يوجد 732 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

 

 

بداية اود ان اوضح ان ما كتبت وما ساكتب ليس خدمة لحكومة او لمعارضة (ولن يكون) ,بل كتبت وسابقى اكتب(ان شاء الله) من اجل خدمة بلدي العراق اولا, وكذلك اي بلد عربي او غير عربي يجد في كتاباتي مايفيده, فعمل الخير لاحدود له.

 

للاسف الشديد وجدت نفسي مجبرا على كتابة هذه المقدمة قبل كتابة الموضوع بسبب بعض الرسائل التي وردتني من هنا ومن هناك حول طرق تحسين الامن والاقتصاد السابقات .

 

وكما وعدت سابقا ..ساكتب الموضوع باختصار.

 

الطريقة الثامنة هي: الاستثمار في الرياضة.

 

الاستثمار في الرياضة لن يكلف ميزانية الدولة من المال الكثير ,ومع ذلك سيبني منشات رياضية كثيرة وسيحقق مكاسب اقتصادية ورياضية وصحية واجتماعية وامنية كبيرة للعراق.

 

اضافة الى انه سيشغل قطاعا واسعا من العاطلين عن العمل,وسيجعل العراق اجمل,وسيدفع الشباب العراقي تجاه التنافس الرياضي بدل الجلوس على الطرقات او في مقاهي الاركيلة او الانخراط في جماعات مختلفة البعض منها ربما تكون سيئة او مؤذية للنفس وللاخرين.

 

ومن الناحية الامنية فانه سيبعد الكثير من شبابنا عن الوقوع ضحية للجذب الفكري المنحرف او للاغراء المادي (بسبب الحاجة) ..وكذلك سيشغلهم ويفرغ الكثير من طاقاتهم المكبوتة مما سيحصنهم تجاه الافكار الهدامة.

 

ومن المؤكد ان نسبة عدد المنخرطين في صفوف الجماعات الارهابية ستقل ان قلت نسبة العاطلين عن العمل.

 

ايضا سيكون للعراق شعب ذو غالبية نشطة بدنيا وبالتالي سليمة عقليا مما يؤهله لبناء مستقبل جيد.

 

طريقة التنفيذ تتكون من ثلاثة اجزاء :

 

الجزء الاول :

 

تبدا المحافظات العراقية باختيار الاراضي الفارغة المناسبة وسط المدن العراقية ووسط التجمعات السكنية ومن ثم تباشر ببناء المسابح وقاعات الفتنس وصالات الالعاب بانواعها..على ان يكون البناء بمستوى عالي من الجودة ومطابق للمواصفات العالمية الحديثة ,وشرط ان تحتوي هذه البنايات او التجمعات الرياضية على احدث الاجهزة العالمية كي تصبح جذابة للشباب وللمستثمرين على حد سواء.

 

وبعد الانتهاء من البناء والتجهيز تطرح هذه المنشات للبيع او للاستثمار من خلال عقود بيع او استثمار او ايجار تحفظ حق الدولة(بيعا او استثمارا), وتحفظ عودة البنايات والاجهزة سالمين للدولة بعد نفاذ عقود الاستثمار(بالنسبة الى الاستثمار او الايجار).

 

وما احوج العراق للاستثمار..فالعراق بلد لادخل قومي له الا من خلال النفط تقريبا,ولا فرق بيننا وبين الطيور التي تعيش على رزق الله المنتناثر فوق الارض وفي باطنها (فللطيور حبوبها وللعراق نفطه).

 

هذه الطريقة ستوسع مصادر الدخل العراقي من خلال الاستثمار الخارجي والداخلي ,ومن خلال تشجيع السياحة..فالمنشات الرياضية تعتبر ايضا مناطق ترفيهية وسياحية وجمالية تساهم في جعل مدن العراق افضل في التقييمات العالمية.

 

 

 وهنا انصح من ياخذون بهذا الجزء من الطريقة  اختيار المشاريع الصغيرة او المتوسطة حتى تنتشر هذه المشاريع في كل انحاء البلاد في ان واحد وحتى نضمن تنفيذها ونضن استثمارها.

 

والهدف الاساس من توزيع المنشات بين المناطق هو تقديم الخدمة لاكبر عدد من الناس وكذلك تشغيل اكبر عدد منهم.

 

الجزء الثاني:

 

السماح بافتتاح المدارس الرياضية الخاصة (الكبيرة والمتوسطة والصغيرة) ..فعلى سبيل المثال تمكين اي شخص يحمل الحزام الاسود في الكراتيه من استاجار قاعة ,اوحتى دكان كبير الحجم كي يحوله الى قاعة يدرب  بها الناس على الكراتيه مقابل اجر معين (وهذه الفكرة تشمل كافة الالعاب الاخرى مثل الملاكمة,الكيك بوكسنك ,بل وحتى اليوكا) ,وتسهيل اجرات الحصول على الموافقات الاصولية من خلال جعل هذه المدارس عملا خاصا.

 

الاعتراف بشهادات هذه المدارس يكون من خلال الاختبارات الخاصة بكل لعبة.

 

كما يسمح للمدربين بمنح شهادات عالمية مصدقة من خلال اللجنة الاولمبية العراقية بعد استدعاء جهات عالمية او محلية لاقامة الاختبارات ومنح الاحزمة والشهادات.

 

وتعتبر هذه المدارس وسيلة تشغيل جيدة من خلال تشغيلها لعدد كبير من الناس.

 

الجزء الثالث:

 

تحديد جوائز مالية مغرية لكل مستثمر يستثمر مبالغ كبيرة من المال في بناء بناية رياضية كبرى (مثل بناء ملعب كرة قدم حديث) ,تدفع هذه المبالغ له بعد اتمام مشرعه ونجاحه في اختبارت معينة تضعها الجهات المختصة بالبناء والرياضة...الخ.

 

وكذلك السماح للمستثمر باخذ مبالغ ارباح مشروعه لمدة طويلة من الزمن بدون استقطاع اي ضرائب منه.

 

وتسهيل عملية اعطاء المستثمر رخصة بناء محلات وقاعات واستراحات في داخل وفي محيط مشروعه (حسب مواصفات معينة) من اجل ضمان الارباح له..وهنا ستستفيد الدولة من خلال تشغيل العاطلين عن العمل ومن خلال تحسين البنية التحتية للبلد ومن خلال ضمان ضرائب مستقبلية جيدة.

 

الاستثمار في الرياضة سيشجع على الاستثمار في قطاعات واسعة اخرى  (مثل الكهرباء),وسيحرك عجلة العمل والاعتماد على النفس,وسيعدد مصادر الدخل القومي.

 

وشكرا

 

 

عدنان شمخي جابر الجعفري

السومرية نيوز / دهوك
أعلنت مديرية شؤون الإيزيدية في إقليم كردستان، السبت، أن أمير الطائفة الإيزيدية في العراق والعالم المتهم "بالخيانة" قرر التبرع بكافة مستحقاته من خيرات معبد لالش الإيزيدي، مؤكداً أنه سيتم تشكيل صندوق خاص لإدارة التبرعات وصرفها.

وقال مدير شؤون الإيزيدية في وزارة أوقاف إقليم كردستان خيري بوزاني في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "أمير الطائفة الإيزيدية في العراق والعالم تحسين سعيد علي قرر التبرع بكامل الخيرات التي تأتي له من تبرعات الإيزيديين في معبد لاش وجولات الطاووس بدءا من شهر آب للعام الحالي 2012"، مبيناً انه "سيتم تشكيل لجنة خاصة للإشراف على تلك الأموال وصرفها لخدمة الديانة والمجتمع الإيزيدي".

وأضاف بوزاني أن "تبرعات أتباع الديانة الإيزيدية لأمير الطائفة تعود لمئات السنين وهي مقبولة من الناحية الدينية"، معتبرا أن "هذه الخطوة مؤشر إيجابي لتعزيز مكانة الأمير وتوطيد الروابط بينه وبين أتباع الديانة الإيزيدية".

وتقدر مصادر مطلعة حجم المبالغ من خيرات أمير الطائفة الإيزيدية بـ 100 ــ 200 مليون دينار عراقي يتبرع بها الإيزيديون خلال المناسبات الدينية.

وكان رموز من الطائفة الايزيدية اتهموا في شهر شباط الماضي أمير الطائفة تحسين بك سعيد بـ"الخيانة" والعمل على التفريط بحقوق أبناء الديانة وبيع المناصب الدينية والعمل على ضم أراضي الايزديين الى اقليم كردستان العراق.

يذكر أن الإيزيدية هي بقايا ديانة شرقية قديمة ما تزال تحتفظ ببعض التقاليد والعقائد التي تعود لشعوب وادي الرافدين الموغلة في القدم، وجددها الشيخ عدي بن مسافر في القرن التاسع للميلاد، ديانة غير تبشيرية تعترف بوجود الله وتؤدي طقوسها باللغة الكردية.

ويصل عدد معتنقي الديانة الإيزيدية في العراق إلى أكثر من نصف مليون ويسكن معظمهم في مناطق تابعة لمحافظتي نينوى ودهوك كسنجار، وشيخان، وتلكيف، وبعشيقة، وسيميل، وزاخو، إضافة إلى وجود نحو 20 ألف إيزيدي هاجروا من البلاد منذ بداية التسعينيات إلى أوروبا ويتمركزون بغالبيتهم في ألمانيا والسويد، ويعد معبد لالش الذي يقع في منطقة شيخان التابعة لمحافظة نينوى المركز الديني المقدس لمعتنقي هذه الديانة.

{بغداد:الفرات نيوز} استنكر النائب عن القائمة العراقية عبدالله الغرب زيارة وفد كردستاني الى محافظة كركوك وتحدثه باللغة الكردية دون العربية، عادا "هذه التصرفات مخالفة دستورية بحق ابناء المحافظة".

وقال الغرب في مؤتمر صحفي عقد في مجلس النواب حضره مراسل وكالة {الفرات نيوز} اليوم السبت ان "قدوم الوفد الكردستاني الى محافظة كركوك وعقده مؤتمرا صحفيا باللغة الكردية مخالفة واضحة للدستور والاعراف الدولية".

واضاف ان "الوفد الكردستاني قال في مؤتمره الصحفي ان كركوك هي قلب كردستان"، مستنكرا "هذه التصريحات لان كركوك هي قلب العراق".

ودعا الغرب القائد العام للقوات المسلحة الى "المضي في تشكيل عمليات دجلة لانها الوحيدة القادرة على حفظ الامن في المناطق المتنازع عليها وخاصة كركوك"، مبينا ان "الذين يعترضون على تشكيل عمليات دجلة هم المستفيدون الوحيدون من قضية التدهور الامني فيها".

وبين ان "ما صرح به رئيس برلمان كردستان في كركوك على ان عرب كركوك وعرب الحويجة هم ارهابيون"، مطالبا الحكومة الكردستانية "بتقديم اعتذار الى عرب كركوك والحويجة لهذه التصريحات المخجلة بحقهم".

وجاءت زيارة وفد برلمان اقليم كردستان إلى كركوك في 13/ايلول الجاري "لدعم قرار مجلس محافظة كركوك بعدم قبول أمر القائد العام للقوات المسلحة بتشكيل قيادة عمليات دجلة، وضرورة إشراك ممثلي كركوك في البرلمان العراقي في لجنة المادة 140، إلى جانب دراسة إمكانية تخصيص 5% من المقاعد في كليات وجامعات الإقليم لأهالي كركوك، فضلا عن دعم خطط وبرامج ادارة كركوك في تقديم الخدمات وتقوية المشتركات ودعم الحوار بين كافة مكونات كركوك وتقوية العلاقة والتنسيق بين برلمان كردستان وإدارة ومجلس محافظة كركوك"، بحسب مصدر في المحافظة.انتهى1 م

شفق نيوز/ كشف مصدر مطلع في اربيل، السبت، عن ان وزارة التربية في حكومة اقليم كوردستان، قررت سحب كتاب منهاج التربية الدينية للصف الخامس الاعدادي من مدارس الاقليم لاحتوائه على فقرات تمجد اليهود وتزدري الديانة المسيحية.

وقال المصدر الذي طلب عدم الاشارة لاسمه في تصريح لـ"شفق نيوز"، ان "كتاب التربية الاسلامية وعلم الاديان الذي طبعت منه 103 الف نسخة، في العام الماضي، عدا تطرقه للدين الاسلامي، يتحدث عن الديانتين اليهودية والمسيحية"، مؤكدا ان "في بعض فقراته واستنادا على مصادر الديانة اليهودية يقوم بتمجيد اليهود".

واضاف المصدر ان "احدى فقرات الكتاب في ص 126 منه تنص على ان ارواح اليهود اقدس عند الله وان ارواح الاخرين شيطانية وتشبهها بارواح الحيوانات".

وتابع المصدر ان "مديرية تربية زاخو هي اول من انتبهت للموضوع وقامت برفع تقرير الى وزارة التربية مؤكدة فيها ان المسيحيين يعدون هذا الكلام ازدراء لهم ولنبيهم"، مشيرا الى ان "المديرية العامة لديوان وزارة التربية قامت على اثرها بتبليغ مديريات التربية في محافظات الاقليم وقسم الدراسة الكوردية في كركوك بجمع نسخ هذا الكتاب".

واضاف المصدر ان "الصفحة 127 من المنهاج تقول ان اليهود يعدون عيسى (ع) يهوديا مرتدا وعابدا للاصنام، وان التلمود يقول عن عيسى ان يسوع لا يموت وسيبقى في ظلمات الجحيم في موضع يتوسط النار والجليد، لانه ولد عن طريق الزنا وان جميع النصارى سيرمون في الاماكن القذرة والازبال".

م م ص

شفق نيوز/ قال رئيس الوزراء نوري المالكي، السبت، إن قانون البنى التحتية قد فرض نفسه لأنه أصبح "ضرورة" لإنشاء وأعمار المرافق التي لم يطلها الاستثمار، كاشفا في الوقت نفسه عن نسبة المشاريع غير الاتحادية المخصصة لكوردستان.

وأضاف المالكي في مؤتمر له في مجلس النواب على هامش استضافته في جلسة اليوم، حضرته "شفق نيوز" أن "الاستمرار في نمطية الموازنات السنوية التي يكون فيها الاستثمار 20 بالمائة لن تمكن العراق من النهوض".

ولفت الى ان "العراق يحتاج الى ما يقرب من 6000 مدرسة"، معتبرا ان حضوره الى مجلس النواب "بهذا الجمع من الوزراء هو لتقديم الضمانات من ان المشروع لن يتعرض الى عمليات فساد ولوضع البرلمان امام طبيعة التعاقدات التي ستبرم مع شركات عالمية رصينة".

واوضح المالكي ان "مداخلات السادة النواب كانت ايجابية وان الوفد الزائر أوصل جميع متعلقات الموضوع إلى المجلس"، وامل رئيس الوزراء ان "يتم التصويت على المشروع عندما يتم عرضه في جلسة الاثنين".

وقال ان "إقليم كوردستان سيستلم 17 بالمائة من المشاريع غير الاتحادية مثل بناء المدارس والمساكن واطئة الكلفة اما مشاريع اتحادية مثل بناء سكك حديد او بناء موانئ فان الإقليم والمحافظات لن تستلم حصتها منها لانها للجميع".

وبين المالكي أنه في حال عدم التصويت على القانون يوم الاثنين فان الأمور ستذهب الى ما كانت عليه وهي الاعتماد على ما تمنحه الموازنات السنوية من حصص للاستثمار والتي ستكون فاعليتها بطيئة.

واستطرد يقول "فمثلا نحتاج 40 سنة حتى نسد حاجة العراق من المدارس بينما مشروع البنى التحتية سيختصر الكثير من الوقت فضلا عن ان القانون سيقضي على نسبة كبيرة من البطالة".

ع ج/ م ج

شفق نيوز/ كشف رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، فرج الحيدري، السبت، عن وجود اجماع على بقاء رئاسة المفوضية للكورد، مؤكدا وجود عدد من المرشحين من مختلف القوى الكوردية لتولي المنصب.

وقال الحيدري في حديث لـ"شفق نيوز"، ان "هناك نوعا من الاتفاق بين مختلف الكتل السياسية بشأن بقاء رئاسة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق من حصة التحالف الكوردستاني"، مؤكدا أن "التحالف الكوردستاني لديه عدد من المرشحين لتولي هذا المنصب من مختلف الاحزاب المنضوية فيه".

وبشأن كيفية اختيار تمثيل الاعضاء أوضح الحيدري ان "اختيار الاعضاء سيتم حسب تمثيل الكتل السياسية"، مبيناً ان "المكونات العراقية ستكون ممثلة في المفوضية من ضمن ممثلي تلك الكتل فيها".

وفيما يخص اعتراضات كتلة دولة القانون، اشار الحيدري الى ان "اعتراضات دولة القانون لا تتضمن تولي الكورد لرئاسة المفوضية؛ بل تدور حول مسألة زيادة اعضاءها"، مضيفاً ان "كتلة التغيير الكوردية كانت ايضا من المطالبين بزيادة عدد اعضاء المفوضية الى خمسة عشر عضوا".

وتابع الحيدري ان "اراء المعترضين على زيادة اعضاء المفوضية وهم كل من التحالف الكوردستاني والكتلة العراقية والكتلة الصدرية وكتلة المجلس الاسلامي الاعلى، كانت ايجابية، لانه بموجب القانون يجب ان يتم تمثيل كافة المكونات العراقية في المفوضية، لا ان يتم تمثيل الكتل السياسية فيها".

يذكر ان مجلس النواب العراقي قام بعد عدة تمديدات لعمل المفوضية العليا للانتخابات في العراق بالتصويت على بقاء عدد اعضائها تسعة اشخاص وعدم زيادة العدد، الامر الذي اثار قلق كتلة دولة القانون التي يترأسها رئيس الحكومة نوري المالكي.

م م ص

ذكرت صحيفة "التايمز" البريطانية أن شحنة من الأسلحة من بينها صواريخ "أرض ـ جو" "هي الأضخم من نوعها"، وصلت إلى تركيا آتية من ليبيا لتوزيعها على جماعات المعارضة السورية.

 

وافاد موقع "دي بي نيوز" الجمعة ان الصحيفة نقلت عن عضو في ما يسمى "الجيش الحر" عرّف نفسه باسم «أبو محمد» قوله إن شحنة الأسلحة "يبلغ وزنها أكثر من 400 طن وتشمل صواريخ (سام 7) وقاذفات صاروخية من طراز (آر بي جي)".

 

وأضاف أبو محمد أن الشحنة "هي أضخم مساعدة تحصل عليها جماعات المعارضة السورية المسلحة حتى الآن، وساهم في نقلها من المستودعات إلى الحدود السورية".

 

وذكرت التايمز أن السفينة الليبية التي نقلت الشحنة المسماة "انتصار"، ترسو في ميناء الاسكندرونة وحصل قبطانها على أوراق مختومة من قبل سلطة الميناء التركي، وهو ليبي من مدينة بنغازي يُدعى «عمر مصعب» ويرأس ما يسمى بـ (المجلس الليبي للإغاثة والدعم).

 

وذكرت إن أكثر من 80 % من شحنة السفينة من الأسلحة تم نقلها إلى سوريا، وأكدت أن خلافات بين جماعة الأخوان المسلمين و الجيش السوري الحر حول ملكية الأسلحة أخّر وصولها إلى سوريا.

 

وأضافت الصحيفة أن "كميات ضخمة من الأسلحة كانت فُقدت من مستودعاتها في ليبيا بعد مقتل العقيد «معمر القذافي» ومن بينها أكثر من 5000 صاروخ أرض ـ جو".

 

نص الخبر

. انجلينا جولي تصل الى بغداد

بغداد / واب / وصلت الممثلة الامريكية العالمية انجلينا جولي الى بغداد .
.
وقال مصدر في الامم المتحدة لوكالة انباء بغداد الدولية / واب / اليوم :" ان جولي وصلت الى بغداد صباح اليوم ، وستلتقي بعدد من المسؤولين العراقيين "./انتهى1

طالبت حركة التغيير الكردية التي يتزعمها نيشروان مصطفى بالقصاص من رئيسي الوزراء نوري المالكي واقليم كردستان مسعود بارزاني على خلفية ترويعهما الشعب العراقي على مدى الاشهر الماضية. بحسب قولها

 وقال عضو اللجنة لطيف مصطفى لوكالة (اور) "ادعو الشعب العراقي لاقامة دعاوى قضائية ضد رئيسي الوزراء نوري المالكي واقليم كردستان مسعود بارزاني على خلفية ترويعهما الشعب العراقي والكردي للاشهر الماضية بشأن خلافات النفط".

 واوضح مصطفى أن "طبول الحرب كانت تقرع من الشخصين والشعب العراقي تخوف من تصريحاتهم والخشية من نشوب حرب بين الكرد والعرب"، مستبعدا ان " تحسم تلك التهديدات بدفع مليون دولار او غيرها من المبالغ".

وكانت الحكومة الاتحادية اتفقت مع حكومة اقليم كردستان على دفع تعويضات الشركات النفطية العاملة في الاقليم مقابل تصدير الاقليم لـ200 ألف برميل يوميا.

بغداد/ اور نيوز

مراقب: أخذ الفلم المسئ الى رسول الاسلام (ص) حيزا كبيرا في الاوساط العالمية و لكن الى الان لم يعطي الاعلام هذا الفلم و منتجها حقه ما عدا بعض الوسائل الاعلامية التي لا تسمع من قبل الغوغاء و الدول الغوغائية.

أغلبية وسائل الاعلام العربية  و الاسلامية تركز على الدور الامريكي الاسرائيلي في أنتاج هذا الفلم و تصفة بمؤامرة اسرائيلية قبطية مسيحية بموافقة أمريكا ضد المسلمين.

وحسب بعض الشيعة فأن الفلم من أنتاج قطري و القرضاوي كان له علم بهذا الفلم و له معرفة بمخرج الفلم. و هذا الذي دفع القرضاوي الى الخروج عن صمته و طلب من المسلمين عدم الاعتداء على المصالح الامركية لان أمريكا لا دخل لها بهذا الفلم حسب قوله.

النقطة التي لم تناقض لحد الان هو أمكانية وقوف القاعدة و الحركات السلفية  خلف الفلم. و السبب هو الربيع العربي و التحالف العربي الاسلامي الجديد مع أمريكا. هذا التحالف الذي شكل خطرا على القاعدة التي تتوجة نحو السيطرة على الحكم في العديد من الدول.

بخروج هذا الفلم هذا الصيف و بالتزامن مع الربيع العربي في سوريا و في يوم 11 من سيبتمر له أدله و مغرى كبير.  و هناك أحتمال كبير بوقوف القاعدة وراء أنتاج هذا الفلم. و الهدف ابعاد المسلمين من أمريكا و اسرائيل و دك أسفين جديد في العلاقات الاسلامية الامريكية.  و فعلا نجحوا في ذلك فبعد أن كانت أمريكا الشيطان الاكبر في أيران فقط تحولت الى شيطان كبير في العالم العربي و الاسلامي.

الصورة : الشيخ يوسف القرضاوي يتوسط (باري أوسبورن) منتج الفلم المسيء للرسول صلى الله عليه واله و سلم ، و رئيس مؤسسة النور القابضة القطرية الممولة الرئيسية للفلم .
 

يرجى النشر بأسم مراقب.

صوت كوردستان: كشف حزب الشعب الجمهوري التركي في طلب له الى البرلمان، بأن الممثلة أنجلينا جوري و التي تقوم بنشاطات في ظاهرها أنسانية  تعمل لصالح المخابرات الامريكية. أتي هذا الطلب الرسمي لحزب الشعب الجمهوري التركي المعارض الى البرلمان بعد لقاء ألممثلة أنجلينا جوري بوزير الداخلية التركي و بسبب هذا اللقاء تم استدعاء وزير الداخلية التركي الى البرلمان. و في خبر ذو صلة نقلت و كالات أنباء كوردية خبرا مفاده أن هذة الممثلة العالمية و الحائزة على جائزة الاوسكار ستزور أقليم كوردستان يوم غد من أجل زيارة اللاجئين الكورد السوريين المتواجدين في اربيل و دهوك.

رفضت شركة غوغل طلبا من البيت الابيض، الجمعة، لاعادة النظر في قرارها بالابقاء على مقطع من فيلم مثير للجدال يسخر من النبي محمد اثار احتجاجات مناهضة للولايات المتحدة في الشرق الاوسط.
وقالت "غوغل"، انها فرضت رقابة على الفيلم في الهند واندونيسيا بعد حجبه، يوم الاربعاء، في مصر وليبيا حيث اقتحم محتجون غاضبون من الفيلم سفارتي الولايات المتحدة في البلدين.
وقالت غوغل، انها فرضت مزيدا من القيود على امكانية مشاهدة الفيلم امتثالا للقانون المحلي وليس استجابة لضغوط سياسية.
وقالت الشركة "فرضنا قيوداً" على امكانية الدخول اليه في دول يعتبر فيها غير قانوني مثل الهند واندونيسيا بالاضافة الى ليبيا ومصر في ضوء الاوضاع الحساسة للغاية في هذين البلدين.
هذا الموقف يتماشي بشكل كامل مع المباديء التي وضعناها اول مرة في "2007".
وكان مسؤولو البيت الابيض قد طلبوا من غوغل في وقت سابق، الجمعة، اعادة النظر فيما اذا كان هذا الشريط المصور ينتهك شروط خدمة يوتيوب.
وقالت غوغل في باديء الامر، يوم الاربعاء، ان هذا الشريط لا يتعارض مع خطوطها الرئيسية.

nawa

السبت, 15 أيلول/سبتمبر 2012 09:55

إيران تهدد باجتياح الكويت

السياسة

الحرس الثوري: فيلقا "بدر والقدس" مستعدان للتدخل.. إيران تهدد باجتياح الكويت عابدي: لجنة الأمن القومي درست الإجراءات المتخذة لحماية أهل البيت في الكويتلن نسمح بدخول جيوش الخليجي إلى الكويت ولا بتكرار ما حدث في البحرين

حول التفاصيل نشرت الصحيفة الكويتية: خرجت ايران من دائرة "التلميح والمواربة", لتوجه تهديدا مباشرا بالتدخل عسكريا في الكويت بحجة "حماية الشيعة في حال حدوث اي تدهور أمني" في البلاد, مؤكدة ان "فيلق بدر وفيلق القدس التابعين للحرس الثوري موجودان بالقرب من الحدود العراقية - الكويتية ولديهما من الاستعداد العسكري ما يكفي للتدخل خلال ساعات الى مواقع متقدمة" في الكويت والدول المجاورة بذريعة حماية "أهل البيت" في المنطقة.

وفي هذا السياق, كشف عضو لجنة شؤون الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الايراني محمد كريم عابدي أن اللجنة "درست واستمعت الى تقارير عن الإجراءات المتخذة لحماية أهل البيت في الكويت في حال حدوث أي اختلال أمني هناك, ونحن نتابع الاوضاع خصوصاً مع ورود معلومات عن أصوات إرهابية تطالب بالانتقام من أهل البيت وتقوم بجمع وشراء السلاح".

نشرت الصحيفة الجزائرية، أكد هنري كيسنجر وزير الخارجية الأميركي الأسبق البالغ من العمر 89 عاما أن إيران هي ضربة البداية في الحرب العالمية الثالثة التي سيتوجب فيها على إسرائيل قتل أكبر عدد ممكن من العرب واحتلال نصف الشرق الأوسط.وقال كيسنجر في حديث أجراه مع صحيفة  ديلي سكيب  الأميركية ونشرته وكالة الأنباء  أونا  : لقد أبلغنا الجيش الأميركي أننا مضطرون لاحتلال سبع دول في الشرق الأوسط نظرًا لأهميتها الاستراتيجية لنا خصوصا أنها تحتوي على البترول وموارد اقتصادية أخرى ولم يبق إلا خطوة واحدة، وهي ضرب إيران وعندما تتحرك الصين وروسيا من غفوتيهما سيكون  الانفجار الكبير  والحرب الكبرى التي لن تنتصر فيها سوى قوة واحدة هي إسرائيل وأميركا وسيكون على إسرائيل القتال بكل ما أوتيت من قوة وسلاح لقتل أكبر عدد ممكن من العرب واحتلال نصف الشرق الأوسط.

لنهار الجديد

.................................

السياسة

الحرس الثوري: فيلقا "بدر والقدس" مستعدان للتدخل.. إيران تهدد باجتياح الكويت عابدي: لجنة الأمن القومي درست الإجراءات المتخذة لحماية أهل البيت في الكويتلن نسمح بدخول جيوش الخليجي إلى الكويت ولا بتكرار ما حدث في البحرين

حول التفاصيل نشرت الصحيفة الكويتية: خرجت ايران من دائرة "التلميح والمواربة", لتوجه تهديدا مباشرا بالتدخل عسكريا في الكويت بحجة "حماية الشيعة في حال حدوث اي تدهور أمني" في البلاد, مؤكدة ان "فيلق بدر وفيلق القدس التابعين للحرس الثوري موجودان بالقرب من الحدود العراقية - الكويتية ولديهما من الاستعداد العسكري ما يكفي للتدخل خلال ساعات الى مواقع متقدمة" في الكويت والدول المجاورة بذريعة حماية "أهل البيت" في المنطقة.

وفي هذا السياق, كشف عضو لجنة شؤون الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الايراني محمد كريم عابدي أن اللجنة "درست واستمعت الى تقارير عن الإجراءات المتخذة لحماية أهل البيت في الكويت في حال حدوث أي اختلال أمني هناك, ونحن نتابع الاوضاع خصوصاً مع ورود معلومات عن أصوات إرهابية تطالب بالانتقام من أهل البيت وتقوم بجمع وشراء السلاح".

الحرس الثوري: فيلقا "بدر والقدس" مستعدان للتدخل.. إيران تهدد باجتياح الكويت عابدي: لجنة الأمن القومي درست الإجراءات المتخذة لحماية أهل البيت في الكويتلن نسمح بدخول جيوش الخليجي إلى الكويت ولا بتكرار ما حدث في البحرين

حول التفاصيل نشرت الصحيفة الكويتية: خرجت ايران من دائرة "التلميح والمواربة", لتوجه تهديدا مباشرا بالتدخل عسكريا في الكويت بحجة "حماية الشيعة في حال حدوث اي تدهور أمني" في البلاد, مؤكدة ان "فيلق بدر وفيلق القدس التابعين للحرس الثوري موجودان بالقرب من الحدود العراقية - الكويتية ولديهما من الاستعداد العسكري ما يكفي للتدخل خلال ساعات الى مواقع متقدمة" في الكويت والدول المجاورة بذريعة حماية "أهل البيت" في المنطقة.

وفي هذا السياق, كشف عضو لجنة شؤون الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الايراني محمد كريم عابدي أن اللجنة "درست واستمعت الى تقارير عن الإجراءات المتخذة لحماية أهل البيت في الكويت في حال حدوث أي اختلال أمني هناك, ونحن نتابع الاوضاع خصوصاً مع ورود معلومات عن أصوات إرهابية تطالب بالانتقام من أهل البيت وتقوم بجمع وشراء السلاح".

وجهت الدول الغربية نداء لوضع حد للاحتجاجات العنيفة التي انتشرت في عدد من الدول العربية والاسلامية على الفيلم المسيء للاسلام واستهدفت سفارات ومقار دبلوماسية لدول الغرب وبخاصة الولايات المتحدة.

وحض الاتحاد الاوروبي قادة البلدان العربية والإسلامية على "الدعوة العاجلة إلى السلام وضبط النفس".

وقالت كاترين أشتون مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي في بيان "أدعو سلطات البلدان المعنية بضمان أمن البعثات الدبلوماسية وبسرعة وحماية الدبلوماسيين المقيمين فيها".

ووصف رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه مانويل باروسو هذه الاعتداءات بأنها " غير مقبولة وضد قوانين العالم المتحضر".

غير مبررة

من جانبه اعتبر مجلس الأمن الدولي في بيان أن اعمال العنف ضد البعثات الدبلوماسية خصوصا الامريكية "غير مبررة" وذكر الدول بواجباتها في حماية مباني وطواقم هذه البعثات.

ودان اعضاء مجلس الامن "بشدة سلسلة الهجمات العنيفة ضد هذه البعثات" وجددوا التأكيد "على أن هذه الاعمال غير مبررة مهما كانت دوافعها والقائمون بها وظروفها".

مارينز

وأسفرت الاحتجاجات في عدد من الدول العربية والاسلامية عن مقتل 7 أشخاص وإصابة العشرات وكان أعنفها في السودان وتونس ولبنان.

وقال مسؤولون أمريكيون إن واشنطن سترسل فصيلا من مشاة البحرية المارينز إلى السودان لتعزيز الأمن عند السفارة الامريكية في الخرطوم.

وأدت الاحتجاجات التي جرت الجمعة في الخرطوم إلى مقتل شخصين على الأقل خلال محاولات اقتحام السفارة الأمريكية.

وأشعل المحتجون النيران في سيارة للشرطة بالقرب من السفارة بعد أن اخترق مئات المتظاهرين طوقا أمنيا خارجيا.

وأعلن البيت الأبيض مساء الجمعة أن نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن حث نظيره السوداني علي عثمان طه على حماية الدبلوماسيين في الخرطوم.

وأضاف البيت الأبيض أن بايدن "شدد على مسؤولية الحكومة السودانية عن حماية المؤسسات الدبلوماسية في الخرطوم".

bbc

 

اننا نستنكر بشدة الاساءة الى الرسول محمد (ص) والى جميع المسلمين في كل أنحاء العالم كما نؤكد موقفنا الرافض لهذه التجاوزات التي تسوق في خانة احترام الرأي وحرية التعبير والتي تسيئ الى الروابط بين الشعوب وتسهم  في تهديد التعايش السلمي ..   ان منظمتنا تأسف لهذه التجاوزات وتشجب هذه الاعمال من جميع الاطراف التي تعطي لنفسها الحق في الرد واستخدام العنف كوسيلة للتعبير عن حرية الرأي للوصول الى أهداف سياسية متطرفة .... اننا نؤكد احترامنا لجميع الاديان والمذاهب وندعوا جميع زعماء العالم ومنظمات حقوق الانسان في العالم الى اصدار بيانات الاستنكار ضد هذا الفيلم الردئ الذي يحمل في طياته الكثير من الاجندات والرسائل التي تهدف الى نشر البغضاء والكراهية  والذي تسبب في الاساءة لاكثر من مليار ونصف مسلم  ...

 

  ان التعرض والاساءة الى الانبياء والاديان والمذاهب والشعوب أمر مرفوض ومدان  وندعو الجميع الى احترام حقوق الانسان " كما ندعوا الى ضبط النفس والامتناع عن اللجوء الى العنف كون يتنافى هذا الامر مع رسالة الاديان السماوية التي تقف ضد العنف وتدعو للمحبة والسلام .....

 

رئيس منظمة حقوق الانسان في العراق / هولندا

 

علي الموسوي

 

مرسل الى ...

 

وكالات الانباء والمواقع الخبرية

 

السفارات العربية والاسلامية

 

سفارة الولايات المتحدة الامريكية في مدينة لاهاي

 

السفارات الاوربية في هولندا

 

منظمات حقوق الانسان في العالم

السبت, 15 أيلول/سبتمبر 2012 09:33

الاشارة الحمراء - سردار حجي مغسو


الناس في بلدي
متحمسون جداً و ثوريون
يتغيرون مع العولمة
يسيرون مسرعين
متعثرين و لاهثين
و لا احد يقفُ
عند الضوء الأحمر
لا لشيء !!!
فقط لانهم عاجلون و مستعجلون
يعيشون في عصر السرعة
ذات يوم تجاوزتُ ألاشارة
الحمراء
لحق بي شرطي المرور
قال لي و بنبرة عصبية جداً
ألم ترى الضوء الاحمر ؟؟
اخرجتُ من جيبي ضوءً اخضراً
أرشيتهُ …ببضع دولارات !!
فرفع قبعته و انحنى احتراماً
و اعتذر لي .....
و قال الاشارة كانت خضراء
تأسف المسكين كثيراً
ثم واصلت المسير
لألحق بالناس


سردار حجي مغسو
هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

إن النظام السوري اختار منذ اللحظة الأولى قتل المتظاهرين المدنيين وواجه الحراك الشعبي السلمي بالأسلحة الثقيلة والقتل المنظم مما نتج عن ذاك العنف آلاف الضحايا من الأبرياء وتدمير العشرات من المدن التي امتدت إلى جميع ربوع الوطن وكان للشعب الكوردي واحياءه  في المدن دمشق وحلب النصيب الكافي من هذه المجازر الوحشية التي طالت حي الأكراد بركن الدين وجبل الأكراد في اللاذقية ليستقر حتى وصوله إلى حي الشيخ مقصود الكوردي بحلب إلى جانب الحصار المفروض على جميع المدن والبلدات الكوردية في الإقليم الكوردي في سوريا .

ولعل ما حصل في الشيخ مقصود بحلب من قتل المدنيين الكورد الأبرياء وما يحصل في ريف عفرين من قصف بالطائرات هو حلقة مسلسل الجرائم التي يرتكبها النظام الفاقد للشرعية ..

إننا في حركة الشعب الكوردي – سوريا في الوقت الذي نندد هذه الجرائم نطالب النظام بالكف عن ارتكاب مثل هذه الجرائم بحق أبناء شعبنا الكوردي وجميع السوريين ونطالبه بالاستجابة لمطالب الشعب السوري في الرحيل حتى يتسنى للسوريين بناء الدولة الديمقراطية التعددية الاتحادية وتثبيت حقوق الشعب الكوردي دستوريا ضمن الدولة الفيدرالية

عاشت الثورة السورية ويسقط النظام الاستبدادي

وتحية لشهداء الثورة السورية 

الحرية لجميع معتقلي الثورة

12 / 9 / 2012

المكتب الإعلامي لحركة الشعب الكوردي – سوريا

                   ( T.G.K     )

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

يصادف يوم بعد غد الأحد 16/9/2012 الذكرى الثالثة والأربعون للمجزرة الدموية الرهيبة التي طالت قرية صوريا الكلدانية، والتي أرتكبتها مجموعة مجرمة متوحشة لا تخاف الله ولا تخجل من بشر، ولم يهتز لها ضمير هؤلاء النكرة من أشباه الرجال حينما قاموا بفتح نيران أسلحتهم الجبانة على أهالي القرية الأمناء الوديعين العزل من السلاح، فسالت دماء الأطفال وتساقطت جثث الشيوخ والنساء تحت سخرية وأستهزاء هؤلاء،

إننا في الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان وبإسم جماهير الإتحاد نستنكر وندين هذه الجريمة النكراء، وفي الوقت نفسه نستذكر الحدث بألم بالغ وحزن كبير، فإننا في الوقت نفسه نهيب بكافة أبناء شعبنا الكلداني إستذكار هذا الحدث المؤلم، وذلك من خلال إحتفالية صغيرة أو إلقاء محاضرة أو تجمع أو إيقاد الشموع أو إقامة الصلوات والقداديس أو كتابة المقالات ، وذلك لتذكير أبناء شعبنا العراقي بالحدث المؤلم الذي هز ضمائر شعوب العالم ولم تهتز شعرة واحدة من شوارب هؤلاء الجبناء أثناء إرتكابهم المجزرة.

