يوجد 1215 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

لم تتغير العقلية الشوفينة لأبناء العروبة في العراق تجاه الكرد حتى بعد سقوط الدكتاتور الصنم وزواله . . . نفس العقلية الشوفينة ونفس الاستعلاء والمحاولة في التفرد بالحكم رغم الاستناد الدستوري لنمط النظام (تعددي ديمقراطي) فتوجهات الكيانات المتبوئة للسلطة هي ما ممارسة الدكتاتورية.. كتدكتاورية نوري المالكي وحزب الدعوة الحالية او ممارسة الاكثرية الدكتاتورية كمقترح للحكومات المقبلة

النظرة المقيتة تجاه الطوائف والقوميات الغير عربية وان كان الذين يقومون بقيادة الشأن من شداة العمائم وحتى لو كان الكرد اكبر ثاني قومية مشاركة معهم في البرلمان والحكومة.. حيث همش الكرد الفيلية في الدستور العراقي من حيث الموقف القومي والانتماء الوطني كأكراد عراقيين اصلاء صنفهم النظام العنصري والطائفي المقبور تبعية ايرانية لتنفيذ لجندته العنصرية والطائفية لاخراجهم من العراق بالصورة المأسوية التي عرفها العراقيون وكان استهدافهم طائفيا اكثر والا لماذا لم تقم الدكتاتورية الدنيا وتقعدها لعشائر اكراد سنة ممتدة على الشريط الحدودي من كردستان العراق الى المناطق المتاخمة حدوديا في ايران مثا عشائر الهورامان ومنكور وموكريان وغيرها

والمفترض ان يعي نظامنا الجديد والديمقراطي (للكشر) والليبرالي(للكشر) بكون اقدم دستور عراقي اقر بشراكة العرب والااكرد في الوطن سواء اكان الكرد سنة او شيعة وقد اثبتت الاحداث ان كلا الطائفتين سنة العرب اوشيعتها لايحترمون غير العرب . . . وسأثبت قولي بممارسات اقدم بها صدام حسين في عهده الكتاتوري يحاول اطراف في الحكومة والبرلمان الحالي القيام بها وتجسيد نفس الممارسات اللاحضارية واللا انسانية,,حيث بدأت الحكومة والبرلمان ولجان الدستور تمريرها علئ هذا الشعب الذي عان ما عاناه من سياسات شوفينية لا حضارية نتيجة تحكم فئة على البرلمان والحكومة وممارسة دكتاتورية القومية الكبيرة في البرلمان والحكومة والمقترح العمل بها مستقبلا .
كان صدام حسين يقول نحن نكتب التاريخ ويعني بها انه يكتب التاريخ كما يشاء وكيف يتسنى له وكيف تكون توافق كتابة الاحداث مع الذهنية العنصرية والطائفية التي يحملها.. منها تغيير الصفة القومية وتاريخها وقيمها وقد نسى هذا المتخلف ان التاريخ عبارة عن احداث ميدانية في تاريخ الامم والشعوب وهي صفة مطلقة لها لايمكن تغييرها بسيناريوات يضعها الانسان كما يشاء ان التاريخ ليست نظرية علمية تثبت صحتها من عدمها بتجارب مختبرية اننا لا نستطيع الغاء تراث وتاريخ وصفاة امة بجرة قلم كما ارادها الدكتاتورية المقبورة وكما اراده كتاب الدستوربعد سقوط الدكتاتورية بأبقاء الصفة القومية للكرد الفيلية مثل ما كان معرفا لدى النظام الدكتاتوري كأكراد تبعية ولم يتحدد الموقف القومي والوطني بشكل محدد كعراقيين سكنوا العراق قبل تأسيس الدولة العراقية لاعتبارت طائفية وعدم حل تبعات ما عانوه من ظلم النظام السابق .... انها الجهل المطبق لمنطق التاريخ والاشياء انها الجهل لقراءة التاريخ والحضارة وقد حاول صدام اطلاق صفة العروبة لبعض القبائل الكردية وبالاستعانة ببعض فاقدي الضمير والمبادئ من الذين يسمون انفسهم كتاب ومؤرخين وتطبيقا لذهنية عنصرية ومقولة بكتابة التاريخ كما يشاء وقد انبرى مؤرخين ومثقفين اكراد كتبوا الحقائق عن هذه القبائل بالاستعانة بوثائق اثبتت ادعاءهم ومنهم العلامة المرحوم محمد جميل الروزبياني وقد رد على كل تخرصاتهم عن الكرد الفيلية في موسوعته (الشرفنامة) وكما كتب المؤرخ العلامة امين زكي الكثير عن الكرد الفليية في كتاباته... و هنالك كتابات تعتبر مصادر معلوماتية قيمة يستطيع لجنة الد ستور الرجوع اليها في المجمع العلمي العراقي الهيئة الكردية ان كانت باقية فسترى.. لجنة الدستور ان مصادر عربية واجنية كتبت عن الفيلية والعشائر الكردية الاخرى التي حاول قائد الضرورة تعريبها وكما يريدها الان الاخوة حلفاء الامس بانتهاج نفس
سياسة صدام حسين تجاه الاكراد . . .

والنفس العنصري والطائفي نلاحضه في توجهات حلفاء الامس الذين ما ان تبوأوا المواقع حتى انقلبوا علينا وعلى الفيلية لكونهم لايستجيبون لاجندتهم العوجاء ذات الصلة بأيران وبنفس الوقت يريدون عنوة تغيير اكبر شريحة وعشائر. . ولا اقول عشيرة كردية الئ اصول فارسية وبدواعي طائفية . . . ولسان حالهم يقول لا يهم ان يكون الكردي فارسيا ما زال شيعيا المهم ان لا يكون كرديا وما دام نضمن سوطه في الانتخابات ..... ولقد نسئ هؤلاء ان هنالك عشائر عراقية كبيرة نضائرها في ايران لكونها دولة متاخمة الحدود مع العراق فلقبائل الهورامان وموكريان وشكاك افخاد كبيرة منها في ايران وامتدادها من بدرة وجصان ومندلي وخانقين الي حلبجة وبجوين وبيارة وطويلة وحاج عمران وهي قبائل كردية سنية وشيعية مثلما لقبيلة الدراجي وقبائل عربية اخرى في عربسات ايران في مناطق المحمرة وعبادان اتعلمون يا سادة ياكتاب الدستور..ان قبائل كردية مثل الهركية والسورجية والزيبارية لها افخاد في شرق تركيا فهل تعتبرونهم انتم انهم اتراك ؟؟؟.... اتعلمون يا سادة ان هذه العشائر انقسمت في هذه الدول بوجب معاهدات استعمارية جائرة كمعاهدة سايكس بيكو سيئة الصيت ، ان الفيلية جزء من اكبر عشيرة تعدادها اكثر من سبعة ملايين نسمة ومنهم البختيارية والكلهورية وقبل ان يؤسس اللاعبين الكبارفي الساحة الدولية للاخوة العرب دول تلحق بسياساتها الاستعمارية كانت للفيلية امارة يحكمها امير فيلي في الجزء الايراني استولى عليها الملك رضا شاه بهلوي بالقوة العسكرية.

والفيلية سكنوا العراق قبل تأسيس الدولة العراقية بعشرات السنين وقد برز منهم قادة وسياسيين ساهموا في الاحداث والانتفاضات الوطنية . . . اقرأوا التاريخ يا كتاب الدستور استوعبوها بمنأي عن العنصرية والطائفية واعلموا انهم اخواننا في المواطنة . . . ساهموا في في وثبة كانون وانتفاضة الشعيبة وكل الانتفاضات الوطنية ويكفينا فخرا ان يكون من الكرد الفيليين من كان في المفاصل القيادية الكردستانية ومنهم ساهم في تأسيس اقدم حزب كردستاني في اربعينات القرن الما ضي ولا ينسى الاجيال الكردستانية نخبة من المناضلين الفيليين مثل ياد الله وحبيب محمد كريم وجليل فيلي وعادل مراد . وانني اعاتب الاحزاب الكردستانية والقوى العلمانية واليسارية بكونها لم تكن بمستوى الاحداث فيما يخص الكرد الفيلية واعاتب الحزب الفيلي الكردي ايضا لكونها لم تعمل سوى الاستنكار والتنديد ازاء هيئة كتابة الدستورفي وقتها وكان عليهم ان يقدموا شكوى الى المنظمات الدولية وحقوق الانسان يتهمون بها هؤلاء الذين يريدون صهرهم في بودقة القومية الفارسية بدوافع عنصرية وطائفية وانني لا ادري هل هنالك قوئ خفية ترتب الامور لاعادة الامبراطورية الفارسية في العراق ام فرض حكم ولاية الفقيه علئ الشعب العراقي ام هنالك مخططات ايرانية لا يعلم كنهها الا رب العالمين وقادة بعض كياناتنا المعروفة .. انني لا اريد التنويه للسياسة الايرانية والتدخل لايراني من وراء الكواليس ودفع شرائح في الائتلاف الوطني لتصفية الحسابات مع امريكا وليكون العراقيين بدائل وضحايا للامن القومي الايراني ، ترى هل التغيير الذي طرأ لحلفاء الامس في المعارضة العراقية هي بتوجيه ايراني ؟ حيث جعلوا رفاق الخندق الواحد ينقلبوا على كل العهود والمواثيق التي وقعوا عليها عبر سنين النضال ضد الدكتاتورية وان يحاولوا نسف مواد قانونية في الدستور او التعمد في تهميش الدستور اوانتقائية العمل بالدستور

هناك في فلكلور شعوب المنطقة قصة تقول أن الأسد ألقى نكتة على أسماع أهل الغابة فضحك الجميع إلا كائنا من كائنات الله المعروفة حيث ضحك أخيرا بعد أن فهم النكتة بعد أيام . .. هذه النكتة تنطبق على بعض أعضاء ائتلاف دولة القانون التابعة لرئيس الوزراء العراقي .

فتصريحاتهم الأخيرة بخصوص زيارة الشيخ يوسف القرضاوي لكردستان العراق تثير الضحك والشفقة في آن واحد , ويظهر أن هؤلاء جل ما تعلموه من الممارسة السياسية منذ تصدرهم للمشهد السياسي في العراق ولحد الآن هو إثارة الأزمات وان لم يكن للحدث السياسي الذي يستغلونه أي مبرر أو منطق .

فخبر زيارة القرضاوي لإقليم كردستان لم يكن بالخبر الجديد بل مضى عليه ما يقارب الشهر , ولغاية قبل أيام لم يصرح ساسة ائتلاف القانون وفطاحلها بأي تصريح حول رأيهم بالزيارة هذه لا سلبا ولا إيجابا , وقبل أيام أصدرت رئاسة إقليم كردستان بيانا توضح فيه ملابسات الموضوع ونفت قيامها بتوجيه أية دعوة رسمية للشيخ لزيارة كردستان مؤكدة أن الموضوع كله لا يخرج عن كونه دعوة شخصية من قبل إعلاميين كردستانيين وجهوها للشيخ في إحدى زياراتهم لدولة قطر . وفجأة استفاقت كائنات دولة القانون من سباتها فور إصدار بيان النفي وبدئوا بسل سيوفهم من أغمادها متبارين مع بعضهم للخروج في الإعلام والتنديد بالزيارة التي ( سوف ) يقوم بها الشيخ يوسف القرضاوي للعراق وليشددوا على وجوب منع الشيخ من زيارة العراق كونه شخصية غير مرغوب فيها ( مع انه ليس هناك زيارة في الأساس ).

الأمر يدعو للضحك أليس كذلك ؟... فلا نعرف هل كان أعضاء دولة القانون نائمين واستيقظوا فجاءة ليسمعوا بهذا الخبر الذي نزل عليهم كالصاعقة فأبوا إلا التصدي لهذا الخبر ( المنفي أصلا) بالبطولات المعروفة عنهم إعلاميا؟ أم أنهم قد فهموا النكتة متأخرا كما فهما الكائن الذي ضحك أخيرا على النكتة بعد أن فطنها ؟ أم أنها سياسية أثارة الأزمات للتغطية على فشل ما جعلت المالكي يوعز لأزلامه بإثارة الأزمة هذه ولو متأخرين ؟ أم أن المالكي أصبح يتخوف من أي تحرك من الجانب الآخر حتى لو لم يكن له أبعادا سياسية ؟

انا من المقتنعين بالاحتمالات الثلاثة ... لأننا نعرف مدى الخبرة السياسية ( العالية ) التي يتمتع بها ساسة المالكي ورجالاته وخبرنا نضجهم السياسي منذ سنين ونعرف أن قابليتهم السياسية هي متواضعة لدرجة التقزز والغثيان ومن المحتمل أن الخبر وصلهم متأخرا ولم يسمعوا إلا بنفي حكومة إقليم كردستان لتسري نخوة ( الفرسان ) في عروقهم ويقفوا بصمود وثقة ويرفضوا الزيارة , ومن ناحية أخرى فإننا نعلم أن المالكي يتحين الفرص لاستغلال أي ثغرة يبني عليها أزمة حتى وان كانت تافهة سياسيا وذلك لتحويل الأنظار عن أزمة حكومته مع المظاهرات التي تعم معظم المدن وفشله في إيجاد حلول جذرية لها .

حل إشكالية الاحتمال الأول سهل ولا يحتاج للكثير من التفكير , وهو العمل على طرد هذه الزمرة الفاشلة من العملية السياسية تماما وتوجيههم إلى أماكن معروفة يقيم فيها من يفهمون النكات متأخرين وإبعادهم عن مواقع صنع القرار العراقي .

إما إن كان الاحتمالين الثاني والثالث هو الغالب فهذا يمثل جرس إنذار للعراقيين بان المالكي ورهطه دخلا المستنقع الطائفي لآذانهم ولا يستطيعون الخروج من فكرة دولة الطائفة الواحدة والبعد الفكري الواحد . ويؤكد أن هؤلاء جيء بهم للحكم وهم مشبعين بكل عقد الماضي التاريخية لدرجة أنهم لا يستطيعون فصلها عن زيارة يقوم بها رجل دين لمنطقة من مناطق العراق .

فالقرضاوي يعتبر من أكثر رجال الدين السنة اعتدالا ومن ابرز رجال الدين الذين دعوا للتقارب بين المذهبين السني والشيعي . فان كان المالكي يتعامل بهذا الصلف والمراهقة السياسية مع هكذا شخصية فما بالك برجال الدين العراقيين الذين يعارضونه سياسيا كيف سيكون تعامله معهم ؟ وان كانت حكومة المالكي تعتمد على مواقف القرضاوي مما يحصل في دول الربيع العربي فأين ادعاءاته بان العراق يقف على مسافة واحدة من جميع هذه الثورات ولا يتدخل في الشأن الداخلي للدول العربية ؟ وأين ادعاءات المالكي بان العراق هي دولة الديمقراطية والتعددية السياسية .؟ فإذا كان منطلقات الحكومات هي كما للحكومة العراقية في منع زيارات الشخصيات الدينية فيجب منع الكثير من رجال الدين الشيعة في العراق من السفر إلى معظم بلدان العالم الإسلامي للمواقف السياسية العلنية لهم ضد شرائح عريضة في العالم الإسلامي .

مع إن حكومة إقليم كردستان قد نفت توجيه الدعوة إلى القرضاوي ورغم تحفظي على الكثير من مواقف الشيخ القرضاوي وخصوصا مواقفه السلبية من معاناة الشعب الكردي في عهد البعث العراقي .. إلا إنني ادعوها للبدء بدعوة الشيخ إلى كردستان لنؤكد للمالكي أن لا مجال لرجوع بعث جديد برداء طائفي واختزال الدولة كلها في فئة سياسية واحدة وكأنها المتحكمة بمصير الشعب العراقي بكل أطيافه .

انس محمود الشيخ مظهر

كردستان العراق – دهوك

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

31 – 1- 2013

الجمعة, 01 شباط/فبراير 2013 11:35

أبو شيار ... الشامخ أبداً- روني علي

تكبري على مشاعري خشية من أن تفسر على أنه نوع من المجاملة، كان يقف عائقاً أمام لغة التواصل، لأن أعبر لك عما كنت أكنه تجاهك في داخلي، لأنني فعلاً كنت أحبك .. حب يحمل كل معاني التقدير والاحترام، ذاك الاحترام ولد حينما تعارفنا في معرض التأسيس للجنة مشتركة بين هيئتي التحرير -نوروز ودنك- الجريدتين الناطقتين بالكردية، بهدف التواصل والارتقاء، حينها وفي قرارة نفسي كنت أقول أن هذا الرجل الذي لايهمه المراتب الحزبية، بل التحزب، سوف لن يرى من سلالم التسلق إلا التهميش.. نعم كنت أقول أن هذا الرجل الذي يهمه خدمة قضاياه الوطنية والقومية وبصمت، سوف لن يجد من يخلده وفق عادتنا المعتادة .. نعم كنت أقول أن هذا الرجل البشوش دائماً يضخ في الروح شيئاً من الامل والتفاؤل، وإن كانت المعطيات والمسارات تنهش في التفاؤل نفسه ...........

أبو شيار .. من تجربتي معك ومعايشتي لك، كل الكلمات تقف عاجزة عن التعبير، إلا بضع كلمات أقول من خلالها .. كنت بحق المناضل الصادق .. كنت بحق رمزاً للإنسان الذي يرى الأمل في عمق الظلام .. كنت بحق الكردي الذي يحمل خصائل الكرد كما نتأملها ..

لك الخلود يا صديقي .. لك البقاء في ذاكرة من يمتلك الذاكرة .. ولأهلك وذويك ورفاق دربك الصبر والاستمرارية .

كنت أرغب فعلآ ومن خلال هذا العنوان أعلاه أن أخذ ( ستراحة ) ثقافية وفنية قصيرة بعد أن تعبت كثيرآ هذه الأيام من الكتابة وتعب الأطراف والعيون و توجيه ( النقد ) والتهجم الشخصي قوميآ ودينيآ وسياسيآ بسبب ( خداع ) وخطف شابة أيزيدية مراهقة ( سيمون ) من قبل شاب من أتباع ( الأسلام السياسي ) الملتحي الكوراني العشيرة والكوراني ( الجاش ) سياسآ والكوراني الأعلام ( المتحرض ) والمخدوع دينيآ ودنيويآ في ( دولة ) كوردستان العراق حاليآ.؟

لكن حظي العاثر لا تسمح لي ( الهدؤ ) وراحة البال وحسب ما ستظهر من ( التفرقة ) والأهمال المتعمد بحقنا قوميآ ودينيآ وسياسيآ هنا وهناك وحتى في حقول الثقافة والفن أدناه …....…......

سبق لي ولأكثر من مرة أشرت وأبلغت وطرحت وأقترحت الى وجود شباب ( مبدع ) من الأيزيديين الكورد في هذه المدينة ( آخن ) قام و يقوم بالتمثيل والأخراج ( فيديو ) والسينما في آن واحد وباللغة الألمانية رغم تعلمه ( البسط ) لا وبل السريع حقآ للغة غريبة عنه ….................

أنه الشاب والفنان والمخرج الصغير والمبدع ( خالد أبراهيم رشو ) الجيلكي …....................

ففي هذه المرة أبلغني بأنه قام بأخراج فلم ( ريا بى داوى ) الطريق لا تنتهي وبلغة ( الأم ) وهي اللغة الكوردية / الكورمانجية وبمشاركة والتعاون من جانب عدة شابات وشباب ( كورد ) وأجانب يتحدثون فيه عن ( معاناة ) وأسباب الهروب و اللجؤ وكيفية الوصول والأندماج في مجتمع ودول ( المهجر ) عامة وحسب ما يظهر في الدقائق القليلة منه أدناه ….............

 

http://www.youtube.com/watch?v=DVan_tYoRbE

 

وكذلك هذا هو عنوان وصفحة فيسبوك للشاب والمخرج خالد ومجموعته أدناه …...

https://www.facebook.com/makfilmteam

وعند الحاجة يرجى الأرسال والمخاطبة معه على العنوان التالية أدناه …........

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

لكن وبكل أسف قدم لي هذا الشاب أعلاه ( شكوى ) وعتاب قومي وأعلامي ( ضد ) الجهات الأعلامية في ( كوردستان ) عامة............................

قال في الشهر ( 8 ) من العام الماضي زرت كوردستان العراق وتحديدآ الى محافظة ( دهوك ) وبرفقة الصديق والشاب والمبدع والمصور القدير ( أحمد ) من كوردستان تركيا ومن الكورد المسلمين آملآ من السيدات والسادة المشرفون على ( ستوديو ) كوردستان ت ف.؟

نعم ( كوردستان ت ف ) هناك ( الترحيب ) البسيط و المطلوب أنسانيآ بنا وعرض فلمنا هذا على المشاهد الكريم من أجل ( الأستفادة ) منه ومنع أبنائهم من ( خطورة ) هذه الطرق التي لا تنتهي فعلآ ولحين تشكيل دولة كوردستان عامة..................

بعد عدة ساعات من ( الأنتظار ) خارج الأستوديو بحجة ( المشاهدة ) و الفحص والتقيم أبلغونا وبشئ من ( الفتور ) الغير متوقع بأنه غير ( صالح ) للنشر.؟

كذلك وجه العتاب الى ( أعلام ) بقية المراكز الثقافية والأجتماعية والفنية الموجودة في محافظة دهوك بسبب أهمالهم لمثل هذه المواضيع ( المهمة ) ولمصلحة الجميع ولكن.....................

للعلم أن ( التكاليف ) والدعم المعنوي لأخراج هذا الفلم وقبله ( 5 ) أفلام فيديوية وسينمائية قامت به أدارة مدرسته المسائية مشكورة والآن على عاتق أدارة و ( مركز ) تاهيل وفلكلور الشباب والشعوب المضطهدة في هذه المدينة ( آخن ) الألمانية المحترمة ….......................

سيتم عرض الفلم وقريبآ على ( دار ) سينما أبولو في هذه المدينة وبتشجيع من هذا المركز.......

في الختام وبحسرة قومية ولغوية قال الشاب خالد أعلاه ورغم ( الأهمال ) وعدم الأهتمام الأعلامي الكوردي ( المتعمد ) بنا من جانب ( البعض ) ورغم أعلامنا ودعواتنا المسبقة لهم.؟

سأستمر في هذا ( النهج ) والطريق الطويل الصعب وبعيدآ عن ( السياسة ) من أجل خدمة شعبي الكوردي والكوردستاني في كل مكان وخاصة في دول المهجر حاليآ....................

لذا وهذا الكلام والطلب والأقتراح من جانبي شخصيآ أوجهه الى ( كافة ) الجهات الأعلامية الكوردية والكوردستانية في ( الداخل ) والخارج وبعيدآ عن ( السياسة ) الأهتمام بهذا الشاب والمبدع وزملائه من ( الكورد ) عامة والأجانب معهم معنويآ وأعلاميآ بعد الآن …..............

بير خدر جيلكي

آخن في 1.2.20

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

http://rojpiran.blogspot.de/

 

 

ملاحظة //////

قررت كتابة ونشر هذا الموضوع وأرساله الى بقية المواقع ذات اللغة الكوردية والتركية بحروفها اللأتينية لكنني أجهل الكتابة والأستعمال وعدم وجود هذه الأنظمة لدي بصورة جيدة لذا أرجو من السيدات والسادة المشرفون على هذه المواقع ( تصليح ) وترتيب هذه الكلمات أدناه ….....

 

Filme Reya be Dumahi......

beri neha min çend cara eşaret daye go genceki ( EZIDI ) KURD Neteu we ziman dayk heye li vi bajari ( Aachen ) elmaniya binave ( Xalid birahim ) Celki …....

bi kare çekirna filme ( video ) we sinema radbe li yek deme we bi zimane elmany we pişti demeke kurt ji gehştina wi bo vir …......

ve care filmek çekirye binave ( Reya be dumahi ) we bi zimany dayke ( Kurd ) ya Kurmanci …......

we bi harikari we pişkedariya çend keç we kuren ( Kurd ) we biyany......

di peyvin li ser ( Zehmet ) we metirsiya ( Rey ) we penehindy li welaten gurbete.......

wek diyar li van çirken bini de.................

http://www.youtube.com/watch?v=DVan_tYoRbE

we li ser ( Facebook ) …........

https://www.facebook.com/makfilmteam

we bo peywendiyan digel Xalid ….............

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

bele cihe ( Dax ) we kesere ev kenc ( Xalid ) Gazinda ji ( Weşan ) a Kurdi dike li ( Kurdistan ) bi gişti........................

Got li meha ( 8 ) par sal ez we digel hevale heja we wenekir ( Ehmd ) ji kurden ( Mislim ) we xelke kudistana bakur ( TURKIYA ) çune kurdistana başur ( IRAQ ) we bi taybeti bajare ( Duhok ) we stodiya kurdistan TV.....

 

da ku evi filmi bi weşnin we ( Rez ) we ehtirame bidene me.؟

bele cihe ( Dax ) we kesere we pişti çend ( Seaat ) ji Çave rey we li ( Derve ) y Stodiu we bi rengeki ( SAR ) we be ( Ehtiram ) Gotine me filme we bi ( KAR ) naeyyyyyyyyyyyyyy.؟

her wesa gazinda kirn ji ( Senter ) ren rewşenbiri we komelayti we weşanin wan li bajare Duhok.؟

ji ber ( Ne ) pute we ne ehtimam kirna wan bo vi kari we di berjeundiya Gişti de.؟

bo zanin..........

Yarmetiya Çekirna vi filme we ( 5 ) filmeynditir beri vi …...

li ser ( MIL ) we erke ( Xuandingeh ) ha wi we ( Sentir ) ya ( Pesh ) vebirna ( GENC ) we milleteyn Bindeste.............................

li van rojen ( NEZIK ) dahatide ev film ( REYA BE DUMAHI ) de ete weshanden li ( XANI ) Sinema ( APOLO ) li vi bajari AACHEN..........

we bi harikariya ( Senter ) re nav biri ............

li dumahiy ( Xalid ) Got her Çawabe ez de ber dewambim li ser we Re....

ji pe xemeti millete xu ( KURD ) we KURDISTAN............

li ( JOR ) we derve we bitaybeti yen penehind..............

EZ ( Pir ) Xidir

wek Niviskar ( DAXWAZ ) we hevi dikem ji hemo ciheyn ( WESHAN ) we rewshenbir ( KURD ) we Kurdistan we dorr ji ( POLITIC ) siyaset...

harikarya vi genci beken bi hemu shiyan........

Pir Xidir Celki

Aachen li roja 1.2.2013

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

http://rojpiran.blogspot.de/

السومرية نيوز/بيروت

حذر البيت الابيض الخميس، سوريا من اي محاولة لنقل اسلحة الى حزب الله اللبناني، وذلك اثر معلومات عن غارة اسرائيلية على الحدود السورية اللبنانية استهدفت قافلة كانت تقل اسلحة مصدرها سوريا.

وقال مساعد مستشار الامن القومي للرئيس باراك اوباما، بن رودس، في مؤتمر صحافي عبر الهاتف، ان "على سوريا الا تزيد من زعزعة الاستقرار في المنطقة عبر نقل اسلحة الى حزب الله".

وكانت أفادت تقارير نقلا عن مصادر امنية بالمنطقة الأربعاء (30 كانون الثاني 2012) بأن القوات الإسرائيلية شنت هجوما على قافلة سورية تنقل اسلحة بمنطقة الحدود بين سوريا ولبنان، لم يتم الإفصاح عنها، ولم تستطع المصادر تأكيد ما إن كان الهجوم قد وقع على أراض لبنانية أو سورية، وفيما لم يرد تعليق من إسرائيل على هذه المزاعم، نفت القيادة العامة للجيش السوري مساء الاربعاء في بيان استهداف اسرائيل قافلة كانت متجهة من سوريا الى لبنان وقالت ان طائرات حربية اسرائيلية هاجمت فجراً مركز أبحاث عسكريا في جمرايا على مسافة 15 كلم من دمشق قرب الحدود اللبنانية ودمرته وخلفت قتيلين وخمسة جرحى، وفيما وصفت المركز بأنه "احد مراكز البحث العلمي المسؤولة عن رفع مستوى المقاومة والدفاع عن النفس"، اوضحت ان الطائرات المغيرة دخلت سوريا تحت مستوى رصد الرادار شمال جبل الشيخ وعادت من الطريق نفسه.

من جانبه، اعلن مسؤول اخر في البيت الابيض هو توني بلينكن ان "النزاع في سوريا سيكون في طليعة جدول اعمال نائب الرئيس الاميركي جو بايدن خلال زيارته لمدينة ميونيخ الالمانية في نهاية الاسبوع لمناسبة انعقاد المؤتمر حول الامن".

وتابع بلينكن ان بايدن سيبدأ غدا الجمعة (1 شباط 2013) جولة اوروبية تشمل المانيا وفرنسا وبريطانيا سيلتقي السبت وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والموفد الدولي الاخضر الابراهيمي ورئيس الائتلاف السوري المعارض احمد معاذ الخطيب، وقبل ان يعقد هذه المشاورات، سيلتقي بايدن في برلين المستشارة الالمانية انغيلا ميركل، على ان يجتمع الاثنين في باريس بالرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند وفي اليوم التالي في لندن برئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون.

ويتخوف الغرب وإسرائيل من نقل كميات من مخزون السلاح الكيميائي السوري الى حزب الله فضلا عن منظومات الصواريخ التي من شأنها أن تخل بالتوازن لصالح حزب الله، وكرروا تحذيرهم للنظام السوري مرات عدة من مغبة هذا الخيار.

وسأل راديو اسرائيل نائب رئيس الوزراء الاسرائيلي سيلفان شالوم منذ ايام عما اذا كان هناك نشاط غير عادي على الجبهة الشمالية فقال ان العالم كله قال أكثر من مرة انه يأخذ التطورات في سوريا مأخذ الجد ولذلك فالعالم بقيادة الرئيس الاميركي باراك أوباما الذي قال هذا أكثر من مرة يضع كل الاحتمالات في الاعتبار وبالقطع اي تطور يكون تطورا في الاتجاه السلبي هو شيء يحتاج وقفه ومنعه.

وافادت مصادر اسرائيلية الثلاثاء (29 كانون الثاني 2013) ان أسلحة سوريا التقليدية المتطورة ستشكل على اسرائيل الخطر نفسه الذي تشكله اسلحتها الكيماوية اذا وقعت في ايدي قوات المعارضة السورية او مقاتلي حزب الله اللبناني.

وذكرت وسائل اعلام اسرائيلية ان اسرائيل أوفدت مستشارها للامن القومي ياكوف اميدور الى روسيا ورئيس المخابرات العسكرية الميجر جنرال افيف كوتشافي الى الولايات المتحدة للتشاور.

صوت كوردستان:  نشر موقع يوسف القرضاوي  خبرا مفادة بأنه تلقى دعوة من البارزاني لزيارة اقليم كوردستان، هذا الشئ نفته حكومة أقليم كوردستان  و بين الانين لم يتضح من الكاذب و من الصادق؟

نص الخبر من موقع القرضاوي


القرضاوي يتلقى دعوة لزيارة إقليم كردستان العراق

استقبل العلامة الدكتور يوسف القرضاوي بمكتبه ظهر الأربعاء مستشار رئيس إقليم كردستان العراق لشؤون الإعلام الأستاذ كفاح السنجاري.

