشغيل المحطات الزلزالية".

ولفت تقي إلى أن "العراق بحكم موقعه على حدود الصفيحة التكتونية العربية وتحرك هذه الصفيحة باتجاه الشمال الشرقي واصطدامها بالصفيحة الإيرانية والتركية تجعل المناطق الشمالية والشمالية الشرقية الأكثر تعرضاً للهزات".

يذكر أن مركز الرصد الزلزالي أعلن، في (28 نيسان 2012)، أن هزة أرضية بقوة 3.9 درجة على مقياس ريختر وأخرى ارتدادية، ضربتا شرق قضاء علي الغربي في محافظة ميسان، مؤكداً أن القضاء شهد 25 هزة تراوحت قوتها بين أربع إلى خمس درجات، كما ضربت هزة أرضية في آذار من العام 2012، ناحية شيخ سعد جنوب مدينة الكوت، شعر بها معظم سكان الناحية من دون أن تخلف أي خسائر.

السومرية نيوز/ بغداد
بحث رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي، الاثنين، مع رئيس اركان الجيش العراقي الفريق الركن بابكر زيباري إمكانية استمرار المحافظة على مهنية المؤسسة العسكرية بعيدا عن التأثيرات السياسية السائدة في البلد.

وقال النجيفي في بيان صدر، اليوم، عقب استقباله زيباري، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه، إن "الجانبين بحثا واقع المؤسسة العسكرية وإمكانية استمرار المحافظة على مهنيتها بعيدا عن التأثيرات السياسية السائدة في البلد".

وأكد النجيفي، وفقا للبيان، على "تاريخ الجيش العراقي ودوره الحافل بالمآثر الذي لا ينكره احد وبارك لمنتسبيه قادة وضباطا ومراتب بذكرى تأسيسه الاغر".

ودعا القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي، أمس الأحد (6 كانون الثاني الحالي)، خلال كلمة له بمناسبة الذكرى 92 لتأسيس الجيش العراقي، السياسيين أن لا يرهبوا الجيش بالتهديدات، فيما شدد على الجيش أن لا يهاب أحدا ما دام ينفذ واجباته بمهنية.

يذكر أن العراقيين يحتفون في السادس من كانون الثاني في كل عام بذكرى تأسيس الجيش العراقي حيث أعلن عن تأسيس أول فوج من أفواجه والذي حمل اسم "فوج موسى الكاظم" في سنة 1921، وتم حل هذا الجيش مع المؤسسات التابعة له في أيار عام 2003  بقرار من الحاكم الأمريكي المدني للعراق بول بريمر.

الإثنين, 07 كانون2/يناير 2013 15:09

قبل فوات الاوان يا اخوان .. اسد عقراوي

بعد كل هذه السنوات التي مرت على العراق بعد سقوط النظام السابق سنة 2003 وما تبعها من أحداث ومجريات في العراق ككل وخاصة في المناطق ذو الكثافة السكانية مثل الموصل وكركوك والمناطق المتنازع التي أحدثت شرخا كبيرا في العلاقات الكردية العربية كانت سببا في عدم استطاعتنا من تهيئة الارضيه المناسبة لتطبيق ألماده 140 من الدستور العراقي وكذلك استطاع المالكي أن يوظف هذا الشرخ في الاونه الاخيره وكان السبب عاملان رئيسيان.

أولا/ بعض الاجتهادات والتصرفات الخاطئة المتبعة من قبل بعض المسؤولين الكرد في التعامل مع أهالي المناطق المتنازع عليها

ثانيا/ ضعف بعض القادة والمسئولين الكرد في هذه المناطق من القيام بواجباتهم على أكمل وجه وقيامهم بالكثير من الأخطاء والتجاوزات مما انعكست سلبا على سمعة الكرد

كمحصله لهذان السببان حصلت قائمة نينوى المتاخيه على ألمرتبه ألثانيه في الانتخابات ألمحليه لمجالس المحافظات في سنه 2008 وكان هذا دون مستوى الطموح وحصلت قائمة الحدباء على ألمرتبه الأولى وسيطرت على مجلس محافظه نينوى ولكن بعد أكثر من ثلاث سنوات فقدت قائمة الحدباء الكثير من جماهيرها ناهيك عن الانقسامات التي حدثت فيها ووصول سمعة آل نجيفي إلى الحضيض وهذا سيبدو جليا في الانتخابات المقبلة انشاءالله

آن الأوان يا إخوان أن نعد ألعده للانتخابات القادمة وذلك بان نقوم بجهود حثيثة وسريعة وبرامج جديدة خاصة في المناطق المتنازع عليها لكسب الوقت والحصول على موقع الرياده في الانتخابات ألمقبله

قبل كل شئ يجب أن ننشئ غرفة عمليات ومركز دراسات لهذا الغرض وتكون تحت إشراف ورعاية مسئول( كفوء) .فعندما تبدلت بعض القيادات ألحزبيه في بعض فروع الحزب الديمقراطي الكردستاني رأينا كيف انعكس هذا التغيير ايجابا على سمعة الفرع وعلى أداءه.

على القيادة السياسية الكرديه إصدار بيان واضح وصريح

و بكتاب رسمي موجه للعشائر العربية في المناطق المتنازع تطالبهم بتشخيص كل السلبيات والمخالفات والتجاوزات الغير مسئوله والتي صدرت من بعض المسئولين والمنتسبين الكرد في السنوات السابقة والتي لم ترصد في الوقت المناسب بسبب الظروف الامنيه السائدة آنذاك وكذلك محاولة التقرب من شيوخ العشائر والاستماع لتوجيهاتهم ولملاحظاتهم تجاه عمل المسئولين الكرد الحاليين في مناطقهم لان هناك الكثير من التجاوزات والمغالطات حدثت في هذه المناطق لم تصل إلى أذهان القيادات الكردية واذكر احدها على سبيل المثال لا الحصر حيث كان احد شيوخ العرب يقوم بزيارة الموصل بشكل شبه يومي ويعود عصرا إلى قريته وإذا به يستدعى إلى جهاز الاسائيش في ألمنطقه محاولين أهانته واتهامه بالتجسس ولولا فطنة هذا الشيخ وذكره لأسماء وشخصيات كرديه في الموصل لما استطاع هذا الشيخ أن ينفذ بجلده وبعد يومين فقط أقام هذا الشيخ مؤدبه غذاء كبرى جمع فيها ضباط الاسائيش مع بعض المسئولين في الناحية مع بعض الوجوه الكردية في الموصل ليؤكد للإخوان في جهاز الاسائيش صحة أقواله وصدق نواياه

عند الالتقاء بشيوخ العشائر العربية يجب التأكيد أثناء الحوار على القواسم ألمشتركه بين الكرد والعرب والتاريخ المشترك ومدجسور المحبه والتعاون بين جميع الاطياف بغض النظر عن الدين والمذهب وان العلاقة بين الكرد وسكان هذه المناطق هي بمثابة الكيبل الكهربائي ذو محورين سالب وموجب فإذا ما تم الربط الصحيح بين هذين القطبين استطعنا الحصول على تيار مستمر يضئ لنا الدروب للكثير من الانجازات وتحويل السلبيات الى ايجابيات .

مد يد العون والمساعدة إلى القيادات ألعسكريه والبعثيه من أتباع النظام السابق من الذين لم تتلطخ أيديهم بالدماء من سكان هذه المناطق بعدما أصبحوا طاعنين بالسن وأقعدهم المرض وألزمهم الفراش وتحت شعار ( ارحموا عزيز قوم إذا ذل )

ضرورة تنظيف القيادات الكردية والاجهزه الامنيه ألعامله في الموصل وكركوك وفي الأراضي المتنازع عليها من العناصر ألمعروفه بالتعصب القومي والتي تهمش كل ماهو عربي وخاصة العناصر التي رصدت عليه مخالفات لان بقاءها في هذه الفترة بالذات يضر أكثر مما ينفع .

ضرورة تواجد أعضاء من قائمة نينوى المتاخيه في سيطرات التماس بين الموصل واربيل وبين الموصل ودهوك في الكرفانات ألمعده لإعطاء أذن الدخول حيث يمكن للعضو بالالتقاء بعينات عشوائية من المجتمع الموصلي ومحاولة التعرف عليهم عن قرب وإقامة علاقات وصداقات معهم نستفاد منها في تحسين ألصوره وتغيير القناعات .

إطلاق سراح المعتقلين العرب في سجون الإقليم إن وجدوا من أهالي الموصل وكركوك والأراضي المتنازع عليها ممن اعتقلوا على اثر تلاسن مع منتسب السيطرة بسبب حيازته لعلم عراقي قديم أو لحمله لصوره لصدام أو غيرها من تافه الأمور.

عقد مؤتمر كبير وموسع للمناطق المتنازع عليها في مطلع العام القادم وتحت شعار ( الأرض لأهلها ) يحضره اكبر عدد من الشخصيات العربية والتركمانية والايزيديه والشبكية مع عدد لاباس به من الوجوه ألموصليه وان يكون هذا المؤتمر برعاية شخصيه قياديه كبيره في الإقليم وجدول أعمال يعد خصيصا لهذا الغرض ويضمن النقاط ألتاليه

أولا/ طلب بيان وتشخيص السلبيات والتجاوزات في هذه المناطق والتي حصلت وتحصل من قبل بعض المسؤولين ومحاسبتهم من اجل عدم تكرارها .

ثانيا/ الإيذان ببدء مرحله جديدة من العلاقات مع جميع الأطراف في هذه المناطق قائمه على الاعتراف والاحترام المتبادل وهذا يتطلب تقديم التنازلات من جميع الأطراف من اجل التعايش المشترك .

ثالثا/ تشكيل لجان من اهالي هذه المناطق حصرا تعمل على متابعة القوانين والانظمه السائدة ورصد المخالفات والتجاوزات من جميع الأطراف والعمل على إذلالها دون تراكمها

رابعا/ حث حكومة الإقليم والوزارات ألتابعه لها على إقامة مشاريع زراعيه وخدمية وإنتاجيه في هذه المناطق وزج بعض سكان هذه المناطق في الوظائف الاداريه والخدميه والعسكريه للنهوض بمستوى دخل المواطن في هذه المناطق والقضاء على البطالة .

بعد القيام بهذه الإجراءات تجاه الموصل وكركوك والأراضي المتنازع عليها يتطلب على ألقياده الكردية في نفس الوقت اختيار المسئول الجيد للعمل في هذه المناطق ليس على أساس ألدرجه ألحزبيه والخلفية العشائرية والتزكية ألشخصيه من المسئول الفلاني بل يجب أن يتم الاختيار على درجة النزاهة والكفاءة والشخصية القوية القادرة على مواجهة الحقائق القاسية والمواقف الصعبة لان المسئولين أربعة أنواع مسئول يعمل لنفسه ومسئول يعمل لمصلحة مسئول أعلى منه لانه محسوب عليه ومسئول يعمل من اجل الترقية في المنصب ومسئول يعمل من اجل ألمصلحه ألعامه وهو إعطاء كل ذي حق حقه وهو المسئول المطلوب .

فالتمسك بالمسئول الفاشل على عناد الخصم يؤجج ألازمه ويجعلها أكثر تعقيدا ويصب هذا في خانة الجهل السياسي والله الموفق .

-------------------------------------------

 

أصوات سعودية تطالب قيادة بلدها باتخاذ موقف رسمي حازم تجاه التهديد الإستراتيجي القادم من الدوحة بذراعيه الاخواني والاعلامي.

ميدل ايست أونلاين

لندن – يبدو ان الاعلام السعودي لم يعد في وسعه السكوت على التهديد الأمني والفكري والإستراتيجي الذي تفرضه جماعة الاخوان المسلمين على المملكة بتمويل ودعم سياسي واعلامي من قبل الجارة قطر.

ومنذ اعتلائها السلطة في أكبر بلد عربي سكانا، زعمت حركة الاخوان المسلمين بأنها لا تسعى إلى احداث تغيير سياسي خارج الحدود المصرية، لكن "التقية السياسية" التي ينكرها الاخوان على بعض الشيعة باتت "منهجا لهذه الحركة على الساحة الخليجية".

وقبل ذلك، حذر قائد شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان من مخططات ومؤامرات لدى التنظيم العالمي للاخوان المسلمين بهدف قلب انظمة الحكم في دول المنطقة.

وظهرت مؤخرا أصوات في السعودية تطالب برد فعل رسمي حازم على "محاولات زعزعة استقرار وطننا واقتلاعه من أمنه ووحدته" حسبما كتب قينان الغامدي، رئيس تحرير صحيفة الشرق السعودية.

وصعد الغامدي بالقلق إلى مستوى مثير للمخاوف حين تحدث عن "تكوين لوبي عربي يدعم مواقف قطر ورغبتها (..) بتقليل شأن السعودية وزعزعة استقرارها، عن طريق الذراع الإخوانية الجاهزة عندها".

وأشار رئيس تحرير الشرق في مقال مطول نشرته الصحيفة السبت إلى مكالمة جمعت رئيس وزراء قطر الشيخ حمد بن جاسم مع "شخصية مهمة" نصّت على أن قطر "تقوم بجهد لطمأنة الأميركان، وتذويب تخوفاتهم من الإخوان المسلمين تمهيداً لتكريس هذه الطمأنينة لدى الغرب كله بأن زعزعة استقرار السعودية لا تضرهم".

من جانب آخر، اختار الكاتب علي سعد الموسى الحديث عن "معاقل اخوان السعودية" في سلسلة مقالات بدأت صحيفة الوطن السعودية بنشرها تباعا، وأولها كان حول الشخصية القيادية المهمة في الاخوان كمال الهلباوي، الذي تدرج في وزارة التعليم السعودية منذ مطلع السبعينيات من القرن الماضي إلى أن وضع يديه على على "أهم مفصلين في التعليم: بناء المناهج ورسم الأنشطة".

ويتابع الموسى قائلا "كان لابد أن ينتقل إلى مخططات المشروع الأعلى ليكون الاختراق الضخم حين تكتشف أن كمال الهلباوي (الذي وصل فيما بعد الى منصب رئيس التنظيم العالمي لحركة الإخوان المسلمين) كان العضو الرئيس المؤسس في القائمتين: هيئة الإغاثة الإسلامية العالمية والندوة العالمية للشباب الإسلامي، بوصف هذين الجسدين ذراعاً مالياً مرناً وعملاقاً تحتاج حركة الإخوان المسلمين أن تزرعه في قلب المنجم المالي الذهبي للملايين السائلة التي تحتاجها هذه الحركة".

كمال الهلباوي.. نجم السبعينيات

وأصبح التدخل القطري في الشأن السعودي عبر الاخوان، بحسب الغامدي، يعتبر "قضية وجود من عدمه، وليس قضية اختلاف أو خلاف، أشعر أن هناك من يريد زعزعة استقرار وطننا واقتلاعه من أمنه ووحدته بكل كبرنا على كل المستويات والاحتمالات والفهومات".

وتحدث الغامدي عن "تقية" الاخوان التي ينكرونها على بعض الشيعة و"غمزهم ولمزهم في قيادة بلادنا وحكومة بلادنا وميزانية بلادنا، واستغلال أخطاء بعض الأمراء وتضخيمها والتشنيع بها وعليها، بهدف استثارة الناس، وتشجيعهم على الفوضى".

أمّا قناة الجزيرة، فيرى انها "انكشفت بوضوح صارخ إنها لخدمة تنظيم الإخوان المسلمين وما تفرع عنه. وما سماح القناة للقرضاوي من منبرها أن يهدد بإيقاف أو تقليص المساعدات القطرية لمصر، إذا لم يتم التصويت على الدستور الإخواني في مصر بنعم إلّا أنموذج بسيط لدعمها للإخوان وتحيزها لهم".

وتساءل عن الصفة التي اعتبرت القناة القرضاوي عليها حين يتحدث باسم حكومة قطر، وهي أقصد القناة- مهنية لاشك، لكن مهنيتها التي تحتم عليها سؤاله عن الصفة التي يتحدث بها، غابت أو توارت، أو التوجيه أو التوجّه المنحاز غيبها مع الربيع –أو الخريف- العربي ولا تفسير آخر".