وفي الوقت ذاته يكون إستذكار هذا الحدث المؤلم حافزاً ودافعاً لتوحيد ابناء شعبنا الكلداني بكافة مسمياته لرص الصفوف وتوحيد العمل الجماعي لتحقيق أهداف أمتنا الكلدانية وشعبنا الكلداني في ظل العراق الموحد وشعبنا العراقي البطل

المجد والخلود للعراق العظيم

الرحمة لشهداء قرية صوريا الكلدانية

الرحمة لشهداء الكلدان وشهداء العراق جميعاً

الإتحاد العالمي للكتاب والأدباء الكلدان

14/9/2012

إلى أجمل سيدة عرفتها من زمان
يوم كان الحب مقدسا 
كالموج ... كالطوفان
زهرة كنت 
من الياقوت والألماس والمرجان
***  
أه .. ياسيدتي
هلا قلت لي ماذا دهاك
حتى إعتد على النوم والنسيان
قولي لي 
متى ستستفيقين من سباتك 
وتنزعي عنك ثوب الخدر والخذلان     
ولتعودي من جديد عروسة 
يعشقها كل إنسان  
حتى الصم والبكم والعميان
***
آه ... ياسيدتي 
ياجميلة الجميلات  
كم أتمنى أن أراك مرة أخرى  
وفوق رأسك تاج التيجان 
وأن تغني لي شفتاك 
أجمل أغنية سمعتها  
بها كانت تزهر 
كل واحات الحب والإيمان 
وليلعب أطفالك في مروج 
ملئ بالأحبة وبشقائق النعمان  
وحتى تكوني للكل هوية 
وللعاشقين السكنى والعنوان 
في كل زمان ومكان   
مروجا لاموت فيها ولامقابر 
تزحف بإسم ألله والشيطان 
عروسة عفيفة الوجدان 
كدجلة الخير والخابور والزابان 
***
آه .. ياسيدتي 
كم وددت أن تصلي بعد موتي 
وأنت حرة 
من الترك والفرس والعربان
وليكن أبناءك كالحداد كاوا 
يحملون مشاعل الفرح والحب 
والتسامح والغفران 
فوق الجبال وفي السهول والوديان
وأن لايدينو بغير دين الحب  
دين المسيح الحي .. والقيوم والديان 
فلامجد لك بغيره 
فبه تبنى ألأوطان والإنسان  
***   
 
سرسبيندار السندي 
مواطن/ يعيش على رحيق الحقيقة والحق والحرية  
من اغرب ما يجري الان ان توقف رواتب تقاعدية وبموجب قانون يصدر لمصادقة الميزانية العامة فقوانين التقاعد عادة ما تتسم بالثبات لعلاقتها بتوفير سبل العيش لأسر تكون بأمس الحاجة لها في حين قوانين تصديق الميزانيات تخضع للتغيير تبعا لما يستجد من اوضاع تتعلق بزيادة الايرادات او المصروفات السنوية وقد صدرت المادة (40) من قانون الموازنة العامة للدولة لسنة 2012 بايقاف العمل باحكام المادة (3) والبند (ثانياً) من المادة (55) المعدلة بالمادة (8) من القانون رقم (15) لسنة 2012 (قانون التعديل الاول لقانون المحافظات غير المرتبطة باقليم رقم (21) لسنة 2008 ويعاد المشمولين باحكامها الى الوظيفة اذا كان قد استقال منها بعد نفاذ قانون التعديل المذكور ان لم يكن مشمول بقانون المسائلة والعدالة) وقد فوجئ اولئك المتقاعدين بقطع رواتبهم كليا وحتى ممن تتعدى خدمته (30) عاما في الدولة وانطبق عليه التعديل رقم (15) المشار اليه اعلاه وهم مؤهلين لمضمون ذلك التعديل من حيث التحصيل والدرجة الوظيفية ومدة الخدمة اضافة الى ان هناك عوائل استشهد معيليها بعمليات ارهابية ممن شملت بذلك التعديل وقد قيل في حينه بان الاسباب التي اوجبت صدور تلك المادة هي تدقيق اضابير مزورة تسربت من خلال المشمولين باحكامه وبهذا ينطبق القول (بان الاخضر يذهب بسعر اليابس) ويتساءل اولئك المتقاعدين عن الذنب الذي اقترفوه حتى تقطع رواتبهم فمسألة من هو شاب وليس لديه خدمة فلا ضير لاعادته للوظيفة أما المزورين فتسأل عن سبب تمشية اضابيرهم مجالس المحافظات التي صادقت على مضمون تلك الاضابير ومدراء التقاعد في المحافظات الذين لم تكن تدقيقاتهم على ما يبدو بمستوى ما يؤدي الى تنفيذ القوانين بدقة وما كان لتلك الاضابير المزورة لتنفذ لولا تهاون من تلك الجهات وليس من الصعب استمرار اولئك المتقاعدين باستلام رواتبهم التقاعدية واختزال الاضابير المزورة وإلغائها وهذا هو جزء مما يعاني منه شعبنا جراء الفساد المستشري وقد جرى تنزيل رواتب بعض اولئك المتقاعدين ضمن قانون تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث واصبحت منطقية تقريبا اما يتم التوجه بايقاف الصرف لتلك الرواتب كلياً ولمن بلغوا من العمر عتياً وشمولهم بمضمون البند (ثانيا) من المادة (55) من قانون المحافظات رقم (21) لسنة 2008 هو نوع من الانصاف حيث ان قسم من هؤلاء قد استشهدوا لكونهم اول من تصدى لقبول المسؤولية الادارية بعد التغيير مباشرة رغم تفاقم حالة الاضطرابات الامنية في العراق وعليه ضرورة اطلاق تلك الرواتب وبأسرع ما يمكن حيث لا يعقل ان تأتي قوائم المتقاعدين الشهرية وقد اشر ازاء أسماءهم بعلامة (صفر) ألا يتساءل المسؤولين كيف يتسنى العيش لتلك العوائل .

شفق نيوز/ أدانت رئاسة اقليم كوردستان، الجمعة، الفيلم الذي يسيء لشخص الرسول محمد، داعية إلى احترام المقدسات لجميع الاديان ونبذ العنف.

وذكر بيان صادر عن رئاسة الاقليم تلقت "شفق نيوز" نسخة منه "ندين كل اساءة بالمقدسات الدينية التي تسبب تجريحا  لمشاعر  الانسان وكذلك ندين اي تصرف ضد مقدسات واسس الدين الاسلامي".

وطالب البيان "الجميع باحترام المقدسات الدينية لجميع الاديان والابتعاد عن اعمال العنف التي تنافي اسس الدين والمقدسات الانسانية".

ويصور الفيلم الذي يمثل فيه عدد من الممثلين الذين يتحدثون بلكنة أمريكية واضحة، المسلمين على أنهم "دون أخلاق وعنيفون".

ويسخر الفيلم من خاتم المرسلين محمد، ويتحدث عن ممارسة الجنس مع أطفال وعن المثلية الجنسية، ويظهر النبي وهو يعاشر النساء ويتحدث عن قتل الأطفال ويشير إلى حمار بأنه "أول حيوان مسلم".

ولاتزال مناطق عديدة من العالم الإسلامي تشهد تظاهرات للاحتجاج على الفيلم الأمريكي، واحرق المتظاهرون الأعلام الأمريكية والإسرائيلية.

ع ب / ي ع

شفق نيوز/ ادان كل من برلمان اقليم كوردستان العراق واسقفية ابرشية اربيل الكلدانية، الجمعة، انتاج فيلم مسيء للاسلام ولرسول المسلمين، داعيين الى تعزيز اسس التعايش السلمي بين جميع الاديان في الاقليم والعالم.

وذكر بيان عن رئاسة برلمان كوردستان تلقت "شفق نيوز" "ندين بشدة المحاولات الجارية في الاستهانة بالدين الاسلامي الحنيف والرسول العظيم محمد عليه الصلاة والسلام، وان هذه المحاولات بعيدة عن المقدسات الدينية والتعايش معا ومحاولة فاشلة لخلق الصراع بين الاديان".

واضاف البيان "ندين بشدة محاولات هؤلاء الاشخاص الذين يحاولون من خلال الافلام والفن الاستهانة بالرموز الدينية المقدسة وتجريح مشاعر الانسانية والمسملين لان الدين الاسلامي دين التسامح والتعايش معا والعدالة وندين ايضا كل رد فعل يؤدي الى العنف".

وتبع البيان "نجدد دعمنا على حماية التعايش الاخوي بين جميع الاديان والمكونات في اقليم كردستان ومن الضروري ان يحترم الجميع الدين ومقدسات الاخرين والابتعاد عن ردود الفعل العنيفة التي هي بعكس مباديء الدين والانسانية.

من جهته قال المطران بشار متي وردة رئيس اساقفة ابرشية اربيل الكلدانية في رسالة مكتوبة تلقت "شفق نيوز" نسخة منه "بمشاعر الاستهجان والاستنكار تابعنا بنأ الاساءة البغيضة الموجهة اليكم من خلال انتاج الفيلم المسيء الى الرسول محمد، وفيه اهانة صريحة لايمانكم وهذا ما نرفضه صريحا".

وأوضح متي "اننا في الوقت الذي نرفض فيه مثل هذه المواقف البغيضة، ندعوا الجميع الى توحيد الكلمة والمواقف ضد كل من يحاول اهانة الناس بسبب ايمانهم ونشد الايادي متكاتفين اخوة نواجه معا الاصوات الناشزة التي تسعى الى ابعاد الله عن حياتنا".

ع ب / ي ع

بتاريخ 10 -9- 2012 م وصل السيد سركون لازار وزير البيئة العراقي الى العاصمة النرويجية - اوسلو، حيث تم استقباله من قبل سفيرة العراق في النرويج السيدة سندس عمر علي كما كان في استقباله السيد لاسي سيم المشرف على شؤون الشرق الاوسط في الخارجية النرويجية . وبتاريخ 11 -9- 2012 حضر السيد سركون لازار وزير البيئة العراقي، وقائع المؤتمر الخاص بالالغام والقنابل العنقودية . وقد افتتح المؤتمر وزير الخارجية النرويجي تخللتها القاء كلمات لبعض الدول، ومنها كلمة السيد سركون لازار حيث قال بان العراق يسعى للحصول على دعم ومساندة النرويج والمؤسسات الدولية في سبيل التخلص من الالغام والمقذوفات الحربية التي خلفتها الحروب العشوائية للنظام السابق، والتي تلوث بيئة  العراق وارضه وتؤثر كثيراً على الانسان العراقي.

 

وقال السيد امير علي الحسون المتحدث الرسمي ومدير عام دائرة التوعية والاعلام البيئي ان وزير البيئة الذي يقوم بجولة في عدد من الدول الاوربية مثل العراق في مؤتمر اتفاقية اوسلو للحد من استخدام القنابل العنقودية الذي يشارك فيه اكثر من مئة دولة موقعة على الاتفاقية الدولية. واشار  الى ان السيد سركون بحث خلال لقاءاته مع الشركات العاملة في مجال رفع الالغام سبل الدعم والاسناد التي تبذلها وزارة البيئة لأجل تخليص العراق من الالغام والمقذوفات الحربية.

 

جدير بالذكر بان العراق وقع على اتفاقية اوسلو واتفاقية اوتاوا في اطار سعيه الجاد للتخلص من ملايين الالغام والمقذوفات الحربية التي خلفت الاف الضحايا على مدى العقود الاربعة الماضية.

 

وبتاريخ 12-9 قام السيد وزير البيئة في بزيارة مقر منظمة الخضر الاوربية الكوردستانية، حيث تم استقباله من قبل السيد هندرين نعمان مدير المنظمة. وخلال الزيارة تمت مناقشة المشاكل البيئية في المنطقة عامة والعراق خاصة وسبل التعاون والتنسيق بين الوزارة والمنظمة لخدمة العراق واقليم كوردستان - العراق. كما طرح السيد مدير المنظمة فكرة عقد مؤتمر بيئي عراقي في اوربا وفي مقر البرلمان لمناقشة المشاكل البيئية التي يعاني منها العراق خاصة والعالم بصورة عامة. ومن جانبه اعرب السيد الوزير عن سروره وامتنانه بوجود منظمة بيئية في المهجر وتمكنهم من اثبات وجودهم في العديد من الدول الاوربية.

 

كما عقد السيد وزير البيئة العراقي  اجتماعاً مع ممثلي الاحزاب والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني العراقي، وقد حضر الاجتماع السيد هندرين نعمان ممثلاً عن منظمة الخضر الاوربية الكوردستانية.

 

 

 

منظمة الخضر الاوربية - الكوردستانية.

 

http://www.green-kurd.com/

  

الجمعة, 14 أيلول/سبتمبر 2012 23:28

غزوة بني غازي - د آلان كيكاني

يمكن للمرء القول أن بني غازي كانت قد استحالت إلى أطلال ينعق البوم على خرائبها لولا أن حماها حلف النيتو بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية من شر معمر القذافي في وقت عصيب جداً من تاريخ هذه المدينة . هذا الحلف الذي قصف من الجو قوة هائلة للقذافي وهي تغزو بني غازي وعلى بعد فرسخ منها تريد أن تدك المدينة المتمردة على عقيدها المجنون وتحولها أثراً بعد عين .

واستمر النيتو بقصف قوات معمر القذافي حتى تمكن الثوار الليبيون من إلقاء القبض على العقيد  وأعدموه على قارعة الطريق بطريقة بشعة , بل ودسوا الخازوق في مؤخرته , دون محاكمة , ثم نصبوا جثته في سوق في مصراته ليبصق عليه الرائح والغادي من أهل المدينة التي دمرها القذافي بدباباته ومدافعه وطائراته تشفياً منه . وعليه فإن الفضل الأكبر في التخلص من النظام في ليبيا يعود إلى النيتو الذي لولاه لكان العقيد يقصف القرى والبلدات الليبية بحمم صواريخه حتى هذه اللحظة . وكان من المفترض أن يقدر الليبون ذلك ويحمدوا حلف النيتو على فضله وجميل صنيعه كما يشعر أهل البوسنة والهرسك بفضل الولايات المتحدة عليهم وعرفانها لقيامها بضرب الجيش الصربي الذي كان يرتكب المجازر بحقهم , إلا أن الأعراب ليسوا فقط أشد كفراً ونفاقاً كما ورد في القرآن الكريم , بل هم أيضاً أشد نكراً للجميل وأقل التزاماً بالعهود والمواثيق  فقد أقبلوا على قتل السفير الأمريكي يوم الثلاثاء الماضي لا لذنب ارتكبه ولا لخطأ اقترفه بل لمجرد أنه ينتمي إلى دولة قام أحد مواطنيها السفهاء بإنتاج فلم ركيك عن نبي الإسلام محمد بغية الاشتهار ,  متجاوزين النص القرآني الصريح والواضح الذي يحرم قتل النفس بغير حق . وفي ذلك يقول الله تعالى في القرآن الكريم ( من قتل نفساً بغير نفس فكأنما قتل الناس جميعا ) . ويقول محمد صلى الله عليه وسلم : اجتنبوا السبع الموبقات ... إحداهن قتل النفس التي حرم الله .

هو استئسادٌ , إذن ,  أن تهاجم سفارة أقوى دولة في العالم وتقتل سفيرها ,  بل هو تماد وطغي وبغي أملاه وعززه الانتصار على القذافي , فسحق هذا الرجل المتفرعن منذ أكثر من اربعة عقود يبدو أنه زرع في نفوس الثوار الليبيين شعوراً  بضخامة الذات وأوهمهم بامتلاكهم لقوة مفرطة وربما مدعومة من قوة الله عز وجل الخارقة التي تتجاوز كل الحدود , وإلا كيف تجرأ هؤلاء على غزو السفارة الأمريكية في بني غازي وقتلوا سفيرها  ونفر من زملائه وهو  الذي كتب على صفحته الشخصيه قبل مقتله بساعات أنه يشعر بالسعادة لأنه يشارك الليبيين في بناء بلدهم بعد زوال الحقبة السوداء من تاريخ ليبيا ؟

لا شك أن ليبيا ستكون الخاسر الأكبر جراء هذا العمل الإجرامي وكذلك الشعب السوري الذي يهمه نجاح التجارب الديمقراطية في دول الربيع العربي . وأن الرابح فيه هو نظام بشار الأسد الذي ومنذ انطلاقة الثورة السورية يحاول تخويف الغرب - الذي يهمه كثيراً أمن إسرائيل - من شكل نظام الحكم القادم في سورية فيما إذا تخلى هو عن السلطة للمعارضة  وإيهامهم أن المنتفضين ضد حكمه هم إرهابيون إسلاميون يريدون إقامة حكم إسلامي متطرف في البلاد .

الطيش والتهور والسلوك العنيف والخطوات اللامحسوبة هي سمة التيارات الدينية المتطرفة التي تحمّل نفسها مهمة الدفاع عن الله ورسله وكتبه على سطح الأرض , لذلك هي تجلب الأزمات لحكوماتها أينما وجدت , ومن الواضح أن قضية مقتل السفير الأمريكي سوف لن تمر على الليبيين مرور الكرام وسيدفع الليبيون الثمن باهظاً , إن لم يكن بالعصا , فبمليارات الدولارات من ثروة الشعب الليبي المنهك سلفاً من آثار الحرب المدمرة التي وضعت أوزارها للتو , وخاصة أن تاريخ ليبيا حافل بمثل هذه المواقف , فقبل بضع سنين دفع القذافي عن فعله الإرهابي المشين المتمثل بإسقاط الطائرة الأمريكية فوق لوكربي ومقتل جميع ركابها المائة والسبعين , دفع مليارات الدولارات كديّات لأسر ركاب الطائرة . ويبدو أن لغة العصا هي التي ستطغى هذه المرة على اعتبار أن السفن الحربية الأمريكية في البحر الأبيض المتوسط بدأت بالتحرك صوب الشواطئ الليبية .  فهل سنشهد قريباً غزواً أمريكياً لبني غازي كما غزا البني غازيون سفارتها ؟

لا تحتاج الى عالم اجتماع لتعرف ان المشكلة الكردية في العراق ليست مشكلة عسكرية ولا امنية، وانما تنشأ بسبب اختلافات ثقافية تاريخية، اقتصادية اجتماعية وحتى جغرافية، في داخل الجسد العراقي، وبذلك فهي تحتاج الى القليل من التروي والدراسه.
الا ان القادة العراقيين لم يعاملونها طوال تاريخها الا بالسلاح، بسبب سيادة المنطق العسكريتاري، وهوس "الاخضاع بالقوة" الذي دائما يعتبره السياسيون في العراق هو المفتاح لحل جميع المشاكل.

تاريخيا، فان استخدام القوة العسكرية لم يفلح في حل هذه المشكلة، مرض العراق المزمن، منذ ان ضمت بريطانيا منطقة كردستان الى العراق في العام 1925 الى اليوم، مرورا بكل تقلبات العهدين الملكي والجمهوري، حتى تطورت الى غدة سرطانية تهدد بالعدوى مختلف مناطق جنوب وغرب العراق.

ولم يستفد القادة في العراق من دروس وعبر الماضي، ومن فشل الحل العسكري، والخطط الذي تقدمها ادارة السيد المالكي اليوم لا تعدو كونها تكرار لنفس السيناريو، والمحاولات القديمة الجديدة الفاشلة.
كان الاجدر بادارة السيد المالكي ان تقدم دراسة لهذه القضية تعتمد على نظرة متحضرة وبالاستفادة من تجارب الشعوب المتعددة الثقافات وطريقة حل المشاكل الادارية بصورة سلمية. الا انه (السيد المالكي) فضل استمرار النهج العسكري الفاشل، وطرحه بدون بدائل سلمية، او محاولة استمالة الشعب الكردي بخيارات ثانية، وهو خطأ تاريخي من شأنه ان يقود الى الكسر.
ليس هذا فحسب، فقد وصل الامر بالسيد المالكي، في لعبة كسر العظم التي ينتهجها مع كردستان الى تعيين احد المجرمين المعروفين بعدائهم الشخصي للاكراد، كقائد لعمليات دجلة في المنطقة، والذي سبق وان عمل تحت امرة الديكتاتور السابق صدام حسين في كركوك، في ترحيل العوائل الكردية من المحافظة كجزء من عملية التطهير العرقي الذي كان يمارسه النظام انذاك، وفوق ذلك فهو من المشاركين في عمليات الانفال تحت امرة علي حسن المجيد (الكيمياوي).

كان من الافضل لو منح السيد المالكي نفسه فرصة خمسة دقائق لمراجعة تاريخ هذه القضية، وسلسلة تطورها.
فلو القى نظرة تاريخية بسيطة، لوجد ان مطالبات الكرد لم تتجاوز في بداياتها السماح لهم بفتح المدارس باللغة الكردية، الا ان الرد العسكري ايام العهد الملكي دهور الامور مما صعد مطاليب الكرد الى تشكيل وحدات ادراية خاصة وتعيين ابناء المنطقة في المناصب الادارية.
ولم تنجح الاجراءات العسكرية بالقضاء على المقاومة الكردية، التي تنامت بعد ذاك، بل زادت المطاليب الى حكم ذاتي.
وجابهتها الحكومة ايضا بالقمع العسكري فارتفعت المطاليب الى نظام فيدرالي، وفي كل مرة كان يزداد عدد المتطوعين البيشمركة من جهة، ويزداد الشعور بالغبن، ويغذي الوعي الجماهيري في كردستان من جهة اخرى.

وكان المؤمل من الحكومات العراقية الثلاث التي تعاقبت بعد 2003 ان تقدم ورقة عمل مفهومة لحل هذه القضية المستعصية، الا انها فوتت فرصة الحل بسبب قصور الفهم المزمن لدى الساسة في بغداد.
اما المنطق العسكري الذي ينتهجه السيد المالكي، ومن نظرة سطحية للتاريخ يتضح انه لا يجابه سوى الفشل، ومن دراسة كل هذه التغيرات في موازين القوى فان مراهنة السيد المالكي على (عمليات دجلة) لن تقود في حالة شنت الحرب الا الى واحد من احتمالين:
النصر، وهو احتمال سيئ، فعلى ضوء الاحباط من التفاهم مع المركز، بعيدا عن السلاح، سوف تدخل القضية الكردية في مرحلة جديدة، وسترفع القيادات الكردستانية شعار "الدولة الكونفيدرالية"، وتلقى المطاليب الجديدة بلاشك الدعم والزخم الجماهيري، الذي يزيد من تعقيد الامور.
اما الاحتمال الثاني، اي الفشل العسكري فانه يقود الى انتزاع الكرد لبقية المناطق "المتنازع عليها" بالقوة.
وفي كلتا الحالتين فان عمليات دجلة لن تقود الا الى تعميق الجراح، ولن تكون الى خطوة اخرى على طريق تمزيق العراق.

لذلك فمن الافضل للدولة العراقية، من اجل تامين مستقبلي لخارطة العراق هذه ان تقوم بدراسة هادئة للوضع، بالاستفادة من خبرات الدول التي قدمت تجارب ناجحة وعملية في ادارة البلدان المتعددة الثقافات، كالهند، ماليزيا، جنوب افريقيا، وليس اللجوء للقوة، وتكرار سياسات التصعيد الكارثية، فتلك الدول حققت نموا اقتصاديا بلا ثروات طبيعية، بفعل الاستقرار الاجتماعي، الذي انعكس الى استقرار سياسي، لم يحققه العراق الغني، بفعل النهج العسكريتاري.

قبل ذلك عليه ان يعي ان المشكلة الكردية في العراق ليست عسكرية ولا امنية، وانما تنشأ بسبب اختلافات ثقافية تاريخية، اقتصادية اجتماعية وحتى جغرافية.
وقبل ذلك عليه ان يعي ان الحل العسكري لن ينجح في القضاء على تطلعات الشعوب، وان تشكيل الافواج والفرق الخاصة، على غرار (دجلة) لن يقود الا الى المزيد من التمزيق.. وان كنت اشك في ان بامكان السيد المالكي ادراك ذلك، فالرجل يبدو مصرا على الحل العسكري!؟

الجمعة, 14 أيلول/سبتمبر 2012 21:00

مهرجان صحيفة(صوت الشعب) ال66 في فيينا

احتضنت حدائق البراتر في مدينة فيينا للمرة ال66 مهرجان صوت الشعب الجريدة المركزية للحزب الشيوعي النمساوي ,تتحول هذه الحدائق كل عام الى الى ملتقى اممي يساري كبير ,حيث تتعانق جريدة صوت الشعب شقيقاتها من مختلف القارات لتعلن بدأ المهرجان الجديد وتقام على مدى يومين فعاليات حافلة ومتنوعة ندوات سياسية وفكرية وثقافية عروض مسرحية حفلات موسيقية والعاب رياضية ومسابقات  الشطرنج والعاب ترفيهية للاطفال .

على منصة الندوات اقيمت 12 ندوة تناولت قضايا مختلفة (مستقبل اليسار الاوربي ,الازمة المالية في الاتحاد ,الديمقراطية والمرأة وقدم سفراء كل من جمهوريات كوبا وفنزولا ندوة بعنوان طريق الاشتراكية في امريكا اللاتينية,كما احيت 12 فرقة موسيقية الحفل .

وشاركت طريق الشعب وريكاى كوردستان في المهرجان واكتض الجناحين بسيل كبير من الزوار طيلة ايام المهرجان,وعلى هامش المهرجان جرت مجموعة من الزيارات واللقاءات مع ممثلي الاحزاب والمنظمات السياسية والجماهيرية حيث زار الجناح الدكتور ميركو فاسنر سكرتير الحزب الشيوعي النمساوي والوفد المرافق له ,ووفد من اليسار الاوربي مكون من الرفيق كيلس كاسميس عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفرنسي والرفيق جورج كاراتسيوبانيس عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اليوناني والرفيقة ارينه فيليب عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي النمساوي وكذلك ممثلين عن كوبا باراكواي شيلي واليسار الالماني وعن حزب توده الايراني والاتحاد الوطني الكردستاني وحزب العمال الكردستاني ب ب ك وحزب الديمقراطي الكردستاني في ايران وجمعية الاكاديميين العراقيين في النمسا وجمعية الايزيديين في فيينا وجرى تناول اخر المستجدات والتطورات على الساحة   العراقية والكردستانية.

نيازي المزوري

!
لم أستغرب من الأسلوب التهجمى غير الحضارى للمدعو مير عقراوى و هو يرد على مقالة لى نشرتها لى مشكورة صوت كوردستان الغراء تحت عنوان ( النبى محمد يرمى الزانى و الزانية بالحجر)، أقول لم أستغرب لأن ضربات المقالات الأخيرة كانت قد أفقدته مسبقا صوابه و رشده فجعل يترنح و يرمى بإتهاماته لى يمينا و شمالا دون دليل لدرجة انه بات لا يعى من هول الضربات ما يقول!!  قلنا له ( أنا مع عدد من الأخوة الكتاب المعلقين) بأن لا يتهجم على شخص الكاتب لأن ذلك دليل ضعف و عجز، بل يركز على المحتوى و المضمون.  لكن تلك  المناشدات و النصائح ذهبت أدراج الرياح العاتية التى عصفت برأسه الممتلئ بالخرافات و الأساطير القرآنية و الآيات التى تفضح بنفسها الفكر الظلامى و السلوك اللاإنسانى لأسياده الذين فرضوا دينهم اللاسماوى بالسيف و الرماح على شعوب المنطقة و على شعوب الجزيرة العربية نفسها، و ما غزوات النبى محمد نفسه و إباحته لنفسه دماء و أرواح الناس كافة ما لم يشهدوا بأنه رسول من الله إلا جزء يسير من تاريخ حافل بالعنف و الدماء و البطش بالشعوب و إستعمار البلدان و الإستيلاء على خيراتها بإسم الله تحت يافطة الجهاد لنشر دينه*!  هذه المرة، إستعان هذا المير بأساليب البعثيين المخابراتية الإرهابية فى مخاطبة من لم يكن يسير فى تيارهم و ينخرط فى حزبهم، بعبارات مثل ( نحن نعرف ماذا تفعل و بمن تلتقى!! هناك أقوال وصلتنا عنك!  ترى الحزب يدرى كل شئ عنك!!)  و هو أسلوب ينطوى على ( تهديد مبطن خبيث) هدفه وضع الخصم المخالف فى موقف الخوف و التشكيك بنفسه حتى يثبت لهم براءته و يسلم لهم أمره! إنه أسلوب لا يأتيه إلا من فى نفسه خبث و لؤم و حقد و يعكس كالمرآة الصافية فكره الهش القائم على الإرهاب و البطش بالمخالفين بلا أدنى شفقة بدلا من الإستماع اليهم و الحوار معهم بإسلوب راقى متمدن.  يقول المدعو مير عقراوى ( علما إن هذه الغايات هي معروفة لدينا جيدا ) دون ان يقول للقراء ما هى هذه الغايات التى يعرفها جيدا!  و لماذا أبخلها علينا و إحتكرها فقط لنفسه و لإخوانه من كهنة الدين الذين يشاطرونه آراءه السقيمة و أفكارك الظلامية؟ إذن هنيئا لكم بعد ان أصبحت  لديكم فكرة واضحة عن غاياتى فى كتاباتى عن جرائم سلفكم غير الصالح؟ 
فى رده المتشنج على الرواية التى ذكرتها فى مقالتى، نقلا عن تفسير الطبرى فى تفسيره للآية 44 من سورة المائدة، لم يأت مير بشئ جديد أو مخالف للرواية التى ذكرتها فى المقالة، عدا أنه إلتقط من بين عدد كبير من الروايات المتشابهة التى رواها الطبرى، رواية واحدة فيها عبارة إضافية هى قول اليهود( فإن أفتانا بِفُتْيَا دون الرجم قبلناها وآحتججنا بها عند الله وقلنا : نبي من أنبيائك )  وجعلها قضيته الكبرى فى مرافعته الفاشلة و ذلك بإتهامى بعدم الأمانة فى النقل مع أنه هو الآخر لم ينقل للقراء باقى الروايات واحدة فواحدة، فهل يعتبر نفسه ايضا لم يكن أمينا فى النقل لأنه لم ينقل جميع تلك الروايات التى جاءت على 162 سطر بحروف من الحجم الصغير؟!  و الأهم من هذا هو أن الرواية التى نقلها مير عقراوى تؤكد هى الأخرى على ان النبى محمد أمر فعلا برجمهما بالحجر، فأين الخلاف؟ و هل إستطاع أن يفند الروايات التى إستندت عليها لإثبات أن النبى محمد أمر برجم الزانى و الزانية، و أنه شارك فى هذه المناسبة او غيرها بنفسه برمى الحجر!  إذن ما الذى حققه مير فى مرافعته الطويلة المملة المتشنجة لنفى حدث الرجم الوارد فى رواية الطبرى؟  لا شئ البتة، بل إضطر بعد هذا الفشل الى إعتبار روايات الطبرى و البخارى و الترمذى و إبن كثير ( هو الآخر نقل رواية الرجم فى تفسيره للآية المذكورة ) كلها باطلة و مختلقة ملتجئا بشكل يائس الى كاتب إسلامى معاصر هو الشيخ محمد علي الصابوني المولود عام 1930 (!) لتفنيد روايات أئمة علماء الحديث و التفاسير فى محاولة فاشلة أساسا، ذلك لأن الينابيع الأولى الصافية النقية للفكر الإسلامى تتمثل فى كتب التراث الإسلامى الأصيل وحدها و هى المعين الأوحد  المعتمد عليه فى البحوث و الدراسات الأكاديمية لمعرفة القرآن و علومه و تفاسير آياته الى جانب الحديث و علومه.  فمن أين جاء الشيخ الصابونى بمصادره التى إعتمد عليها ليتوصل الى نفي روايات متواترة نقلها و رواها علماء المسلمين الأوائل الذين لولا جهودهم الجبارة ما كان هنالك أصلا شئ إسمه الشريعة الإسلامية، و هل كان بوسع أحد اليوم معرفة أسباب مجئ الآيات لولا هذه الروايات؟ أقول لمير عقراوى، كونك خريج مدارس الشريعة الإسلامية ليس معناه انك مخول و مؤهل بأن تلغى على هواك تفاسير الآيات و الأحاديث و الروايات التى جاءت على ألسنة اصحاب النبى محمد الذين عايشوه و صاحبوه و رافقوه فى حله و ترحاله من أمثال ابى ذر و قتادة و ابى هريرة و أنس و عمر بن الخطاب و إبنه عبالله و غيرهم. تلك الروايات التى نقحت و صححت من قبل كبار علماء المسلمين الأوائل، ثم دونت فى كتب و مجلدات أصبحت تراثا للفكر الإسلامى و مفخرة للعالم الإسلامى، و تأتى انت فى آخر الزمان لتلغيها هكذا ببساطة بجرة قلم لمجرد لأنها لا تعجبك؟ حدث العاقل بما لا يعقل!!
أخيرا و ليس آخرا، لم أزعم نفسى كاتبا محترفا فى يوم من الأيام، و كل ما أفعله هو أنى أقرأ كتب التراث الإسلامى و أستخرج منها الروايات و الأحاديث التى أحتاجها فى المواضيع التى أكتبها بأسلوب الهواة و لم أزعم يوما ما بأنى كاتب محترف.  و إذا كان هنالك من يعجبهم من القراء و المعلقين المواضيع التى أكتبها و يسجلون إعجابهم و تشجيعهم لى، أقول هذا كرم منهم و هو وسام أعتز به و أشكرهم سلفا، و أعدهم بأن أكون عند حسن ظنهم و أكشف المزيد من دموية السلف الطالح و جرائمهم بحق الإنسان سواء فى الماضى او حاضرا ، و أن لا أخشى فى ذلك لومة لائم حاقد!! 
كه مال هه ولير
* صحيح البخارى-كتاب الإيمان- الحديث "أمرت ان أقاتل الناس حتى يقولوا لاإله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله "  

 

 

شهادات عن الشهيد عادل سليم :

 

    *الى الشهيد عادل سليم :     
 
یا عادلا ، يا سندا للعدالة
      ياماءا في القلب زلالة
أسمك وكدك مع توالي السلالة
خالد ، للكفاح رمز ودلالة

 

  ...         ...          ...


أغتالوك بكأس سم مدسوس بالعسل

خلدت وتركت على شاكلتك من نسل ....

 

                                                  (   دلزار ) 

 

*في ذكرى استشهاد المناضل الغيور ورجل المهمات الصعبة الرفيق عادل سليم ، اقول ان ما كتبه عنه الشاعر الجميل (أحمد دلزار ) يدل على ولوج القائد ابو شوان في افئدة اصدقائه ومعارفه ورفاقه .كان رفيقأ ونبيلأ وشهمأ ومحبأ للجميع . وكان لشخصيته الاثر الكبير على كل من تعامل معه وانا احدهم  ولديه ثقافة واسعه والماما باوضاع المنطقة السياسية , لهذا كان النظام الدكتاتوري يحسب له الحسابات الدقيقة ويراقب تحركاته  ويهاب شجاعته واصراره على مبادئه وافكاره ....تحية لك ايها الشهيد المقدام وستبقة ذكراك عطرة وطيبة ابدأ .

                                                                                     (  جورج منصور )



 

لرجل الكبير الذي اسمه (عادل سليم ) التقيته كرئيس لوفد الحزب الشيوعي الى بلغاريا في عام 1976 و ترك في نفسي انطباعات لا تنمحي بهدوءه و تواضعه و ذكائه و بلغته الرائعة التي عكست : كم هو صادق و مخلص هذا الانسان... لو ان عادل سليم عاش حتى الان لكان بكل تأكيد طودا شامخا بوجه الفساد و انحطاط الانسان و لرفض السياسة المنقطعة عن الاخلاق .

                                                                                                               ( منير العبيدي )

 

 

*اسم عادل سليم سيبقى في ذاكرة الناس , اتذكر حين أستشهد في عام 1978 كان أحد رفاقنا من التنظيم الفلاحي في اقصى ريف العمارة ينتظر مولدأ وحين ولد سماه ( عادل ) تيمنأ بذكرى الشهيد وكان قد سمى أبنأ أخرله بـ(فكرت ) تيمنأ باسم الشهيد فكرت جاويد ...هكذا كان العراق ... الفلاح لايفرق بين عادل سليم ومحمد الخضري او ستار خصير ....كلهم أبطال وهبوا حياتهم من اجل قضية عادلة : حرية الانسان وكرامته وانسانيته ....

                                                                                                                 ( علي بداي )

 

    *اذكر في أيام طفولتي وشبابي كان يتردد اسم الشهيد عادل سليم على لسان ابي وأمي واخواني لدرجة انني أحببته دون ان أراه ولو لمرة واحدة ...

فكيف بافراد عائلته وأولاده وأصدقائه ورفاق دربه ان لايكونوا فخورين به و     بذكراه المجيدة ....

 

                                                                                                                 ( كاوة خورشيد )

 

 

 

*      عادل سليم هو مثالنا الذي نقتدي به وانه خالد بيننا ونستقي من عطائه ونضاله في اليوم عشرات المرات ...فانه لم يمت بل محفوظأ في قلوبنا وفي قلب الامة , وانا مع الاحتفال بيومه لانه يوم الشرف وخاصة في هذه الايام التي ودع الشرف كثير من القادة ....

                                                                                                   ( نهاد القاضي         )

 

                                                             

 

*اتذكر الشهيد عادل سليم جيدأ , حينما كنت التقيه في مقر الحزب باربيل قبل سفري الى الاتحاد السوفيتي عام 1974 ... الشهيد الخالد عادل سليم نموذج ساطع للمناضل العنيد والواثق من صحة وسلامة سلوكه وفكره ونهجه وقيمه السامية ! كان حقأ ( واثق الخطوة يمشي ملكأ ) وهل يمكننا نسيانه ...؟

                                                                                                                  ( شيرزاد شير)

 

 

    * عرفت عادل سليم  عن قرب وكان مسؤولي في العمل الحزبي منذ أواخر 1958 الى اواسط 1961 حيث تم نقلي وظيفيا الى بلدية الحلة - كان مناضلا صلبا ووطنيا مخلصا بكل معنى الكلمة - دمث الاخلاق - نقي السيرة - محبوبا لدى كل من يعرفه - صريحا وأمينا على كل اسرار الحزب - أنا أعتقد بانه قد اغتيل مسموما بقدح شاى أو قهوة في مديرية أمن كركوك عندما كان يراجعهم لاجل اطلاق سراح بعض الموقوفين الشيوعيين لدى امن كركوك - وقبل ذلك في عام 1974 وعند مناقشة مشروع قانون الحكم الذاتى في بغداد بحضور المجرم صدام ناقشه وصدام اشار اليه وقال ( الرفيق عادل سليم يقول .......!! ) وهذه الاشارة كانت بمثابة اعطاء الضوء الاخضر للقضاء عليه ....

وفي كركوك كما اشرت انفا كان معه احد رفاقه ومات منذ بعض سنوات ,انا في قناعتي الشخصية كان هذا الشخص على علم بعملية التسميم ...........

وتأملوا ايَضأ تقارب اسمه الحقيقى لفظا ومعنى مع الاسم المستعار للرفيق الشهيد ( سلام عادل) الذي اعدم على يد القتلة البعثثين في 31 / 3 / 1963         .

     طابت ذكراك ايها المناضل الشهيد ذو القلب الطيب واللسان الصادق الصريح والمدافع عن الفكر التقدمي الثوري  ......

لك المجد .                                                                                                                                                                                                                                               (عمر فرهادي    (

 

 

* إستطاع عادل سليم وببراعة فائقة أن يترك تأثيراته الواضحة و المهمة والعميقة في تاريخ نضال الشعب العراقي والكوردستاني وعلى مجالات الحياة بشكل عام  وخاصة على الحزب الشيوعي العراقي  .... إن من ابرز     الصفات     التي تميز وعرف بها  الشهيد عادل سليم منذ طفولته فطنته وذكاءه الشديدين، أضف إلى ذلك جديته في كل محطات حياته، كان مقداما سريا جدا ملتزما في مواعيد عمله بشكل لاتوصف ،وايضأ   شجاعته وصدقه وحبه لاهله واصدقائه ورفاقه ووطنه وشعبه وتفانيه في سبيل رفعته إضافة إلى ما كان يتمتع به من البساطة والتواضع , والشواهد على ذلك عديدة و لا يتسع المجال لذكرها بهذه العجالة ... وان الأشخاص الذين التقوا  بالشهيد لا يزال منهم أحياء يتذكروا تلك الصفات النبيلة  بتفاصيلها ....

عادل سليم هذا الإنسان الذي يبقى حياً  في ذاكرة التاريخ وعلى صفحات الأيام بما قدم من أعمال جليلة ومآثر كبيرة ونجاحات عظيمة لعامة الناس ولاربيل ولاهلها الطيبين ..... وظلت قدماه الواثقتين تسير في الطريق المستقيم الى اخر لحظة من حياته .... حيث استشهد بيد البعثيين وهو يؤدي واجبه الحزبي في مدينة كركوك .....
                                                                                                 (مصطفى الحاج  سليم  )

 

*عادل سليم , انسان متواضع وسياسي محنك وشخصية محبوبة  ...كنت قد عرفته قبل أن ألقاه، فأنا وكثيرون من أبناء جيلي تتلمذنا على أفكاره، فله بصمة كبيرة في تشكيل وعينا وثقافتنا، وستكون له هذه البصمة أيضاً، في الأجيال القادمة.

فهو رمز وطني ومعلم من معالم اربيل  الباقية، فقد جمع في شخصيته الوعي والفكر، وأكد بمواقفه الشجاعة بان الكلمة أقوى من الرصاصة، وأقوى من البندقية. وإن محاولات اغتياله لم تكن اغتيال جسده، بل كانت اغتيال فكره  الذي نذره لابناء شعبه ووطنه . وهو الإنسان الملتزم الذي بدأ حياته بموقف وانتهت حياته بالموقف ذاته. ومن الصعب جداً أن نرى سياسيأ  ينذر حياته لموقف لم يتبدل أو يتغير، فهو نموذج للشيوعي الملتزم المقاوم .

إنَّ المبادئ التي ناضل من أجلها عادل سليم ستبقى في نفوس الوطنيين الاحرار ، وإنَّ الأصلاء سيواصلون الطريق ذاته .....                                                                                             

                                                                                                     ( حضر عبدالله حضر )

 


*نم قرير العين نم
يا ايها الجبل الاشم
نم فالنوم حتم
ومصيرنا يوما ننم

ما جئت ارثيك
وهل ترثى الشهامة والشيم
ما جئت ارثيك
وهل ترثى المروءة والقيم
ما جئت ارثيك
وهل يرثى عاليا غاليا علم
ما جئت ارثيك
 

وهل لمثلي في رثائك فم
يا من عكرت صعابها وطويتها
ومشيتها قمما قمم
ما تكاسلت عن واجبا
اخلصت اوفيت القسم
 نم قرير العين نم …..

 

                   (عبد الرضا حمد جاسم )

                                                                                                                                                                                                                                              

                          

نبذة مختصرة عن حياة ونضال الشهيد عادل سليم :

 

ولد عادل السليم في بيت كبير في اربيل ـ محلة خا نقاه، في 15 كانون لاول سنة 1926 , كان والده الحاج  سليم تاجرا للاقمشة وخبيرا بمعرفة انواع التبوغ وتصنيفها وكان تاجرا معروفا على صعيد عموم كوردستان حيث كان يتعامل بوقت مبكّر مع التجار من دول اخرى، من تركيا , لبنان , سوريا , ايران وغيرها، الذين كانوا عندما ياتون لأنجاز اعمالهم الى اربيل، يبقون عنده في داره الذي يتّسع للضيوف والواقع وسط مدينة اربيل  .....,

في عام  1933 دخل  عادل سليم  المدرسة المظفرية الابتدائية واكمل الدراسة فيها ثم انتقل الى المرحلة المتوسطة و الثانوية , ويشهد اقرانه على ذكائه واجتهاده حتى اعفي من اداء الامتحانات النهائية للصف الرابع الثانوي وارسل تقديرا له مع عدد من الطلبة الاوائل الى مصيف سرسنك لقضاء 20 يوما على نفقة الحكومة في حينه....................                                         

1941      1942 بداية الحياة السياسية  ...

انخرط المناضل الوطني عادل سليم مبكرا وبنشاط في صفوف الحركة السياسية الكوردية  منتميا  اولا الى  منظمة﴿  دار كه ر ﴾ والتي تعني (الحطاب ) باللغة الكوردية ... الذي كان اسماً لمنظمة قومية ظهرت في عام 1937  وكانت هيئتها المؤسسة تضم كلا من( مصطفى العزيزي، فتاح ورستم جبار( من اربيل ) , و الشاعر يونس رؤوف ( دلدار ) من ( كويسنجاق ) اضافة الى موسى عبد الصمد( من اربيل) ابن عمة والدي عادل سليم) الذي  كان له اثر سياسي  كبير على الوالد، بحكم علاقته الوثيقة به، حيث كان يتحدث معه بثقة في قضايا سياسية ممنوعة . . لتوفر الثقة والصداقة بينهما علما انه كان يكبر الوالد بثماني سنوات وكان  اكثر وعيا آنذاك من الوالد بقضايا السياسة بحكم علاقته مع اشخاص عرفوا بالروح الوطنية، من داخل وخارج اربيل .