حيث نقل السنجاري تحية السيد مسعود البرزاني رئيس الإقليم لسماحة الشيخ، وقدم له شكر الشعب الكردي على جهوده، وجهود الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، في خدمة الإسلام والمسلمين.

وأبلغ السنجاري فضيلة الشيخ رسالة شفوية من البرزاني تتضمن دعوة فضيلته لزيارة الإقليم.

ودار حديث اللقاء حول قضايا العراق عامة، وقضايا السنة: عربًا وأكرادًا خاصة.

كما استقبل رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين فضيلة الشيخ عبد الرحمن بيراني عضو مجلس الأمناء بالاتحاد، ورئيس جماعة الدعوة والإصلاح بالجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وحضر اللقاء فضيلة الأمين العام للاتحاد الأستاذ الدكتور علي محيي الدين القرداغي.

http://www.qaradawi.net/news/6448-2013-01-17-11-37-36.html

..........................................

نص خبر النفي:

http://www.aawsat.com/details.asp?section=4&issueno=12481&article=715085&feature=#.UQrq1fLjHm4

 

رئاسة كردستان تنفي دعوتها الشيخ القرضاوي لزيارة الإقليم

ردا على تقارير بهذا الشأن أغضبت ائتلاف المالكي

أربيل: شيرزاد شيخاني
نفت رئاسة إقليم كردستان أن تكون قد وجهت أي دعوة رسمية باسم رئيس الإقليم للداعية الإسلامي ورئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ يوسف القرضاوي لزيارة كردستان.

جاء ذلك في بيان صدر عن ديوان الرئاسة أشار فيه إلى «أن شخصا قام وانتحل صفة مستشار لرئيس إقليم كردستان، ووجه دعوات إلى بعض الشخصيات لزيارة الإقليم، وهم في الأساس ليسوا بمستشارين، ومع احترامنا وتقديرنا لهذه الشخصيات، لكن نود أن نعلن للجميع بأن الشخص الذي تصرف هكذا، ليس له صفة المستشار، وأنه تصرف بصفته الشخصية ودون علم رئاسة إقليم كردستان».

وأضاف البيان «نود أن نؤكد أن توجيه الدعوات الرسمية إلى أي شخصية أو جهة هي فقط من صلاحيات رئيس إقليم كردستان وديوان رئاسة الإقليم».

وعلى الرغم من أن البيان لم يشر إلى اسم أي شخصية وجهت له الدعوة لزيارة كردستان، ولكن الواضح أن المقصود به هو الشيخ يوسف القرضاوي الذي وجه إليه الإعلامي الكردي كفاح محمود سنجاري، الذي يدعي كونه من مستشاري رئاسة إقليم كردستان، دعوة لزيارة الإقليم بحضور أمين عام الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور علي القرداغي الذي قام بدور الوساطة في إيصال سنجاري إلى القرضاوي أثناء وجود الأول في الدوحة لحضور ندوة إقليمية.

وكانت الدعوة التي كشفتها وسائل الإعلام العربية قد أثارت ردود فعل عنيفة لدى ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، حيث وصف قيادي في هذا الائتلاف القرضاوي بأنه «عدو للعراق»، معتبرا أن هدف زيارته هو بث الفتنة الطائفية في العراق وعقد تحالف سني كردي من أجل إسقاط حكومة المالكي في بغداد.

......

فمن الكاذب: الدجال يوسف القرضاوي أم حكومة البارزاني

بغداد/ المسلة: دعا تنظيم القاعدة في العراق, الخميس, "أبناء السنة" في العراق إلى حمل السلاح ضد الحكومة العراقية, متهما أعضاء الحكومة من الكائفة السنية بخداع أبناء جلدتهم .

وفي تسجيل صوتي بثته مواقع جهادية قال أبو محمد العدناني المتحدث باسم دولة العراق الإسلامية قوله إن "على السنة في العراق حمل السلاح ضد الحكومة وان لا يتعرضوا للخداع من ممثليهم في الحكومة مرة اخرى".

واضاف العدناني "أمامكم خياران لا ثالث لهما, فإما أن تركعوا للروافض وتعطوا الدنية وهذا محال و إما أن تحملوا السلاح فتكونون أنتم الأعلون، ولئن لم تأخذوا حذركم وأسلحتكم لتذوقن الويلات على أيدي الروافض الذين لازالوا يخادعونكم".

وتابع "نيل الكرامة والتحرر ورفع الظلم ونفض غبار الذل لم يكن يوما ولن يكون إلا بزخ الرصاص ونضح الدم، واسألوا التاريخ عن ذلك في كل الأمم هذه ضريبة لا بد من دفعها لمن أراد ذلك", مشيراً الى أن "ضريبة الخنوع والذل والخضوع أثقل بأضعاف من ضريبة الكرامة".

وقال ان "خروجكم المبارك على الحكومة الصفوية هو بداية إنتهاء أزماتكم وإنهاء لإنتكاساتكم، بداية الطريق الصحيح لإستعادة كرامتكم وحقوقكم وسيادتكم، فاياكم والرجوع، استمروا بارك الله فيكم".

من جهة اخرى، انتقد العدناني السياسيين السنة المشاركين في الحكومة قائلا "قد آن لكم أن تعرفوا حقيقة ساستكم الذين ظلوا لسنين طويلة يجرجرونكم الى نفق الديمقراطية المظلم، ويقودونكم من أزمة الى أزمة ومن إنتكاسة الى أخرى ولم يستطع أحدهم طيلة عقد أن يخرج امرأة واحدة من السجون الصفوية، فهم عند الرافضة أذل وأحقر من ذلك".

واضاف "الساسة يصمتون صمت القبور، كل يقول منصبي منصبي كرسيي كرسيي ملأوا جيوبهم وبنوا القصور وكثروا حساباتهم وأرصدتهم، لا شيء سواه. لا شيء سوى تبرير جرائم الرافضة وخداع أهل السنة وتخديرهم بوعودهم الجوفاء".

وتابع ان "ساستكم لم يغضبوا لاسر امرأة ولم يبالوا بمئات الآلاف من الأسرى والمعتقلين، لم يهتموا للملايين من المشردين والبؤساء والفقراء المدقعين، لم يكترثوا لسيادة الإيرانيين على العراق، وظلت عندهم الحكومة الصفوية الشريكة السياسية و قرارها هو القرار الشرعي مهما كان، حتى إذا ما دارت الدائرة على أحدهم ولفحت نار الصفويين كرسيه، ارتعد أنفه وحرض أتباعه وتغيرت خطاباته متاجرا بدماء وأعراض و أموال المسلمين، وتصبح الحكومة عندها طائفية، مستبدة ظالمة تعمل على التصفية والإجتثاث والإقصاء والتهميش، يجب الخروج عليها والثورة

وحذر العدناني من تصديق زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، الذي عبر عن تضامنه مع مطالب المتظاهرين، قائلا "اياكم أن تلدغوا من الجحر نفسه فإن الروافض الذين لم يكشفوا نواياهم ادهى وامر "، مضيفا ان "ميليشياته تقتل الآن بأهل السنة في الشام، ولإن نسيتم فظائعهم بكم في بغداد وتلعفر وما قد حرقوا من مساجدكم وقتلوا من أبنائكم واغتصبوا من نسائكم".

وتشهد مدن عراقية في وسط وغرب وشمال البلاد منذ 21 كانون الأول الماضي تظاهرات واعتصامات على خلفية اعتقال أفراد من حماية وزير المالية القيادي في القائمة العراقية رافع العيساوي وشملت التظاهرات محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى وكركوك وجزء من بغداد، ثم أخذت مطالبها تبتعد عن الدعوة إلى اطلاق سراح حماية العيساوي لتركز على اطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات، وإصدار قانون العفو العام، وإلغاء قانون المساءلة والعدالة، وإلغاء المادة أربعة من قانون مكافحة الإرهاب، إضافة إلى العمل بمبدأ التوازن في مؤسسات الدولة.

كما طالب بعضها بوقف المداهمات الليلية، وإخراج قوات الجيش من المدن، وتعديل الدستور وفقا للمادة 142، في المقابل، شهدت بغداد وعدة مدن عراقية أخرى، في الأيام الأخيرة، تظاهرات مؤيدة للحكومة رفعت شعارات تندّد بالطائفية، وترفض الغاء قانون المساءلة والعدالة وقانون مكافحة الإرهاب، فيما دعت إلى تعديل قانون العفو العام كي لا يشمل الإرهابيين والمجرمين.

{بغداد السفير: نيوز}

اوردت صحيفة كردية عن عزم الوزراء الكرد تولي الوزرات التابعة  للقائمة العراقية.

وذكرت الصحيفة هاولاتي ان" الكرد لم يقاطعوا حكومة المالكي كما فعلت القائمة العراقية، وان الكرد سيتولون بعض الوزارات التابعة للعراقية وكالة.
ونقلت الصحيفة عن عضو مجلس النواب العراقي عن التحالف الكردستاني سعيد خوشناو قوله ان وزراء العراقية قدموا الى قائمتهم عرائض الاستقالة من مناصبهم لكن تنفيذ الامر يحتاج الى تصويت البرلمان.
واضاف خوشناو ان وحدة المواقف بين الكرد والعراقية قد ضعفت خلال فترة الاحتجاجات وان الوزراء الكرد لم يقاطعوا مجلس الوزراء الا لجلسة واحدة.
واشار خوشناو الى ان الكرد لا يطعنون احد في الظهر ولكن العراقية لم يكن لها موقف من تحشيد المالكي جيوشه على المناطق المتنازع عليها اضافة الى تباين مشاكل الطرفين مع حكومة المالكي.

 

حينما جرى العمل بتطبيق مبدأ الحصانة البرلمانية في إنكلترا عام 1688 على أثر قيام الثورة الإنجليزية وإقرار الوثيقة الدستورية المعروفة باسم قانون الحقوق حيث نصت هذه الوثيقة على أن حرية القول - المناقشات - الإجراءات داخل البرلمان لا يمكن أن تكون سببا للملاحقة القضائية أو محلا للمساءلة أمام أي من المحاكم وإقرار هذه الحصانة في إنجلترا كان أساسا لحماية النواب من سلطات الملوك وليس حمايتهم من مواطنيهم والحصانة البرلمانية في إنجلترا كانت قاصرة على الدعاوى المدنية إضافة إلى الإجراءات الخاصة بالدعاوى الجنائية البسيطة فقد استثنت من نطاق هذه الحصانة قضايا الخيانة العظمى وقضايا الجنايات وقضايا الإخلال بالأمن. وقد جاء هذا التطبيق إنطلاقاً من تعريف الحصانة البرلمانية الذي ينص على انها نوع من الحماية القانونية التي يعطيها الدستور لنواب الشعب في البرلمان كنوع من الحماية السياسية والقانونية حتى يستطيع النائب أن يؤدي وظيفته الدستورية كاملة (كسلطة تشريعية) بعيدا عن تاثير السلطة التنفيذية على أعضاء البرلمان بالترغيب أو الترهيب . وبعد ان اخذت الدول المختلفة بهذا المبدأ عملت به بما يتفق والأسباب الموجبة له . وبعد تطور العمل بهذا المبدأ جرى الإستثناء من الحصانة البرلمانية للجرائم التي ترتكب من أعضاء البرلمان في مواجهة إحدى المحاكم وقد أطلق على هذه الجرائم ' جرائم إهانة المحكمة ' إذ حدث بعد ذلك تطور هام خلال القرن الثامن عشر في مجال الحصانة البرلمانية، فقد صدر قانون ينظم أحكامها ويضع بعض القيود والضوابط لكيفية مباشرتها. ومن هذه الضوابط التي تستدعي رفع الحصانة البرلمانية جرى إعتبار خيانة الوطن والقضايا الأخلاقية من الأسباب الموجبة لرفع الحصانة البرلمانية عمن يتمتع بها إذا ما توفرت اسباب الإتهام التي يتم بموجبها رفع الحصانة البرلمانية عن الذي يتمتع بها من النواب . هذه المعلومات العامة التي استقيتها من مصادر الكترونية مختلفة حول الحصانة البرلمانية قد لا تفي بما يجب الإطلاع عليه بشكل علمي دقيق حول هذا الموضوع المهم ودوره في العراق بشكل خاص . وتحقيقاً لإكمال الصورة العلمية المهنية لموضوع الحصانة البرلمانية في وطننا أقتبس بعض ما كتبه القاضي المتميز والباحث العلمي القدير الأستاذ زهير كاظم عبود من بحثه الموسوم بهذا الموضوع ، حيث جاء ضمن هذا البحث الطويل المنشور في موقع عينكاوه الألكتروني :

"" أكد الدستور العراقي في المادة 63 منه على تمتع عضو مجلس النواب بالحصانة ( عما يدلي به من آراء أثناء دورة الانعقاد ) ، ولا يتعرض وفق تلك الآراء للمقاضاة أمام المحاكم ، كما منع الدستور إلقاء القبض على عضو البرلمان طيلة مدة الفصل التشريعي ( الا إذا تم ضبطه متلبسا بجريمة جنائية مشهودة ) أو كان متهما بجناية ، حيث يقرر المجلس بأغلبيته المطلقة رفع الحصانة عنه .

هذه الحصانة توفر الحرية في طرح الآراء والأفكار دون تحمل عضو البرلمان المسؤولية القانونية مادام المجلس منعقدا ، إذ تكون تصرفاته خارج دورات لانعقاد وخارج المجلس يحكمها القانون ، ويكون مسؤول عما يصدر عنه من أقوال وأفعال .
كما لم يجوِّز الدستور القبض على عضو البرلمان خارج مدة الفصل التشريعي ( الا أذا تم ضبطه متلبسا بجريمة الجناية المشهودة أو اتهامه بارتكابها ) ، الا بعد موافقة رئيس مجلس النواب .

وفي حال وجود عدد من الاتهامات الجدية بحق عضو البرلمان ، فأن المحكمة المختصة ترفع طلب استدعاء أو استقدام عضو البرلمان إلى مجلس القضاء الأعلى الذي يفاتح مجلس النواب لرفع الحصانة عن ذلك النائب العضو لغرض استكمال الأجراءات التحقيقية ، ووفقا لتلك النتائج التي يقررها القاضي ، فأن تم غلق التحقيق والأفراج عن النائب سيعود الى المجلس يمارس عمله بشكل طبيعي دون شك .

أما في حال توفر الأدلة فأن المحكمة تحيل القضية الى الجهة القضائية المختصة للمحاكمة لتصدر قرارها الفاصل وفقا للقانون .

قد يرتكب عضو البرلمان جناية أو جنحة يعاقب عليها القانون ، أثناء حمله الصفة النيابية ، وعند طلب القضاء الموافقة على سحب الحصانة مؤقتا عن العضو يصير الأمر متروكا أمام المجلس ، الذي يدرس موضوع الطلب وبموافقة الأغلبية المطلقة يتم رفع الحصانة عنه ، حيث أن الأجراءات التي يمكن أن تتخذها السلطة القضائية دون تلك الأجراءات الدستورية تعد باطلة ولاقيمة لها قانونا مالم تقترن بموافقة الأغلبية المطلقة التي أشار لها النص الدستوري ، ولكن بعد أن تنتهي فترة العضوية فإن العضو يفقد الحصانة التي اكتسبها من خلال صفته عضوا ، فيجوز بعد ذلك اتخاذ الإجراءات القانونية في مواجهته من دون إذن البرلمان ودون الحصول على أجراءات سحب الحصانة ، لأن العضو فقد حصانته بانتهاء مدة عضويته ، وعاد مواطنا عاديا دون حصانة قانونية .
ويفهم من نص المادة 63 من الدستور انه يجوز للسلطة القضائية إصدار أمرا بالقبض على عضو البرلمان أو توقيفه دون تلك الأجراءات حتى في حالة انعقاد الفصل التشريعي أو خارجه ، أذا تم ضبطه متلبسا بجريمة مشهودة ( جناية كما حددها النص حصرا ) ، والجريمة سواء كانت جناية او جنحة تكون مشهودة في حالتين ، وهما حالة ما اذا ارتكبت في حضور أحد أعضاء الضبط القضائي، او اذا حضر المحقق أو قاضي التحقيق الى محل ارتكابها عقب ارتكابها ببرهة يسيرة وكانت أثارها ما زالت موجودة وواضحة وتقطع بقرب وقوع هذه الجريمة ""

هذه المعلومات القيمة التي افادنا بها الباحث القاضي زهير كاظم عبود حول آليات الحصانة البرلمانية بالعراق تشير وبكل وضوح إلى ان الحصانة البرلمانية ليست إجراءً غير قابل للتعديل او التغيير او حتى الإلغاء . وهناك بالفعل بعض الحالات التي مارس فيها القضاء العراقي مهمته هذه حينما رفع الحصانة البرلمانية عن الأستاذ النائب السابق مثال الآلوسي وأحالته إلى القضاء الذي برأه من التهمة الموجهة له ليستعيد بعدئذ كل حقوقه المترتبة على وجوده ضمن مجلس النواب .

إلا أن ما نشهده اليوم على ساحة المحاصصات والمساومات السياسية العراقية هو إستخدام الحصانة البرلمانية من قبل بعض مَن دخلوا بقدرة قادر تحت قبة البرلمان وهم لم يحلموا بذلك يوما ما ، إذ أكدت " الإنتخابات " البرلمانية الأخيرة بأنهم كانوا بعيدين جداً حتى عن الحد الأدنى للأصوات التي يجب الحصول عليها للتمتع بصفة نائب الشعب وليحتل مقعداً له في البرلمان . إلا ان ممارساتهم لهذه الصفة التي تمنحهم الحماية القانونية جعلت البعض منهم يختفي وراءها لممارسة أعمال غير قانونية أو حتى غير اخلاقية داخل المجتمع العراقي . ونظرة بسيطة إلى الوضع المالي لأغلب هؤلاء والذين يمتنعون لحد الآن عن الإعلان رسمياً عن حساباتهم وممتلكاتهم وكشوفاتهم المالية ، تشكل سبباً يمكن للقضاء العراقي ان يستند عليه للمطالبة برفع الحصانة البرلمانية عن مثل هؤلاء الذين أثروا ثراءً يستطيع حتى أكثر الناس غباءً ان يثبت بأن مثل هذا الثراء لا يمكن ان يتحقق بالرواتب والمخصصات الشهرية التي يتقاضاها هؤلاء ، على ضخامتها ، إذ ان هناك تقارير من جهات مختلفة محلية وعالمية تشير إلى بلوغ ثروات بعضهم بمليارات الدولارات الأمريكية. حينما ترى الناس ذلك او تسمع به او تقرأ التقارير المختلفة عنه ، المحلية منها والأجنبية ، فإن ذلك يعني ان الشخص او الأشخاص المعنيين المشمولين بالحصانة البرلمانية لا يمكن ان يستمروا على هذا الحال قبل ان يبينوا للناس وللقضاء من أين لهم هذا وحتى إنتهاء عملهم في البرلمان الذي يحاولون تمديده بمختلف الوساءل حتى الدينية منها. وهنا ندخل في الحلقة المفرغة حينما يطالب القضاء بسن القوانين التي تساعده على التحرك في هذا المجال فلا يرى امامه بين المشرعين إلا نفس هؤلاء الذين سيطالهم قانون من أين لك هذا ؟ ليس الإثراء الفاحش فقط ما يريد بعض المتمتعين بالحصانة البرلمانية إخفاءه خلف الإستقواء بهذه الصفة التي اصبحت بالنسبة لهم المدخل لكثير من المخالفات القانونية التي تستوجب رفعها عنهم ، بل كثير من مظاهر حياة بعضهم وسلوكهم العام وتصرفاتهم داخل وخارج الوطن ايضاً والتي يسعون جاهدين للإستمرار بها طيلة فترة إختفاءهم خلف هذه الحصانة التي جعلوا منها حصان طروادة يخفون في جوفه كل قذارات محاصصاتهم وشراكتهم في السلب والنهب واللصوصية . فتزوير الشهادات والوثائق التي نبغ فيه بعض مَن يحملون الحصانة البرلمانية يجب ان يؤدي إلى محاسبة هؤلاء على هكذا مخالفة قانونية يؤطرها القضاء في الموقع الذي تستحقه هذه المخالفة . او التشهير بالآخرين وابتزازهم وتهديدهم الذي يمارسه البعض دون رادع او خوف حيث أن هذا البعض أمِن العقاب الذي من خلال الحصانة البرلمانية . وقد تكون هناك بعض المخالفات القانونية لبعض اصحاب الحصانة التي لا يسمح مجتمعنا بإعلانها كالقضايا الأخلاقية مثلاً لتظل بعيدة عن متناول القضاء ، فيجري تخلص مرتكبيها منها بدفعهم الملايين لضحاياهم ، والتي لا تشكل بالنسبة لهؤلاء سوى مصرف جيب يومي . لا نريد التوغل كثيراً في حديث كهذا يدمي القلوب فعلاً. إلا ان ذلك لا يحول دون تساؤلنا ما العمل إذن ؟

قد تكون المطالبة بإلغاء الحصانة البرلمانية ، حتى وإن تعارضت هذه المطالبة مع العرف العالمي السائد ، غير مجدية . وعدم جدوى هذا الطلب سببه هو ذاك السبب الذي إنطلق منه المتنبي في عتاب أميره سيف الدولة الحمداني حينما قال له : فيك الخصام وأنت الخصم والحكم . فهؤلاء المحتمون بالحصانة البرلمانية هم موضوع التستر بها وهم الذين سيقرون قبول هذا الطلب وتحويله إلى تشريع يعاقبهم انفسهم . فهل وصلت بمثل مَن يتصرفون مثل هذه التصرفات اللاقانونية ولسنين عدة دون ان تخرج قطرة خجل واحدة على جبابهم ، المرصعة أحياناً ، ان تصل بهم المشاعر الوطنية إلى هذا الحد الذي يقدمون فيه انفسهم ضحايا على مذبح الوطن الذي يساهمون في ذبحه إقتصادياً وثقافياً ودينياً واجتماعياً كل يوم ومنذ عشر سنين ؟ ولكن مطالبة ثلاثين منهم ، إن كان هناك من بينهم مَن يحمل بعض المشاعر الوطنية الحقة ، يعني بعيداً نوعاًما عن الولاء لقائمته اكثر من ولاءه لوطنه ، ليقوموا بجرد المخالفين لآليات الحصانة البرلمانية من بين زميلاتهم وزملاءهم ويطالبوا رئاسة مجلسهم الموقرة جداً باتخاذ الإجراءات القضائية لرفع الحصانة عن مرتكبي المخالفات القانونية والدستورية ومحاسبتهم ليثبتوا براءتهم او ينالوا عقابهم . مع عدم توفر القناعة بحصول طلب مثل هذا على 163 مؤيداً له من أعضاء برلماننا العتيد ، ولا داعي للخوض في اسباب ذلك، إلا ان كشفاً كهذا قد يقود إلى حقيقيتين :

أولهما هي ان الدنيا لا زالت بخير بوجود ثلاثين نائباً عراقياً وضعوا مصلحة الوطن فوق مصالح أحزابهم وطوائفهم وقومياتهم ففتحوا جوف حصان طراودة لتزكم رائحته الأنوف .

وثانيهما هو وضع ورقة رابحة بيد الشعب العراقي والقضاء العراقي لأن ينشط في الضغط اكثر وأكثر على تفعيل القانون ضد مَن عبث بالقانون من مشرعي القانون .

فهل يحق لنا ان نحلم برؤية ذلك ولو في المنام على الأقل ؟

الدكتور صادق إطيمش

الخميس, 31 كانون2/يناير 2013 23:15

واشوكاني ليست يتيمة ....بقلم : جوان سعدون



مدينة واشوكاني/واشوكانو عاصمة المملكة الميتانية الهورية أسلاف الكورد
على أرض سوبارتو الكوردية ويعود ذلك إلى أواسط الألف الرابع ق.م . أي
حوالي 3500 ق.م في مكان تل فخارية حاليا ً.
وكانت تعرف باسم كابارا في العهد الآرامي، وغوزانا في العهد الآشوري و
رازينا أو رسين و تيودسليوس في العهد الروماني ثم سميت رش عينو وبعد ذلك
سميت قطف الزهور و عين ورد و أخيراً سرى كانية أو رأس العين المدينة
الحالية .مدينة سرى كانية كما يسميها الكورد وبالترجمة للعربية رأس العين
, بالاضافة إلى تل حلف و تل الفخيرية هي مواقع تختزن تاريخ المنطقة
وذاكرة العصور لدهور تزيد على خمسة ألاف سنة. لا يخفى ما كان للمياه من
شأن كبير في جذب الأقوام وتوفير مقومات الاستقرار والتوطين ولذلك كانت
منطقة الخابور وينابيعها بشكل خاص توفر عقدة مواصلات هامة بين الشرق
والغرب وبين الشمال والجنوب وقد هيأها ذلك لأن تكون موطن عمران منذ فجر
التاريخ. أقدم مظهر حضاري هو ما باحت به المكتشفات الأثرية في تل حلف،
فقد دلت على وجود شعب عامل نشيط عرفه التاريخ باسم الشعب الهوري الميتاني
على أرض سوبارتو الذي أسس دولة واسعة الأطراف، تحدث الادريسي في كتابه
نزهة المشتاق عن سرى كانية (رأس العين) قائلاً :" رأس العين مدينة كبيرة
فيها مياه نحو من ثلاثمائة عين عليها شباك حديد تحفظ مايسقط فيها، ومن
هذه المياه ينشأ معظم نهر الخابور الذي يصب في قرية البصيرة . أما ياقوت
الحموي في كتابه معجم البلدان فقد قال : هي مدينة مشهورة من مدن الجزيرة
بين حران و نصيبين و دنيسر، وفي رأس العين عيون كثيرة عجيبة صافية وتجتمع
كلها في موضع فتشكل نهر الخابور واشهر هذه العيون أربع: عين الآس و عين
الصرار و عين الرياحية و عين الهاشمية . في واقع الأمر إن تلك المسميات
للعيون غير مستخدمة حالياً ولا يوجد في رأس العين من يعرف مواقع العيون
المسماة في كتاب الحموي .
في آواخر الألفية السادسة تم تخريبها مرتين بشكل كامل , في سنة (640 م)
وقعت واشوكاني تحت سيطرة العرب في العصر الأموي أثناء خلافة عمر بن
الخطاب , وفي القرن العاشر الميلادي سيطر عليها البزنطيين مقتحمين
خيراتها وجمال طبيعتها وكانت المدينة في العصر العباسي مركزاً تجارياً
هاماً ومحطة هامة للقوافل ومصيفاً للخليفة العباسي المتوكل وغيره من
الخلفاء العباسيين . كما أتخذ منها السلطان صلاح الدين الأيوبي مركزاً
للأستراحة مدة عام كامل بعد فتحه لها وفتحه للجزيرة العليا كلها وشمال
العراق وحلب .
وسرى كانية (رأس العين) الحالية بنيت من جديد في العهد العثماني سنة
(1878م) حيثُ كانت خاضعة لحكم الإمارة الملّية الكوردية بقيادة ابراهيم
باشا الملي والذي حافظ على المسيحيين فيها أثناء المجزرة التي قام بها
الأتراك بحق الأرمن خلال الحرب العالمية الأولى كانت مصيف لمير ميران
كردستان " ابراهيم باشا المللي " في الربيع .... كان يخيم فيها عندما
يخرج عن عاصمته " ويران شهر " .... تبعد عن "ويران شهر " حوالي 50 كلم
.... أول بيت بني فيها هو بيت المير " خليل بك بن ابراهيم باشا " ....
فيها معبر حدودي مع تركيا , اقفل سنة1970 م, فيها قبور بعض أبناء ابراهيم
باشا المللي , وقبر زوجته الخاتون " خنساء باشا " .... اتخذها ابناء
ابراهيم باشا المللي مركز لهم بعد تركهم "ويران شهر " بسبب ثورة ابيهم
على الاتراك سنة 1907م , وثورتهم هم على الاتراك سنة1920م ... وأيضاً
كانوا نواباً عنها وعن محافظة الحسكة في مجلس الشعب السوري منذ تاسيس
الجمهورية السورية ...وحافظ أبنائه عليهم هناك أيضا ً أثناء مجزرة السيفو
سنة (1915م) والتي استهدفت (السريان والآشور والكلدان) في المنطقة .
وأثناء تنفيذ تقسيم جغرافية كوردستان إلى أربعة أقسام باتفاقية لوزان في
سويسرا عام (24 يوليو/تموز 1923م ) تقسّمت سرى كانية (رأس العين) إلى
شطرين سميت سرى كانية الشمالية باسم (Ceylan pinar-جيلان بنار) وظلّ
سكانها الكورد ينادوها (سرى كانيا سر ختة) أي رأس العين الشمالية .
عاشت الشعوب في هذه المدينة الجميلة وبفسيفسائها الخليط بين الكورد
والعرب والسريان والآشور والكلدان والأرمن والتركمان مثل سوريا مصغّرة
وناضلوا معا ً ضد المستعمر الفرنسي وصبروا على ظلم الأسد حتى ثورة الكورد
عام (2004 م) حيث قامت الثورة في جميع المناطق الكوردية بما فيها سرى
كانية التي خرجت بالغالبية الكوردية حتى استطاع حكم البعث قمعها بشدة بعد
42 شهيدا ً كورديّاً في غرب كوردستان جاهدين بث الفتنة والفساد بين
مكوناتها الكوردية العربية والمسيحية , بعد ذلك هدأ الوضع من جديد حتى
عام (2011م -3- 15) حيث قامت الثورة السورية المباركة وشارك فيها جميع
أبناء مدينة سرى كانية حيثُ خرجوا للتظاهر بصدورهم العارية وبثورة سلمية
تطالب بالحقوق , وفي منتصف شهر نوفمبر من سنة (2012م) و في ظلّ ظروف
استثنائية تمّ دخول الكتائب المسلحة فيها مستهدفة المحبة بين أبناء هذه
المدينة من تركيا لتعيث فيها فوضى وفساد بحجة تحرير المنطقة حيثُ تمّ قصف
المدينة بطائرات الميغ في اليوم التالي راح ضحيتها عشرات الشهداء من
العرب والكورد في المنطقة بعدها شدّد أهالي المدينة وشبابها خاصة على عدم
تدخل أي قوى مسلحة غريبة في المنطقة وقرروا أن يحموها بأنفسهم لكن جاء
ذلك في وقت نزح فيه الآلاف من سكانها إلى القسم الشمالي من سرى كانية
التركية (جيلان بنار) حيث توافدت إليها كتائب كوردية من أبناء المنطقة
وعرب إليها وأحدثت تلك الكتائب الغريبة التي دخلت من تركيا فتنة بينهما
لتقوم معارك فيها راح ضحيتها عدد من الشهداء من الطرفين وفي النهاية تمت
وأد تلك الفتنة وتوقيع اتفاقية كوردية عربية لحماية المنطقة معا ً بقوات
من أبناء المنطقة نفسها ضد أي مظهر غريب مسلح فيها بعد أن أصبحت المدينة
مدينة أشباح وخالية من سكانها, اللذين نزحوا و تشردوا في شوارع جيلان
بنار كوردا ً وعربا ً حيثُ وصلت إليهم العديد من حملات الإغاثة وإلى الآن
تتم إغاثتهم ويعيشون بصعوبة بالغة لما تعرضت له المدينة الجميلة
والمتنوعة بسكانها وحضارتها العريقة من ظلم وتدمير لبناها التحتية وسكنها
.
................. المصادر :
The Ancient Near East: C. 3000-330 BC
كتاب: تل حلف والمنقب الأثري ماكس فون أوبنهايم الكاتب: ناديا خوليديس +
لوتس مارتين ترجمة د. فاروق إسماعيل.الناشر: دار الزمان ـ دمشق ـ 2007 م
عن أحفاد ابراهيم باشا المللي (فيصل ابراهيم باشا)
اتحاد تنسيقيات شباب الكورد - أحداث قصف سرى كانية

بقلم : جوان سعدون

 

لاأحد ينكر التحديات في العراق كثيرة . وان أكثر هذه التحديات هو الارهاب الذي وجد بيئة آمنة بعد سقوط النظام في المناطق الغربية حيث ( عشعش ) هناك ( وفرخ ) . ونتيجة احتضان تلك المناطق عصابات القاعدة الاجرامية بعد أن تزوجوا من بناتهم ودخلوا بيوتهم بالترغيب والترهيب . وهذا الموضوع يطول شرحه . ولكن نتيجة تواجد القاعدة هناك عانى أهالي تلك المناطق من سطوة القاعدة وتحكمهم بهم . بل انهم دخلوا بشكل أو اخر الى قلب العشائر واصبح الارهابي من القاعدة يتحكم بالشيخ ويحركه كيفما يريد . واصبحت العشيرة محرجة وفي وضع مأساوي !!