وعن "الموضوع الأكثر أهمية"، يقول الغامدي ان "أصدقاء وأحباء الشيخ يوسف القرضاوي في المملكة يتحركون ويعملون ويتواصلون، وربما يجمعون الأموال، ويحاضرون بكامل حريتهم ولا أحد يسألهم. هذا الحراك الإخواني من أين؟ وإلى أين؟ بينما الإمارات تنبهت واتخذت إجراءاتها وهي محقة".

واعتقلت السلطات الاماراتية عددا من المصريين الوافدين اليها بتهمة إدارة خلية محظورة والعمل على زعزعة الأمن في البلاد وجميعهم ينتمي لجماعة الاخوان المسلمين المصرية.

أصدقاء القرضاوي يتحركون بحرية في السعودية

وكانت الإمارات التي تعبر منذ فترة طويلة عن عدم ثقتها في الإخوان المسلمين اعتقلت زهاء 60 إسلاميا الشهر الماضي واتهمتهم بالارتباط بالجماعة المصرية وبالتآمر لتقويض نظم الحكم في منطقة الخليج.

وفي ختام مقاله المعنون "أربع لماذات وتنبيه لإخوان الداخل والمخدوعين فيهم ومن يوجههم ويدعمهم"، يقول الغامدي "هنا وحدة وطنية وقيادة دونهما الحبر والدم".

أما المقال الثاني للموسى الذي نشره الاثنين في "الوطن" فقد تناول الظروف السياسية والاجتماعية التي ادت الى نزوح اخوان مصر وسوريا الى السعودية في وقت كان يشن فيه الرئيسان السوري حافظ الاسد والمصري انور السادات هجمات على التنظيم، "مع الطفرة الأولى نهاية السبعينيات التي شهدت توسعاً نوعياً وكمياً في بنية التعليم الجامعي" في السعودية.

وقال الموسى"جاءت هذه الحركة بكثافة إلى مجتمع بريء لم يكن في حساباته الظن بأن في الدين عشرات الفصائل المختلفة التي تشرذمه إلى غطاءاتها وأجنداتها السياسية. احتاجت الطفرة في جسد التعليم الجامعي إلى آلاف الخبراء والأساتذة، وبالطبع، كان الوقود التلقائي لابد أن يأتي من ذات المنجم، وخذ هذين المثالين: التوسع المحلي الهائل في كليات التعليم الديني لم يكن إلا مزيجاً لتدريس كتب وأدبيات رموز حركة الإخوان المسلمين".

وأضاف "هنا حدثت أول حالة انفصام فكرية لآلاف الطلاب الذين يقفون بأرجلهم على منهج بينما تتربى عقولهم على المنهج الجديد الوافد. مزيج المدرستين أنتج حالة مدرسية ثالثة" تجمع ما بين الفكر السلفي ومنهج الإخوان "الذي يحول الدين إلى حركية سياسية خالصة".

السومرية نيوز/ الانبار
كشفت اللجنة التنسيقية لمتظاهري الانبار، الاثنين، أنها بصدد تقديم طلب لرئيس إقليم كردستان وقادة عراقيين من طوائف وقوميات وديانات مختلفة لزيارة الانبار، مبيناً أن الدعوة تهدف لاطلاعهم على مطالبنا ووجهة نظرنا دون وسطاء أو وسائل إعلام.

وقال المتحدث الرسمي  باسم اللجنة الشيخ سعيد اللافي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "اللجنة التنسيقية لاعتصام الانبار في الرمادي والفلوجة ومدنها الأخرى ستجتمع، في وقت لاحق من مساء اليوم،  لتوجيه دعوة لرئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني وقادة عراقيين من طوائف وقوميات وديانات مختلفة لزيارة الانبار"، مبيناً أن "دعوتهم لزيارة اعتصامنا هدفها اطلاعهم على مطالبنا ووجهة نظرنا دون وسطاء أو وسائل إعلام".

واعتبر اللافي أن "موقف الإقليم من مطالب المتظاهرين مشرف ومهم، ويدل على مدى احترامهم لحقوق الإنسان وحرصهم على تهدئة الأوضاع".

وكان التيار الوطني الحر الكردي في كركوك أعلن، في (25 كانون الأول 2012)، عن دعمه لوزير المالية رافع العيساوي بشأن قضية اعتقال حمايته، مؤكداً مساندته المطلقة ودعمنا لموقف وتوجهات التي تبناها شيوخ ووجهاء وأبناء الأنبار للمطالبة بحقهم ووجودهم ورفع الظلم عنهم، فيما شارك في التظاهرة الانبار ناشطون كرد من إقليم كردستان وقاموا برفع أعلام الإقليم.
واعتبر المستشار الإعلامي لرئيس الحكومة نوري المالكي، في (23 كانون الأول 2012) ، أن غياب العلم العراقي في تظاهرات الفلوجة ورفع علم إقليم كردستان يؤكد نوايا منظمي هذه التظاهرات في "تجزئة" البلاد، مشيرا إلى أن فشلهم في حشد الشارع السني وراءهم سيدفعهم إلى الرضوخ للقضاء واحترام القانون.

وأعلنت اللجنة التنسيقية لمتظاهري الانبار، في ( 2 كانون الثاني 2013)، عن استبدال الأعلام العراقية السابقة "برايات وشعارات حسينية"، مشيرة إلى أن الإجراء جاء ردا على اتهام المتظاهرين بالطائفية، فيما اعتبر مجلس المحافظة أن التظاهرات باتت أكثر تنظيما بعد إتلاف الأعلام القديمة ومنع رفعها.

يذكر أن محافظات عدة من بينها الانبار تشهد منذ، (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة على الطرق الطريق الدولي السريع قرب مدينتي الرمادي والفلوجة، للمطالبة "بتصحيح مسار الحكومة" وإطلاق سراح المعتقلين واحتجاجاً على اعتقال حراس لوزير المالية رافع العيساوي، حيث قطع المتظاهرون الطريق، ورفعوا إعلاماً عراقية قديمة تعود لفترة نظام صدام حسين.

صوت كوردستان: في لقاء له مع جريدة هاولاتي الكوردية توقع محافظ الموصل البعثي السابق أثر النجيفي أن يقوم المالكي بملاحة قادة كوردستان أيضا على طريقة ملاحقته للهاشمي و العيساوي.  أثير النجيفي في  تصريحة هذا يريد اقحام الكورد بشكل أكثر في خلافهم مع المالكي. يذكر أن الهاشمي و العيساوي متورطون في قضايا أرهاب في حين أن القيادات الكوردية غير متورطة في هكذا قضايا كي يقوم المالكي بأستجوابهم. و ما يقولة أثير النجيفي هي فقط لاثارة العداوة بين الكورد و المالكي.



بغداد _ ابراهيم احمد

كشفت المطربة العراقية مروة احمد عن حادثة التحرش التي تعرضت اليها من قبل مدير قناة الـmcp علي مجيد العتابي .

 

 

وقالت مروة اثناء حديثها لمراسل موقع جاكوج ان مدير قناة الmcp علي مجيد العتابي اتصل بي وطلب عقد اتفاق عمل معي حول اقامة بعض الحفلات التي يطلبها من ضمن العقد , مبينتاً بأنها لبت الدعوة وذهبت اليه .

وأضافت انها تعجبت من تصرفاته معي ومحاولاً التحرش بي من خلال بعض الكلام الذي يتحدث به معي على حد قوله .

وأكدت على انها تمردت على العقد كون العتابي يقدمني الى حفلات غير متفق عليها من ضمن العقد وهذا رفضته كونه لا يناسبني فنياً .

وأوضحت ان المشاكل التي حدثت بين وبينه تخص الانتاج وكذلك نوعية الحفلات التي تقيمها القناة وتزجني فيها وأصبحت عبئا علي   ولاتعجبني بالرغم من ان العقد بيننا ينص على زجي بالحفلات لكني اعترضت على نوعية الحفلات التي تقيمها القناة في دول عربية متعددة .


بغداد/اور نيوز

بدا خيار اللجوء إلى انتخابات مبكرة يطفو على السطح بشكل متزايد في ظل الأزمات المتشابكة في العراق الذي يشهد تظاهرات حاشدة، وتوقعات لرجل دين نافذ بـ"ربيع عراقي" وبقاء الأكراد والعرب على طرفي نقيض.

 

ودخلت البلاد منذ اللحظة الأولى لمغادرة القوات الأميركية في عام 2011، بحسب محللي الاخبار في وكالة الصحافة الفرنسية، في دوامة من النزاعات بين الأحزاب الإثنية والدينية أدت إلى عدم تمرير أي قانون رئيسي منذ اذار في عام 2010. والآن أثيرت فكرة إجراء انتخابات مبكرة في محاولة لكسر الجمود بعد أن بدأت الأمور تزداد سوءا.

يقول أستاذ العلوم السياسي في جامعة بغداد إحسان الشمري إن "الانتخابات المبكرة قد تكون أفضل خيار في الوقت الحالي". وأضاف "إذا تعمقت الأزمة وازدادت الانقسامات ستتجه الأمور إلى حالة في غاية الخطورة".

وتقرر إجراء انتخابات مجالس المحافظات في أبريل المقبل، لكن الانتخابات العامة لا تجرى قبل العام المقبل. إلا أن نوابا تابعين لائتلاف رئيس الوزراء أثاروا الحديث عن حل البرلمان، وهي دعوة سابقة تقدم بها رئيس الوزراء نوري المالكي في يونيو الماضي.

ويتطلب حل مجلس النواب أغلبية مطلقة من الأصوات في الوقت الذي لايزال مجلس الوزراء البرلمان يعقدان جلساتهم. ويرى محللون أن المالكي تمكن من البقاء في منصبه بفضل دهاء تكتيكي يمتاز به وسوء التنظيم من قبل خصومه.

وتعكس الأزمات الأخيرة غياب حلول ذات أمد طويل، خصوصا فيما يتعلق بالعرب والأكراد والحكومة المركزية في بغداد وبين السنة والشيعة. وأشار مسؤولون ومحللون باستمرار إلى خطورة المشاكل العالقة بين إقليم كردستان وبغداد ووصفوها بأكبر خطر يهدد استقرار البلاد على المدى البعيد.

وبلغ مستوى التوتر في الأشهر الأخيرة حدا غير مسبوق وصل إلى حشود عسكرية قرب الخطوط الفاصلة في المناطق المتنازع عليها، مع استمرار الخلافات حول العائدات النفطية. وما زال الحل بعيدا بينما يتواصل حشد القوات الاتحادية ومقابلها قوات البيشمركة الكردية.

وإلى جانب الأزمة مع الأكراد، جرت تظاهرات مناهضة للحكومة في العديد من المدن سنية منذ أيام احتجاجا على سوء استخدامها لقانون مكافحة الإرهاب الذي اعتبروه موجها ضدهم. وأعلنت محافظتا نينوى وصلاح الدين إضرابا احتجاجا على اعتقال حماية وزير المالية رافع العيساوي وهو قيادي في القائمة العراقية التي تمثل المكون السني في الحكومة.

وفي الوقت الذي ينظر إلى الخلافات على أنها ذات طابع إثني، وجه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر انتقادات لاذعة للمالكي وحذره من ربيع عراقي وأعلن دعمه للمظاهرات. وتأتي كل هذه التحركات على الرغم من أن العراقية والتيار الصدري جزء من حكومة الشراكة الوطنية الهشة، وناديا بالإطاحة بالمالكي علنا.

واندلعت خلافات كبيرة مماثلة بعد مغادرة القوات الأميركية في مطلع العام الماضي العام الماضي. وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي إن "الكتل السياسية حاولت بعد مغادرة القوات الأميركية استغلال القضايا وتذهب أبعد في خرق الدستور". وأضاف أن "كل طرف يحاول تفسير الدستور لخدمة أجندته الخاصة".

ويأتي التوتر هذه المرة في غياب الرئيس العراقي جلال طالباني الذي يعالج في ألمانيا إثر جلطة دماغية ويعد الوسيط الرئيسي في حل النزاعات السياسية، في حين يبدو أن هناك أملا ضعيفا في أن يتمكن القادة السياسيين إحراز تقدم في خلافاتهما هذه المرة.

وقال النائب الكردي المستقل محمود عثمان إنه "ليس هناك رغبة من أي طرف للجلوس والتعامل مع المشاكل". وأضاف "كل طرف يصنع اتهامات ويسوقها ضد الطرف الآخر"، مؤكدا أنه يتوقع أن يكون "الأسوأ قادما".

 

الإثنين, 07 كانون2/يناير 2013 13:33

الغارديان: ملوك الخليج بداية الانهيار!

لندن/اور نيوز

سلط "إيان بلاك"، محرر شئون الشرق الأوسط، في مقاله السبت الماضي، بصحيفة "الغارديان" البريطانية الضوء على الكتاب الذي أثار ضجة مؤخرًا للكاتب البريطاني "كريستوفر ديفيدسون" الذي جاء تحت عنوان "بعد الشيوخ: الانهيار القادم لملوك الخليج".

 

واقتطف "بلاك" بعض النقاط الهامة من الكتاب، منها: "إن ممالك وإمارات الخليج "السعودية وجيرانها الصغار الخمسة: الإمارات، الكويت، قطر، عمان، والبحرين" تحكمها منذ فترة طويلة أنظمة استبدادية للغاية، أصبحت حاليًا خارج الزمان والمكان.

ولكن على الرغم من تحديات الصراعات الدموية التي باتت على مقربة من عتبات منازلهم، وتعداد السكان سريع النمو، والتأثيرات العنيفة للتحديث الاقتصادي السريع والعولمة على مجتمعاتهم المحافظة، إلا أن تلك الأنظمة أثبتت مرونة فائقة.

وتنبأ ديفيدسون في كتابه بحدوث تغيير كبير يؤدي إلى سقوط الأنظمة الحاكمة في الخليج العربي في فترة زمنية تترواح بين سنتين وخمس سنوات.ولفت بلاك إلى أن الكثير من النقاد يعتبرون تحليلات "ديفيدسون" دقيقة وقريبة من الواقع لكونه من تنبأ بالأزمة الاقتصادية التي ضربت العالم وأصابت دبي في 2009، ويراهنون على أن دقة تنبؤات ديفيدسون قد تتكرر في رؤيته لمستقبل الأنظمة الحاكمة في دول الخليج.

وقامت تنبأت "ديفيدسون" على عدة عناصر، أهمها العنصران الاقتصادي والاجتماعي، حيث أنه يرى أنه رغم كون أنظمة دول الخليج صامدة ومستقرة ولم تتأثر أمام موجة "الربيع العربي"، فإن مسألة سقوطها باتت مجرد عامل وقت، بمعنى أن السؤال هو "متى ستسقط؟" وليس "هل ستسقط؟" بحسب وصف المؤلف.

ويذهب ديفيدسون إلى أن معطيات الثورات في الدول العربية التي سقطت أنظمتها بدأت تتوافر في دول الخليج، وأن المسألة قادمة لا محالة، بالإضافة إلى أن سقوط أنظمة تونس ومصر واليمن وليبيا وسوريا ستكون جميعها عوامل مساعدة وضاغطة باتجاه وضع مماثل في دول الخليج.

سريه كانيه -افاد مراسل وكالة فرات للأنباء أن مجموعة مسلحة تسللت من شمال كردستان عبر الحدود التركية، وقامت في حوالي الساعة 22.30 بمهاجمة حاجز لوحدات حماية الشعب بالقرب من قرية مطلة 20 كيلو متر شرقي مدينة سريه كانيه على طريق الدرباسية.

ونقل المراسل أن حاجز وحدات حماية الشعب قام بالرد على تلك المجموعة المسلحة، مما أضطر بتلك المجموعة الفرار مرة أخرى إلى شمال كردستان عبر الحدود التركية.