لقد اثر  المرحوم (موسى عبد الصمد )على والدي وكان يعطيه الادبيات والجرائد والمجلات وبالتالي كسبه للمنظمة آنفة الذكر في اربيل  في زمان كانت القرابة والعلاقات العائلية تلعب ادوارا كبيرة في هذا المجال  ... لان الناس لم تكن تتحدث بهذه الامور الا بعد توفّر الثقة والتاكد لان العقوبات كانت قاسية جدا في موضوع التنظيمات السياسية عموماً والكوردية بشكل اخص  ..

بعد ان تحولت المنظمة الى حزب( هيوا  , الامل )  و اصبح  المرحوم ( رفيق حلمي) رئيسا للحزب لمواقفه القومية ومساهماته الادبية و الصحفية وتجربته السياسية .... انخرط عادل سليم في صفوف حزب هيوا  حين كان طالبا في المتوسطة ومن  ثم في كومه لي ميلله ت  و ( يه كيتى تيكوشين , وحدة النضال) .. 

وكان ايضا عنصراً  بارزا  في ﴿  حزب شورش    حزب الثورة ﴾  في كوردستان العراق الذي تم  تاسيسه في عام  1943 على يد مجموعة من الماركسيين الاكراد و منهم الخالدين صالح الحيدري، موسي سليمان (1 )، نافع الملا  يونس افندي و شيخ محمد محمد الملقب ﺒ﴿ شيخه شه ل ﴾ و اخرين  . . الذين اصدروا جريدة لهم باسم  ﴿ شورش﴾..... 

وقد ظل هؤلاء الثوريون الاكراد يواصلون نضالهم حتى صيف  1946 حين انضمت غالبيتهم و بعد حل حزب شورش و رزﮔﺎرى، الى الحزب الشيوعي العراقي ... و منذ ذالك الوقت وحتى يوم استشهاده  بقى   عادل سليم  يعمل في صفوف الحزب واضعاً خلال 32 عاما من عمره النضالي، كل طاقاته في خدمه الحزب و الوطن و الناس...

 

محطات في خضم النضال ....

 

لقد سجن عادل سليم لاول مرة عندما كان طالبا في الثانوية عام 1943 وعلى اثرذلك فصل من الدراسة وترك مدينته وذهب الى بغداد  ليستمر هناك في نشاطه السياسي بعد ان اصبح وجها سياسيا  معروفا في اربيل بشكل خاص وكورستان بشكل عام .....

.  .  .  .

.  .  .  .

اعتقل  عادل سليم  بتاريخ 17 / 2 / 1949  و حكم عليه بالاشغال الشاقة مدة  7 سنوات مع سنتين  مراقبة  ... فارسل الى سجن نقرة السلمان (2 ) السيئ الصيت مع رفاق دربه واصدقاء طفولته  الخالد  نافع يونس و عاصم الحيدري و موسى سليمان .... حيث شاركوا هناك في الاضراب البطولي الذي اعلنه السجناء السياسيون مطالبين بتحسين اوضاعهم و نقلهم الى سجن اخر . وقد رضخت السلطات امام اصرار السجناء و صمودهم و تم نقلهم الى سجن بغداد و بعقوبة

وقف عادل سليم  بثبات بوجه حملة السلطة لانتزاع  البراءة  سيئة  الصيت  وقاوم باباء ورجولة  حملة السلطة وضغوطها عليهم ...... . ثم ابعد الى مدينة(( بدرة او به يره كما ينطقها سكانها الكورد )) تلك  المدينة الكوردية التي  تقع في اقصى جنوب كوردستان الجنوبية على بعد 20 كيلومتراً من الحدود مع ايران ,وهي مركز قضاء تتبع لها ناحيتان اولاهما (زيره باتي) وثانيهما  (جاسان) وتقع مدينة ( به يرة اوبدرة  )الى الشرق من مدينة الكوت على بعد 18 كيلومتر ... وبقي مبعداً هناك حتى عام 1957   حيث اطلق سراحه بكفالة و عاد الى مدينتة اربيل ......

بعد ثورة  14 تموز تعقدت و تشعبت و تعمقت مهمات الحزب و قد ساهم  عادل سليم  مع بقية رفاقه في قيادة عمل الحزب لاسناد الثورة و تدعيم انتصاراتها ..... حيث ارسله الحزب الى مدينة كركوك والى السليمانية وعمل في مكتب اقليم كوردستان وفي منظمة الحزب بكركوك ....

في تلك الفترة بدأ عبد الكريم قاسم حملته ضد رفاقنا واصدقائنا  فاعتقل الوالد للمرة الاولى  في العهد الجمهوري، وافرج عنه بعد ان قضى في الأعتقال مدة تسعة اشهر ... ليعتقل ثانية بداية سنة 1962 في احد شوارع كركوك من قبل دورية من الامن ليبقى رهن السجون والمعتقلات حتى سنة 1965 ..... لنرَ كيف وصف طريقة اعتقاله :

كنت في طريقي الى البيت المتفق عليه للأجتماع الحزبي والواقع في احدى محلات مدينة كركوك ..و كان المتّبع انذاك ان نمشي الى مكان اللقاء تحسباً وحذراً من كل طارئ ... كان معي بريد الحزب المتكون من رسائل و6 اطلاقات مسدس !  ... وعندما اقتربت من الدار، رايت افراداً من قوات الامن والشرطة يخرجون منه ... ارتبكت فعلا وسالت احد الجالسين عند الطريق في المحلة عن بيت شخص وهمي حتى لا الفت نظر الشرطة، ولتكون لي حجة لاعود الى الوراء واتخلص منهم.

ولكن بعد  ان اردت ان ارجع الى الوراء، صاح مسؤول القوة :

ـ قف في مكانك !!

وفعلا وقفت وقلت :

ـ انا ؟!

قال : نعم ! وطلب الهوية فورا ...

لم يكن معي غير البريد الحزبي و 6 اطلاقات مسدس، لذلك قلت له :

ـ انا ضيف على المدينة نسيت هويتي  في جيب قميصي الاخر، وانا هنا ابحث عن بيت احد  اقربائي ....

قال الضابط :

ـ نحن نشك بك !! انت تشبه الايرانين ! امشي وايانا الى المركز وهناك سوف نبحث في الامر .. وفعلا اصعدوني السيارة بمرافقة رجال الشرطة واتجهنا الى المركز. وفي الطريق استطعت ان اتخلص من البريد الحزبي برميه خارجاً  عند اقتراب السيارة من احدى المزارع، بعد ان ركزت على المكان جيداً لاخبر الرفاق لاحقا عن مكان البريد، اما الطلقات فاستطعت ان ابتلعها واحدة تلو اخرى  ... واثناء ابتلاعي للطلقة الاخيرة وقفت السيارة وقال الضابط للشرطي :

ـ صاحبنا يضع شيء في فمه .. احذروا منه ...

 

.    .    .    .

 

.   .    .    .

بعد ان دخلنا مركزالشرطة، رأيت لسوء الحظ ان الخفر كان السئ الصيت المدعو ....نوري الخياط ... وهو من المحققين الذين كانوا يعرفوني شخصيا   ... وقال لي بالحرف الواحد : ــــ ردناك من السماء . . جيتنا برجليك !!

هكذا تم القبض عليّ وحولوني الى دائرة الامن ومن هناك الى قسم التحقيق والتعذيب .... وبعد مرور عدة اسابيع وحينما استطاعت زوجتي مقابلتي، وصفت لها مكان البريد وايضا طلبت ادوية حيث كنت  اعاني من الام فضيعة في الامعاء والمعدة ... وفعلا تم العثور على البريد الحزبي في المكان الذي وصفته لها، حيث وجدته واوصلته الى الجماعة بسلام ........ وحول هذا الموضوع تقول والدتي المناضلة فتحية محمد :

((    اخبروني بان زوجي قد اعتقل لذالك يجب عليّ ان اترك البيت فورا، حيث كان ذلك متبعاً في عملنا  انذاك خوفا من الاعتراف والكشف  ..قلت لرفاقي المختبئين في بيتنا الواقع في محلة امام قاسم :

" لاتخافوا ايها الرفاق ولا تستعجلوا ...عادل زوجي وانا اعرفه، على مهلكم ولا تسرعوا ولا تخافوا .... صحيح ان العمل الحزبي يتطلب منا الحذر والوقاية ولكن انا اعرف هذا الانسان ومعدنه ! "

وعلى كل حال تركنا البيت الحزبي، انا توجهت  الى اربيل وبقيت هناك في بيت  والدي ..... وبعد عدة اسابيع جاءتني احدى الاخوات واخبرتني بان زوجي يطلبني وهو الان في مركز الشرطة قسم التسفيرات في مدينة كركوك ... ذهبت فورا لمواجهته .

وعندما وصلت الى المكان كان السجناء جالسين في المحجر نظرت اليهم لم ارى زوجي بينهم ..... وفجاة نهض احدهم واشر بيده وعندما تمعنت في وجهه رايت عيون عادل  المليئة بالامل  ضحك وقال من حقك ان لا تعرفيني !!!

كيف اعرفه ؟؟؟ لقد كان وجهه ازرقا نتيجة الضرب وقد كسروا اضلاعه ومزقوا جسده وو..... قال : لا تفكري بي الان عليك ان تجدي البريد الحزبي الذي خلصت منه باعجوبة وفعلا وصف لي المكان بدقة وعندما ذهبت الى المكان كان البريد موجودا وكان يبعد  بضعة خطوات من المكان الذي وصفه لي زوجي .... وفعلا حملت البريد وسلّمته الى الرفيق المعني وقلت له، الم اقل لكم لا تخافوا ؟ وبعد فترة قصيرة استلمت منه رسالة من سجن الحلة .... وبقى رهن الاعتقال الى عام 1965 !     ))

لقد تعرض الشهيد عادل سليم  الى تعذيب من ابشع الأنواع، تسبب بكسر اضلاعه و ساقه وبقلع اظافرة ...وقضى 12 عاما في السجون و المنافي البعيدة ولكن ... بقى وفياً ومخلصا ….كما عاهدنا وعاهد رفاقه واصدقائه. وقد كتب احد اصدقائه في مذكراته :

((  ... في نهاية 1962 كنت في سجن الحلة عندما جاءوا بالمناضل عادل سليم . في بداية الامر حزن السجناء وتألموا لاعتقاله ومن ناحية اخرى فرحوا عندما عرفوا فيه شخصية المناضل ووطنيته , وخلال فترة بقائه معنا في في السجن ترك في قلوب الجميع ذكريات ثرة لايمكن محوها ....... لقد كان عادل سليم يرعانا جميعا، شيوعيين وغير شيوعيين، سياسيين وغير سياسيين , يبث فينا لهب الصمود والثقة بحتمية انتصار قضية الشعب ....... كان يسهر ليل نهار على راحة المعتقلين والموقوفين ولايفارق المريض طوال الليل , ويمنح الاخرين مالديه من طعام ودواء. وكان اذا ما نظّم امور السجن واشرف على اعداد الطعام والشاي وتنظيمها , فانه لم يكن يسمح لاي موقوف بتوزيع الطعام وغسل الصحون والاواني بدلا عنه.

لقد كانت في عادل سليم القدرة على طرد الياس والضعف وخلق حياة مرحة حارة , في مختلف الظروف الصعبة ... ففي يوم من ايام 1963 جاءت برقية الى السجن الحلة  تستفسر عما اذا كان  عادل سليم موجوداً , وبعد ايام صعبة مررنا بها وصلت برقية اخرى تطلب نقله ولكن لم تذكر الى اين ؟

نهض عادل سليم واحضر فراشه وحاجياته , ثم حلق لحيته ولبس ملابسه وكانه ذاهب الى  حفل , وعندما حان رحيله احتضنه السجناء جميعا سياسيين وغير سياسيين , رفاقا واصدقاءاً وحينما بكى البعض  قال : " لاينبغي ان تذرفوا الدمع ايها الرفاق و الاصدقاء ...من انا ؟ انا انسان بسيط , وخادم لهذا الشعب , لقد خلقت للعذاب و الموت في سبيل هذا الطريق وهذه العقيدة .......  لست اول من ضحى ولن اكون الاخير , لقد ذهب قبلي اناس اكبر واعظم بكثير ..... تذكروا اني ماض على درب الرفاق الشهداء فهد وسلام عادل وصحبهم الاكرام , وثقوا بانني سابقى كما تعرفونني مخلصا عازما على الثبات فالموت اشرف من الخيانة .....وسوف تسمعون اخبار عادل سليم وموقفه المشرف " ............ ))

بعد خروجه من السجن سنة 1965 ,  عمل عادل سليم بين صفوف بيشمه ركة حزبه الابطال  في مناطق ( كويسنجاق و ﮔﻪلا له وبهدينان والموصل وخوشناوه تي وده شت اربيل  ) ... وكان ينظم الامور الحزبية ويساعد اهالي القرى ويعالجهم حيث كان له المام اولى بالاسعافات , وقد سماه الاهالي بـ " دكتور عادل" .... بعد ان حصل على خبرات طبية من اطباء معروفين عندما كان في السجن  وتعلم ايضا زرق الابرعلى يد الدكتور( قتيبة الشيخ نوري )  واطباء عراقيين اخرين . ..

من جانب آخر، كان عادل سليم كاتبا سياسيا جيدا .... حيث كان يكتب المقالات والبحوث وينشرها في المجلات والجرائد وكان يتكلم باسم الحزب في المناسبات والاحتفالات منذ ان كان شابا يافعا .... كما كان قارئا نهماً لم يقتصر اهتمامه على الكتب الماركسية , بل كان يقرأ الكتب الادبية والعلمية ويشجع عليها ....كما كان من المجيدين للعبة الشطرنج، خاصة وان سنوات السجن ساعدته على التقدم فيها، حيث كان يشارك في المسابقات التي كانت تقام في المناسبات وكان يحرز المكان الاول دائما ... وكان في كثير من الاحيان يلعب الشطرنج  مع نفسه ....

                                 

في يوم 12 / 9 / 1978 وقع الذي كنا نتوقعه .......!! استشهد عادل سليم وهو في طريقه من كركوك الى اربيل بعد ان  ارسل مع رفيق اخر الى مدينة كركوك لتقصي الحقائق بعد اخبار افادت بانهيار منظمة الحزب هناك اثر الحملة البعثية الوحشية عليهم ... وفعلا وبعد اللقاء بعدد من اعضائها وبجهات معنية وباعضاء لم يعتقلوا بعد ....

ان الذين ادلوا بشهاداتهم لنا حول هذا الموضوع ما زالوا احياء ... وعلى سبيل المثال لا الحصر، الرفيق ملا شكر المعروف بـ (مام فتاح )  الذي قدم الكثير من اجل  الوطن والشعب وفي مقدمتهم ابنائه الاربعة الذين اعتقلهم النظام البعثي في عام 1982 في مدينتهم واصبح مصيرهم  مجهولا كمصير الاف المؤنفلين   .... حيث قال :

(( ....

في صباح يوم الثلاثاء المصادف 12 / 9 / 1978 التقيت بالرفيق عادل سليم في مقر الحزب في كركوك  وكان حينها عضواً في اللجنة العليا للجبهة .... كان منهمكا بعديد من المشغوليات بعد اجتماعه مع البعثيين ...

قلت له: ان حزب البعث قد بدأ بحربه العلنية  لإبادتنا ..وخلال هذه الاسبوع فقط تم اجبار 107 رفيق بترك الحزب وبأخسّ الوسائل ... انهم يراقبوننا ويلاحقوننا ... ولو تمكن الشخص المطلوب ان يهرب ..سوف تتعرض عائلته الى الملاحقة والاستجواب ... انهم يجبرون رفاقنا بقسوة على التخلي عن الحزب ويضعونهم تحت المراقبة .. والان يطلبونني ايضا للحضور في المنظمة .. ماذا تقول او بماذا تنصحني انت ؟ ففي حين يقول لي سكرتير منظمة كركوك ان اذهب اليهم مثلي مثل رفاق اخرين ...!!  انا اعرف لو ذهبت الى المنظمة سوف ارجع اما ميتا او موقعا ذليلا   ...

تاثر الرفيق عادل سليم جدا بما طرحته عليه ...فكر قليلا وقال لي وبنبرة واثقة :

ـ ... لا تذهب الى المنظمة ...

وبعد عدة ثواني قال :

ـ هل تستطيع ان تختفي عن الانظار ؟

ـ نعم ومستعد لذالك ...

ـ اذن اتفقنا اختفي من الان ولا تذهب الى المنظمة  وسوف تستلم مني شخصيا جوابا باسرع وقت ممكن ... انا الان في طريقي الى اربيل وسوف اخبرك عندما اصل الى هناك انتظر مني  رسالة ...

وبعد لقائنا  هذا ترك الرفيق عادل سليم مدينة كركوك باتجاه اربيل ..... وفعلا انتظرت يومين ولم استلم من الرفيق عادل اي شيء !! في حين كان رجال الامن يحاولون اعتقالي  .. حتى التقى بي مختار محلتنا الذي كان انسانا مخلصا وكان جارنا في نفس الوقت  ..واخبرني  بان اسمي  في قائمة المطلوبين ...... اتصلت بسكرتير المنظمة مرة اخرى وقلت له باني مطلوب اذهب الى اين ؟ ردعليّ ... زنكنة وقال وبحرص  اذهب الى الشخص الذي وعدك ..وكان يقصد ( الشهيد عادل سليم ) ! 

وفعلا قررت ان اذهب الى اربيل لالتقى بالرفيق عادل سليم ...وعندما وصلت الى مقرالاقليم الذي كان بالقرب من  بيت الرفيق .. كان المقر خاليا من الرفاق وكانه مهجور .. وعندما سالت عن الرفيق عادل سليم ...قالو لي بانه قد استشهد وهو في طريقه من كركوك الى اربيل !!

.... جمدت في مكاني و صعقت بهذا الخبر المفجع وفعلا قلت لنفسي ماهذا الخبر وكيف حصل هذا وبهذه السرعة ؟ لهذا السبب ولاسباب كثيرة اخرى تعززت عندي شكوك كبيرة في هذه القضية الغريبة حقا وقلت لنفسي ...فعلوها الاوغاد ....!! ، وفعلا قررت ان اذهب الى بيتهم لتقديم العزاء والتقيت بزوجته المناضلة ( ام شوان ) حيث كانت في حالة صعبة جدا وكان المعزيّن  حولها والكل كان مفجوعا بهذا الحادثة الاليمة والغامضة حقأ  ...... ))

 

رحيل عادل سليم : 

 

في الساعة الواحدة والنصف من ظهر الثلاثاء الثاني عشر من ايلول  ـ سبتمبر 1978 .اعلن المستشفى اربيل المركزي  وفاة المناضل عادل سليم ، عن عمر يناهز 51 عاما ...... 

ختاما اقول : من قال أن الكبار يموتون حين يغادرون هذه الحياة بعد طول عطاء .. هي فقط محطة يرتاحون فيها .. كي نكمل نحن ما بدؤوه ....

 

فعهدأ بالوفاء يا والدي الشهيد .... الذي علمتنا دومأ..... بان النصر حتما ات لامحال ...

 

المجد الخالد للمناضل الشهيد عادل سليم  شهيد الشعب والوطن ..............

والف تحية  لرفيقة دربه , المناضلة ( فتحية محمد  مصطفى ) التي ناضلت وقدمت حياتها في سبيل الحرية والعدالة الاجتماعية ومن اجل نيل النساء حقوقهن الكاملة بمساواتهن مع الرجل في جميع مجالات الحياة العلمية والعملية  ........

 

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

ملاحظة :  ( هذه المعلومات  مقتبسة من كتاب الذي يصدر قريبا بعنوان( هكذا استقبلوني في مسلخ امن صدامي ـ  للكاتب شه مال عادل سليم )

 

 

(  1)   الشهيد الخالد موسى سليمان خضر من مواليد 1927 اربيل( محلة القلعة ) اكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة والثانوية في اربيل كان عضوا في حزب هيوا وثم حزب شورش وثم الحزب الشيوعي العراقي ... اشترك في مؤتمر السباع , اول مؤتمر تاسيسي لاتحاد الطلبة العام في العراق ...كان متفوقا في دراسته فقبل في كلية الهندسة في بغداد وعلى اثر الاعترافات تم القاء القبض علية وقدم مع عدد من رفاقة الى المحكمة العرفية في بغداد , حيث حكم علية بالاشغال الشاقة مدة 10 سنوات مع 3 سنوات مراقبة ... استشهد في مجزرة سجن بغداد المركزي في ظهيرة يوم 18 حزيران 1953 مع 7 من رفاقه الشجعان  ...

 

(  2 )    سجن نقرة السلمان , يقع في الصحراء الجنوبية الغربية ..قريبا من الحدود السعودية , واقرب مدينة عراقية اليه هي السماوة , حيث يربط بينهما طريق ترابي شبه مهجور مليء بالمخاطر , اما السجن عبارة عن قلعة حصينة شيدت اصلا لجيش كلوب باشا ابو حنيك الانكليزي ... وفي زمن حكم البعث الفاشي ادخلوا عليه بعض التوسيعات واصبح سجنا خاصا بالعوائل المؤنفلة والعوائل التي القى القبض عليها بسبب وجود احد افرادها في صفوف قوات البيشمه ركه الابطال .......

 

 


* للأستماع الى كلمة  الشهيد عادل سليم وهو يلقي كلمة الحزب الشيوعي العراقي في الذكرى 42 لميلاد الحزب الشيوعي العراقي في مدينة اربيل ـ قاعة الشعب .... الرجاء اضغط على الرابط  التالي :                                                                                                                                            http://www.youtube.com/watch?v=vbOISqXMsMU

 

                                                                                                                                                                        

 

 

                 2012

سبتمبر الفراق والوداع الاخير  

عاد العم رحمان من مَكّة مجروح القلب والرأس واللسان . " ماذا حدث يا عمي رحمان؟"

" لقد رموا الحجارة على الشيطان من ورائي فوقعت كلها علي رأسي ورقبتي ، هل أنا شيطان؟

شخصيا أرى الزكاة أم العبادات ، أما الحج فأراها من مخلفات الجاهلية.

ألم يكن خيرا لك يا (عم رحمان ) ان تسد ب ( 1%) من المبلغ الذي أنفقته جوع وتوقف قرقرة بطن مسكين وأن تكسو ب( 1%) أخرى عورة يتيم لحول كامل من الزمن؟

ومن ثم لماذا كل هذه (الزحمة ) زحمة السفر والعناء والمشقة والنصب. أليست الشياطين منتشرة في كل مكان متمثلين في زي وهيئة وملامح بشر؟ أو ترى أن شياطين مكة والمدينة لأمكرها مكرا وأخبثها خبثا وأشرها شرا لقربها من شيوخ الفسوق والكفروالعهر والشّرور؟

يصف أبو علاء المعريّ أعظم شاعر عربي، يصف الحجّ بأنه:

(رحلة الوثنيين     Heathens` Journey     .)

وقد سخر من الحجّاج بقوله : " يا عبدة الأوثان أنهاكم محمد عن عبادة الصنم ،  ثم أمركم  بعبادة الحجر؟"

وهو الذي هاجم الشيوخ والمتصوفين المبطنين الشرهين بقوله أبشع هجاء:

أرَى جِيلَ التّصوفِ شرّ جيل   فقُل لَهُــمُ وأهْون بالحُلول

أقال الله حِين عبدتُموهُ     كُلوا أكل البَهائِم وارقُصُوا لِي

ومن ثم يا  عم رحمان أتدري الى اين ذهبت فلوسك الذي قطعتها عمن هم خير وأولى  بها . لقد دخلت وأنت لا تدري-  ومتى تدري؟- في جيوب شيوخ وأمراء السعودية.

أوَتعلم يا عمي حجّي رحمان ماذا يفعلون الآن ب(فلوسك)؟ 

أنهم ينفقونها في إثارة الفتن وشراء الذمم ودفع الرشاوي واللهو واللعب في الملاهي وبناء قواعد جديدة ل ( القاعدة ) في البلدان والأمصار وبخاصة المتحررة حديثا من طغاتها.

لقد خسرت خسارة شنيعة يا عمي حجّي رحمان وأقرانك المساكين ولا تدرون،  فأنكم في جهل مركب تعمهون . وتنظرون ولا ترون . وتضحكون ولا تبكون ، وأنتم سامدون.

وبالمناسبة سألتُ (المُلا ) الذي قام بغسل دماغ العم رحمان عن المدّ والجزرفقال: جاء في الصحيحين مسلم والبخاري : قال رسول الله (ص):

(هو مالك عالِ قائم بين البّحرين إن وضَع رِجلهُ في البَحر حَصَل المدّ وإذا رفَعَها حَصَل له الجّزر.)

ومن ثم ان شعيرة السعي بيت الصفا والمروة تروي قصة اكبر غدر وظلم لحق بالمرأة ( الضّرة) :

( لم تلد سارة فتزوج ابراهيم هاجر الخادمة عليها.  فولدت اسماعيل فملأت الغيرة والحسد قلب سارة . فتمنت من زوجها ان يبعد عنها هاجر. وفعل ابراهيم ومضى بها وابنها اسماعيل بعيدا الى واد مقفر غير ذي زرع  وتركهما هناك وحيدين وعاد الى إحضان حبيبته في فلسطين. انطلقت هاجر تفتش في ارجاء الوادي لعلها تجد ماء لرضيعها. واخذت تركض بين الجبلين الصفا والمروة لعلها تجد ماء مجتهدة لاهثة. وظلت تركض ألى أن فقدت وعيها . اخيرا انفجر بئر تحت قدمي الطفل. )-كما تروي القصة.

بعد مرور آلاف السنين لا يزال الملايين يسعون ويلهثون  بين الجبلين(أو الجُبَيلن -تصغيرالجبل) . وكأن السعي تمجيد وتكريم لهذا الظلم السماوي بامرأة ضعيفة ورضيع . يركضون كعدائي المائة متر كالأشباح . لو رأيتهم لوليت منهم فرارا ولمُلئتَ منهم رُعبَا.

والحقيقة ان المغزى والمعنى والمقصد في الحج هو غسل الذنوب. كما هي مثبتة في الشرع والسنة.

وهذا يعني عقليا ومنطقيا (فرضيا) أن المتمكن يستطيع ان يزهق  اكبر عدد ممكن من الأرواح مادام هذا يملك قوة شرائية لغسل ذنوبه كلما أجرم وأذنب.

اعرف شخصيا رجلا قتل ابنته غسلا للعار ثم تاب  وحجّ. ثم قتل الشاب الذي زنا ثم تاب وحجّ .

فبدراسة سطحية في سايكولوجية الحاج يتبين ان الحاج اكثر استعدادا لإتيان المنكر والمحرمات من غيره . حتى صار اسم (حاجي ) يوحي بالخداع ويقترن بالظنون والشكوك في معاملات البيع والشراء في الاسواق.

ثم أنت ماذا سرقت يا مام رحمان ؟ كل ما هناك دجاجة من دجاجات فاضل ميراني او معزة جرباء من معزى المالكي او ناقة من أنؤق النجيفي او شيش كباب من نوري روز شاويس، أو (عليشيش) من مام جلال أو نعجة بضّة من نعاج كاك مسعود..!

اترك الحج واهله لأعضاء الحكومة العراقية والأقليم ففيه لهم فائدتان:متعة وسرقة وغسل وتشحيم . والأهم من كل ذلك : الغسل ثم التهيأ من جديد لإتيان المحرمات والموبقات والسرقات وذلك استعدادا لغسل جديد ، تماما كدورة المياه في الطبيعة:

رأيتُ قُطوفَ عَفوِكَ دَانِياتِ      فنَحنُ عَلى المَدَى نَجْنِي وَنَجْنِي*

 

 

فرياد إبراهيم

 

(عاشق كوردستان )

و( لسان البؤساء في كل مكان )

14 – 9 - 2012

----------------------------------------

* الأولى (نجني- جناية أو جريمة)

الثانية  (نجني – جنيا) أي (قطف) الثمار ومجازا ثمرة الجهد المبذول. فتأمل

 

 

ما يحصل اليوم  في عموم الشارع العربي (بغربه وشرقه) من هياج قطيعي ومن ردود افعال عنيفة صاخبة غاب عنها العقل، هي حالة  اقل ما اصفها بالفوضوية المثيرة للاشمئزاز والقرف ،، فهل يعقل ان فلم مسيئ للدين الاسلامي وللنبي محمد يفعل كل هذا الفعل ويجعل منهم كاحجار الدومينو المتساقطة تباعا ؟! سفارة بعد سفارة وعاصمة بعد عاصمة وشارع بعد شارع ، وكأن الدنيا قامت ولم تقعد !.

لماذا لا نؤمن بعد بان من حق كل انسان التعبير عن معتقداته وارائه وبغض النظر عن مشروعيتها وصحتها ،، لماذا كلما عوى كلب من هنا ومن هناك شاركناه العواء والنباح وبصوت اعلى ؟!

ومن حقي ان اعرض تساءلي وهو لماذا لم تهتز اركان العالم المسيحي واليهودي والبوذي والسيخي حينما يساء لهم يوميا من على منابر المسلمين بمناسبة وبدون مناسبة ؟!

ألم نطلق عليهم وصف ( القردة والخنازير) وندعي نهارا جهارا بان كتبهم المقدسة محرفة وكذا وكذا ، ألم يتبول بعض المهووسون والحمقى على كتبهم المقدسة ؟!

أليس الدعاء اليومي والمستحب  في مساجدنا هو ( أللهم إهلك اليهود والنصارى وزلزل الارض من تحت اقدامهم ) ؟!

هل سلم احد من اتباع الاديان والطوائف من طاوسيتنا الأسلامية ، لماذا حلال لنا وحرام عليهم ؟!،هذه الازدواجية التي يتبعها هراقل زمانهم تجبرني على فرضية محتملة :

تخيلوا معي لو ان أتباع الاديان الاخرى بادلونا السلوكيات العنيفة واخذوا  يهتزون ويرعدون وتثور ثائرتهم ضدنا عند كل اساءة يتعرضون لها من قبل مشايخ هذا الزمن الأغبر (الذين يقف  تيري جونز بينهم كالملاك )، وراحوا يمارسون هوايتنا المحببة في حرق الأعلام و السفارات ونهبها وفي قتل سفراءنا في بلدانهم ، وتشاركوا فيما بينهم بالايملات المحرضة بالمقاطعة ،وقرروا مقاطعتنا اقتصاديا وإيقاف تصدير كل منتجاتهم بدءً من الطيارات للسيارات للمعدات التكنولوجية مرورا بالأدوية والاغذية وليس انتهاءً بالعقال العربي والملابس الداخلية ؟! .

بالتاكيد سنكون وقتها بحاجة لجيش من المتطوعين يرتضون بان يصبحوا سفراء لنا ، وسنحتاج لجحافل  من المارينز لحماية مصالحنا ورعايانا في الخارج !.

وسنحتاج لآلاف من السنين الضوئية لابتكار مكائن تصنع لنا الكحول المحلي المستخرج من بول البعير ومثلها لبناء مصنع عقاقير طبية ينتج الفياجرا بالاعتماد على وفرة الجرجير .

هل ما حصل صدفة ؟!

برأيي ان تزامن احداث العنف في بنغازي والقاهرة ضد السفارات الامريكة ومارافقها من حرق ونهب وقتل السفير الامريكي مع ذكرى الحادي عشر من سبتمبر انما هو تأكيد للعالم اجمع بان امة المسلمين أنما هي مفقس للأرهاب الذي يعاني منه العالم المتمدن  .. فبدلا من اتباع طرق العقل والحكمة في الرد على الاساءة ، جاء الرد للأسف وفق مبدأ العقل الجمعي اللاواعي المهيج للجموع والمحرض لها  ضد الغرب وبدون اي تمييز ، وراح تجار الدين والفتوى يحرضون على الخروج امام السفارات الامريكية ( المفارقة ان هذه المرة شاركهم بعض الرؤساء العرب) ويخلقون - كما جرت عليه العادة - صورة مشوهة عن الغرب وكأنهم كلهم موافقين على الاساءة رغم ان الكثير من الامريكان ومعهم اتباع الديانات الاخرى من مسيحيين ويهود قد رفضوا جملة وتفصيلا مثل هذه الاساءة واصفيها بـ (المقززة) ، وخرجوا في مظاهرات منددة ( لكن بطريقتهم الحضارية ) حتى قبل ان يخرج المسلمون انفسهم في عواصم اوطانهم (!)، فهل يصح ان ناخذ البريء بجريرة المسيء ؟!.

وهناك مسألة غاية الاهمية لابد ان أشير اليها : هل ان كل من خرج اليوم وامس واول امس قد رأى بأم عينه الفلم الذي أثار كل هذه الازمة وشاهد مضمونه ،ام انهم تحركوا ( كالعادة ) بفعل (فاعل) وكنوع من رد الفعل الغير محسوب والغير موزون ،ولو أفترضنا جدلا بانهم قد راوا هذا الفلم المسيئ ,, ترى لماذا لم يهتز كيان هؤلاء المنافقين وهم يرون ذبح الرقاب البشرية من الوريد الى الوريد والتي غالبا ما يصاحبها التهليل والتكبير ( احدهم وفي أحد  هذه الافلام  البشعة التي يتلذذون بتصويرها قال مكبرا ومسبحا وهو يذبح اضحية بشرية : سبحان من احل الذبح) !.

 وأينهم من فقراء العالم الثالث الذين يفتك بهم الجوع  ؟!

لماذا لم يظهروا غضبتهم العنترية هذه حين هتك دوي الانفجارات براءة شوارع بغداد وعمان وكابول ومدريد ولندن ونيويورك وغيرها من المدن التي طالها الارهاب وأراق دماء الأبرياء فيها  ؟!.

فالقبول بمثل هذه السلوكيات العنيفة والاجرامية هو اعتراف صريح بالموافقة والتأييد لهذا العنف الحاصل باسم الدين ، وهو دلالة صريحة بأن الفقه والتراث الديني يحث على الارهاب ،ولا  اريد ان اطيل او ازيد لأني اعلم جيدا ان شوارع العالم العربي موبوءة بداء اسمه فصام الشخصية , ويعاني الفرد هناك من حالة التجهيل والحكم على الامور وفق معايير مزودجة ،

ولو كانت هذه الأمة تقرأ وتعي وتفهم  جيدا لكانوا طالبوا بحرق كتب تراثهم وكتب الحديث المقدسة لديهم قبل ان يثوروا على منتجي وصانعي هذا الفلم ،ولكانوا سألوا كهنتهم الملتحين المتكرشين عن سبب نعت دينهم بالارهاب ولماذا ،  فكل ما ورد في الفلم هو مذكور في الكتب التي يعتبروها اصاحيح لا يأتيها الباطل من بين يديها ولا من خلفها !، نعم ما تناوله الفلم من مشاهد ( الذي لم يشاهده 90% من الذين خرجوا منددين به ) هي مذكورة في البخاري ومسلم وابن تيمية وغيرهم الكثير من أصحاب السير وكتب الحديث وبتفصيلات اكثر واشد دقة ربما ، حتى لتظن انك تقرأ حكاية من حكايات الف ليلة وليلة الخليعة .

بمعنى أخر ان الاساءة التي أغضبت الحشود والجماهير الاسلامية هي موجودة بين أيديهم من قرابة 1400 سنة فلماذا لم يبدوا غضبتهم وحميتهم ضد أئمة الحديث ( المعتبرين ) لديهم  ؟!.

فهل من ينكر ان الأسلام احل اغتصاب نساء ( المشركين ) ووصفهن بالسبايا والغنائم التي بالتالي تحل على ( المجاهدين) ،وهل من ينكر ان ثقافة الغلمان هي ثقافة اسلامية بامتياز ، وهذا المسمى ( الغلمان)  ورد كثيرا في فقههم لدرجة ان البعض احل نكح الغلام وان لم يكن عبدا مملوكا ( بمعنى ان العبد الملوك يحل نكحه بدون قيد او شرط) اذا كان املس الوجه حسنه !!،وهل هناك من يـُـكذب بان الاسلام أحل قتل المخالفين وصلبهم من خلاف ؟!.

ام هناك من لايقر بأن ( الفتوحات ) تمت بحد السيف وفرض اما اعتناق الاسلام او دفع الجزية ( الأتاوة) على السكان المحليين ؟!.

ولدي الكثير من هذه الامثال والموثقة بالهوامش واسماء الكتب وارقام صفحاتها حتى لا ياتي من ينكر علىَ كل ماذكرته  ، وانا هنا لا أريد ان اجعل من نفسي باحثا في التراث الاسلامي يتصيد الهنات والعثرات  فمن يريد ان يعرف ليبحث بنفسه ويتأكد قبل ان يحكم على تكفيري واخراجي من  الملة وقبل ان ينطلق لميادين العواصم المتخلفة مثل القطيع الهائج وهو يزبد ويرعد ويهدد ويتوعد ( المضحك في الامر انهم يهددون ويتوعدون من يصفعهم ويركلهم على مؤخراتهم)، كان الأجدر بهم  ان يقرأوا جيدا ويدركوا أن الفقه الذي يغسل به الكهنة الملتحين عقولهم القاصرة إنما هو فقه إرهابي ظلامي يحمل نزعة البداوة ومافيها من قسوة ومن امتهان للغير ،كان يفترض بهم ان يرفضوا هذا الفكر  وان ينبذوه وينبذون كل شخص يروج له من على المنابر المليونية المنتشرة في عواصم الجهل العربي، فهو السبب الرئيس في استغلاله من قبل بعض المتطرفين من الاديان الاخرى (والذين لا يقلون غباءً عن شيوخ السلف الطالح ) .. فالعقل زينة يا امة العرب والمسلمين .

وقبل ان اختم مقالي هذا لا بد لي من توجيه رسالة صغيرة جدا لإدارة الرئيس الامريكي أوباما التي أتت بالطفيليات الراديكالية المتشددة ونصبتهم ملوكا وسلاطين على البلاد والعباد من خلال خريفهم (السلفي – الاخونجي )  واقول له :

هذا ما جنته براقش على نفسها .. والقادم هو أشد واعظم ، وتجربة طالبان ليست بعيدة عن الاذهان.

 

مهند الحسيني

14-09-2012

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

اثقلتنا نداءات الموت وصرخات الاطفال ودموع الثكالاء التي تعبر حدود الوطن وصوت النار والمدافع لتغرقنا في بحارالوعود بحياة افضل في بلاد المغترب .... اجساد كانت قبل لحظات تحركها احاسيس الحنين والشوق لتطفؤ فوق المياه القاتلة دون روح و حراك

وجهتها الوطن حيث لا حياة ولا دفئ ولا حنان كتراب الوطن المثقل بالجراح الهائم في بحر من الامواج الهائجة تقذفه ذات اليمين و ذات الشمال هنا على هذه الارض الطيبة لازال الكوردي يبحث عن الحياة ولا زال ذالك الثائر العتيد يبحث عن الامن والمدنية والسلم عن ارضه و حقه المغتصيبين .... لازال الكوردي لا يعلم غده واي موج من الامواج ستقذفه الى بحر اخر من الظلمات لكنه يبى بعناده الميدي و بكل تاريخه ونضاله الا ان يكون الطرف الحاسم من المعادلة التي تفضي الى حل جزري لغد افضل يعد بامن و سلم وحق منحته الشرائع والمعاهدات الا

لهية والانسانية و الدولية ... هناك حيث التحول الاكبر ستتوقف سفن الهروب من الضياع والخوف والموت والجوع في صبيحة الخميس الساعة السادسة وبتاريخ 6/9/2012 طفت على المياه في بحر ايجة بمدينة ازمير اكثر من ستين جثة وهي الاسماء التي وثقناها كوفد للمجلس الوطني الكوردي - ممثلية تركيا بعد مرافقتنا لذوي الضحايا كواجب انساني و وطني حملناه عاى عاتقتنا لنكون مع المفجوعين من ذوي الشهداء بمصابنا الواحد وقدرنا الاوحد:

- مدينة عامودا:

- لميس حسن رمضان

- احمد الان عبدالله

- رنيم الان عبدالله

- ازاد عبدالله حسن

- رودين خالد محمد

- لارا ازاد عبدالله حسن

لينا عبدالسلام احمد

لافا عبدالسلام احمد

- اريجا ام لينا ولافا

-يلماز عبدالسلام

فرهاد عمر

- لافا عمر

-جهان يحيى يونس

- هديل عبد العزيز حسين طفلة

- هلين عبدالعزيز حسين

- جومانا عبدالعزيز حسين

- ابراهيم عماد يونس طفل

احلام عبد اللطيف يونس

-جومانا عبدالغفور يونس

-ارال محمود ابراهيم

- صالحة عبدو

- عبدالجبار شيخموس خنجر

- نجاح حسن كاسو زوجة عبدالجبار

- شيخموس عبدالجبار خنجر طفل

- محمدخير عبدالجبار خنجر طفل

-جان عبدالجبار خنجر

- محمد رشاد مجدو طفل

سامية رشاد مجدو طفلة

امل رشاد مجدو طفلة

احلام ابراهيم محمد ام الاطف

- فيروز رسول

- عيسى كوردي طفل

-شمس كوردي طفل

- قمر كوردي طفل

طفلة لم تسمى بعد العائلة كوردي

 

٣- مدينة الدرباسية

- سوزان محمد صالح رمو

- هلين عمر شيخي طفل

- احمد عمر شيخي

 

 

٤- مدينة قامشلو:

هدية خليل

 

٥-عفرين

 

-محمد حسين ابو يوسف و امينة

- هيفين خليل زوجة محم حسين

- يوسف حسين طفل

- امينة حسين طفلة

- رودين علو

 

هذا وقد فرج عن الشباب الذي كان لهم اقارب من الضحايا وعددهم ٢٧ شابا وتم تحويل البقية وعددهم ١٦ الى مدينة اورفا حيث مخيم اللاجئين بالقرب من مدينة جيلان بينار هذا وقد ساهم المجلس الكردي في تذليل كل المعوقات والصعوبات لايصال الجثامين الى أرض الوطن ليتم دفنهم والوداع الاخير لهم حيث اجرى الوفد العديد من اللقاءات منها مع والي مدينة أزمير ومستشاري وكذلك مع النائب العام ومكاتب العدلية وشعبة الاجانب وقد شكر أهالي الضحايا بعد استلامهم لجنازاتهم وفد المجلس الكوردي الذي كان معهم منذ اللحظة الأولى الى حين توجههم مع ذويهم الى الطريق الى سوريا عن طريق مدينة اورفا .