مما دعا المرحوم عبد الستار ابو ريشة الذي تولى تشكيل الصحوات في سنة 2006 الى الانتفاض بوجههم ومسك القران في يده وهو يهتف بهم ويحشمهم ويطلب منهم أن ينقلبوا على القاعدة لانها احرقت الاخضر واليابس وخاصة هتك الاعراض .

ومنذ تلك اللحظات تشكلت الصحوات ومجالس الاسناد وقاتلت القاعدة بضراوة .

اليوم يخطأ احمد ابو ريشة خطأ كبير سوف لايرحمه التأريخ عليه . فهو يحتضن هذه الجماعات علنا في الانبار ويعيد لملمتها بحجج وذرائع كثيرة .

والانكى من هذا انك عندما تسأله يسارع بالقول نحن من طردنا القاعدة ونحن من قاتلناهم ونحن ..الخ وهو لم يفعل شيء ولكن الفضل يعود الى شقيقه عبد الستار .

وبما ان احمد ابو ريشة أصبح يشكل عقبة كأداء بتصريحاته النارية ضد الحكومة وخاصة ضد رئيس الوزراء نوري المالكي بما لايدع مجالا للشك أن هذا الرجل لايتعض من الدروس ولايتعلم ولايستحي من كرم المالكي بحقه !!

فقد كان كل هذه المدة يعلن ابو ريشة من خلال التظاهرات في الرمادي بكلام غير موزون وغير منطقي وليس فيه من الاعتدال نقطة واحدة . بل كان يصب جام غضبه على رئيس الوزراء نوري المالكي وكان يتلفض بكلمات نابية وسوقية لايفقه معناها وانما تدل على ضحالة عقل من يفكر بهذه الطريقة !!

ولنرى كيف سيحميه الطائفي المقيت احمد العلواني الذي تبرع بحمايته . والمشكلة ان حماية احمد العلواني تابعين للاخوانية ولهم ارتباطات ارهابية وهم من القاعدة فكيف يحمي ابو ريشة الذي يدعي انه يقاتل القاعدة ؟

وحسنا فعل رئيس الوزراء عندما سحب سرية الحراسة مع كافة اسلحتهم من حماية احمد ريشة . لان الجاحد والمتمرد والذي يعلن العصيان على الحكومة والذي ينكر المعروف له تسميات عديدة ولكنني لااريد التطرق لها .

ومن هذا المنبر نشكر رئيس الوزراء على هذه الخطوة الجبارة وان جاءت متأخرة فهي خطوة على الطريق الصحيح . ولكي يعرف هؤلاء مقدراهم وحجمهم !!

احمد ابو ريشة الذي كان نائب عريف في استخبارات الجيش العراقي السابق والذي أصبح ماعليه الان . ألم يكن عليه أن يشكر ربه مليون مرة يوميا على هذه النعمة ؟

ولكن ماذا عسانا نقول للاحتلال الامريكي الذي صنع منه شخصية سياسية بعد القضاء على شقيقه عبد الستار رحمه الله الذي كان متعقلا ومدركا وحكيما .

والجميع يعلم ان الاحتلال الامريكي يختار شخصيات كارتونية لكي يلعب بها كيفما يشاء . لذلك دعموا احمد ابو ريشة ورتبوا فوزه بمجلس محافظة الانبار بواسطة المتهم بالارهاب رافع العيساوي وصالح المطلك .

ومما ذكره احمد ابو ريشة عندما ائتلف مع وزير الداخلية السابق جواد البولاني في ائتلاف وحدة العراق الذي فشل فشلا ذريعا حين قال : من بين أهم أهدافه هو إعادة البعثيين المهجرين للعراق وإصلاحهم بدلا من ( إبقائهم أعداء للعراق الجديد ) بحسب زعمه كما أعرب عن رفضه إقصاء ضباط الجيش السابق !!

ويبدو انه يحقق حلمه هذا اليوم بأصطفافه معهم . ولذلك نجده قد أفلت لسانه . ومن يفلت لسانه يدل على نقصان عقله وكما قيل لايستقيم ايمان عبد حتى يستقيم لسانه !!

ونذكر هؤلاء الذين يقطعون الطرق ويسلبون السيارات ويقتلون الابرياء والذين اصبحوا سياسيين في ليلة ويوم لايمكن أن تزهو لكم الدنيا فلا بد لليل أن ينجلي .

وآمل من ابو ريشة أن يكف عن اعطاء الحكومة في كل موقف سياسي 24 ساعة لتنفيذ مطالبه الجوفاء . فالحكومة ليست ( دكان ) وليست ( بسطية ) لكي تمهلها !!

وهذا يدل على عقدة هذا الشخص وعدم فهمه بالسياقات السياسية وخفاياها .

وابو ريشة يلعب دورا خطيرا في الرمادي . وأن الرجل الثاني في شركة زين للاتصالات علي الجلبي يجتمع مع احمد ابو ريشة في محافظة الانبار ويتفقان على مؤامرة غير قانونية وهي تمكين قوات ابو ريشة من الدخول على بدالات الشركة في محافظة الانبار ومراقبة هواتف مميزة بحجة محاربة الارهاب !!

وسوف تتمكن القوات التابعة لابو ريشة من تسجيل عدة مكالمات والتصنت على مايدور في المكالمات بين المواطنين الابرياء والصاق تهم جاهزة لهم مفتوحة المدة بحجة الارهاب وقد وقعت الشركة موخرا عقد بقيمة واحد ونصف مليون دولار شهريا مع شركة درع الجزيرة للحمايات الخاصة التابعه لاحمد ابو ريشة لغرض حماية الابراج التابعة للشركة من ابو غريب الى منطقة التنف او مايسمى بابراج الشركة الغربية بالاضافة الى قيام ابن عم علي الجلبي المدعو احمد عباس الجلبي بفسخ عقد شركة الصيانة للمنطقة الغربية وتوقيع عقد الصيانة مع الشركة التابعة الى سعد ابو ريشة الشقيق الاصغر لاحمد ابو ريشة مقابل دفع مبلغ 200 الف دولار شهريا الى احمد عباس الجلبي !!

ومن يريد أن يكمل قراءة الخبر على هذا الرابط :

http://www.thirdpower.org/index.php?page=read&artid=65298

فهل يعقل أن نبقى متفرجين ونترك هذا الرجل الذي دخل الى عالم السياسة بأموال الامريكان التي اغدقها عليهم ( بدون وجع راس ) نتيجة العقود والصفقات المليونية والتي استفاد منها ابو ريشة بفتح شركات واعمال تجارية بفضل الامريكان عليه .

احمد ابو ريشة الذي يطلب من امريكا مليارات الدولارات لقاء محاربة القاعدة كما يدعي هل هذا العمل وطني ؟ هل هذه صحوة أم عمالة مقابل الدولار ؟!!!

انهم منبطحون ومرتزقة ينبطحون لمن يملأ جيوبهم . يوما مع عمر ويوما مع زيد .

وفي سنة 2007 كان ابو ريشة ضمن وفد من الانبار ضم ثمانية اعضاء . والتقى الوفد مع جورج بوش ووزيرة الخارجية كوندليزارايس ووزير الحرب روبرت جيتس واعضاء بالكونجرس حيث طالبوهم بمليارين دولار كتعويض لانضمامهم لمقاتلة القاعدة والتعاون مع الولايات المتحدة وبحجة اعمار الانبار !!

لذا نقول لأبو ريشة أما أن يسكت ويحترم نفسه ولايذكر الحكومة ورموزها بسوء . وأما أن يطبق عليه القانون . لذلك نطالب سيادة رئيس الوزراء نوري المالكي بإتخاذ كافة الاجراءات بحق الذين يحرضون على العصيان والتمرد ويقطعون الطرق ويخلقون الفتنة بين ابناء البلد الواحد أن تطبق عليهم الاحكام العادلة .

سيد احمد العباسي

منذ بداية الثورة مارس النظام الأسدي المافوي ارتكابه للمجازر بحق كافة مكونات المجتمع السوري ولم يفرق بين هذا أو ذاك لكن في كل مرة كانت ضد أبناء شعبنا الكوردي كأن النظام والجماعات السلفية والنظام الاردوغاني يتبادلون جرائمهم بحق شعبنا ويحاولون إبادة هذا الشعب المسالم التواق إلى الحرية ..

وهذه المرة أيضاً قام النظام المافوي الأسدي لقصفه بالطائرات على الحي الكوردي الشيخ مقصود في مدينة حلب وراح ضحيتها أربعة عشر شهيداً كوردياً بريئاً لا علاقة لهم لا مع الجيش الحر ولا السلفي ولا مع أي طرف فالكورد لا يطلبون إلا حقهم في الحياة والحرية والدفاع عن مناطقهم الكوردية في الإقليم الكوردستاني على الشريط الشمالي لسوريا ..

إننا في حركة الشعب الكوردستاني – سوريا ندين ونستنكر بأشد العبارات ضد هذه المجزرة الوحشية من قبل النظام الأسدي المافوي .. وبدورنا نطالب الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الدخول فوراً إلى المناطق الكوردية لحماية هذا الشعب المسالم من الإبادات الجماعية لأننا نحن الكورد مضطهدين من جميع الأطراف سواء من النظام العنصري السوري أو من السلفيين أو من النظام التركي الحاقد على شعبنا الكوردي ... ونقول لهذه الجهات الحاقدة على شعبنا بأننا نحن الكورد لن نتنازل عن حقوقنا بإقليم كوردستاني في سوريا مهما كلف الثمن وإن غداً لناظره قريب ..

وبدورنا نعزي أنفسنا وأهل الشهداء والشعب الكوردستاني بهذه المجزرة التي ارتكبت بحق أبناء شعبنا الكوردستاني سواء في الشيخ مقصود أو في سري كانيه أو في أي مناطق أخرى من إقليم كوردستاني – سوريا

عاش نضال شعبنا الكوردستاني

عاش إقليم كوردستان سوريا

الخزي والعار للمجرمين والقتلة

31 / 1 / 2013

المكتب الإعلامي لحركة الشعب الكوردستاني – سوريا ( T.G.K )

تحديد ولاية الرئاسات الثلاث ضربة موجهة لأي تفكير يحاول خلق دكتاتورية جديدة متسلطة، أنها مبادرة أصلاحية حكيمية تأخذ صداها في مجلس النواب، فقد وضعت المحكمة الاتحادية في المحك بين خيارين،أما التسييس أو الديمقراطية، بالطعن أو المصادقة على قانون تحديد الرئاسات الثلاث عقب تصويت مجلس النواب بالأغلبية خلال جلسته الثامنة على مقترح القانون ، بغياب نواب ائتلاف دولة القانون عن التصويت، وقد أنتقد ائتلاف دولة القانون تصويت مجلس النواب على مقترح قانون تحديد ولاية الرئاسات الثلاث وعد التصويت عليه «خرقا» للدستور، مؤكدا أنه سيقدم طعنا للمحكمة الاتحادية بالقانون ........،

البرلمان صوت بالأغلبية ليرفض المالكي وما بعد المالكي لأكثر من ولايتين ،وهكذا نفسح المجال أمام المكونات الأخرى لتشارك لتنجز ،وأن ذلك تحقيق للتوافق بصورة الفعلية،وما قصدته بغض النظر عن نجاح المالكي أو فشله ،أن تحديد ولاية الرئاسات الثلاث هو بمثابة تعديل لقانون موجود بالدستور و مكمل له علينا أن نتفهم بأن تسييس القانون أخطر من غيابه إذ أن ذلك قد يعيد النظام السياسي في البلاد الى سابق عهده من دكتاتورية الحكم والحزب الواحد المتفرد بالسلطة ،فالكرة الآن في ملعب المحكمة الاتحادية ،هي من تقرر المسار الديمقراطي هي من تحدد مدى استقلالية القضاء العراقي ونزاهته

حسنين الفتلاوي.

الخميس, 31 كانون2/يناير 2013 20:59

ماضون في طريقنا الصحيح- زاهد الشرقي

 

يقول الفيلسوف (رونالد أسبورت) تعود على العادات الحسنه وهي سوف تصنعك , والعادات الحسنة في الإنسان لا يمكن صناعتها لأنها تأتي وتتكون من ألأساس الذي تربى وتعلم فيه والتي أسهمت في تطوير ذاته وشخصيته. وما أخطر الحياة عندما يتواجد أناس وأفكار تريد أن تُثبت بأنها جديرة بصناعة شيء في وقت أثبتت بنفسها وتصرفاتها بأنها ولا شيء . فمنذ أن أعلن عن المؤتمر التأسيسي للنقابة الوطنية للصحفيين خرجت علينا بعض ألأقلام والمسميات وكالعادة غردت في الكلام كثيراً ومارست معزوفة توزيع التهم والكلام المسيء بحق كل من ساهم وعمل وأجتهد وحضر ولادة العرس الكبير للصحافة الحقيقية .

فبدأت التهم وفق أراء ومخليات أشباه الصحافة والحرف المسموم تتهم الحزب الشيوعي العريق بالعمالة والخيانة , بل ذهب أحدهم للقول بأنهم يبدأون حياتهم وأعمالهم وفق مقولات ( كارل ماركس) كما فعلوا في مؤتمرهم التأسيسي !!! ولا أعلم كيف تم إصدار هذه ألاتهامات. كذلك قوله بأن الحزب وقياداته الفاشلة والخاسرة لكل شيء تريد اليوم سرقة الصحافة العراقية ومسك زمام ألأمور فيها !! . لكنه مع كل ألأسف تناسى عن عمد بأن خيرة مثقفي وكتاب وصحفي العراق على مر التأريخ كانوا ولا زالوا هم قدوة الفكر المتحرر والذي يبحث عن العدل والإنصاف والمساواة , وليس من يتاجر بالوطن والشعب وفق خرافات كثيرة , وواقعنا الذي نمر فيه اليوم خير دليل . وهل كاتب المقال يدرك بأننا في العالم 2013 , وليس زمن التخويف والترهيب ومحاولة أثارة التطرف الفكري بين الناس وكسب تأييد من هرب من جحيمهم المعيب عندما تم تسييس كل شيء وفق غايات المنصب والكرسي الزائل .

أما الأخر وهو كالعادة يرقص مع كل (دبكة) , فقد أتهم كل من حظر المؤتمر التأسيسي وساهم فيه ووصل لمجلسها المنتخب بأنهم العاطلين و من باعوا ضميرهم وفكرهم وجلسوا في ملهى ليلي حتى يشقوا وحدة النقابة الصحفية !! . تُرى هل يمكن لمفيد الجزائري عملاق الثقافة العراقية أن يتم اتهامهُ بأنه باع ضميره !! وهل يعقل الأمر كذلك على ((عبد المنعم ألاعسم وعدنان حسين واحمد المهنا وقيس العجرش وشيخ العباهلة سرمد الطائي وعبد الحسين ألساعدي وحسام الحاج وأزمر أحمد وحامد السيد وأفراح شوقي ود. إرادة الجبوري وألاء الجبوري)) وآخرون قد نكون بحاجة إلى الكثير من الحروف والكلمات والوقت حتى نسطر أسمائهم وتأريخهم ونضالهم في محاربة الظلم والفساد بكل زمان ومكان في العراق الجريح والصحافة المختطفة .كيف يتهم كل هؤلاء بأنهم يسعون خلف المال والمغريات . أن كان كل هؤلاء وغيرهم كما يقول كاتبنا العتيد . فعلى العراق والصحافة السلام , لان العراق من أقصاه إلى أقصاه يفهم ويعلم ومدرك من هو الفاسد والمتاجر بكل شيء ومستعد لبيع كل شيء .

أما التهجم على الضيوف ومن حضر المؤتمر الـتأسيسي ووصفهم بكلمات لا تليق بفكر صحفي يدعي النزاهة والخبرة والمعرفة . فهنا تكون الطامة الكبرى , لان الضيوف كانوا من نواة الفكر المعتدل ,وحضورهم كان بإرادتهم ولم يتم التوسل بأحد كما يفعل الآخرين أو بطرق أخرى قد يحين وقت الكتابة عنها بقادم ألأيام .

نحن لسنا ضد أي عنوان أو مسمى أخر , لأننا في بلد ضمن الدستور تعدد الحريات الصحفية فيه , وهي حالة صحية ومفيدة للعراق ككل .والحكم على النجاح والمضي مقياسه الحقيقي النتائج والمثابرة والإسهام مع الناس ومعاناتهم .وليس العمل عكس المهنة التي تعد صوت وباب الفقير والمسكين والمظلوم .

أخيراً إلى من يدعي أنه الأكثر نظاماً ودقة ومثابرة وجماهيرية ....الخ من ألألقاب . أقول لما لا يتم محاسبة من يرمي نفسه على للناس ويقول بأعلى الصوت بأنه هو من يقوم بإصدار هويات نقابة الصحفيين !!! ولا يوجد أي شخص غيري وبأي وقت أستطيع إصدار الهويات !! وهذا الكلام حصل أمامي وبشهادة أناس أحياء يرزقون .. بوقتها صرخت أنا وقلت ولكن سيد فلان يقول لا يوجد قانون !!! .. ضحك هذا الفطحل وقال بأعلى الصوت (( أنا القانون وأنا من أصدر الهويات) .والكلام حصل يوم الخميس الموافق 24 / 1/ 2013 . بمقر نقابة الصحفيين العتيدة. في وقت يصرخ كل أعضاء النقابة بأنه لم يتم إصدار قانون منح الهويات الجديد !! تُرى كيف تصدر الهويات بلا قانون !! وكيف يتاجر فيك يا صحافتنا الغالية .

رغم كل شيء نحن ماضون بطريقنا لأنه الأصح , ولأنه يحتوي الفكر والحرف الحر وليس الذليل لكل من هب ودب .واكرر ماضون وفق دستور العراق الذي أعطانا الحق .

وسلامات يا صحافة حرة .. أخ منك يالساني

يوم الشهيد : تحية وسلام بك والنضال تؤرخ الأعوام

بك والضحايا الغر يزهو شامخا علم الحساب وتفخر الأرقام

تقيم منظمة الحزب الشيوعي العراقي في المانيا الاتحادية بمناسبة يوم الشهيد الشيوعي ،أمسية سياسية وثقافية وفنية

يتخللها ذكريات وعرض افلام وقصائد شعرية وموسيقى خاصة بهذه المناسبة يقدمها الفنان طه حسين رهك،وذلك يوم

السبت المصادف 16 شباط الساعة الخامسة عصرا وعلى قاعة الملتقى العراقي في لايبزغ،والدعوة عامة.

العنوان

El-irakertreff e.V

Sternwartenstr.2-4

04103 Leipzig

في خضم الصراع الدائر اليوم بين ابناء الوطن في اكثر من دولة.بعد انتفاضات شعوبها ضد انظمتها الدكتاتورية من اجل الحرية والعدل والمساواة بعد ان عملت تلك الانظمة طيلة فترة حكمها على نشر الفقر والجهل والتخلف...الخ من اجل اطالة فترة سيطرتها على البلاد..

لذلك نرى ان اكثر البلاد(الاوطان) التي حدثت فيها انتفاضات او ما سمي بالربيع العربي.قد تحول الى شتاء قارس مميت لابناء الوطن.

فما علاقة الاجفان التي تذرف العين عليها الدموع باستمرار..ولماذا وصفها بالجفاف وماعلاقتها بالاوطان.وهنا وصفي لحالة احتراق ودمار الاوطان هي نسبية زمنية اى لفترة زمنية قد تطول او تقصر وذلك اعتمادا لتلك الشعوب على نهضتها واحساسها بالخطر الذي اصابهم.

وحقيقة ان العين لاتذرف الدموع الا عندما تكون هناك احاسيس ومشاعر قوية لايسيطر الانسان عليها .

وبما ان المشاعر والاحاسيس الوطنية هي الاقوى عند الانسان سواءكانت مشاعر حزن او فرح فانها تذرف الدموع لتنساب على الاجفان وعندما تكون شعوب تلك الاوطان في حالة من العلم والثقافة والاحساس بالانتماء للوطن..

وحقيقة الامر ان هذه الاوطان نتيجة لسياسات الانظمة التي مارست عليها السيطرة والدكتاتورية ووالاستبداد والفرقة بين ابناء الوطن الواحد..وصعود طائفة او ملة معينة على الاخرى وسيطرتها على المقدرات لتلك البلدان وجعل القسم الاخر من ابناء البلد من الدرجة الثانية واحساسهم بالغبن... كلها جعلت الاحاسيس والمشاعر الوطنية تختفي..... واحساس الجميع انهم يعيشون غرباء في اوطانهم..

كلها واسباب كثيرة جعلت سقوط تلك الانظمة وظهور تنظيمات وحركات سياسية ومدنية اثارت التعصب الطائفي والديني والمذهبي..مسار لتحقيق اهدافها..فانتشر التعصب بكافة اشكاله بين ابناء الوطن الواحد..

لقد استغل البعض ضعف المشاعر الوطنية والاحساس بالانتماء لارض الوطن..واثارت التوجه الطائفي بين ابناء الوطن .وكانت اهم احد نتائجة الهجرة ةالتشرد.والقتل على الهوية وضياع تاريخ كبير من العلاقة التي عاشوها بينهم رغم اختلافهم مذهبيا او دينيا او قوميا..

لقد اوغلت الانظمة المتعاقبة لحكم هذه الاوطان في التفرقة بين ابناء الوطن الواحد من خلال الانتماء الديني او المذهبي او الطائفي او التعصب القومي لملة على الاخرى بعكس لو عدنا لتاريخ هذه الاوطان وخاصة في ارض الرافدين.انه قبل اكثر من الفي سنة ق.م خرجت منه (مسلة وقوانين حمورابي التي ارست العلاقة بين ابناء الوطن بالتساوي..نظرة لاحد هذه الاسس انه كان يخاطب الشعب او الجماهير ب ذوي الغطاء الاسود..
(اي ما يعنيه ان الكل سواسية ونظرته للانسان من فوق راسه دلالة على انه لافرق بين الجميع في الحقوق والواجبات مهما اختلفت دياناتهم(علما يومها لم تكن الديانات الثلاث السماوية)وغيرها من القيم والقوانين التي سطرت في ذلك الزمان.

فكيف في الالفية الثالثة (ب.م)يجد الانسان نفسه غريبا في بلده

اذا كل ما قدمته الانظمة السابقة ادى الى احتراق الاوطان بنار الطائفية والمذهبية والدينية والتعصب القومي...بالاضافة الى ان الحركات والتنظيمات السياسية هي الاخرى تتحمل الكثير لان الكل يسعى نحو مصالحه الحزبية والفئوية

ان مايحصل اليوم فىهذه الوطان نتيجة انحسار الشعور والاحساس بالوطن وجفاف الاجفان لانه لم تذرف العين دموعا لهذاالوطن وذهب الاخوة في الوطن (لكل ما تعنيه الكلمة)الى التقاتل فيما بينهم بسبب نار الطائفية والمذهبية

لم يبقى لهذه الاوطان غير ان يعي كل المثقفين انه لابد العمل من اجل نشر ثقافة المواطنة .ثقافة المساواة والعدل

اذا كل الانظمة التي سقظت والتي ستسقط ماذا استفادت من دكتاتورياتها واسستبداد

واغراق شعوبها بالجهل والفقر والتخلف.لقد خسرت كل شيء وذهبت الى مزابل التاريخ..ولكن كان سيكون العكس لو حكمت شعوبها بالعدل والمساواة بالمواطنة

اذا لابد من انقاذ الاوطان وهنا يتحتم على كل القوى الكبيرة والصغيرة في هذه الاوطان العمل معا من اجل جعل روح المواطنة فوق اي انتماء,,,,,,,,

المهندس سهيل انطون شروينا

الاتحاد العالمي للادباء والكتاب الكلدان

الخميس, 31 كانون2/يناير 2013 20:53

آزاد حمدي - يا كردســـان

على سفوح الجبال الشاهقةِ ..

على التلال العالية ..

وعلى ضفاف الأنهار الجارية ِ..

حتى على السهول و الربوع الشاسعةِ ..

المطرزة بأزهارها الملونة ِ..

جَلستُ وحيداً ، دارت ذكرياتي ، فَكرتُ ملياً ..

فَتذكرتُ ، الوعود المعســـولة ِ، الأقليميةِ والدوليةِ ..

وعدم وفاء الجماعات و الكيانات ..

القد يمةِ و الحديثةِ ....

تأثرتُ ، إنقهرتُ ، إرتعش بدني ، إقتحمت عيناي

فبكيتُ كثيراًً ...؟

آآآآآه ياوطنى ، أيُها المحبوب المقدس ِ..

رغم آلامي ، وأوجاعي ، ودم الشهداءِ ، نضالاتهم وتضحياتهم ....

لا ، لا أتأيس ... لا ألين ... لا أستســلم ..

فسأرفع رايتك خفاقةً دوماً .....

سأنشــــــد إنشــــــودك ... كالأناشـــيد التي تنشـــدها كل الشعوب .

آزاد حمدي / السليمانية .

الخميس, 31 كانون2/يناير 2013 16:55

تحشيش قضائي! - نجاح محمد علي



نوابُ التيار الصدري ونائباته (النائبة هي المصيبة وطاحت علينا) لم يسلم من نيوبهم حتى القضاء، لكنهم بالطبع لا ينتقدون أي مسؤول حكومي تابع للتيار، ومن البديهي جداً أنهم يسبحون بحمد ربهم الأعلى.

صحيح أن ممارسة النقد خصوصاً من النواب، أسلوب حضاري وهو من أبجديات الديمقراطية التي جاء بها عمّو بوش الى العراق الجديد. وصحيح جداً أن هذا الأسلوب من شأنه أن يكون قوة رادعة للوقوع في شبهات الفساد وغيره، وهو يخدم الحكومة أكثر مما يسيء لها" ورحم الله من أهدى الي عيوبي" ، لكن الصحيح أيضاً هو أن النواب والنائبات (الله يجيركم من لسانهم) تجاوزوا الكثير من الخطوط الحمر أخلاقياً وشرعاً(بلكنة إيرانية) وقانونية في فتح النار على الجميع إذ لم يسلم منهم حتى القضاء وهو الجهة الوحيدة التي ينبغي أن تبقى بمنأى عن الصراعات السياسية. واللي ماعنده كبير فيشتري له كبيراً.

ومنذ إثارة ملف الصفقة الروسية التي شابها فساد، وهؤلاء النواب ما عندهم الا الظهور في الفضائيات تاركين وظيفتهم الرئيسة والأصيلة في هذا الوقت بالذات وهي إقرار قانون الموازنة، وقانون الأحزاب وغيرها من القوانين التي تخدم الشعب، وتسهل في عمل الحكومة، ولا تعني المراقبة والمحاسبة، وضع العصي في عجلات الحكومة، ولهم فيها وزراء.

وبات واضحاً للعيان أن الإخوان والأخوات يحاسبون رئيس الوزراء نوري المالكي، ويتجاهلون عمداً وزراء التيار الصدري، بل ويهددونهم بالويل والثبور وعظائم الأمور، إذا تعاونوا مع المالكي.

يا جماعة الخير.. موثبرتونه ثبر.. فلا المالكي  يصبح المختار الثقفي لأنه انتقم للامامين الصدر الأول والصدر الثاني ولعبد العزيز البدري(يلوكون باسمه أيضاً)  ولباقي الشهداء، ولا أنتم على خطى الإمام المهدي المطالب بتحقيق العدل، ومحاسبة المنحرفين على النيات.

المالكي لم يكن لينفذ الإعدام بصدام لو لا أن القضاء أصدر حكمه بهذا الشأن، والإمام المهدي لن يظهر قبل أن يتعلم  من يزعمون أنهم يمهدون لظهوره معنى الانتظار في طريق موحش  قلَّ سالكوه. و"إنَّ أمرنا صعبٌ مستصعب لا يتحمله إلا ملكٌ مقرب أو مؤمن امتحن الله قلبه بالإيمان»

أنا مع ممارسة النقد لكن الأمر يختلف مع النواب والنائبات ولسان أحدهم طوله متران ، يوزعون الاتهامات يميناً وشمالاً ويذكرون أسماء ويهتكون حرمتهم قبل أن تنتهي فصول التحقيق الطويلة في عراق جديد كل شيء بات فيه متاحاً حتى هتك الأعراض في الفضائيات (وهل يُكَبُّ  الناسُ في النارِ على وجوهِهم إلا حصائدَ ألسنِتهم)؟.
هؤلاء خصوصا المعممين  يعلمون (إن العبد ليتكلم بالكلمة ما يتبين فيها يزل بها إلى النار أبعد ما بين المشرق والمغرب)، وينتقدون ، ولكنهم يغضبون إذا وجه لهم كاتب جالس في الضفة الأخرى من الخليج، نقداً معجوناً بالدموع ويطالبهم في الإسهام ببناء وطن عراقي مستقل يتعايش فيه الجميع.
قالَ رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):
(لما عُرجَ بي إلى السماء مررتُ بقومٍ لهم أضفارٌ من نحاس يخمشون وجوههم وصدورهم فقلتُ مَن ْهؤلاء يا جبريل؟ قال هؤلاء الذين يأكلون لحوم الناس ويقعون في أعراضهم).

اليوم فان القضاء هو الوحيد الذي يجب أن يسلم من هز صورته والتأثير على استقلاليته، فهو الجهة الوحيدة المتبقية التي يمكنها أن تكون (الفريضة) في العراق الجديد، ويجب احترامها مع العمل الجدي لإصلاحها وتصويبها في المحافل المعنية وليس على الهواء كنا يفعل وعاظ الشاشات.

يحكى أن رجلاً من البادية أكثر الأوامر لأبنائه حتى ملّوا منها ، فجعلوا  له الشَّكيمة فى فمه تمنعه  الكلام فاتفق يوما انهم نسوا العجول فى مرابطها وكانوا يقدمون والدهم امام حملتهم ويتأخر كبيرهم وراء الحملة يتفقد المتروك ويدرج المتاخر فلما مرت كل البهائم على والدهم المتقدم بأنواعها حتى مر عليه ولده الكبير ولم تمر عليه العجول، صار الأب يخور بصوت العجول، فتذكر ولدُه الكبير العجول ورجع فجاء بها وحل الشَّكيمة من فم والده وقال (واللي ماعنده كبير فيشتري له كبيراً) وقبلوا به..
والعاقل يفهم.