وأفاد مراسل فرات عن وقوع إصابات بين صفوف تلك المجموعة المسلحة في حين أن مقاتلين وحدات حماية الشعب لم يصيبوا بأي أذى.

firatnews

صوت كوردستان: كثر الحديث هذه الأيام عن تواجد بعثيين كبار في أقليم كوردستان، كما أن قيادة البعث العراقي المجرم دافعت و تدافع بشكل علني عن التكوين الكوردي في الإقليم و لا نقول تدافع عن حكومة أقليم كوردستان بشكل مباشر.

هذا الدفاع لم يأتي من فراغ، بل له جذور ليست بالتأريخية بل له علاقة بوضع عناصر حزب البعث الذين تركوا العراق العربي بعد الإطاحة بصدام و استقراوا في أقليم كوردستان من أربيل الى السليمانية و دهوك.

المتتبع للقرى الفاخرة التي تبنى في أقليم كوردستان و التي تم بنائها مؤخرا يرى بأن نسبة كبيرة من مالكيها و ساكنيها هم من العرب، و لو تمنعنا بشكل أكبر نجد بينهم قيادات حزب البعث من الذين كانوا يسكنون محلة المنصور و الاعظمية في بغداد ناهيكم عن قيادات البعث في المدن الأخرى من العراق العربي ايضا. لقد تحول إقليم كوردستان الى حاضنة للبعثيين و ليس هناك من معايير للسكن في أقليم كوردستان سوى معايير المال و معرفة أحد المسؤولين في أحدى الأحزاب الحاكمة الذين من السهل شراء ذمتهم مقابل المال أو الشراكة في أحدى المشاريع السكنية و ما أكثرها أو الصناعية أو التجارية أو الزراعية فكل مرافق الحياة محتكرة من قبل مافيا حزبية.

ولا ندري أن كان هناك في أقليم كوردستان هيئة بأسم هيئة الامن القومي الكوردستاني و التي خصص لها ملايين الدولارات و سلطات مفتوحة ماذا سيكون عملها أن لم يكن متابعة  ومنع قيادات البعث المجرمة من الاستقرار في أقليم كوردستان . 

 

الجنرال الامريكي دايفيد باتريوس قائد القوات البرية الامريكية في العراق ايام تواجد القوات الامريكية,, وبعداكمال مهمته في العراق تبوأ باتريوس ارفع منصب وهو رئاسة وكالة المخابرات الامريكية,,, اقوى دولة في العالم .

والشخص الذي يتولى منصب ال( CIA ) تكون له حصانة سياسية واخلاقية بوجهة نظر الامريكيين والعالم الغربي .

ودايفد باتريوس قدم الكثير للقوات الامريكية في العراق كشخصية عسكرية لامعة وبامكانيات مهنية نال بسببها الكثير من الاوسمة من اعلى قيادة امريكية .

الا ان كل هذه الشهرة والسمعة الحسنة والمنصب الرفيع لم تنفعه او تشفع له عندما تعرض لمشائلة قانونية بسبب علاقة عاطفية باحدى السيدات تسبب في تسريب معلومات استخبارية تخص مهنته حيث عزل عن منصبه واقتيد الى القضاء والتحقيق جاري بحقه .

اما الحال في عراقنا ودستورنا المهمش والمستهزأ به من اعلى قيادة في الدولة فلها كلام وكلام وامثلة واحداث, نأتي بأحداها كمثل لمقارنتها بدساتير وقوانين الاخرين وخصوصا هؤلاء الذين لانفتأ بأتهامهم بالكفرة والمارقين ونحن دولة سلامية ا لها كيانات واحزاب تدعي الاسلام وتتبجح بالقيم والمثل

فالحرامي فلاح السوداني السارق لمئات الملايين بل اكثر من مليار دولار من قوت الشعب تخلص من تهمته المخزية كما تتخلص الشعرة من العجين بسيناريو كوميدية اعدها له رفاق حزبه الاسلامي بأيجاد قاضي لا ذمة له ولا ضمير في البصرة حيث نقل تحقيقه الى هنالك ولا نعرف لماذا لم تتم اجراءات تحقيقه في بغداد حيث افرج عنه بكفالة خمسون مليون دولار امريكي في حينها اطلق ساقيه للريح راجعا الى وطنه البريطاني حيث يحمل جنسيتها دون ان يتعرض له احد

ولا ادري لماذا لم يقبلوا ان تكون اجراءات تحقيق المتهم طارق الهاشمي في كركوك في حين اجرى لفلاح السوداني في البصرة ولا ادري هل يعزى السبب لعدم ايجاد قاضي بالمواصفات التي يريدونها في بغداد فوجدوها في البصرة

انني لم اذكر كل حرامية السلطة في العراق لاننا لانعرف تفاصيل لصوصيتهم وهم كثرة ويبدو انهم اكتسبوا خبرة مهنية في اللصوصية بتجارب من سبقوهم من المحميين من احزابهم او الهاربين فيصعب الايقاع بهم ولكننا نعرف تفاصيل( سيناريو) تحقيق واطلاق سراح فلاح السوداني ودور رفاق الدرب في حزبه الذي يقود السلطة الان حيث تحول الى الحزب القأائد كحزب صدام حسين لايام زمان.. فلا يجرؤ احد ان يتهم هذا الحزب بضلوعه في تهريب الحرامي فلاح السوداني او وتجييشه العسكر لضرب العراقيين و الكرد كحرس صدام الجمهوري او قتل الناس واغتصاب النساء في السجون

انها حيرة يا اخوة,,, شخصان خرقا القانون (باتريوس الكافر وفلاح السوداني المسلم ) خرقا القانون بتهم يختلف احدهما عن الاخر بنمط الجريمة ومديات الضرر الذي يلحقه بالمجتمع ...احدهما ينتمي الى دولة يسميه البعض من المسلمين والعرب بأنها دولة كفرة ومارقين وشياطين والاخر ينتمي الى دولة اسلامية لها دستور وقوانين مستقاة من الدين الاسلامي ويقوده حزب اسلامي ويتبجح بتسمية كيانه بدولة القانون ولا اعرف لماذا اطلقوا على كيانهم ب(دولة القانون) في حين ان قادة دولة القانون يخرقون الدستورو القانون منذ تصويت العراقيين على سنها وقد خرقوها عشرات المرات وليس فقط في عملية اطلاق سراح السوداني وتهريبه الى بريطانية. في وقت ان باتريوس اقوى شخصية مخابراتية في امريكا يعزل من منصبه الرفيع ويقاد الى المحاكم الفيدرالية ليقاضى على تهمة تسببت سيدة بتوريطه بها

ان الحرامي فلاح السوداني سرق قوت الملايين العراقيين من اموال وزارة التجارة هؤلاء الملايين الذين وضعوا ثقتهم فيه ووضعوه في موقع استغله ليثبت بانه ليس اهلا لثقة العراقيين كغيرهم من اللصوص والحرامية المتعشعشين في الوزارات ...وهل يعرف رفاق السوداني ان العراقيين كانوا ولازالول يتفرجون على تسجيلات فيديو وموبايل لأخوة فلاح السوداني وهم في احضان الساقطات حيث تجرى صرف الاموال المسروقة من افواه الفقراء ليصرف على الساقطات والغواني

وانني اتسائل الا يستحق الملايين من فقراء العراقيين المبتلين ان ينبري فئة (تلزمهم اشوية غيرة) بتقديم طلب الى محكمة لاهاي الدولية لمقاضاة المواطن البريطاني اللص فلاح السوداني بعد تقديم طلب استقدامه بواسطة شرطة الانتربول الدولية الى محكمة لاهاي بتهمة سرقة العراقيين,,,,, ولكن اين النية الوطنية الصادقة المجردة من النوازع الطائفية والحزبية ونزعة الانا الانتمائية

السومرية نيوز/ نينوى

فرق الجيش العراقي، الاثنين، المتظاهرين في ساحة الأحرار في محافظة نينوى بإطلاق النار في الهواء.

وقال مراسل "السومرية نيوز"، إن، قوات الجيش العراقي أطبقت النار، قبل ظهر اليوم، في الهواء لتفريق المتظاهرين في ساحة الأحرار وسط الموصل.

وأصدر مجلس محافظة نينوى، أمس الأحد (6 كانون الأول 2013)، قراراً يقضي بمنح موافقة مفتوحة للتظاهر، محذراً قيادة عمليات نينوى من عدم الالتزام بالقرار أو اعتراض المتظاهرين ومنعهم.

يشار إلى أن قيادة عمليات نينوى أغلقت، أول أمس السبت (5 كانون الثاني 2013)، ساحة الأحرار وسط الموصل ومنعت المتظاهرين من دخولها بسبب "عدم حصولهم على موافقات رسمية"، فيما فتح الساحة المحافظ اثيل النجيفي وسمح للمتظاهرين بدخولها مؤكدا أنهم حصلوا على الموافقات الرسمية من المحافظة ومجالسها. 

وتشهد محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك، منذ (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة شارك فيها علماء دين وشيوخ عشائر ومسؤولون محليون أبرزهم محافظ نينوى اثيل النجيفي ووزير المالية رافع العيساوي، للمطالبة بإطلاق سراح السجينات والمعتقلين الأبرياء ومقاضاة "منتهكي أعراض" السجينات، فضلاً عن تغيير مسار الحكومة.

الإثنين, 07 كانون2/يناير 2013 12:20

زاهر الزبيدي - الحوادث المرورية والنظام


الحوادث المرورية والنظام

موتى وجرحى وعوق بنسب كبيرة .. حصيلة عالية من الذين تنقَّض عليهم الحوادث المرورية اليومية في العراق فلا يكاد يمر يوماً دون أن تصادفنا أكثر من حادثة متسببةً بالخسائر البشرية والمادية الكبيرة ، ناهيك على أن الكثير من المصابين يشغلون نسبة كبيرة من أسرّة المستشفيات في حين أن المرضى هم من يجب أـن يشغلوها حسب حاجتهم ويضيف ، من أصابهم العجز ، أرقاماً أخرى الى أرقامنا الكبيرة في مجال العاطلين والعاجزين عن العمل .

كثيرة هي الإجراءآت المرورية التي يجب إتخاذها للتقليل من تأثير الحوادث المرورية على أبناء شعبنا ، أهمها أن يتم تأسيس مركز متخصص في بحوث المواصلات كأحد المركز البحثية في وزارة النقل أو زارة الأعمار والإسكان أو أي وزارة أخرى .. يتم تطوير المركز وتجهيزه بأحدث معدات الدراسة والتقنات الإحصائية يرأسه مختص في المجال ليتدارس بصورة مستمرة سبل التقليل من الحوادث المرورية التي بدأت تأخذ طابعاً تدميرياً ومؤلماً في آن واحد .

فمراكز بحوث المواصلات في العالم ، على غرار مركز بحوث المواصلات في جامعة ميشغان الأمريكية ، تقدم بيانات مستمرة عن واقع تلك الحوادث واسبابها ونتائجها ويقدم توصيات مهمة  على طريق سلامة الجميع .. فمن أهم اسباب حوادثنا أننا غير قادرين حتى يومنا هذا في إحداث نقلة نوعية في تكنولوجيا صناعة الطرق بمواصفات السلامة العامة .. وأقول هنا صناعة الطرق لكونها صناعية إنتاجية تنتج طرقاً قياسية تتوفر فيها كافة مستلزمات نجاح القيادة وتجنب الأخرين الحوادث كما يحصل معنا اليوم عندما عملت في الطرق فتحات قرب الإستدارات لعبور الدرجات الهوائية وهذا ما زاد من خطر الحوادث فأغلب أصحاب الدرجات ، التي دخلت أخيراً ، من المراهقين وممن يحاولوا اىوصول الى تلك الفتحات بأقصر الطرق واسرعها مما يتسبب في إصطدامات قاتلة لهم وعلى الرغم من الدراجة البخارية يجب ان تعامل معاملة السيارات وتأخذ نفس سيرها كي لا تتعارض معه .

ثم اننا لغاية اليوم لا نمتلك إضاءة كافية للكثير من شوارعنا المهمة وبالأخص تلك التي تحتوي مطبات اجبارية أو كتل كونكريتية غير واضحة المعالم بعدما أصبح لونها كلون الشارع ، كذلك بدايات الجزرات الوسطية الخطرة التي تفصل بين شارعين  أو ان هناك بدايات لجزرات وسطية لا توجد علامات دالة عليها مما يتسبب ذلك في الكثير من الحوادث المرورية مع تدمير بداية تلك الجزرات .. فنظام العلامات المرورية الدالة والإرشادية التي يمكن الأستدلال عليها بأبسط ضوء ، الفسفورية ، وعلامات تحديد أرصفة الطرق الغير مصبوغه بالألوان المتعارف عليها دولياً أصبح اليوم لا يتطابق والمعايير الدولية للسلامة .. ومن تلك الأمثلة ما حصل على جسر البنوك الجديد فالقادم من البنوك عابراً الى حي القاهرة إذا ما أراد الأنحرف للنزول الى شارع القناة تواجهه حافة الطريق النازل ليرى انها محطمة ، ونسأل الله أن لا تكون أحدى العجلات قد قفزة منها من فوق الجسر .

علينا إعادة النظر بكل الإشارات المرورية الدالة وأن لا نترك مجالاً في شوارعنا المظلمة أن تنهش بأجساد ابناء شعبنا .

زاهر الزبيدي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

من خلال متابعتي للواقع العراقي على الساحة السياسية ومتابعتي لخطابات بعض السياسيين خرجت بنتيجة ان مايحصل لايصب في مصلحة الشعب اطلاقا بل سيزيد الطين بله كما يقال ! . لدينا على ارض الواقع احزاب كثيرة وتيارات كبيرة وتحالفات لانعرف مدى ولائها لبعضها فكيف ستقف مع الشعب !؟انني هنا وبعد دراسة وتمعن وتحليل احذر من دواعي المطالبات الغير مشروعة وهذه الطلبات المشرعنة من افواه توالي قوى خارجية تخطط للنيل من وحدة الشعب العراقي وتغيير خارطة العراق برمتها وهذه المطالب بداية مطالب تقصم ظهر الشعب وليس الحكومة !!

قد اكون محقا وقد اكون مخطأ ,لكن الواقع المزري جعلني ادافع عن شعبي لاني مواطن وجزء من العراق ولدي حقوق ,وعلي واجبات لم اعد اتمالك نفسي وانا ارى الخروقات الامنيه تتكرر والحاله الامنيه تسوء والاخوه البرلمانيين للاسف لايحركون ساكن لانقاذ الشعب مما يعاني..تضاهرات اليوم نصبت فخا لعموم الشعب وصدقوني يااخوتي الاعزاء ..ياابناء شعبي المظلوم انكم تطالبون بمطالب تظركم ولاتنفعكم والهتافات التي ينشدها البعض تمزق اشلاء الوحدة ومن الصعب اعادتها ولو جلبنا جراحي العالم لن يخيطوا او يرجعوا ما مزقته الايادي القذره الملطخة بدماء الابرياء واللالسن التي تهتف لعوده العراق للمربع الاول ,انني اليوم من المطالبين لبناء المشاريع الخدمية والمشاريع السكنية وسأخرج متظاهرا لاطالب بحقي من واردات النفط ولااطالب ما يملي علي ضرا ولانفعا انه صراع بين اقطاب السلطة اخوتي ويحاولون جعل تضاهراتكم سلاحا فيما بينهم ولكن الشعب اقوى من ان يتبع قوى تحاول تمزيق وحدته والنيل منه ,

في البرلمان كتل تدعي الوطنيه واخرى تدعي الاسلاميه واخرى تدعي الاعتدال ! اين انتم بحق السماء مما يحدث بحق الملايين من العراقيين ؟! لماذا انتخبكم الشعب ؟ هل لتزيدوا الظلم ؟ام لتنهوا معاناة هذا الشعب الذي عانى ظلما وجورا طوال قرون مضت ,انتم مطالبون اليوم ايها الساده ايها القاده ايها البرلمانيين جميعا بأن تنصفوا شعبكم وامتكم وتتحركوا سريعا لاصدار قوانين تخدم الشعب وقوانين ترفع الواقع المعيشي للشعب لانكم تمثلون الشعب ولتكفوا مناحراتكم وازماتكم لانكم النخبه الخيره التي اختارها الشعب ,وايضا نطالبكم بأنشاء حكومه اغلبيه سياسيه متعدده الاطياف تحوي من كل مكونات الشعب العراقي ..لكي لايشعر اي عراقي انه مظلوم واو مهمش .لنبني العراق جميعنا يدا بيد ولننسى الاحقاد ولنصفر الازمات ونجلس نتصارع بحقوق الشعب لا نتصارع بحصصننا ومراكزنا ,المسؤوليه اليوم على عاتقكم ايها الاخوه البرلمانيون لتثبتوا انكم جديرون بالثقه التي اعطاكم اياها الشعب والوقت يمضي سريعا ولا مجال للتأجيل اكثر من ذلك ,وتقبلوا فائق احترامي .