وضم الوفد كل من:

د. بهزاد ابراهيم رئيس ممثلية تركيا للمجلس الوطني الكوردي في سوريا

الان العمو رئيس المكتب الاعلامي للمجلس

يلماز سعيد رئيس المكتب التنظيمي والاداري للمجلس

جاندار حسين عضو المكتب التنظيمي والاداري للمجلس

كما ونشكر الجهود التي بذلتها الجالية الكوردية السورية في أزمير وكذلك نخص بالشكر ابنائنا في كردستان الشمالية لتعاونهم مع اهالي وذوي الشهداء

وإن لله وان إليه راجعون

 

صوت كوردستان: مع أننا لسنا مع أي أحداث عنف في اية دولة من الدول و نؤمن بالنضال السياسي السلمي و صراع الافكار، ألا أن الذي يجري في منطقة الشرق الاوسط و الدول العربية مؤخرا و طريقة الاعتراضات تعطينا الحق في التمعن في تلك الاحداث و نشر العديد من التساؤلات حول الاحداث الجارية و طريقة تعامل الدول الاسلامية مع  الفلم الذي يتناول الاسلام و رسول المسلمين.

فبعد وصول حزب العدالة و التنمية الاسلامي بقيادة اردوغان الى الحكم في تركيا بدأ الاعلام العربي و التركي بتقديمة كمنقذ و قائد للمسلمين  وبأنه هو الذي سيحافظ على الاسلام و يعيد اليها عزها بعد أن أضعفها الحكام العرب من زين العابدين و الى الاسد مرورا بمبارك و علي و القذافي. و صار أردوغان على لسان كل عربي مسلم معتقيدن بأنه سيهزم اسرائيل و يصارع أمريكا. و لهذا السبب صار أردوغان لدى العرب قائد ربيعهم و السلطان العثماني الجديد ألذي  سينهي الدولة القومية في تركيا و يؤسس الشرق الاوسط الاسلامي العثماني.

ألا أن الخداع الاردوغاني لم يدم طويلا و الاحداث الاخيرة لربما ستكون القشة التي تقصم ظهر أردوغان و تكشفة للجميع. فبينما الدول العربية تغلي و الاخوان العرب يهاجمون السفارات الامريكة و تقتل الامريكيين و تحرق مؤسساتها نرى أردوغان و تركيا صامته و لا تحرك ساكنا و كأنها دولة غير أسلامية و أردوغان هو ليس ذلك المحرض على العنف في الدول العربية.  هذا في وقت نشرت فيها العديد من الاخبار عن أن اسرائيل هي التي مولت الفلم.  أردوغان لم يحرك ساكنا بهذا الصدد على العكس من ذلك فأنه يحاول تهدئة الاسلاميين العرب.

الملفت للنظر هو صعود الاسلاميين العرب و حركة الاخوان العربية و في وقت قصير الى القمة و لربما ستعطي هذة الاحداث زخما الى حركة الاخوان العربية و خاصة المصرية كي تستلم مرة أخرى قيادة حركات الاخوان العالمية.

عدم تحرك أردوغان و الشارع التركي في هذة الاحداث دليل أخر على عمالة أردوغان لامريكا و اسرائيل و عدم جديتة في مساندة العرب في قضاياهم القومية و الدينية و السياسية.

أذا كان أردوغان يتحجج بالعلاقات الامريكية التركية القوية و بأنها عضو في حلف شمال الاطلسي فأن الدول الحالية من مصر و الى اليمن هي من صنع أمركيا و هي التي أوصلت الاخوان العرب الى الحكم بشهادة وزيرة الخارجية الامريكية.  الفرق  لربما هو أن حركة الاخوان العربية مقربة من القاعدة و تمارس دورين، أما اردوغان فأنه حليف أمريكي و مستعد لبيع جميع العرب من أجل أمريكا و مصلحة الدولة التركية العلية و لهذا لم يقف مع الشارع العربي في الاحداق الاخيرة المعادية لامريكا.

مركز (آميدي ــ العمادية) الثقافي\كوردستان

 

أقام مركز (آميدي ـ العمادية) الثقافي في كوردستان سيميناراً ثقافياً للأديب القادم من قلب اوربا(النمسا) بدل رفو تحت عنوان (رحلة سياحية في تجربة ثقافية) يوم 9\9\2012.في بداية السيمينار رحب الاديب ورفيق مشوار رفو الثقافي الاستاذ (شريف آميدي) به وقدمه للجمهور الآميدي في قاعة المركز الثقافي قائلا:اننا اليوم امام اديب رحال شق دربه منذ نهاية السبعينيات وبجهده الخاص في سبيل ادب انساني غير مبتذل وبعدها فسح الفرصة للضيف بالحديث عن موضوعه وابتدأ بدل رفو السيمينار بكلمة شكر للمركز الثقافي على استضافتهم الحارة له وقال بعد 35 عاما من التعرف على اول اديب كوردي ويقصد به شريف آميدي وعشنا معاً مرارة الحياة وحلاوتها وفقرها في الموصل واليوم اجلس بجنب هذا الانسان ورفيق الدرب شريف آميدي كي نكمل مسيرة بداناها قبل اكثر من 3 عقود،واذا بدموع مقدم السينمار تنحصر في عينيه .بعدها تحدث الضيف عن ادب الرحلات وكيف انطلقت منذ ايام الطفولة ونضج ادب الرحلات عنده ايام الدراسة الجامعية في بغداد من خلال سفره الى محافظات الجنوب لكون العراق كان سجناً كبيراً عند الضيف ولكن انطلاقته الحقيقية مع هذا النوع من الادب كانت بداية هذا القرن وتحدث عن اهداف ادب الرحلات والغاية منها وكذلك تحدث بصورة موجزة عن تاريخ ادب الرحلات عبر التاريخ الاسلامي ورحالات العالم وعن رحلاته في اصقاع الارض وكتاباته في هذا المجال الانساني والتي تعد تكملة لمشواره الثقافي في مجالات الشعر والترجمة والصحافة .الاستاذ شريف آميدي طلب من الضيف ان يلقي بعضا من قصائده الاخيرة (من ادب المهجر)وكذلك القى قصائدا في حب الوطن المسافر معه عبر محطات الغربة.بعد انتهاء السيمينار اجاب على اسئلة الحضور بصدر رحب وكذلك التقط الحضور صورا تذكارية مع الضيف الذي يحمل عشق هذه المدينة ورفيق دربه في الموصل  ويعد هذا السيمينار ضمن نشاطات بدل رفو في كوردستان ،في نشر ثقافة ادب الرحلات والترجمة ،وفي اليوم الآخر يسافر الى مدينة زاخو للمشاركة في مهرجان شعري  وقبلها حول تجربته في مدينة بردرش وحتى في الوطن لا راحة له غير السفر..بدل رفو رحال في الوطن قبل المهجر.

السومرية نيوز/ صلاح الدين

"تطلقا في يوم الزفاف، عندما انزعج الزوج من بدلة العروس"، هي إحدى حالات الطلاق "الغريبة" التي سجلها أحد المحامين في محافظة صلاح الدين التي شهدت ارتفاعاً ملحوظاً في نسب الطلاق إلى 50 في المائة.

ويروي المحامي عبيد محمد الصالح أن "الزوج صرخ بوجه عروسته قائلاً إنهما لم يتفقا على هذا النمط من الملابس، وقررا الانفصال"، مضيفاً أنه "ما أثار استغرابي أن العروس وأهلها وافقوا فوراً، وكان الموضوع أشبه بسفرة سياحية لم تعجبهم وقرروا النزول من الحافلة قبل انطلاقها".

مطالب تعجيزية وأريد الطلاق.. لا يعجبني

ويسجل الصالح في أجندته العشرات من حالات الطلاق، حيث "اطلعت على حالة طلاق بين طالبين جامعيين بعد أسبوعين من الزفاف، بطلب من الزوجة التي بررت السبب بأنه لا يعجبها وغير منسجم معها".

ويلفت المحامي إلى أن بعض حالات الطلاق تسجل بين الأقارب أيضاً، فقد تطلق أربعة أزواج شباب قبل يوم الزفاف، مبيناً أن "غالبيتهم أكدوا أنهم عقدوا قرانهم بسبب تأثير الأهل، وفضلوا الافتراق قبل وقوع ما لا تحمد عقباه كإنجاب الأطفال".

ويكشف الصالح عن إحدى الحالات عندما خطب شاب إحدى الفتيات من دون رضى أهله، وبعد مرور شهرين على عقد القران قرر الانفصال عنها بسبب مطالبها التي وصفها بـ"التعجيزية"، ويضيف أن "النتيجة كانت خسارة 15 مليون دينار عراقي، وهي عبارة عن تكاليف المهرين المقدم والمؤخر، كما بقيت بدلة العرس في مخزن الملابس بانتظار عروس أخرى".

ضرب والدي وحطم حياتي.. فكان الطلاق خلاصي من الاحتقار

والفتيات لسن جميعهن "متطلبات"، فهناك من يؤكدن أنهن كن يسعين إلى تأسيس اسره لكن  حياتهن أصبحت محطمة ويشعرن بالضياع عقب الطلاق، فيما يتحدث بعض الآباء عن فشلهم في إقناع بناتهم بالعدول عن الزواج في سن مبكرة أو بالرجل غير المناسب.

وتبدي هيفاء الظاهر، 20 عاماً، ندمها الشديد للانسياق وراء عاطفتها حين تعرفت على زوجها السابق قبل ثلاثة أعوام، لكنها اليوم تسعى لمتابعة دراستها وتربية طفلتها طيبة في بيت أبيها بعد أن تطلقت من زوجها قبل أن تنجبها حتى، على الرغم من مساعي الأهل والأصدقاء لتسوية الخلافات.

وتروي هيفاء، وهي تداعب شعر طفلتها التي تبلغ من العمر سنة ونصف، أنها تعرفت على طليقها في إحدى العيادات الطبية وسط تكريت وتوالت الزيارات بين العائلتين، و"قررت بسبب حبي له ترك دراستي ومعارضة أهلي الذين رفضوا فكرة زواجي المبكر".

وتتابع هيفاء "بعد أشهر بدأت تبدر منه تصرفات غريبة وقيود تحد من حريتي وانفلات في تصرفاته العاطفية تجاه فتيات في الحي، كما كان يجيب على مكالماتهن بحضوري ويبادلهن المودة مما أثار حفيظتي"، مؤكدة أنه "كان أيضاً عاطلاً عن العمل ومتسكعاً، كما كان يضربني بشدة عندما كنت أطلب منه أموراً تخصني، ويصيح بي لكي أطلبها من والدي".

وتشدد هيفاء على أنها كانت لتتحمل الوضع لكنه "تمادى كثيراً في احتقاري وخلق المشاكل مع أهلي، إلى أن ضرب والدي في إحدى الأمسيات، مما جعلني أقرر الانفصال عنه"، مضيفة "أجد اليوم نفسي محطمة وبلا مستقبل وأحاول بناء حياتي من جديد".

من جهته، يبدي والد هيفاء عن عدم رضاه عن القرارين اللذين اتخذتهما سواء بالزواج أو الطلاق، ويؤكد "لقد كانت عنيدة ولم نتمكن من إقناعها، كما أنني سألت بعض الأصدقاء عن طليقها ونصحوني بعدم قبوله لأنه طائش ومزاجي ولا يتحمل المسؤولية، لكنها هددتنا بالانتحار، وهكذا دمرت مستقبلها وحرمت نفسها من بناء اسره مستقرة".

500 حالة طلاق خلال ستة أشهر

بدورها، تكشف الناشطة في مجال حقوق المرأة ورئيسة منظمة أحباب الروح للطفولة والأمومة غيداء عبد الحافظ أن "عدد الزيجات التي انتهت إلى طلاق خلال  الأشهر الستة الماضية بلغ نحو 500 حالة"، مؤكداً أن "هذا المعدل ينذر بالخطر.

وتعرب عبد الحافظ عن استغرابها من أن "غالبية تلك الحالات سجلت بين الشباب وحديثي الزواج، كما أن النسبة الأكبر هي في الأرياف وليس المدن كما يعتقد البعض"، معتبرة أن "هذا الأمر يعد تطوراً سلبياً في مجتمع محافظ لم يعهد هذه الظاهرة من قبل".

وتلفت عبد الحافظ أن "المنظمة تواصل البحث عن أسباب هذا الارتفاع الخطير في حالات الطلاق، كما تحاول فتح حوار بين الزوجين قبل توقيع الطلاق، فضلاً عن مراجعة المؤسسات القضائية عسى أن نفلح في ثني الزوجين عن ذلك".

أما في ما يتعلق بالأسباب وراء ظاهرة الطلاق، فتشير عبد الحافظ إلى أن "غالبية الحالات يقف وراءها استبداد العمة، أو اختلاف الثقافة، أو عدم اكتراث الزوجة بمتطلبات شريك حياتها، خصوصاً ممن تأثروا مؤخراً بانتشار الانترنيت والتلفاز والهاتف النقال".

 وتتابع أن "بعض حالات الطلاق وقعت بسبب الشك الذي يتولد لدى الزوجين من وقوع خيانة أو غياب الثقة"، معتبرة في الوقت نفسه أن "هذا الأمر يقع على عاتق المرأة التي يتوجب عليها استيعاب الأمور وترجيح مصلحة بناء اسرتها ومستقبلها، وكذلك الزوج بنسبة أخرى".

نساء مطلقات وأولاد ضحية التفكك الأسري

ويتصاعد قلق الجهات القضائية والاجتماعية في محافظة صلاح الدين من ارتفاع معدلات الطلاق مؤخراً، خصوصاً في صفوف الشباب بنسبة 50 بالمائة، فيما تحاول جهات مدنية ورسمية عدة دراسة هذه الظاهرة ومعالجة اسبابها للحد منها.

وتقول عضو مجلس صلاح الدين كفاء فرحان في حديث  لـ"السومرية نيوز"، "نتابع بقلق حالات الطلاق بين الأزواج، وخصوصاً الشباب التي لها أبعاد خطيرة على المجتمع"، مشيرة إلى أن "نسبة الطلاق بين الشباب ارتفعت إلى نحو 50 بالمائة يقابلها نحو 20 بالمائة عقدوا قرانهم وزواجهم".

وتعبر فرحان عن شعورها بـ"الإحباط"، وتحذر من "مستقبل سيء قد يواجه أطفالاً ولدوا محرومين من الجو الأسري السليم،وصعوبة أن تجد المرأة فرصة ثانية للزواج في ظل الظروف الراهنة".

وتلقي فرحان اللوم على العديد من منظمات المجتمع المدني التي تعتبر أن تتحمل مسؤولية تنفيذ الشعارات التي تطلقها على الأرض، وتشدد "لم ألمس برنامجاً واقعياً أو تحركاً أسفر عن نتائج إصلاح أو تحديد أسباب المشكلة وحلها".

لكنها في المقابل، تؤكد أن "هناك حملة توعية على مستوى مدن المحافظة مدعومة ببرنامج إعلامي سواء من خلال خطباء المساجد أو وسائل الإعلام  المحلية، نركز فيها على أن المرأة صمام الأمان في تكوين الأسرة واستمرار الحياة الزوجية"، موضحة أن " أبرز أسباب الطلاق هي الزواج المبكر، والابتعاد عن القيم والتقاليد والتأثر بالانفتاح وتوفر بعض مجالات التسلية".

من جهة أخرى، ترد رئيسة منظمات نساء صلاح الدين عواطف الصالح على انتقادات عضو مجلس المحافظة كفاء فرحان قائلة "نحن نبذل جهداً كبيراً في هذا الشأن، ونحضر جلسات المحاكم ونطلب من القضاة التريث بإصدار القرار لحين فسح المجال للحوار"، مؤكدة تحقيق النجاح في بعض الحالات.

لكنها لا تنفي "وجود حالات مستعصية"، معربة عن أسفها الشديد لـ"الوصول إلى هذه المرحلة حيث يصبح التراضي صعباً".

باحث يعزو الأسباب للبطالة والانفتاح الإعلامي و"الاختيار القسري"

بدوره، يربط الباحث الاجتماعي علي العادل ظاهرة ازدياد حالات الطلاق في صفوف الشباب بالانفتاح الإعلامي وتوفر وسائل الاتصال، كما يعزوها إلى "الاختيار القسري" من قبل الأهل، وضعف دور الأسرة، إلى جانب ارتفاع معدل البطالة.

ويقول العادل "التقيت بالعديد من الشباب الذين تزوجوا ويرغبون بالطلاق حالياً، ووجدت أن أهم الاسباب التي دفعتهم إلى التفكير في هذه الخطوة هي الحاجة الغريزية، وعدم نضوج فكرة الاختيار بسبب تأثير الأهل في غالبية الأحيان".

ويضيف العادل أن "الانفتاح الإعلامي وما تقدمه القنوات من مشاهد رومانسية تلعب دورها في التأثير على نفسية الشاب، مما يشكل أحد أسباب الانفصال"، فيروي أنه في إحدى الحالات "استغل شاب موت والده لفسخ الزواج من فتاة أجبره على التقدم لها من دون أن تجمع بينهما قصة حب".

يذكر أن محكمة استئناف صلاح الدين ابدت مخاوفها من ازدياد حالات الطلاق والمشاكل العائلية بحسب عدد من القضاة والباحثين الاجتماعيين الذين سجلوا في العام الماضي نحو 1500 حالة طلاق، فيما تشير سجلات العام الجاري إلى وجود اكثر من 600 واقعة خلال الأشهر الستة الماضية.

ويعاني عدد من المحافظات العراقية من الظاهرة نفسها، أبرزها الديوانية وكربلاء، اللتين سجلتا نسباً مرتفعة في معدلات الطلاق خلال العامين الماضيين، فيما يعزو عدد من الخبراء تزايد تلك الحالات إلى  البطالة والزواج المبكر.

يذكر أن المادة 43 من قانون الأحوال الشخصية رقم 188 لسنة 1959 قد منحت الزوجة حق طلب التفريق في حال تقصير الزوج في تحقيق جملة من الشروط، منها تقصيره في توفير نفقتها أو حرمانها من المعاشرة الزوجية، وحرمانها من الإنجاب، أو عدم الدخول بها، وغير ذلك من الأسباب التي حصرتها المادة المذكورة في عشر فقرات.

ربيل – "ساحات التحرير"
شهدت مدن اقليم كردستان احتفلات جماهيرية واسعة بمناسبة الذكرى السنوية لثورة ايلول التحررية بقيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة الزعيم القومي الكردي الملا مصطفى البارزاني.
واقيم في مدنية اربيل حفل جماهيري كبير احياء لذكرى الثورة بحضور سداد بارزاني، ممثل رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني، وسكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني فاضل ميراني وبحضور قيادة الحزب وآلاف من أبناء كردستان.
وألقى سكرتير المكتب السياسي كلمة في الجماهير الحاشدة نوه فيها الى عظمة تلك الثورة الوطنية والقومية. كما شهدت مدينة السليمانية، وبحضور مسرور بارزاني، حفلاً جماهيرياً حاشداً احياء الثورة. وحضر الحفل كبار المسؤولين الأداريين والحزبيين وسط هتافات تمجد تلك الثورة القومية في تأريخ الأمة الكردية والتي كانت الأساس في تحقيق العديد من المكتسبات التي ينعم بها شعب كردستان اليوم.

سامي العسكري

كما شهدت مدينة دهوك احتفال جماهيري بالذكرى السنوية الـ (51) لأندلاع ثورة أيلول التحررية حضره رئيس حكومة اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني.
من جانب آخر نفى النائب عن ائتلاف دولة القانون سامي العسكري، اليوم الجمعة، ما نسب له من تصريحات بشأن ذكرى ثورة أيلول 1961، ففي تصريح خص به موقع "كتلة التحالف الكردستاني "أعتبر إن ثورة أيلول هي جزء من نضال الشعب العراقي، الذي ادى إلى إزاحة النظام الشمولي.
وبين العسكري رداً على سؤال للموقع إن "بعض الأطراف تستهدف وحدة الشعب العراقي ونضاله لبناء دولة ديمقراطية اتحادية، لذلك يجري نسب تصريحات كاذبة مضللة بقصد تعميق الخلافات أو المواقف المتباينة لقواه السياسية".
وأشار العسكري إلى "أننا نحرص على تأكيد حقيقة ان نضال الشعب العراقي بعربه وكرده وبقية المكونات أدى في المحصلة إلى بناء الدولة العراقية الحالية، بالتالي لا يمكن لأي سياسي واعٍ الإستخفاف بنضال الشعب الكردي، علماً أن تعبير "عصاة" هو تعبير روج له النظام الشمولي المقبور، وبالنسبة لنا فأننا ننظر إلى نضال الشعب الكردي على انه رافد رئيس في حركة الشعب العراقي من أجل الحرية والعدالة والديمقراطية".
وأضاف العسكري"نحن والكرد حلفاء تاريخيون إستراتيجيون جمعتنا المحن والتضحيات، ولا يعقل بأي حال من الأحوال ان نتنكر لنضال الشعب الكردي وقواه السياسية، دون أن يعني هذا عدم وجود خلافات احياناً، فقد انتقد أنا أو غيري مواقف بعض المسؤولين والسياسيين الكرد، لكن هذا لن ينسحب على الموقف من الشعب الكردي وتاريخه النضالي".
واختتم العسكري تصريحه مكرراً بأن "الموقع الذي تناقل التصريح هو نفسه الذي يفبرك العديد من التصريحات الملفقة بهدف إلحاق الضرر بالعلاقات التاريخية بين القوى السياسية الرئيسة على امل تقويض مسيرة بناء العراق".
وكانت مواقع إخبارية قد نقلت عن العسكري وصفه لثورة أيلول بأنها "ثورة عصاة"، وهو التعبير الذي كان يستخدمه إعلام النظام السابق.

 

وصل وفد وزارة النقل العراقية، برئاسة معالي الوزير هادي فرحان العامري، الى بخارست يوم الأحد الموافق 9/9/2012 وكان في استقبالهم في مطار هنري كواندا الدولي من جانب السفارة العراقية السيد السفير مع أعضاء السفارة  ومن الجانب الروماني الأمين العام لوزارة النقل والبنية التحتية السيد هوراتسيو بوزاتو (Horațiu Buzatu    ).

ضم الوفد المدير العام للشركة الوطنية للطيران المدني، السيد ناصر حسين بندر، ورئيس الشركة العامة للسكك الحديد السيد رافع يوسف عباس ومسؤولين أخرين من الشركة العامة للنقل البحري والشركة العامة للموانئ العراقية.

خلال هذه الزيارة عقد الوفد العراقي اجتماعات مع كبار المسؤولين الرومانيين ومنهم وزير النقل والبنية التحتية السيد أوفيديو إيوان سيلاغي (Ovidiu Ioan Silaghi )، في مقر وزارة النقل ومستشار الأمن الوطني للرئيس الروماني السيد يوليان فوتا (Iulian Fota) وذلك في مقر الرئاسة في قصر كوتروتشيني.

وقد أسفرت الاجتماعات المذكورة على التأكيد على ضرورة تقوية التعاون بين البلدين في مجاىت النقل المختلفة، لا سيما الموانئ وصناعة السفن وكذلك السكك الحديد واحتل المجال الجوي حيزاً مهماً في المباحثات وقد أسفرت هذه الزيارة عن توقيع مذكرة تفاهم بين سلطتي الطيران المدني العراقية والرومانية لفتح خط جوي مباشر بين العاصمتين، بغداد وبخارست.

وفي هذا السياق قام الوفد بزيارات مهمة لا سيما الى ورشة بناء السفن في مدينة منغاليا الواقعة في الجنوب وتنقل في مركب للتعرف على ميناء كونستانتسا وعقد اجتماعات مع رؤساء بعض الشركات الرومانية ومنها مجموعة غرامبيت غروب وشركة م.ب. تيليكوم وشركة أسترا - أراد وأوتوكاميواني.

 

 

السومرية نيوز/ بغداد
كشفت وزارة الثروات الطبيعية بإقليم كردستان، الجمعة، عن اتفقها مع الحكومة الاتحادية على تصديرها 200 ألف برميل نفط يوميا خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، فضلا عن الاتفاق على منح الإقليم نسبة 17% من إجمالي كمية النفط الخام المكررة في العراق، ونفس النسبة من إجمالي النفط الخام الذي يتم تزويد محطات كهرباء به.

وقالت الوزارة في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، إن "نائب رئيس الوزراء روز نوري شاويس عقد اجتماعا برئاسته وبحضور وزراء المالية والنفط والتجارة ورئيس ديوان الرقابة المالية في الحكومة الاتحادية ووزير الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كردستان، تم الاتفاق على نقاط جوهرية لحل المشاكل التي تتعلق بالنفط والغاز".

وأضافت الوزارة أنه "الاتفاق تضمن قيام حكومة الإقليم خلال الفترة المتبقية من شهر أيلول الجاري إنتاج كمية من النفط الخام بمعدل 140 ألف برميل يوميا لغرض التصدير على أن ترتفع معدلات الإنتاج في الإقليم لنفس الغرض للأشهر الثلاثة المقبلة من العام الحالي إلى  200 ألف برميل يوميا، على أن تدفع وزارة المالية الاتحادية سلفة قدرها ترليون دينار خلال الأسبوع المقبل لحكومة إقليم كردستان كمستحقات للشركات المنتجة في الإقليم".

وأشارت الوزارة إلى أن "الاتفاق تضمن كذلك على أن تقوم حكومة الإقليم بتحديد كميات النفط الخام التي سيتم تصديرها خلال عام 2013 بالإضافة إلى تحديد مستحقات الشركات المنتجة في الإقليم كتخصيص لنفس العام بغية إدراجها في قانون الموازنة الاتحادية".

ولفتت الوزارة إلى أنه "تم الاتفاق ايضا على تحديد حصة الإقليم من كميات النفط الخام المكررة بنسبة 17% من إجمالي كمية النفط الخام المكررة في العراق إضافة إلى 17% من إجمالي النفط الخام الذي يتم تزويد محطات كهرباء التابعة للحكومة الاتحادية".

ونقل البيان أن "المجتمعين اتفقوا على تشكيل لجان مختصة فرعية، تضم ممثلين من الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان، لمتابعة كميات النفط الخام المنتجة والمكررة والمصدرة وحساب مستحقات الشركات المنتجة في الإقليم، بالإضافة إلى تشكيل لجنة أخرى دائمية بين الجانبين لمتابعة تنفيذ النقاط تم التوصل إليها في هذا الاجتماع وتخويلها صلاحيات لحل أي عراقيل قد تواجه تطبيقه لحين صدور قانون النفط والغاز الاتحادي وقانون توزيع الواردات الاتحادية"، مؤكدة أن "أي إخلال ببند من بنود هذا الاتفاق يعني الإخلال بالاتفاق الذي سيخضع لمصادقة مجلس وزراء الاتحادي ومجلس وزراء حكومة الإقليم".

ونشبت أزمة حادة بين بغداد وأربيل على خلفية إيقاف إقليم كردستان في (الأول من نيسان 2012) ضخ النفط بسبب الخلاف على المستحقات المالية للشركات النفطية العاملة فيه، فيما خفت تلك الأزمة عقب اتفاق بغداد وإقليم كردستان في (14 أيلول 2012) يقضي بدفع مستحقات الشركات النفطية من قبل الحكومة الاتحادية، حيث اعتبر الكرد هذا التقارب سيفتح آفاقا جديدة بالعلاقة بين الطرفين، وسيتيح للإقليم تصدير 200 ألف برميل نفط يوميا.

ويعود أصل الخلاف القديم المتجدد بين حكومتي بغداد وأربيل إلى العقود النفطية التي ابرمها الإقليم والتي تعتبرها بغداد غير قانونية، فيما يقول الإقليم أنها تستند إلى الدستور العراقي والاتفاقيات الثنائية الموقعة مع الحكومة الاتحادية.

يذكر أن العراق أزمة سياسية منذ شهر نيسان الماضي، تمثلت بمطالبات سحب الثقة من حكومة الرئيس نوري المالكي من قبل التحالف الكردستاني والقائمة العراقية والتيار الصدري الذي تراجع فيما بعد، لكن هذه الأزمة بدأت تتحلل بعد أن أعلن التحالف الوطني عن تشكيل لجنة الإصلاح قدمت ورقة تتضمن 70 مادة أبرزها حسم ولاية الرئاسات الثلاث والوزارات الأمنية والتوازن في القوات المسلحة والهيئات المستقلة وأجهزة الدولة المختلفة.

السومرية نيوز/ كركوك
أكدت الجبهة التركمانية في كركوك، الجمعة، أن حل قضية المحافظة لا يتم إلا من خلال تحويلها إلى إقليم خاص يشترك الجميع بإدارته، داعية بغداد وأربيل إلى عدم المساومة على كركوك.

وقال المتحدث باسم الجبهة علي مهدي صادق في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "هناك مشاكل كثيرة في محافظة كركوك، منها نزاعات الملكية والمرحلين والمهجرين والمادة 140 والوافدين والتعيينات وتقسيم الدوائر، وهي لا تحل بالانتخابات ولا باللجان ولا بمواد دستورية"، مؤكدا أن "الحل الأمثل لهذه المشاكل يتطلب تحويلها إلى إقليم خاص، ضمن لتلبية متطلبات مواطني المحافظة".

وأضاف صادق أن "قضية كركوك يجب أن تبقى بعيدة عن التجاذبات والتناحرات السياسية"، داعيا بغداد وأربيل إلى "إبعاد المحافظة عن المساومة، سيما وأنها عانت خلال الأعوام الماضية من التهميش".

وأكد صادق أن "محافظة كركوك ظلمت خلال 50 عاماً ولم يستفد أهلها من ثرواتهم، على الرغم من أن الدستور العراقي  ينص على توزيع الثروات بين أبناء الشعب"، مشددا على ضرورة "إنصاف أهالي المحافظة التي عانى أهلها الكثير من الحرمان"، بحسب قوله.

واعتبر رئيس برلمان كردستان ارسلان باييز، امس الخميس 13 ايلول 2012، محافظة كركوك "جزءاً" من الإقليم، وفي حين طالب الحكومة المركزية بتطبيق بنود الدستور وخاصة المادة 140، أعلن دعمه لرفض تشكيل قيادة عمليات دجلة.

يشار إلى أن محافظة كركوك، يبعد مركزها 250 كم شمال العاصمة بغداد، التي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها، وفي الوقت الذي يدفع العرب والتركمان باتجاه المطالبة بإدارة مشتركة للمحافظة، يسعى الكرد إلى إلحاقها بإقليم كردستان العراق، فضلاً عن ذلك تعاني كركوك من هشاشة في الوضع الأمني في ظل أحداث عنف شبه يومية تستهدف القوات الأجنبية والمحلية والمدنيين على حد سواء.

وتنص المادة 140 من الدستور، على تطبيع الأوضاع في محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها في المحافظات الأخرى، مثل نينوى وديالى، وحددت مدة زمنية انتهت نهاية كانون الأول 2007، لتنفيذ كل ما تتضمنه المادة المذكورة من إجراءات، كما تركت لأبناء تلك المناطق حرية تقرير مصيرها سواء ببقائها وحدة إدارية مستقلة أو إلحاقها بإقليم كردستان العراق عبر تنظيم استفتاء، إلا أن عراقيل عدة أدت إلى تأخير تنفيذ بعض البنود الأساسية في المادة المذكورة.

يشار إلى أن وزارة الدفاع، في (3 تموز 2012)، عن تشكيل "قيادة عمليات دجلة" برئاسة قائد عمليات ديالى الفريق عبد الأمير الزيدي للإشراف على الملف الأمني في محافظتي ديالى وكركوك، فيما أعلنت اللجنة الأمنية في مجلس كركوك رفضها القرار "لأن المحافظة آمنة ومن المناطق المتنازع عليها"، مؤكدة أنه سيفشل من دون تنسيق مسبق بين حكومات بغداد وأربيل وكركوك.

ولاقى هذا القرار ردود فعل متباينة، حيث اعتبر النائب عن التحالف الكردستاني محما خليل، في الرابع من تموز 2012، القرار "استهداف سياسي بامتياز"، محذراً ضباط الجيش العراقي "الذين يحملون إرث وثقافة النظام السابق" من التجاوز على الدستور والاستحقاقات، فيما أكد رئيس كتلة الأحرار النيابية بهاء الاعرجي، في (10 أيلول 2012)، أن مكتب للقائد العام للقوات المسلحة ومجلس الوزراء هما اللذان يضعان سياسة البلاد، معتبراً أن تشكيل قيادة عمليات دجلة قرار يجب أن لا يغيض الغير.

الجمعة, 14 أيلول/سبتمبر 2012 13:29

مقابلة مع صاحب فيلم "براءة المسلمين

أمريكا تعمل المستخيل من أجل أبعاد نفسها من غضب المسلمين و السلفيين و تنشر المقابلة التالية بأسم  صاحب الفلم
نص المقابلة

خاص بـ"راديو سوا" مقابلة حصرية مع صاحب فيلم "براءة المسلمين"

*هل أنت منتج فيلم "براءة المسلمين"؟
-أنا كاتب سيناريو هذا الفيلم ولست منتجه وقد نشرت أجزاء بسيطة منه فقط على شبكة الإنترنت وما زلت أحتفظ بالفيلم الكامل وإذا ما سربت بقية الفيلم ستكون هناك ضجة كبرى بسبب الجهة التي أنتجته. (لكن نقولا أكد في اتصال ثان أنه منتج الفيلم ومخرجه أيضا)

*ومن تكون هذه الجهة؟
-لا أستطيع الكشف عنها.

*هناك من يقول إنها الولايات المتحدة
-هذا كلام مضحك ومثير للسخرية. أمريكا لا علاقة لها بالفيلم لا من قريب ولا من بعيد.

*ومن أنتج الفيلم إذن؟
-لن أكشف عن الجهة المنتجة.

*لماذا قررت كتابة سيناريو هذا الفيلم؟
-كنت قد نشرت كتابا سنة 1994 أثار إعجاب جهات معينة سألتني إن كان بإمكاني تحويل الكتاب إلى سيناريو وهذا ما فعلته فقط.

*ما هو عنوان الكتاب؟
-أرفض الكشف عن عنوان الكتاب لأسباب أمنية لأن العنوان سيكشف عن هويتي الحقيقة، الكتاب تحول إلى سيناريو الفيلم الذي نتحدث عنه.

*بعض الممثلين الذين شاركوا في الفيلم قالوا لوسائل إعلام أميركية إنهم تعرضوا للتضليل من طرفك وأنهم كانوا يعتقدون أنهم يمثلون في فيلم عن مصر قبل 2000 سنة.
-الممثلون الذين شاركوا في الفيلم لا ينتمون لنقابة مهنية وبالتالي ليس لديهم الحق في الإعتراض على الشكل النهائي الذي ظهر به الفيلم. المنتج يحتفظ بكامل الحق في تغيير تفاصيل الفيلم كما يشاء.

*يعني أنت تعترف أنك ضللت الممثلين؟
-هذا من حق المنتج. من حق المنتج أن يضع ما يشاء في الفيلم دون أن يستشير الممثلين وما حصل هو أن الممثلين أنفسهم قاموا بأدوار مختلفة تحت أسماء مستعارة. وأنا أتفهم أن يقولوا هذا الكلام الآن خوفا على حياتهم، لكن ردي عليهم هو أنهم لا ينتمون لنقابة مهنية وأنهم تقاضوا مالا مقابل ذلك و"ملهومش حق عندي".

*هل توقعت أن يثير الفيلم كل ردود الفعل القوية هذه في العالمين العربي والإسلامي؟
-لا لم أتوقع كل هذا، نصحني ناس في البداية لكن وبعد نقاشي مع المنتج والمخرج خلصنا إلى "يعني حيصل إيه". من نصحوني كانوا أجانب أروبيين لا يعرفون شيئا عن العالم العربي ولهذا لم أستمع لنصائحهم ونفذت الفيلم.

*كيف تشعر إزاء مقتل السفير الأميركي لدى ليبيا كريس ستيفنس وزملائه من الدبلوماسيين الثلاثة؟
-أولا مقتل السفير الأميركي لا علاقة له بالفيلم. من قام بهذا الفعل أناس غوغائيون "حرامية". لدي سؤال لهؤلاء الأشخاص: أنتم تدافعون عن رسولكم فلماذا تسرقون؟ لقد اقتحموا السفارات ثم نهبوها. على رأي الرئيس السادات عندما قال "دي انتفاضة حرامية".

*لكن الفيلم مس مشاعر المسلمين بشكل قوي وعبروا عن غضبهم الشديد إزاء ذلك وأنت تقول إنك باحث في الإسلاميات وتعرف مكانة الرسول الكريم لدى المسلمين حول العالم وهذا الفيلم استـُعمل ذريعة لقتل السفير الأميركي.
-أميركا تعرضت للظلم في هذا الموضوع.

*كيف تعرضت للظلم؟
-ما دخل الحكومة الأميركية بالموضوع؟ لو أي شخص في أي دولة قام بأي عمل هل تتحمل حكومة بلاده مسؤولية ذلك العمل؟ لا طبعا. علينا أن نتعلم التظاهر السلمي ضد القضايا التي نختلف بشأنها، لقد شجعنا الثورات والربيع العربي لكن يبدو أن عمر سليمان كان معه حق عندما قال "إحنا لسة بدري علينا الديمقراطية".

*هل أنت نادم على إنتاج الفيلم؟
-لا لست نادما. أشعر بالحزن على مقتل السفير لكنني لست نادما.

*لو أتيحت لك الفرصة مرة ثانية هل كنت ستنتج نفس الفيلم؟
-لقد قررت الإعتزال. أنا لم أعد صغيرا ولهذا قررت الإعتزال "خلاص".

*ما هو عمرك؟
-لا أريد الكشف عن عمري الحقيقي.

*هل تتمتع بأي نوع من الحماية الرسمية من قبل الدولة التي تقيم فيها؟
-إطلاقا. لا أتمتع أبدا بأي نوع من الحماية ولماذا يحمونني أنا أعيش حياتي بشكل طبيعي؟

*ما دامت تعيش بشكل طبيعي لماذا ترفض إذن الكشف عن هويتك الحقيقة؟
-لأسباب شخصية.

*أدانت عشرات من المنظمات القبطية الفيلم وشجبته ورفضته تماما
-(مقاطعا) هم أحرار أن يشجبوه وهذا حقهم. هؤلاء الأشخاص لا علاقة لهم أبدا بالموضوع. الفيلم فكرتي أنا ويخصني أنا فقط. أنا لم أخترع أي شيء وكل ما جاء في الفيلم موجود في الكتب الإسلامية والتراث الإسلامي.

*هل قرأت القرآن؟
-طبعا قرأته وقرأت بالإضافة إلى ذلك أكثر من 3000 كتاب إسلامي ومنها أخذت كل ما جاء في الفيلم.

*طيب أنت تقول إنك اطلعت على التراث الإسلامي وقرأت القرآن، هل اطلعت على باقي الأديان؟ لماذا تلصق كل الأشياء السلبية بالإسلام فقط؟ أليس في الأديان الأخرى نقط مسيئة تختلف معها؟
-أنا مطلع على باقي الأديان لكن يهمني الإسلام بشكل خاص.

*أنت تدافع كثيرا عن أميركا في حديثك. هل تشعر بالذنب لما حصل؟
-نعم أشعر بالذنب. أميركا لا علاقة لها بهذا الموضوع وتحملت نتائج فيلم لا صلة لها به.

*هل لديك رسالة للمسلمين؟
-نعم لدي رسالة للعالم كله وليس للمسلمين: أرجو أن تشاهدوا الفيلم كاملا قبل أن تصدروا أحكامكم.

*هل تريد أن تقول إن هناك جهات تلاعبت بالفيلم وسربت مقاطع سيئة منه فقط؟
-لا أبداَ، الفيلم ملكي أنا وطوله حوالى ساعتين وكل ما وضعته على الإنترنت 14 دقيقة فقط وأفكر حاليا في وضعه كاملا ولم يحرفه أحد.

*الرئيس باراك أوباما ووزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون شجبا الفيلم بشدة وانتقداه ورفضاه بالمطلق.
-"والله" الرئيس الأميركي مسؤول عن شعبه وعن أمن شعبه وكذلك وزيرة الخارجية الأميركية ولكل واحد الحق في قول ما يشاء.

*لماذا ترفض الكشف عن هويتك الحقيقية؟
-أخاف إن فعلت أن يعرفوا الدولة التي أقيم فيها ومن ثم يذهبوا ويحرقوا سفارات هذه الدولة.

*لكنهم يحرقون سفارات الولايات المتحدة الآن.
-إنهم لا يعرفون أي شيء ويطاردون وهـْما "مش عارفين حاجة، كل ده في مخهم بس".