مسمار :
واحد يشتغل في التحقيق بلجنة نزاهة برلمانية يستجوب الشاهد أمام المحكمة التي يرأسها واحد من تياره : يا دكتور! أليس صحيحا أن الإنسان عندما يموت أثناء نومه, لا يعلم ذلك إلا في صباح اليوم التالي؟
الشاهد: في أي حوزة درست ؟؟؟

أحد أفراد كتيبة الفاروق: سيارات الإسعاف التركية تمدنا بالأسلحة

سريه كانيه – نشر المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب لقاءاً مع أحد الأسرى من كتيبة الفاروق يكشف فيه تورط الدولة التركية بشكل مباشر في أحداث سريه كانيه من خلال إرسال سيارات إسعاف محملة بالذخيرة والأسلحة إلى المجموعات المسلحة المرتزقة.

ويقول عنصر كتيبة الفاروق " أ – ك – ر" والذي هو من أهالي تل أبيض بأنه إنضم بتاريخ 16- 9- 2012 إلى كتيبة المدعو صالح المحمد من أهالي تل ابيض وعددهم 35، ويتابع  "منذ شهرين قامت كتيبة غرباء الشام بإرسالنا من تل أبيض إلى مدينة رأس العين، حيث أخبرونا أنه هناك اشتباكات، لم نكن نعرف الاشتباكات مع من، وفي البداية أخذونا إلى مقر أمن الدولة السابق في رأس العين وعند حدوث الاشتباكات منذ يومين وضعونا في منزل ثم هربوا من المنزل وبقينا لوحدنا ثم سلمنا أنفسنا"

وعن عدد الكتائب التي تُحارب في سريه كانيه  يقول " أ – ك – ر"  هناك (  أحفاد الرسول – كتيبة الفاروق – أحرار غويران – غرباء الشام – جبهة النصرة  – أنصار السنة – المجلس العسكري) هذه هي الكتائب التي اعرفها وهي في سريه كانيه.

ويشير " أ – ك – ر"  بأن "كتيبة غرباء الشام وأحفاد الرسول أخذت الحصة الأكبر من الغنائم التي تم سرقتها في سريه كانيه كون هذه الكتائب تتلقى دعماً  بشكل مباشر من تركيا عبر البوابة الحدودية وبشكل يومي وعبر سيارات الإسعاف حيث كانت تأتي سيارة الإسعاف وتضع لهم الأسلحة والذخائر والمواد الغذائية وترجع إلى تركيا بشكل يومي".

ويضيف " أ – ك – ر"  بأن الكثير من تلك الكتائب تُحارب في سريه كانيه من أجل سرقة المنازل والقمح، كونها لم تحصل على أي شيء من تل أبيض.

ويتحدث " أ – ك – ر"  عن أنواع من الحبوب كان يفرض عليهم تناولها في سريه كانيه من قبل بعض قادتهم، فيقول:" عند وصولنا إلى رأس العين أعطوني خمسة حبوب، فوضعتها في جيبي ولكنهم قالوا يجب ان تبتلعها فأخذت واحدة وابتلعتها وذلك بعدما قدموا الماء لأشربه، كان طعم تلك الحبوب مر".

يذكر بأن وحدات حماية الشعب أثناء المقاومة التي أبدتها في سريه كانيه عثرت على الكثير من الحبوب والمواد المخدرة في مخابئ وحقائب المجموعات المسلحة.

ويقول " أ – ك – ر"  "أن الدبابات التي كانت تقصف مدينة سريه كانيه تم السيطرة عليها على طريق الاوستراد ومن ثم أخذها إلى مدينة تل أبيض وبعد حدوث الاشتباكات تم نقلها عن طريق الأراضي التركية إلى مدينة رأس العين".

ويضيف  " أ – ك – ر"  أن ثلاثة دبابات عائدة لكتيبة غرباء الشام قامت الدولة التركية بإدخالها من تل ابيض الى تركيا ومنها الى رأس العين" ويضيف بأن "مدافع الهاون الموجودة في حي المحطة تعود لكتيبة أحفاد الرسول".

ويؤكد " أ – ك – ر"  عن "لقاء قادة كتائب غرباء الشام وأحفاد الرسول بضباط الدولة التركية والتنسيق معهم"، لكنه نفى بحصول أي لقاء بقائد كتيبته صالح المحمد مع الأتراك، فيما أكد عن "وجود علاقات وثيقة بين تركيا وجبهة النصرة وغرباء الشام وأحفاد الرسول".

firatnews

 

صوت كوردستان: نشرت صحيفة لفين برس قائمة بابرز دلالي العقود النفطية التي تبرهما حكومة أقليم كوردستان مع الدول الأجنبية و من بين أبرزهم زلماي خليل زادة السفير الأمريكي الاسبق في العراق، و تشي غارنر الحاكم العسكري الأمريكي في العراق و توني بلير رئيس وزراء بريطانيا السابق و بيتر كالبرس السفير الأمريكي السابق في العراق و كرواتيا و ريتشارد بيل الشخصية الامريكية البارزة في البيت الأبيض الأمريكي. و سيتم نشر تفاصيل كيفية دخول هؤلاء في سوق النفط مع إقليم كوردستان في الأيام القادمة

 

السومرية نيوز/ بغداد
أكد التحالف الكردستاني، الخميس، أن الشركات الأجنبية استثمرت في الإقليم أموالا كبيرة تصل إلى 15 مليار دولار أمريكي، وأنها لن تنسحب من عقودها، فيما عزا سبب انخفاض كميات النفط الخام المسلم إلى الحكومة المركزية حسب الاتفاق المبرم بين الجانبين إلى عدم استلام الشركات الأجنبية لمستحقاتها المالية.

وقال النائب عن التحالف فرهاد الأتروشي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إنه "من المخالف للمنطق أن حكومة الإقليم تعمل على تقليل إنتاجها وتمنع الشركات العالمية العاملة في الإقليم من زيادة الإنتاج، في الوقت الذي تحاول فيه تطوير حقولها"، معتبراً أن "مثل هذا الإجراء يضر بالإقليم قبل الحكومة الاتحادية".

وعزا الأتروشي انخفاض النفط الخام المسلم إلى الحكومة الاتحادية، إلى "عدم استلام الشركات المطورة لحقول الإقليم لمستحقاتها المالية من الحكومة الاتحادية منذ ثلاث سنوات مضت، والتي تبلغ قيمتها 4 تريليون و200 مليار دينار عراقي"، مؤكدا أن "انتاج الشركات سيكون دون المستوى المطلوب في حال لم تستلم مستحقاتها المالية ولفترات طويلة".

وأشار الأتروشي إلى أن "الإقليم أعلن عن استعداده لرفع هذه الكميات المسلمة من 200 ألف إلى 300 ألف برميل باليوم، ومن الممكن أن تصل في 2014 و2015 الى 500 ألف برميل باليوم، بشرط أن تلتزم الحكومة الاتحادية بدفع مستحقات الشركات الأجنبية العاملة في الإقليم".

وأوضح النائب عن التحالف الكردستاني أن "مسؤولي وزارة النفط الاتحادية يعتقدون أنهم في حال لم يسددوا مستحقات الشركات الأجنبية، فإنها ستنسحب من الإقليم، وبالتالي فان الإقليم سيتوقف عن إبرام العقود مع أي شركة أجنبية"، لافتاً إلى أنهم "لا يعلمون أن هذه الشركات استثمرت في الإقليم أموالا كبيرة تصل إلى 15 مليار دولار أمريكي، وأنها لن تنسحب، وستنتظر إلى أن يتم حل المشكلة".

وتسائل الأتروشي "إذا كانت الحكومة الاتحادية تعتبر العقود التي وقعها الإقليم غير شرعية، ولو فرضنا أنها غير شرعية، فلماذا تأخذ إيراداتها، ولماذا تدفع للشركات الأجنبية العاملة في الإقليم"، داعياً إياها إلى "عدم استعمال ملف النفط كوسيلة للضغط سياسي".

وكانت وزارة الثروات الطبيعية بإقليم كردستان كشفت، في (14 أيلول 2012)، عن الاتفاق مع الحكومة الاتحادية على تصدير 200 ألف برميل نفط يومياً خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، فضلاً عن الاتفاق على منح الإقليم نسبة 17% من إجمالي كمية النفط الخام المكررة في العراق، ونفس النسبة من إجمالي النفط الخام الذي يتم تزويد محطات الكهرباء به.

واتفق وزراء في حكومتي بغداد وأربيل، في (13 أيلول 2012)، على تشكيل لجان ثنائية مشتركة للتدقيق وحل المشاكل العالقة ودفع مستحقات الشركات النفطية في الإقليم في ضوء قانون الموازنة.

يشار إلى أن حكومة إقليم كردستان كانت وافقت على قيام شركة Addax Petroleum بتصدير النفط الخام من حقل طق طق بعد نقله إلى محطة تصدير خورمالة ومن هناك إلى مرفأ جيهان التركي، على أن يتم بيعه من قبل شركة سومو العراقية بهدف تسويق النفط، وتدخل وارداته في حساب الحكومة الاتحادية، إلا أن المشاكل بين الحكومتين حالة دون تطبيق ذلك.

ونشبت أزمة حادة بين بغداد وأربيل على خلفية إيقاف إقليم كردستان في (الأول من نيسان 2012) ضخ النفط بسبب الخلاف على المستحقات المالية للشركات النفطية العاملة فيه، فيما خفت تلك الأزمة عقب اتفاق بغداد وإقليم كردستان في (14 أيلول 2012) يقضي بدفع مستحقات الشركات النفطية من قبل الحكومة الاتحادية، حيث اعتبر الكرد هذا التقارب سيفتح آفاقا جديدة بالعلاقة بين الطرفين، وسيتيح للإقليم تصدير 200 ألف برميل نفط يومياً.

يذكر أن أصل الخلاف القديم المتجدد بين حكومتي بغداد وأربيل، يعود إلى العقود النفطية التي ابرمها الإقليم والتي تعتبرها بغداد غير قانونية، فيما يقول الإقليم أنها تستند إلى الدستور العراقي والاتفاقيات الثنائية الموقعة مع الحكومة الاتحادية.

زيفت اليسا

Open Democracy

في الذكرى الاولى للانسحاب الاميركي ،يصارع العراق من اجل معالجة ليس مجرد الازمة الطائفية الموجعة بين الحكومة المركزية التي يقودها الشيعة والتي يزداد امتعاض الاقلية السنية منها، ولكن وبصورة اكثر خطورة الازمة العرقية مع الحكومة الاقليمية الكردية المسلحة بشكل ثقيل والمتحدية بصورة متزايدة .

ويبذل الرئيس الاميركي اوباما في فترته الرئاسية الثانية الجهود المضنية لكي يظهر الانسحاب الاميركي من العراق بصبغة ايجابية من خلال التأكيد الواضح بانه لم يكن شيئا اكثر من تحقيق وعده . ومع ذلك ، فليس من الممكن الانكار بان ادارة اوباما حاولت لاقصى حد اقناع الحكومة العراقية بمنح جنودها الحصانة من الاجراءات القانونية . والاكثر اهمية ، فان البرلمان والشعب العراقيين كانوا بصورة ملتهبة ضد استمرار الاحتلال والتي اقنعت الولايات المتحدة بانها  قد انتهى الترحيب بوجودها . ومنذ ذلك الوقت لانتهاء الاحتلال الاميركي للعراق في سنة 2011 ، فقد قررت بصورة راسخة بدعم ضعف نفوذها بالاقرار بالضعف الكبير للحكومة المركزية العراقية ، ولكن وفي الوقت نفسه تقديم الاسناد للتفوق العسكري للحكومة الاقليمية الكردية . وبالتأكيد فقد لعبت الولايات المتحدة دورا رئيسيا ان لم يكن محوريا بعد انتخابات 2010 العراقية ، في الضغط على كل الكتل السياسية لتشكيل حكومة شراكة وطنية ، والتي كانت بدون تساؤل نسخة من حكومة الوحدة الوطنية المهمة السابقة . والسبب الظاهر لذلك الدعم الاميركي المشدد لمثل هذه الحكومة انها تضمن التمثيل الكامل لجميع المجتمع العراقي . ومع ذلك ، فان الاسباب الحقيقية هي :

اولا ، انها تضمن ان مثل هذه الحكومة تبقى بصورة مستمرة في حاجة شديدة للتدخل الاميركي – حتى اذا انسحبت الولايات المتحدة – لكي تبقيها قائمة معا .

ثانيا ، تعيد الاعتماد بصورة كاملة على المساندة الاميركية .

ثالثا ، وهذا بدوره يمكن الولايات المتحدة بنزع السدادة عن الحكومة كاملة او تستبدل ببساطة رئيس الوزراء ، كما كانت الحالة بدون شك في سنة 2006 حينما حث التحالف الكردي الولايات المتحدة فدفعت الائتلاف الوطني العراقي ، وهي الكتلة الشيعية الرئيسية ، بازاحة الجعفري ، الذي تم استبداله برئيس الوزراء الحالي نوري الجعفري .

واخيرا ، فان ذلك يبين الحكم الاستبدادي الدكتاتوري في العربية السعودية والذي لم يرفض بصورة حادة التغيير الديمقراطي في العراق ، ولكنه تحاول بصورة قوية بان يحشره في زاوية ضيقة ان لم يعكسه .

وفي سنة 1991 ، وما اعقب اندحار صدام في الكويت ، فقد ثار الشيعة والاكراد ضد النظام . ولكن بخلاف الاكراد ، فلم يضمن للشيعة حاضنة آمنة من قبل الولايات المتحدة . وبالنتيجة ، فان الزعيمين الكرديين الرئيسيين ، وهما مسعود برزاني رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني ، وجلال طالباني رئيس حزب الاتحاد الوطني الكردستاني اصبحا بصورة غير قابلة للنقاش قادة المعارضة العراقية الذين لاينافسون . وحتى حينما حث البرزاني بصورة علنية صدام في سنة 1996 الذي استعمل الاسلحة الكميائية ضد الاكراد ، لارسال دباباته الى داخل اربيل لطرد قوات طالباني ، لم يكن لاي من زعماء المعارضة العرب في تلك الفترة الشجاعة لانتقاده . وفي سنة 2003 حينما اسقطت الولايات المتحدة صدام ،فقد كان من الواضح تماما بان النظام قد اسقط المعارضة التي يهيمن عليها الشيعة والمعارضة الشيعية الخارجية قد انقسمت بصورة كبيرة بدون عذر .

وكما كان منذرا بالسوء ، قرار الولايات المتحدة بحل الجيش العراقي بكامله . وحتى الاكثر اهمية كان وزال الانقسام الشيعي – السني العميق . وكل هذه العوامل خلقت فراغا كبيرا في السلطة كان له تاثيرا ضارا على العرب العراقيين ، في حين وفي الوقت نفسه زاد قوة القيادة الكردية بصورة ملحوظة ، ووضعهم في موقع افضل ، طالما انهم يملكون الميليشيا الاكثر تنظيما التي تعرف بالبيشمركة . وتزعم الولايات المتحدة بانها تبذل جهودا منسقة لتقليل التوتر القائم بين الحكومة المركزية والحكومة الاقليمية الكردية . وبالرغم من ذلك ، فان افعالها منذ سنة 2003 تترك شكا قليلا بان تعاطفها يبقى مع الحكومة الاقليمية الكردية . وتلك التصرفات قد تراصفت ابتداء من توقيع مذكرة تفاهم في مايس 2003 مع القيادة الكردية ، تسمح للبيشمركة بالانتشار وراء الخطوط التي تكون حدود الاقليم الكردي المحددة بعد 1991 ، وفي المناطق التي يطلق عليها " المناطق المتنازع عليها" تحت ذريعة محاربة الارهاب ( وهذا يكون بدون شك المصدر الاساسي للنزاع )- وهي ادارة العين المغمضة للحكومة الاقليمية الكردية ليس فقط بالاستيلاء على الاسلحة الثقيلة للجيش العراقي السابق ، بل حتى الالتفاف على الجيش الجديد ، والتغاضي عن افعال البيشمركة للاستيلاء على مزيد من هذه الاراضي المتنازع عليها .وتغاضت الولايات المتحدة ايضا ان لم تكن قد شجعت شركة اكسون موبيل النفطية الاميركية لعقد اتفاق نفطي مع الحكومة الاقليمية الكردية في تحد للحكومة المركزية . وكما يظهر فان هذا الاتفاق خلق سابقة والتي عبدت الطريق للشركات النفطية الكبرى الاخرى لكي تفعل الشيء نفسه .

وما يجب ان يقلق بعمق القيادة الكردية هو النمو الملاحظ لحجم الرأي العام العربي العراقي – ولاسيما الذي كان شائعا بين العرب السنة ، ولكنه اصبح الان واسع الانتشار حتى بين الشيعة العرب والمتمحور حول الانتقاد المرير للحكومة الاقليمية الكردية ولاسيما البرزاني . والاسباب الرئيسية التي تقف وراء هذا التغيير الزلزالي للعاطفة يدور حول ما يلاحظه العرب العراقيين بكونه خرقا يزداد باستمرار ، ان لم يكن الاستخفاف الصريح من برزاني للدستور ، والذي يعتبر في النظرة العربية انه يمضي في قمة التعامل للاهتمامات الكردية .

وهذه الانتهاكات المزعومة تتضمن ما ياتي :

اولا ، على الجبهة العسكرية : على الرغم من انها لاتقبل الجدل ان النزاع العسكري بين الحكومة المركزية والحكومة الاقليمية الكردية قد اختمر منذ سنة 2008 ، وحتى قبل تشكيل قيادة قوات دجلة من قبل المالكي في ايلول 2012 ، فقد وصلت المواجهات في سنة 2008 الى مستوى النزاع العسكري حينما دخلت البيشمركة الى خانقين وجلولاء . وفي سنة 2009 ،فقد تم تفادي وضع مماثل بصورة محدودة حينما استولى البيشمركة على الجزء الشمالي لحقل كركوك النفطي . ومؤخرا جدا ، وفي آب 2012 وفي محافظة نينوى ، منعت البيشمركة الجيش العراقي من حماية الحدود مع سوريا وفي تشرين الثاني 2012 حثت مواجهة في طوز خورماتو تطورت الى مواجهة عسكرية . وفي 18 كانون الاول 2012 ، اطلق البيشمركة النار على طائرتي هليكوبتر عراقيتين قرب كركوك . ووقعت كل هذه المواجهات العسكرية خارج حدود اقليم كردستان تماما . والانتهاك الكبير الاخر كان تصميم البيشمركة العنيد باستيراد اسلحته الخاصة .

ثانيا ، على جبهة السياسة الخارجية : حتى في حين ان للاكراد الاوضاع المهيمنة مع الحكومة المركزية ، مثل وجود رئيس للفترة الثانية منهم ، الطالباني ووزير الخارجية هوشيار زيباري منذ سنة 2003 ، والحكومة الاقليمية الكردية بالرغم من ذلك تمارس سياسات نشطة التي ليست في تناقض تام مع الحكومة المركزية فحسب ، ولكنها معادية بصورة متزايدة .والمثال الحي هو الزيارة غير المعلنة لوزير خارجية تركيا داوود اوغلو الى المدينة الساخنة كركوك .

ثالثا ،على الجبهة الاقتصادية : تتابع الحكومة الاقليمية الكردية بنشاط وبصورة متزايدة استراتيجية اقتصادية ببيع النفط  والغازمباشرة .

رابعا ،على الجبهة القضائية :اوضحت قضية الحكم على نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي بان السلطات القضائية المركزية في بغداد ليس لها اي اختصاص على الاطلاق في اقليم كردستان .

وجهود طالباني المسعورة لتجسير الفجوة المتسعة بين الحكومة المركزية والحكومة الاقليمية الكردية بانحراف برزاني الكبير باستفزازه بزيارته غير المعلنة الى المدينة المتنازع عليها بصورة لاذعة كركوك والاكثر شؤوما بتأكيداته بان جميع المناطق المتنازع عليها هي مدن كردية تماما .ومع مرض طالباني الحاسم ، يحاول برزاني الزحف لتضييق مسكته على الاقليم الكردي برمته . ووسط التوترات الطائفية المتصاعدة التي اندلعت بعد اعتقال تسعة من حراس وزير المالية العراقي السني رافع العيساوي واتهاماته للحكومة المركزية بانها تهمش السكان السنة ، فان كل ذلك كان موسيقى في اذان برزاني ، والذي انرعب بصورة متزايدة من ازدياد شعبية المالكي بين السنة العرب في المناطق المتنازع عليها .

والنزاع الطائفي والنزاع العرقي كليهما هو الجزء المتمم للاستراتيجية المعدلة التي تقودها العربية السعودية وقطر لتحقيق اهدافهم المربكة لزعزعة وبالتالي تفكيك الديمقراطية الوليدة في العراق . وتعتمد هذه الاستراتيجية بصورة كبيرة في استعمال الزيادة الملحوظة في قوة وتاثير القاعدة ( تسمى بجبهة النصرة في سوريا وهي مجموعة وهابية متشددة ) والتي ترتبط بشكل اساسي بتمويل السعودية وقطر والتي تسلح وحتى تدفع اجورا للمقاتلين الاجانب . وهي تعتمد ايضا على سياسة الحدود المفتوحة التركية مع سورية .

القيادة الكردية ولاسيما برزاني ، لم يخف بان هدفه النهائي هو الاستقلال وبان العقبة التي لاتقهر كانت الولايات المتحدة الى حد بعيد . والان وبصورة مستخفة فان الحكومة المكزية تستمر في الدفع الى الحكومة الاقليمية الكردية الحصة المنتفخة جدا 17 بالمائة من مجموع الميزانية العراقية ،التي تستعمل لزيادة فعالية الدولة الكردية القائمة الان بالفعل في شمال العراق . واذ اصبح استقلال الاقليم الكردي حقيقة لايمكن التهرب منها واقعيا سوى بالاسم ، فمن المحتم ان توقف الحكومة المركزية الدفع للحكومة الاقليمية الكردية . وحقيقة ، فان مثل هذه الخطوة الحاسمة سوف تقنع غالبا بالتاكيد الولايات المتحدة بان الحكومة المركزية تعبد الطريق بصورة جدية للاعتراف بالاقليم الكردي كدولة مستقلة .

ومثل هذه الخطوة سوف تتسبب حتميا بما يأتي :

اولا ، سوف تزعزع الاستقرار في تركيا بمفاقمة ازمتها الكردية الداخلية .

ثانيا ،وقد تقوض بشدة محاولات السعودية وقطر باسقاط حكومة المالكي المركزية ، حيث ان مثل هذه التحرك مرتبط باشعال مواجهة العربية السعودية مع الاكراد ، مع التسليم بان الاغلبية الكبرى للعرب في المناطق المتنازع عليها هم من السنة ،بدلا من زيادة الصراع الطائفي بين السنة والشيعة العرب والذي تعمل الدولتين بدو كلل لاحداثه .

ثالثا ، قد تحول الرأي العام العربي ضد السعودية وقطر اللتان تسلحان وتمولان التمرد في سورية ، بسبب التخوف من تجزئة البلد بصورة مماثلة .

رابعا ، قد تقذف بالسياسة الاميركية الشرق اوسطية المتعثرة بالفعل حاليا الى ازمة اكثر كارثية .

وهذه الابعاد الجدية مرتبطة لكي ترج الولايات المتحدة المتحدة لممارسة ضغوط مكثفة على برزاني لتقديم تنازلات كبرى للحكومة المركزية ، وبذلك تحافظ  على الوحدة العراقية . وبخلاف ذلك ، فاذا فشل كل ذلك ، فان الحكومة المركزية يجب ان تعلن من جانب واحد ان الحكومة الاقليمية الكردية دولة مستقلة .

بغداد/اور نيوز

كشفت مصادر قضائية مطلّعة عن أن المحكمة الاتحادية العليا تتجه لاتخاذ قرار يحقق رغبة مجلس النواب في تحديد ولايات الرؤساء الثلاثة، بمن فيهم رئيس الوزراء، بدورتين فقط،

لكنه يرضي في الوقت نفسه رئيس الوزراء نوري المالكي وائتلافه، دولة القانون، اللذين يرغبان في تولي المالكي رئاسة الوزراء للمرة الثالثة بعد الانتخابات البرلمانية المقبلة التي ستُجرى بعد سنة من الآن.

ونقلت المصادر عن أوساط المحكمة الاتحادية العليا أن الأخيرة عندما يصل إليها طعن الحكومة في القانون الذي شرعه البرلمان مؤخراً في هذا الشأن وحدّد ولايات الرؤساء الثلاثة بدورتين فقط وبأثر رجعي، ستعتبر أن القانون صحيح على أن لا ينفذ بأثر رجعي، وهذا ما يعني الإفساح في المجال أمام المالكي لتولي رئاسة الحكومة للمرة الثالثة إذا ما فاز في الانتخابات القادمة.

وكانت تقارير اعلامية اشارت الى مكالمة هاتفية اجراها رئيس الوزراء نوري المالكي مساء السبت برئيس مجلس القضاء الاعلى مدحت المحمود طالباً منه نقض قرار البرلمان الذي يحدد ولاية رئيس الوزراء بدورتين برلمانيتين.

وقالت أن المالكي عرض على المحمود منصب سفير العراق في أميركا وفيللا فخمة في واشنطن مقابل ذلك، لافتة الى ان القاضي مدحت المحمود , قال للمالكي التصويت في البرلمان كان دستورياُ ولا غبار عليه و التصويت تم وفق القانون بأغلبية 170 نائباً.

 

إلى خلدون

 

نص

عافاك من قهرٍ أتيت به
ألا ترى الأسوأ..

فقل إن الحال من حالٍ إلى حالٍ
وما دنياك إلا فترة تأتي، ثم تختفي
مثل حلمٍ وصاله،

وهم يفاجئه الخيال في المتاهاتِ
لو غرقت بدم الحزن لا يمكن

أن يكون مَهْرباً

أو مخرجاً

إلا من دمٍ لدمٍ يسد طريقا بلسماً
أو أن يصيب ولو للحظةٍ فرحاً خيّرته
في سباقٍ ليس مسبوقاً بأوقات..
ماضياتٌ وحلواتٌ

سبقن كل ما فات من مسراتِ

..........

يصيب حزنك لو أنت عرفت بهِ

مقلاً على المواقد تبغي برعماً أملاً

لكن حزنك سهماً من النيران مُخَزّنة

ولو أنك قد عرفت مأثرةً

تقول أن اللوم يشفي مريضه الباكي

بوهم الفراق أو الصد من غلواء محبوبٍ

أو أن الصدود يوقي

قرب اللقاء بأوقاتٍ تخلفن في صياغتها

من أدواتٍ مسببات.

لوكأنك أوصلت إلى من عافك مهموماً

وهو الحزين بأوقاتٍ.. لم تكن إلا مشاويرها

أُراد بها أن يُنطق الألم الصريع بوخزاتٍ.

مشاويرٌ هزت الأعماق ثم اختفت

كأنها لم تكن يوماً

سوى ذكرى مموجة

كموج البحر يرقص مرعوباً

من نسيمٍ هادئٍ آتي

..........

أتذكرُ من قال في الوقت المحدد واعداً

وداعاً مشفوعا بالخطابات

تركوك فوق ناصيةٍ

من ذكرياتٍ

وأشعارٍ

وحسراتٍ من ليالي السهد موجعة

وقد راعك من ماضي،

قال الوداع مشفوعاً بادعاءات

وبقيت تجتر العذابات كأنها نغمٌ من النوتات

وارتقيت تقول شعراً

وفهمت بأن التلاقي سُداً

قل لنفسك انك جلاد تعذبها

قل لنفسك أنت القاتل الآتي

فغيرك عذب النفس

بأوهام

وأنغامٍ

من سنين العمر

حجته إن الحياة مثقلة

بالوهم والتأويل بالماضي

وخطاب صار معمولاً في عصرٍ من نفاياتِ

..........

طوعت نفسك أن تقوم على النوى

وأن تتابع طيف العاشقين على الأطلال

يبكون من فرط الفراق وهادم اللذاتِ

ورضيت التسكع في المظالم كي ترى

صوتاً يطالب بالرحيل من الجوى

فما رأيت إلا حبهم للذات حتى عشقوا

أصواتهم دون الوجوه، وباتوا يعشقون نفوسهم

وكنت أنت على البعد تشكوا مدامعها

عجباً وأنت النبيه الذي قد رأى تعففاً

سقم العاشقين من السراب المماطل بالمسراتِ

والعشق إن جاء على قوائم ناقصة

فهو الهزال والنفي المؤبد من هوس سنين العمر

وأطلال تغنى وتشتهر قدماً

بفن البكاء وأيام تعطلنا في سقمٍ

كأن ما يجري توقف عن المسير

لكنك محكوم بالذكر ومحموم بالتصومع المهزوم

الذي لو كان انتصاراً لبكى العالم قهراً

عافاك أن تترك بكاؤك للماضي

وتجلس بين القرائن من خزنٍ وآهات

الحزن حق ولكن طوال البكاء لا يغنى عن المسرات

17 / 1 / 2013

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

دمشق - أعلنت سوريا أن طائرات حربية إسرائيلية قامت بقصف احد مراكز البحث العلمي في منطقة جمرايا بريف دمشق، وتدمير مبنى ذلك المركز، إضافة إلى إلحاق أضرار مادية كبيرة بالمكان.

وكانت وسائل إعلام نقلت عن، مصادر أمنية، قولها إن القوات الجوية الاسرائيلية ضربت قافلة عبرت الحدود متوجهة من سورية الى لبنان، في حين نفت قيادة القوات الدولية العاملة في لبنان (اليوبيفيل) أن تكون اسرائيل قامت بعمل عسكري في منطقة عملها بجنوب لبنان.

ونشرت وكالة سانا الرسمية بياناً للقيادة العامة للجيش والقوات المسلحة  وجاء في البيان أن "الطائرات الحربية الإسرائيلية قامت بالتسلل من منطقة شمال مرتفعات جبل الشيخ بعلو منخفض وتحت مستوى الرادارات وتوجهت إلى منطقة جمرايا بريف دمشق حيث يقع أحد الأفرع التابعة لمركز البحوث العلمية ونفذت عدوانها السافر بقصف الموقع ما تسبب بوقوع أضرار مادية كبيرة وتدمير بالمبنى بالإضافة إلى مركز تطوير الآليات المجاور ومرآب السيارات ما أدى لاستشهاد اثنين من العاملين في الموقع وإصابة خمسة آخرين قبل أن ينسحب الطيران المعادي بنفس الطريقة التي تسلل بها".

واشار البيان " وبالتالي لا صحة لما أوردته بعض وسائل الإعلام بأن الطائرات الإسرائيلية استهدفت قافلة كانت متجهة من سورية إلى لبنان بل تؤكد القيادة العامة أن الطائرات الإسرائيلية استهدفت منشأة للبحث العلمي في اختراق سافر للسيادة والأجواء السورية".

من جهة أخرى عبرت روسيا يوم الخميس عن قلقها من أنباء عن وقوع هجوم جوي إسرائيلي داخل سوريا قرب العاصمة دمشق وقالت إن أي خطوة من هذا النوع إذا تأكد صحتها ستصل إلى حد تدخل عسكري غير مقبول في البلاد.

وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان "إذا تأكدت صحة هذه المعلومات فإننا نتعامل بهذا مع هجمات غير مبررة على أهداف داخل أراضي دولة ذات سيادة وتمثل مخالفة صارخة لميثاق الأمم المتحدة وغير مقبولة بغض النظر عن مبررات دوافعها."

firatnews

حكومة اقليم كردستان تحاكم مواطنين من غرب كردستان بتهمة تجاوز الحدود

ميرزا جزيري

ديرك– اصدرت محكمة دهوك في اقليم جنوب كردستان حكماً بالسجن على مواطنين كرديين من غرب كردستان لمدة ستة اشهر بتهمة تجاوز الحدود.

حيث قامت المحكمة باصدار حكم بحق المواطنين الكرديين رشيد ابراهيم عمر البالغ من العمر 28 سنة، وقاسم حمدان عساف 50 سنة، بالسجن لمدة ستة أشهر بتهمة تجاوزهما الحدود.

والمواطنان رشيد وعساف هما من ابناء قرية سويدية فوقاني التابعة لمنطقة كوجرات بديركا حمكو، واعتقلا  بتاريخ 2 / 11 / 2012 في قرية طاووس عندما كانا في زيارة لأقربائهما.

firatnews

شفق نيوز

كشف قائمقام قضاء سنجار في محافظة نينوى، الاربعاء، عن ان 50% من البيوت في عموم القضاء مبنية من الطين، وفيما اشار الى تضرر المئات منها بسبب موجة الأمطار الغزيرة، دعا محافظة نينوى الى تعويض المتضررين.

وقال ميسر حجي صالح في حديث لـ"شفق نيوز"، ان "قضاء سنجار شهد سقوط امطار غزيرة لا مثيل لها منذ عدة سنوات"، مضيفا ان "محافظ نينوى اثيل النجيفي ارسل لجنة من خلية الكوارث توجهت برفقة الدفاع المدني في قضاء سنجار الى ناحية الشمال (سنوني) ومجمع حطين (70 كلم شمال سنجار)، والذي تضرر فيه 40 بيتا بشكل جزئي، بينما ازيلت اربعة بيوت بالكامل، من دون وقوع خسائر بشرية".

واشار الى ان "فيضانات كبيرة حدثت في مجمع الجزيرة، اسفرت عن نزوح عشرات العوائل، وتضرر مئات البيوت جزئيا وهي بيوت طينية وتقع في السفوح والوديان"، مبينا ان "سكان هذه البيوت العوائل لجأوا الى اقربائهم، لانه ليس هناك مكان مخصص لايوائهم".

وبحسب صالح فان "كميات من المساعدات وصلت لسنجار من الهلال الاحمر العراقي، وتجري الان عمليات تسجيل لاسماء المتضررين وبعد انجازها سيتم رفع طلباتهم الى محافظة نينوى"، لافتا الى ان "قسم الكوارث في المحافظة سيدرس الطلبات بغية تخصيص مبالغ للمتضررين من ابناء سنجار".

وبشأن عدد البيوت الطينية في عموم قضاء سنجار، رجح صالح ان "عددهم يقارب الـ 50% من اجمالي عدد الدور السكنية"، منوها الى "وقوع خسائر مادية جسيمة، لان بعض البيوت ازيلت بالكامل واندثرت جميع محتوياتها، فضلا عن تهدم مئات البيوت بشكل جزئي وتضرر املاك المواطنين فيها".

ويعد قضاء سنجار (124 كلم غرب الموصل) من المناطق المتنازع عليها بين اربيل وبغداد، وتقطنه اغلبية من الكورد الآيزيديين.

خ خ/ م م ص/ م ج

المدى

حذر وزير الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كوردستان اشتي هورامي، اليوم الأربعاء، شركة برتش بتروليوم البريطانية من وضع نفسها "بخط المواجهة" في الخلاف بين بغداد واربيل إذا ما شرعت بخططها لتطوير حقل النفط المتواجد في الأراضي المتنازع عليها، مطالبا اياها بعدم السماح "لنفسها بأن تستغل من أخرين لأغراض سياسية".


ونقلت صحيفة الفاينانشيل تايمز البريطانية عن اشتي هورامي إن "ما تقوم به شركة (بي بي) بدراسة تقييمية عن بعد في مكاتبها عن حقول النفط المتواجدة في المناطق المتنازع عليها أمر جيد"، مستدركا بالقول "اما أن تقحم نفسها عمليا من خلال اتفاقية للعمل في كركوك فهذا أمر غير مقبول".
وأضاف هورامي "لم نتوقع أن تقوم شركة ذكية مثل (بي بي) بوضع نفسها في خط المواجهة في النزاع بين الحكومة المركزية والإقليم"، مشيرا إلى أن "على الشركة أن لا تسمح لنفسها بان تستغل من أخرين لأغراض سياسية".


واكد هورامي أن "كان العراق جادا في عملية إعادة تأهيل حقل كركوك فأن عليه إشراك كل من مجلس محافظة كركوك وحكومة الإقليم في مفاوضات توقيع أي عقد تنوي الاتفاق عليه".
وكانت شركة (بي بي) عرضت مساعدتها لتطوير حقل كركوك العملاق الواقع ضمن الأراضي المتنازع عليها والتي تعد مصدر خلاف وتوتر للعلاقات بين حكومتي المركز والإقليم.


وأكد وزير النفط العراقي عبد الكريم لعيبي، في تصريحات صحفية أدلى بها، في الـ18 من كانون الثاني 2013، وجود اتفاق مبدئي مع شركة (BP) البريطانية لتطوير حقل نفط كركوك الشمالي الذي يعاني من انخفاض كبير بمعدلات إنتاجه النفطي.
فيما هاجم محافظ كركوك، في الـ(22 من كانون الثاني 2013)، الأنباء التي أعلنت عنها وزارة النفط العراقية عن قرب اتفاقها مع شركة بريتش بتروليوم البريطانية BP لتطوير حقل كركوك النفطي ووصفت هذا التوجه بأنه "غير دستوري وغير قانوني"، مؤكدة أنها "غير راضية" عنه.


وتقع الحقول الشمالية لكركوك ضمن ما يعرف بالمناطق المتنازع عليها والتي تنتظر منذ العام (2005) اتفاقا بين بغداد وأربيل للبت بتبعيتها من أجل المباشرة باستغلال الثروات الطبيعة التي تحويها ومنها النفط.
ويعد حقل كركوك النفطي احد اقدم الحقول النفطية في كركوك ويعود تاريخ إنشاؤه إلى العام (1927).


وأبدى إقليم كوردستان، في الـ(19 كانون الثاني 2013)، رفضه التام للخطة التي أعلنتها بغداد للتعاقد مع شركة بريتش بتروليوم لاستثمار حقول كركوك، مشددة على أن ذلك يحتاج موافقة الإقليم باعتبار حقول كركوك ضمن مناطق النزاع.

وعدت حكومة إقليم كوردستان هذا الاعلان بأنه "محاولة مزعومة للسماح لشركة (BP) لإصلاح وتطوير بعض الحقول في كركوك في خطة غير شرعية وغير دستورية لاستثمار تلك الحقول بدون استشارة اطراف أخرى في النزاع والحصول على موافقاتهم."
وكانت صادرات العراقية النفطية قد انخفضت خلال (كانون الأول 2012) بنحو (180) الف برميل يوميا كان إقليم كوردستان العراق يصدرها عبر الأنبوب إلى تركيا وأقف تصديرها بعدما رفضت وزارة النفط العراقية تسديد عائدات الشركات النفطية العاملة في الإقليم عن النفط الذي تصدره في ذلك الأنبوب.

السومرية نيوز/ بغداد

هدد النائب عن التحالف الكردستاني فرهاد الأتروشي، الخميس، بأن إقليم كردستان سيصدر النفط إلى تركيا إذا استمرت بغداد بفرض ضغط سياسي وحصار اقتصادي عليه في ما يتعلق بالمشتقات النفطية.

وقال الأتروشي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "تصدير النفط الخام من الإقليم إلى تركيا غير موجود، وإصرار الحكومة الاتحادية على أن الإقليم يصدر النفط من دون موافقتها غير دقيق وغير صحيح"، معتبراً أن "اتهام الإقليم بتصدير النفط بكميات كبيرة إلى تركيا استغلال سياسي وتشويش وتضليل للرأي العام".

وحذر الأتروشي من أنه "في حال استمرت الحكومة الاتحادية بالضغط السياسي والحصار الاقتصادي على الإقليم بشأن المشتقات النفطية، فأنا متأكد من أن الإقليم سيلجأ إلى أساليب أخرى بما فيها تصدير النفط إلى تركيا حتى لو كان عن طريق الصهاريج والشاحنات".

وشدد الأتروشي على أن "حكومة إقليم كردستان مطالبة بتوفير المشتقات النفطية للمواطنين ونحن ليس أمامنا سوى طريق واحد ألا وهو إرسال النفط الخام إلى تركيا واستبداله بالمشتقات النفطية مثل النفط الأبيض وبنزين السيارات".

ولفت الأتروشي إلى أن "محطات الطاقة في الإقليم التي تنتج طاقة كهربائية بحدود 3000 ميغاواط تحتاج الى وقود لتشغيلها، والحكومة الاتحادية ومنذ سنوات لا تدفع ولا توفر هذا الوقود ولا أموال لشرائه مثلما توفره لباقي المحطات الكهربائية في المحافظات البلاد".

وكان وزير النفط عبد الكريم لعيبي أكد، في ( 27 كانون الثاني 2013)، أن خلاف وزارته مع حكومة إقليم كردستان بخصوص الصادرات النفطية "عميق جداً"، معتبراً ان تصدير الإقليم للنفط الخام بكميات كبيرة الى تركيا "خط أحمر"، فيما كشف عن البدء بتصدير النفط من العوامة الثانية.

وأعلن وزير الطاقة التركي تانر يلدز، في  (13 تموز 2012)، أن تركيا بدأت استيراد ما بين 5 و10 شاحنات من النفط الخام يومياً من شمال العراق، مبينا أن تلك الكميات قد تزيد إلى ما بين 100 و200 شاحنة يومياً، فيما أشار إلى أن تركيا تجري محادثات كذلك مع حكومة إقليم كردستان في شمال العراق بشأن مبيعات مباشرة للغاز الطبيعي لتركيا.

فيما أكد مكتب نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني، في  (14 تموز 2012)، أن موافقة تركيا على استيراد النفط الخام من كردستان ستضر بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين، مؤكدا أن عدم تسليم الإقليم النفط الخام للحكومة الاتحادية تسبب بخسارة العراق بثمانية مليارات و500 مليون دولار.

ويعود أصل الخلاف القديم المتجدد بين حكومتي بغداد وأربيل، يعود إلى العقود النفطية التي ابرمها الإقليم والتي تعتبرها بغداد غير قانونية، فيما يقول الإقليم أنها تستند إلى الدستور العراقي والاتفاقيات الثنائية الموقعة مع الحكومة الاتحادية.

اربيل/ المسلة: كشفت مسودة مشروع قانون الموازنة العامة لأقليم كردستان العراق للعام 2013، اختفاء اكثر من 102 مليار دينار مخصصة لمشاريع مختلفة بوزارة صحة كردستان العراق.

وبحسب مسودة مشروع القانون المرسلة من الحكومة الى البرلمان في اقليم كردستان وتداولها نواب عن كل المعارضة فان "وزارة الصحة في اقليم كردستان العراق لم تتمكن من انجاز 11 مشروعا كان من المفترض أن تنجز في عام 2012"، مبينة أنه "تم تخصيص 102 مليار و237 مليون دينار لإنجازها، تضمنت بناء مستشفيات ومراكز صحية لأمراض مختلفة، إلا ان هذه المشاريع لم تنفذ مطلقا".

وتبين مسودة المشروع أن "حكومة اقليم كردستان العراق خصصت للمشاريع المذكورة في موازنتها الحالية 37 مليار دينار اضافي، ووفقا للميزانية فأن هذه المشاريع توزعت بين اربيل والسليمانية".

يذكر أن الميزانية العامة لوزارة الصحة في إقليم كردستان العراق في 2012 كانت اكثر من 12 بليون دينار عراقي.

خاص- الناس

أجرت القائمة العراقية خلال أل24 ساعة الماضية أجتماعات خاصة في بغداد وتعقد الجلسات الحوارية بين زعمائها وقادتها ونوابها ووزرائها الذين ذهبت حقائبهم إلى زملائهم في مجلس الوزراء وذلك لتحديد موقف (تاريخي) من الحكومة ومن العملية السياسية برمتها كما أكد ا ذلك  أحد أعضاء العراقية لـ(الناس) في حديث خاص!.
وفي هذا الصدد يعتقد المصدر ان العراقية قد تتخذ قراراً خلال الساعات القليلة المقبلة يُقضي بتقديم رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي استقالته من الرئاسة لينضم إلى (رفاقه) النواب والوزراء الذين علقوا مشاركتهم وحضورهم في الحكومة والمجلس على قاعدة الأنضواء تحت تصرف التظاهرات التي تجري في المنطقة الغربية في قرار سياسي مدروس ومحسوب بعناية كما يقول مصدر سياسي في العراقية من أجل ان لايسحب البساط من تحت أقدام النواب والشخصيات السياسية في القائمة العراقية ولكي يكونوا جزءاً من الحراك الشعبي والسياسي المتصاعد الذي أعلن عن عنوان جمعته الذي وصف بالمستفز (جمعة ارحل)!.
في غضون ذلك أكد نائب في العراقية ان الدكتور أياد علاوي قد ينسحب من العراقية بسبب الأجواء (الطائفية) التي تسيطر على مناخها وخطاب بعض نوابها والطريقة التي تدير فيها القائمة أجواء خلافها الحكومي والسياسي والاليات التي يتبعها جزء من القائمة في تثوير الشارع عكس الاليات التي يؤمن فيها ويقرها علاوي في العمل بمشروع تغيير المعادلة السياسية القائمة أذ لايؤمن علاوي باسقاط النظام قدر أيمانه بالتغيير الذي يأتي عبر اقالة المالكي أما بارادة التحالف الوطني أو أجماع نيابي كردي عربي شيعي سني في مجلس النواب يؤدي الى سحب الثقة عن المالكي وحكومته!.

شفق نيوز/ كشف رئيس الهيئة العليا لمركز لالش الثقافي الايزيدي، الخميس، عن موافقة حكومة اقليم كوردستان على دفع اكثر من 135 مليون دينار لطلبة سنجار كبدل للقسم الداخلي، مبينا ان الصرف سيبدا بعد انتهاء عطلة نصف السنة.

وقال شامو شيخو في حديث لـ"شفق نيوز" انه "تاكيدا على اهتمام حكومة اقليم كوردستان بأبنائها من طلبة المعاهد والجامعات من الكورد الايزيديين، فقد استحصلنا على موافقة من رئاسة حكومة الاقليم على دفع مبالغ استئجارهم لعشرات البيوت خارج مدينة الموصل، لتكون كبدل سكناهم في القسم الداخلي".

واوضح  شيخو ان "رئاسة حكومة الاقليم ستدفع اكثر من 135 مليون دينار عراقي لتغطية مصاريف استئجار 615 طالبا وطالبة من ابناء قضاء سنجار (124كلم غرب الموصل) ممن يستاجرون منازلا في ناحية بعشيقة (17 كلم شمال شرق الموصل) للفترة من 1/1/2013 الى 1/7/2013"، مبينا انه "سيتم دفع المبالغ عقب انتهاء عطلة نصف السنة".

ويقطن المئات من طلبة جامعة الموصل ومعاهدها من اهالي قضاء سنجار في ناحية بعشيقة، بسبب الوضع الامني المتردي داخل مدينة الموصل.

وسبق ان وافقت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي/ دائرة القبول المركزي في اقليم كوردستان على نقل نحو 4000 طالب وطالبة من الكورد الايزيديين الى جامعات ومعاهد الاقليم في عملية نقل استمرت على مدى اربع سنوات، وبالتنسيق مع وزارة التعليم العالي العراقية ومع لجنة متخصصة تعمل باشراف مركز لالش الثقافي والاجتماعي الايزيدي.

خ خ/ م ف

شفق نيوز/ عدَّ ائتلاف دولة القانون، الخميس، شعار المتظاهرين الذين سيرفعونه يوم الجمعة المقبل تحت عنوان "جمعة ارحل" وتسميات الجمع السابقة "تقليداً" لما يحدث في سوريا.

وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون سلمان الموسوي في حديث لـ"شفق نيوز" ان "رفع شعار جمعة ارحل هو تقليد لما يحدث في سوريا".

واوضح الموسوي ان "هناك من يعمل كالببغاء ويقلد كل ما يحصل في الدول العربية، وما يحصل لجعل العراق سوريا اخرى، وهذا لن يتكرر فالربيع العراقي انطلق سنة 1991 في الانتفاضة وهو الذي اعطى الضوء الاخضر للانتفاض على من هو دكتاتور او ظالم".

وتابع الموسوي ان "الحكم اليوم في العراق ليس دكتاتوريا، بل ديمقراطياً، ويوجد دستور حاكم، وهناك مجلس النواب والشعب يراقبان، وهناك حكومة تمثل الشراكة الوطنية".

وكانت اللجان الشعبية في محافظات الانبار ونينوى وصلاح الدين وعدد من المدن اعلنت، أول امس الثلاثاء، عن استعدادات لخروج تظاهرات تحمل شعار "جمعة ارحل"، مبينة ان شعارها يهدف الى اسقاط رئيس الوزراء نوري المالكي .

وتشهد محافظة نينوى وعدد من المحافظات الاخرى في البلاد منذ اكثر من شهر تظاهرات واعتصامات احتجاجية ضد الحكومة وتطالب باطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات من سجونها والغاء بعض القوانين والقرارات النافذة ومنها قانون المساءلة والعدالة والمادة 4 ارهاب.

وبدأ سقف مطالب المتظاهرين يرتفع بأسقاط حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي عقب الصدامات التي حدثت، يوم الجمعة من الاسبوع الماضي، بين افراد من قوات الجيش والمتظاهرين في قضاء الفلوجة غرب بغداد، والتي اسفرت عن مقتل خمسة محتجين وجرح 60 آخر منهم

ك هـ / ي ع

اربيل/ المسلة: كشف مصدر مقرب من حركة التغيير الكردية المعارضة، الخميس، بان الحركة في اقليم كردستان العراق لم تتوصل الى قرار بشآن المشاركة في حكومة الاقليم.

وقال المصدر لـ"المسلة"، إن "اجتماعا جمع حركة التغيير والاتحاد الاسلامي الكردستاني والجماعة الاسلامية لإكثر من اربعة ساعات بهدف الرد على الحزبين الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة جلال طالباني والحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود بارزاني"، مبينا أن "الاجتماع عقد عقب اجتماعات الاطراف الكردية المعارضة مع الحزبين الرئيسيين قبل ايام بشأن مشاركة المعارضة في حكومة الاقليم والتي تضمنت بحث نقاط عديدة ومقترحات تم تقديمها من الجانبين".

وأضاف المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن هويته، أن "اجتماع المعارضة لم يصدر اي بيان او قرار للرد على الحكومة فيما يخص مشاركة المعارضة في حكومة الاقليم من عدمها".

يذكر ان الشهر الحالي شهد سلسلة لقاءات بين حكومة اقليم كردستان العراق والكتل السياسية المعارضة، شملت البحث في ايجاد آليات بدء الحوار بين الاطراف الكردستانية بالاضافة الى دعوة المعارضة للمشاركة في تعديل قوانين مهمة تشمل صلاحيات رئيس الاقليم وفترة حكمه وكيفية اختياره واصلاحات سياسية اخرى.

وتمتلك كتل المعارضة الكردستانية حاليا 33 مقعدا من مجموع 111 معقدا في برلمان الاقليم وهي متوزعة على قائمة التغير 23 مقعدا والاتحاد الاسلامي الكردستاني 6 مقاعد والجماعة الاسلامية 4 مقاعد .

نحن لا نستغرب كثيرا من هجومكم الوحشي على المستضعفين الكورد في كوردستان سوريا ، لأنكم أتباع أرومات إشتهرت بالغدر والغيلة والتوحش والاغتيالات والذبح والهمجية والجهل والجاهلية . إذ ان أجدادكم القدامى كانوا ينحرون الأصحاب لرسول الله محمد –ص – نحر الشياه ، وكانوا يبقرون بطون النساء الحوامل ، ثم إن أجدادكم القدامى وأشباههم من الأمويين الهمج نحروا سبط رسول الله محمد في كربلاء ، حيث مجزرة كربلاء المأساوية التي هي بالحقيقة وصمة عار وشنار على جبينكم أيها الأعراب الى قيام الساعة ، ولا يغسل هذا العار والشنار الأبدي الذي آرتكبتموه بكل غدر ووحشية وخسة ودناءة أيَّ شيءٍ على الاطلاق ! .

...............................................................................

أتحاربون الكورد يا خوارج العصر ؛ فتبّا لكم وترحا !

مير عقراوي / كاتب بالشؤون الاسلامية والكوردستانية

الرسول الأكرم محمد – ص – واصفا علامات خوارج العصور ، كل العصور :

{ إنَّ بعدي من أمتي قوم يقرأون القرآن لايُجَاوِزُ حلاقيمهم ، يَخرجون من الدين كما يخرج السهم من الرّمِيّة ، ثم لا يعودون فيه ؛ هم شَرُّ الخَلْقِ والخليقة }

الامام علي – رض - واصفا خوارج زمانه ، حيث وصفه الدقيق هذا ينطبق تمام الانطباق على خوارج هذا العصر :

{ ثم أنتم شِرَارُ الناس ، ومن رمى به الشيطان مراميه ، وضَرَبَ به تِيْهَهُ }

إعلموا ياخوارج العصر ومتوحِّشيه ، ويا همج الزمان ومضحكته ، ويا من تبرَّء منكم رسول الله محمد - ص – بعبقريته وفراسته وإستشرافه المستقبلي الفذِّ :

إنّ الأمة الكوردية هي أعظم وأشرف وأطهر منكم ، بل لايوجد هنا وجه للقياس أصلا ، فهذا قياس مع الفارق يا ويحي .. علما إننا لا نقول ذلك بدافع عنصري قط ، معاذ الله تعالى من العنصرية القبيحة ، ومن الشوفينية المنتنة ، بل نحن نطلق هذه المقولة من باب ما قدّمه الكورد من كبرى الخدمات العلمية والمعرفية قبل الاسلام ، ثم أضاف على ذلك كثيرا جدا خدماته العلمية والمعرفية والثقافية واللغوية والميدانية والتاريخية للاسلام والمسلمين ، في الماضي والحاضر ، وبخاصة تجاهكم يا أعراب ! .

ونقول المقولة من باب مظلومية الكورد ومغدوريته التاريخية التي قلّ مثيلها في تاريخ بني الانسان .. وبالحقيقة ، وكما يعرفها الجميع إلاّ من رَانَ على قلبه ، أو كان عليه غشاوة إن الكورد هم ضحية القومية التطرفية العنصرية التركية الطورانية والفارسية والعربية ! .

وبالرغم من كل ذلك فقد أنكرتك وجحدتم جميل الكورد وأفضاله عليكم يا ناكري الجميل والعرفان ؛ فبدلا أن تؤازروا الكورد في محنه ومظالمه ومآسيه الكارثية ، والانتصار لحريته وتوحيده وإستقلاله ، وبدلا أن تذهبوا الى الجبهة الأخرى ، فقد صوّبتم يا خوارج العصر نيران حقدكم وبنادقكم نحو صدور ونحور الكورد المضطهدين في كوردستان – سوريا - ، وقبلها فعلتموها آثمين في إقليم كوردستان الجنوبي عام 2005 ، حيث في عيد الأضحى المبارك فَجّر شِراركم أنفسهم الاجرامية الآثمة في وسط الناس الذين كانوا يهنيء بعضهم بعضا بعيد الأضحى السعيد ، فقلتم العشرات من الكورد الأبرياء في الأضحى ...وهذا لايدل إلاّ على مروقكم من الاسلام وتعاليمه وسنة رسوله الأكرم محمد –ص - ، وإفلاسكم كذلك من كل القيم والسجايا الانسانية ! .

ياخوارج العصر : إن الشعب الكوردي هو شعب فتي وأبيٌّ ، وهو شعب مقدام وشجاع ، وهو ذو أولي بأس شديد برجاله ونسائه ، بشبابه وفتيانه ... لذا فهو لم ولن يطرف له جفن من همجيّاتكم ووحشياتكم هذه ، وهو بإذن الله تعالى سوف يدحركم ويلفظكم من كوردستان لفظ النواة ! .

فيا خوارج العصر والزمان : نحن لا نستغرب كثيرا من هجومكم الوحشي على المستضعفين الكورد في كوردستان سوريا ، لأنكم أتباع أرومات إشتهرت بالغدر والغيلة والتوحش والاغتيالات والذبح والهمجية والجهل والجاهلية . إذ ان أجدادكم القدامى كانوا ينحرون الأصحاب لرسول الله محمد –ص – نحر الشياه ، وكانوا يبقرون بطون النساء الحوامل ، ثم إن أجدادكم القدامى وأشباههم من الأمويين الهمج نحروا سبط رسول الله محمد في كربلاء ، حيث مجزرة كربلاء المأساوية التي هي بالحقيقة وصمة عار وشنار على جبينكم أيها الأعراب الى قيام الساعة ، ولا يغسل هذا العار والشنار الأبدي الذي آرتكبتموه بكل غدر ووحشية وخسة ودناءة أيَّ شيءٍ على الاطلاق ! .

فبئس ما صنعتم وتعس صنيعكم ياوارثي الارهاب والغدر واللؤم والشؤم والجهالة من خوارج التاريخ ، وأنتم بتوحشكم وهمجيتكم قد أضفتم الاضافات الأكثر والأكبر عليهم ، ألا ساء وكَبُر عند الله تعالىَ ما عملتم وما تعملون من الإثم والجرم وفظائع الأعمال التي يشيب الولدان بذكرها ... لكن إعلموا جيدا بأن الله تعالى هو غالب على أمره ، ثم إنه سبحانه قد جعل لكل شيء قدرا مقدورا ! .

.

الخميس, 31 كانون2/يناير 2013 12:57

عادة عراقية مستحكمة- محمدواني

 

منذ ان اطيح بالعهد الملكي عن طريق الانقلابات العسكرية ، ابتلي العراق بحكام مجانين ، قادوا العراق الى الفوضى والخراب والصراع المستمر ، من اول زعيم عسكري مجنون"عبدالكريم قاسم"الذي خرج عن الشرعية وتمرد على رؤسائه وقاد انقلابا عسكريا دمويا الى الحاكم الحالي نوري المالكي ، الذي جاء الى السلطة بالفهلوة والبلطجة وفرض الامر الواقع على الكل ، بعد وعود كاذبة قطعها لشركائه السياسيين .. فالزعيم قاسم كان مفتونا بالشعب ومهووسا به ، صوب مدافع دباباته صوب قصر الرحاب"1958"واباد الاسرة المالكة عن بكرة ابيها ونصب نفسه حاكما للعراق من اجل الشعب وتحالف مع الشيوعيين وعادى العروبيين والرئيس جمال عبدالناصر من اجل عيون الشعب ، ولكن عندما انقلب عليه البعثيون ووقع تحت رحمتهم"1963" لم يأت احد من هذا الشعب لانقاذه ، وكذلك فعل المجنون الاخر"صدام حسين"دمر العراق في سبيل الامة العربية ، واعدم 182 الف انسان كردي بريء خلال عمليات الانفال السيئة الصيت وقصف مدينة"حلبجة"بالكيمياوي"1988"من اجل ان تبقى راية العروبة خفاقة ، دخل مع ايران في حرب لمدة ثمان سنوات دامية ، دفاعا عن البوابة الشرقية للامة العربية وكذلك غزا الكويت"1991"ونهب ثرواتها من اجل لم الشمل العربي وانهاء حالة التقسيم القائمة التي فرضها الاستعمار الغربي الغاشم على الوطن العربي !.. وهاهو قائد العروبة الجديد ورافع راية الائمة الاطهار رئيس الوزراء"المالكي"يعيد نفس الممارسات السياسية الخائبة التي ظل القادة السابقون ينتهجونها على حساب العراقيين ، ولكن وفق مفاهيم ديمقراطية زائفة وفي اطار القانون المسيس والالتزام بمباديء الدستور المنتقاة ، مع اضافة ممارسة جديدة لم يقم بها القادة الاولون وهي ؛افتعال الازمات واثارة المشاكل ووضع البلد على كف عفريت للوصول الى غايات سياسية معروفة مثل التفرد بالحكم واقصاء الشركاء السياسيين وفرض الارادات والمباديء الطائفية بالقوة وعسكرة المجتمع ، فهو يفعل اي شيء من اجل الوصول الى هذه الاهداف ، وقدرته فذة في هذا المجال ، بامكانه بسهولة التوقيع على مواثيق دون ان يلتزم بها ويقطع وعودا غليظة دون ان يفي بها ، وانكار الوقائع وتزوير الحقائق دون ان يرف له جفن ، خاض حربا دموية مع التيار الصدري"2008"من اجل فرض القانون"الزائف "وطارد نائب رئيس الجمهورية"طارق الهاشمي"بتهمة الارهاب بامر قضائي"المسيس"وبدأ صراعه الجديد مع وزير المالية"رافع العيساوي"والقبض على حمايته بنفس التهمة الخطيرة ، وحشد قواته وميليشياته العسكرية لمواجهة الاكراد وانهاء تجربتهم الحضارية الفريدة في المنطقة بحجة تطبيق بنود الدستور"المنتقاة"، لم تسلم اي قوة سياسية في البلد من شره ، استفرد بها واحدة تلو الاخرى ، وان احتجت دولة او منظمة سياسية او انسانية على هذه الممارسات القمعية شهر بوجهها الشعار الجاهز الذي طالما ارتكبت الانظمة الدكتاتورية العربية جرائم بحق الانسانية في ظله وهو ؛"عدم التدخل في الشأن الداخلي"، رفض حضور مندوب اممي للتوقيع على بنوداتفاقية"اربيل"التي ابرمها مع شركائه السياسيين عام (2010)والتي بموجبها اصبح رئيسا للوزراء لولاية ثانية ، بحجة ان هذا الامر يخص العراقيين وحدهم وهم قادرون على التغلب على خلافاتهم بانفسهم دون الحاجة الى مساعدات خارجية ، لانه كان يعلم من قرارة نفسه انه لن يلتزم ببنود هذه لاتفاقية وينقضها كعادته ، دون مراعاة للمباديء الاسلامية والوطنية ، وعندما طالب الاكراد بوجود مراقبين من الامم المتحدة لحضور ابرام الاتفاقية العسكرية مع بغداد لمعالجة الازمة العسكرية الناشبة في الاراضي المتنازع عليها بين الحكومة المركزية وحكومة اقليم كردستان ، سرعان ما جاء الرفض القاطع على لسان احد اقرب مقربيه وهو النائب"عباس البياتي"باعتبار ان الاتفاقية"شأن داخلي وليس خارجيا والطرفان قادران على الموضوع دون تدخل من الامم المتحدة اوغيرها"، وهي نفس القوانة المشروخة التي ظلت الحكومات العراقية المتعاقبة تكررها مع الازمة الكردية التي ما زالت تتفاعل وتتفاقم دون ان يوضع لها حل ينهي الاقتتال الداخلي ويعيد الحقوق المسلوبة الى اصحابها..