نقول : الاسلام اول من نظم الادارة الفيدرالية للاقاليم

كتبنا وقلنا الكثير عن حارث الضاري وهيئته السياسية المسمي ب(هيئة علماء المسلمين ) والاولى وحسب ما قاله البعض ان يسمى (هيئة علماء البعثيين) لمواقفها العنصرية والطائفية البعيدة كل البعد عن الاسلام وتعاليمه السمحة و عما يسميه الاسلام ب(الغلو) اي التطرف,, هذه المواقف التي اثبتت ميدانيا انها متطابقة فكريا وعمليا مع اجندة حزب البعث فيما يخص ارواح واعراض العراقيين الغير عرب او العرب المغايرين معهم مذهبيا وهذه علامة عنصرية وطائفية مسجلة عليهم من خلال السلوك والتصريحات والتحريض الذي كانوا يقومون به خلال السنوات الثمانية المنصرمة كوسيلة لخلخلة الوضع السياسية وعرقلة العملية السياسية لصالح البعثيين والجماعات الارهابية وقد كان الالوف من المدنيين والنساء والاطفال يقتلون امام مرآهم ومسمعهم من قبل القتلة والمجرمين بعملياتهم الاجرامية يدفنون رؤسهم في الرمال و يصمون اذانهم وفي اكثر الحالات المحرجة لهم من لدن العراقيين عند حدوث مجازر بشرية ضد بنو شعبهم من المسلمين يدلون ببيانات هزيلة صفراء لاتضاهي استنكاراتهم وعويلهم عند اقتحام الاجهزة الامنية للاماكن التي يشك بوجود القتلة والمجرمين في بساتين وبيوت البعثيين والقاء القبض عليهم والادعاء بأنهم ابرياء كوسيلة لدعم اعلامي وتحريك الصحف والفضائيات المعادية للعراق .

حارث الضاري هذ الذي يترأس هيئة علماء المسلمين والذي يخفي تحت عقاله وجبته فكرا عنصريا طائفيا شوفينيا ابعد ما يكون بعدا عن الاسلام هذا الدين الذي ينبذ التطرف,, هذا الضاري الذي لا يعرف الاسلام الا من خلال العروبة,, الضاري وهيئته مع جماعات وقوائم معروفة دفعوا من هب ودب من البعثيين بأسم سنة العراق متسللين الى مواقع في البرلمان والدولة لأخفاء وجوههم الكالحة والمنبوذة من الشعب العراقي تحت يافطة سنة العراق ,,حارث الضاري الذي اعلن مرارا بأنهم (من القاعدة والقاعدة منهم) مسترخصا دماء عشرات الالالاف العراقيين الذين قتلوا على يد هؤلاء المجرمين الذي يتباهى بهم الضاري وهيئته ولسان حاله يقول فليموتوا ولتهتك اعراضهم انهم ليسوا من طائفته اومذهبه .

اما عبدالكريم زيدان المراقب العام السابق لجماعة اخوان المسلمين في العراق هذا الذي حكم على كل من طالب بالفيدرالية بالموت . ..وحسب معرفتي السابق لجماعة الاخوان المسلمين انهم فئة معتدلة وهكذا عرفناهم في ستينات و سبعينات القرن الماضي كانوا بعيدين عن التطرف ولم يعملوا ما يسيء الى سمعتهم في الساحة الاسلامية ولكن احد قادته السابقين (عبدالكريم زيدان) يدلو بتصريحات فيها التهديد والموت ارى انه ليس من الاسلام من لايطابق عقوبة شرعية على امر لم يحدد بنص شرعي,, فيحدوني هذ ان اقول ان هذ الزيدان قد يكون منزلقا الى التكفير والتطرف تحت حكم الظروف والمستجدات والتغييرات العشوائية لبعض الجماعات الاصولية في الساحة الاسلامية وخروجهم عن نصوص الشريعة الاسلامية مثل الدكتور احمد الظواهري الذي كان من قادة جماعة الاخوان المسلمين في مصر وتحول الى قمة الاجرام والانحراف بعد شيخه اسامة بن لادن بعد انجراره الى التطرف والتكفير والآن هو احد قادة تنظيم القاعدة وخليفة اسامة بن لادن .

ان الافتاء بربط اية قرآنية او حديث نبوي شريف لغير قصده والتي اصبح (مودة) لدى التكفيرية والاصولية المتطرفة وتحريف احاديث ونصوص قرآنية مقدسة وسيلة لاعمال واجندة اجرامية ولاهداف سياسية هو انحراف عن جادة الاسلام .

فبالله عليكم هل ان الاية الكريمة ( واعتصموا بالله جميعا ولا تفرقوا )هي منزلة للقصد الذي ذكره الزيدان وعن الفيدرالية ,,,ما علاقة هذه الآية بالشؤون الادارية ونمط ادارة الدولة . فهل لهذه الاية علاقة مغايرة لنظام ادارة اقاليم الدولة الاسلامية الشاسعة في كل حقبها التاريخية حينما كان مايسمونه (عاملنا في الاقليم الفلاني) في الامصار التي كانت بعيدة عن مركز الخلافة الاسلامية كالبصرة وخراسان او افريقيا مع ارتباطها اداريا بمركز السلطة الاسلامية ويحكمها الوالي مع نخبة من مسلمي الاقليم .

هل ان فتوى حارث الضاري وعبدالكريم زيدان يعني ان مسلمي باكستان وافريقيا واندنوسيا ودول كل مسلمي العالم من غير العرب لا يعتصمون بحبل الله لأنهم لا ينتمون الى مفاهيم العنصرية العربية واسلامه السياسي .

ان للاية الكريمة واعتصموا بحبل الله جميعا معاني اوسع واكبر من التمسك بتعاليم ومفردات تدخل في قيم ومباديء مع غيرها من ايات كريمة غيرتها التطرف واتكفير والذي يباركه الضاري والزيدان والاسلام السياسي العربي .

ان الاعتصام بحبل الله يعني التمسك بالقيم الروحية الربانية السامية التي توحد المسلمين و تشعرهم و بوحدة الايمان بالله جل شأنه وتؤآخيهم سواء اكانوا عربا او او كردا او هنودا اواعاجما وكذلك تشعرهم بوحدة الايمان بالعقيدة الاسلامية وليست للآية لكريمة اية علاقة بشؤون ادارة الدولة في المناطق والاقاليم وكيفية ادارته ومن يديره من المسلمين عربا او غير عربا وليست هنالك في الشريعة الاسلامية نصوص ان يكون العرب اوصياء على المسلمين او تسود القومية العربية على مسلمي العالم وليس في القرآن والحديث نظريات قومية والجدليات التي اوجدتها الماسونية وعرابيها من القوميين العنصريين والعفلقيين

نحن لانريد فتح ملفات قديمة واجندات مخزية لهذه الكيانات العنصرية للاسلام السياسي العربي ولكن لاضير ان نتحدث عن بعضها ...

ترى لماذا دفن عبدالكريم الزيدان وحرث الضاري والاخرون من قادة الاسلام السياسي العروبي دفنوا رؤوسهم في الرمال وغضوا اعينهم عن امور مؤلمة ومجحفة بحق الاسلام وتعاليمها عندما سكتوا عن دعم صدام حسين السياسي والمعنوي للمجرم موسولوفيج وحكومته عندما اباد عشرات الالاف من مسلمي البوسنة واغتصبوا وهتكوا اعراض الالاف من المسلمات البوسنيات لقد سكتوا عنه لأنه كان بطل العنصرية العربية وحامي بوابتها الشرقية
وماذا فعل هؤلاء المدعين بالاسلام تجاه المجازر التي قامت به الرموز العنصرية العربية في دارفور للمسلمين الدارفوريين ولاشك ان المنظمات الانسانية الغربية كانت اكثر اسلاما من الاسلام السياسي العربي عندما اصدرت قرارات بالقبض عليه ومحاكمته دوليا
لا شك ان لسان الضاري والزيدان اصابها الشلل تجاه جرائم الجينوسايد التي قادته جلاوزة الاجرام الصدامي وقتلت بأسم سورة الانفال القرآنية 182000مائة واثنتا وثمانون الف نفس مسلم دفن نصفهم احيائا في حفر جماعية اضافة الى الضربة الكيمياوية لمدينة حلبجة الكردية المسلمة ترى هل ان حارث الضاري رئيس هيئة علماء المسلمين وعبدالكريم زيدان القيادي الاسلامي العروبي سيعتبرون عشرات الالاف الاطفال الذين اختنقوا بغاز الخردل عوقبوا قتلا لأنهم كانوا عصاة ومتمردين ويا حبذا لو يأتي السادة الضاري واالزيدان بآية قرآنية حول شرعية قتل هؤلاء الاطفال العصاة المتمردين على غرار ما اتوا بآية قرأنية بعدم شرعية الفيدرالية وليثبتوا للعالم شرعيا بجواز قتلهم .....

ما اشبه العقول العنصرية .... صدام حسين يقتل مئات الالاف بأسم سورة الانفال ليضفي على جرائمه شرعية دينية ويأتي حارث الضاري وعبدالكريم الزيدان سورة قرآنية يهدرون دم الكرد المطالبين بالفيدرالية ليضفوا عليه شرعية دينية مثل عرابهم صدام حسين ويطعنوا به وبسبب نمط نظام اداري طبقه قادة المسلمين قبل اكثر الف سنة .

وعن انفصال جنوب السودان اود ان اصرخ في وجوه السادة حارث الضاري والهيئات لااسلامية العربية وكل من يستغل الاسلام لاهداف سياسية عدوانية باطلة واقول لهم ان ما جرى في السودان ليس فيدرالية مدعومة ومثبتة بدستور لا يمكن تغيره بل هي انفصال اليس للاسلام السياسي راي ..ام ان اجندتهم العنصرية موجهة ضد الكرد فقط

وما هو رأي الضاري وزيدان حول الاتحاد الفيدرالي لدولة الامارات العربية اهي حلال لابناء العروبة وحرام على الكرد ويجابه فيدراليته بفتاوي مضللة اليس من حقنا ان نطلب من الزيدان والضاري ارسال ايات قرآنية حول دولة الامارات العربية علما ان اعداد شهداء الكرد في كردستان في مختلف بقاعه بقدر نفوس دول الخليج
اما عن تصريح السادة حول عدم جواز استعانة المسلم بغير مسلم ويقصدون القوات الامريكية التي انقذت العراق من الكتاتورية وقمعها والتي جعلوها قميص عثمان يمررون اراؤهم العوجاء بذكر الامريكان الا انني اقول لهؤلاء السادة ليكن لديهم بعض الشجاعة الاسلامية وليوجهوا هذا الخطاب الى قلب العالم الاسلامي حيث المكة المكرمة والمدينة المنورة التي يكمن فيها قبر الرسول عليه السلام ويسألوا ملكها لماذا يستعينون يالقوات الامريكية القابعة في فاعدة ظهران السعودية ويدرأون عن انفسهم خطر اعدائهم ونفس الخطاب يجب ان يوجه الى امير قطر بوجود الامريكان في قاعدة قطر...مع ان العراقيين استنفذوا كل الوسائل للاطاحة بالنظام من خلال المعارضة التي قدمت الالاف من الشهداء على مذبح مقارعة الدكتاتورية واضطروا ان يلجاوا الى الامريكان.. ولنا بعض اآراء احب ان اذكره للسادة وهي في الحقيقة ثوابت تأريخية اذكره على شكل نقاط وهي :-

1—ان كردستان تأريخيا لم تكن تابعة للمنطقة العربية قبل تقسيمها وفقا لمصالح الدول الاستعمارية فليرجع السادة الى معاهدات سيفر ولوزان وسايكس بيكو حيث الحق كردستان الى الدولة العراقية بعد معاهدة السلام بعد الحرب الكونية الثانية وكان هذا الالحاق اختياريا بأستفتاء جرى لاهالي كردستان وخيروا ان يلحقوا بتركيا او الدولة العراقية الحديثة التكوين في حينها اختار الكرد العراق وكان مع الاتفاقية الدولية ملحق ينص بأعطاء الكرد الادارة الذاتية بعد مرور سنة على تشكيل الدولة العراقية الاان الملك فيصل الاول تنصل منها بعد اكتشاف النفط في كركوك والتي كان الملك واللاعبين الكبار من الدول الاستعمارية يعرفون ان كركوك الغنية بانفط كردستانية

2—لقد تأسس الكثير من الدول والامارات الكردية في حقب الخلافة العباسية وقبلها وحتى ابان الدولة العثمانية كان الامراء البابانيين والجاف يحكمون كردستان بتفويض من الباب العالي ولكي اساعد السادة على استعاب هذه الحقائق اذكر الامور التالية وهي مثبتة في دوائر المعارف لبعض الدول التي كانت على صلة بالعراق والكرد

أ—كتاب تأريخ الدول والامارات الكردية في العهد الاسلامي للمؤرخ (امين زكي) والمؤلف معتمد على عشرات المصادر والاسانيد الاسلامية والدينية

ب—كتاب (تأريخ الفارقي) للعلامة احمد بن يوسف بن علي الفارقي ويتحدث فيها المؤلف الدولة المروانية الكردية في ديار بكر و المخطوط في (اكسفورد)

ج—موسوعة الدكتور بدوي عبدالطيف عوض ويتحدث في مؤلفه عن اشهر ملوك الكرد ومنهم( نصرالدولة احمد)في القرن السادس الهجري

د—كتاب( القضية الكردي)للاستاذ محمود الدرة ويتحدث المؤلف في مؤلفه اهم الامارات الكردية التي كانت تعيش باستقلال وقبل تأسيس بعض الكيانات العربية وحتى قبل تأسيس الدولة العثمانية علما ان المؤلف من القوميين .
3—كتاب الاحكام السلطانية (للماوردي) وقد جمع خلاصة فقهاء المسلمين الذين اجازوا حق تقرير الشعوب الاسلامية لمصيرها قبل حوالي الف سنة (ارجو ان يستوعب زيدان والضاري هذه الحقيقة)وقد عرف الماوردي(بتشديدالراء) مفهوم السلطة في الامة اسلامية ) وقد شبهها بالنظام الكونفيدراي الحالي اي باستقلالية اكثر من الفيدرالية من مركز الخلافة انذاك

4—في جدلية الفيدرالية والانفصال يعلق الدكتور كما مظهر على ان عدم فهم العرب او او التغاضي عن فهمها اذا كانت تخص شعوب غير عربية و لاهداف سياسية او عنصرية يعتمدونها للترويج للسياسات العدوانية للشعوب غير العربية فتارة يعتمدون الاحاديث المضللة البعيدة عن روح الاسلام فيما يخص الامور الانسانية لهذه الشعوب غير العربية او اتهامهم بشتى الاتهامات .

واخر رأي احب اضافته لمقالي, هذا حديث نبوي شريف مفاده( لايؤمن احدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه)وتعليقا لنفهوم هذا الحديث اقول ان للعرب اكثر من عشرون دولة فلماذا يستكثرون فيدرالية للكرد
والتي هي اقل من استقلالهم والتي يسحقونها وبموجب نص الحديث الشريف هذا ان الضاري وزيدان مخالفين لها

اراس جباري- كاتب وناقد


بداية اود ان انوه ان مقالي هذا لايدعم اي جهة سورية كانت (الحكومة او المعارضة), ولا يخلط بين الشعب التركي الطيب وبين حكومة اردوغان التوسعية ..هذا المقال هو قراءة مختصرة مبسطة لاسباب التدخل التركي ( تدخل حكومة اردوغان) في سوريا .