*من أنت؟
-مفكر عربي مهتم بالشؤون الإسلامية وأرفض الكشف عن باقي التفاصيل الخاصة مثل إسمي أو مكاني خوفا من تعرض مصالح الدولة التي أقيم على أراضيها للخطر، وأود أن أعزي شعب الولايات المتحدة وأقول له "معلهش جات عليكم المرة دي".

sawa

 

أنها مسرحية عرس الدم بفصولها الدرامية المتتابعة تبدو وكأنها لن تنتهي، تتجدد وتتمدد بفن مسبوقٍ كقاعدة للميلودراما وعلى الرغم من بكائية فروعها لكنها أحياناً تلبس لباس التراجيكوميدي الذي يريد الضحك على الذقون وينقل مشاهد الألم والحزن إلى مقاطع من قهقهات مصطنعة غير حقيقية كمشهد الصدمة التي لا تجد إلا بالقهقهة دواء لجروحها، ما العمل؟  كما استفسر لينين وهؤلاء الذين يقودون البلاد هم ليسوا بالصم والبكم يعرفون كل شيء وعن أي شيء يعرفون أنهم يساهمون ببقاء البلاد في هذه المسرحية الدموية لكنهم يصورون للمواطنين أنهم لا يعرفون  ويخدعونهم بالأمل ولكن أي أمل مضني! يخدعونهم في كل ما يستطيعون إليه سبيلا حتى وان كان الدين الإسلامي !، هذه المؤسسات الأمنية المنتشرة والتي صرفت عليها من دماء قلوب الشعب  وخيراته  والتي تعد بمئات الآلاف من الذين يقبضون أعلى الرواتب وكأنها غير موجودة لا بل في الكثير من الأحيان نجد أن البعض منها يسهل استمرار المسرحية أو البعض من فصولها ومقطعها أو من يتغاضى لأنه اخترقها بفن " توبة ابن آوى" لكن أيها السادة يا أبناء هذا الشعب الذي صوت لهم في العديد من المرات وسوف يفعل تحت طائلة المرجعيات الدينية والأئمة والصالحين والجنة والنار والطلاق والقسم بالقرآن و بالعباس والحسين وغيرهما والالتزام بروح الطائفية ندعوكم إلى التفكير ولو لثانية فقط  واسألوا أنفسكم واسألوهم  

ـــ لماذا مسرحية عرس الدم تبدو لانهاية لها؟ ـــ لماذا تصرون على أنكم أفضل وطنية وأكثر أخلاصاً من الذين يقولون لكم إذا لم تستطيعوا فتنحوا وأفسحوا المجال لغيركم لعلهم يستطيعوا مثلما فعلها العشرات في العالم المتحضر بدون مسرحيات لعرس الدم؟ أين الشرطة الاتحادية؟ ـــ أين الجيش؟ ـــ أين المخابرات والاستخبارات وكل من يقبض بالملايين؟ ـــ أين فاروق الاعرجي وجماعته الضباط ولوائه المرتبط بمكتب رئيس الوزراء من التفجيرات الجديدة وكأن العراق عاد إلى سنوات النزيف المعروفة؟ وكأن مليارات الدولارات التي صرفت على الأجهزة الأمنية تبخرت في الجيوب دون أن تؤدي إلى نتائج على اقل ما يقال وجود هذه الأجهزة وفعاليتها في المحافظة على أرواح المواطنين، ليس من العجيب والغريب أو من باب الكذب لخداع الرأي العام عندما يصدر تنظيم ما يسمى " دولة العراق الإسلامية " تقريراً أكد فيه تبني ( 131 ) عملية خلال شهر رمضان لوحده وفصل التقرير بين الاعتداء والتفجير بعبوات ناسفة وتفجير سيارات مفخخة وهجوماً مسلحاً وكل ذلك في العاصمة بغداد ومحافظة ديالى، لسنا الآن بصدد هذا التقرير لكن لو يطلع عليه أي عاقل ومحايد نسبياً وتابع التفجيرات هذا اليوم 9/9 ومساءً لصدقهم حتى وان كَذّبوا هذا التقرير، التفجيرات اليوم 9/9 وقبلها هي تحصيل حاصل لأسباب كثيرة في مقدمتها استمرار النهج الطائفي في قيادة الدولة وهو سبب لا يمكن اعتباره ثانوياً، وسياسة الاستحواذ والتعنت وإلغاء الآخر والعمل على تأجيج العداء والانشقاق والابتعاد عن المصالحة الحقيقية التي سوف تجنب البلاد كوارث كثيرة.

تزداد الانفجارات والاغتيالات وزرع العبوات الناسفة في كل يوم  وتقل في أيام وتتصاعد في أيام معينة وهذا دليل على تذبذب إمكانيات الأجهزة الأمنية ما بين الضعف أو اختراقها وهي كما نرى أنها لا تستطيع مجارات قدرة وإمكانيات التنظيمات الإرهابية والميليشيات المسلحة الموجودة لدى جميع الأحزاب الدينية السياسية، وأثبتت الوقائع والأيام عن عدم قدرتها على الأقل في التقليل من الهجمات الإرهابية فهناك في البصرة وقضاء تلعفر ونينوى وكركوك وطوزخورماتو  والحويجة والناصرية وصلاح الدين وفي ميسان تم العثور على (25 ) ناسفة في المحافظة أما مهاجمة الثكنة العسكرية في تكريت فقد بلغت ضحاياها حوالي 19 قتيل وجريح

بالله عليكم  أين الأجهزة الأمنية؟ لا نعرف الجواب بالتحديد لكن والحق يقال أثبتت وبشكل مثير للإعجاب عندما تصدت للمتظاهرين المسالمين الذين تواجدوا في ساحة التحرير يطالبون تحسين الخدمات ومحاربة الفساد وإجراء إصلاحات لخير العملية السياسية وليس هذا وحسب بل جمعت مجاميع من المحافظات الأخرى وزودتها بكل ما يلزم للوقوف ضد تلك الاحتجاجات السلمية، كما أثبتت يوم بعد آخر كفاءات عالية في مهاجمة الاتحاد العام للأدباء والكتاب العراقيين وكذلك البعض من منظمات المجتمع المدني وأبدت غيرة غير محدودة عندما دخلت أكثرية مقراتهم وقامت بتحطيم الموجودات وتكسير الطاولات وتميزت بكل جدارة في توجيه السباب والشتائم السوقية مع ضرب الموجودين بطرق فنية وتهديد أصحاب المحلات بالويل والثبور إذا حاولوا فتح محلاتهم وأعظم من كل ذلك بُثت التصريحات الكاذبة حول فتح البارات والمحلات لبيع الخمور في المناطق السكنية الذين اشتكوا ساكنيها وطالبوا بغلقها وحماية الهوية الإسلامية التي ضاعت ما بين أروقة منظمات المجتمع المدني حسب تصريح السيد صدر الدين القبنجي، هل هناك أكثر قهراً وحزناً والمرء يتابع ويسمع يومياً لا في كل ساعة عن تلك الجرائم التي تنال حياة المواطنين العراقيين الأبرياء في أكثر من (10) تفجيرات راح ضحيتها بين قتيل ومصاب حوالي أكثر من ( 300 ) مواطنا أما تفجيرات المساء من اليوم نفسه فهي قمة المأساة فبعد تلك التفجيرات التي ضربت مدن العراق والعاصمة كان المؤمل أن تفتح الشرطة والجيش والمخابرات والأجهزة الأمنية الأخرى أعينها وتكون أكثر حذراً ويقظة وانتشاراً فإذا بها أكثر سباتاً ولا مبالاة فقد عادت مساء اليوم نفسه لضرب بغداد في مناطق الحرية وناحية الوحدة والشعلة والوشاش وجميع هذه الانفجارات تقريباً نفذت بسيارات مفخخة ملغومة كما صحب هذه الانفجارات هجوم بقنبلة داخل سوق شعبي في منطقة الحرية وبالطبع هؤلاء أو أكثريتهم من العمال والموظفين والكادحين والفقراء وحتى البعض من منتسبي القوات المسلحة وغيرهم، هذا النزيف المستمر بدون أن يتحرك المسؤولين في الحكومة أو تحملهم المسؤولية فيما يحدث أو التحقيق في الأجهزة الأمنية المكلفة والبحث عن مسببات هذا التراخي أو الاختراقات الأمنية والتدهور في أوضاعها بشكل يثير السخط والريبة والشك بالبعض منهم مشروع لأن العالم كله يعرف ويفهم أن أي فشل يصيب عمل أي جهة حكومية أو أي  مسؤول في الدولة من رئيس الجمهورية أو رئيس الوزراء وغيرهم فذلك يعني تحملهم الشخصي والوظيفي  ويجب أن يحاسبوا عن فشلهم لأنهم يتحملوا المسؤولية أمام المواطنين وعندما تعتبر لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب بعد سلسلة الانفجارات الأخيرة بأنه ضعف الأجهزة الاستخبارية فذلك يعني محاسبة المقصرين المسؤولين عن سبب بقاء هذا الضعف وبهذا الشكل المريب، هذه الجريمة كانت حصيلتها مثلما أشارت دوائر معنية ووسائل إعلام عديدة حوالي ( الأربعمائة ) بين قتيل ومصاب فمن يتحمل مسؤولية ؟ رئيس الوزراء لأنه قائد القوات المسلحة أم وزارة الداخلية والدفاع أو القادة والمسؤولين الكبار، أم الفساد المستشري في المؤسسات الأمنية وقد أشار له النائب المستقل صباح الساعدي ونقل عنه بالصوت والصورة من قبل العديد من الفضائيات بالقول الصريح والإدانة الواضحة لرئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي " أن الفساد الكبير في المنظومة الأمنية سبب رئيس لهذه الخروقات" وشدد فاضحاً وهذا لا يمكن السكوت عنه " إذا نرى نصف منتسبي الفرقة العسكرية يدفعون نصف رواتبهم ويجلسون في منازلهم إضافة إلى أن المناصب العليا في القيادات الأمنية تباع وتشترى بمئات الآلاف من الدولارات " كيف يمكن تفسير هذا الاتهام الذي سمعه المواطنين ورأوه بأم أعينهم ؟ إلا يعني أن الساكت عن الحق شيطان أخر؟

لقد أدانت تكرار الجرائم وضعف واختراق الأجهزة الأمنية الكثير من الجهات والشخصيات الوطنية السياسية وأدانها العشرات من المثقفين العراقيين وغيرهم وطالبوا محاسبة المسؤولين في أعلى قمة المسؤولية وكذلك القادة العسكريين والأمنيين وتقديم من تثبت إدانتهم إلى القضاء ليحاسبوا وفق القانون وعدم السكوت عنهم وإلا لن تبقى مسرحية عرس الدم تتبضع في دم العراقيين ويبقى المسؤول أو المسؤولين الأساسيين عنها بعيدين عن الحساب القانوني.

 

بغداد(الاخبارية)

شهد ميناء اوديسا البحري التجاريفي اوكراني مراسيم شحن الدفعة الجديدة من ناقلات الجنود المدرعة من طراز (بي تي ار – 4) والمتضمنة 62 مدرعة، بحضور السفير العراقي في كييف شورش خالد سعيد.
ونقل بيان صادر عن السفارة العراقية في اوكرانيا، تلقت (الوكالة الاخبارية للانباء) نسخة منه اليوم الخميس، عن السفير قوله: ان الجانب العراقي سعيد جداً بتسلم الدفعة الثانية من المدرعات الاوكرانية من طراز (بي تي ار – 4)، التي يعدها المختصون العراقيون من المعدات العسكرية القوية والحديثة وذات الكفاءة النوعية.

واوضح البيان: ان استلام العراق للدفعة الثانية من المدرعات الاوكرانية (بي تي ار – 4) بنجاح ستكون قد تحققت خطوة جديدة من التعاون في اطار تعزيز وتطوير العلاقات بين البلدين الصديقين.

واشار البيان الى: ان السفير عبرعن امله بان تثمر الجهود المشتركة بين الجانبين بانجاح تنفيذ ما تبقى من بنود في العقد العسكري المبرم بينهما وذلك باستلام الدفعة الثالثة من ناقلات الجنود المدرعة من طراز (بي تي ار – 4) بحلول نهاية هذا العام.

واضاف البيان: ان نائب رئيس مؤسسة اوكر سبيتس اكسبورت، فاديم كوجيفنيكوف، اكد في تصريح للصحفيين: ان مثل هذا العقد الضخم بين اوكرانيا والعراق يمكن له ان يكون اساساً لابرام صفقات جديدة، مبيناً: انه سيتم في المستقبل ابرام عقود جديدة لتوريد قطع الغيار وخدمات الصيانة التي يمكن ان يوفرها للعراق المجمع الصناعي العسكري في اوكرانيا خلال الفترة المقبلة من 10 الى 20 عاما لا سيما وان العراق يستند باعادة تشكيل قواته المدرعة في الوقت الراهن على المعدات العسكرية المصنعة في اوكرانيا.


قال حزب التحرير المصري إن بطل الفيلم المسيء للرسول هو مصعب نجل حسن يوسف أبرز قيادات حماس.

وكتب الحزب عبر موقعه الرسمي ” قبل عامين تبين انه عميل للموساد، وتسبب في اغتيال واعتقال قيادات من مختلف الفصائل، منهم الرنتيسي وياسين ومروان البرغوثي، وحين اعلن اعتناقه المسيحية، لم تطبق عليه الحركة لا حد الخيانة الوطنية، ولا حد ”الردة”، وترك يهاجر لأمريكا، ورفض أخوه ادانته، وبعدها فضح أبوه وحركته في كتاب ابن حماس”.

أضاف الحزب ” وقبل عدة أشهر زار القدس المحتلة ليشارك علنا في تمثيل الفيلم الذي أنتجه ثري العقارات الإسرائيلي (سام باسيل) ”.

فيما تسجل موسوعة ويكيبيديا عن مصعب بن حسن بن يوسف بن خليل أن اسمه جوزيف وكان أكبر متعاون للجهاز الأمن العام الشاباك التي قام بتشغيله على مدى 10 سنوات.

وأن مصعباً الذي كان ملقباً بالأمير الأخضر والذي تمكن من إحباط العشرات من العمليات التفجيرية وكشف مجموعات فلسطينية للشاباك، وحال دون اغتيال شخصيات كبيرة في إسرائيل وقد اعتنق مصعب الديانة المسيحية قبل نحو 10 سنوات وانتقل للإقامة في الولايات المتحدة، إلا أن مصعباً كان يعتبر مصدراً موثوقا به.

وتمكن جهاز الامن العام ”الشاباك” من دسه في صفوف حماس ومن بين القياديين الفلسطينيين الذين تم اعتقالهم بفضل تعاونه عبد الله البرغوثي، وإبراهيم بن حامد، ومروان البرغوثي المعتقلين حاليا في إسرائيل.

http://www.nemsawy.com/arab/?p=38921

 

عندما رفع المجلس الوطني الكردي في سوريا، في مؤتمره التأسيسي الذي إنعقد في القامشلي بتاريخ 26 – 11 – 2012م ، شعار ( حق تقرير المصير للشعب الكردي في إطار سوريا ) ؛ لم يكن هذا الطرح من قبيل تحدي أية جهة أو التعدي على إرادة وحقوق الآخرين؛ ولم يهدف مطلقا إلى تقسيم سوريا !؛ إلا أن بعض الأوساط الشوفينية قامت بتضخيم الأمور وأرادت إساءة الفهم لخلق الفتنة بين الكرد والعرب للإيحاء بأن الكرد إنفصاليون وذلك على نفس المنوال الذي إتبعته مختلف أنظمة الحكم التي تعاقبت على حكم سوريا منذ إستقلال البلد وحتى الآن.

وبما أن تاريخ منطقتنا يشهد بأن أبرز رجال سوريا الذين تلاحموا فيما بينهم ودافعوا على وحدة وإستقلال هذه البلاد قد كانوا من الكرد بدءاً بصلاح الدين الايوبي ومروراً بيوسف العظمة والبارافي وإبراهيم هنانو وغيرهم وإنتهاءً وليس نهاية بمئات الشهداء الكرد الذين سقطوا في إنتفاضة آذار 2004 وأثناء الثورة السورية المندلعة حاليا والتي يخوضها شعبنا السوري جمعاً ضد هذا النظام الاستبدادي، فإن المستقبل السوري سوف يثبت للجميع بأن الكرد إتحاديون وليسوا إنفصالون، ولكنّ انحيازهم إلى المسلكية الإتحادية هو خيار سياسي لا ينبغي أن يلغي خصوصيتهم القومية ولا أن يأتي على حساب تحقيق حقوقهم الإثنية المنصوص عليها في القوانين والمعايير والمواثيق الدولية في إطار دولة ديمقراطية تعددية ذات حكم لامركزي يدير البلاد بشكل عصري بعيد عن التمييز على أية خلفية كانت وشريطة أن يضمن التعايش المشترك بين كافة المكونات التي يحق لها حينها تقرير مصيرها بنفسها وبالتشاور مع باقي الشركاء وبلا أي إكراه للآخر.

وبهذا الصدد فأن الكرد ليسوا مجبرون على إعطاء أية ضمانات أو تطمينات للآخرين حول حسن نواياهم في هذا المجال الحقوقي الحساس ؛ لأن العكس هو الصحيح ؛ فعلى الآخرين إعطاء الضمانات للشعب الكردي الملدوغ غبر تاريخه لأكثر من مرة وعلى يد أكثرية جيرانه الذين خالفوا العهود وهضموا حقوقهم وظلموهم أشد ظلم بلا اي سبب سوى لأنهم كرد .

في كل الأحوال لا يصح إلا الصحيح وسيبرهن شعبنا الكردي بأنه يتطلع إلى إسقاط نظام الأسد والمجيئ بمناخات الألفة بين كافة أطياف سوريا الدينية والطائفية والقومية وغيرها ؛ وسيدرك الجميع حينها بأن الكرد هم الطرف الاكثر إيجابية في المعادلة السورية التي أعتقد بأنها باتت معقدة للغاية نظراً لأن هذا النظام لن يرحل إلا حينما يحرق أخضر ويابس هذا البلد الذي ينبغي أن يصبح بلدنا جميعا وليس حكراً على قومية أو طائفة او غير ذلك من المسلكيات والمفاهيم التي باتت بالية ويلفظها عالمنا المعاصر وخاصة منطقة الشرق الأوسط التي تشهد ربيعاً زاهراً بثوراته التي بمقدورها أن تقلب الطاولة فوق رؤؤس مختلف الطغاة والجبابرة ولن تعود عجلة التاريخ إلى الوراء وسيكون المستقبل لصالح الشعوب وليس لخدمة الأنظمة الشمولية .

وللعلم فإنّ مطالب الكرد ليست تعجيزية وهم يبدون منتهى المرونة السياسية لدى تعاملهم مع الإستحقات والواجبات ؛ ويطالبون بالاعتراف الدستوري بوجود الشعب الكردي كثاني اكبر قومية في البلد ؛ واعتقد بأن هذه المرونة ستقود إلى حالة من الإنفراج والتوافق مع شركائنا العرب الذين ينبغي أن يكفوا عن تفكيرهم الأكثري الذي عفى عليه الزمن بفضل هذه الأيام المشرقة التي نعيشها حاليا والتي ستحدد مصير سوريا والمنطقة ؛ أضف إلى ذلك فإنّ الشعب الكردي ينبذ العنف ويرفض عسكرة الحلول ويؤمن بالتداول السلمي للسلطة ويناضل من أجل حماية السلم الاهلي ؛ ولا ينوي تشكيل أي خطر على جيرانه.

وإن كل ما نريده ونسعى من أجله ( نحن أبناء وبنات الكرد ) هو أن نتوافق مع شركائنا ونبدأ بالمسير في رحلة بناء فضاء ديمقراطي سوري نتنفس في رحابه كما غيره بالصعداء ؛  وأن نؤسس التحالفات مع غيرنا من أهل بلدنا، وأن لا ننجرّ إلى التخالفات وأن نجعل من سوريا دولة ديمقراطية تعددية ينتفي فيها القهر والقمع والإنكار ويسودها الوئام بين العرب والكرد والمسيحيين والأشوريين والكلدانيين والدروز والعلويين والأرمن والشركس وغيرهم .

 

م.الياس اوسو ناشط كردي سوري ، أيلول     1   1/9/2012

 

بغداد/اور نيوز

اعتبرت كتلة الرافدين البرلمانية الممثلة للمكون المسيحي التصويت على قانون مفوضية الانتخابات اليوم بأنه ليس شرعيا ، فيما اكدت لجوئها الى المحكمة الاتحادية للطعن بآلية التصويت.

وقال رئيس الكتلة يونادم كنا "للاسف ماحصل اليوم هو بداية لتشنج جديد داخل قبة البرلمان، واساسا عندما طلب التصويت على قانون مفوضية الانتخابات لم يكن هناك نصاب قانوني".

واضاف كنا أن "هناك ثلاث خروقات قانونية في اصل التصويت على اعتماد تسعة مقاعد لمفوضية الانتخابات اولهما وجود 156 نائبا فقط في البرلمان لحظة التصويت، وعدم الالتزام بقرار المحكمة الاتحادة القاضي بتمثيل المكونات، وعدم الاعتماد على قانون المفوضية الذي ضمن تمثيل المكونات ايضا". وتابع "نحن سنطعن امام المحكمة الاتحادية بهذه الخروقات التي للاسف مرت داخل قبة البرلمان".

وصوت مجلس النواب على اعتماد تسعة مقاعد لمفوضية الانتخابات بدلا من 15 مقعدا، فيما انسحبت كتل دولة القانون والعراقية البيضاء والاتحاد الاسلامي الكردستاني وحركة التغيير قبل التصويت على القانون.

اعترف "سام باسيل" منتج فيلم "براءة المسلمين"، الذي يسيء للنبي صلى الله عليه واله  وتسبب في موجة احتجاجات كبيرة في العالم الإسلامي، أنه أقدم على هذا العمل كموقف سياسي مستفز".

جاء ذلك في تصريح للمنتج اليهودي لجريدة "وول ستريت" الأميركية التي ذكر فيها "أن الإسلام سرطان، وأن المسلمين حشرات يجب إبادتها"!! مضيفًا أن فيلمه سيساعد على كشف عيوب الإسلام للعالم.
 
وتابع باسيل قائلاً "أنه جمع 5 ملايين دولار من مائة يهودي لتمويل فيلمه"، مضيفًا أن عمله هذا جهد سياسي من أجل لفت الأنظار إلى ما سماه "النفاق في الإسلام"، حسب ما نقلت عنه الصحيفة، والتي قالت إن القس المتطرف تيري حونز قد قام بالترويج للفيلم وهو المعروف عنه في السابق قيامه بحرق نسخ القرآن الكريم أمام الكاميرات في ولاية فلوريدا الأميركية، وهو ما أثار موجة غضب عالمية.
 
وذكر باسيل، أن المقطع الترويجي الذي عرّف بالفيلم المذكور ظهر في بداية شهر تموز/يوليو الماضي، موضحًا أن الفيلم بدأ يظهر ويعرف بعد أن بدأ قدامى الممثلين تناوله على شبكة التواصل الاجتماعي تويتر.

http://www.youtube.com/watch?v=EhTuihx106w

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- لم يكن أكثر المتشائمين يتوقع أن تنقلب شعوب دول "الربيع العربي"، الذين ساندت واشنطن نضالهم للتخلص من أنظمة حكم عاتية قبعت على صدورهم لعقود، على "الصديق" الأمريكي سريعاً، والتي تزامنت مع حلول ذكرى هجمات 11 سبتمبر/ أيلول التي تعرضت لها الولايات المتحدة قبل 11 عاماً.

فبعد شهور قليلة على قيام بعض "الثوار" في دول مثل مصر وليبيا واليمن، برفع صور الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، الذي نادت إدارته كثيراً بتغيير أنظمة الحكم في تلك الدول، راى مراقبون أنه على ما يبدو "السحر انقلب على الساحر"، حيث بدأت حالة من "الغضب"  تظهر تجاه الولايات المتحدة، وتجتاح شوارع ذات الدول.

هذه الحالة ليس ناجمة، هذه المرة، عن خلاف سياسي أو تعارض مصالح، وإنما فجرها الكشف عن فيلم جديد، ساهم في انتاجه مجموعة من الأقباط المسيحيين المصريين المقيمين في الولايات المتحدة، المعروفين بـ"أٌقباط المهجر"، يرى مسلمون أنه يتضمن "إساءات بالغة" للنبي محمد وللإسلام.

وفيما تبرأت كبرى المؤسسات الدينية في مصر، سواء الإسلامية أو المسيحية، من هذا الفيلم وأدانته بأشد عبارات الاستنكار، فقد تمكن آلاف المحتجين من أن يشقوا طريقهم إلى مقر السفارة الأمريكية في وسط القاهرة، رغم الإجراءات الأمنية المشددة المفروضة في محيط السفارة.

ووسط غياب أمني مثير للدهشة، تمكن عدد من هؤلاء المحتجين، وغالبيتهم ممن ينتمون إلى التيارات الإسلامية، من تسلق أسوار السفارة، كما قاموا بإنزال العلم الأمريكي وتمزيقه وحرقه، قبل أن يرفعوا مكانه أعلاماً سوداء، عادةً ما تستخدمها جماعات أصولية.

وسرعان ما امتدت الاحتجاجات إلى عدد من المدن العربية الأخرى، ومن بينها مدينة بنغازي الليبية، حيث قام مسلحون بمهاجمة مقر القنصلية الأمريكية بالصواريخ، مما أسفر عن سقوط أربعة قتلى، بينهم سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا، كريستوفر ستيفنز.

وبحسب الخارجية الأمريكية فإن ستيفنز، وهو أول سفير أمريكي يلقى حتفه في هجوم منذ عام 1979، عمل كمبعوث أمريكي إلى الثوار الليبيين، الذي أطاحوا بنظام العقيد الراحل، معمر القذافي، العام الماضي، وكان أول دبلوماسي أمريكي يوفد إلى ليبيا عندما استأنفت بلاده علاقاتها الدبلوماسية مع طرابلس في 2007.

وعلى غرار ما جرى في القاهرة، شهدت العاصمة اليمنية صنعاء محاولات مماثلة من قبل محتجين غاضبين بسبب ذلك الفيلم "المسيء" لنبي الإسلام، لاقتحام مقر السفارة الأمريكية، مما أدى إلى وقوع مصادمات مع قوات الأمن، التي شددت إجراءاتها في محيط السفارة، وأسفرت المواجهات عن سقوط عدد من الجرحى.

وأفادت مراسلة موقع CNN بالعربية، التي تواجدت بالقرب من مبنى السفارة، وجود سحب من الدخان وأصوات إطلاق نار، وتجمهر المئات من اليمنيين، كما نقلت عن مصدر أمني قوله إن "شرطة مكافحة الشعب أطلقت النار بالهواء لتفريق المتظاهرين الغاضبين، وتمكنت بالفعل من إخراجهم من مبنى السفارة الأمريكية."

إلا أن اللافت أن مواقف حكومات بعض دول الربيع العربي تباينت مع الحراك الشعبي في الشارع، حيث أبدت الحكومة الليبية، على لسان رئيس المؤتمر الوطني العام، محمد يوسف المقريف، اعتذارها للشعب الأمريكي وللعالم، عن الهجوم على القنصلية الأمريكية، وتوعدت منفذيه بـ"إجراءات صارمة."

وكذلك، أعرب الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، عن "بالغ الأسف" لما حدث من "اعتداء" على السفارة الأمريكية في صنعاء، كما عبر عن اعتذاره الشخصي للرئيس الأمريكي أوباما، وللشعب الأمريكي، مؤكداً أنه "يتابع الوضع عن كثب"، بحسب وكالة الأنباء الرسمية "سبأ."

ولم يختلف رد فعل الرئيس المصري، محمد مرسي، كثيراً، حيث أدان هو الآخر الهجوم على القنصلية الأمريكية، مؤكداً قدرة الأمن المصري على حماية مقار البعثات الأجنبية، غير أنه طلب من السفارة المصرية في واشنطن اتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد منتجي الفيلم "المسيء" للنبي محمد.

وفي تعليق له على حالة العداء المتزايدة ضد الولايات المتحدة في دول "الربيع العربي"، قال المحلل الأمني بمؤسسة "آي إتش إس جينز"، ديفيد هارتويل، لـCNN إن هذه الاحتجاجات تُعد تكراراً، إلى حد ما، لحالة الغضب التي شهدتها الكثير من الدول الإسلامية عام 2005، على خلفية نشر رسوم مسيئة للنبي محمد في الدنمارك.

وأضاف أن ما يصاحب هذه الاحتجاجات من أعمال عنف، هي انعكاس للتغييرات التي تشهدها تلك الدول كنتيجة لثورات الربيع العربي، والتي أدت إلى "ظهور نوعية جديدة من الشعوب في كل هذه الدول، لديهم القدرة على النزول إلى الشارع والتعبير عن غضبهم بطرق ربما تكون أكثر عنفاً"، على حد قوله.

وتابع هارتويل في تقييمه للأوضاع الراهنة، قائلاً: "في اعتقادي أن هذه الموجة من الغضب سوف تكون حادة، ولكنها لن تدوم كثيرا."

وحذر هارتويل قائلا:" أعتقد أن هناك خطورة من أن هذا الغضب قد يمتد إلى مناطق أخرى غير متوقعة، مثل أفغانستان وباكستان."

وحول التباين في مواقف الحكومات وتحركات الشارع، اعتبر الخبير الاستراتيجي والأمني المصري، سامح سيف اليزل، أن "هناك نقص شديد بهيبة الدولة، في نظر الرأي العام بدول الربيع العربي، سواء في مصر أو ليبيا أو اليمن، خاصةً أن ردود أفعال هذه الدول، لم تكن ايجابية فيما يتعلق بالهجوم على السفارات والقنصليات الأمريكية، في أعقاب التظاهرات المنددة بالفيلم المسيء للرسول."

ودلل سيف اليزل، في تصريحات لـCNN بالعربية، بالموقف في مصر من عدم تدخل الأحزاب المسيطرة على الشأن السياسي الداخلي، في إشارة إلى حزب "الحرية والعدالة"، الذراع السياسي لجماعة "الإخوان المسلمين"، والسلفيين والتيارات الإسلامية الأخرى، الذي كان عليهم دور كبير في أن تكون الاحتجاجات سلمية دون عنف.

ووصف الخبير الأمني "النظم السابقة بأنها، رغم أنها نظم سلطوية وقمعية، إلا أن هيبة الدولة كانت في مكانة أعلى وأعظم مما هي عليه الآن،" بحسب وصفه.

من جهته، قال اللواء حمدي بخيت، الخبير العسكري، إن "هيبة الدولة مفقودة بدول الربيع العربي، والتي وصلت إلى حد اقتحام السفارات"، مشيراً إلى أن "الدول التي تدير شؤونها من خلال مجموعة سدة الرئاسة والجمهور، على أساس المحاباة، هي دول تفتقد لهيبة القانون."

وتعليقاً على  الهجوم على السفارات الأمريكية، ومقتل سفير الولايات المتحدة بليبيا، قال الخبير العسكري المصري إن "الولايات المتحدة تجني أحد ثمار تعاملها الخاطيء مع ثورات الربيع العربي،" لافتاً إلى "أن الواقع يشير إلى عدم وجود ديمقراطية حقيقية في تلك الدول."

وشدد على أن "شعوب الربيع العربي ليست لديها رغبة للانصياع لديمقراطية حقيقية، ويظهر ذلك ببعض الأحداث المضطربة سياسياً، كما لا تمارس السلطة دورها في تنفيذ القانون بحزم، وكانت النتيجة وجود حالة من الفوضى، سببها عدم تقدير الأمور الصحيحة من الطرفين."

أما الخبير بمركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، محمد عز العرب، فقال لـCNN بالعربية، إن "توقيت عرض الفيلم يثير الشكوك، كما أن مقتل السفير الأمريكي، يأتي في إطار انتهاز الفرصة، والفراغ الأمني الموجود هناك، وانتشار تجارة السلاح، ولكن قتله ربما يرسخ لفكرة الهجوم على الإسلام."

وأضاف عز العرب أنها لم تكن الحادثة الأولى، فقد سبقتها حوادث مماثلة في هولندا والدنمارك، حيث تقوم "بعض التيارات المتشددة خارجياً، بمحاولات لاصطناع نوع من المواجهات بين الغرب والشرق لإحداث فجوة كبيرة، خاصة في ظل صعود الإسلاميين للحكم، بعد ثورات الربيع العربي."

إلى ذلك، اعتبر المفكر القبطي، جمال أسعد، في تصريحات لـCNN بالعربية، أن الفيلم المسيء للرسول، والذي يدعو لمحاكمته، يسيء إلى المسلمين، ويؤجج الفتن، حيث ينتج عنه سلوك غير منضبط، مثل اتخاذ هذا الأمر ذريعة للهجوم على السفارة الأمريكية في بنغازي.

وأوضح أن "هذه الإساءة ليست الأولى، ولن تكون الأخيرة، فمنذ عقدين تحديداً، وبعد سقوط الاتحاد السوفيتي، وبروز الإسلاميين، ونحن نعيش في تصعيد مباشر أو غير مباشر، فيما يسمى بصدام الحضارات، وذلك بطرح الصراعات الدينية بديلاً عن الإيديولوجيات السياسية."

وتابع أسعد قائلاً: "وجدنا الكثير من المنازعات، وكانت أحداث 11 من سبتمبر/أيلول حدثاً تاريخياً مفصلياً، غّير أشياء كثيرة، وكانت من الأحداث التي أثرت على العالم بأثره."

وأشار إلى أنه ومع صعود الإسلاميين إلى السلطة، كبديل للنظم الليبرالية، فقد "أصبحنا نجد إساءات متبادلة بين المتطرفين المسيحيين والإسلاميين، مما يزيد الأمور اشتعالاً، فكانت هناك رسوم مسيئة دنماركية، ثم هذا الفيلم، وهي كلها أمور تصعيديه تؤدى إلى تأجيج الفتن."

.........................................

لمشاهدة الفلم و الذي لا يزال منشورا في يوتيوب

http://www.youtube.com/watch?v=qmodVun16Q4

تعليقات عربية و مقاطع عن الفلم

 http://www.youtube.com/watch?v=EhTuihx106w

http://www.youtube.com/watch?feature=endscreen&NR=1&v=q4HfP0zDQVQ

طلب الغفران من قبل وزيرة الخارجية الامريكية

http://www.youtube.com/watch?v=ujyPiAa8pDk

شفق نيوز/ من المؤمل أن تقدم وزارة التربية العراقية وبرنامج الأغذية العالمي هذا العام، وجبة يومية خفيفة مغذية إلى أكثر من نصف مليون طفل في المدارس الابتدائية في وسط وجنوب العراق.

وقال برنامج الأغذية العالمي ووزارة التربية في بيان مشترك تلقت "شفق نيوز" نسخة منه، إنه "تم توقيع اتفاقية الشراكة رسمياً اليوم، من قبل محمد علي تميم  وزير التربية في بغداد وإدوارد كالون ممثل برنامج الأغذية العالمي ومديره القطري في بغداد، خلال حفل أقيم في مكتب نائب رئيس الوزراء صالح المطلك".

وبحسب البيان فان الطرفين سيقومان "بتوفير تمويل مشترك لبرنامج شراكة الوجبات المدرسية، حيث تقدم وزارة التربية مبلغ 20.5 مليار دينار عراقي (17.5 مليون دولار أمريكي) إلى برنامج الأغذية العالمي لتغطية تكاليف شراء المادة الغذائية وترحيلها وتخزينها وبناء قدرات الوزارة".

ويساهم برنامج الأغذية العالمي بمبلغ 4.7 مليار دينار عراقي (4 مليون دولار أمريكي) لتغطية تكاليف الدعم المباشر وغير المباشر اللازمين لتنفيذ البرنامج.

ويعزز هذا الاتفاق دور العراق بوصفه جهة مانحة ناشئة لبرنامج الأغذية العالمي كما يدل على التزامه بدعم جهود مكافحة الجوع من خلال برامج الوجبات المدرسية.

ويعد العراق في الوقت الحالي، أكبر جهة تساهم في المشاريع التي ينفذها برنامج الأغذية العالمي لمكافحة الجوع داخل البلاد، إذ أنه يقوم بتوفير ثلثي التمويل الكلي اللازم لتنفيذ مشروعات الوجبات المدرسية والمساعدات الغذائية في المناطق الأكثر تضرراً في البلاد.

وستعمل وزارة التربية وبرنامج الأغذية العالمي من خلال تجديد شراكتهما لهذا العام الدراسي الجديد  2012/2013، على تقديم  وجبة خفيفة عبارة عن 100 غرام من البسكويت المدعم بالعناصر المغذية والفيتامينات إلى حوالي 1,800 مدرسة في 18 قضاء تعد من  أكثر المناطق تأثراً.

وفي موازاة ذلك، سيواصل البرنامج، وفق ما جاء في البيان، العمل مع الوزاة لبناء قدراتها لتصميم وتنفيذ برنامج وطني ذي جودة عالية، لتقديم الوجبات المدرسية. وتعتزم الوزارة تبني البرنامج بشكل كلي خلال عام 2013.

وأكد معالي محمد علي تميم وزير التربية خلال حفل التوقيع، على أهمية اتفاقية الشراكة التي عقدت مع برنامج الأغذية العالمي قائلاً "إن البرنامج الوطني للوجبات المدرسية، ذو أهمية بالغة للوفاء بالوعد الذي قطعناه لتوفير خدمات تعليمية ذات نوعية جيدة لجميع الأطفال العراقيين".

وقال ممثل برنامج الأغذية العالمي في العراق إدوارد كالون "تعد برامج الوجبات المدرسية واحدة من أكثر برامج الاستثمار الاجتماعي شعبية وانتشاراً في أرجاء العالم فهي تشكل شبكة أمان اجتماعي هامة لأطفال المدارس وأسرهم من الفئات الضعيفة".

ووافق مجلس الوزراء العراقي في آب/أغسطس 2010 على البرنامج الوطني للتغذية المدرسية بقيادة وزارة التربية. وطلب إلى برنامج الأغذية العالمي تقديم الدعم لتنفيذ برنامج التغذية المدرسية وبناء قدرات الوزارة لإدارة البرنامج.