جمهورية تهريب الناس الى الجنة.؟

بعد مشاهدتي وتحليلاتي الى ( الجزء ) الأول من هذه المسرحية الكورانية الأسلامية السياسية المفبركة وهم يقومون بتزوير ( الحقيقة ) في هذا الجزء والمشهد ( المظلم ) بحقنا أنسانيآ وقوميآ ووطنيآ وأعلاميآ لكي ينجحوا في ( وهم ) وخداع وهروب شابة أيزيدية التدين ( سيمون ) الى جنتهم المزعومة بواسطة جوازهم ( المضحك ) والمبكي في آن واحد أدناه …..............

http://www.youtube.com/watch?v=EIQ8lbCHd4U

وهذا هو نسخة من جوازهم المخدوع …..............

http://arb3.maktoob.com/vb/750023-%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B2-%D8%AF%D8%AE%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%A9.html

وهذه الصورة أدناه …..

http://www.watan.com/news/world-news/2013-01-27/19095-%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B2-%D8%B3%D9%81%D8%B1-%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D8%A3%D8%B5%D8%AF%D8%B1%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%85%D9%8A%D9%86%D9%8A-%D9%84%D8%AF%D8%AE%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%86%D8%A9

فأقول لمسؤؤلي هذه الجمهورية ( حركة ) الجحوش وعشيرة ومراسل ( كوران ) وكل من سيؤيدهم من ( الأسلام السياسي ) في كوردستان العراق حاليآ..............................

سخم الله وجهكم وفضح أمركم فوالله والله والله لستم سوى ( سماسرة ) عالمية لتهريب الناس الأبرياء الى ( السراب ) وبأسم جنة غير موجودة أساسآ بواسطة هذه الجوازات المزورة.؟

 

سأكتفي بكتابة المزيد من ( التهجم ) الشخصي الدائم على ( الأسلام السياسي ) المنتشر كثيرآ هذه الأيام في ( كوردستان ) العراق حاليآ وهم ينخرون ( جسد ) دولة كوردستان القادمة وقبل أن تولد وبواسطة حركة ( الحمير ) والجحوش الحالية.؟

لكنني لم ولن أكتفي بتوجيه ( النقد ) واللوم ولحين ….......... الى أغلبية الزميلات والزملاء في ( المكتب ) السياسي والفروع واللجان والمكاتب للحزب الديمقراطي الكوردستاني العراقي وخاصة الفروع 1 و14 و20 ولجانهما كافة التي أنتمي اليهم وبفخر..............

بسبب كل ما جرت وتجري وستجري بحقنا من ( الظلم ) القومي والسياسي والأعلامي المطلوب ومنذ عام ( 1991 ) ولحد اليوم..........................

منبه لهم والله والله والله مهما حدث بحقنا دينيآ ومسرحيآ قبل الآن وبعد الآن ومن جانب أية جهة دينية وسياسية كانت وستكون فأنتم المسؤؤلون والمذنبون ( الأول ) والأخيرعنه ….............

بير خدر آري

آخن في 31.1.2013

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

 

******************************

عذرا ..سأبدء من المثل الشعبي القائل (خليك ورة الكذاب ..لحد باب دارة )!!

وعدونا ..واخلفوا الوعد وطال الوقت الممنوح لكم ايها الأبطال في اعطاء الوعود !!..حتى اننا اصبحنا نخشى ان ننتخب لئلا نقع في نفس (الحانة والمانة ) فمن ننتخب ؟!

الصراعات الغير معقولة والغير مقبولة داخل البرلمان اعطت انطباعا سيئا جدا لدى المواطن بأن الكتل الكبيرة داخل البرلمان تبحث عن مصالحها فقط في اقرار القوانين !! والكتل الصغيرة تستقتل من اجل المواطن وتطالب بحقوق المواطن رغم ان المواطن لم يعطي صوته لهولاء المدافعين عن الشعب بل اختار (الظالمين ) لكي يتسلموا زمام الأمور وليتحكموا بخيرات العراق والعراقيين , بعد مرور عشر سنوات من التغيير , ماهي الحسنات التي جئتم بها اسألكم بلله ,كيف سيثق المواطن بكم مرة ثانية ونحن على اعتاب انتخابات قد تفجر مفاجآت كبيرة .

الميزانية الضخمة والاحتياطي النقدي الذي بين ايديكم , اين حصة المواطن منها ؟! اين الخدمات والمشاريع الخدمية والاستثمارية ؟ كثيرا ما سألنا هذه الاسئلة ..ولامن من مجيب !

كثرت ازماتكم وصراعاتكم ايها المسؤولون وهذه الازمات المتتالية لا تصب لصالح أي احد بل تزيد من معاناة المواطن وتقصر من عمر وجودكم !.

انني هنا مواطن حالي حال المكبوتين والمحرومين والمهمشين !! ومن حقي ان اطالب , بحصتي فالقوانين التي تقر والتي تكتبونها (رائعة )!!لكن اين التنفيذ وهذه اهداف قانون النفط والغاز ادناه اذكركم بها وعسى ان تفيد الذكرى:


اولا- ان تكون ملكية النفط والغاز في العراق لكل الشعب في كل الاقاليم والمحافظات .
ثانيا- السيطرة على النفط والغاز بما يضمن التوزيع العادل لمواردهما على الشعب.
ثالثا- ضمان مشاركة الحكومة الاتحادية وحكومات الاقاليم والمحافظات المنتجة في ادارة وتطوير المصادر البترولية من اجل تحقيق المصلحة الوطنية في اي مرحلة من مراحل العمليات البترولية.
رابعا- رسم السياسات الاستراتيجية لتنظيم وتطوير صناعة النفط والغاز الاستخراجية بما يحقق اعلى منفعة للشعب العراقي.
خامسا- الوصول الى اعلى مستوى من النمو في الاحتياطيات وفي الانتاج.
سادسا- تعظيم الموارد المالية للعراق من خلال الاستثمار الامثل للثروة النفطية والغازية والحفاظ عليها على اسس فنية واقتصادية رصينة ومجزية.
سابعا- تأمين نقل التكنولوجيا وتدريب وتطوير العاملين من العراقيين في هذه الصناعة.
ثامنا- الاستخدام الامثل للبنى التحتية وتطويرها وحماية البيئة.
تاسعا- تطوير القطاع الخاص العراقي ليكون فعالا ومؤهلا وقادرا على المساهمة بشكل جوهري في العمليات البترولية.
عاشرا- ضمان الكفاءة المهنية والاهلية الفنية والاقتصادية الكاملة لحاملي التراخيص والمتعاملين من القطاع الخاص في هذا المجال

نسمع بين الحين والاخر ان الحكومة ستوزع مامقداره (1000$) لكل مواطن من عائدات النفط !شهريا ولااعلم متى ستتحقق هذه الوعود التي يصرح بها بعض البرلمانيين والسياسيين قبيل الانتخابات !!واخشى ان تكون وعود من اجل جمع الاصوات الانتخابية ومن ثم يبقى الوضع كما هو عليه وتؤجل قضيه منح ال(1000$) للأنتخابات القادمه !!!!

والك الله ياشعب العراق .

الكاتب /اثيرالشرع

 

جاءت الامطار هذه المرة وأكثر الشارع العراقي مشحون، تهديدات من هنا وتصريحات نارية من هناك فارتفعت الاصوات وغيب صوت العقل، كأن الله سبحانه وتعالى اراد بهذا المطر ان ينزل سكينته على الشعب العراقي، فيغسل الحقد الذي ملأ قلوب البعض منهم خصوصا ونحن نشهد في هذه الايام المباركة ميلاد نبي الرحمة محمد (صلى الله عليه وآله وسلم).

هذا الرجل العظيم الذي استطاع ان يحول مجموعة من البدو الرحل المتقاتلين بينهم الى اعظم حضارة عرفها التاريخ حضارة انارت بمبادئها الطريق الى كل الدول المتقدمة الى وقتنا الحاضر .

لم تبنى هذه الحضارة بالسيف كما يروج بعض المستشرقين والحركات الاسلامية الشاذة بل بنيت بمبادئ اساسية للعيش اهمها اشاعة التراحم والمحبة بين المجتمع الاسلامي ، ففي الحديث الشريف ( إن مثل المؤمنين في تراحمهم وتعاطفهم وتوادهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى (و ( الْمُؤْمِنُ لِلْمُؤْمِنِ كَالْبُنْيَانِ يَشُدُّ بَعْضُهُ بَعْضً) و (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه) صدق رسول الله.. والكثير الكثير من الاحاديث التي تبين اهمية التراحم بين المسلمين والتعايش السلمي بينهم وبين جيرانهم من غير المسلمين، ويبدو ان سبب تفكك هذه الحضارة بعد وفاة الرسول الصادق الامين(صلى الله عليه واله وسلم) هي تركنا لأكثر هذه المبادئ والرجوع الى الاعراف القبلية بينما سبب تقدم اوربا وامريكا هي جعل مبادئ الدين الاسلامي منهجا لهم فأصبح الحال كما يصفه المرحوم الدكتور احمد الوائلي ((رأيت في أوروبا مسلمين بدون إسلام .. و رأيت في وطني إسلام بدون مسلمين ...)

هذه هي المشكلة الرئيسية في عراق اليوم، نسى الجميع انهم جزء من وطن واحد وان هذا الوطن عانى دهرا من نظام جاهل ادخله في حروب عديدة أنهكته، وعليهم أن يعملون سوية لبنائه لا ان يفكر كل طرف في استئثار الحكم لنفسه.

ولوجود هذه النية فقدت الثقة بين الاطراف المتنازعة ، واستبدلت الطريقة الصحيحة لكسب اصوات الناخبين (عن طريق توفير الخدمات للمواطنين) بطريقة بث روح التفرقة والمناداة بالطائفية حتى احتقن الشارع وحدت السكاكين استعدادا للمذبحة القادمة حيث يقتل الاخ اخاه من غير حق.

نصيحة الى الحكومة... ان الحكومات في الدول الديمقراطية يجب ان تمثل الاب الرحيم لمواطنيها فلا ينفع ان تتكلم بلسان طائفة واحدة او ان تتهم جزأ من مواطنيها بالعمالة لدول اخرى ولا تكيل بمكيالين في تنفيذها للقوانين فهذا ينمي الشعور بالتهميش والنزعة الانفصالية عند هذه الجهة.

نصيحة للمتظاهرين، انتم مارستم حقكم الدستوري ورفضتم الظلم الواقع عليكم ولكن افتقاركم لقيادة توحدكم عزلكم عن بقية الشعب العراقي، حيث لا توجد سيطرة على الجموع وكان من السهولة الاندساس بينكم من قبل اكثر من جهة لتسييس التظاهرة وتشويه طلباتكم، حيث رفعت صور هدام والرئيس التركي وعلم الجيش الحر اضافة الى بعض التصرفات غير المسؤولة وهذا يعطي انطباع لبقية الشعب العراقي بعدم جدية مطالبكم وإنكم مدفوعين من جهات خارجية .

نصيحة الى الاثنين توجد جهة موثوقة تمثل صوت العقل ولا تبغي نفوذا او سلطة دنيوية هذه الجهة هي مراجعنا العظام في النجف فاستمعوا اليهم ونفذوا ما يقولون بدل السماع وعدم التنفيذ.

السيد نوري المالكي المحترم

رئيس وزراء جمهورية العراق

بغداد

العراق

باريس وبغداد، يوم 30 يناير / كانون الثاني 2013

السيد رئيس الوزراء،

تودّ "مراسلون بلا حدود"، وهي منظمة دولية تُعنى بالدفاع عن حرية الإعلام، وشريكتُها في العراق، مرصد الحريات الصحفية، لفت عنايتكم إلى حالة الصحافي نذير دندون، المعتقل حاليا في بغداد .

وصل هذا الصحافي، الذي يحمل الجنسيات الفرنسية، الجزائرية والأسترالية، إلى بغداد يوم 16 يناير / كانون الثاني 2013، بتأشيرة صحافة على جوازه الأسترالي، لإنجاز سلسلة تقارير إعلامية لحساب المجلة الشهرية الفرنسية "لوموند ديبلوماتيك" حول الوضع في العراق، بمناسبة مرور عشر سنوات على اجتياح البلد .

نحن نجهل بالتحديد تاريخ اعتقاله، لكن نذير تمكّن من إجراء مكالمة هاتفية مع أحد أصدقائه، يوم الاثنين 28 يناير / كانون الثاني، وأخبره أن الشرطة اعتقلته في حي الدورة (جنوب شرق بغداد)، وأنه محتجز في أحد سجون العاصمة، دون توجيه أية تهمة إليه. وقد يكون متابعا رسميا بتهمة التقاط صور دون ترخيص .

إننا نأمل أن نحصل على معلومات أكثر حول ظروف اعتقاله والتّهم التي يواجهها حاليا. وندعوكم أن تبذلوا ما في وسعكم من أجل أن يستعيد نذير حريته في أقرب وقت.

على أمل أن يجد طلبنا قبولا لديكم، تقبلوا، سيادة الرئيس، أسمى عبارات التقدير،

كريستوف دولوار

الأمين العام لمنظمة "مراسلون بلا حدود"

زياد العجيلي

المدير التنفيذي لمرصد الحريات الصحفية

نسخة إلى: سفارة العراق في فرنسا

 

لكوننا مسلمون ؛ فقد أرتبط يوم الجمعة بمفهوم تجمعنا للصلاة وإستذكار ما حدث في اسبوع كامل وهو عيد أسبوعيُّ لكل مسلم .. إلا إننا وبعد الربيع العربي ، أو خريفه ، فقد أصبح يوم الجمعة مرتبط بشعارات إسقاط العديد من الحكومات التي تحنطت على كراسي الحكم وكأنها مومياء فرعونية ، كما حدث مع القذافي ، مومياء العصر، الذي كنا ننتظر أن يأتي يوماً الى خطاب الثورة وهو عبارة عن هيكل عظمي ببزة عسكرية !

كانت لدينا أسماء لجُمَع كثيرة تتنوع في كل بلدان الربيع العربي  منها  جمعة البداية ، جمعة التحدي ، جمعة الصمود ، جمعة استكمال الثورة ، جمعة لاتكذب ، جمعة صامدون ، جمعة الكرامة ،  جمعة الحرية للمعتقلين ، جمعة الوفاء ، جمعة الخلاص ، جمعة الثورة روح تتجدد ، جمعة لا تراجع عن أهداف الثورة ، جمعة ثورة 14 أكتوبر في اليمن ، جمعة ثورة حتى النصر ، جمعة اين القرارات الحاسمة ، جمعة الفرصة الأخيرة ، جمعة اصبروا وصابروا ورابطوا ، جمعة القصاص من القتلة ، جمعة لا حوار قبل الإستقالة ، جمعة  الغضب ، ، جمعة الشهداء ، جمعة  النصر، جمعة الرحيل أو أرحل ..  وتلك الجمعة الأخيرة هي الجمعة التي تبدأ بعدها حسابات رئيس النظام أو الدولة بالإنكاسة وتولد لديه الشعور بضرورة الهرب أو التنحي حيث تقع بعدها خلاصة الأحداث المتسارعة لكل ما سبقها من جمع ثورية .

فما يقارب من المائة جمعة من تلك الجمع الثورية كانت قد أطاحت بالرئيس اليمني ، حيث أقترنت كل جمعة بأسماء مجموعة من الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم من إجل إسقاط نظام ديكتاتوري فاسد وكان لهم الفخر والعزة بذلك ، وفي العراق اليوم ومع زخم التظاهرات المتصاعد في ثلاثة محافظات كانت لدينا جمع أيضاً .. منها جمعة لا تخادع وجمعة لا تراجع و "جمعة أرحل" من المقرر لها في الجمعة المقبلة والتي تغيرت أخيراً لتحمل عنوان "إلك الله يا ظالم" !.

لقد أصبح يوم الجمعة يشكل محنة كبيرة للكثير من المتبقين من الحكام ، فبعد ما جلبته الجمع السابقة من وبال على الحكام العرب ، هل سيفكر المتبقي منهم بإلغاء يوم الجمعة من الأسبوع  واستبداله بيوم أخر؟ أو أنهم سيهربون قبل التمكن من حذفة من الجدول الثوري الأسبوعي للشعب العربي .. الله أعلم .

زاهر الزبيدي

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

 

انتهج الكرد سياسة حكيمة في الثورة السورية بمنهاج وطريق سلمي ، رغم المحاولات الاقليمية والقوى الرجعية للمعارضة في جر الكرد الى مستنقع الطائفية والحرب الاهلية وهمجية السلطة التي قامت باغتيالات القيادات الكردية .

وخطى الكرد خطوات جيدة في تنظيم صفوفه ووحدته رغم بعض النواقص والاخطاء واصبحت قوة اساسية في معادلات الثورة السورية ومستقبل سورية الحديثة .

وتحرك الكرد دبلوماسيا كانت خطوة جيدة رغم فقدان الخبرة والتجربة ولقاءات دولية كانت ايجابية ولان الكرد لم تصل الى مؤسسة دبلوماسية ذو خبرة وتجربة بقيت العمل الدبلوماسي فرديا وشخصيا لم يرتقي الى المستوى المطلوب بل انغلقت على نفسها وانحرفت عن طريقها ثانية بتغيير مسارها من الغرب الى الشرق الاوسط وانحدرت من دولية الى اقليمية الى استنبول وبغداد والغرق في سياسة المصالح الاقليمية .

لفقدانها الى برنامج واهداف دبلوماسية وعدم وجود كوادر واحتراف بل قائد الحزب يعمل في كل شاردة وواردة .نفس الشخصيات ونفس الاسلوب في علاقاتها مع القوى الداخلية والمعارضة ، ونفس الشخصية مع القوى الاقليمية وايضا مع القوى الدولية

لاتوجد تقسيم عمل ولاتخصص ولا كفاءات ومهارات ولغة لم نتخلص من ثقافة الشرق الاستبدادية والفردية .لذا لا بد من اعادة النظر ومراجعة الذات في انتهاج سياسة دبلوماسية علمية وحكيمة وصولا الى مؤسسة فاعلة ومنتجة .

لان المرحلة حساسة وتتطلب دبلوماسية قوية وحل القضية الكردية وتحقيق الفيدرالية لاقليم كوردستان سورية يكون أولا في نيورك ولندن وباريس .

وفشل الكرد تاريخيا في جميع ثوراتهم تعود الى السبب الرئيسي هو الفشل في الدبلوماسية الكردية وعدم الوصول الى مراكز القرار .

مع الاسف المثقفين الكرد ودبلوماسيين الكرد في الخارج ، ركضوا وراء بعض المرتزقة من المعارضة وتركوا مهامهم الدبلوماسية في تعريف قضيتهم الكردية وتحولوا الى أبواق للجيش الحر والعمل العسكري والى مؤتمرات استنبول وبغداد والقاهرة ،ركضوا وراء الموائد وفتات المعارضة والمصالح الشخصية وأساؤوا للقضية الكردية . بدلا من تمثيل قضيتهم في برلمانات وحكومات الغرب .

لذا لابد من تحضير كوادر دبلوماسية في اقليم كوردستان وتشكيل مؤسسة دبلوماسية احترافية تخدم القضية الكردية في سورية من المهام العاجلة

الى متى الاستهانه ابرواح السوريين- موسى فرمان ٣٠.١.٢٠١٣ سويسرا

ان الانظمه العربيه تكرر الخطاب السياسي نفسه المبني على الادانه والالستنكار والاستهانه بارواح السوريين ساعد النظام المجرم السفاح على كسب المزيد من الوقت لتصفيه المعارضين الذين يدافعون عن ارضهم اما بسلاحهم اوباقلامهم او بخروجهم في المظاهرات اليوميه وقصف المدن وتدمير البيت على روؤس اهاليها اما الموقف الدولي فقد اصبح واضحا حيث ان روسيا والصين تناصران النظام في الامم المتحده ويمدانه السلاح وكل التصريحات الدوليه باتت مجرد كلام على اللسان لااكثر واصبح من الواضح جدا ان المجتمع السوري يتعرض لحاله من التفكك والانفصال بين مكوناتها وفقا للاصول العرقيه والانتماءات الدينيه حيث اصبح كل مكون لايستطيع تسيير اموره باستقلاليه دون ان يتوافق مصالحه مع مصالح مكونات اخرى فمع تزايد الضغوط الداخليه على الاسد قرر النظام تغيير سياسته اتجاه الكور السوريين وحاول التقرب منهم من خلال منحهم الجنسيه السوريه للمحرومين منها منذ ستينات القرن الماضي ظنا منه انه سيساعد في حيادهم لكن مع ذلك ظل الشعب الكردي يشارك اخوته في المظاهرات التي تنادي باسقاط النظام الديكتاتوري

اننا من موقعنا كنشطاء سياسيين سوف نبقى على العهد والوعد لبناء صرح سوريا المستقبل سنعمل على فضح جميع اساليب النظام المجرم من خلال نشاطاتنا المقتصرة بمسيرات تنديد امام الرأي العام العالمي .

موسى فرمان

٣٠.١.٢٠١٣ سويسرا

قبل أن أبدء أريد أن أوضح شيء وهو أنني ظننت بأن بعض الكتاب والمثقفين الكورد ذات أصحاب الأقلام الرخيصة يجوز قد يغيروا لهجتهم وطريقة كتاباتهم ويصحوا ضميرهم بعد الهجوم الشرس على مدينة سريه كانيه مستهدفين الشعب الكردي من طرف بعض الجماعات المسلحة من جنسيات متعددة التابعة لجيش السوري الحر وبمساعدة الجيش التركي ونواف البشير وصمت المعارضة السورية, لكن مع الأسف لقد بقوا بعض المثقفين الكورد صامتين عما يحدث في سريه كانيه من جرائم وهذا ما أدهشني كثيرا وأفكر أحيانا يا ترى ماهو سر هذا الصمت ؟؟؟ لأن ما يحصل في سريه كانيه يهز الجبال حتى أن ينطق الحجر ويصرخ بصوت عالي لا للإرهاب على الشعب الكردي العزل, وشاهدنا وسمعنا صمود الأبطال الكورد متكاتفين مع الأهالي ومن أحزاب عديدة تحت راية وحدات الحماية الشعبية الكردية YPGالتابعة للهيئة الكردية العليا, لكن اتضح لي يوجود أربعة كتاب لا أكثر أنهم يتابعون الأخبار ساعة بساعة وهدفهم (عسا ولا علا ) أن يجدو أي خطئ من الطرف الكردي ليباشرو بنشر السموم بأقلامهم الرخيصة كما كان يفعلون دائما ويبقون كما الحال وهم يتهجمون على حزب الإتحاد الديمقراطي وحزب العمال الكردستاني بشكل عمياء وغير معقول, وبالفعل نشروا سمومهم مرة آخرى ولن يتطرقوا ويكلفوا أنفسهم ولو بكلمة واحدة أن يكتبوا عن البطولات الكردية في سريه كانيه ولا حتى قصف وسرقة وخطف المدنيين من طرف المرتزقة وتصوروا ويذكروا حتى الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم الغالية من أجل الكرامة والشرف والحرية, وطبعا من الطرف الآخر شاهدنا صرخات واستنكار الشعب الكردي بالمظاهرات والتكاتف وشاهدنا صرخات الوطنيين العرب والكورد على صفحات الفيسبوك والمواقع الإلكترونية, وأغلبية الكتاب والمثقفين الوطنيين المؤيدين والغير مؤيدين لحزب الإتحاد الديمقراطي كتبوا وعبروا واستنكروا هذا الهجوم الشرس مستهدفين الشعب الكردي حيث يقومون تلك الفصائل والكتائب المسلحة بقصف وسرقة وخطف المدنيين كما قاموا بإنزال العلم الكردي وحرقوا علم الهيئة الكردية العليا.

اتضح للجميع في ظل وجود العشرات من الجماعات المتطرفة والكتائب المسلحة السلفية ومنها الإرهابية الغير منطوية تحت الجناح العسكري لجيش السوري الحر حسب ما يدعون, فخرجت الثورة السورية المباركة عن مسارها وهذا ما جعل الحظر الجوي على الطيران السوري أو تسليح المعارضة من قبل الغرب والعرب وأمريكا عملية غير متوقعة ومنتظرة وحتى مستحيلة, بل العكس إن شعروا تلك الدول العظمة بأن تلك الكتائب ستنتصر على النظام السوري//وهذا شيء مستحيل دون التدخل الخارجي// فحينها ستتدخل تلك الدول العظمى عسكريا لضرب الكتائب والجماعات المسلحة للقضاء على القوة التي تهدد أمن إسرائيل وأمريكا والغرب وروسيا وهذا ما صّرح به مسؤولي الدول العظمى مرارا وآخرها كان قبل أيام التهديد الإسرائيلي لضرب الفصائل المسلحة بحجة حال سيطرتها على مناطق تواجد الأسلحة الكيماوية, ان هذا التهديد الإسرائيلي الأخير لضرب الفصائل المسلحة له أهداف واضحة أمام الأعيون وهذا يعني على النظام السوري الإستمرار في القتال حتى يتم انهاك الفصائل المسلحة أمام ضربات النظام السوري القاتلة والموجعة بالأسلحة الثقيلة مستهدفة المسلحين والمدنيين معا وتدمير البنية التحتية لسورية والآن تلك الدول العظمة يتفرجون كيف يتم تدمير سورية وضرب بنيتها التحتية ويعطون الضوء الأخضر للنظام السوري الشوفيني والقاتل بإرتكاب جرائم حرب بحق الفصائل المسلحة الحريصة على مصلحة الثورة والمدنيين السوريين.

الواضح أن الحل في سورية لإنهاء الأزمة ووقف نزيف الدم السوري ليس متعلق بقرارات ومواقف السيد جورج صبرا ولا السيد معاذ الخطيب ولا المعارضة بأكملها ولا حتى بيد تركيا وقطر والسعودية. لحل الأزمة في سورية على المعارضة السورية أن لا يتجاهلوا شروط ومصلحة الدول العظمى //أمريكا-روسيا-أوربا-الصين-اسرائيل...//, إن كان الحل اليوم لمصلحة تلك الدول فتحل المشكلة خلال الأشهر القادمة, لكن إن كان الحل اليوم ليس ملائما لتلك الدول فعلينا الإنتظار مع مزيدا من الدمار والقتل والتشريد والتهجير.

الشعب السوري يُقتل يوميا بالعشرات وحتى بعض الأحيان يتجاوز المئات, والمعارضة الخارجية مقيمة في فنادق خمسة نجوم ومن هناك يُصّرح السيد جورج صبرا رئيس المجلس الوطني السوري منتقدا قبل فترة قصيرة مبادرات وجولات المبعوث الأممي والعربي المشترك إلى سورية الأخضر الإبراهيمي, واصفا إياها بأنها مضيعة لوقت السوريين, وبعدها صّرح بأنه يجب ايجاد حلول سياسية لوقف نزيف الدم السوري وثم صّرح سنقاتل النظام حتى إسقاطه والتصريحات الثلاثة كانت خلال أسبوع, وفي الحقيقة يا سيد جورج صبرا إنني أرى العكس وهو أنكم تضيعون الوقت وليس السيد الإبراهيمي وعليكم إن شئتم أم أبيتم أن تنتظرو أوامر أمريكا وروسيا لأن القرار الأخير يرجع لهم وليس لكم.

والسيد معاذ الخطيب رئيس الإئتلاف المعارضة السورية ينتقد أيضا قبل أسابيع روسيا ورفض المباحثات معها في روسيا وحتى طلب منهم أن يعتذرو للشعب السوري لتدخلهم في الشأن السوري, أتعجب يا سيد الخطيب أليس ما تفعله تركيا وقطر والسعودية هو بحد ذاته التدخل السافر في الشأن السوري ويقومون بالتحركات حسب مصالحهم وحتى تركيا انتقدت أيضا الحل السلمي حين التقى الإبراهيمي مع الأسد لأنه ليس لمصلحة تركيا, وحتى معاذ الخطيب تغيرت لهجته عندما شاهدة مقابلة له على قناة الجزيرة في برنامج بلا حدود في تاريخ 03.01 وقال حينها نحن مستعدون للتشاور مع المسؤولين في النظام الذين أياديهم غير ملطخة بدماء السوريين, فالسؤال هو هل يوجد بعد أحد من رموز النظام وأياديهم غير ملطخة بدماء السوريين ؟ أم بالفعل أقتنعتم بأن الحل السلمي والتشاور هو الطريق الوحيد والصحيح لإيجاد حلول ووقف نزيف الدم السوري, كما أن أمريكا وآوربا تدعمان الحل السلمي في سورية, وروسيا صّرحت مرارا بأن لا حل في سورية إلا الجلوس على الطاولة وتفعيل إتفاقية جنيف حزيران 2012 وأيضا شاهدنا تغيير في مواقف أغلبية الدول الداعمة للثورة ومنها دول عربية لأن الأغلبية حريصة لإيجاد حل سياسي والخروج من هذة الأزمة ووقف نزيف الدم السوري.

إن هدف وحلم حكومة تركيا أن تستمر الحرب في سورية حتى أن تصل لحرب أهلية بشكل ممتاز كما أنها جهزت ودربت جماعات متطرفة وبالتعاون مع بعض العشائر البعثية والأسف مع بعض أطراف كردية لضرب الشعب الكردي وتهجير أهلها من مناطقهم, لأن تركيا تعلم جيدا أن الحل السلمي لا تصب في مصلحتها في الوقت الحالي حتى إضعاف وإنهاء القوة الوحيدة من الطرف الكردي في سورية وهي وحدات الحماية الشعبية YPG, وتعلم تركيا أن الحل السلمي تصب في مصلحة الشعب السوري عربا وكردا لتجنب الإقتتال الكردي-العربي والحرب الأهلية ولتجنب فلاتان الأمن ودخول القوات التركية الى المناطق الكردية لمساندة الأطراف المتطرفة والسلفية لضرب مكتسبات الشعب الكردي. كما موقف الائتلاف والمجلس الوطني السوري الذي يهيمن عليه بعض الشخصيات الشوفينية المتعلمين في مدارس البعث ذات الصلة والعلاقة المتينة مع الحكومة التركية سلبي للغاية لأن تلك الشخصيات وتنظيم الاخوان يؤيد السياسة التركية تجاه الشعب الكردي في سوريا والآن تقوم الحكومة التركية وبصمت المعارضة السورية بإرسال كتائب مرتزقة كما يحصل في منطقة سريه كانيه.

وأخيرا لتلك الرموز التي تدعي نفسها بالمعارضة: من أنتم حتى أن تقررو مصير الشعب السوري ؟ من أنتم حتى أن تنتقدوا الشخصيات والدول العظمة وحتى تطالبون أن يعتذرو منكم ؟ ألم تقولوا أنكم لا تستطيعون أن تقررو مصير 3 مليون من الشعب الكردي في سورية حتى يوم إنتخابات البرلمان السوري ؟ فكيف تقررون مصير أكثر من 20 مليون مواطن سوري وأنتم ترفضون وتقبلون القرارات حسب مصلحتكم الشخصية ومصلحة تركيا وبعض الدول الإقليمية التي اشترت المعارضة السورية بقيمة رخيصة.