لقد ذكرت في مقالي السابق المعنون ب( اردوغان والقضاء على الحلم الكردي نهائيا) ان اوربا قد عملت على افشال مساعي حكومة اردوغان لالحاق تركيا بالاتحاد الاوربي كي لايحسب لاردوغان اي انتصار سياسي على حساب اوربا,وكذلك خفضت نسبة وارداتها من تركيا بشكل واضح من اجل تحقيق اسقاط مبرمج لحكومة اردوغان بطريقة غير مباشرة و تفاديا لحشر انف تركيا في تعقيدات اوربا السياسية والاقتصادية..وهذا ما جعل حكومة اردوغان تتجه بانظارها الى اسيا وخاصة الدول العربية الهشة المنشغلة بمشاكلها الداخلية.

حكومة اردوغان الفاشلة اوربيا لاامل لها في البقاء الا من خلال تحقيق نصر اقتصادي كبير في اتجاهها الجديد نحو العرب ,مما جعلها تتعامل مع المنطقة بطريقة تفكير من يصارع من اجل البقاء(اي النصر او الفناء).

اتجاه تركيا نحو الدول العربية اقتصاديا(وخاصة العراق ) من اجل تعويض ما فاتها في اوربا واجه منافسة اقتصادية شديدة من قبل دولة عربية جارة وهي سوريا ,فالصناعة السورية لاتقل جودة عن التركية بل وتتفوق عليها في بعض المجالات,والتاجر السوري من امهر تجار المنطقة,اضافة الى انهم عرب ولغتهم العربية تسهل عملهم داخل المنطقة العربية..هذا من ناحية..

ومن ناحية اخرى اكثر اهمية, تفاقم مشكلة الحكومة المركزية العراقية مع حكومة شمال العراق واستغلال تركيا لهذه المشكلة من اجل انفاذ مشروعها الاردوعثماني الجديد (واقصد هنا:الاردوغانيون الجدد على نهج العثمانيين الاجداد) جعل حكومة العراق تفكر جديا في البحث عن بديل تجاري لتركيا على ان يكون البديل طريقا مختصرا لاوربا.. ولابديل مناسب اكثر من سوريا ومن ثم الاردن.

وكان التفكير بجعل سوريا منفذا عراقيا اقرب للاتحاد الاوربي خيارا مطروحا بجدية وخاصة في مجال تصدير النفط العراقي الى الغرب وفي مجالات اقتصادية اخرى كثيرة من اجل حرمان تركيا وحكومة شمال العراق معا من ميزة الضغط الاقتصادي على العراق.

كل هذه العوامل (وخاصة بحث الحكومة العراقية عن بديل لتركيا) هددت فعليا الاقتصاد التركي المتراجع تجاريا مع اوربا , وهددت المشروع الاردوعثماني بالكامل ,وبالتبعية شكلت تهديدا حقيقيا لبقاء حكومة اردوغان بسبب ماسيترتب على ذلك من فشل اقتصادي كبير لتركيا, فقد وصلت الفائدة التركية من العراق لعشرة مليارات دولار سنويا (علما ان واردات العراق غير المسجلة من تركيا او عبرها ارقام لايمكن احصائها ابدا) .

هذه الفائدة لم تحلم بها تركيا يوما من الايام خاصة بعد ان بدات هي بتحجيم مياه النهرين عن بلد النهرين منذ سنوات من اجل الاستعداد لحروب القرن الحالي (حروب المياه).

حكومة اردوغان (الباحثة عن البقاء والتوسع في ان واحد) وقفت الى جانب المعارضة السورية وقدمت لهم الكثير من النصائح والخطب الحماسية الرنانة !! (ولم تقدم لهم شيء اكثر من الكلام لانها باحثة عن الربح وباقل الخسائر) .

اما الاعتقاد السائد بان تركيا تساند المسلمين السنة في سوريا فلا اساس له لان تركيا دولة علمانية النفس غربية التوجه ارتدت ثوب الاسلام السياسي من اجل كسب المسلمين اقتصاديا , وكذلك من اجل الضغط على شركاءها الاوربيين الرافضين انضمامها للاتحاد الاوربي من اجل تخفيض سقف شروطهم على انضمامها اليه.

تركيا هي الدولة الاكثر حماسا لبقاء الحرب السورية الداخلية مستعرة متاججة فهذه الحرب تعود على تركيا بفائدة اقتصادية عظمى وللاسباب التالية:

1. بقاء العراق مستوردا مهما للبضائع التركية.

2.بقاء تركيا كممر تجاري يربط بين العراق واوربا ,مع بقاء قدرة الضغط التركي على العراق.

3.تحطيم القدرات الاقتصادية ( الصناعية والتجارية والسياحية..الخ) لسورية عموما ولمدينة حلب خصوصا ,فحلب هي قلب سوريا الاقتصادي, وهي المدينة ذات الخبرة العالية والتاريخ الذي يمتد إلى عدة قرون في ممارسة التجارة والصناعة حيث كانت هذه المدينة مركزا تجاريا عريقا يقع على طريق الحرير..فصناعة المنسوجات السورية الحلبية بدات تنافس مثيلاتها التركية على الاسواق العالمية وهذا يشمل ايضا صناعة الزيوت والصابون...الخ.

حلب كانت مستهدفة اعلاميا بشكل واضح ومنذ بداية الاحداث في سوريا,فقد اتهمت بانها معقل لاتباع الحكومة السورية,واتهم اهلها بالجبن لان مدينتهم لم تحترق بنار الحرب منذ بدايتها, وخطف الكثير من تجارها , واحرقت ونهبت الكثير من مصانعها ومتاجرها ..كان التخريب الاقتصادي واضح لاي متبع للاحداث ,والهدف لايخفى على عارف بالسياسة وهو ايقاف عجلة الاقتصاد السوري الذي هو اساس لقمة عيش الشعب السوري بكل اطيافه.

4.امكانية ن تطرح تركيا نفسها كبديل تجاري لسورية في الكثير من دول العالم المستوردة من سوريا..اي زيادة الصادرات التركية على حساب مثيلاتها السورية ,فالصناعات السورية والتركية متشابهة تقريبا.

5.حرمان سوريا من المشاريع المستقبلية في داخل العراق ,وكذلك والقادمة من اوربا مرورا بالعراق الى باقي الدول العربية.

مثل حرمان سوريا من خط كابل الانترنت المراد مروره عبر الاراضي العراقية الى الدول العربية.

هذا الكابل تسبب في مشكلة كبيرة اطاحت بوزير الاتصالات العراقي السابق (محمد علاوي )لانه وافق على قبول عطاء شركة واحدة فرضت عليه من قبل حكومة اقليم شمال العراق لاقامة المشروع (في عملية اعتبرت فساد وابتزاز علني من قبل الاقليم ضد المركز).. وهذا الامر من المتوقع ان تكرره حكومة الاقليم مرة اخرى حين تفكر الحكومة العراقية ببدا مد خط سكك القطار الاوربي العربي.

مشكلة الكابل من الممكن ان تحل بسهولة اذا مر الكابل عبر تركيا الى سوريا ثم العراق.

مشكلة الكابل كانت سببا في جعل الاتراك يقبلون بتدريب اكراد سوريا في شمال العراق ولو على مضض..فهنا التقت المصلحة التركية مع مصلحة حكومة شمال العراق ..والقبول التركي بتدريب وتسليح اكراد دولة مجاورة يفسر مدى حاجة تركيا لاستمرار الحرب السورية ومدى الفائدة المرجوة من هذه الحرب.

حكومة اردوغان ستضعف او ربما تنهار ان فشلت في حربها على سوريا,فتركيا ستخسر (من الناحية الاقتصادية) معظم دول الجوار ,فاضافة لخسارتها في اوربا لديها عداء مزمن مع كل من اليونان وارمينيا وسيضاف للقائمة العراق وسوريا.

6.نقل المد السياحي الاوربي من المناطق السياحية السورية الى التركية مما سيجلب ارباح كثيرة لقطاع السياحة التركي ويشعر الاتراك بان حكومة اردوغان ناجحة سياسيا ومقبولة اوربيا.

واخيرا..اتمنى ان يمن الله على كل السوريين معارضة وحكومة بايجاد حل يوقف هذا النزيف الدموي والاقتصادي لهذا البلد العربي المسلم الجار ..واتمنى ان يهدي حكومة اردوغان لما فيه مصلحة الشعب التركي دون الحاجة لزرع الفتن واراقة الدماء..وان يسعى اردوغان بنفسه الى مصالحة سورية دائمة,فالحزن على ماهو ات ربما سيكون اكبر مما فات.

وشكرا

عدنان شمخي جابر الجعفري

 

صوت كوردستان: نفي الأمين العام لوزارة البيشمركة جبار ياور وجود أي معبر حدودي رسمي بين أقليم كوردستان وغربي كوردستان كي تقوم بغلقة. كما نفى وضع الاسلاك الشائكة بين جزئي كوردستان وقال أن المنطقة التي وضعت فيها الاسلاك هي 700 متر فقط و هي المنطقة الواقعة بين القوات العراقية و البيشمركة.

نفي جبار ياور لوجود نقطة حدودية بين إقليم كوردستان وغربي كوردستان كذب صارخ للاعلام حيث أن هناك نقطة فيشخابور منذ سنة 1992 و تم فتحها بالتنسيق بين مخابرات النظام السوري و الحزب الديمقراطي الكوردستاني.

http://www.hawlati.co/babetekan/37557

مجلس الموصل يمنح موافقة مفتوحة للمتظاهرين ويحذر عمليات نينوى من منعهم

السومرية نيوز / نينوى

أصدر مجلس محافظة نينوى، الاحد، قرارا بمنح موافقة مفتوحة للمتظاهر، محذرا قيادة عمليات نينوى من عدم الالتزام بالقرار او اعتراض المتظاهرين ومنعهم.


وقال ئيس المجلس جبر العبد ربه خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في مبنى مجلس المحافظة وحضرت "السومرية نيوز"، إن "المجلس نينوى أصدر قرارا بالإجماع في جلسته الأخيرة بمنح الموافقة المفتوحة لأبناء الموصل بالتظاهر والتعبير عن آرائهم"، مؤكدا أن "الدستور العراقي قد كفل لهم هذا الحق، فلا يسمح لقيادة عمليات نينوى بمنع التظاهر لكونها حاصل على قرار وموافقة المجلس".

من جهته أكد محافظ نينوى أثيل النجيفي خلال المؤتمر، أن "على حكومة نينوى تلزم قيادة عمليات نينوى الالتزام بقرار المجلس، وعدم اعترض المتظاهرين أو منعهم من التظاهر"، مشددا أن "الحكومة المحلية ستقاضي كل من يعتدي على حرية المواطن وحقوق الانسان ويمنع المتظاهرين من التظاهر السلمي".

 

من جهته طالب يحيى عبد محجوب عضو مجلس محافظة نينوى خلال المؤتمر، قيادة العمليات بـ"الكف عن التجاوز على الحقوق والحريات التي كفلها الدستور العراقي للمواطن، وبضمنها حرية التظاهر السلمي والتعبير عن الراي"، مؤكدا أن "الأجهزة الأمنية باتت تخرق القانون والدستور من خلال منعها للتظاهر السلمي، وأن المجلس ملتزم بالدستور والقانون".

واعتبر قائد الفرقة الثانية في الجيش العراقي اللواء الركن علي الفريجي، اليوم السبت، ان التظاهر حق من حقوق المواطن قد كفله الدستور، وفيما أشار إلى ضرورة الحصول على موافقة رسمية للتظاهر، أكد أن الجهة الوحيدة التي تمنح الموافقات للتظاهر هي وزارة الداخلية.

وكانت قيادة عمليات نينوى أعادت، اليوم الأحد، غلق ساحة الأحرار وسط الموصل ومنعت المتظاهرين من دخولها وفرضت حظرا للتجول على أحد الشوارع المهمة وسط المدينة وأغلقت المحال التجارية لمنع المتظاهرين من التجمع.

يشار إلى ان قيادة عمليات نينوى أغلقت، أمس السبت (5 كانون الثاني 2013)، ساحة الأحرار وسط الموصل ومنعت المتظاهرين من دخولها بسبب "عدم حصولهم على موافقات رسمية"، فيما فتح الساحة المحافظ اثيل النجيفي وسمح للمتظاهرين بدخولها مؤكدا أنهم حصلوا على الموافقات الرسمية من المحافظة ومجالسها.

وتشهد محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك، منذ (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة شارك فيها علماء دين وشيوخ عشائر ومسؤولون محليون أبرزهم محافظ نينوى اثيل النجيفي ووزير المالية رافع العيساوي، للمطالبة بإطلاق سراح السجينات والمعتقلين الأبرياء وتغيير مسار الحكومة، و مقاضاة منتهكي أعراض السجينات.

بغداد/ المسلة: انتقدت النائبة عن كتلة العراقية الحرة عالية نصيف، الاحد، مطالب القائمة العراقية التي طرحت خلال الجلسة التشاورية والتي تضمنت ذكر المكون السني والكردي والتركماني فقط، وفيما اعلنت انسحابها مع عدد من نواب القائمة العراقية من الجلسة، اتهمت العراقية بمحاولة تقسيم العراق.


وقالت نصيف في مؤتمر صحافي عقدته في مبنى البرلمان وحضرته "المسلة"، إنها "وعدد من اعضاء القائمة العراقية انسحبوا من جلسة البرلمان التشاورية على خلفية ما ورد من نقاط وضعتها القائمة العراقية وطرحتها في الجلسة، والتي ذكرت فيها عبارة كون اننا عرب سنة واكراد وتركمان لا نتخلى عن عقيدتنا او عراقيتنا"، معتبرة "هذه العبارة هي تقسيم ولا تعبر عن جميع اطياف الشعب العراقي".


وأضافت نصيف "العبارة لا تعبر عن جميع اطياف الشعب العراقي، على اعتبار كانت تحمل مطالب اهل السنة، وعلى اعتبار ان التظاهرات افرغت من الطائفية والمندسين"، معربة عن اسفها لـ"عبارات وردت لتقسيم العراق".

وكانت القائمة العراقية قد طرحت في وقت سابق من اليوم الاحد (6 كانون الثاني 2013) خلال الجلسة التشاورية في البرلمان عدة مطالب منها اطلاق سراح جميع المعتقلات والمتهمات وفق المادة الرابعة من قانون مكافحة الارهاب، وكذلك احالة المتهمات بقضايا جنائية الى محافظاتهن، ونقل قضية وزير المالية رافع العيساوي وحمايته الى المؤسسات القضائية في محافظة الانبار ومحاسبة المقصرين والمغتصبين في السجون.

 

كما تضمنت المطالب ايضا ايقاف تنفيذ احكام الاعدام استجابة للدعوات الدولية بوقف تنفيذ هذه الاحكام، والاسراع بأقرار قانون العفو العام مع حذف الاستثناءات واطلاق سراح جميع المعتقلين، وايقاف العمل بقانون المساءلة والعدالة السيء الصيت لحين الغاءه من مجلس النواب.

 

وعقد رئيس البرلمان اسامة النجيفي في وقت سابق من الاحد(6 كانون الثاني 2013) اجتماعا للكتل السياسية لمناقشة عدد من المواضيع التي تضمنها جدول أعمال جلسة البرلمان الطارئة فيما رفض ائتلاف دولة القانون وكتلة بدر البرلمانية حضور الاجتماع.



وسبق لرئيس مجلس النواب أسامة النجيفي أن دعا, في الـ(2 كانون الثاني 2013), إلى عقد جلسة طارئة للبرلمان لمناقشة الأزمة السياسية وذلك قبل يومين من الموعد المحدد لاستئناف جلسات المجلس.

يذكر ان محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين تشهد اعتصامات واضرابات واحتجاجات منذ 15 يوما للمطالبة بإطلاق سراح المعتقلات من السجون العراقية، فيما كشف رئيس جماعة علماء العراق فرع الجنوب خالد الملا، أن رئيس الوزراء نوري المالكي وعد بإطلاق سراح اكثر من 700 معتقلة من السجون العراقية.