م ج

أكاد أجزم بأن أي إنسان كوردي مخلص، محب لشعبه ووطنه، كان ولا يزال يحلم بأن يكون له مثل جميع شعوب العالم كيان مستقل قائم بذاته، على شكل دولة كوردية عصرية متحضرة، يكون لها مكانتها بين دول العالم الحر، تقوم على أسس ومبادئ الديمقراطية الحقيقية التي تمارس بأعمق معانيها وأوضح صورها، يتساوى فيها الجميع امام القانون، الذي يحترم حقوق الإنسان الكوردستاني، بغض النظر عن قوميته أو دينه أوإنتمائه ويصون كرامته.
وإن كان الإنسان الكوردي خاصة، أو الشعب الكوردي عامة، يحلم بالسلام والحرية والديمقراطية، ويحلم بحقوقه القومية المشروعة وبدولته المستقلة، إلا أنه بالتأكيد لم يكن شعبا حالما يجلس القرفصاء، ويضع يده على رأسه، أو يطلب المساعدة من الآخرين في تحقيق هذا الحلم. ولم يكن يوما متخاذلا أو متقاعسا عن ممارسة دوره الفاعل في الكفاح والنضال العسكري والسياسي، بكل الوسائل والإمكانات وفي كل الإتجاهات، بل حارب هذا الشعب الأبي بشجاعة منقطعة النظير جميع الأنظمة القمعية الشوفينية، التي حكمت العراق ومارست كل أنواع الظلم والطغيان وإنكار الحقوق مع الشعب الكوردي الذي سطر تأريخه بدماء أبناءه، وقدم على طريق حريته وكرامته قوافل طويلة من الشهداء الأبرار، والكثير الكثير الذي لا يمكن حسابه من الخسائر والتضحيات الجسام، إلى أن تمكن بشجاعة مقاتليه، ومشروعية قضيته، وصمود نضاله، من إنتزاع حقوقه، وفرض إرادته، وتحقيق الكثير من مراحل حلمه الجميل، الذي راود ولا يزال مخيلتنا ولامس أوتار قلوبنا، وتحول إلى  واقع وحقيقة، وحياة جديدة ينعم فيها الإنسان الكوردستاني بمختلف مكوناته بالحرية والديمقراطية والسلام.
إذن فإن حالة الأمان والإستقرار والتطور التي يشهدها الأقليم، وأجواء الحرية والديمقراطية والرفاه والإنفتاح التي يعيشها سكانه بجميع مكوناته، لم تأت من العدم، ولم تتحقق بين ليلة وضحاها، ولم تنزل علينا هبة من السماء، ولا هدية أو مكرمة من أحد، بل هي ثمرة وخلاصة لتأريخنا ونضالنا وتضحياتنا، وتشردنا ومآسينا، وآلامنا، ودموع أمهاتنا، ودماء شهدائنا التي صبغت السهول والجبال والوديان.
وبالرغم من أن ديمقراطيتنا لا زالت فتية، ولم تصل إلى المستوى المطلوب من الرقي والشفافية، وإن الحريات العامة لا زالت تقيدها وتحدها بعض المعوقات، مع وجود حالات من الفساد السياسي والإداري الذي يتحدث عنه الجميع ولا ينكره أحد، لكن مع ذلك فالأوضاع العامة في كوردستان بالرغم من أنه لا زال أقليما فدراليا لم يصل إلى مرحلة الدولة المستقلة، أفضل بكثير مما هو عليه في الكثير من الدول العربية والإسلامية والشرق أوسطية التي نالت إستقلالها منذ عشرات السنين. وأعتقد بأنه من الظلم والإجحاف مقارنة تجربتنا وديمقراطيتنا الفتية مع مثيلاتها في الدول الأوربية المتحضرة والمتطورة جدا. بالتأكيد هذا لا يعطينا أي عذر لتبرير الأخطاء والسلبيات والتغاضي عنها، لكن في نفس الوقت يجب أن لا يكون مبررا للتهجم على حكومة الأقليم وقادة وزعماء الأحزاب الحاكمة التي تدير السلطة، بل يجب أن يحفزنا ويدفعنا جميعا إلى تحمل مسؤولياتنا الوطنية والعمل معا وبإخلاص على وضع العملية السياسية والإدارية في الأقليم على المسار الصحيح، من خلال تشخيص مواطن الخلل وتوجيه النقد البناء لها، بهدف إصلاحها ومعالجتها بالطرق والوسائل الديمقراطية، وإيجاد البدائل والحلول الناجعة للقضاء عليها بما يخدم المصلحة العامة، من خلال دراستها ومناقشتها في برلمان الأقليم الذي يضم ممثلين عن جميع الأحزاب والقوى السياسية في كوردستان، وليس بهدف التشهير والتخريب والتهجم ووضع العصي في عجلة البناء والتطور، بغية إيقاف مسيرتها تحقيقا لأهداف ومخططات الأعداء في الداخل والخارج.
ما يبعث على الأسى والأسف هو موقف بعض الكتاب الكورد السلبي، بل المتطرف الذي لا يتسم بالوطنية تجاه العملية السياسية في الأقليم، ولا يخدم يأي شكل مصلحة شعبنا الكوردي، هذه المواقف التي نطلع عليها من خلال مقالاتهم التي تنشر في بعض المواقع الألكترونية التي توفر مشكورة مساحة كبيرة، وفضاء واسعا من الحرية والديمقراطية لجميع الأقلام، ليعبر أصحابها من خلالها عن آرائهم وأفكارهم مهما كانت توجهاتهم وطروحاتهم. وأنا شخصيا أؤمن بحرية الفكر وبالرأي الآخر، لذلك أقرأ جميع هذه المقالات وأحترم أصحابها، وليس من طبعي أو أخلاقي أن أتهجم على أحد، مهما كان مختلفا معي في الفكر أوالتوجه، وفي نفس الوقت أحترم كثيرا، بل وأحني رأسي إحتراما لكل إنسان مهما كان موقعه أو فكره أو إنتمائه القومي أو توجهه السياسي، يقدم أية خدمة مخلصة وصادقة لشعبنا الكوردي ووطننا الحبيب كوردستان.
لكن أن تتحول الأقلام تحت أية دوافع وأسباب إلى خناجر وسكاكين، والأفكار والطروحات إلى دعوات فوضوية هدامة تلحق الأذى بشعبنا وبتجربتنا، وتعيق مسيرتنا، وتحقق أهداف ومخططات أعدائنا، وتثلج صدورهم، فأعتقد بأن مثل هذه الأقلام والأفكار التي تبعث على الألم والخجل لا تستحق الإحترام، لأنها تقف في الخندق المعادي لقضيتنا وطموحات شعبنا.
وإلا فما معنى أن يصور البعض الأوضاع في كوردستان بالمأساوية، ويتهم قادة الأحزاب الكوردية وخاصة الرئيسين مسعود بارزاني وجلال طالباني بالتآمر على الشعب الكوردي، بل بقتل البيشمركة والتنازل عن الحقوق القومية، والكل يعلم تأريخ هذين الرجلين ونضالهما الطويل والمرير ضد أعتى الأنظمة القمعية والدكتاتورية التي حكمت العراق، من أجل إقرار الحقوق القومية لشعبنا الكوردي. ومنذ نعومة أضفارهما حملا البندقية وحاربا كبيشمركه أبطال، وكقادة أوفياء، وسياسيين أكفاء، ومن ثم كزعماء ورؤساء يشهد لهما العالم بالحكمة والتبصر، والدعوة إلى السلام والديمقراطية وإحترام حقوق الإنسان. ولا أعتقد بأن أحدا يجهل مدى قدسية إسم ومكانة البيشمركة في نظر وفكر هذين القائدين، ولايزال الرئيس مسعود بارزاني إلى اليوم يرتدي ملابس البيشمركة التي يفتخر ويعتز بها.
وأيضا ما معنى ولمصلحة من يطلق بعض الكتاب والسياسيين الدعوة إلى حمل السلاح، والدخول في حرب كارثية مدمرة ضد تركيا وإيران، تحت ذريعة ضرورة مساندة حركة ونضال الشعب الكوردي التحررية في هذين البلدين، تمهيدا لوضع الأسس لدولة كوردستان الكبرى. التي نعلم جميعا بأن قيامها أمر مستحيل لا يمكن تحقيقه حتى في الأحلام. وهل من مصلحة الشعب الكوردي أن ينجر مجددا إلى مرحلة الحروب والتشرد والأنفالات؟ وهل من مصلحتنا أن تضيع الحقوق والمكتسبات القانونية والدستورية التي تحققت بالدماء والدموع  والتضحيات؟ وأن نهدم البنى التحتية والأسس السليمة التي تشكلت، والتي نتتطلع أن تبنى عليها في المدى القريب المنظور أول دولة كوردية مستقلة. 
لكل هذه الأسباب أقول بأن الأصوات التي بدأت ترتفع هنا وهناك، وتتهم الرئيسين مسعود بارزاني وجلال طالباني بالخيانة لعدم دعمهما الشعب الكوردي في تركيا وإيران، وعدم محاربتهما هاتين الدولتين، هي أصوات نشاز تحمل في نبراتها كل بذور ومعاني الخيانة والتآمر على شعبنا وحقوقنا ومكتسباتنا، لأنها تحاول إخراج الشعب الكوردي من حالة الأمن والإستقرار والسلام التي يعيشها، وجره وإعادته إلى مستنقع الحروب والكوارث والنكبات، من خلال دفعه إلى الدخول في حالة حرب مع إثنتين من أكبر وأقوى دول الشرق الأوسط. التي نحن في غنى عنها بل في أمس الحاجة إلى إقامة علاقات سياسية ودبلوماسية وتجارية معها، وهذا ما قد تحقق فعلا بحكمة وشجاعة ودبلوماسية القادة الكورد، وهو ما يخدم قضيتنا ويمهد الطريق لإعلان دولتنا. 
تماما مثل تنامي الدعوة إلى مشروع القومية والوحدة العربية، وصعود المد القومي العربي الذي بدأ في زمن جمال عبد الناصر، لكنه ما لبث أن تلاشى وإندثر تدريجيا، وأصبح يطلق على دعاة القومية العربية بالقومجيين العرب، وإلى الآن لا توجد دولتين عربيتين متحدتين، وأيضا إنحسار وإندحار المد الشيوعي الأممي، وتفكك الإتحاد السوفيتي وتحوله إلى مجموعة من الدول المستقلة، كذلك ليس من المنطق أو الصواب أن ندعو إلى مشروع القومية الكوردية تمهيدا لتشكيل دولة كوردستان الكبرى، فهذ أمر أبعد من المستحيل، وعوامل فشله ماثلة امام أعيننا، خاصة ونحن نعلم بأن كل جزء من أجزاء كوردستان بالرغم من الثقافة الكوردية العامة المشتركة، له ثقافة خاصة مختلفة تأثرت بثقافة الدولة التي تنتمي إليها، تركية فارسية عربية. ولا يمكن لقائد أو زعيم أي من أجزاء كوردستان أن يحكم أو يكون زعيما لجميع أجزاء كوردستان.
 لكن بالتأكيد سيحصل كل جزء من أجزاء كوردستان الأربعة على إستقلاله التام، لأن العالم في ظل تساقط الدكتاتوريات بدأ يشهد ويعيش عصرا جديدا من الحرية والعدالة والديمقراطية، التي تضمن للشعوب حقها في تقرير مصيرها. وستكون هناك بدلا من كوردستان واحدة أربعة دول كوردية أو ربما أكثر.
التأريخ يشهد للشعب الكوردي بأنه حارب طويلا من أجل حقوقه القومية المشروعة، وحمل السلاح بوجه الطغاة مكرها وليس مخيرا، وكان دائما يحمل السلاح بيد وبالأخرى يحمل غصن الزيتون والدعوة إلى السلام، الذي يضمن الحقوق والحريات والتعايش المشترك. والآن بعد أن تحققت هذه الأمور، وتذوق هذا الشعب الأبي طعم الحرية و نال الكثير من حقوقه القومية، وحقق الكثير من المكتسبات، لا يمكن لأية قوى معادية وتحت أية ذرائع أو مبررات أن تدفعه هذه المرة إلى حمل السلاح طوعا وخيارا، وأن تعيده إلى زمن الحروب والكوارث، سواء داخلية كانت أم خارجية، لأن علينا في هذه المرحلة وكإستراتيجية وطنية أن نعمل على كسب أصدقاء جدد إلى جانب قضيتنا العادلة، وتوسيع شبكة علاقاتنا مع دول العالم الحر، وتعزيزها وبنائها على الإحترام المتبادل والمصالح المشتركة، لتكون قوى داعمة لنا، فلدينا وأمامنا حرب جديدة ومختلفة ومقدسة، وهي حرب البناء والإعمار والتنمية وتمتين الإقتصاد والبنى التحتية، التي ستقوم عليها دولتنا الكوردية المستقلة، والتي أراها قريبة جدا، بل أقرب كثيرا مما يتصوره الأعداء ودعاة الحروب.

 

المانيــــــــــــــا

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

نفى عضو مجلس النواب عن ائتلاف دولة القانون النائب سامي العسكري، اليوم الخميس، التصريحات التي نسبت اليه بشأن ذكرى ثورة أيلول 1961، وتجاوزه على الثورة.

وأكد العسكري في بيان حصل PUKmedia على نسخة منه أن ثورة أيلول هي جزء من نضال الشعب العراقي، الذي ادى إلى إزاحة النظام الشمولي، مضيفاً أن بعض الأطراف تستهدف وحدة الشعب العراقي ونضاله لبناء دولة ديمقراطية اتحادية، لذلك يجري نسب تصريحات كاذبة مضللة بقصد تعميق الخلافات أو المواقف المتباينة لقواه السياسية.

وشدد العسكري: نحن نحرص على تأكيد حقيقة ان نضال الشعب العراقي بعربه وكرده وبقية المكونات أدى في المحصلة إلى بناء الدولة العراقية الحالية، بالتالي لا يمكن لأي سياسي واعٍ الإستخفاف بنضال الشعب الكردي، علماً أن تعبير "عصاة" هو تعبير روج له النظام الشمولي المقبور".

وأشار العسكري خلال مؤتمر صحفي عقد بمجلس النواب أن ما نسب له حول تحدثه في احدى الوكالات الاجنبية بوصفه حركة ايلول الكوردية بـ(العصاة) غير صحيح، موضحاً: لأن هذه المسميات لا يطلقها الا حزب البعث ولم تطلقها الحركات الاسلامية، مبينا ان دماء الشعب الكوردي ونضاله هو جزء من نضال الشعب العراقي وكل دمائه.

وكان سامي العسكري قد اتهم ثورة أيلول بأنها ثورة العصاة، وفقاً لتصريح أدلى به لوكالة رويترز يوم أمس الأربعاء، ونقلت الوكالة عن العسكري: أن ثورة أيلول هي ثورة العصاة وهي أشبه بثورة العصابات لأن حكومة عبدالكريم قاسم كان حكم عادل بمعنى الكلمة، بحسب الوكالة.

يذكر أن ثورة أيلول الكوردية اندلعت في (11 أيلول 1961) بقيادة زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني ملا مصطفى البارزاني وتعتبر إحدى الثورات الكوردية الكبيرة في كوردستان العراق وخاضت العمل المسلح ضد الأنظمة العراقية لأكثر من 14 سنة ورفعت الثورة شعار الديمقراطية للعراق والحكم الذاتي لكوردستان.

PUKmedia

وكان صوت كوردستان قد نشر الخبر التالي:

هكذا يصف المالكيون ومن يعتبرهم التحالف الكوردستاني شركاء الكورد في حكم الوطن ثورة أيلول- سامي العسكري : ثورة ايلول الكردية ثورة العصاة والعصابات!!

الكاتب: قراءات

12/9/2012 1:32 صباحا

اتهم النائب عن ائتلاف دولة القانون سامي العسكري ثورة ايلول بأنها ثورة العصاة ,
وقال العسكري في تصريح ادلى به لوكالة رويترز للانباء صباح خذا اليوم الاربعاء : ثورة ايلول هى ثورة العصاة وهى اشبة بثورة العصابات لان حكم عبد الكريم قاسم كان حكم عادل بمعنى الكلمة ,
وأضاف : الاكراد يستغلون وجود الجبال لشن حروب ضد حكومات العراق وجميع حروبهم بمثابة حرب العصابات

يدخل نهر دجلة الاراضي العراقية عند قرية بيش خابور ماراً بمحافظة نينوى فصلاح الدين الى بغداد ثم المحافظات الوسطى والجنوبية تباعاً ,هذا هو حكم الجغرافية.

اذن نهر دجلة احدى شريانا الحياة في العراق يمر بمحافظات عراقية عديدة ليس من ضمنها محافظتي كركوك وديالى. 

ان تشكيل قوة عسكرية تسمى قيادة عمليات دجلة في محافظتين لا يمر بهما النهر المذكور هو خطأ جغرافي.

كما ان تشكيل قوة جديدة في كركوك يعطي تصور بان المحافظة تعاني من فراغ عسكري, في حين ان القوات الموجودة فيها اصلاً تقوم بعمليات يومية على اوكار الارهاب دون كلل او ملل, وهذا يدل على كفاية هذه القوات وكفاءتها.

ان تمركز هذه القوة السياعسكرية ان صح التعبير في هذه المحافظة يعني ان الوضع الأمني في كركوك اكثر خطراً من مناطق العراق الاخرى وهذا غير صحيح بشهادة كل المراقبين, فالمحافظة اكثر اماناً واستقراراً اذا قورنت بمناطق اخرى. 

من الناحية العملية ان اي تصرف استفزازي فردي من قبل هذه القوة ممكن ان يجابه برد فعل مماثل وبالتالي اشعال شرارة قد تؤدي الى حرب لا تحمد عقباه , وكلنا يعرف ان الضبط والانضباط  ليس على سابق عهده وهذا ما يزيد من احتمال ما نخاف منه.  

 ان تشكيل قوة عسكرية تسمى قيادة عمليات دجلة في محافظة اكثر أماناً من محافظات الاخرى هو خطأ عسكري.

ان هذا الاجراء وعلاوة على خطورته, فانه غير دستوري, لان الدستور اناط بالمادة 140 حل الاشكالات في هذه المناطق, ولكن وبدل تنفيذ المادة المذكورة , قامت حكومة المالكي  بشراء 140 دبابة (ابرامس), وكانه يقول بـ 140 (ابرامز) لا بالمادة 140 احل مشكلة كركوك والمناطق الاخرى, وحقيقة لم تتمكن دبابات الـ ( تي 72) وقبلها الـ (تي 62 )حل مشكلة كركوك بالأمس ولا يمكن للـ (أبرامز) حلها ايضاً غداً.

ان تشكيل قوة عسكرية تسمى قيادة عمليات دجلة في محافظة انيطت حل الاشكالات فيها بمادة دستورية هو خطأ دستوري.

بعد الانتفاضة الربيعية المباركة مررت بكركوك وتحديداً في حي الشورجة وبينما كنت امضغ العلكة لتجنب العطش, وقع نظري على بيوت هدمت فوق ساكنيها, فتوقفت فكاي عن المضغ وكأن قلبي توقف عن النبض... لا يمكن ان نسمح بإعادة ما حدث من هدم ودمار في كركوك, المدينة الامنة بسواعد ابناءها دون تمييز في العرق او الدين.

 نوافق المالكي  على ان تشكيل هذه القوة في كركوك يعد طفرة نوعية في التصعيد, بل ان تشكيل هذه القيادة في قاعدة كيوان تعد المرحلة الثانية لدق طبول الحرب .

ان اقدام تحالف المالكي بتصعيد الأزمات يبرهن على اصراره على القفز على المشاكل السياسية وفتح جبهة قتال كي يغطي على حالات الفشل و الفساد المالي والاداري, كما يعني ان المالكي يفضل سفك الدم العراقي على انهيار كرسيه التي كان قوب قوسين او ادنى, لو لا التدخلات الاقليمية والدولية. 

ان افضل طريق لحل المشاكل في كركوك والمناطق المستقطعة الاخرى يكمن في مادة دستورية استفتى عليها اغلبية الشعب العراقي وعلى هذا الدستور استند كرسي المالكي , نقول للذي يريد كرسي مستقر على دستور غير مستقر, كيف يمكن لكرسي ان يستقر على ارضية دستورية غير مستقرة؟

نناشد البرلمانيين وقوى المجتمع المدني والمثقفين باتخاذ موقف شجاع ونبيل للحؤول دون وقوع حرب كوردية عربية فكفانا دماء وآهات , فلم تلتئم جراحاتنا بعد ولم تجف دموع امهاتنا بعد على فراق فلذات اكبادنا. 

بإذن الله وقيادتنا الحكيمة وجهود الخيرين سوف نجنب الشعب العراقي وقوع حرب يسعى المالكي والشهرستاني وراءه , بكل الطرق المتاحة, واتمنى على السيد رئيس الوزراء ان لا يفهم موقفنا بانه نابع من ضعف.

كنت اسمع أمي الأمية تقرأ الفاتحة هكذا : (العمد لله رب الحالمين. الرعمن الرعيم....إياك نحبد وإياك نستحين...الذين أنحمت حليهم...ولا الزالين ...) . ففِئة منا (خاصة أهل القرى وغيرالمتعلمين)  يجعل (العين ع حاء ح) و (الحاء ح عينا ع) بالفطرة كما ينطق ا العرب ال p     باءّ والراء المخففة مشددة.
ظلت أمي تقرأ بهذه الشاكلة جهرا في كل صلاتها عدا العجماوات. وذريعتها في ذلك أن أباها قد علمها هكذا بالسياط والركلات وهي لم تزل طفلة في الثامنة من العمر. " يا أمي : صلي إذن صلاة الطرّش والخرس تقيك من شر العين والحاء. أو اقرئيها كلها عجماء كي لا اسمعك على أضعف الأيمان. " اقرئيها أمي الحبيبة بأية لغة تشائين أليس هو الذي يسمع من في القبور؟ فهناك في القبور من مات قبل ظهور نبي العرب ، أليس كذلك؟
ولما شببتُ حثثتُها ان تقرأها باللغة الكردية . فجن جنونها ووبختني:
" هل تجرعت ذاك (الزقنبوت) مرة اخرى ؟!"  تعني الشراب.
نزلت علي يوما افكار كالوحي. فقمت بكتابتها نثرا بصيغة سجع الكهان:
( بسم الله الرحمن الرحيم:
شُكرا لله خالِقِ الإنسِ والجّان ِ، مالِك جهنّم والجِنان ِ، إياكم أن تميزوا بين إنسان وإنسان ِ، لا فَرق بين مُسلِم ويّهودي وبوذِي و نَصراني، ولا بَينَ عَربيّ من قُريش أو من نجران أو بين عَربِي و غير عربي ، لا تنعِتُوا هؤلاء بالأعَاجم وانّما بالأخوَة في الإيمان ، أشف ِ لنا الطِرشان مع الخِرسان ِ، أنّك أنت تشفي الأطرش والأخرس مع العميان ِ ، واترك لنا برحمتك الخَيار أن نقرأ الفاتِحة  بأية لُغة و لِسان ِ، يسّر لنا أمورنا والتغلب على وُعورة مَسالك القرآن والفِرقان ، فأنت  (الرعيم الرعمان).
وقرأتها على أمي. و بعد ان فرغت من قرائتها طلبتُ منها أن تردد لفظة: (رعمان.) فنطقتها صحيحة : رحمان !!

سألت : ما هذا ؟ قلت : ان هذه هي (الفاتعة ) الكردية و باللغة العربية . فما هي الا أن أقتربت مني كنار بدخان وشرر : ويحك كفر كفر!!!. 
واخبرتها :أنك بالطريقة القديمة كنت تسيئين الى المسيحيين بنعتهم ب (الضّالين ) سبع عشرة مرة في اليوم فرضا ، واليهود نفس عدد المرات بعبارة ( غير المغضوب عليهم) . وسنّة وتعويضا بغير عدّ و حساب.  لم تُخفِ امتعاضها : انها كلام الله والا فكيف لي أن أذكر بالسوء افضل ممرضة مسيحية في مدينتا كلها : كاترين. والمربية الفاضلة ( مامز) بنت اليهودية وعروسة حارتنا.

ثم فجأة التفتت إليّ وكانها تذكرت شيئا فقالت: أتعجب لماذا لا يتعلم العرب لغتنا؟ ولماذا يجب علينا تعلم لغتهم. ليس إنصافا. اسمع زوجة المشرف التربوي لطفي تسكن في حينا عشرين عاما ولا تزال لا تتكلم لغتنا عدا عن كلمات بعدد الأصابع مثل (وه رره ) بررو وسوباس، باشه، خوشه......!

السبب ، قلت لها، – حسب إعتقادي- في عدم إهتمامهم بأية لغة غير لغتهم هو انهم يرون أن تعلم لغتهم من قبل الأعاجم فرضا بل واجبا ، ولا يكلفون انفسهم مشقة تعلم لغة أعجمية إستكبارا واستعلاء منهم لا عجزا واستغناءا ، بل واستهزاء بكل ما هو غير عربي ، وإنغلاقا على الشعوب الأخرى . فقلما يجد المرء عربيا تعلم اللغة الكردية أو الفارسية أو التركية رغم صلة الجوار والقرابة . أي ان العرب لم يكتفوا بحمل غير العرب أعباء دين غليظ بالفاظه ، شرس بمعانيه ، فضّ جاف عنيف بتعاليمه وأفكاره و مبادئه الشوفينية ، متخلف مشوه للحقائق والتأريخ ، مخالف للأنسانية ومقوّض لبنيان التعايش السلمي بين الشعوب والأديان على وجه البسيطة. 
في ملتي واعتقادي ان الشعوب (المستسلمة) للأسلام، ولاأقول(المسلمة)  وقعت تحت لواء محمد في عبوديتين معا، عبودية مزدوجة دون أن تشعر: عبودية تعلم لغة لا تمت بواقعهم بصلة ولا بتأريخهم ولا بتراثهم العريق ، وعبودية الأستسلام والطاعة العمياء. 

تنهّدت بِمرَارة و قلت لها بِحرَارَة:

" ما لنا بتعلم لغة قرآن البعران. لغة الجاهلية. لغة الوأد وقطع الطرق والصعاليك وقراصنة قريش وأبو سفيان وأبو جهل والحجاج ومجرم الحرب خالد بن الوليد والقعقعاع وصدام  ، لغة ( سنسمه على الخرطوم، وقاتلوهم حيث ثقتموهم، واضربوا فوق الأعناق واضربوا منهم كل بنان ) ، لغة سادية الآله[ كلما نضجت جلودهم- في نار جهنم – بدلناهم جلودا غيرها ] ، لغة القتل والسبي والنهب والإغتصاب والرجم وقطع الرأس وأضطهاد المرأة وتقييد الحريات ، دين الرياء والنفاق وإستغلال الضعيف ، دين العنف والهمجية والفسق والأعتداء وغسل العار وكلهم عار ، دين الدجالين والمشعوذين والمتخلفين عقليا، لغة القبور الجماعية والأعدامات على جذوع النخل واعمدة الكهرباء والهاتف ، لغة تشويه وجوه الحسناوات بالكي والتيزاب عقابا، لغة قتل المرأة جنسيا بقطع أكثر الأعضاء حساسية في جسد المرأة، لغة السياط والجلد حتى الموت... دين ( كنتم -أيها العرب خير - امة اخرجت للناس) ، تامرون بالمنكر وتنهون عن المعروف ، لذلك لكم الحق ان تركبوا على نساء الموالي والبيزنطيات الشقراوات ولكم ان تنكلوا بالهنديات والباكستانيات لدى إكتساحكم بلاد السند بقيادة (محمد بن القاسم ) لأنهن غير جميلات، وبل ولكم أن تنكحوا و (تدخلوا ب) كل ما ملكت أيمانكم. وانكحوا ما طاب لكم مثنى وثلاث ورباع ، واصعد بالعدد ل(خاتم الصعاليك ) فله ان ينكح  خماس وسداس وسباع وثمان وتساع وعشار ... وما تشتهي أنفسكم وخاصة بعد أكل العسل والمن والسلوى ، ولكم بلا حساب ايها الأغنياء والأمراء من الجواري والغلمان الحسان، وعلى الفقراء ان يصوموا أبد الدهر أو أن يكتفوا بالإستمناء ، ولنبيكم (الفحل) ان ينكح من غير حساب وان ينام في فراش ماريا القبطية ورأته عائشة ذات الثمان، وقال بحقها (بنت الثمان عليها الضمان) ...

لا تيأسي يا أمي سأعلمك اللغة الأنكليزية. أبسط واليق بنا نحن الكُرد وخاصة فنحن من الجنس ألأوربي الآري ..وذلك عليك هيّن لأنك كصفحة بيضاء لم يعلمك دين محمد لا القراءة ولا الكتابة ؟ بل علمكن ان ( تطعن بعولكن في بيت الطاعة) علمكن أن تنجبن الأولاد ليس الا ، لأن دين ( الفاتحة) يقول بحقكن:

( لحصيرة في فناء الدار خير من امرأة لا تلد –حديث- ، وانكُنّ ناقصات عقل ودين –حديث- وخلقتنّ من ضلع أعوج. وعليكم أن تقِرن في بيوتكن كالأنعام في إنتظار بعولكن لأطعامكن أو ضربكنّ أن شاء أو هجركن في المضاجع متى ما يشاء أو ذبحكن كالنعاج إن زلّت أقدامكن مرة واحدة بعد أن زلت أقدام بعولتكن ألف مرة..!.)

 

أمي قولي :   اعوج .

هي :    أحوج .

هه .. وجدته انّكِ أحوج ان تبدأي بلغة  (الفاتئة):

 

Faati’a  )          (

 

فرياد إبراهيم

 

(عاشق كوردستان )

و( لسان البؤساء في كل مكان )

الخميس, 13 أيلول/سبتمبر 2012 19:33

شريط مسيء..شوارع محترقة- جمال الهنداوي

 

لكونها متاحة للجميع,نضطر للاستعانة مجددا بالويكيبيديا لنعرف حرية الرأي بانها"الحرية في التعبير عن الأفكار والآراء عن طريق الكلام أو الكتابة أو عمل فني بدون رقابة أو قيود حكومية"..وبالتأكيد نحن مع ذلك وبالثبات الذي يبرره انتماؤنا الانساني الاعم والاشمل.. ولكننا كذلك نتفق مع ميشال فوكو برفضه الحرية كمقولة مجردة،وفي جداله بانها ليست سوى صورة معبرة عن علاقة بين الحاكم والمحكوم..اي انها بحاجة الى تقنين قد لا يتوافق بالضرورة مع الاطلاق الذي يراه بعضهم كمرادف حتمي لتحقيق الحرية,ورغبة في السيطرة على التفلتات التي قد تصاحب فورات الحرية غير المحسوبة دعت معظم المجتمعات البشرية الى وضع محددات صارمة لحرية التعبير في قوانينها ودساتيرها.

وهذا ما يجعلنا نطمئن الا اننا لا نقوم بالحجر على حرية التعبير,من خلال رفضنا وادانتنا لاستخدام هذا الحق في الاساءة الى متبنيات الآخر في منتهياتها العليا, وتقديم الافكار من خلال مثل هذا النص الهزيل المغرق في النيل من مشاعر المسلمين الذي يمثله الشريط الامريكي المسيء للرسول الكريم(ص) والذي لا يمكن عده الا كحفلة طويلة من الضحالة والاسفاف والفحش الرخيص في القول والصورة والاداء المقزز المقذع المريع ..

لا جدال في حق الفرد الأولي في أن يعبر عن رأيه,وان لا سقف هناك للمواضيع التي له ان يناقشها, وحقه في ان يستخدم الدراما والسينما او أي من الوسائل الاخرى في الترويج لما يؤمن به, ولا جديد في ان الاديان هي الاكثر عرضة للاختلاف لكثرة وتعدد الروايات والمثابات  التي يستند لها الفكر الديني في اثبات تحصله على الحقيقة المطلقة حد التناقض, ولكن تبقى هناك مساحة متفلتة عن التمييز تتداخل فيها الحدود بين حرية الرأي والقذف والتشهير تحتم  على من يتصدى لهذه الامور ان يتحلى ببعض الضبط الذاتي -ان لم يكن الحياء-في تناوله لتلك القضايا الشائكة..

قد وقع الضرر بالفعل,ولم يفشل المستثمر العقاري سام باسيل في تجارته,بل قد تكون هذه المرة هي الاكثر مردودا خلال مضاربته الطويلة بتحويله هذا الشريط الباهت الضحل المقرف الى آزمة وجثث وشوارع محترقة وكم هائل من الاحقاد قد تعجز مئات الاشرطة"الحقيقية" عن تبديدها في ظل هذه السلاسة التي تتوفر لهذه الجرائم الممعنة في الولوغ في المقدسات,ولا نستطيع ان ننكر ان مشاهدة هذا الشريط ستؤدي حتما باي كان الى نفس المشاعر التي تعتمل في صدور الناس التي تملأ الشوارع..ونثق ان هذا العمل وصناعته الفجة الرديئة قد نجح في ايصال رسالته بالنفخ في رماد الكراهية القاتل, ونجح في جر الشارع المختطف بشعارات التقاطع مع الآخر الى المنطقة التي يراد بها وضع المسلم الغاضب امام المواطن القبطي المتهم سلفا بالتواطؤ مع الغرب(الكافر)ضد حلم الانبياء بالدولة الاسلامية النقية..

  فقد يصعب على الجميع الآن ان يقف في صف رفض المعطيات التي توفرها مثل هذه الممارسات المدانة اخلاقيا من خلال تسويقها كمؤشر على وجود ما يمكن عده تطرفا دينيا اصيلا ضاربا في جذورالثقافة الغربية,وهو الامر الذي قد يلاقي الكثير من الهوى في نفوس بعض النخب الدينية الاسلامية لأسباب عديدةلا تخفى، أهمها ما يرتبط بادامة الخصومة الأيديولوجية التقليدية وحسابات المنافسة الفكرية مع الآخر..

وقد تكون الذخيرة التي قدمها هذا الشريط المسيء مبررا كافيا لربط هذه الاحداث المؤسفة مع التأثير المتعاظم للفكر المعادي للاسلام في العالم الغربي, وتقديم صك براءة للحركات الجهادية الاسلامية من خلال التنظير لارهاب مسيحي غربي اصيل, واحالته الى عدائية مسبقة متجذرة في عمق الثقافة الغربية حد استعادة ادبيات وخطاب الحروب الصليبية في تفسير هذا التعشق ما بين الغرب والعداء للاسلام, وحينها لن يكون لكل هذا الرفض القبطي عالي الصوت لهذا الشريط المدان أي قيمة امام الاستعادة المرضية للتراث المتقادم من الكراهية التي بنيت عليها العلاقة الملتبسة ما بين ابناء المكونات المتعايشة في مجتمعاتنا..

لا نستبعد-ان لم نؤكد-ان التحقيق الذي سيلي الاحداث التي يضطرم بها الشارع المسلم المستفز ستسفر عن صورة معتمة لرجل دين ما في احدى الزوايا الضبابية تناظر الظل الداكن للقس تيري جونز وموريس صادق,وان هناك من اقنع الشباب الغاضب بان الذب عن اسم الرسول الاعظم(ص) وسمعته لن تكون الا بالضغط على الزناد لتطهير الارض والانفس مما لا يزدره هذا الشيخ,كما فعل ذلك الكاهن المسخ الذي لا يختلف فعله عن-ان لم يتجاوز- الحناجر الزاعقة على منابر الاقصاء والكراهية التي لطالما دعت الاله لكي يبطش بالآخر المختلف عقائديا..

انها ازمة بالفعل..وهي تشتد مع هيمنة الاكليروس الديني المعتمد على الانغلاق التام على المتبنيات العقائدية على المشهد المأزوم بثقافة التخطئة الكاملة للآخر والترويج لسمو ورفعة ونقاء الذات,مما يبشر بمزيد من التراجع المنهك للجهد السياسي والثقافي للمجتمع,لصالح التنظيمات الراديكالية التي تتطابق ممارساتها مع ما تقتات عليه في عالمها الآني المعاش اكثر مما تتنادى به من خلفيات وسلفيات فكرية..

بلا كثير أمل في الاستجابة ..ندعو الى تجريد هذه الاعمال المدانة من الغطاء الديني او الثقافي..وقد يكون الاكثر صوابا هو العمل على تنقية مجتمعاتنا من مثل هذه اللوثات التي قد توفر ارتداداتها بعض الفجوات التي من الممكن ان يتسلل من خلالها المزيد من الالتباسات التي تشكل علامة فارقة لايامنا التي نعيش ونعتاش بها ولها وعليها..

 

دعوة   

 

دعوة إلى الحركات والتنسيقيات الشبابية والفعاليات والجمعيات الثقافية المهتمة بنشر اللغة والثقافة الكوردية   

 

بما أن حق التعليم هو حق طبيعي ومشروع لكل إنسان وتكفله كل الدساتير والمواثيق والعهود الدولية وكون الشعب الكوردي أحد الشعوب المحرومة من حقها في التعليم باللغة الكوردية ندعوكم إلى العمل على جعل يوم الأحد الموافق    2012\9\ 16وهو أول أيام العام الدراسي الجديد   2013\2012    يوم المطالبة بحق اعتماد اللغة الكوردية لغة رسمية في المناطق ذات الغالبية الكوردية ولغة اختيارية في باقي المناطق والمحافظات إلى جانب اللغة العربية وباقي اللغات التي هي لغات لدول كانت يوماً مستعمرة لوطننا سوريا علماً بأننا شعب يعيش على أرضه التاريخية وجزء أساسي من الوطن السوري وبما أن سورية اليوم تختلف عن سوريا ما قبل   15  \  3  \    2011وجميعنا على دراية تامة أن الثورات هي لاسترداد الحقوق المسلوبة من الكرامة و الحريات , إنسانية كانت أم فكرية أم ثقافية أم اقتصادية واجتماعية

 

ونطرح عليكم تطبيق طريقة العمل التالية لتطبيق هذه الدعوة في اليوم المذكور :

 

1-   طبع الكراس المرافق لهذا البيان ( الذي يعتبر كتاب رمزي للغة الكوردية والمؤلف من صفحة واحدة )

 

2-  توزيع الكراس على اكبر عدد من الطلاب في المناطق الكوردية

 

3-  المطالبة بتخصيص ساعة دراسية على الأقل من كل أسبوع

 

4-  في حال عدم الاستجابة لمطالبهم اعتصام الطلبة أمام المدارس بداية اليوم الثاني

 

5-  البدء بتدريس اللغة الكوردية أمام المدارس الرسمية في حال استمرارهم للرفض

 

6-  ندعو كل شخص مؤمن بالدعوة ومتعطش للثقافة الكوردية إلى الالتزام بالسلمية وعدم رفع أي علم أو رمز أو شعار تخرج عن نطاق الاحترام المتبادل بين التلامذة والمعلمين .

 

 

 

معاً  لاسترداد حقنا بالتعلم بلغتنا الأم

 

 

 

للمزيد الاتصال على :  00905372138132  روني

 

 

 

أوالمراسلة على البريد الإلكتروني الرسمي لإتحاد الشباب الكورد هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

 

 

 

المكتب الإعلامي لإتحاد الشباب الكورد

 

2012\9\12

 

.....

السومرية نيوز/ بغداد
اعتبر تجمع الشبك الديمقراطي، الخميس، تصريحات محافظ نينوى أثيل النجيفي بشأن وجود جماعات "إرهابية" في سهل نينوى انتقلت من وسط وجنوب العراق، تحريضية وورائها دوافع طائفية، وفيما حمله ما قد يتعرض له أبناء القومية الشبكية من استهدافات، أكد أن المنطقة آمنة ولا توجد فيها جماعات مسلحة.

وقال أمين عام تجمع الشبك حنين القدو في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "تصريحات محافظ نينوى أثيل النجيفي لا تستند على أساس من الواقع، وبعيدة كل البعد عن المعطيات الموجودة"، معتبراً إياها "تحريضية وستكون لها نتائج خطيرة على أبناء المنطقة لاسيما القومية الشبكية".

واعتبر القدو أن "هناك دوافع طائفية وراء هذه التصريحات"، مشيراً إلى أن "محافظ نينوى خسر الكثير من قاعدته الجماهيرية بسب تحالفاته مع التحالف الكردستاني والدخول في تحالفات معينة ضد الحكومة الاتحادية".

وحمل القدو محافظ نينوى "ما قد يتعرض له أبناء القومية الشبكية من استهدافات من قبل جماعات إرهابية وجماعات مسلحة أخرى قد تستهدف أصلاً أبناء القومية الشبكية"، مؤكداً أن "منطقة سهل آمنة لا توجد فيها أي جماعات مسلحة".

وكان محافظ نينوى اثيل النجيفي كشف، أمس الأربعاء (13 أيلول 2012)، عن تواجد جماعات "إرهابية" في سهل نينوى انتقلت من وسط وجنوب العراق، مشيراً إلى أن تلك الجماعات قد حظيت بعفو من الدولة وتعمل الآن في نينوى بشكل علني، فيما دعا الأجهزة الأمنية إلى متابعة أنشطتها.

يذكر أن محافظة نينوى، مركزها مدينة الموصل، نحو 405 كم شمال بغداد، تعد من المناطق الساخنة أمنياً بحسب تقييم الحكومة العراقية، حيث تشهد أحداثاً أمنية بشكل يومي مثل التفجيرات والهجمات بالعبوات الناسفة وعمليات استهداف للقوات الأمنية والمواطنين على حد سواء.

[بغداد-أين]

أعلنت كتلة ائتلاف دولة القانون وعدد من الكتل النيابية في مجلس النواب اعتراضهم على تصويت البرلمان المصادقة على اختيار تسعة مفوضين لعضوية المفوضية العليا المستقلة للانتخابات .

وقال رئيس كتلة دولة القانون النيابية خالد العطية في مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان حضه مراسل وكالة كل العراق [أين] اليوم الخميس " أننا نسجل اعتراضنا على آلية تصويت اختيار اعضاء مفوضية الانتخابات فلم يتحقق النصاب القانوني للتصويت ولم يكن العدد كافياً لتمريره فضلا عن عدم مراعاة قضية التوازن في مجلس المفوضين وغياب العدالة في التمثيل به لمكونات الشعب العراقي وسنقدم طعناً بذلك للمحكمة الاتحادية ".

من جانبه أتهم عضو كتلة التغيير النيابية سردار عبد الله " هيئة رئاسة البرلمان بعدم حياديتها في عملية التصويت واننا كيف نأتمن هذه الهيئة على القوانين المهمة لاننا لم ناتمنها على عدد المصوتين على القانون وان الغرض من ذلك هو تزوير نتائج الانتخابات المقبلة وهناك مؤامرات لتهميش الكتل الصغيرة ".

وأضاف ان " عدد المصوتين بلغ [159] عضواً وهذا العدد لن يحقق النصاب القانوني لتمرير اي مشروع قانون " مبينا ان " التصويت كان على اسقاط التعديل لقانون مفوضية الانتخابات والابقاء على تسعة أعضاء لمجلس المفوضين ".

وصوت مجلس النواب في جلسته اليوم الخميس بالمصادقة على اختيار [9] مفوضيين للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات وسط اعتراض شديد من اعضاء دولة القانون .

وقال النائب عن التيار الصدري جواد الشهيلي لـ[اين] ان " مجلس النواب صوت بالمصادقة وبالاغلبية على اختيار [9] مفوضيين لتشكيل المجلس الجديد للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات مشيرا الى ان "التصويت جرى بشفافية عالية وان هناك اعتراض شديد من قبل اعضاء دولة القانون متهمين عملية التصويت بالتزوير وان الاعداد التي صوتت بالمصادقة غير دقيقة  ".

وكان اعضاء ائتلاف دولة القانون قد انسحبوا من جلسة مجلس النواب اليوم احتجاجا على اصرار هيئة رئاسة البرلمان على عرض قانون تعديل مفوضية الانتخابات .

وقرر مجلس النواب رفع جلسته  لمدة ساعتين على خلفية انسحاب عدد من الكتل السياسية من الجلسة.

وكانت بعض الكتل النيابية قد طالبت بزيادة عدد اعضاء مفوضية الانتخابات من [9] الى [15] عضوا ، فيما رفضت بقية الكتل رفع عدد اعضاء المفوضية الى اكثر من [9] اعضاء.

يذكر ان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي اكد في وقت سابق ان هناك خلافات سياسية عطلت اختيار الاسماء النهائية لمفوضية الانتخابات.انتهى2.

 

باسم المضربين عن الطعام حتى تطبيق قرارات الهيئة الكردية العليا على الارض, نناشد كل الغيورين على الشعب الكردي في سوريا , وبالأخص مجلس الشعب لغربي كردستان , المجلس الوطني الكردي في سوريا , الرئيس مسعود نجل البارزاني الخالد , الرئيس آبو الذي يهدي حريته الشخصية لشعبه, وقيادة قنديل المناضلة ، أن يحاولوا بشتى السبل والامكانات من أجل تفعيل الهيئة الكردية العليا حتى يتم تطبيق كافة القرارات التى تم الاتفاق عليها في هولير على الأرض ليهنأ شعبنا الكردي في سوريا بها. لأننا على يقين تام بأن الهيئة الكردية العليا هي الضمانة الوحيدة لإيصال شعبنا الكردي الى شاطئ الحرية والسلم والمساواة والأمان.

نأمل ونرجو أن يتحقق مطلبنا سريعاً لأننا نحب الحياة.

المجموعة الاولى:

1- محمود حسن يوسف(54عاما-القامشلي)2- مصطفى خالد كدلو(46عاما-عفرين)3- سيامند خالد حسن(20عاما-عفرين)

المجموعة الثانية:

1- سيزار مصطفى كدلو(19عاما-عفرين)2- هيفا ازاد عثمان(18عاما-عفرين)3- محي الدين خليل أوسو(42عاما-عفرين)4- نوري محمد أمين قادر(22عاما-عفرين)5- سيامند عبد الحنان حميد(23عاما-عفرين).