على الشخصيات والأحزاب والتنسيقيات الكردية الوطنية والأعضاء في الإئتلاف والمجلس الوطني السوري ومن يقف بجانب رموز المعارضة السورية أن يراجعوا أنفسهم ولو لمرة واحدة ويتخذوا الموقف والقرار السليم المرتبط بحقوق الشعب الكردي لأن المعارضة السورية باعوا أنفسهم لدول إقليمية ولن يعترفوا بالشعب الكردي وآخر دليل قبل يومين لن يوقع الحقوقي السيد هيثم المالح على وثيقة لوقف إطلاق النار في سريه كانيه بين قوات YPGوكتائب الجيش السوري الحر فقط لمجرد كتابة منطقة رأس العين بالأسم الحقيقي والصحيح بالكردي أي سريه كانيه فما هي مواقفهم حين يتم الحديث عن حقوق الشعب الكردي ؟؟؟.

رئيس رابطة المغتربين السوريين-بلاد شمال الراين

آزاد جاويش

كما يعلم الجميع موقف مسعود البارزاني المؤيّد وبشكل كامل دون قيد أو شرط لمظاهرات الأنبار وصلاح الدين وتأييده الكامل للرفع المبرمج من قبل قادة التظاهرات لسقف المطالب الزاحفة، المراد منها في نهاية المطاف أن تكون مطالب تعجيزية والهادفة بالنتيجة الى اشاعة الفوضى الخلاقة في العراق وإعادة البعثيين الى السلطة في بغداد بدعم تركي قطري سعودي، ولانعلم مالذي سيجنيه الشعب الكردي عدا تثبيت سلطة مسعود وعائلته وتنمية ممتلكات ممن هم حوله من أمثال فاضل مطني وكريم سنجاري، وإلا ماهو القاسم المشترك بين أصحاب الليالي الحمراء وبين مايسمى الشيخ القريضاوي الذي تدفع به تركيا لصب الزيت على النار في العراق وتصعيد الموقف وشحن الأجواء في المنطقة. وفي الوقت الذي يسعى به مسعود الى تنفيذ الأجندة (الخليجية التركية) بتنصيب القرضاوي مرجعا للسُنة في العراق (عربا وأكرادا) تنفيذا لمقررات المؤتمرات الطائفية المنعقدة في إسطنبول، لم يتوانى مسعود بالأمس القريب عن ضرب المظاهرات السلمية في السليمانية وفتح النار على المتظاهرين العزُّلى في 17 شباط في ساحة السراي في السليمانية.

لازال المشهد المأساوي الذي انتهى به المتظاهرين الأبرياء ومنهم الشهيد علي ريزوان ماثلا أمام أعين المخلصين حيث الرصاص الحي الذي إخترق أكباد المتظاهرين الشباب بأوامر مباشرة من سكرتير الحزب الديمقراطي الكردستاني فاضل مطني الى هيوا احمد مسؤول الفرع الرابع في السليمانية الذي فتح بدوره النار على الأبرياء. أن المشكلة تكمن اليوم في أن هؤلاء الجلاّدين يتباكون اليوم على المتظاهرين في الفلوجة وصلاح الدين والرمادي وسامراء، ليس هذا وحسب، بل كانوا قد بذروا النواة الأولى لتلك التظاهرات تنفيذا للأجندة الخليجية التركية دون إدراك خطورة عواقب مثل هذا الفعل الإنتهازي المأجور. وقد تمادى البارزاني في تسخير الإقليم والقوى الكردستانية والإنخراط في المخططات المشبوهة بدعوته القريضاوي لزيارة العراق ودعوة المحيطين بالبارزاني الى تشكيل مرجعية سنية سياسية موحدة تضم العرب السنة والكرد تحت راية الضاري والقرضاوي، رغم ماهو معروف سلفا من مواقف سلبية لكل من الشيخين (القريضاوي والضاري) من النضال الكردي في كردستان تركيا ناهيك عن إصطفافهم العلني مع البعث ونظام صدام ضد الشعب العراقي وعلاقاتاتهما المشبوهة مع رموز الصهيونية وإنخراطهما في المخططات الرامية الى تمزيق شعوب المنطقة وتجزئة المجزأ.

لم يقتصر عبث البارزاني على الجانب السياسي والدعوة الى إقحام المجتمع الكردي في الحلقة المفرغة للطائفية في المنطقة، بل أعلنت مصادر إعلامية مستقلة عدة عن إستمرار عملية تهريب النفط من إقليم كردستان العراق الى تركيا بشكل غير قانوني مع بقاء الإيرادات المتأتية من هذا التهريب مجهولة المصير، فلا أحد في الإقليم له الحق أن يسأل أو يعرف حجم الإيرادات والحسابات البنكية التي تذهب لها تلك الأموال الضخمة عدا أركان العائلة البارزانية المالكة والمقرّبون منها وأما من يتجرأ ويحاول معرفة التفاصيل فسيكون مصيره مماثلا الى سيد أكرم خالد المجهول المصير الى الآن. فكما يعلم الجميع بأن العائلة البارزانية لازالت تحكم الإقليم بالحديد والنار منذ 22 سنة مضت كانت حافلة بالقتل والخطف والإغتصاب على يد المجرم فاضل مطني، وحافلة أيضا بالسجون السرية التي أناط مسعود مهمة الإشراف عليها الى وزير الداخلية كريم سنجاري. ولم يقتصر تكميم الأفواه في الإقليم على الصحفيين الكرد فقد طالبت إحدى أعضاء مجلس النواب العراقي (عالية نصيف) بإطلاق سراح محمد العبيدي مراسل وكالة أسرار الإخبارية (سنا) وقد حمّلت رئاسة الإقليم كامل المسؤولية في الحفاظ على سلامته وكرامته من بلطجية الرئيس الأوحد.

إن هذه العائلة وعميدها مسعود (شرطي المنطقة) ورغم كل ما أحاط تاريخها من شبهات وكبوات وإختلاسات وجرائم لم تؤثر بها مسبقا ألا أن دخولها في حقول الألغام الأخير وإختيارها ركوب الأمواج الهائجة والسير في المنزلقات الخطرة يرسم للجميع بداية نهاية هذه العائلة، وبداية سقوط البلطجية من حولها في مزبلة التاريخ والى جهنـّم وبئس المصيــر.

لم تتردد وسائل الاعلام عن الاضافة للاخبار المتوالية لتدفع بأتجاه مطابقة الايدلوجيات التي تقف خلفها , عملية مقصودة لتقسيم الشارع لأستعدادات انتخابية مبكرة لتفرق الخليط الاجتماعي لأنحيازات تفقد الشارع حياديته والدفع لقوالب طائفية وعرقية , وهذه الافعال ليست نظريات رياضية لا تقبل الخطأ ثابتة القياس انما تخضع للمتغيرات ولا يمكن التنبأ بنتائجها , الكثير من اللذين لعبوا على الازمات انفقوا الأموال وحشدوا المواطنين بأستغلال سذاجتهم بكل الادوات ومنها النواب والنائبات ( اللّطامة والنواحة والرواديد ) لأصوات شيوخ قوائمهم ورعات منباع خيراتهم , الازمات التي كان يراد منها رفع االرصيد الانتخابي لم تتبع لها الخطوات السلمية والمتاحة للترويج عن طرح الايدلوجيات وبرامج العمل والخطط المستقبلية ومن طاقات تلك الجهة واموالها , إنما استخدم لها المال العام للترويج والابتعاد عن خدمة المواطن بالتدريج , فأزمة المركز والاقليم والحكومة والرمادي كل ما يستهلك له يدفع ضريبتة المواطن البسيط الذي لا ناقة له ولا جمل في هذه المعركة والنتيجة كانت تنامي شعبية الاطراف في بداية الازمة وتصاعد المشاعر بأتجاه الخنادق المتقابلة وخسارة وحدة المجتمع لصالح اطراف الازمة وتخوف للانجراف نحو الهاوية , وكل مرة تبدأ بمطالب ثم تعلو سقوفها وتتلاشى ويتغير الخطاب , فتلك المظاهرات التي كانت تطالب للعيساوي بدأت تتجه اتجاه أخر وبرزت قوى تحاول اقتناص الفرصة التي كانت تنتظرها لقيادة الشارع المضطرب ومقابل ذلك بدا الخطاب الحكومي يتراجع تحت الضغط الشعبي لتلبية المطالب المشروعة وعدم التنازل للخروج ظاهراّ بوجه المنتصر وتغير الخطاب للتنصل من التصريحات السابقة من استخدام القوة والنعوت الاخرى الى ارسال لجان التفاوض التي بدورها اخرجت المئات من السجون وأحالة الاخرين للتقاعد وهذا ما ولد صعقة كبيرة للشارع المؤيد لأفعال الحكومة , فتم تشكيل اللجان ووجهت المسؤولية للتحالف الوطني ورئيسه وجدها الفرصة المناسبة لتحويل الاصلاحات الكبيرة للتحدث عن الاصلاح لفلسفتة ودلالاته والحركة التي ينبع منها واثرها في الدولة والنظريات التي كتبت عنها والكتاب اللذين بحثوا فيها ليبقى الحديث يدور حول نظرية فكرية لا تطبيق لها على الواقع , التحالف الوطني وضع امام مسؤوليتين مسؤولية انهم الاغلبية في الحكومة والبرلمان ومسؤولية انه ممثل لأغلبية صوتوا له بلهفة بعد قرون من القمع والابادة الجماعية والتهجير والاضطهاد وكان اعتقادهم ان مدنهم سوف تمتليء بالزهور حينما يمسك قادتها زمام الامر في الحكم وتتحول مدن القصب الى مدن عصرية كما يروها في شاشات القنوات التي جلبتها لهم الديمقراطية , واستمر الصبر وهذه السنة تفرج وغدا وبعد غد الى ان وصل الحال للتراجع وخيبة الأمل . تظاهرات الرمادي كشفت الواقع بخفاياه وافرزت ظهور قوى تحاول السيطرة على الشارع وهذا ما سوف يؤثر على الشارع من ظهور حركات مناوئة ومؤيدة ومتعاطفة واخرى رافضة للواقع لتبرز القوى الانتهازية لتستغل غياب الخدمات والواقع المعيشي والمتاجرة مرة اخرى بالتضحيات , وإذا انتقلت العدوى لمحافظات الجنوب والوسط المحرومة سوف يفقد التحالف الوطني ذريعته وتمثيله لهم وتبرز قوى ليست بالضرورة ايجابية لأنتهاز الفرصة وتصادر المطالب والرأي العام ليركب الموجة حيث لم تتاح له الفرصة , لعبة التسقيط الفردي والجماعي السائدة للشركاء جعلت من الشارع منقسم على نفسه ممزق يعيش حالة من التشضي والانشغال بالمشاكل الداخلية ليفسح المجال لتدخل القوى الخارجية والسماح للبعث والقاعدة الظهور مرة اخرى , القوى الجديدة ستكمل ما بدأ به ساسة اليوم لأستغلال الطائفة والعرق والقومية لزج اكبر عدد ممكن وهذا ما يولد الصراع المباشر والانهيار للعملية السياسية , والتحالف الوطني امام تحدي كبير في مواجهة التطرف والرياح القادمة من واقع اقليمي رافض للعملية السياسية في العراق وبين جماهير تطالبه بالاصلاحات والخدمات وتحسين الواقع المعيشي والصحي والتربوي والمحافظة على سيادة الدولة والمسؤولية كبيرة عليه في مواجهة اخطر التحديات في اثبات القدرة على التعامل بحكمة وحنكة وحساب الخطوات قبل انتهاء الوقت الضائع ..

هيثم مناع: الحكومة التركية تحاول أن تجمع العلمانية الحديثة مع العثمانية القديمة في شكل يعيد لها مكانة وعلاقة الهيمنة بالجيران وهذا هو الخطأ الكبير لـــ أردوغان والذي سينعكس عليه وينهي مشروعه السياسي نفسه ..

حوار خاص مع الدكتور "هيثم مناع" رئيس هيئة التنسيق الوطنية في المهجر من مقر انعقاد المؤتمر السوري الدولي – جنيف

ماسيرو بيكس - جنيف

*بداية دكتور لماذا فرنسا دون دولة أوروبية أخرى هي من ترد على مؤتمر جنيف للمعارضة الديمقراطية باستضافة مؤتمر آخر على أراضيها وبنفس التاريخ والتوقيت ولكن, المكان مختلف "باريس"؟

أولاً نحن لسنا في عهد "شارل ديغول" والرؤوساء الفرنسيين الكبار حتى لا نتوقع تصرفات صبيانية من الحكومة الفرنسية ولا نستغرب ذلك. والمشكلة الثانية أريد أن أنوه لها وهي مهمة جداً وخاصة وتمثل قضية مركزية, الفرنسيون يتعاملون معها بنفس الطريقة اليعقوبية في الثورة الفرنسية, يوجد طرف ثوري ويوجد طرف غير ثوري. أي في طرف معنا معه الحق وممثل الشعب والثورة, والباقي "بدك تحشرو مالك ملاقيلو بين الجنة والنار حتى مطهر" بالمعنى المسيحي. فهم بالفعل يريدون اما أن تنضم لهذا الجهة, أو تصب في خدمة النظام, وهذه العقلية الاختزالية لقد سئمنا منها من آل الأسد, فأن تأتينا من الفرنسيين صعب أن نقبلها..

* الدكتور هيثم هل حافظت الثورة السورية على القيم التي انطلقت من أجلها؟

الثورة نعم ولكن, الثورة المضادة هي التي لم تحافظ على هذه القيم وقامت بالاساس من أجل تشويهها وإبعادها عن إمكانية التحقق, الثورة المضادة عندما أقول هي كل من يحمي قيم الدكتاتورية بأسماء أخرى..

*لماذا انحرفت؟ أليس للنخبة والمعارضة دور في انحرافها التقاعس, النرجسية, المصالح الخاصة والذاتية أقصد الأنا؟

نعم, هذا جزء من العوامل التي سببت ذلك ولكن, ليس العامل الذاتي السوري وحده كافياً لتفسير ماجرى.

* هل المكونات الثقافية والتاريخية للمجتمعات العربية والتي في معظمها من الإرث الديني والمؤطر بالقيود والإشتراطات قادر على استيعاب اللحظة المفتوحة؟

نعم المجتمع قادر ولكن, للأسف من يملك المال والاعلام ليس الأكثر تنوراً, والأكثر ديمقراطية في المجتمع العربي.

* الكرد أمة بكامل شروطها لماذا لايمكن للعقل العربي الجمعي والفردي قبول هذه الحقيقة.. طبعاً أسأل هذا السؤال لأن محاولات بعض العربي من إقصاء الكوردعن الثورة السورية تأتي فقط في هذا الإطار أي محاربة الأمة الكردية لأنه لايقبلها..؟

أنا اعتقد بأنه في تعميم, لايمكن القول بأن كل العرب هكذا, وكل الكرد هكذا, وكل الألمان هكذا. في كل شعب يوجد من يحترم حقوق الشعوب الأخرى, ومن لايحترمها هذه أول نقطة. والنقطة الثانية بالتأكيد بعد فترة طويلة من التربية الشوفينية والمغلقة كان من الصعب أن تكون في سلوكيات وإجراءات ديمقراطية, وعقلية ديمقراطية في التعامل مع قضية القومية الكردية.

*متى كانت تركيا مؤيدة لحقوق الشعوب في الحرية والديمقراطية حتى تطلب الحرية للغير, أبسط مثال الوضع الكردي في الداخل التركي؟

أنا لا أتحدث عن تركيا كشعب ومكونات. أنا أتحدث إذا شئت عن الحكومة التركية وتصرفاتها وقرارتها. الحكومة التركية تحاول أن تجمع العلمانية الحديثة مع العثمانية القديمة في شكل يعيد لها مكانة وعلاقة الهيمنة بالجيران, وهذا هو الخطأ الكبير لـــ أردوغان والذي سينعكس عليه وينهي مشروعه السياسي نفسه, يمكن أن يكون له إصلاحات جيدة في الداخل التركي ولكن, منذ أن بدأ الربيع العربي بدأ أردوغان يتعامل مع الجيران, وبشكل خاص في سوريا في علاقة تطمح إلى التوسع السياسي والاقتصادي والثقافي على حساب غيره.

* وحدات الحماية الشعبية هي قوة سورية منظمة على الأرض لماذا لايتم الاعتراف بها كقوة وطنية حامية للوطن والثورة وهي بالفعل كذلك؟

اليوم ليس هناك من معنى بالاعتراف أو عدم الاعتراف بأحد.الاعتراف الوحيد هو اعتراف الأمر الواقع الذي يجري بالرغم عن الناس, على سبيل المثال أن أظن أن أغلبية كبيرة في حلب لاترغب برؤية أجنبي واحد في المدنية ولكن, من يستمع لهم كلهم لاجئين ومشردين ويعيشون في بيوت غيرهم. من هنا المشكلة اليوم ليست في كلمة الشرعية والفضاءات التي يمكن تطبيقها فيها, المشكلة اليوم هي في علاقات القوة في الميدان, ومن هنا أيضاً ضرورة وقف العنف لأن استمرار العنف يعزز فكرة القوة على حساب العقل السياسي.

29-01-2013 - جنيف

http://www.facebook.com/masirobiro

صوت كوردستان: مع أن الحزبان المسيطران على دولة أقليم كوردستان مرتبطان بأتفاقية ثنائية حول الحكم في الإقليم و على مستوى العراق، ألا أن مرض الطالباني سمح لحزب البارزاني بالتفرد في السطلة في أقليم كوردستان و أبعاد حزب الطالباني من أغلبية القرارات الهامة في الإقليم. كما أن البارزاني يدلي بالعديد من التصريحات حيال الأوضاع في العراق و العلاقة بالمالكي و العرب السنة دون الرجوع الى قيادة حزب الطالباني. ففي خبر نشرتة جريدة هاولاتي المستقلة تحدث عدد من مسؤولي الاتحاد الوطني الكوردستاني الى الصحيفة عن أحراج كبير يتعرضون له بسبب تفرد الحزب الديمقراطي الكوردستاني في قراراتة المتعلقة بدستور أقليم كوردستان و أن أعضاء حزب الطالباني أعربوا للمكتب السياسي للحزب عن استيائهم من تفرد حزب البارزاني بالسلطة و أصدار القرارات في الإقليم. كما أن حزب البارزاني لا يرجع الى حزب الطالباني في تعاونه النفطي مع تركيا. و على مستوى العراق لا يريد الاتحاد الوطني تأزيم الوضع مع الشيعة في العراق و أختاروا الوقوف على الحياد في الخلاف الحالي بين العرب السنة و الشيعة و لكن البارزاني و في مناسبات عديدة يؤيد العرب السنة الامر الذي رفضة عضو في حزب البارزاني في تصريح له للجريدة نفسها. هذه هي المرة الاولي منذ مرض الطالباني يتحدث فيها أعضاء بارزون في حزب الطالباني عن خلاف لهم مع حزب البارزاني. يذكر أن قيادة حزب الطالباني و في أجتماع لهم مع البارزاني أبلغوة أنهم يعتبرونة رئيسهم أيضا و بناء علية لربما أراد البارزاني التصرف كرئيس للحزبين بغياب الطالباني.

بغداد /اورنيوز

ابدت كتلة التحالف الكردستاني ، الاربعاء، استغرابها من الانقادات التي وجهت لرجل الدين القرضاوي بشأن عزمه القيام بزيارة الى اقليم كردستان، مبينة أن القرضاوي ليس برجل سياسة حتى تكون هناك حساسيات تجاهه .

 

وقال عضو الكتلة ره وه ز مهدي لوكالة (اور) " نحن نستغرب من الحساسية تجاه عزم رجل الدين القرضاوي زيارة اقليم كردستان فهو شخصية دينية وثقافية وله علاقات واسعة خصوصا في المنطقة "، مبينا أن " القرضاوي ليس برجل سياسة أو رئيس وزراء حتى تكون هناك اعتراضات لزيارته ".

وأوضح أن " زيارة القرضاوي لاقليم كردستان ليست لها اي دوافع سياسية تجاه احد، وأن كانت الاعتراضات على زيارة القرضاوي مبينة على الطائفة التي ينتمي لها فتلك مصيبة كبيرة ". على حد قوله.

وأبدى عدد من اعضاء التحالف الوطني اعتراضهم على انباء تشير الى عزم القرضاوي زيارة اقليم كردستان بناء على دعوة من احد المسؤولين في الاقليم .

وعلى الرغم من ان اقليم كردستان نفى دعوته القرضاوي لزيارة الاقليم واكد ان احد الاشخاص انتحل صفة مستشار في الاقليم ووجه دعوة الى عدة شخصيات لزيارة الاقليم، وبينت حكومة الاقليم ان الدعوات الرسمية تصدر من رئاسة الاقليم حصرا، وعلى الرغم نفي الاقليم الا ان المواقف تصاعد ضد ما اعلن من عزم القرضاوي زيارة الاقليم .

الأربعاء, 30 كانون2/يناير 2013 21:39

لماذا كل هذا الخوف ؟! - عزيز العراقي

يتساءل الكثيرون لماذا كل هذا التحشيد والتهجم والتهديد للنقابة الوطنية للصحافة التي اعلنت عن تشكيلها قبل عدة أيام ؟! رغم تأكيد رئيسها المنتحب الصحفي عدنان حسين في كلمته بأنها ليست بديلة عن نقابة الصحفيين العراقيين , وكشف عن ماليتها واهم المتبرعين لدعم مشروعها , وليس لديها الامكانيات المادية التي تنافس بها نقابة الصحفيين العراقيين المدعومة من الحكومة وبعض الجهات السياسية المتنفذة الاخرى , وأعضائها ليسوا متنفذين او اصحاب حضوة لدى زعامات الاحزاب المتنفذة او الوزراء , وتاريخهم نظيف ودفعوا اثمان باهضة في السجون والتشرد لكي يحافظوا على شرف كلمتهم لعقود تجاوزت الاربعين عاما , وولائهم للوطن في الاول والأخير ولن يزاحموا احدا على امتياز او وظيفة , فقضيتهم العراق وكيفية النهوض بوجوده ووجود العراقيين . وهذه مسائل لا تسئ لأحد في نقابة الصحفيين العراقيين لا من قريب ولا من بعيد , فعلام كل هذا الخوف ؟!

وأكدت النقابة الوطنية في كلمة رئيسها انها لا تنافس النقابة الاخرى . وعلى ماذا تنافسها ؟! يقول المثل العراقي " اخذ فالها من اطفالها " , فجميع المنتخبين لقيادتها اسماء معروفة في توجهاتها , وساحتهم في الكتابة هي ساحة الجماهير العراقية المكتوية بنار البؤس والجوع وفقدان الامن وليس ساحة الاحزاب المتنفذة التي تقود السلطة , اهتمامها الحرمانات التي تعاني منها الجماهير من ماء وكهرباء وبطالة وضياع للمال العام , وليس انجازات الوزارة الفلانية من اكمال تبليط طريق طوله 900 متر او افتتاح جسر تم انجاز احد جانبيه فقط والكاميرة مكسورة العين لا تجرؤ ان تصور الجهة الاخرى من الجسر , او الاشادة بزراعة النخيل على جوانب الطرق وكيفية ايباسها وتحويلها الى اشكال تجريدية صفراء , فاذا كانت الاحتياجات الوطنية هي اهتمامات النقابة الوطنية , فلماذا كل هذا الخوف ؟!

الوطنية ليس لديها القدرة على منح المكافئات لمنتسبيها , بالعكس اساس ماليتها هو من بدل اشتراك اعضائها والمتبرعين , وليس عندها امكانيات منح قطع الاراضي لمنتسبيها , او ارسالهم الى الخارج في وفود وايفادات مغرية , ولا عندها امكانية ولو شراء بدله لأحد منتسبيها كمعونة شتاء , ولا امكانية اقامة مهرجانات فنية تصرف عليها ملايين الدولارات وتدعوا لها صحفيين عرب وأجانب لتكون عربون لاختيار رئيسها او احد اعضائها في اتحادات صحفية عربية او اجنبية , وأمام فقرها هذا فعلام كل هذا الخوف ؟!

لم اسمع ولم اقرء مقالات تمجد برئيس النقابة الوطنية او احد اعضائها . في الجهة الاخرى نرى يوميا عدة مقالات تشيد برئيس النقابة الاخرى اللامي وخاصة الفترة الاخيرة التي رافقت اعلان النقابة الوطنية وهي حتى اكثر من المقالات التي تشيد برئيس الوزراء نفسه , واما المقالات التي اشادت وباركت حصوله على نائب رئيس الصحفيين العرب فحدث ولا حرج , رغم انه غير معروف في مهنة الصحافة الا بعض المقالات التي اعيد نشرها من قبل بعض الذين لا يريدون له الموفقية حاليا في مدح رئيس النظام السابق صدام وأركان نظامه .

اشار رئيس النقابة الوطنية عدنان حسين ان التشكيل الجديد سيميز نفسه على نحو خاص " بالاستقلالية تجاه مختلف السلطات , وبذل الجهد الحثيث لتشريع قانون حق الحصول على المعلومات , والدفاع عن حريات التعبير والتفكير , والالتزام التام بقواعد وشروط العضوية , والعمل كأداة امينة في تنفيذ المواد القانونية لنظامه الداخلي , فضلا عن النضال لتكريس الشروط الانسانية الكريمة لممارسة المهنة ". وهذه جميعها لا علاقة لها بنقابة الصحفيين العراقيين , فلماذا كل هذا الخوف ؟!

شفق نيوز/ استنكر علماء الدين في كركوك والوقف السني في كركوك، الاربعاء، مقتل  احد ائمة وخطباء الكورد بهجوم مسلح  واصابة اثنين آخرين، وفيما أفاد مصدر امني أن الائمة والخطباء كانوا في طريق العودة الى كركوك من السليمانية عندما وقع الهجوم.

وقال نائب مدير دائرة الوقف السني بكركوك ازاد خورشيد في تصريح لـ"شفق نيوز"، إن "علماء الدين في كركوك يستنكرون وبشدة حادثة استشهاد  الشيخ رمضان شكور واصابة اثنين من زملائه بجروح اثر قيام مجموعة مجرمة بفتح النار عليهم اثناء مرورهم في منطقة چيمن عائدين من السليمانية"، مطالبا بـ"فتح تحقيق موسع لتحديد الجهة التي تقف وراء الحادث وجميعهم من الكورد".

من جهته اشار احد ائمة وخطباء كركوك ويكنى بابي الدرداء، في حديث لـ"شفق نيوز"، الى أن" جميع خطباء وعلماء الدين في كركوك يستنكرون حادث استشهاد واصابة اثنين من خيرة رجال الدين ونحن نطالب ادارة كركوك وشرطتها بفتح تحقيق موسع لتحديد الجناة".

فيما قال مصدر في شرطة كركوك لـ"شفق نيوز"، أن"مسلحين مجهولين كانوا يستقلون سيارة مجهولة فتحوا نيران أسلحتهم مساء امس، باتجاه عجلة يستقلها عدد من أئمة وخطباء جوامع كركوك على الطريق الرئيس الواصل إلى السليمانية بالقرب من قرية چيمن (10 كم شمالي كركوك)، مما أدى إلى مقتل إمام وخطيب جامع الشافعي في كركوك (رمضان شكور) وإصابة كل من إمام وخطيب جامع الصفا والمروة (سامان جمعة عمر) والشيخ مالك رفعت" وهو من القومية الكوردية وكانوا في طريق العودة الى كركوك من السليمانية عندما كمن لهم مسلحون في منطقة چمين وفتحوا نيران اسلحتهم عليهم وفروا الى جهة مجهولة".