المكتب الاعلامي

بسم الله الرحمن الرحيم

يسعدني في هذا الظرف الدقيق والحساس من تاريخ العراق ان أتقدم بأحر التهاني والتبريكات لجيشنا الباسل بمختلف صنوفه ومراتبه.
انني اود ان أسجل هنا اعتزازي بكم أيها الشجعان الأبطال في جيشنا البطل من القادة وكبارالضباط ومراتب الجيش كافة.
انه من دواعي الفخر والاعتزاز ان يحتفل الشعب العراقي وقواته المسلحة بعيد تاسيس الجيش الذي قدم خيرة شبابه من اجل المحافظة على وحدة العراق ودحر الإرهاب والذود عن سيادة البلاد واستقرارها.
أيها الأخوة والأخوات من منتسبي جيشنا الباسل لقد كان فوج موسى الكاظم عليه السلام النواة الأولى للجيش العراقي الذي اصبح منذ نشأته الأولى تجسيدا لوحدة شعبنا بجميع قومياته وأديانه ومذاهبه ، ويكون في الوقت ذاته حاميا لهذه الوحدة مدافعا عنها وعن استقلال العراق وسيادته وصائنا لمقدراته وثرواته.
ان جيشنا الذي تضررت سمعته كثيرا نتيجة سياسات النظام السابق ومغامراته الهوجاء في الداخل والخارج استعاد اليوم ثقة الشعب به وثقته بنفسه وايمانه برسالته واهدافه النبيلة،ولهذا فهو اليوم اصلب ارادة واقوى شكيمة في تحقيق المهام الموكله اليه.
ان هذا الجيش لايمكن ان يعود بعد اليوم اداة قمعية في الداخل او اداة عدوانية في الخارج، بل سيبقى قوة رادعة لكل من تسول له نفسه التجاوز على ارض العراق أو أجوائه أو مياهه أو يتعرض لسيادته.
ان هذا الجيش يتحمل اليوم مسؤولية الدفاع عن بلد عظيم مثل العراق بكل مافيه من تاريخ وثقل حضاري وموقع حساس وثروات بشرية ومادية هائلة وبناءا على ذلك يجب ان يكون على مستوى ما يقوم به من مهمة، يجب ان يكون مدربا على احسن فنون القتال ومجهزا بأحسن أنواع الأسلحة واكثرها تطورا وهذا مانسعى اليه حاليا ضمن ما تسمح به إمكاناتنا وما تقتضيه عملية تنويع مصادر السلاح الذي تقوم عليه الجيوش الحديثة، ورغم الخطوات التي قمنا بها في هذا المجال فاننا مازلنا في بداية الطريق وسنبقى نسعى في هذا الطريق حتى الوصول الى المستوى الذي نوفر فيه ما يكفي من القوة الرادعة التي تجعل العراق شامخ الراس موفور العزة مطمئن على امنه وسيادته واستقلاله.
ان ماينفق حاليا على تجهيز الجيوش وتدريبها وتطويرها في منطقتنا لا يمكن مقارنته مع ما يحصل في العراق ،لقد انفقت احدى دول المنطقة فقط في العام الماضي اكثر من ثلاثين مليار دولار لتطوير وتحديث قواتها العسكرية .
اننا في الوقت الذي لانريد الانخراط في هذا السباق الذي لا نجد مبررا له في وقت جعلنا همنا الاساسي من قواتنا العسكرية هو فقط الدفاع عن العراق ومصالحه ، ولابد من الاشارة هنا الى ضرورة ابعاد القوات العسكرية وعملية بنائها وتجهييزها عن المنافسات السياسية والتجاذبات فيما بين الاحزاب والقوى المختلفة، فاي قوة مضافة الى جيشنا واي خبرة وكفاءة جديدة يحصل عليها تعتبر قوة لنا جميعا ولا يوجد بلد عزيز مهاب دون ان يكون له جيش قوي قادر على ردع المعتدين عليه والطامعين به.

لقد تأسس الجيش العراقي كما هي مهمة الجيوش في كل العالم ليكون درعا للبلاد وحاميا لامنها وسيادتها ومدافعا عن مقدراتها وثرواتها، وما حدث من خروج على هذا النهج سواء في الداخل أو الخارج إنما كان بسبب مغامرات النظام السابق ونزعته العدوانية وأطماعهم التوسعية. ان الجيش العراقي الذي استعاد ثقة الشعب به وتزايد اعتماد الشعب عليه لا يمكن إلا ان يكون درعا للشعب كله بجميع أديانه ومذاهبه وقوميأته.
ان طبيعة الظروف الدولية والاقليمية والمعقدة جعلت من الامن منظومة متشابكة يتداخل فيها الامن الخارجي بالامن الداخلي الامر الذي انعكس على مهمة الجيش التي تتلخص في صيانة البلاد والحفاظ على سيادتها واستقلالها.
ان ما تقوم به قواتنا العسكرية حاليا من مطاردة لعصابات القاعدة وفلول البعث الصدامي والعابثين بامن البلاد لا ينفصل ابدا عما تقوم به القوات العسكرية من جهد في حماية الحدود ومنع الاختراقات.

ايها الاخوة والاخوات : ان تحكيم الروح الوطنية الرفيعة والانضباط العسكري يعني ان كل مهمة تناط بكم ينبغي الاضطلاع بها بكل مسؤولية واحترام والحرص على ان تكون البزة العسكرية موضع احترام واعتزاز الجميع دون استثناء،ومن هنا يجب ان نضع خطا فاصلا بين مايدور في الساحة السياسية من جدل وصراع وما ينبغي ان نتحلى به في الميدان العسكري من قيم الانضباط والمهنية
ايها الاخوة والاخوات : اريد ان اغتنم هذه الفرصة لاقول لكم بكل صدق ان التنافس الاقليمي والاستقطاب الموجود في المنطقة وما يحيط بنا من توتر طائفي اخذ يلقي بضلاله الثقيلة على العراق. واصبحت قواتنا لاتقاتل جماعات ارهابية او اجرامية معزولة بل نقاتل جماعات مدعومة بتيارات فكرية تكفيرية خطيرة تعج بها المنطقة حاليا. ان نجاة العراق تكمن في عزل انفسنا عن هذه التيارات التي تعصف في المنطقة وليس في محاولة الاستعانة بها من طرف ضد الطرف الاخر. ان الاستقواء بهذا الطرف الاقليمي لاضعاف طرف عراقي داخلي يعد عملا خطيرا يفتح ابواب الشر علينا. اقولها بكل صراحة لقد سمحنا بفتح هذا الباب حين تفرقنا واختلفنا في مواجهة نوايا التدخل التي وصلت احيانا حد الافصاح عنها علنا ومن اعلى المستويات. ان عدم اتخاذ موقف رافض بحزم ازاء هذه المواقف مهما كانت الجهة التي تقف وراءها جر علينا الويل وسياخذنا الى ماهو اسوء لا سامح الله اذا ما تواصل ذلك.
ايها الاخوة والاخوات ان الدول لا تبحث عن مصالحنا ولا تبحث عن مصالح هذه الجماعة القومية او الدينية او المذهبية العراقية او تلك، انها تبحث عن مصالحها وما يخدم هذ المصالح وهي مستعدة لدعم اي جماعة تضع نفسها في هذا السياق مهما كانت النتائج.
من هنا اقول من موقع المسؤولية نحن اليوم امام منعطف خطير هل نحن بمستوى المسؤولية فنتخذ قرارنا بانفسنا بناءا على ماتقتضيه مصالحنا كعراقيين ومصالح بلدنا بعيدا عن تاثير الاخرين ومصالحهم ام اننا نعمل كامتداد لهذا الطرف الاقليمي او ذك. علينا الاجابة عن ذلك بكل وضوح. وستكون كل المسائل الاخرى سهلة ويمكن حلها بالحوار الاخوي والانفتاح على بعضنا فلا مطلب يصعب تحقيقه ولا خلاف يتعذر حله ،ولكن اذا بقينا نتطلع الى خارج الحدود ونراهن على هذا الطرف الاقليمي او ذك فسوف لن نجلب لبلدنا واهلنا وانفسنا سوى الدمار والماسي ،وليكن لنا عبرة بما يحدث حولنا ولا حاجة لذكر الامثلة وهي كثيرة كما تشاهدون.
ايها الاخوة والاخوات. اقول بكل صدق لابد ان نوحد ولائنا لهذا البلد لا لغيره واذا كان البعض يرى في الاتكال على هذا الطرف او ذاك عزا وقوة له فهو واهم لا عزة ولاقوة لعراقي الا بالعراق وحده ،لا بد ان تكون مصلحته فوق كل اعتبار واذا فشلنا في ذلك وكانت لنا ولاءات اخرى ومصالح شتى فلا تنتظروا امنا ولا استقرارا ولا بلدا موحدا ولا شعبا متحابا متكاتفا .
اقول بكل صراحة سيصبح ذلك كله مجرد هراءلاغير اذا لم نكن موحدين في البديهيات من القضايا الوطنية وفي مقدمتها الامن فاذا كنا لا نملك رؤية موحدة لامننا فكيف تريد منا ان نصنع لك امنا،واذا كنت تملك رؤية امنية ومنظومة امنية تعمل بصورة مختلفة او مناقضة احيانا لما نعمل عليه فكيف تريد ان يستقر الامن ،واذا كنت تعمل في سياسة خارجية مخالفة لما تعمل به الدولة فكيف تريد عراقا عزيزا مهابا،واذا كنت تعمل في استراتيجية اقتصادية مخالفة لما نعمل به فكيف تريد مني اقتصادا ناجحا،واذا كنت تخطط لاهداف استراتيجية استثمارية مختلفة فكيف تريد مني ان اضع خطة تنموية فعالة. واذا كنت ترى في الغير احب اليك من العراق فكيف استطيع ان ابني لك دولة وأوسس كيانا موحدا .
ابها الاخوة لنختلف فيما بيننا ما شئنا من الاختلاف ولكن يجب ان نتوحد حينما يصل الامر الى الخارج،اقول اذا لم نحسم هذه الامور وتركنا الزمام بيد من لا تهمه مصلحة العراق،فلا تتفاجئوا ان يجرنا ذلك الى الخسران المبين جميعا لا سامح الله.
في الختام اتوجه الى كل المواطنين لاحيطهم علما بما يدور حول بلادهم انكم اليوم في اختبار صعب يجب ان نخرج منه مرفوعي الراس موحدين ولن يكون ذلك الا بتكاتفنا ونبذ التدخلات الخارجية والممهدين لها بيننا.

اربيل(الاخبارية)

طالب الحزبان الكورديان الرئيسان في إقليم كوردستان، باجتماع "عاجل" لاتخاذ قرار نهائي بشأن الأحداث في العراق.
وذكر بيان مشترك للحزبين: أن نائب رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني نيجيرفان بارزاني بحث مع النائب الأول للسكرتير العام للاتحاد الوطني الكوردستاني بكوسرت رسول علي فضلا عن الأعضاء الآخرين للحزبين أهم الاحداث التي شهدها البلد خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف البيان: إن الجانبين ناقشا الأوضاع العراقية والمنطقة وكوردستان والعلاقات بين الطرفي وتبادل الآراء حول جميع القضايا المتعلقة بالوضع.

وأشار البيان إلى: أن الطرفين اعتبرا أن الأوضاع في المنطقة تمر بمرحلة خطرة ومن الضروري عقد اجتماع مستعجل بين المكتبين السياسيين بإشراف رئيس إقليم كوردستان (مسعود بارزاني) لاتخاذ القرار النهائي حول الأحداث".

واتفق الجانبان: على عقد اجتماع مشترك مع الأطراف السياسية والمعارضة وجميع القوى والأطراف الكوردستانية لتقييم موقف والحراك السياسي بين الأطراف العراقية للخروج من الأزمة الحالية واتخاذ المعالجات السياسية لعدم تكرار الأحداث الحالية التي تمر بها العراق.

وتابع البيان: أن الجانبان أكدا على ضروري إخراج العملية السياسية في العراق وتحريرها من الدائرة المغلقة.

كما أكد الاجتماع أن الحزبين الديمقراطي والاتحاد الوطني يقع على عاتقهما واجب حساس ومصيري ويجب التعامل بحذر مع الأحداث وعدم فسح المجال باي شكل من الأشكال لأعداء الديمقراطية والفدرالية لإسقاطها او وضع العراقيل أمام تنفيذ بنود الدستور والمطالبة بالحقوق الديمقراطية والدستورية في إطار العراق الاتحاد التعددي ودعمه وإحباط كل المحاولات التي تعكس ذلك.

بغداد(الاخبارية)

عد نائب رئيس مجلس النواب العراقي عارف طيفور بعض مطالب المتظاهرين "غير دستورية" ولا يمكن تلبيتها، فيما دعا رؤساء الكتل النيابية إلى البحث بجدية في تلك المطالب.
وقال طيفور في بيان صدر عن الدائرة الإعلامية لمجلس النواب بعد الاجتماع الذي عقده رؤساء الكتل النيابية:هناك مطالب يمكن تلبيتها وأخرى لا يمكن تلبيتها كونها غير دستورية"، داعيا "رؤساء الكتل النيابية الى بحث مطالب المتظاهرين بجدية.

وأضاف طيفور: ان التظاهرات دخلت أسبوعها الثالث، ومن الضروري الاهتمام بالمطالب التي رفعها المتظاهرون ومناقشتها داخل أروقة المجلس والاستجابة لها.

شفق نيوز/ احتفل الايزيديون في العراق واقليم كوردستان، الاحد، بعيد "بيلندة"، الذي يرتبط بالمفاهيم الزراعية القديمة، مع حصول تغييرات غابت معها ثيران الحراثة التي ترمز الى الخصوبة.

وقال النشاط الايزيدي لقمان سليمان في حديث لـ"شفق نيوز" ان "عموم الايزيديين في العراق واقليم كوردستان يحتفلون، اليوم الاحد، بالعيد المسمى لدينا بعيد بيلندة".

واضاف سليمان ان "هذا العيد يشهد القيام ببعض الطقوس والممارسات التي يراها المختصون انها ترتبط بالمفاهيم الزراعية القديمة عندما كان المجتمع زراعيا بحت، ويعتمد الانسان على توفير طعامه وقوت اسرته على ما تنتجه الارض".

وعن طقوس العيد، اشار الى انه "بلا شك هناك تغييرات حدثت على بعض جوانب هذا العيد على ما كانت عليه قبل بضعة عقود من السنين"، لافتا الى ان "ربة البيت كانت سابقا تجمع نباتا محليا اسمه (ره شك) وتنتظر رب البيت القادم من الحقول ومعه ثيران الفلاحة، التي كانت تستخدم للحراثة، ويتم اشعال النيران في الطريق، وكان ينبغي ان يعبر الثور من فوق النيران، مع نثر الحلوى التي كان يتلقفها الاطفال".

وأشار سليمان الى انه "الان ليس هناك ثيران للحراثة، ولهذا يتم ايقاد النيران بنفس ذلك النبات امام ابواب الدور ويقفز الاطفال فوق النيران ويتم نثر الحلوى او الفواكه احتفاء بهذا العيد"، منوها الى ان "الغاية من اشعال النيران وعبور الثور من فوقها يشير الى ان الثور هو رمز الخصوبة، والنيران هي للدفء، وهنا الثور يمثل البذور وهي بحاجة للدفء او الشمس كي تنمو في الحقول وتنجو من خطر الصقيع والانجماد".

وبحسب باحثين تعد الديانة الإيزيدية من الديانات الكوردية القديمة لان جميع نصوصها الدينية تتلى باللغة الكوردية في مناسباتهم وطقوسهم الدينية.

ووفق إحصائيات غير رسمية، يقدر عدد الإيزيدية بنحو 600 الف نسمة في العراق، غالبيتهم يقطن في محافظتي نينوى ودهوك. فضلا عن وجود أعداد غير معروفة في سوريا وتركيا وجورجيا وأرمينيا، وأعداد أخرى من المغتربين في دول أوربية أبرزها ألمانيا.