حلب 9-9-2012

مجموعة المضربين عن الطعام

د. محمود عباس
الولايات المتحدة الامريكية
 
 
 

    الماسونية خرجت من إطار حركة متماسكة، تجاوزت جغرافية الإنتماء إلى عائلة واحدة، إن كانت العائلة وراثية أو متكونة على بنية معتقدات حركة سرية مترامية الأطراف، ولم تعد محصورة في شركات راسمالية معينة، بل أصبحت منظمات متنوعة، فكلما تعاظمت تأثيرها أزدادت نزعتها للحصول على انتشار اسمها الملبس بالغموض. الخدمات التي تقدمها الشركات العالمية او العائلات المتنفذة والتي يذكر الكاتب بعضهم والمرتبطين بوجود الحركة الماسونية  قد لا تكون بالضرورة مسخرة لسيطرة الراسمالية اليهودية أو سياسييهم أو وجود هيمنتهم الكلية، ففي الواقع الاقتصادي السياسي الحاضر بالإمكان أن تكون الماسونية محتضنة لشركات وراسماليين وعائلات متنفذة، مسلمة أو بوذية أو هندوسية، ربما عربية أو فارسية أو صينية أو غيرها.

    في الماضي كانت الخدمات كلها تجرف في النهاية إلى الوجود اليهودي، وهي الغاية التي من اجلها ولها خلقت الحركة الماسونية وعملت على مدى قرون من الزمن، أما اليوم المصالح تجاوزت قوة عائلة أو مجموعة من 15 عشرة مليون إنسان، العلاقات الاقتصادية تجاوزت مدارك العرق والدين، والكاتب يبحر في اجواء المفاهيم القديمة والتي كانت القوى الاقتصادية والسياسية محصورة في المراكز الثقافية السياسية المحدودة.

 يهدف الكاتب من البداية، مثله مثل دان براون مؤلف كتاب ( شيفرة دافنشي_ دافنشي كود، 2003 ) إلى ترسيخ مفاهيم مشابهة، لأجل هدف مشترك. يعتمد ديفيد أيكه على جملة من الحقائق المرفوضة في الواقع العلمي والعملي، متداولة في الروحانيات، يؤمن بها طوائف غريبة، كالإيمان بوجود بشر على الارض في العصور الغابرة ذو قدرات تتجاوز الإنسان الحاضر، أو ربما  ظهور مخلوقات على الارض من كواكب أخرى من خارج مجموعتنا الشمسية، وقاموا ببناء  أبنية كالأهرامات  وغيرها من العجائب، إضافة إلى الإعتماد على التحليل الخاص للروايات التي تداولت على مر التاريخ حول تكوين الحركة الماسونية نفسها. هدف تأويل الحوادث التاريخية وغاية الكاتب، هو إظهار الماسونية كحركة لا محدودة القوى والتأثير إلى درجة القدرة على تغيير مسار التاريخ.

   بناءاً على هذه المدارك الواسعة والمتلاطمة والمليئة بالألغاز المشابهة للأساطير تؤدي إلى تأويل ظهور الإسلام نفسه إلى الحركة الماسونية، فقد كتب بعض المؤرخين حول علاقة محمد ( صلعم) باليهود في فلسطين اثناء رحلاته التجارية إلى الشام، لقن في سيناغوغات يهودية تعاليم وافكار قام بنشرها لا حقاً، طرحت عليه في البداية فكرة نشرها بين القبائل العربية التي لم تكن تتبنى مذهب ثابت كالمسيحية واليهودية في الصحراء، وبسبب عدم النجاح تمركزت الدعوة بين القريش في مكة والمدينة وغيرها. يؤول بعض المفكرين والمؤرخين أسباب اضفاء صفة النبوة على جميع ملوك اليهود تقريباً، وتنسيخ تاريخهم من التورات إلى القرآن، إلى خلفيات هذه التعاليم والتأهيل السابق، قبل إنقلاب اليهود عليه وانقلابه عليهم بعد القوة، والتي  بدأت في فترة تغيير القبلة من القدس إلى الكعبة، أو كما يذكر لعدم انتماء القبائل اليهودية في الجزيرة العربية إلى رهبان الحركة في القدس وغيرها من مناطق فلسطين والشام والإسكندرية، القرآن  والأحاديث في كثيره تنسخ  ما كتبه كهنة اليهود من التاريخ الوارد في التلمود والتورات، وهي نفسها رواية تطبق على تحوير قصة المسيح أبن ملك اليهود كأبن الله وظهور الديانة المسيحية بعد ثلاثة قرون من صلبه، وإنتشارها في مراحل متأخرة للسيطرة على الإمبراطورية الرومانية. وفي العصر الحديث  العلاقة جداً واضحة بين الماسونية والشيوعية، بزوغها وزوالها.

    المقارنة الدقيقة والمنطقية بين الماسونية والحركات الإنسانية الشاملة، تبين حقائق مغايرة مما يود كاتب السر الأكبر طرحه على المجتمع البشري، حيث شمولية الحركات العظمى، كالاسلام والمسيحية،  أحتوت في هيكلها حركات متنوعة وذات جذور متشعبة وبنى قوية لا يستبعد  حتى طغيانها على الماسونية، بل بعضها فرزت مع  التسمية الدارجة لاضفاء الرهبة والغموض عليها، فالعلاقة بينهم منطلقها جدلية التأثيرات على البشرية.

   إنتماء الماسونية الى الحركات الكبرى خاصة بعد ان تجاوزوا إطار الشعوب والامبراطوريات لا تقل عن اضفاء الصفة الماسونية عليهم، وكثيرا ما شككت بالحركات السرية الباطنية التي ظهرت على مدى التاريخ، والتي كانت لها تأثير قوي على مسيرة الشعوب، فربطت أو سميت جدلا بالماسونية، وكأننا أمام ظاهرة التسمية كصفة عامة على كل حركة سرية سياسية اقتصادية قوية التأثير على البشرية.

 تنزف المعلومات سهلة  على صفحات السر الأكبر، والغاية منها اطفاء رهبة على القوة التي تقف وراء تسيير المجتمع، حيث السيطرة العالمية، الفقر والغنى، مراكز القوة والضعف في المجتمع الانساني، يبحث عن جوانبها المتعددة، ومن خلال التوضيحات، يبين الكاتب على انه يقف إلى جانب القوى الضعيفة، لكنه في واقع الأمر يرهبهم ويخلق اسطورة الماسونية، مع هالة من الرعب حول غموضها وهيمنتها، يظهرها منظمة عالمية تاريخية خارج مجال الانسان العادي، بعيدة عن تلمسها في الواقع المنظور، يبحث لبعث الماسونية الكلاسيكية، للسيطرة على القوى العالمية الحديثة والخارجة عن إطار تقديم الخدمات اللامحدودة والخفية لليهودية. الحركات الراسمالية العالمية والمنظمات السياسية اليوم تجاوزت بعضها مستويات سيطرة حركة أو عائلات متنفذة أو منظمة أو قوة سياسية اقتصادية متمركزة على مسيرة الشعوب، فتحت ظروف التطور الحضاري المعاصر خلقت قوى متنوعة، ذات أبعاد مترامية سياسيا واقتصاديا، لكنها ستبقى ذات ارتباط اسمي بالحركة الماسونية للحصول على القوة والرهبة والسيطرة الغامضة، وعليه قد نتجاوز المألوف العام ونطلق عليهم صفة الحركات الماسونية المتعددة.

 يبحث ديفيد أيكه عن ماض غامض، يبني عليها غاياته، وهي حتى اليوم مجال جدال ونقاش متنوع الجوانب والمفاهيم والمدارك، خلفياتها عديدة الغايات، قربها وبعدها عن حقيقة الوجود الفعلي محل اهتمام شبه أبدي بين كبار الكتاب قبل السياسيين.

 يطرح افكاره مع تنبيه، يرهب ويرعب فيه القارئ حول الموجود الغامض الكلي السيطرة، ويطلب الاقتناع بمعلوماته وتحذيراته، يتبع أسلوب الرسل والانبياء في ترهيب البشرية من القوة الإلهية، وهنا البديل هي القوة البشرية المتألهة بعظمتها وجبروتها، الغامضة اللامحدودة والمشابهة للقوة الإلهية على الارض، حتى ولو كانت انسانية، وبذلك يبرئ ذمته أمام البشرية كرسول، فقد قال قوله وريح ضميره، وعلى البشرية إما الرضوخ أو الثورة على الواقع الذي لم تعد تتماشى وغايات الحركة ذاتها.

د. محمود عباس

الولايات المتحدة الأمريكية

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

نشرت في جريدة ( بينوسا نو ) التي تصدرها رابطة الكتاب والصحفيين الكرد في سوريا، العدد الرابع.

 http://www.alaazadi.com/culture-and-arts/culture-and-arts-news/cultural-news/5587--penusa-nu.html

الكل يعرف أن الحرية والعدالة الاجتماعية تنشأ عن رأي كل إنسانٍ حول سلامته وراحته ، التي تقوم علی اطمئنان النفس ... ولنيل هذه الحرية والعدالة الاجتماعية يجب فصل السلطات الثلاث واحدة من ركائز بناء الدولة الحقيقية ، ان تمنع على عدم جمع السلطة التنفيذية والتشريعية والقضائية في التسييس من قبل جهة واحدة وثم بيد شخص واحد ، لا بد ان يخلق الدكتاتور وحينذ تفتقد الحرية والعدالة الاجتماعية وخصوصيتهما المطلقة أي تقضي على الديمقراطية في البلد ، وتحاول هذه الجهة أن تحقق لنفسها مائة بالمائة من السلطة والنفوذ ، وتحرم الشعب من حقوقه .      

عندما تتوزع السلطات التنفيذية والتشريعية على الهيئات المتعدة وبها من الاشخاص الكفوء سوف تضع جميعها مصالح الشعب نصب عينها ، وفوق مصالحها الفئوية والحزبية والشخصية ، وتحاول بقدر الإمكان لتوفير المستلزمات الضرورية للمجمتع وتحقق شكلا من أشكال الديمقراطية وتقضي على الفساد جميع مرافق الدولة ، الى جانب الاستقرار الأمني ، وتمحي المحسوبية والمنسوبية في دوائر الدولة ومؤسساتها في التعامل مع الأفراد ، وعدم وضع العراقيل امام تطبيق القرارات التي تتشرع من قبل السلطة التنفيذية او التشريعية او القضائية .

يواجه العراق تداعيات جديدة للمحاصصات الطائفية التي هي من ركائز العملية السياسية في العراق منذ سقوط النظام البائد في سنة 2003 والتي لا تتناسب مع المفاهيم الحرية والعدالة الاجتماعية التي يسعى الشعب العراقي الى تجسيدها . ولكن صراع محصصات اصحبت هي المعرقلة لمسيرة العراق نحو الديمقراطية ، وتدمير البلد بسبب مشاكلهم تحت امر المحاصصة إلى حد أنها باتت تهدد وجود الشعب العراقي ، لذلك نرى القوى المنفذة داخل الحكومة مع فترات صعود وهبوط في خطها البياني في أزمة دائمة تحت ذرائع مختلفة  . لذا فمن الصعوبة إقناع احد الاطراف بالتخلي عن امتيازاته في احتكار السلطة والنفوذ وصنع القرار السياسي ، والمشاركة العادلة في الحكم مع بقية مكونات الشعب وفق ما تفرزه صناديق الاقتراع ، فهل هذه الديمقراطية الحقيقية التي تأملها الجماهير العراقية ؟!

لقد أدخلوا هؤلاء العراق في تركيبة محاصصة معقدة لا يمكن الفكاك منها بيسر ، وهذه المحاصصة تخدم المسؤولين في الدولة وتفتح لهم آفاق العبث بمقدرات الشعب بعيدا عن طائلة القانون . وها نحن نرى الفساد المالي والإداري يدب في جسد العراق كأذرع الإخطبوط وينمو كالفطر في كل ركن من  أركان هياكل الدولة ، وهل من الحكمة ان يصدق الشعب بحرص هؤلاء على الديمقراطية ، واتجاه العراق الى بر الامان ؟! .  

ولذا نرى المسؤولين وبطانتهم الذين أصبحوا عبئاً ثقيلاً على بلد ، يستغلون وظائفهم ويعلون انفسهم فوق القانون وفوق المحاسبة ، لأن اعتبروا أنفسهم معصومين عن الخطأ ، ومن ينتقدهم فهو خائن وعدو لدود لهم وللتغيير في العراق ، ولديهم تهم حاضرة ومزيفة ازاء كل من يحاول انتقاداتهم بمختلف المسميات من بعثيين الى ارهابيين وغيرها ، لذلك نجد تفشي الفساد والانهيار الامني في معظم مفاصل الدولة ، إلى حد أن صار هدف كل مسؤول وموظف في الدولة هو النهب وجمع المال ،  إذن من الضروري على الشعب العراقي الى العمل بروح واحدة في مواجهة حكومة المحاصصة ، ان يتخلص من الناهبين لثروات البلد ومن الشلة الذين لا يعرفون  ألف باء السياسة ، سوف يذهب البلد بسبب هؤلاء الى الجحيم والضياع . لانهم يضعون مصالحهم الضيقة ومطامحهم الأنانية فوق أسس الديمقراطية ومبادئ الحرية والعدالة الاجتماعية .

للأسف نرى الى جانب الحكومة الحالية مركب اصلاً على محاصصة مقيتة وتقاسم للنفوذ جيشا من الوعاظين من حملة الأقلام لخدمة مشروع  طائفي عن طريق نشر البلبلة الفكرية ، وخلط الأوراق لتضليل الرأي العام ، إضافة الى فقدان الثقة والشكوك ومخاوف بين الكتل المتنفذة ، ونرى ما يمر به عراقنا من أزمات متتالية لاتكفي لهذه الكتل كي تضع مصلحة الوطن والشعب في الأساس ، وتتخلى عن بعض من أنانيتها وتفردها وهيمنتها    .

في النهاية احذر هؤلاء المحاصصين من الاستمرار في الوقوع في الأخطاء المستمرة والإخفاقات سوف يحاسبون امام الشعب والوطن في نهاية المطاف كما حدث للأنظمة المستبدة جميعا بعد انتهاء القرن العشرين ، وبعد ان عاثوا في بلادهم قهرا وفسادا وإفسادا وتخلفا. وأقول لحكامنا إن عليهم أن يقرأوا تاريخ الحكام الماضية ويحاولوا استخلاص الدروس منه ، حتى لا يقعوا في ما وقعت فيه الحكام المستبدين . وعليهم أن يستخلصوا الدروس من تجربتهم الخاصة ، وأن يضعوا برنامجاً حقيقياً وواقعياً للمرحلة المقبلة ، تخلصا من العفوية وارتقاء متعاظما بالوعي عندهم  .

تتجه أنظار العالم كله  اليوم الى الثورة السورية، وصراعها البطولى  لأسقاط النظام الاستبدادي البوليسى، الذى يشن حرب أبادة حقيقية ضد الشعب السورى  ويرتكب يوميا جرائم تقشعر لها الأبدان بحق الثوار والمدنيين المسالمين، والعالم لا يتحدث الا عن المجلس الوطنى السورى والجيش السورى الحر. ولكن الثورة السورية متواصلة بكل قوة وعنف منذ أكثر من ثمانية عشرشهراً ولم يتشكل المجلس الوطنى السورى الا فى اكتوبر 2011 أما أنشقاق العسكريين عن جيش النظام وتشكيل الجيش الحر، فقد بدأ فى أوائل هذه العام..
 ومنذ أندلاع الثورة وحتى يومنا هذا، أخفقت المعارضة السورية الخارجية المتمثلة بالمجلس الوطنى السورى  فى التغلب على خلافاتها الستراتيجية وتناقضاتها السياسية.
اذن من هم الذين أشعلوا نيران الثورة  ومن هم وقودها؟ انهم الشباب السورى الذين يخوضون حرباً غير متكافئة مع جيش النظام الدكتاتورى الدموى ويسقط منهم عشرات الشهداء يوميا  من دون أن يفت ذلك عزيمتهم ودون ان يؤثر فى أصرارهم على تحقيق النصر النهائى، توجد أيضاً  خلافات داخل الجيش السورى الحر، بين عناصر هذا الجيش داخل سوريا وبين قيادته فى تركيا، المتهمة بترك ساحة النضال الميدانى. وفى كل الأحوال، فأن تركيز الأهتمام على هذين اللاعبين (المجلس الوطنى السورى والجيش السورى الحر) يصرف الأنظار عن دور محرك الثورة الأساسى ووقودها الحقيقى، وهو الشباب السورى، الذين  ينظمون ويقودون الأحتجاجات الجماهيرية والمعارضة السياسية الداخلية  فى ظروف بالغة التعقيد ويخاطرعشرات الآلاف منهم بحياتهم يومياً فى مواجهات دامية مع قوات النظام وشبيحته. ومن دون هؤلاء لم يكن ثمة مبرر أصلاً  لوجود المجلس الوطنى السورى (الذى يقول  أنه يمثلهم) ولا الجيش السورى  الحر (الذى يؤكد، أنه يحمى المحتجين و السكان المدنيين ). وبتعبير آخر، فأن هؤلاء الشبان هم عماد الثورة ومستقبل سوريا. ولكن من هم هؤلاء وما هى تنظيماتهم وأتجاهاتهم السياسية؟
يوجد اليوم فى داخل سوريا الكثير من التنظيمات السياسية واللجان التنسيقية المحلية - على مستوى الحى السكنى اوالمدينة اوالمحافظة الواحدة أوأكثر -، التى يشكل الشباب عمودها الفقرى  وتتمحور حول ستة تجمعات.
 1- الهيئة العامة للثورة السورية:
 شبكة تنظيمية تتكون من اللجان التنسيقية، تأسست قبل حوالى عام واحد نتيجة لأندماج أتحاد اللجان التنسيقية للثورة السورية مع اللجان المستقلة بهدف تنظيم الأنشطة المحلية ووضع استراتيجية المعارضة وتوحيد المطالب الشعبية.
والهيكل التنظيمى للهيئة هرمى. ففى أعلى الهيئة مجلس ثورى يتكون من 41 عضوا تم أختيارهم بالأنتخاب يتوزعون على سبعة مكاتب
-  المكتب السياسى (مهمته الرئيسية أتخاذ القرارات السياسية المهمة).
-  المكتب الأعلامى ( ينقل للأعلام العالمى آخر تطورات الوضع فى البلاد).
- مكتب الأحصاء والأرشيف ( لنشر تقارير يومية).
- المكتب القانونى (يوثق أنتهاكات حقوق الأنسان).
- المكتب اللوجستى (لتنظيم المساعدات الأنسانية والطبية).
_  مكتب التسجيل والتوثيق
_ مكتب الترجمة.
اما على المستوى المحلى، فثمة  14 مجلسا للأدارة والتوجيه، يضم كل مجلس، مكاتب شبيهة للمكاتب التابعة للمجس الثورى، ما عدا المكتب السياسى، حيث يضطلع مكتب محلى بمهام التخطيط والتنسيق للأحتجاجات والتظاهرات.
 الهيئة العامة للثورة السورية  (التى تضم بين صفوفها الأخوان المسلمين)  لا تخفى عدائها للمجلس الوطنى السورى متهمة أياها بعدم الفاعلية والأنعزال عما يحدث على الأرض فى سوريا، حيث أخفق المجلس فى تقديم المساعدات الأنسانية أوالطبية للجرحى ولسكان المناطق المنكوبة.
 ونظرا للأنقطاع المستمر للتيار الكهربائى، أضطر نشطاء المناطق المنكوبة الى ربط  أجهزة الكومبيوتر بمولد التيار الكهربائى لسياراتهم وأخبار العالم عما يحدث داخل البلاد. والبعض منهم يقول انه يشعر بخيبة أمل فى المجلس الوطنى السورى ويعتقد أنه سيسقط مع سقوط نظام الأسد لأنه يفتقر الى الفاعلية ووجود تناقضات حادة بين مكوناته.ويرى البعض الآخر ان المجلس فقد شرعيته.
 ان الشعب السورى الذى يعيش فى خطر داهم ودائم، بأمس الحاجة  الى خطوات عملية محددة على الأرض وليس الى شعارات سياسية.
وعلى اية حال وبعد التغييرات الأخيرة فى قيادة المجلس الوطنى السورى،  تجرى الآن مفاوضات حول أدخال ممثلين عن الهيئة العامة للثورة السورية  الى المجلس.
 ان الهيئة المذكورة تنسق أنشطتها  مع الجيش السورى الحر. وتؤيد تدخلا ً أجنبياً محدوداً مثل أنشاء منطقة حظر طيران وتجهيز الجيش الحر بما تحتاجه من أسلحة. على غرار ما حدث فى ليبيافى ليبيا.
 2- لجان التنسيق المحلية:
  لجان يغلب عليها الطابع العلمانى وقد أنبثقت فى عام 2011 وتهدف الى تحقيق الأهداف ذاتها التى  تناضل الهيئة العامة للثورة السورية من أجلها، ولكنها أقل أنتشاراً و  تأثيراً وتضم بين صفوفها 60 تنظيما محليا. وتوجد أقوى هذه التنظيمات نفوذاً  فى ضواحى العاصمة  دمشق، (التى انطلق منها التنظيم على يد مؤسستها رازان الزيتونى)  وتنظيمات حوران وأدلب.
يضم المجلس الوطنى السورى عشرة ممثلين من لجان التنسيق المحلية ويقول احد الناطقين بأسم اللجان “ ان العديد من أعضاء المجلس الوطنى السورى لا يمكنهم القيام بأى نشاط داخل سوريا لأنهم معرضون للملاحقة والأعتقال فور دخولهم الى البلاد.ويضيف انه يوافق على تمثيل المجلس لنشطاء لجان التنسيق المحلية ويطالب المجتمع الدولى بالأعتراف بالمجلس وتوسيع تأييده له.
 وعلى  غرار الهيئة العامة للثورة السورية، تنسق اللجان المحلية نشاطها مع الجيش السورى الحر وتؤيد تدخلا أجنبيا محدودا لدعم الثورة.، لأن نظام الأسد لا يفهم الا لغة القوة وليس لديه ما يقدمه على المستوى السياسى. وتطالب اللجان  بدعم المجتمع الدولى للشعب السورى وتقديم الدعم العسكرى للثورة  وأنشاء  مناطق حظر للطيران وتوجيه ضربات جوية الى نقاط محددة.
 3 - هيئة التنسيق الوطنية لقوى التغيير الديمقراطي:
 ائتلاف سياسى يرأسه حسن عبدالعظيم داخل سوريا وهيثم المناع خارجها ويضم فى صفوفه حزب الأتحاد الديمقراطى الكردى المؤيد لحزب العمال الكردستانى. وخلافا للمجموعتين الأولى والثانية، لا يقوم هذا الائتلاف بأى نشاط تنسيقى أوأحتجاجى  داخل سوريا ولكن له تأييد ملحوظ فى  دمشق وحلب ومنطقة حوران وبعض المناطق الأخرى.
على المستوى السياسى يعتبر هذا الائتلاف نقيضا للتنظيمات المشار اليها فيما تقدم وهوعلى استعداد للتفاوض مع النظام من اجل ايجاد حل سلمى للخروج من الأزمة، كما أنه –أى الائتلاف – بعادى الجيش السورى الحر وأية أعمال عنف ضد النظام، والائتلاف يبرر موقفه هذا بأن المعارضة المسلحة دخلت الصراع ضد النظام بشروط الأخير وأن النظام سينتصر فى النهاية لهذا السبب.
 4– جماعة الأخوان المسلمين:
 قادة ونشطاء هذا التنظيم يعيشون فى المنفى منذ 30 عاما بسبب اضطهاد النظام لهم وقمعهم  بكل قسوة، خاصة  بعد صدور القانون رقم 49 الذى يقضى بأعدام كل من ينتمى الى هذه الجماعة. ومنذ أوائل عام 2012 تحاول قيادة الجماعة، التى تتخذ من أسطنبول مقرأ لها حشد أعضاء التنظيم وأنصارهم داخل البلاد  ولديها اليوم عدة مئات من المقاتلين الذين ينشطون تحت امرة الجيش السورى الحر ويقدمون المساعدات الأنسانية لضحايا العنف وينقلون أخبار الثورة الى العالم الخارجى وهم يتلقون الدعم المادى من قيادة الجماعة التى تغطى نفقات التسليح والذخيرة الحربية والمواد الغذائية. بعض المعارضين يتهمون ممثلى الأخوان فى المجلس الوطنى السورى بأنهم يستحوذون على الدعم المالى الذى يتلقاه المجلس من الدول المساندة للثورة  ولكن يبدوان لدى قيادة الجماعة مصادرها المالية الخاصة وفى مقدمتها الدعم المادى الذى تقدمه المملكة العربية السعودية وقطر.
ومن الصعب تقدير مدى قوة الكتائب الأخوانية، التى تنشط فى الغالب فى شمال سوريا (حلب، أدلب، حماه). والأخوان كما الهيئة العامة للثورة السورية ولجان التنسيق المحلية تؤيد تدخلا عسكريا أجنبيا محدوداً فى سوريا.
 يثير الأخوان المسلمون مخاوف المجتمع الدولى والقوى العلمانية السورية المعارضة. ولكن الحقيقة هى أن تنظيم الأخوان،  حركة سياسية معتدلة وقد دافعت خلال الثلاثين سنة الماضية عن المبادىء الديمقراطية واستطاعت التكيف مع الواقع السياسى – الأجتماعى  فى البلاد. وهى تتعاون مع القوى السياسية الأخرى فى سوريا. وتدل تجربة الأخوان السياسية أنهم تحالفوا ا خلال فترة الأربعينات والخمسينات من القرن الماضى مع القوى السياسية الأخرى وبخاصة العلمانية منها وهذا أمر يمكن أن يتكرر بعد سقوط النظام وأجراء أنتخابات حرة ونزيهة فى البلاد.
 5 – الهيئة الكردية العليا:
 وتضم المجلس الوطني الكردي (وهوائتلاف يضم معظم الأحزاب الكردية في سوريا إضافة الى تنسيقيات شبابية) ومجلس الشعب لغربي كردستان التابع لحزب الاتحاد الديمقراطي المقرب من حزب العمال الكردستاني.
أنبثقت هذه الهيئة من الاتفاق الذى أبرم في 11 تموز 2012في أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق برعاية رئيس الإقليم مسعود بارزاني لوضع حد للخلافات الكردية في سوريا.
 وهى تقود كافة أنشطة وأعمال المجلسين وقراراتها ملزمة للجميع”، وقد  شكلت الهيئة الكردية العليا خطوة هامة تخدم الشعب الكردى فى سوريا.
 وتؤكد  الهيئة فى بياناتها  على  “ضرورة  حماية السلم الأهلي  في المناطق الكردية وذلك بالتعاون مع الإخوة شركائنا من العرب والسريان والكلدوآشوريين وغيرهم، والتأكيد على أن المطالبة بالحقوق القومية لشعبنا الكردي لا تشكل أي خطر على وحدة بلادنا وتهديداً لإخوتنا شركائنا في الوطن”.
 وكذلك تؤكد  على “سلمية الحراك الثوري في المناطق الكردية ودرءاً للمخاطر الناجمة عن نزعة التسلح العشوائي فإننا – والكلام للهيئة الكردية العليا – نرى  من الضروري العمل على ضبط وتنظيم تلك القوى في إطار حضاري موحد منعاً للفوضى وبهدف توفير الحماية في المناطق وسلمها الأهلي”.
 6- جبهة النصرة لأهل الشام:
  تنظيم سلفى جهادى متطرف،  تم تشكيله فى أواخر سنة 2011ولا يعرف أصل هذا  لتنظيم على وجه الدقة.
 وقد تبنى التنظيم العمليات الأرهابية التى حدثت فى اوائل عام 2012 فى كل من دمشق وحلب
وهذا التنظيم تحديداً، (الذي يرفض التعاون مع غير المسلمين ويرفع شعار تأسيس دولة اسلامية على اساس الشريعة).  هوالذى يثير مخاوف الغرب والمعارضة العلمانية والأقليات الدينية  اكثر من أى تنظيم آخر.
كما يرفض التنظيم  التدخل الأجنبى بأعتباره ذريعة لفرض هيمنة القوى الأجنبية على سوريا.
 ومن المفارقة انه يرفض حتى التدخل التركى رغم ان حزب العدالة والتنمية، وهوحزب اسلامى معتدل، هوالذى يحكم تركيا اليوم.
 وعلى اية حال فأن نشطاء المعارضة السياسية الداخلية يخامرهم الشك فى وجود تنظيم تحت اسم “ جبهة  النصرة “ حيث لم يشاهد أحد لحد الآن أعضاء الجبهة   سواء فى داخل سوريا اوخارجها،  حيث يظهرون فى الفضائيات وفى موقع يوتيوب   وهم يضعون أقنعة على وجوههم ويغيرون اصوتهم ، فى حين أن مقاتلى الجيش الحر يظهرون علانية بوجوه مكشوفة، والأعتقاد السائد لدى المعارضة أن تنظيم “ جبهة النصرة “  من أختراع مخابرات النظام الذى يحاول أظهار نفسه بأنه القوة الوحيدة القادرة على ايجاد حل للأزمة عن طريق القمع.
وتأريخ النظام حافل بأستخدام المجموعات الأرهابية لتحقيق أهداف سياسية وفى كثير من الأحيان لجأ النظام الى صنع مثل هذه المجموعات. ولكن البعض يعتقد أن ذلك لعب بالنار.
 سواءا كانت (جبهة  النصرة) حركة سرية حقيقية او من صنع النظام، ولكنها تمارس تأثيراً ملموساً على الشباب السورى، الذين يجذبهم الضبط الحديدى والأستعداد القتالى والخبرة فى خوض حرب العصابات. وهو أمر فى غاية الخطورة فى ضؤ تفاقم الوضع وأستمرار الأضطهاد.
 وفى  ظروف مماثلة فى الماضى تمكنت “ الطليعة القتالية” وهى مجموعة مسلحة منشقة عن الأخوان المسلمين،من  تعزيز مواقعها فى سوريا فى السبعينات من القرن الماضى الى ان وجه اليها النظام ضربة قاتلة فى حماه فى شباط 1982.
هذا المشهد الدموى خدمت النظام فى القضاء المبرم على كافة الحركات والقوى السياسية المعارضة فى البلاد.
 واضافة الى ما تقدم يوجد فى البلاد كثير من التنظيمات المحلية المستقلة (يتعذر أحصاؤها على وجه الدقة) والتى تنضم على نحومتزايد  الى الهيئة العامة للثورة السورية
أعضاء لجان التنسيق المحلية والأخوان المسلمون والنشطاء المعارضون عموما الذين يجابهون يوميا عنفا وحشيا من قبل النظام، يدركون جيداً، ان النظام يحاول تفرقة الشعب ليتسنى له السيطرة عليه، ولهذا فأنهم يضعون جانبا خلافاتهم من اجل العمل المشترك لتحقيق اهدافهم العامة: اسقاط النظام الفاشى وتأسيس دولة ديمقراطية. ومع ذلك فأنهم بحاجة الى تحويل هذا التعاون الصامت الى ائتلاف سياسى حقيقى يعزز مواقف المعارضة  السورية فى الداخل.

كثيراً ما ترد في الكتابات عن الئيزديين أَن دينهم دين إبراهيم الخليل بينما رجال الدين يقولون أَن ديننا هو دين طاوسي ملك فهل من أَساس لهذه الكتابات ؟ بالتأكيد هناك شيءٌ ما ، فإبراهيم الخليل مُعترفُ به في نصوصنا الدينية كنبي مُوَحِد حارب الأَصنام ، شأنه في ذلك شأن غيره من الأَنبياء مثل نوح وموسى وعيسى محمد ….، ولذلك فقد دوَّنه الأَجانب كمصدر للدين الئيزدي ، لكن هل يجوز الإعتماد على الكُتب الأَجنبية ونحن أَعلم بديننا منهم ؟ علينا قبل أَن نستقيَ منهم أَن نسأَل أَنفُسنا : كيف هو دين إبراهيم الخليل وكيف هو ديننا ؟ من هو إبراهيم الخليل ومن نحنُ ؟ إذا أَجبنا على هذه الأَسئلة بشيءٍ من التفصيل والنزاهة تبيَّن لنا أّن البعد بيننا وبين إبراهيم الخليل أَوسع مما بين الأَرض والسماء :

1 ـ إبراهيم الخليل لم يعترف بالشمس ولا غيرها من الكواكب والنجوم ( لما غابت الشمس قال هذا ليس ديني وكذلك القمر ثم النجم وقال أَنا لا أَعبد الآفلين ـ أَي كل شيءٍ يغرب لا أُؤمن به ) بينما الشمس هي مرتكز الدين الئيزدي المترائي الزرادشتي ، نسجد لها عند الشروق ونؤدي صلاتنا في إستقبالها و نسميها (ديندارا رب العالمين ) ونورها من نور الله .

2 ـ النار نقدسها حتى اليوم وهي تمثل الشمس على الأَرض وتأتي بعدها في التقديس لأَنها تنير الليل في غياب الشمس ناهيك عن الدفء والطهي وإبعاد الحيوانات........إلخ مما يُؤكده المؤرخون لكن إبراهيم الخليل لا يعترف بها مطلقاً وكادت أَن تحرقه .

3 ـ الثور لم يعترف به الخليل ولا بغيره من الحيوانات بينما كان الثور مقدساً عند قُدماء الئيزديين قبل الخليل وقبل زرادشت رُبما منذ إزدهار الثورة الزراعية قبل سبعة آلاف سنة ، باركه زرادشت لكن إبراهيم الخليل إستهجنه ( بحسب ما هو مذكورٌ في التوراة عن العجل بإعتبار أَن أَصحاب التوراة هم أَحفاد إبراهيم الخليل ) ولا يزال الثور عندنا مُمجَّد بنفس الدرجة والإعتبار بالرغم من الظروف التي حاربت بشدة مثل تلك الإعتقادات ولنا للثور قولان مهمّان وعيدان من أَهم الأَعياد

4 ـ بالإعتماد على مصادر أَحفاده اليهود فإن خلق آدم هو في التوراة ، من الطين ثم الشجرة المحرمة والخطيئة …......، ولا يوجد من هذا في الدين الئيزدي شيء ، حتى إسم أَبي البشر في الإعتقاد الكوردي القديم هو ليس آدم بل جمشيد ( نسميه الآن شيد وهو ذكر سري غير موجود في القول بل في القصص) بحسب الأَساطير القديمة التي أَبادها الإسلام، أَيّ إسمٍ قديم لم يُبقيه الإسلام على لسان ، وخورشيد الشمس وبهشيد صاحب الخرقة ولا ندري هل هو كاهن عادي لبس الخرقة أَم إله صانع الخرقة ، هذه كلها لا وجود لها في دين أَحفاد إبراهيم الخليل، المهم أَن قول الخليقة قد قيل في الربع الأَول من القرن السابع الهجري ، أَي بعد أَن قضى الإسلام على كل ما هو قديم في التراث الكوردي المخالف للإسلام ، ومع ذلك فخلق آدم عندنا يختلف عن التوراة الذي يُؤيّده القرآن ، فقد خُلق من خلط العناصر الزرادشتية الأَربعة { التراب , الماء , الهواء , النار }ولا وجود للشجرة المحرمة ولا الحية ولا …...الخ من مواصفات دين أَحفاد إبراهيم .

5 ـ إبراهيم الخليل حورب بسبب رفضه عبادة الأَصنام وإستهجانه للرموز الدينية المجسمة { بحسب قصته عند الئيزديين } لكن أَقدس مقدساتنا اليوم هو طاوس الشيخ عدي المجسّم هو اليوم رمزنا وشعارنا ومدرستنا وبه نجا ديننا من الإنقراض وتخلَّدت نصوصناالدينية و.....الخ

6 ـ دُعاء السفرة لاتحتاج إلى توضيح ، هو دعاء عربي إسلامي حل محل الدُعاء القديم فهو ليس تقليداً إسلاميّاً إنما دُعاء مُؤَسلَم دخل فيه خاتم الأَنبياء بمعيّة إبراهيم الخليل أَو العكس ، فالمعروف أَن الزرادشتيين ـ الداسنيين كان لهم دُعاء الإكتفاء والتحميد سمَّوها العرب بزمزمة المجوس كُشف بها كثيرون وقُتلوا فاضطروا إلى تعريبها وأَسلمتها وبقي تقبيل الطبق رمزاً ساطعاً في التراث الئيزدي حتى اليوم ولا علاقة لإبراهيم الخليل به إلاّ عبر الإسلام .

7 ـ إبراهيم الخليل رجل آرامي أَكدي سامي ولد ونشأَ في جنوب العراق في مدينة أُور التي كان يحكمها السومريون فهرب منهم متجهاً إلى أَعالي الفُرات وحالما وصل كردستان ( أَورفة ـ حران )طاردوه فهرب منهم وإتجهة جنوباً إلى فلسطين ، والئيزديون آريون لا علاقة لهم به من قريبٍ أَوبعيد إلاّ مع أَحفاده اليهود فكانت أَول الأَمر علاقة حرب عندما إستعملهم نبوخذنصر في جيشه على القدس ( هذا بحسب قصص الئيزديين ) فقد كان نبوخذنصر إمبراطور العالم ومن الطبيعي أَن يُجند مختلف الطوائف الخاضعة لسلطته ، وبعد وفاته إنقلبت الآية فقد قام ملك ميدي وفارس بإعادة أَسرى اليهود بعد فتح بابل فأصبحت علاقة الميديين باليهود علاقة صداقة ومحبة ومنها نشأَ إعتقادُنا في إبراهيم الخليل ( بحسب رأي الخاص إعتماداً على ما جاء في مصحف رش والتوراة ) ثم جاء الإسلام فأَُضيف إليه الكثير وتمجيده كان موافقاً للمحيط الإسلامي فزادوا فيه وفاضوا فترى رأيُنا فيه مماثل لرأي الإسلام وهو عكس الحقيقة التي يقرها أَحفاده اليهود ، فنقول إبرد يا نار النمرود كما يقول المسلمون ووالده عندنا عازر وليس تارح كما يقول اليهود ، ثم دور الوزغ والسنونو في إضرام النار ، ثم عيد إبراهيم الخليل عند الئيزديين هو عيد إسلامي فرضه سيف الإسلام عيد القربان : الأَضحى ثم حجيا : الحجاج ثم العرفات والتوقيت هو ذاته ، فما علاقة إبراهيم الخليل به ـ من ناحيتنا ـ إذن؟ لولم يقره الإسلام ما عرفناه ، ولو حاربه الإسلام لإختفى كما إختفى إسم زرادشت .

8 ـ تحريم الخنزير وختان الذكور عادات تعلمها إبراهيم الخليل من العراقيين ( والئيزديون بعضٌ منهم وقد فصلنا في ذلك في مقالٍ سابق : { الخنزير حرمه الئيزديون قلدهم إبراهيم الخليل دونه التوراة ـ حاجي علو} ) ، وفي فلسطين سار أَحفاده على نهجه فدونوها في التوراة وأيّدهم الإسلام ففرض على الئيزديين تحريماً دينياً , بينما هم الذين بدأوا بالإستغناء عنه حضاريّاً قبل إبراهيم الخليل

صوت كوردستان: الشطر الاول من العنوان قالتها السلفية المصرية في مظاهرات عارمة ضد أمريكا و رئيسها.  و الشطر الثاني قالتها صوت كوردستان قبل أن تسقط الانظمة العربية الدكتاتورية و يسيطر الاخوان و السلفيون على مصر و تونس و اليمن و ليبيا بمساعدة أمريكا.

في بداية دعم أمريكا للحركات الاسلامية المتعصبة قامت بقتل أسامة بن لادن و أقتربت من الحركات الاسلامية تلك في محاولة منها لتحويل الاسلام و المسلمين في الشرق الاوسط الى عملاء لها و لاسرائيل.

أمريكا التي أشتهرت بحنكتها السياسية و أخذها للاحتياطات، خدعها الاسلاميون و الحركات السلفية. أمريكا لم تعرف المثل المصري الذي يقول ( يتمسكن حتى يتمكن) و نست بأن بن لادن نفسه كان عميلا أمريكا و لكنة وقف ضدها و أنقلب عليها. و لكنها لم تتعلم من تجربة بن لادن و قامت بمساعدة الاسلاميين و السلفيين و وصلتهم الى سدة الحكم. و ها نحن نرى أمريكا تدفع ثمن فعلتها الدنيئة في السياسة و نرى الاسلاميين و السلفيين يقتلون الامريكيين و يهاجمون سفاراتها  و السبب الظاهر هو نشر فلم مسئ لرسول المسلمين  في الشهر السابع من هذة السنة. و لكن السلفيون قاموا بمظاهراتهم و عملياتهم في يوم 11 سيبتمر أي بعد مرور حوالي 3 أشهر على نشر الفليم و أختاروا اليوم الذي سجل فيها بن لادن أكبر عملية ارهابية ضد أمريكا.

لربما تعتقد أمريكا و بعض الساسة السذج بأن الاسلاميين قاموا بهذة الهجمات بسبب فلم سينمائي عن الرسول و لكنهم يخطئون هذة المرة أيضا. فالمسألة لا علاقة لها بالفلم و الفلم ليس سوى حجة لتحريك الشارع و أخفاء الاغراض الحقيقة للحركات الاسلامية و السلفية و هي تحويل جميع شعوب الارض الى مسلمين بالقوة و هذا جهاد في سبيل الله و فضلهم الله على القاعدين درجات. كما أنهم يريدون أنهاء أسرائيل من الوجود. فلا الفلم و لا الحريات السياسية و الدينية ستنجي أمريكا من غضب الاسلاميين و ستنال أمريكا جزاء ما اقترفتها بأيديها و صدق السلفيون المصريون عندما قالوا أن هناك بدلا من ظواهري مصري واحد هناك اليوم الملايين من الظواهريين في مصر وحدها و ستعمل أمريكا  أن استمرت في سياستها هذة على خلق مليون بن لادن في السعودية ايضا و مليون زرقاوي في الاردن و مليون بغدادي في العراق و مليون ملاكريكار في كوردستان أيضا. فهي أي أمريكا هي التي تخلق هذه الاحزاب و تقدم لها المساعدات و توصلها الى السلطة و تقدم لهم و منذ القدم المساعدات العسكرية و المالية ظنا منها بأنهم سيخدعون الحركات الاسلامية و يحولونهم الى عملاء أمريكيين. لا يا أمريكا فالحركات الاسلامية هدفها الاساسي و الاستراتيجي محو أمريكا و أسرائيل لا غير.

http://www.aftonbladet.se/nyheter/article15431999.ab

 

نص الخبر:

البرلمان يصوت على تسمية تسعة أعضاء لمفوضية الانتخابات

السومرية نيوز/ بغداد
أعلن التحالف الكردستاني، الخميس، إن مجلس النواب صوت على تسمية تسعة أعضاء للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات، بغياب نواب دولة القانون والبيضاء والمعارضة الكردية.