أ أ/م م ص

 

وتاهت ـ قمو ـ في محراب قصرها الإفتراضي والأميرات تتطايرن فيها كالفراشات .. أقلّها ماتخالها المسكينة وهي تتأمّلهن وبريق عيونهن الساحر كما وجمالهن الرائع المتطبّع برومانسيّة أميريّة حقيقية ن وبتواضع كبير اكتسبنها وايضا بإنتمائهنّ وتربيتهنّ على ذلك النمط المتاصّل لإن وجاهة ن أو انتماءا .. وهنّ .. هنّ الطائعات لأمر بدون فيها بين بين ، بعض حالهم يقول خيرا ، وبعضهم الآخر لا .. هكذا نحن .. نعم كنّا ومازلنا أميرات بوطان .. خاتونات الكرد منذ الأزل سمتنا الترفّع بالذات وعن مسرّات الذات ن وشيمتنا الشموخ والكبرياء وها قد تهنا وهذه المسحة الجمالية الحزينة .. نعم الحزينة بكلّ معاييرها وقد غدت الأيام كما وأمست بدهورها فبتنا كالأسيرات .. لا .. لا سجينات ، لابل مثلهنّ ونقبع متنقّلات في بيوتات الرعيّة .ز ولئلا يستيقظ ت بكو ت اللعين من غفوته ، فينهض من مرقده ، وينثر سمومه وبذار فرقته كتلك الحيّة الرقطاء الملوّثة حتّى دمها ن فيتّهمنا بسوء التغبير والإساءة الى رعيتنا .. نعم ـ قمو ـ .. أنت الأخت وكنت الأخت وبيتك المصون هذا وبالرغم من تواضعه ولكنه الكبير بعرفه ومداركه ، ووالله أنّه لأفضل من أكبر قصور ـ  شام وحمص وحمايي ـ ومعها حلب .. والأقدمون ما أخطأوا يا أختاه حينما قالوا ـ شام شكره لي ولات شيرين تره ـ فقط هو الحافز .. نعم إنّه الحافز ، كما والصمت المطبق وىلية التعامل او بداية يقرّب في خرق هذا الحاجز ... أما كيف ومتى ؟ !! .. فهذا ما يجب ان نبحث عنه ؟ .. ولعلها منها كان يجب البحث كما وبها وجبت الإنظلاقة في كسر الحاجز وبدء مرحلة التوادد .. وها الليلة الثانية تكاد ان تمضي وكلّ ما استطاعت ـ قمو ـ ان تخترقها ، أو تلج في عوالمهنّ ، عرفت بأنّهنّ امّ وهي في الأصل أميرة بنت أمير وزوجها أمير ومعها ابنتاها الأميرتان ، كما وأخت زوجها الأميرة أيضا وهي متزوجة من أمير أيضا ، أي أربعة أميرات حقيقيات النسب والفصل .. ووالد الفتاتين كما وزوج العمّة كانا قد غادرا ـ تركيا ـ بعد حرب قونية مباشرة الى الشام ، ومن ثمّ عادا الى تركية واستقرّا في استانبول فترة ، غادراها الى فرنسة ، ومن جديد انتقلوا فيما بين حلب والشام وبيروت وهذه المدن بأسماءها تعرفها ـ قمو ـ حقّ المعرفة ، وبعد انتفاضة ـ صاصون والنكسة التي تلتها ، وهي تتذكّر أيضا ، لابل مازالت ملامح ـ علي يي شنكالي ـ يترسّم امام ناظريها ، وقد حكمت المحاكم التركيّة على معظم قادة ورجالات انتفاضة  ـ صاصون ـ بالإعدام ومن بينهم كان الحكم الذي صدر غيابيا على الأميرين ايضا ، ومنذ ذلك الوقت والأسرة الكريمة تتنقّل من منطقة الى أخرى ، ومن قرية الى أخرى خفية من عيون العسكر والجندرمة ، وكذلك ملاحقات أعوانهم وجواسيسهم ، ومن هنا جاء التركيز الشديد والسرّية التامّة والمرافقة لذلك الحرص على تنقّلات الأميرات ، كما وسيل النصائح والتعليمات التي احاطتها الجارة وزوجة ـ ترحو ـ ل ـ قمو ـ و ـ ترحو ـ ل ـ مجيدو ـ .. وبالفعل لم يخل الأمر من بعض المتاعب كما والمضايقات ومحاولة مواكبة ايّ تغيير او لربما رائحة لنشاط ما ، وهذا بالضبط ما لفت نظرهم ، لابل وحاولوا دسّ أنفهم بتلك المستجدّات التي طرأت على حياة ـ قمو ـ ودوافع استفارها المفاجئ في غسل وتشطيف البيت وتكليسه وبناء حمام جديد .. و ... الى أن كان صباح اليوم التاثي لمقدم الأميرات ، وبينما ـ قمو ـ تستعدّ للخروج وإذ بباب الحوش يفتح ، ودخلت امرأة ملفّحة ب ـ جارك ـ والخمار الأسود يغطي وجهها ، ومن دون ـ إحم ولا دستور ـ و .. حمدت ـ قمو ـ ربّها فلا واحدة من الأميرات في الخارج ، ولا جارتها كانت قد قدمت بالإفطار بعد .. دنت المرأة منها وأزاحت الخمار عن وجهها .. إنّها الملعونة ـ آسوكا زنا خلفي سولكره ـ والذي طردته عشيرة ـ بايتا ـ لعلاقته المشبوهة مع الجندرمة ن كما ولسوء سلوك زوجته هذه ، وجاء الى بوطان والأصح جيء به من قبل الجندرمة وتحت حماية ال ـ آل باي ـ حيث فتحوا له محلّ ـ سولكر ـ مشقّع / إسكافي ، وتميّز محلّه بأنّه ما من أحد من المدنيين أو أهل المنطقة يدخلها ، فقط العساكر والجندرمة فهم الذين يتردّدون عليه ن لابل وقد اصبح مختصّا في تصليح أحذيتهم وقنادرهم كما وأحزمتهم وما غيرها .. أضف الى ذلك ما يتناقله جميع المحيطين عن حالة الصخب ومظاهر المجون داخل منزله .. تقدّمت المرأة وهي تحملق بعيونها في أرجاء الدار كمن تبحث عن امر .. وقفت ـ قمو ـ في مواجهتها وسألتها ـ ها آسيا كرمكه ـ .. ردّت آسو .. ـ سر خيري بي ـ مبروك تجهيزك وتجديدك للبيت .. أهو عرس أم خطبة ؟ ... تمالكت ـ قمو ـ وتسلّحت بكامل جرأتها وقوّة شخصيتها وردّت بجفاء ملحوط .. يمكن الإثنين معا .. فأنا أبحث عن عروس بنت ناس وشرفاء لا نخجل من مصاهرتهم ومقبولين في مجتمع بوطان وذلك لأزوّج أخي الوحيد ـ مجيدو ـ فهو حلّي وترحالي كما وثروتي الوحيدة .. والآن .. آسيا قولي لي ما الذي جاء بك إليّ في هذا الصباح ، فأنا خارجة لعملي ورزقي ؟ ! .. لالا فقط مررت من هنا ـ أجابت آسيوكي ـ .. وأردفت .. وأردتّ أن أصبّح عليك كما أنني بحاجة الى ـ بشتيك قرشكي دارا ـ للتنور .. متى ؟ .. سالتها ـ قمو ـ .. لست مستعجلة .. ردّت ـ آسيوكي ـ .. المهم لا تنسي .. وبحركة شبه دائريّة ن أجالت بعينيها في البيت من جديد وقبل أن تخرج ، تطلّعت في ـ قمو ـ وقالت ـ مو خو نه تو نوبيزي كه رم كه مولده زي قمري ـ ردّت عليها ـ قمو ـ قائلة .. آسيا .. أنا وأخي وحيدان لبعضنا .. وهو شاب .. لابل ما زال طفلا ، وأنا فتاة وحيدة ، فبالله عليك من يراك بباب بيتنا هذا الصباح سواءا داخلة او خارجة .. ماذا سيقولون  ؟ ... لربما جاءت ـ آسوكي ـ من أجل ـ مجيدو ـ او لعلّها ـ وتعمّدت أن ترفع صوتها ـ لتقنع أو تخرّب عقل ـ قمو ـ وتجرجرها الى مخادع الجندرمة ... ـ آسوكي ـ حارتنا ضيّقة وكلّنا يعرفك ويعرف عهرك ولياليك القذرة كما أعمال زوجك .. شغلك هو ليس في هذا البيت ، فنحن صحيح يتامى ولا أحد لنا سوى الله وهو خير من جميع الناس .. وفتحت ـ قمو ـ الباب وكمن يطلب منها الخروج .. وانطلقت ـ آسيوكي ـ وهي لاتعرف كيف تخرج ...وكان ذلك أول إنذار للشؤم ، لابل إشارة واضحة بأنّ هناك من يتابع ... أو لربما انّ أخبارا قد وصلت لهم أيضا ، ولكن مع هذا ، كان هناك حرص شديد ، كما وسرّية تامّة وعدم الإيحاء خارج سور البيت وحيطانها عن وجود أيّ كائن في البيت سوى اليتيمين ، وببداهة شديدة نبّهت ـ قمو ـ بنبرة صوتها وطريقة كلامها الموجودات في الداخل وهي تؤنذرهم بانّ القادمة إنّما هي عين وغير مرغوبة فيها .. ورغم كلّ هذا .. فقد أوصت ـ قمو ـ الأمّ بأن يغلقوا الباب ويوصدوها بعد خروجها هي وأخوها ، وان لا يفتحوها لأحد ، واتفقن على نمط دق مميّز على الباب ، فيعرفن فيما إذا كانت هي ـ قمو ـ أو الجارة التي ستجلب لهنّ الأكل ، وحتّى مجيدو منع عليه القدوم الى الدار قبل مجيء أخته ، وهذا سيعرفه بداهة حينما يرى باب البيت مفتوحا على مصراعيه .. وجاءت الليلة هذه غير كل الليالي .. نعم .. فقد نادت الأميرات على ـقمو ـ وأجلسنها بينهنّ وتأمّلنها بعين فاحصة .. و.. تأمّلتهنّ ـ قمو ـ بدورها .. الأمّ والعمّة متوسطتا العمر وملامح جمالهن مازال طاغ ، لابل ويضفي عليهما عمرا أصغر مما هو في الواقع ، حتّى أنّه ليبدو في الواقع وكأنّهنّ أربعة أخوات متسلسلات في العمر ، فتبدو الأمّ كالأخت الكبرى تليها العمّة فالميرة ـ سينم ـ وبعدها الأميرة ـ روشن ـ وكلّهنّ تتميّزن بوجه دائري أبيض وعيون سوداء بحواجب أيضا سود ومكثّفة بامتياز ، مع اسجام كامل في انحدار وسويّة الأنف وشفاه لا مملوءة هي ولا رقيقة وشعر اسود تخاله منسدل ولكنه متجعّد بلا إرادية بفعل تلك اللفافات البلاستيكيّة المتتالية والمتشابكة بها .. أميرات حرّات لا تتحرّجن مطلقا من طريقة عيشهن ، ولا زيّهنّ ن وكذلك بساطتهنّ وحرّية اللباس والحركة كما والشعور داخل إطار البيت فتبدون حقيقة بهندامهنّ أسوة بتلك النسوة القادمات من استنبول أو ديار بكر .. وما شدّ انتباه ـ قمو ـ اكثر هي لغة ن أو لعلها لغات تتكلّم بها الأميرات .. وأكّدت لها الأميرة الأم .. نعم .. نعم .. فنحن نتكلّم بالإضافة الى اللغة الكردية ، التركية والعربيّة أيضا انا وعمّة البنات ، أما هنّ ـ أشارت الى البنتين ـ فتتكلّمن الفرنسيّة أيضا وبطلاقة .. ماشاءالله ماشاءالله .. قالتها ـ قمو ـ في سرّها .. و .. روت لهنّ ـ قمو ـ سيرة حياتها وأخيها ـ مجيدو ـ وكيف أنّها تكافح من أجل أن تربّي أخيها بعزّة وكرامة ، فهي تخرج صباحات كلّ يوم تجوب فيها أرجاء ـ بوطان ـ كلّها وترافق قطعان البقر .. و .. اقتربت منها الفتاتان أكثر ، وأخذن يسألنها عن بوطان ومعالمها .. برجابلك .. القلعة .. سور القلعة .. باب الروم .. باب هرقل .. مرقد نوح .. مزكفتا صور .. مير آفدلي .. مم وزين .. كه جك ولاوك .. دارا لاوكي متيني .. بازفت و باكورد .. الله الله .. وهل زرتما بوطان قبلا ؟ .. سألت ـ قمو ـ .. لا لا .. ردّت ـ سينم خان ـ الفتاة .. ولكنّنا نعرف عن موطن آباءنا الكثير .. نرجوك ـ قمري ـ أن تتدبّري طريقة فنذهب لرؤية هذه المعالم .. أنّها حسرة كبيرة في قلوبنا .. لالا .. خاتون .. الأمر فيه مخاطرة كبيرة ولا أستطيع ؟ .. ردّت ـ قمو ـ .. وأردفت .. الأمر كلّه .. وتوقّفت عن التكملة .. ومن ثمّ تطلّعت في الأميرة الأمّ وتابعت .. إذا سمحت أميرتي الأمّ فقد نستطيع تدبّر الأمر .. ولكن بطريقتي وبأسلوبنا نحن نسوة ـ بوطان ـ .. لايمنع .... لايمنع .. ردّت الأميرة ـ سينم ـ وأكملت .. بعد إذن الماما .. ردّت ـ قمو ـ .. ومع هذا عليّ إستشارة بعض المعنيّين بأمركنّ هنا ، وبعدها إذا وافقوا سنبدا من عصر بعد غد الحميس وكذلك نهار الجمعة ونبدأها بالأماكن الدينية على عادة النسوة هنا للتبرّك بها ليلة الجمعة .. ونتابع صباح الجمعة وبعد ظهرها أيضا ... لايمنع .. لا يمنع .. ردّت الأميرتان ، ودنت منها الصغيرة أكثر ، ولفت انتباه ـ قمو ـ الكتاب الذي بيدها ، فسألتها بفضول الجاهل : وماذا تقرأ أميرتي الصغيرة ؟ .. هل هو القرآن الكريم ؟ .. على حدّ علمي أنّه لايجوز للمرأة أن تقرأ القرآن وهي سافرة الشعر .. ابتسمن لمعلومتها ، ولكن الفتاة ردّت قائلة .. لالا .. ـ قمري ـ إنّها قصّة الأمّ ل ـ مكسيم غوركي ـ ؟ .. وهل للأمّ قصة ؟ سالت ـ قمو ـ وأردفت متابعة .. ومن هو مكسي هذا ؟ .. هل هو من ـ آزخ ـ ؟ .. ردّت الفتاة .. نعم نعم وبعد ان اعتدلت في جلستها أكملت .. نعم أن لكل الأمهات قصصهنّ ، ولكن هذه الرواية .. عفوا القصة تحكي عن أمّ وابنها آمنا بقضية وناضلا سويّة في سبيلها .؟. إنّا من أجمل وأروع القصص التي قرأتها حتّى الآن .. وكانت ـ قمو ـ تصغي السمع ببلاهة تامّة ولسان حالها يقول .. ـ جزيرا بوطا كلّها تضجّ ب ـ ساجدة ـ زوجة ـ أنو دينو ـ لأنّها تعرف قراءة ـ الفه بيتك ـ وجزء عم ـ ولتفاجئها الأميرة بسؤال فتقطع سلسلة افكارها .. وهل تعرفين القراءة والكتابة ـ قمري ـ ؟ .. ردّت .. لا والله لا أعرف ؟!! .. وأنتنّ ؟ .. هل تقرؤون وتكتبون ؟ .. نعم .. طبعا وبعدّة لغات .. وحتّى الكرديّة ؟ .. سالت ـ قمو ـ .. بالطبع .. أجابت الأميرة الأم .. فالكرد أيضا لغتهم تكتب ـ قمري خان ـ ..أنت جزيريّة وتسكنين هنا وعلى يمين دارك ـ مرقدا مم وزين ـ افلم تسمعي ب ـ أحمدي خاني ـ مثلا ؟ .. وعلى يسار دارك ت مزكفتا صور ـ أفلا يذكرك ذلك بالشاعر ت أحمدي جزيري ـ .. بلى بلى ـ خاتونا من ـ .. ردّت ـ قمو ـ وأتبعت .. إلاّ أنّنا معشر ـ بوطان ـ القراءة كما الكتابة هي عملة نادرة سوى الكتاتيب في الجوامع كما الفقهاء .. و ـ فقي مدرسا صور ـ يدرسون ليصبحوا ملالي وأئمة ، ومن ثمّ وكمن يريد أن يعيد الموضوع الى حيث تسرّ الخاتونتين ـ سينم ـ و ـ روشن ـ سألت ـ قمو ـ الأميرة الم .. سيّدتي .. هل ستسمحين لي بإصطحاب الأميرتين لزيارة الأماكن التي ترغبان بها ؟ .. ردّت الأمّ قائلة .. سنرى .. سنرى ووقتها لكلّ حادث حديث  .....
*********************************************
يتبع
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

بغداد /اورنيوز

اكد النائب عن ائتلاف دولة القانون كمال الساعدي ان  اهالي الفلوجة يستنجدون لعودة قوات الجيش بعد دخول ملثمين الى ساحات الاعتصام .

 

وقال  الساعدي في تصريح خص به وكالة (اور ) ان " اهالي محافظة الانبار   خائفون وطالبوا بعودة قطعات الجيش الى المحافظة بدلا من   قوات الشرطة المحلية لانها  تنتمي الى عشائر ولذلك المعادلة العشائرية في تلك المناطق تلعب دور كبير بان تقف حاجز احيانا امام رجل الشرطة في تادية واجبه الوطني "  .

واكد النائب ان " معلوماته الخاصة تشير الى وجود استنفار غير مسبق بعد خروج الجيش العراقي بيوم واحد من قبل اهالي الانبار واهالي الفلوجة , مبينا ان قوات الجيش قوات وطنية غير معرضة لهذه المعادلة والنقطة الاخرى ان قوات الجيش لمدة شهر لم يثبت باعتراف الجميع انها  اقتربت  من التظاهرات او اطلقت الرصاص الحي على المتظاهرين والصور تثبت ان هولاء ذهبوا الى نقاط الجيش والجيش محايدا ويحمي هولا" .

واضاف الساعدي ان  " هناك اكثر 50 فضائية ومئات الصحف ومنظمات المجتمع المدني تشتم الحكومة من اصغر شخصية الى اكبر شخصية وهناك تظاهرات تهاجم الحكومة ولماذا وجود ملثمين داخل التظاهرات ويحملون ادوات والات جارحة ، السؤال ان  اخفيت وجهك فلديك عمل اخر واجندات اخرى ، بعد خروج الجيش ".

 

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

فيما تستمر التظاهرات و الاعتصامات رغم وعود لم تؤديّ الى حلول ما للمطالب التي تتركز على المساواة في مبدأ المواطنة تعزيزاً للتعايش الوطني، بل و حتى تلك التي وصفتها اطراف حكومية بكونها مشروعة مما ينادي بها المتظاهرون . . وصلت حكومة السيد المالكي الى زج الجيش لمواجهة الحشود السلمية للمطالبات بالرصاص الحي، وسقط عدد من المدنيين في الفلوجة قتلى و عشرات منهم جرحى . . في خضم اخبار يجري تناقلها من قبل اوساط حكومية بكون تلك المواجهة كان قد خطط لها من جهات امنية . .

يتساءل مراقبون هل ان اتّباع المالكي لسياسة السكوت و التسويف في الحلول، ليتصاعد غضب المحتجين و يؤدي الى رفعهم شعارات اعلى متطرفة قد تصل الى حد الصدام المسلح . . الامر الذي يراهن عليه هو من جهة ، و ينتظره (البعث الصدامي) و القاعدة و اوساط اسلامية سنيّة متطرفة من جهة اخرى . . كي تقفز الاخيرة على الاحتجاجات و تحاول تزعمها ـ رغم تحذيرات وجوه بارزة من المحتجين من ذلك ـ و بالتالي و من خلال اختلاط الحابل بالنابل، يُتّهم المحتجون بكونهم (بعثيين و طائفين ارهابيين) ليسهل عليه ـ المالكي ـ ابادتهم بالوحدات العسكرية المسلحة، في وقت ترى فيه اوسع الاوساط الشعبية ان البعث الصدامي قد سقط من نظرها.

و يؤكد ذلك التساؤل مايردده محسوبون على السيد المالكي، بكونه ( استطاع ان يبني زعامته خلال سنوات ولايتيه و جعل العراق الطائفي زاهياً، و لم يبق امامه الا فلول صدام و القاعدة الذين يتمردون الآن، و سينهيهم بالقوة المسلحة لانهم مرفوضون) على حد تعبيرهم . . دون النظر الى المخاطر الطائفية الشيعية ـ السنّية الاخطر التي تنشأ من ذلك، اضافة لما هو قائم الآن .

من جانب آخر يرى محللون ان السيد المالكي يبدو و انه يصرّ فعلاً على حصوله شخصياً على ولاية ثالثة، بتصريحاته و مقرّبيه اثر تصويت البرلمان العراقي ايجاباً على تحديد ولاية الرئاسات الثلاث . . و يتساءلون هل هناك تخوّف من الحساب ان تنحىّ عن منصبه و انكشفت اسرار و اسرار! ام انه نسى كما يبدو ان هناك مؤسسات دستورية اصولية عراقية ـ كما يعبّر هو ـ يمكن ان تحميه و تعامله كرئيس وزراء واجه ظروفاً ليست سهلة، نجح في قسم منها و اخطأ في قسم آخر، كحال اي رئيس وزراء يترك منصبه وفق الاصول الدستورية و لديه من الضمانات الداخلية و الاقليمية و الدولية . . و الاّ لماذا ذلك الاصرار و اين يكمن و حال البلاد يزداد تدهوراً ؟ هل هو في الملفات المحصورة بيده ام في قضايا و امور مالية و امنية اكبر قد تدينه ؟؟!

في وقت يرى فيه كثيرون ان العراق صار يسير على سكة لن ينفع معها مجئ البعث الصدامي، الا اذا حاول من بيده الامر من اطراف الصراع الطائفي، تازيم الاوضاع اكثر و محاولة سوقها بذلك الاتجاه . . و هو امر صار يصطدم بمعوقات كبيرة سواء كانت شعبية او اقليمية او دولية، و يصطدم حتى بقسم كبير ممن كانوا في وقت ما منتمين لذلك الحزب السئ الصيت . . بعد سقوط دكتاتورية البعث و انفضاح حقائقها لمن لم يعرف، و بعد ظهور اكثر من جيل جديد من الشباب و الشابات، و بعد مرور المنطقة بمراحل جديدة قد لا يستطيع النشاط فيها سوى مجرمي و ارهابيي ذلك الحزب بعد ان صار ذكرى مؤلمة . . في الظروف التي تتسبب بها الحكومة القائمة.

و يحذّرون من ان اتباع (سياسة حافة الهاوية) و الاحراج، بالتهديد و القوة و الدفع نحو اذكاء التطرف المقابل، تنتظره جهات و تنفخ به . . بعد ان صار للاسف سياسة شبه ثابتة للحكومة القائمة، حتى تصاعد الاحتجاج على سلوكها من اطراف كتلة التحالف الوطني ذاتها، بل و من كتلتها هي و من اطراف من الحزب الحاكم ذاته . . كما تتناقل وكالات انباء متنوعة يركن اليها .

و يحذّر خبراء من ان اللجوء الى استخدام الجيش لقمع الاحتجاجات الشعبية المطالبة بالخبز و الحريّة لا يؤسس الاّ عداءً بين الشعب و الجيش، و ان اللجوء اليه في حل الخلافات السياسية بين الكتل المتصارعة لن يؤدي الاّ الى عودة للاستبداد بـ ( انقلاب عسكري ـ دستوري) من شكل جديد . . بدل العودة الى الدستور و الحوار و ترسيخ مبدأ التبادل السلمي للسلطة . .

و بدلاً من العناية بالجيش العراقي و تطويره و تفريغه لحماية البلاد بحدودها الرخوة، و لتحقيق وحدتها و لحمتها من خلال قوانين الخدمة و التعاقد للعمل فيه المفتوحة لكل ابناء البلاد على اختلاف قومياتهم و اديانهم و مذاهبهم دستورياً . . و الوقوف بحزم امام عودة كبار ضباط الدكتاتورية المنهارة و خاصة ممن شجّعوا و دعموا حروبها المجنونة و شوفينيتها المقيتة . . حين جعلت من الجيش ثكنة عسكرية كبرى لأعمال (التأديب السياسي) و لخنق المشاعر الوطنية المطالبة بحياة افضل للشعب بكل الوان طيفه . .

و يؤكدون بأن على اية حكومة اتحادية ان تدرك، بأن التظاهر السلمي حق مشروع دستورياً . . و ان غالبية المطالب المرفوعة قابلة للتحقق الفوري، والقسم الآخر قابل للمناقشة في البرلمان. الامر الذي يتطلّب تفهّم الحكومة و حكمتها، بدلاً من جعله بعبعاً بسبب هواجسها المحصورة في امن سلطتها و بقائها فقط .

و ان تدرك بأن تفهمها ليس هزيمة، و انما موقف حتمي يسجل لها ايمانها بعدالة ماتطرح في خطب و شعارات لم يلمس منها تطبيقاً جاداً. . في وقت عليها فيه ان تجعل مظاهر الاحتجاج انطلاقة كبرى لمصالحة وطنية شاملة تعزز وحدة العراق الاتحادي البرلماني، و وحدة القوى الحية العراقية بشبابها و شابّاتها و بكل قومياتها و اديانها و طوائفها، كأساس هام لاستقرار البلاد و المنطقة . . في الظروف السورية القائمة و ظروف صيف الاحتجاجات في ايران الذي يقترب . . بدلاً من ترك الاحتجاجات و تفاقمها عرضة لإستغلال القوى المتربصة كما مرّ .

29 / 1 / 2013 ، مهند البراك

صوت كوردستان: بعد أن أنتشر خبر دعوة حكومة إقليم كوردستان ليوسف القرضاوي لزيارة أقليم كوردستان و تراجع حكومة الإقليم عن هذه الدعوة، نشر موقع رودار التابع لحزب البارزاني لقاء مع كل من كفاح السنجاري و فيصل الدباغ اللذان يعملان كمستشارين لرئيس الإقليم مسعود البارزاني. حسب الخبر فأن القرضاوي كانت قد وجهت الية الدعوة من قبل فيصل الدباغ قبل لقاء كفاح السنجاري بالقرضاوي في دبي. في حين أنكر فيصل الدباغ أقوال كفاح السنجاري بصدد توجيهه للدعوة ليوسف القرضاوي لزيارة أقليم كوردستان و قال بأنه لم يتوجة الى دبي كي يوجة الدعوة الى القرضاوي. من اقوال كفاح السنجاري مستشار البارزاني يستدل أن الدعوة وجهت الى القرضاوي لزيارة إقليم كوردستان و لكن يبدوا أن حكومة الإقليم و نتيجة للضغوط التي مورست عليها تراجعت عن دعوتها.

بغداد/اور نيوز

قالت اللجنة المالية انها تسلمت كتاباً رسمياً من الحكومة ممثلة بوزارة المالية يشير الى عدم امكانية اجراء اي تعديل على حصة اقليم كردستان في الموازنة الاتحادية لعام 2013، مؤكدة أن الحكومة بينت ان اي تعديل في الحصة يجب ان يكون مستندا الى تعداد سكاني.

 

وقالت عضو اللجنة نجيبة نجيب إن "اللجنة المالية كانت قد ارسلت استفسار الى الحكومة بشأن امكانية زيادة او تقليص موازنة اقليم كردستان في الموازنة الاتحادية لـ2013"، مبينة أن "الحكومة ردت على الاستفسار قبل أيام وجاء فيه بعدم امكانية اجراء اي تعديل مالم يكن مستندا الى نتائج لتعداد سكاني جديد".

وأوضحت نجيب أن "موقف الحكومة متوافق مع موقف كتلة التحالف الكردستاني التي ترى بأن تغيير حصة الاقليم في الموازنة يجب ان يكون مبنيا على نتائج التعداد السكاني الذي لم يجر لغاية الان".

وتابعت أن "كتلتها اتخذت قرارا بعدم الجلوس مع اي جهة لمناقشة تخفيض حصة اقليم كردستان في الموازنة الاتحادية لعام 2013"، مؤكدة أن "هناك نصا في الموازنة يلزم الاقليم بدفع الفارق فيما لو كانت نتائج التعداد السكاني اقل من النسبة الحالية، فيما يلزم الحكومة بدفع الفارق فيما لو كانت نتائج التعداد اكبر من نسبة الـ17 بالمائة".

وكشف أعضاء في اللجنة المالية الشهر الماضي عن جمع نحو 150 توقيعا لاعادة توزيع موازنة العام المقبل حسب النسب السكانية المقرة من وزارتي التخطيط أوالتجارة. ويقول نواب من التحالف الوطني أن الكشوفات المعتمدة لدى وزارتي التجارة او التخطيط تؤكد أن نسبة اقليم كردستان 12.9 بالمائة وليس 17 بالمائة.

 

صوت كوردستان: يتحدث الكثيرون عن تحالف بين القائمة العراقية برئاسة البعثيين و بين القائمة الكوردستانية و يبنون على التحالف المزعوم أمالا كثيرة و خاصة البعثيون الذين يعملون بشتى الطرق على الاستفادة من الخلاف الحالي بين المالكي و القائمة الكوردستانية. و في هذا لديهم حق كبير لان هذا التحالف و على الرغم من هشاشته فأنه أدى الى الان الى خسارة المالكي للعبة السياسية في العراق كما أستطاع البعثيون أحداث شرخ و لو بسيط في العلاقة بين القوى الشيعية و الكوردية.

أنهاء تحالف العراقية البعثية مع الكوردستاني ليس بالشئ الصعب أبدا و لا يحتاج الى خطط و تكيتيكات سياسية معقدة لان هذا التحالف مهزوز و غير موجود أصلا و مبني على أساس عدو عدوي صديقي لا أكثر و مبدأ استكراد القادة الكورد. و بمجرد أعلان المالكي لصداقته مع القائمة الكوردستانية و الكورد سينتهي تحالف القائمة الكوردستانية مع القائمة العراقية.

الكل يعلم جيدا بما فيه القائمة الكوردستانية أن القائمة العراقية لا توافق على تطبيق المادة 140 و لا على كوردستانية كركوك، و على النقيض من من ذلك يعلم الكثيرون أن أغلبية الشيعة كشعب هم ليسوا ضد تطبيق المادة 140. و بمجرد أعلان المالكي رغبتة الصادقة بتطبيق المادة 140 في جميع المحافظات المعنية فأن القائمة العراقية ستقف ضد هذا الامر و تكشف نفسها للقائمة الكوردستانية و بهذا ينتهي الخلاف بين القوى الشيعية و القائمة الكوردستانية و يبقى داود القيسي يغني للقائمة العراقية وحيدا في الرمادي و الفلوجة.

على المالكي قطع شعرة معاوية التي تربط بها القائمة العراقية نفسها مع القائمة الكوردستانية بتطبيقيها الفوري للمادة 140 و أعلان ذلك في بيان صريح الى وسائل الاعلام.

نحن لا نعرف لمن يعمل المالكي و لماذا يعمل لصالح القائمة العراقية البعثية و لصالح تركيا في حين هؤلاء هم من ألد أعداء الشيعة و العراق و نظام حكمة. ألا يعلم المالكي أن عدم تطيق المادة 140 هي من مهام القائمة العراقية و تركيا؟؟؟ في حين هؤلاء يستخدمون القائمة الكوردستانية نفسها ضد الشيعة و حكم الشيعة في العراق لان المالكي جعل نفسة رأس الحربة لمعادات المادة 140.

فهل هناك أهل الحل و العقد بين القوى الشيعية كي ينصحوا المالكي و يعيدوه الى صوابه و ينقذوا الشيعة و الكورد من سيطرة البعث و تركيا مرة أخرى على العراق؟ أم أن المالكي سيستمر بعداءه للكورد و بها يقطع نفسة و يقطع حكمة و يجعل من هؤلاء البعثيين المجرمين "ثوارا" يتفلسفون بها على الشيعة و الكورد على قنوات السعودية و القطرية الدفع.

بغداد/ أصوات العراق: أكد رئيس مجلس الوزراء، نوري المالكي، الثلاثاء، أن الحكومة اتخذت إجراءات عملية لتنفيذ المطالب "المشروعة" للمتظاهرين، مرحباً بتشكيل لجنة المبادرة العشائرية في إطار الجهود  الرامية لحفظ وحدة العراق وأمنه واستقراره، وفي حين بين شيوخ عشائر أنهم يسعون لإطفاء "الفتنة" التي يحاول أعداء العراق إشعالها ومتابعة المطالب "المشروعة" للمتظاهرين، بينوا أن الموافقة حصلت على إطلاق سراح المعتقلات وتعديل القوانين المثيرة للجدل.
جاء ذلك خلال استقبال رئيس الوزراء، نوري كامل المالكي، بمكتبه الرسمي، اليوم، لجنة المبادرة العشائرية التي شكلت من العشائر العراقية في عدد من المحافظات، بحسب بيان لمكتبه.
وجاء في البيان، الذي تلقت وكالة (أصوات العراق) نسخة منه، أن المالكي، قال خلال اللقاء إن الحكومة "قامت بإجراءات عملية لتنفيذ المطالب المشروعة للمتظاهرين وأن اللجان المختصة ستواصل عملها  لتحقيق هذه المطالب"، مرحباً بـ"تشكيل لجنة المبادرة العشائرية ومؤكداً على ضرورة تضافر الجهود لحفظ وحدة العراق وأمنه واستقراره".
ونقل البيان، عن شيوخ العشائر، الذي حضروا اللقاء، قولهم إنهم "شكلوا لجنتهم بعد النداءات التي وجهت للعشائر من قبل المواطنين ورجال الدين في مسعى لإطفاء الفتنة التي يحاول أعداء العراق إشعالها ومتابعة المطالب المشروعة للمتظاهرين".

ونقل البيان، عن المتحدث باسم اللجنة، قوله في مؤتمر صحفي، إن اللقاء برئيس الوزراء تناول "الامور التي من شأنها تحقيق المطالب المشروعة"، مشيراً إلى أن رئاسة الحكومة "أكدت استجابتها للطلبات المشروعة بما يكفله الدستور".
وأضاف، بحسب البيان،  قد جرى "الاتفاق على ان تقوم اللجنة بالإشراف أو التنسيق مع كل اللجان المشكلة فيما يخص طلبات المتظاهرين"، مبيناً أن اللجنة "حصلت من رئيس الوزراء على وعد بأن يتم تقديم طلب عفو خاص عن طريق هذه اللجنة لإطلاق سراحهن جميعا دون استثناء".
ودعا المتحدث باسم اللجنة، وفقاً للبيان، جميع ذوي المعتقلات