خ خ/ م م ص/ م ج

الأحد, 06 كانون2/يناير 2013 22:51

نص المطالب التي رفعها متظاهرو الانبار

صوت كوردستان: نشرت المسلة مطالب متظاهري الانفال . حسب هذة المطالب فأن خمسة نقاط منها متعلقة بالبعثيين و الافراح عنهم و الغاء القرارات الصادرة ضد حزب البعث و أعضائها.

النقاط الخمسة وردة في صدر المطالب

نص المطالب:

 

اولا: اطلاق سراح جميع المعتقلات المتهمات وفقا لقانون الارهاب واحالة المتهمات بقضايا جنائية الى محافظاتهن ونساء بغداد الى الانبار حصرا، ونقل قضية الدكتور رافع العيساوي وحمايته الى المؤسسات القضائية في محافظة الانبار ومحاسبة المقصرين والمغتصبين في الانتهاكات اعلاه علنا.

ثانيا: ايقاف تنفيذ احكام الاعدام استجابة للدعوات الدولية بوقف تنفيذ هذه الاحكام.

ثالثا: تعليق المادة رقم (4) من قانون الارهاب بجميع ومواده وايقاف جميع القضايا المتعلقة بهذا القانون لحين الغائه من قبل مجلس النواب.

رابعا: على مجلس النواب الاسراع بأقرار قانون العفو العام مع حذف الاستثناءات واطلاق سراح جميع المعتقلين .

خامسا: ايقاف العمل بقانون المساءلة والعدالة السيء الصيت لحين الغائه من مجلس النواب .

سادسا: تحقيق التوازن بجميع مؤسسات الدولة وخاصة العسكرية والامنية والقضاء والمباشرة بالاجراءات التنفيذية اللازمة وضمان العيش الكريم لكل العراقيين.

سابعا: الغاء قيادات العمليات بجميع محافظات العراق والاجهزة الامنية غير الدستورية وسحب الجيش من المدن والاحياء السكنية في بغداد والمحافظات ورفع الحواجز الكونكريتية كونها تمييزا عنصريا والعمل الجاد لضمان امن المواطن في العراق الجديد واناطة حفظ الامن للشرطة المحلية من اهل البلد.

ثامنا: اعادة التحقيق في القضايا التي تخص الرموز الدينية والوطنية داخل وخارج العراق امام جهات قضائية محايدة بعيدة عن التأثير السياسي.

تاسعا: تحريم استخدام الشعارات والعبارات الطائفية في مؤسسات الدولة وبخاصة الامنية، وكذلك وسائل الاعلام.

عاشرا: اجراء تعداد سكاني شامل قبل اجراء الانتخابات العامة مع ذكر تفاصيل الانتماء لجميع العراقيين من مذهب وقومية ودينية.

الحادي عشر: تجنب المداهمات الليلية العشوائية، والمتهم يتم القبض عليه نهارا وبالاساليب القانونية والغاء قانون المخبر السري لان بعضهم يكيدون العداوة الشخصية والطائفية .

ثاني عشر: الاسراع في تشكيل المحكمة الاتحادية العليا من القضاة النزهاء المهنيين الذين لا ينتمون الى حزب او كتلة سياسية معينة مشاركة في الحكم ، ليكون القضاء مستقل وغير مسيس.

ثالث عشر: اعادة جميع المساجد ودور العبادة واملاك الوقف والمواطنين الخاصة المغتصبة، تحت مفهوم المصادرة والغاء قانون رقم 19 لعام 2005 .

السومرية نيوز/ نينوى

اعتبر قائد الفرقة الثانية في الجيش العراقي اللواء الركن علي الفريجي، اليوم السبت، ان التظاهر حق من حقوق المواطن قد كفله الدستور، وفيما أشار إلى ضرورة الحصول على موافقة رسمية للتظاهر، أكد أن الجهة الوحيدة التي تمنح الموافقات للتظاهر هي وزارة الداخلية.

وقال الفريجي، خلال مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم في مقر الفرقة في الموصل وحضرته "السومرية نيوز" ان "التظاهر حق من حقوق المواطن كفله الدستور ولكن يجب تقديم طلب إلى مديرية الشرطة ورفعه إلى وزارة الداخلية من أجل الحصول على موافقة رسمية للتظاهر".

وأوضح الفريجي ان "الهدف من ذلك هو كي نتمكن من تقديم الحماية الكاملة للتظاهرات ولتفويت الفرصة على التنظيمات الإرهابية التي تسعى لاستغلالها أو استهدافها"، مؤكدا "عدم السماح لأي تظاهرة إلا بعد حصولها على الموافقات الرسمية وذلك حفاظا على أمن المدينة والمواطن".

وقال قائد الفرقة الثانية في الجيش العراقي ان "من ينادون اليوم بإخراج الجيش من الموصل إنما يريدون عودة الإرهاب إلى نينوى ولا يريدون الأمن والاستقرار".

ولفت الفريجي إلى انه "متى ما تم القضاء على الإرهاب وتوفر الأمن للمواطن الموصلي بالكامل فان الجيش ستنتهي مهمته وعندها سنكون في المكان الذي تقرره قيادتنا لنا"، مشيرا إلى ان "الهدف الأول هو سلامة وأمن وكرامة المواطن الموصلي".

وكانت قيادة عمليات نينوى أعادت، اليوم الأحد، غلق ساحة الأحرار وسط الموصل ومنعت المتظاهرين من دخولها وفرضت حظرا للتجول على أحد الشوارع المهمة وسط المدينة وأغلقت المحال التجارية لمنع المتظاهرين من التجمع.

يشار إلى ان قيادة عمليات نينوى أغلقت، أمس السبت (5 كانون الثاني 2013)، ساحة الأحرار وسط الموصل ومنعت المتظاهرين من دخولها بسبب "عدم حصولهم على موافقات رسمية".

وأكد محافظ نينوى أثيل النجيفي، أن المتظاهرين حصلوا على الموافقات الرسمية من المحافظة ومجالسها، معتبرا أن منعهم من التظاهر يمثل إجراءً "غير قانوني"، حيث فتحها في ما بعد وسمح للمتظاهرين بدخولها.

وتشهد محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك، منذ (25 كانون الأول 2012)، تظاهرات حاشدة شارك فيها علماء دين وشيوخ عشائر ومسؤولون محليون أبرزهم محافظ نينوى اثيل النجيفي ووزير المالية رافع العيساوي، للمطالبة بإطلاق سراح السجينات والمعتقلين الأبرياء وتغيير مسار الحكومة، و مقاضاة منتهكي أعراض السجينات.

 

فدوى طوقان الشاعرة الراحلة والشخصية الادبية البارزة في الثقافة الفلسطينية والادب العربي الحديث ، كانت قد اصدرت مذكراتها ،التي حملت اسم "رحلة صعبة رحلة جبلية". وقد نشرت بعض فصول هذه المذكرات في مجلة "الجديد" الحيفاوية العريقة ، ومجلة "الفجر الادبي " التي كانت تصدر في القدس العربية المحتلة.

واهمية هذا الكتاب تنبع من كونه الاول من نوعه ، الذي كان قد صدر في الاراضي المحتلة وفي العالم العربي ، بعد "الايام" لطه حسين و"زهرة العمر" لتوفيق الحكيم .

لقد تساءل الشاعر الفلسطيني سميح القاسم في المقدمة التي كتبها للكتاب:" لماذا هذه السيرة الذاتية ؟؟! هل لمجرد المتعة الادبية ؟! ام لغاية التسجيل والتوثيق التاريخي؟ ام هي للامرين معا؟! . واجاب على هذا التساؤل قائلاً :"حين تنزاح السطور من امام القارئ فسيلقى نفسه منغمساً حتى اطراف اصابعه في مزيج رائع من وقائع التاريخ ونوازع الروح، مسبوكة برشاقة وشفافية وبوح اليف في كلمات شاعرتنا الكبيرة فدوى طوقان ، هذه الانسانة الشاعرة المنتصبة في حياتنا الثقافية والاجتماعية ظاهرة فريدة وتجربة رائدة على صعيدي الحياة والابداع معاً".

تسجل فدوى طوقان في هذا الكتاب ، بصدق واصالة وعذوبة، قصة حياتها المأساوية في ظل المجتمع البرجوازي المتخلف والمحافظ على التقاليد والعادات البالية ، الذي يسلب المرأة حريتها ويتعامل معها كحيوان جنسي خلق للذة والاطفال والمطبخ . وأول المحطات التي تستوقفنا فيها شاعرتنا هي طفولتها التعيسة وحرمانها من العطف والحنان الابوي، فتقول :"لم تكن الظروف الحياتية التي عاشتها طفولتي مع الاسرة لتلبي حاجاتي النفسية ، كما ان حاجاتي المادية لم تعرف في تلك المرحلة الرضى والارتياح . واذا كانت الطفولة هي المرحلة الحاسمة التي ترسم الشخصية وتقررها لما لها من اهمية في حياة الفرد، فان طفولتي – لسوء الحظ او لحسن الحظ – لم تكن بالطفولة السعيدة المدللة . لقد ظللت اتلهف للحصول على دمية تغمض عينيها وتفتحها وكنت استعيض عن دمية خرجت من مصنع بدمية تضعها لي خالتي ام عبداللـه او ابنة الجارة "علياء" من مزق القماش وقصاصاته الملونة . ولم اكن احب ملابسي لا قماشاً ولا تفصيلاً . فقد كانت امي تخيطها بنفسها ، ولم تتقن هذه الصنعة. وكانت ابنة عمي "شهيرة" تلبس دائماً اجمل مما البس بما لا يقاس. اذا كانت امها تبعث بملابسها الى خياط محترف. اما بنيتي فكانت عليلة منهكة بحمى الملاريا التي رافقت سني طفولتي . وكانت شحوبي ونحولي مصدراً للتندر والفكاهة واطلاق النعوت الجارحة علي "تعالي يا صفرا . روحي يا خضرا".

والمحطة الثانية هي اختلاجات الحب الاول لفتاة مراهقة لا تعرف عن الحب سوى انه احد المحرمات في المجتمع العربي. فتحدثنا عن الاثر الذي تركته اغاني محمد عبد الوهاب في نفسها خصوصاً "تعالي نفن نفسينا غراماً" و"النبي حبيبك ما تحرمش الفؤاد منك" وغيرهما. كما تحدثنا عن تجربتها الاولى مع الحب ، التي كانت مع غلام في السادسة عشرة من العمر، حمل اليها ذات يوم زهرة فل عبقت رائحتها وعلقت بجدران قلبها. وقد انكشف امر هذه العلاقة وعلم بها شقيقها "يوسف" الذي اصدر عليها الحكم بالاقامة المنزلية حتى يوم مماتها ، وهددها بالقتل اذا تخطت عتبة الدار!!.

ومما لا شك فيه ان هذه الامور سببت لها الصدمة والشعور الساحق بالظلم والاجحاف وولدت لديها الرغبة في الانتحار . وعن ذلك تقول فدوى طوقان : "احياناً كنت ادخل المطبخ واقف عند صفيحة "الكاز" وبيدي الثقاب. لكني كنت اخاف الالم الجسماني ولا اطيق تحمله وهكذا كنت انصرف دون تنفيذ الامر . وانا افكر بطريقة اخرى تكون اقل عنفاً من الاحتراق بالنار. وكثيراً ما خطر لي تناول السم، ولكن من يأتيني به؟ هذا بالاضافة الى كونه يسبب آلاماً شديدة، قبل الموت، وكان هذا كافياً لتحويل ذهني عنه. كان الانتحار هو الشيء الوحيد الذي يمكنني ان امارس من خلاله حريتي الشخصية المستلبة ، كنت اريد التعبير عن تمردي بالانتحار . الانتحار هو الوسيلة الوحيدة ، هو امكانيتي الوحيدة للانتقام من ظلم الاهل".

وبقيت فدوى طوقان على هذه الحال الى ان عاد شقيقها "ابراهيم" من بيروت في تموز عام 1929 حاملاً شهادته من الجامعة الامريكية . ومع وجه ابراهيم اشرق وجه اللـه على حياتها. فهو الانسان الوحيد الذي ملأ الفراغ النفسي الذي عانته واشاع الفرح وحب الحياة في قلبها ونفسها ، وذلك من خلال اصطحابه اياها في مشاويره وجولاته في جبال "عيبال" ، واصبح ابراهيم الهواء الذي تتنفسه رئتيها وحبل السلامة الذي تدلى وانتشلها من بئر نفسها الموحشة المكتنفة بالظلام ، والملاك الطاهر الذي انساها شقاءها وانسحاقها.

اما المحطة الاخرى فهي علاقتها مع الكلمة الشعرية ، فترصد الايام الاولى ، التي بدأت تتعلم فيها نظم الشعر على يدي ابراهيم، حيث احضر لها كتاب "الحماسة" لابي تمام واسمعها قصيدة " امرأة ترثي اخاها" وطلب منها كتابتها وحفظها غيباً . ثم مضت في المسيرة مع ابراهيم والشعر حتى تمكنت من كتابة اول قصيدة جادة موجهة الى الشاعرة العراقية رباب الكاظمي يقول مطلعها:

ارباب تاج الشاعرات ارباب فقت النابهات

واللـه انت خليقة بالمدح بين الآنسات

اخيراً، هذه بعض المحطات اردت التوقف عندها واترك بقية المحطات للقراء كي يستمتعوا بقراءتها، لانها حقاً مذكرات صادقة جميلة وتعبرعن هموم ومعاناة وكفاح تطلعات المرأة العربية.

 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وال محمد السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين الذين بذلوا مهجهم دون الحسين عليه السلام السلام عليك يامولاي وعلى أخيك أبي الفضل العباس وعلى أختك العقيلة زينب عليهما السلام.
بادئ ذي بدء أعزيكم وجميع المؤمنين بمصاب أبي الأحرار الحسين عليه السلام وكذلك بشهادة الرسول الأكرم والنبي الأعظم المصطفى محمد صلوات ربي عليه وعلى اله وسلم , إن من وفق لزيارة الأربعين لهذا العام لوجد الأمر الأعظم والأجمل وهو الولاء المطلق لسيدي مولاي أبي عبد الله عليه السلام إذ إن كربلاء أصبحت مهوى الأفئدة من كل حدب وصوب ومن كل بقاع العالم لتكون لغتهم الواحدة وندائهم الواحد هو لبيك ياحسين ليكون المولى عليه السلام هوية لهذا الجمع المؤمن الذي ناهز العشرين مليون وأكثر وهذا جمع أتحدى أن يكون أي منظر فكري أو سياسي أو اجتماعي يقدر على حشد هذا الجمع ،لقد رأيت بعيني وبفضل الله إني من الذين تشرفوا بخدمة حرم الحسين عليه السلام رأيت بعيني المواكب من كل مكان ومن كل اللغات فقد رأيت الأبيض والسود ورأيت من كل اللغات واللهجات والدول فقد رأيت مواكب الإخوة من البحرين والإحساء والقطيف ومن اليمن وسوريا ولبنان وجاءت مواكب من دول المغرب العربي من الجزائر وتونس والمغرب وموكب لأهل اليمن هذا فيما يخص الدول العربية أما على مستوى الدول الأجنبية فقد رأيت من بلجيكا وألمانيا وبريطانيا ومن دول أفريقيا ومن باكستان ومن أفغانستان والهند واذربيجان وتركمانستان أما على مستوى الأفراد فرأيت من استراليا وأمريكا وايرلندا وووووو.
فسلام عليك ياصريع الدمعة الساكبة اذا اختطف القلوب لتكون هويتهم ولغتهم التي يتكلمون .
أما على مستوى الزيارة والتنظيم فاني لم أرى زيارة من الزيارة السابقة ـوكلها جيدةـ على هكذا مستوى من التنظيم والخدمات والالتزام فعلى مستوى الخدمات فمائدة أبي عبد الله ممتدة على طول الطرق المؤدية إلى كربلاء من أقصى الأمكنة من الفاو ومن طوز خورماتوا الى كربلاء وان المواكب الحسينية مشكورة لم تدخر جهدا إلا أظهرته لتقديم أفضل الخدمات (الأكل والشرب والمنام والخدمات الطبية) لزائر الحسين عليه السلام كيف لايكون ذلك وهم ينافسون الملائكة على خدمة هذا الإمام الطاهر وزائريه.
أما من ناحية الالتزام فنجد إن الزائرين في هذه الزيارة أبدو مستوى عالي من ناحية الالتزام بالمناهج والآداب التي قتل من اجلها الحسين عليه السلام حيث تجد الزائرين يتنافسون على أداء الصلاة في أوقتها وتقليل الكلام والمزاح أما بالنسبة للزائرات فتكاد تنعدم مظاهر التبرج والزينة وتجد الملبس زينبيا فاطميا ملتزمات بالحجاب والآداب العامة.
أما الجانب الأهم والذي لمسناه في هذه الزيارة هو إثبات الولاء المطلق والارتباط العقائدي والروحي بالإمام عليه السلام والتمسك بمنهجه وكذلك الولاء للمرجعية والمتمثلة بالإمام السيد علي السيستاني حفظه الله فأجد نداءات شعارات المؤمنين تنادي بالولاء المطلق الثبات على منهج الائمة الصالحون عليهم السلام والتمسك بخلفائهم وهم العلماء الأعلام والمراجع العظام حفظهم الله .
جانب آخر هو الدور الكبير للأمانتين العامتين للعتبتين المقدستين (الحسينية والعباسية) وكادرهما المتألق الذي بات ساهرا على راحة وخدمة زائري الإمام الطاهر وتوفير الخدمات الكاملة لهم مع علمنا إن هذا العدد من الزائرين لاتقدر على خدمة دول مجتمعة ولكن مع الحسين فالصعب جدا سهل ويسير
واخيرا نقدم الشكر لكل من أسهم في إنجاح هذه الزيارة وخدمة زوار الحسين عليه السلام ابتداء بالمواكب الحسينية والجيش والشرطة وكافة التشكيلات الأمنية كذلك دوائر الصحة في المحافظات والدوائر البلدية والخدمية الشكر موصول إلى منتسبي ومتطوعي العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية وكل من أسهم في هذه الزيارة ولو بكلمة .

صوت كوردستان: رئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان يحاول خلق معادلة أتاتوركية خيالية تتضمن التفاوض مع حزب العمال الكوردستاني والتي يصنفها لحد اليوم كتنظيم أرهابي من أجل أن يقضي على ذلك الحزب نفسه وأنهاء ما يسمية بالإرهاب في تركيا. فقبل أن يغادر أردوغان الى أفريقيا قال للصحفيين بأنه سيستمر في التفاوض مع أوجلان زعيم حزب العمال الكوردستاني ولكن من أجل القضاء على الإرهاب وأنهاءه في تركيا. كما أعرب عن ظرورة أتفاقية أوسلو ويقصد مفاوضاته السابقة في ألنرويح مع بعض قيادات حزب العمال الكوردستاني لان لحزب العمال الكوردستاني قاعدة تنظيمية في أوربا. أردوغان ودون أي محاولة لاخفاء غايته في التفاوض مع حزب العمال الكوردستاني قال: بأن هذه المفاوضات هي جزء من صراع تركيا للتغلب على ذلك الحزب وأن كل محاولاتهم هي من أجل الفوز على ذلك الحزب وتحقيق الأمان لتركيا. كما أنكر أردوغان كونهم مشاركين في المفاوضات الجارية بشكل سياسي وقال بأن المفاوضات الجارية هي مخابراتية وأنهم سيستمرون في مواجهة ما أسماه بالإرهاب. وأصر أردوغان على أبقاء أوجلان في السجن وقال بأنهم سوف لن يطلقوا سراح أي شخص عمل في حزب أرهابي وسوف لن يقبلوا بوضع أوجلان تحت الإقامة الجبرية في بيته وأن ذلك سوف لن يحصل في ظل حكم حكومة العدالة والتنمية التي يترأسها.

وهذا يعني بأن أردوغان لا يزال يعتبر حزب العمال الكوردستاني حزبا إرهابيا وأوجلان زعيما لحزب أرهابي وسوف لن يطلق سراحة ومفاوضاته الجارية مع حزب العمال هي لاجل القضاء على ذلك الحزب وأنهاء ما اسماه بالإرهاب في تركيا.

أردوغان واضح جدا في شرح سياساته ضد الكورد وضد حركة التحرر الكوردستانية، لذا لابد لحركة التحرر الكوردستانية و حزب العمال الكوردستاني أن يكون هو الاخر واضحا جدا معه و مع الشعب الكوردستاني. و لكي نسد الطريق عن أي أستغلال من جانب تركيا للمحادثات الجارية بين أوجلان و وكالة المخابرات التركية نرى من الضروري أن يفرض حزب العمال الكوردستاني شرطا واحد و مسبقا على تركيا قبل وقف أطلاق النار و المضي في الخطوات الأخرى مع حكومة أردوغان و هو أن ترفع تركيا و بشكل رسمي صفة الإرهاب عن حزب العمال الكوردستاني. وهذا لا يعني رفض المفاوضات مع تركيا بل ربط أي أتفاق أولي مع الحكومة التركية برفع صفة الإرهاب عن حزب العمال الكوردستاني. رفع صفة الإرهاب عن حزب العمال الكوردستاني ستنجم عنه تبعات كثيرة ولوحدها نصر مسبق في المفاوضات على الحكومة التركية. فمن غير المعقول أن تتفاوض تركيا ورئيس مخابراتها مع حزب أرهابي ورئيس حزب محكوم بالإرهاب ومن الممكن فرض هذا الشئ على تركيا على المستوى الدولي أيضا. وفي حالة عدم أعلان أردوغان لرفع صفة الإرهاب عن حزب العمال الكوردستاني فهو شخص غير مشرف للتفاوض معه و سوف لن يكون مستعدا للاعتراف بحقوق الشعب الكوردي في شمال كوردستان.

 

ديريك - اختتم الاجتماع الأول للمجلس العسكري الموسع لوحدات الحماية الشعبية YPG وذلك مابين الأول والخامس من الشهر الجاري بمشاركة 336 مندوباً يمثلون جميع المجالس العسكرية المحلية في غرب كردستان والمناطق التي يتواجد فيها الكرد في سوريا وحضور فعّال لمندوبات وحدات المرأة، وحضور الهيئة الكردية العليا وممثلي الأحزاب والحركات الكردية والمسيحية والاسلامية في سورية وبعض رؤساء العشائر العربية ومؤسسات مدنية.

واتخذ الاجتماع قرارات هامة وجديدة منها: "الإجماع على تغيير راية وحدات حماية الشعب وعدم ارتباط وحدات حماية الشعب بأي تنظيم سياسي بالمقابل الالتزام بشكل كامل بقرارات الهيئة الكردية العليا، وكما أكدّ على التزامه الكامل باتفاقية جنيف في معاملة الأسرى والمدنيين وعلى أهمية بناء جيش كردي واحد في المناطق الكردية, واعتبار المقاومة معركة من أجل خلق إرادة و إدارة كردية حرة في إطار سوريا ديمقراطية تعددية فدرالية".

وأكد الاجتماع على "أهمية إقامة علاقات وطيدة بين YPG و قوى المعارضة المسلحة على أساس الاحترام والقبول المتبادل. ,و تبنّي شهداء الثورة السورية و غربي كردستان حيث اعتبر الاجتماع الطفل الشهيد حمزة الخطيب رمزاً للشهداء الأطفال ضمن الثورة السورية و الشهيد جمعة الغزالي رمزاً للأخوة الكردية العربية".

وقرر الاجتماع استكمال بناء مؤسسات وحدات حماية الشعب التدريبية والمالية واللوجستية والإعلامية وحماية المناطق الحدودية. وقرر المشاركون في الاجتماع اختيار زي عسكري موحد لوحدات حماية الشعب. وقد أقيم الاجتماع في قاعة في منطقة ديرك وعلقت صور الشهداء خبات وصادق وليلى قاسم وآخرون، والشهيد الطفل حمزة الخطيب كما علق شعار الهيئة الكردية العليا وعلم الاستقلال، وشعارات كتبت عليها : "المرأة الحرة هي طليعة الثورة السورية"، "الدفاع المشروع هو حق إنساني"، "YPG هو وعد مع الشهداء"، "وحدات حماية الشعب هي القوى الأساسية لحماية القيم الوطنية"،"لو امتلكنا قوة نهزم بها العالم كله فلن نهاجم بها أحد ولو اجتمع العالم كله ضدنا فإننا سنقاوم ضمن إطار الدفاع المشروع"، " مجزرة أطفال حولة انعكاس لصدى صوت أطفال حلبجة وسينما عامودا".

وألقى سيبان حمو عضو القيادة العامة في وحدات حماية الشعب كلمة الافتتاح والتي تمحورت حول التطورات الأخيرة على الساحتين السورية وغربي كردستان قائلاً :"إننا نؤكد على وحدة نضال شعوب سوريا في ثورة الحرية والكرامة و نعتبر ثورة 19 تموز التي لعبت YPG فيها الدور الطليعي إلى جانب القوى الشعبية المنظمة لجماهير شعبنا محطة مهمة وتاريخية في ثورة 15 آذار 2011 لشعوب سوريا. ونؤكدّ على استكمال ثورة 19 تموز لتحرير بقية المدن الكردية التي لا زالت ترزح تحت سيطرة القوى الأمنية للنظام البعثي الشوفيني وحماية مكتسبات الثورة ضد جميع الهجمات التي تتعرض لها مهما كانت الجهة التي تقوم بها".

وتابع قائلاً: " إننا نقف إلى جانب النضال البطولي للشعب السوري الذي قدم أكثر من خمسين الف شهيد في مواجهة آلة القمع من أجل إسقاط النظام البعثي بكافة مرتكزاته". وأبدى حمو في نفس الوقت قلقه من "عسكرة الثورة وظهور صراعات طائفية ومذهبية والتوجه نحو الاقتتال الداخلي الذي يؤدي إلى دمار البنية التحتية في البلاد وتشريد الملايين من المدنيين من أبناء الشعب السوري من مدنهم وقراهم".

ثم انتخب ديوان للمجلس من قبل الحضور و تألف من خمسة أعضاء، ونوقشت النقاط الأساسية التي يرتكز عليه اجتماع المجلس العسكري الموسع و أبدى الحضور في ذلك مشاركة فعّالة.من ثم ناقش الحضور التطورات السياسية والعسكرية في غرب كردستان وسورية.

وأكد الحضور على أن "هذا الاجتماع "هو خطوة أساسية لاستكمال بناء جيش وطني لغرب كردستان وتتويج لبناء مؤسساته العسكرية" ،وقيّم الحضور الأداء العسكري لوحدات حماية الشعب في تحرير مدن غرب كردستان بشكل إيجابي واعتبره " تطبيقاً خلّاقاً لمبدأ الدفاع المشروع الذي أنجز مهمة التحرير بأقل قدر ممكن من الخسائر البشرية والمادية و نموذجاً يجب أن تحتذي بها جميع القوى المسلحة الثورية في سوريا"، وتوقف الاجتماع مطولاً عند محاولة استهداف المناطق المحررة مثل عفرين وحلب و كوباني ومحاولة السيطرة على المدن الكردية كما حدث في سريه كانيه و المقاومة التي أبدتها وحدات حماية الشعب YPG في صد هجمات الجماعة المسلحة والإرهابية في تلك المناطق واعتبرها "امتداداً العقلية العنصرية الشوفينية للنظام البعثي". وقيم روح المقاومة التي أبداها جماهير الشعب بطليعة وحدات حماية الشعب واعتبرت تلك المقاومة "معركة من أجل خلق إرادة و إدارة كردية حرة في إطار سورية ديمقراطية تعددية فدرالية". مؤكدين على أهمية إقامة علاقات وطيدة بين YPG و قوى المعارضة المسلحة على أساس الاحترام والقبول المتبادل.

وكما تم النقاش حول الوضع التنظيمي لوحدات حماية الشعب في مناطق غرب كردستان والمناطق التي يقطنها الكرد في سوريا وقراءة التقارير التنظيمية للوحدات والأعمال التي قامت بها و وضعها العسكري واللوجستي وغيرها.وانتخاب لجان للمجلس العسكري منها اللجنة المالية والتدريبية والإعلامية وغيرها من لجان ومؤسسات عسكرية أخرى " لاستكمال المؤسسات العسكرية"، كما تم النقاش حول النظام الداخلي لوحدات حماية الشعب وذلك بعد الاقتراحات التي قدمها الحضور.

ووافق الاجتماع على نظام داخلي موحّد تعمل عليه جميع الوحدات التابعة لـ YPG في أماكن عملها ومن أهم مبادئه: التزام وحدات حماية الشعب بشكل كامل بقرارات الهيئة الكردية العليا وبناء جيش كردي واحد في المناطق الكردية يكون هذا الجيش جيشاً وطنياً يحمي جميع الطوائف والأقليات من عرب وسريان وآشور وكلدان و أرمن وعرب وتضم وحدات الحماية الشعبية جميع الطوائف من مسيحيين وعرب وكرد ، و درء خطورة المجموعات المسلحة المرتبطة بالأجندة الخارجية، ووقوفها بنفس المسافة من جميع القوى السياسية والاجتماعية، على البعد الوطني الكردستاني لثورة غرب كردستان واعتبر العلاقات والتلاحم المتبادل لأبناء الشعب الواحد في الأجزاء الأربعة من كردستان عاملاً إيجابياً يميّز نضال شعبنا عن بقية الشعوب السورية.

وتم الإجماع على تغيير راية وحدات حماية الشعب وذلك "للتأكيد على حضور الكرد والعرب والمسيحيين جميعاً تحت سقف الراية الجديدة للدفاع عن غرب كردستان وأنه جيش وطني يضم أي طائفة أو مذهب" من ثم تم الإجماع على شكل ولون الراية الجديدة وذلك بعد نقاشات واقتراحات من الحضور على شكل ولون الراية.

وأكدّ المجتمعون على الالتزام الكامل باتفاقية جنيف في معاملة الأسرى والمدنيين ، وبهذا الخصوص أدان الاجتماع عدم رعاية كلا الطرفين لأرواح المدنيين و عدم تفريقهم بين الأهداف المدنية والعسكرية وتنفيذهم للإعدامات الميدانية. كما دعى جميع الأطراف المتحاربة إلى الالتزام بهذه المبادئ والقيم الدولية والإنسانية.

واتخذت قرارات هامة بصدد تبنّي شهداء الثورة السورية و غرب كردستان حيث اعتبر الاجتماع الطفل الشهيد حمزة الخطيب رمزاً للشهداء الأطفال ضمن الثورة السورية و الشهيد جمعة الغزالي رمزاً للأخوة الكردية العربية، و قرر الاجتماع استكمال بناء مؤسسات وحدات حماية الشعب التدريبية والمالية واللوجستية والإعلامية وحماية المناطق الحدودية. وفي خطوة ضرورية من أجل استكمال بناء التشكيلات والمؤسسات العسكرية المطلوبة ليكون نواةً لجيش وطني قرر الاجتماع تشكيل مجلس عسكري عام و ثلاثة مراكز قيادية عسكرية أساسية في عفرين و كوباني والجزيرة، تتبعها مجالس عسكرية محلية، وبناء تشكيلات عسكرية محترفة إلى جانب الوحدات المقاتلة الموجودة.

وتوقف الاجتماع عند الهجمات المسعورة التي تقوم بها الحكومة التركية ضد الشعب الكردي في شمال كردستان وفرضها العزلة الخانقة على قائد الشعب الكردي عبد الله أوجلان بشكل متزامن مع بداية الثورة السورية، وفي هذا السياق حيّا الاجتماع المقاومة العظيمة التي يقوم بها القائد أوجلان من معتقله، وأبدى وقوفه بجانب كفاح الشعب الساعي إلى تحقيق حريته، كما تمنى الاجتماع الشفاء العاجل للرئيس جلال الطلباني