وقال النائب عن التحالف الكردستاني محما خليل في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "مجلس النواب صوت خلال جلسته الـ21 من الفصل التشريعي الاول للسنة التشريعية الثالثة التي عقدت، اليوم، بالأغلبية على رفض مقترح قانون تعديل قانون المفوضية العليا المستقلة للانتخابات رقم 11 لسنة 2007 المعدل، القاضي بتسمية 15 عضوا للمفوضية"، مؤكدا أن "البرلمان قرر الابقاء على تسعة اعضاء فقط".

وأضاف خليل أن "الكتل التي صوتت على عدد أعضاء المفوضية هم التحالف الكردستاني والتيار الصدري والقائمة العراقية".

وكان نواب ائتلاف دولة القانون والكتلة البيضاء والمعارضة الكردية انسحبوا من جلسة مجلس النواب، اليوم، احتجاجا على عدم زيادة عدد أعضاء المفوضية إلى 15 عضواً.

واتفق رؤساء الكتل البرلمانية، أول أمس الثلاثاء، (11 أيلول الحالي) خلال اجتماع مع رئاسة مجلس النواب، ولجنة اختيار الخبراء لاختيار أعضاء المفوضية، على تسمية تسعة أعضاء لمفوضية الانتخابات  بدلا من 15 عضواً، والتصويت عليهم خلال جلسة البرلمان الـ21 التي ستعقد يوم غد الخميس.

وتدور خلافات حادة بين الكتل السياسية بشان عدد أعضاء المفوضية حيث تطالب بعض الكتل السياسية باختيار تسعة مرشحين فقط، فيما تصر كتل سياسية على زيادة عدد الأعضاء إلى 15 عضوا.

يذكر أن مجلس النواب العراقي عقد، اليوم الخميس (13 أيلول 2012)، جلسته الـ21 برئاسة رئيسه أسامة النجيفي وحضور 230 نائباً، فيما أكد مصدر برلماني أنها ستشهد التصويت على ثمانية قوانين أبرزها أعضاء المفوضية العليا للانتخابات ومشاريع قوانين المحكمة الاتحادية ومجلس القضاء الأعلى.

السومرية نيوز/ بغداد
اعتبر نواب من دولة القانون والعراقية البيضاء والمعارضة الكردية، الخميس، التصويت على تسمية تسعة أعضاء للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات بغيابهم "مؤامرة"، وفي حين وصفوا ما جرى بـ"تزوير" إرادة الكتل السياسية، هددوا بالطعن أمام المحكمة الاتحادية.

وقال النائب عن ائتلاف دولة القانون خالد العطية خلال مؤتمر صحافي  مشترك مع نواب يمثلون كتل دولة القانون والتغيير الكردية والاتحاد الإسلامي الكردستاني وأقليات مسيحية وايزيدية بمبنى البرلمان وحضرته "السومرية نيوز"، إن "تصويت اليوم على تسمية تسعة أعضاء للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات بغيابنا ما هو إلا مؤامرة قررنا بعدها الانسحاب من الجلسة".

وأضاف العطية "بعد خروجنا من قاعة مجلس النواب وجدنا أن النصاب مكتمل علما انه لم يكن مكتملا عندما كنا داخل القاعة"، معتبرا أن "ما جرى في مجلس النواب تزوير لإرادة النواب لان النصاب غير مكتمل ورئاسة مجلس النواب أصرت على استمرار الجلسة".

وهدد العطية بـ"الطعن أمام المحكمة الاتحادية بقرار البرلمان"، مؤكدا "إصرار الكتل على أن تكون مفوضية الانتخابات مستقلة ومشكلة من جميع الكتل السياسية".

وأشار العطية إلى أن "التصويت على تسعة أعضاء لا يعطي هذا التنويع والتمثيل لجميع المكونات، سيما أنه تم منح القائمة العراقية ثلاثة أعضاء من مجموع تسعة وهو ما لا ينسجم مع حجمها".

وكانت كتلة التحالف الكردستاني أعلنت، اليوم الخميس، إن مجلس النواب صوت خلال جلسته الـ21 من الفصل التشريعي الأول للسنة التشريعية الثالثة التي عقدت، اليوم، على تسمية تسعة أعضاء للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات، بغياب نواب دولة القانون والبيضاء والمعارضة الكردية.

وكان نواب ائتلاف دولة القانون والكتلة البيضاء والمعارضة الكردية انسحبوا من جلسة مجلس النواب، اليوم، احتجاجا على عدم زيادة عدد أعضاء المفوضية إلى 15 عضواً.

واتفق رؤساء الكتل البرلمانية، أول أمس الثلاثاء، (11 أيلول الحالي) خلال اجتماع مع رئاسة مجلس النواب، ولجنة اختيار الخبراء لاختيار أعضاء المفوضية، على تسمية تسعة أعضاء لمفوضية الانتخابات  بدلا من 15 عضواً، والتصويت عليهم خلال جلسة البرلمان الـ21 التي ستعقد يوم غد الخميس.

وتدور خلافات حادة بين الكتل السياسية بشان عدد أعضاء المفوضية حيث تطالب بعض الكتل السياسية باختيار تسعة مرشحين فقط، فيما تصر كتل سياسية على زيادة عدد الأعضاء إلى 15 عضوا.

يذكر أن مجلس النواب العراقي عقد، اليوم الخميس (13 أيلول 2012)، جلسته الـ21 برئاسة رئيسه أسامة النجيفي وحضور 230 نائباً، فيما أكد مصدر برلماني أنها ستشهد التصويت على ثمانية قوانين أبرزها أعضاء المفوضية العليا للانتخابات ومشاريع قوانين المحكمة الاتحادية ومجلس القضاء الأعلى.


اعتبر رئيس برلمان كردستان ارسلان باييز، الخميس، محافظة كركوك "جزءاً" من الإقليم، وفي حين طالب الحكومة المركزية بتطبيق بنود الدستور وخاصة المادة 140، أعلن دعمه لرفض تشكيل قيادة عمليات دجلة.

وقال ارسلان باييز خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده، اليوم، في مبنى محافظة كركوك مع محافظها نجم الدين كريم وحضرته "السومرية نيوز"، إن "كركوك تعد جزءاً من كردستان ولكن الإقليم يؤمن بمبدأ الحوار والتعايش بين جميع مكوناتها".

وطالب باييز الحكومة المركزية بـ"بتطبيق بنود الدستور العراقي وخاصة المادة 140"، مشيرا إلى أنها "عالجت جميع المشاكل في كركوك والمناطق المتنازع عليها".

وفي سياق آخر ابدى باييز "دعم إدارة برلمان إقليم كردستان لرفض تشكيل قيادة عمليات دجلة".

وكان رئيس برلمان إقليم كردستان ارسلان باييز وصل، صباح اليوم الخميس (13 أيلول 2012)، إلى محافظة كركوك على رأس وفد برلماني كبير لبحث العديد من القضايا السياسية والأمنية في المحافظة، فيما عقد اجتماعاً مع المحافظ نجم الدين كريم لمناقشة قرار مكتب القائد العام للقوات المسلحة بتشكيل قيادة عمليات دجلة.

وتعتبر زيارة رئيس برلمان إقليم كردستان إلى محافظة كركوك، هي الثانية لمسؤول كردي خلال ثلاثة اشهر، حيث زار نائب رئيس حكومة إقليم كردستان العراق عماد أحمد، في (9 أيار 2012) المحافظة، على رأس وفد وزاري يمثل سبعة وزراء من حكومته، بعد يوم واحد من وصول رئيس الحكومة نوري المالكي إلى محافظة وعقده جلسة مجلس الوزراء هناك.

وتعتبر محافظة كركوك، يبعد مركزها 250 كم شمال العاصمة بغداد، التي يقطنها خليط سكاني من العرب والكرد والتركمان والمسيحيين والصابئة، من أبرز المناطق المتنازع عليها، وفي الوقت الذي يدفع العرب والتركمان باتجاه المطالبة بإدارة مشتركة للمحافظة، يسعى الكرد إلى إلحاقها بإقليم كردستان العراق، فضلاً عن ذلك تعاني كركوك من هشاشة في الوضع الأمني في ظل أحداث عنف شبه يومية تستهدف القوات الأجنبية والمحلية والمدنيين على حد سواء.

وتنص المادة 140 من الدستور، على تطبيع الأوضاع في محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها في المحافظات الأخرى، مثل نينوى وديالى، وحددت مدة زمنية انتهت في الحادي والثلاثين من كانون الأول 2007، لتنفيذ كل ما تتضمنه المادة المذكورة من إجراءات، كما تركت لأبناء تلك المناطق حرية تقرير مصيرها سواء ببقائها وحدة إدارية مستقلة أو إلحاقها بإقليم كردستان العراق عبر تنظيم استفتاء، إلا أن عراقيل عدة أدت إلى تأخير تنفيذ بعض البنود الأساسية في المادة المذكورة.

يشار إلى أن وزارة الدفاع، في (3 تموز 2012)، عن تشكيل "قيادة عمليات دجلة" برئاسة قائد عمليات ديالى الفريق عبد الأمير الزيدي للإشراف على الملف الأمني في محافظتي ديالى وكركوك، فيما أعلنت اللجنة الأمنية في مجلس كركوك رفضها القرار "لأن المحافظة آمنة ومن المناطق المتنازع عليها"، مؤكدة أنه سيفشل من دون تنسيق مسبق بين حكومات بغداد وأربيل وكركوك.

ولاقى هذا القرار ردود فعل متباينة، حيث اعتبر النائب عن التحالف الكردستاني محما خليل، في الرابع من تموز 2012، القرار "استهداف سياسي بامتياز"، محذراً ضباط الجيش العراقي "الذين يحملون إرث وثقافة النظام السابق" من التجاوز على الدستور والاستحقاقات، فيما أكد رئيس كتلة الأحرار النيابية بهاء الاعرجي، أول أمس الاثنين (10 أيلول 2012)، أن مكتب للقائد العام للقوات المسلحة ومجلس الوزراء هما اللذان يضعان سياسة البلاد، معتبراً أن تشكيل قيادة عمليات دجلة قرار يجب أن لا يغيض الغير.

السومرية نيوز/ بغداد

الخميس, 13 أيلول/سبتمبر 2012 13:18

نفط الايزديين الى جيوب الشركات و الفاسدين

غلف كيستون تقدم خطة لتطوير حقل نفط شيخان في كردستان

أعلنت شركة غلف كيستون للنفط المدرجة في لندن عن خطة لتطوير حقل نفط شيخان في كردستان العراق سيتم استكمالها وتقديمها بنهاية يناير كانون الثاني 2013. وأوضحت الشركة التي منيت بخسارة بعد الضرائب بلغت 31.4 مليون دولار في النصف الأول من العام إن هدفها هو الوصول بحجم الإنتاج إلى 150 ألف برميل يوميا من المكافئ النفطي بحلول عام 2015 ثم تحقيق سقف الإنتاج الكامل بعد ذلك.
وقالت إنه سيجري تشغيل منشأتين في حقل شيخان لزيادة إنتاجه إلى 30-40 ألف برميل يوميا من المكافئ النفطي بحلول منتصف 2013.

بغداد/دنانير/ كشفت لجنة النزاهة في مجلس النواب عن وجود خلل في سحب العملة الدولار من البنك المركزي تتم عبر ايادي سياسية ومن قبل جهات متنفذة ، ولكن بطرق مشروعة!
وقال عضو لجنة النزاهة النيابية عزيز العكيلي لوكالة /دنانير/ : ان ملايين الدولارات تسحب من البنك المركزي وتودع بالمصارف الداخلية والخارجية عن طريق شركات اصولية لتباع بأسعار اكبر .وتابع متسائلا: هل يعقل ان تسحب مبالغ تقدر بملايين الدولارات من البنك المركزي من قبل المواطن البسيط؟ ، مشيرا الى وجود ايادي سياسية وجهات متنفذة وراء هذه الصفقات قد دخلت عن طريق الشركات وبطرق مشروعة.
واضاف العكيلي: يوجد خلل في سحب الاموال من البنك المركزي ولكن الاخير دائما ما يبرر الخلل بانه قضية غير مخالفة للقانون تتم عن طريق بيع الدولار الى الشركات والمصارف وفق الطرق المشروعة التي لا يمنعها القانون او قرارات مجلس النواب . على حد قوله.
واكد عضو لجنة النزاهة النيابية انه يمكن نقل هذه الاموال بسهولة وبطرق قانونية الى دول مجاورة مثل ايران وتركيا ودول الخليج عن طريق الفروع الخارجية للمصارف الموجودة في العراق. انتهى/ ع.ع

بغداد/دنانير/..أكدت وزارة الأعمار والإسكان أنجاز تصاميم مبنى سكن مجلس النواب في مطار المثنى ، وبمساحة ( 140 الف متر مربع ).
وقال وزير الأعمار محمد صاحب الدراجي في بيان،اليوم، الخميس،تلقت/دنانير/نسخة منه:إن"المركز الوطني للاستشارات الهندسية التابع للوزارة انجز المشروع والذي يتكون من كتلتين رئيسيتين احداهما لسكن اعضاء مجلس النواب والثاني لسكن موظفي المجلس".
وأضاف الدراجي أن المشروع يتوسط كتله رئيسية تضم فعاليات لخدمة شاغلي المبنى تتضمن كافيريا وقاعات رياضية ومسبح وقاعات ساونا ويضم المجمع ايضا طابق سرداب يحوي مواقف السيارات مع غرف خدمات وسيطره.
وأوضح أن المشروع يعتبر من المشاريع الستراتيجية المهمه والكبيرة التي قام المركز بتصميمها واكمال كافة التفاصيل وبشكل كامل مع وثائق الدعوه وبمدة قياسية واستثنائيه قدرها شهرين.
وبين وزير الأعمار والإسكان"أن تصميم الكتله الرئيسية والتي هي عباره عن شكل متدرج ومتناظر يتكون من سبعة عشر طابق الارضي خدمي واما باقي الطوابق فهي سكنية تمثل شقق اعضاء مجلس النواب وتتكون الشقه من غرفة جلوس وغرفة مكتبة وغرفتي نوم وحمام ومرافق صحية وبمساحة ( 85م2 )،أما سكن موظفي المجلس فالمبنى مكون من ستة طوابق وبنفس التفاصيل ولكن بغرفة نوم واحده وبمساحة ( 75م2 )".
يذكر ان المشروع أعًد بشكل مسابقه معمارية داخلية حيث قدم المركز ثمانية تصاميم وقد تم اختيار واحد من تلك الثمانيه لغرض التنفيذ من قبل لجنة مشتركه من المركز ورئاسة البرلمان وقد تم اختيار التصميم النهائي من قبل رئاسة البرلمان./إنتهى/22
 

بغداد/اور نيوز

قال رئيس كتلة التحالف الكردستاني فؤاد معصوم أن رئيس الجمهورية جلال طالباني الذي من المتوقع أن يعود الى البلاد الاسبوع المقبل سيباشر اتصالاته  مع القادة السياسيين حال وصوله السليمانية، على ان يستكملها بعد ايام قليلة في بغداد .

وهذا هو أول رد فعل كردي على انتقادات سياسيين عراقييين لانحياز الرئيس طالباني الواضح ازاء تشكيل عمليات دجلة في ديالى وكركوك، وابتعاده عن واجبات المنصب الذي يفترض ان يكون حامي للدستور ورئيسا للعراق وليس رئيس حزب كردي.

واوضح معصوم إن " طالباني سيستقبل القادة السياسيون في البلاد حال وصوله الى السليمانية لمناسبة عودته من رحلة العلاج الناجحة وسيستثمر هذه الزيارات للبحث في القضايا السياسية واستمزاج الآراء بما يوفر الارضية للمهمة الثانية له والتي ستكون في بغداد بعد ايام قلائل من وجوده في السليمانية".

واضاف معصوم أن "الزيارات التي سيقوم بها الزعماء السياسيون ستكون في جانب اساسي منها سياسية وتتعلق بالمؤتمر الوطني الذي سيكون لدى الرئيس الرؤية الكاملة للدعوة الى عقده حين يصل العاصمة بغداد".

وكان المتحدث بأسم الاتحاد الوطني الكردستاني ازاد جندياني قال قبل يومين ان رئيس الجمهورية جلال طالباني سيعود الى البلاد خلال ايام، كاشفا عن إجرائه سلسلة لقاءات مع مسؤولين في الاقليم حال عودته.

وكانت لجنة الاصلاح المنبثقة عن التحالف الوطني أكدت إن رئيسها ابراهيم الجعفري سيقدم ورقة الاصلاح تحريريا الى رئيس الجمهورية جلال طالباني حال عودته الى البلاد ليحدد الاخير موعدا لانعقاد الاجتماع الوطني.

وانهى الجعفري بشكل رسمي الشهر الماضي لقاءات ثنائية عقدها مع جميع قادة الكتل السياسية لبحث ورقة الاصلاح ووصفت تلك اللقاءات بالناجحة. ومن المتوقع أن يدعو رئيس الجمهورية جلال طالباني حال عودته الى البلاد من سفر العلاج الى عقد الاجتماع الوطني بعد اعلانه بأن الاجواء باتت مناسبة لعقد الاجتماع.

 

الخميس, 13 أيلول/سبتمبر 2012 13:12

إعدام المالكي وليس إقالته- ساهر عريبي

 

تجتاح البلاد بين الفينة والاخرى ومنذ سقوط النظام الصدامي  موجات من الأعمال الإرهابية التي لا تخلف ورائها سوى الدمار والرعب وأنهار من الدماء وركاما من الجثث المقطعة الأوصال لعراقيين ساقهم حظهم العاثر للتواجد في مسرح العمليات الارهابية.وكانت آخر موجة ارهابية اجتاحت مناطق متفرقة من العراق خلال الايام القليلة الماضية ،خلفت مئات القتلى والجرحى فضلا عن الدمار الهائل الذي الحقته بتلك المناطق.
ورغم أن هذه العمليات التي تمتاز بالدقة والشمولية وتستهدف اماكن حساسة ،لم تتوقف ومنذ الاجتياح الامريكي للعراق واسقاط نظام حكمه الدموي في التاسع من نيسان من العام الماضي، الا أن رئيس الوزراء العراقي والقائدالعام للقوات المسلحة يصر على التبجح   بين الفينة والأخرى وعبر وسائل الاعلام ببث بشرى  القضاء على الارهاب للشعب العراقي !
 الا انه وما ان ينتهي من اطلاق تصريحاته  البهلوانية تلك الاو تاتي قوى الارهاب بالدليل القاطع على كذبه وخواء تصريحاته الجوفاء.وبرغم أن القوى الارهابية تتحمل المسؤولية المباشرة لارتكاب تلك الجرائم الا ان رئيس الوزراء العراقي يعتبر شريكا اساسيا لتلك القوى في جرائمها.وسوف لن أتحدث في هذه المقالة عن تحالف حزب الدعوة الاسلامية الذي يتزعمه المالكي مع تنظيم القاعدة الارهابي  واترك ذلك للمقالة القادمة ،ولكني سأتطرق لمشاركة المالكي الفاعلة في ارتكاب هذه الجرائم.
فالمالكي يجلس على سدة رئاسة الوزراء منذ ستة سنوات وكان يرأس قبلها لجنة الأمن القومي في البرلمان العراقي  وهو يمسك بالملف الامني منفردا فهو القائد العام للقوات المسلحة وانشأ مجاميع مسلحة وقطعات عسكرية مرتبطة به حصرا وهو يدير وزرارت الدفاع والداخلية والامن الوطني وكالة فضلا عن جهاز المخابرات.ولعل أهم واجب على المالكي ادائه هو احلال الامن في البلاد.
الا انه فشل في تحقيق ذلك فشلا ذريعا برغم الامكانيات المادية الهائلة التي يتمتع بها العراق حيث تجاوزت عوائد الثروات النفطية مبلغ الستمئة مليار دولار خلال السنوات الماضية ،وبرغم انه يحظى بدعم امريكي لا محدود سواء على الصعيد العسكري او المخابراتي فضلا عن الدعم الايراني ومع هذا فشل فشلا ذريعا في وقف الاعمال الارهابية .
وهذا يدل بوضوح على انه غير قادر على النجاح في مهمته وغير مؤتمن على  النهوض بالمسؤوليات التي القاها الشعب على عاتقه.الا انه لا يعبأ بكل ذلك وان سالت دماء العراقيين انهارا فهو متشبث بمنصبه ومستفرد بالملف الامني ويرفض اشراك القوى الوطنية الاخرى في ادارته وان احترق العراق وان عم الارهاب ارجائه.لان حب السلطة استحوذ على قلبه والا فكان عليه الاستقالة من منصبه او من مهامه الامنية ولو شكليا واعلاميا لكنه لم يفعل ولن يفعل.
ولا اريدالتطرق الى اسباب فشله وهي متعددة ومنها دكتاتوريته واستعانته بغير مهنيين وبازلام النظام السابق ،وفي تحويله للقوى الامنية الى اداة لحماية ملكه وليس لحفظ امن العراقيين ولكني سأتطرق الى قضية واحدة واضحة كوضوح الشمس وهي تؤكد تواطؤه مع قوى الارهاب لانه يعتقد ان ديمومة مثل هذه العمليات الارهابية ستكسبه المزيد من التعاطف الشعبي بما يمكنه من البقاء على سدة الحكم لأطول مدة ممكنة.
واما هذه القضية  فهي فضيحة أجهزة كشف المتفجرات الوهمية.فمن المعلوم ان وسائل كشف المتفجرات تعتبر وسيلة ناجعة لمنع وقوع اعمال ارهابية وهي تستخدم على نطاق واسع في كافة المطارات العالمية وفي العديد من المؤسسات الحكومية والشركات بل وحتى الفنادق والاماكن السياحية في انحاء مختلفة من العالم ومنها العراق .ولذا فان استيراد مثل هذه الاجهزة للعراق يعتبر ضرورة ملحة بل امرا لابد منه لمكافحة الارهاب .
وحسنا فعلت وزارة الداخلية في العام ٢٠٠٧ عندما اشترت كمية من هذه الاجهزة من شركة بريطانية. وكان يمسك رجال الامن العراقيين بها وهي تشبه المسدسات عند مداخل العاصمة بغداد والمدن العراقية وفي داخلها عند نقاط التفتيش وذلك لكشف المتفجرات.واذكر في احد المرات وكنت اسوق سيارتي متوجها نحو بغداد وحالما مررت بالقرب من نقطة تفتيش سألني رجل الامن ان كان لدي سلاح فقلت له لا قال اذن انزل للتفتيش !
ثم فتش الشيارة وكان لدي عطر في الشنطة فضحك وقال اتفضل اخي انها رائحة العطر فقلت الحمد لله ان حكومتنا استوردت اجهزة بالغة الدقة حتى انها تكشف رائحة العطور فكيف لا تكشف المتفجرات!وفي مرة من المرات كنت اقود سيارتي في منطقة الكرادة وكنت احمل معي مسدس برتا ومررت من نقطة تفتيش منطقة الكرادة وهي نقطة مشددة الا ان الجهاز لم يؤشر وسمحوا لي بالعبور.
وكانت العمليات الارهابية متواصلة حينها حتى ظهرت بوادر تلك الفضيحة عندما اعتقلت السلطات البريطانية ستةاشخاص بريطانيين واتهمتهم ببيع اجهزة وهمية لكشف المتفجرات وحينها ظهر اسم العراق .وتبين بان تلك اجهزة لكشف العطور وليس لكشف المواد سريعة الانفجار! الا ان ابطال وزارة الداخلية وجلهم من حزب الدعوة الحاكم واولهم الوكيل الاقدم للوزارة وهو الوزير الفعلي ومنذ زمن الوزير السابق  اصروا لى ان تلك الاجهزة فاعلة!
في حين ان حكومة الدولة المنتجة لها وهي بريطانيا صرحت بان تلك الجهزة وهمية وقد تم عرض ستة متهمين بريطانيين في القضية على القضاء البريطاني في شهر تموز الماضي. فيما يصر اركان الداخلية على فاعليتها!فقد اخذتهم العزة بالاثم واعمى حبهم للمال بصرهم وبصيرتهم.وفي محاولة يائسة للفلفة هذه الفضيحة تمت محاكمة احد المسؤولين الصغار في الداخلية فيما تم التغاضي عن الجاني والمجرم الاكبر.
حتى طفح الكيل بالمفتش العام لوزارة الداخلية وعضو حزب الدعوة الحاكم السيد عقيل الطريحي الذي ادلى بتصريحات قبل اسابيع اعترف فيها بان فسادا كبيرا شاب العقود المتعلقة بشراء تلك الأجهزة وانها تسببت بازهاق ارواح العديد من العراقيين مضيفا بان التحقيقات لازالت جارية! تصوروا حقيقة واضحة كوضوح الشمس وتتعلق بدماء الاف العراقيين ولازالت التحقيقات فيها جارية رغم مرور خمس سنوات على استيرداها!
وعلى العموم فان المفتش العام قد قال كلمة للتاريخ وليبرئ ذمته امام الله والشعب ويبدو ان ضميره قد عذبه طيلة السنوات الماضية.لقد اثارت هذه الفضيحة جدلا كبيرا في وسائل الاعلام العراقية والعالمية ولاشك بانها وصلت الى مسامع القائد العام للقوات المسلحة الا انه وبرغم انها تمس ارواح المواطنين العراقيين وتمس امن البلد الا انه لم يتخذ الاجراءات اللازمة والبديهية  لمعالجة هذه القضية الهامة والحيوية.
واما معالجتها فسهلة جدا ولا تحتاج لذكاء او عبقرية فذة .فالمالكي وهو الذي يملك سلطات واسعة باعتباره القائد العام للقوات المسلحة بمكانه اصدار قرار سهل التنفيذ الا وهو سحب تلك الاجهزة من نقاط السيطرة واستبدالها باجهزة فاعلة يتم استيرادها من العديد من الشركات العالمية الرصينة.علما بان كلفتها ليست بالباهضة ولا تعدل كلفة القمة العربية الاخيرة التي عقدت في بغداد والتي كلفت خزينة الدولة مبلغ ملياري دولار  حسب تقديرات المراقبين او ٥٠٠ مليون دولار حسب ادعاءات المالكي.علما بان القمة عقدت لمدة يوم واحد! 
فماهو السبب الذي يمنع المالكي من اتخاذ مثل هذا القرار السهل  والهام؟اولم يؤدي بقاء هذه الاجهزة والمسؤولين الفاسدين في الداخلية  الى ازهاق ارواح الالاف من العراقيين الابرياء طيلة السنوات الخمس الماضية؟ لماذا يصر المالكي على حماية هؤلاء الفاسدين وهم معروفون للقاصي والداني ولا يمكن تمرير اي عقد في الداخلية دون موافقتهم؟لماذا يترك المالكي هؤلاء المتاجرين بدماء العراقيين احرارا طلقاء ويوفر لهم الحماية ؟
اوليس في ذلك دليل قاطع على تعاون المالكي مع قوى الارهاب ؟اوليس في ذلك دليل على ان المالكي وقادته الفاسدين هم اسوأ من الارهابيين ويستحقون عقوبة أشد منهم؟ ولربما  يسأل سائل وكيف ؟  والجواب: ان الارهابي الانتحاري رجل صاحب عقيدة ومبدأ يضحي بأعز ما يملك الا وهي روحه من أجل عقيدته فهو لا يفجر نفسه لتحقيق مكاسب دنيوية مادية بل لديه اهداف يعتقد انها سامية برغم بطلان عقيدته وفسادها لانها تزهق الروح الانسانية البريئة. الا انه يسفك دماء العراقيين لأجل تحقيق تلك الاهداف الغير مادية.
واما المالكي المتخاذل واما اعوانه الفاسدون المجرمون فإنهم  يسفكون دماء العراقيين من اجل الحصول على مكاسب مادية ومن اجل دوام البقاء في مناصبهم فهل هناك جريمة اكبر من تلك الجريمة؟  اوليس من الاجرام استيراد تلك الاجهزة  من اجل شراء سعفات في دبي او محلات مجوهرات في كبنهاكن  وعلى حساب انهار من دماء العراقيين ؟ اوليس من الاجرام ان تأخذ المالكي العزة بالإثم فيبقي تلك الأجهزة برغم الضرر الكبر الذي احدثته بحق العراقيين؟
الارهابي مجرم بكل المقاييس الا انه يمكن تلمس عذر له فيمكن القول بانه مغسول الدماغ او انه ضال او غير ذلك ولكن ما ذا نقول عن المالكي واعوانه؟كيف يسمح المالكي وقادته لنفسهم بالاستمرار في استخدام هذه الاجهزة الفاسدة التي مرت عبرها العديد من السيارات المفخخة التي تسببت بقتل الالاف من العراقيين الابرياء؟
اليس في ذلك مؤشر واضح على تواطؤه  مع قوى الارهاب وهو ما سأثبته في مقالتي القادمة .فهل من العدل محاكمة الارهابيين وترك المالكي المقصر والقاصر والفاشل والمتواطيء بلا محاكمة؟ اوليس حكم الاعدام بحقه وبحق اعوانه في الداخلية هو حكم عادل يستحقه أم ماذا ترون افتونا مأجورين وأهدونا إن كنا ضالين. الا اني متأكدأن لا جواب لكم بل ستردون بالسب والشتم والدفاع عن هؤلاء المجرمين .

الفيلسوفة و المنظرة السياسية الألمانية هانا آرندت (1906 - 1975)،  التي ساجلت الثورة والشمولية الكليانية بعمق متفرد في كتابيها "في الثورة" و"أصول التوتاليتارية" تقول بأن "الأفعال السياسية الحق لا تحتاج إلى تبرير، أما العنف فيوجب في أغلب الأحيان التبرير" و تضيف بأنه "لا يمكن للعنف أن ينحدر من نقيضه الذي هو السلطة، وأنه يتعين علينا، لكي نفهم العنف على حقيقته أن نتفحص جذوره وطبيعته."

إذ من المعلوم بأن الحقيقة لا يمكن أن تكون أحادية. فهي الشيء الذي لا يكف عن التعدد والتنوع والإختلاف عن نفسه باختلاف الصور والنماذج والأنماط والمناهج أو اللغات و الإستعارات أو المعالجات و القراءات أو التوظيفات والإستثمارات أو الخطط والإستراتيجيات. فالحقيقة ليست سوی الإعتراف بحق الآخر و إقرار متبادل بالحقوق، مادام ليس ىإمكان الواحد أن يعمم رأيه علی الكل.

فما نلمسه اليوم في العراق هو قوة الدعاية السياسية للدولة الشمولية والتي تكمن في قدرتها الهائلة على قطع الصلة بين الجماهير والعالم الواقعي عبر إقامة عوالم متوهمة متسقة العناصر تنسجم مع عقائد الحزب النابعة من النظرة الأحادية. و هكذا تستمر الإنهيارات والكوارث و الفظائع و الإنتهاكات و تتجلی موجات العنف، التي هي دوماً وليدة التراكمات اللامعقولة التي تخفيها و تتركها تلك النظرة وراءها و تتسر علیها و تنتج الإنسانية بعدها هذه العنصرية التي تكتب و ترفع شعاراً في العقول والخطابات أو في المؤسسات و الأنظمة والتشكيلات، لتنجب كل هذا الحمق والجنون، وكل هذه الأخطاء و الخيبات و كل هذه الهوامش والفواحش.

علی السياسي أي كان مذهبه الفكري و مشربه الإيديولوجي الإعتراف بتساوي البشر رغم اختلافهم و السعي لإيجاد لغة جديدة للسياسة كعلاقة بين نظراء، بدلاً من العلاقة بين فاعل ومفعول به. فكل تغييب للاختلاف والتمايز يقود في النهاية إلى تفقير السياسة وانحدارها. السياسة إذن واحدة من المجالات الهامة للوجود الإنساني، من خلاله وفيه يمكن للواحد أن يعطي معنى لغربته الوجودية وغربة الآخرين الذين يشتركون معه فيها، بما يعني أنها مسؤولية بشكل أساسي.

و الإنسانية عرفت في عصور غابرة و في عصر الثورات الليبرالية أوضاع سليمة و هادئة نسبياً و شاهدت بروز المعنی الحقيقي للسياسة الكامن في التحاور والتواصل والتداول بعيداً عن الجواهر الأثيرية السلبية للحكومات الإستبدادية أو الطغيانية. الذي نراه هو أن الذهنية الشمولية تستخدم الحجج والمبادئ المؤسسة على الأيديولوجيا مكان الوقائع الحقيقية وهنا يسود منطق العبث على منطق العقل السليم و يحل الواقع المزيف الموهوم و المركب صنعياً مكان الواقع الفعلي القائم. وتسعى الشمولية من حيث المبدأ في تجفيف هذا الكم الهائل من الوقائع لكي تقضي على إمكانية الاتفاق بشأنها. كانت أنظمة التسلط والاستبداد تمعن على مر التاريخ في تفكيك البنى والروابط المجتمعية وتسعی في تدمير جميع الفئات الاجتماعية، ولا سيما المنتجة منها، لمصلحة أوليغارشية عسكرية تستأثر بقوة عمل الجميع.

"دولة القانون" برئيسه و هو رئيس مجلس للوزراء و قائد عام للقوات المسلحة و المسؤول الوحيد عن الأمن في العراق، بعد أن أخضع جميع المؤسسات العسكرية والأمينة والاستخباراتية مباشرة لسلطته، تسعی الی الإعتدال السياسي كوسيلة لمسح فروقات المجتمع العراقي وإذابة "الأمة العراقية" في بوتقة فكرية واحدة، أي إذابة الأفراد والمؤسسات والجماعات في كل اجتماعي واحد حيث الشعب والدولة والمجتمع المتجانس و هذا يعني بأن توجهات حزب الدعوة  المقولبة في "دولة القانون" ستكون لها كلمة الفصل في التوجه العام للدولة والمجتمع.

الكوردستانيون قرروا المشاركة الفاعلة في النظام العراقي الجديد كطرف اساسي متساو في العملية السياسية. أما العداء لكوردستان و تجربته و إيجاد العدو الوهمي على حساب اشتراطات التنمية ودفع عجلة الاقتصاد نحو الأمام هو إنتاج لحالة سياسية لها مسبباتها و هو ما يراهن عليه المنطق الشمولي ليفتح جبهات سياسية أخری على طريقة التدخل السيادي للدول إقليمية بهدف تجييش الحالة السياسية، وبالتالي تراجع أي استحقاقات في الداخل.

وللأسف تفسر الديمقراطية من قبل الحزب الشمولي كأداة سحرية للدمج بين إرادة الشعب والحزب، كما أن ماكنة الإعلام واستغلال وسائل الاتصال من شأنهما إحكام القبضة على مصادر التلقي لدى الناس، وبالتالي فإن من السهل تصوير المعارضين لإرادة "الأمة – الحزب الواحد" كعملاء و خونة وأعداء الحرية والديمقراطية وفكرة إنهاض العراق المركزي.

أما الحريات الديمقراطية فهي تقوم على أساس المساواة بين جميع المواطنين أمام القانون و لا يمكن لها أن تكسب معناها ووظيفتها العضوية إلا عندما ينتمي المواطنون إلى جماعات تمثلهم و ما الثقافة الديمقراطية إلا حق الجميع في النقد.

نحن نری بأن التعددية السياسية ليس بأكثر أهمية من التعددية الثقافية والاجتماعية. و لمنع إعادة "الدكتاتور الفرد" عبر "الدكتاتور الحزب" يجب توسيع مجال المسائلة والنقد و سحب الثقة في إطار القانون والدستور و حفاظ التنوع الثري والهائل الذي تحظی به المجتمع العراقي علی مستوی الثقافة والفنون و رعاية المكونات الاجتماعية والإثنية المختلفة بما تحمله من ثقافات وهويات صغيرة. لا نفع في حكام بـ"الوكالة" يقومون بقراءة المشهد العراقي وفق زاوية دينية لا علاقة لها بالسياسة، الذين يرون في صورة التطورات الجارية علی ساحات المنطقة تهديد للدول إقليمية المتمددة خارج حدودها. فإستبعاد العامل السياسي بعوامل طائفية أو قومية ذات شعارات دينية هي ترجمة خاطئة و ساذجة للأحداث. أن الذين يشتغلون علی تغيير مواد الدستور و الإنقلاب علی النظام الديمقراطي الفدرالي جر العراق نحو "العباءة الخمينية" لكي لا تتأهل المجتمعات العراقية  لممارسة الديمقراطية و لا تنضج بنيتها و ثقافتها.

فبدلاً عن نسج علاقات صداقة ومصالح مشتركة متوازنة تخدم قضية السلم والتعايش القومي والعملية الديموقراطية وحل الخلافات العالقة بين الإقليم الكوردستاني والحكومة الإتحادية بشكل سلمي عن طريق الحوار البناء، تسعی الأخيرة في تقليص موقع الكوردستانيين ككتلة قومية ثانية الى جانب كتلة القومية العربية و تعمل علی إفشال التجربة الديمقراطية اليانعة في الاقليم الكوردستاني الفدرالي الآمن.

لقد دخلنا في عصر كوكبي من الإعتماد المتبادل و التأثير المتبادل، و هذا يعني إن كل من يسدي نفعاً في مكان ما ينفع الناس جميعاً، وبالعكس فكل من يلحق ضررا في مکان ما يضر الناس جميعاً.

و ختاماً نقول بأن إستراتيجية الرفض والإقصاء وعدم الإعتراف بالحق الكامل للآخر المختلف و وصفه بالمبتدع الضال والكافر المرتد و الخائن العميل و النكوص الی الوراء للمماهاة المستحيلة مع أفكار عقيمة و شعارات مستهلكة و تقسيمات فقيرة تولد الحروب و الاستبداد والعماء و تزعزع الإستقرار و تضرب المصالح علی نحو يحول الحياة الی جحيم بعيد عن مفردات الإختلاف والتعارف والوسطية والتداولية.

الدكتور سامان سوراني

 

مارك روته رئيس حزب الشعب من أجل الحرية والديمقراطية  VVD  سيتم تكليفة بتشكيل الحكومة الهولندية الجديدة وللمرة الثانية بعد فوز حزبه بأغلبية الاصوات في أنتخابات يوم امس 12 أيلول 2012 وحصولهم على 41 مقعد .

وحصل رئيس حزب العمل PVDA على 39 مقعدا ُ , ولهذا فأن كافة الاحتمالات تشير الى دخول الأشتراكيين الديمقراطيين والليبراليين بقوة الى البرلمان الهولندي وتشكيل الحكومة الجديدة .

 

الخاسر الأول في هذه الانتخابات كان رئيس حزب الحرية PVV خيرت فيلدرز , حيث حصل على 15 مقعد وخسارته حوالي 10 مقاعد , وخاب ظنه عندما فكر بالآنسحاب من الحكومة الائتلافية مع روته من أجل أجراء أنتخابات مبكرة , ظنا ً منه بأنه سوف يسحق منافسيه ويحصل على مقاعد أكثر ويكون هو الوحيد لتشكيل حكومة جديدة . لكن الهولنديين عرفوا كيف يلقونه درسا ً في الحرية والديمقراطية واعادة الثقة الى روته من اجل اعادة هيبة المملكة وتحسين الاوضاع الاقتصادية والابتعاد عن العداء الى المسلمين والمهاجرين والعداء الى الاخرين داخل الاتحاد الاوروبي . خيرت فيلدرز خرج بخفي حنين من دائرة المنافسة وسقط الى الهاوية وأفل نجوميته .

 

بعد فرز حوالي 98% من الاصوات هناك فرق مقعدين بين اليمين الوسط بزعامة روته مع اليسار الوسط  بزعامة ديدريك  , والاخير اعلن لمؤيديه بعد اعلان النتائج بانه اتصل مع روته وقدم له التهانيء بالمناسبة . واعلن روته ايضا ً بانه سوف يتخذ الخطوات الاولى من اجل تشكيل مجلس الوزراء ولكنه لم يكشف عن الاحزاب التي قد يدعوها الى المشاركة في الائتلاف . وبالنظر الى النتائج الاخرى فقد حصل الحزب المسيحي الديمقراطي CDA  على 13 مقعدا ً,  والحزب الاشتراكي SP على 15 مقعدا ُ , وحزب D66 على 12 مقعدا ً , وحزب الخضر Gronlinks  على 5 مقاعد , وحزب الاتحاد المسيحي SGP على ثلاثة مقاعد , وحزب الرفق بالحيوانات Plus 50 على مقعدين . وبالتأكيد سيتم تغيير طفيف على هذه المقاعد بعد فرز كافة الاصوات ولاتؤثر على النتائج .

                                                                                                                     

الجالية الكردية في بيرتش كولومبيا  تدعم قرار الحكومة الكندية في إنهائها علاقتها الدبلوماسية مع النظام الإيراني

وتطرق الوفد عن وضع الكرد بشكل عام وخاصة في سورية في ظل الثورة السورية

 وتطرق الكاتب أمين عثمان باسم المجلس الوطني الكردي عن معاناة  الشعب السوري  وقتل الاطفال والابرياء ووضع الاكراد في سورية ومعاناتهم والتمييز والحل الفدرالي وفرض عقوبات صارمة على بشار لوقف القتل للشعب السوري وطرد الدبلوماسيين السوريين الموالين للنظام

 وشكر الحكومة الكندية على المساعدات الانسانية التي قدمها كندا للشعب السوري

كما تطرق حميد بهرامي عن العقوبات وطرد الدبلوماسيين الايرانيين في كندا ودور نظام الملالي في نشر الارهاب في المنطقة وعلى الشعب الايراني وعلى الشعب الكردي بشكل خاص واغتيال القادة الكرد وتحدث عن الحل الفيدرالي الامثل لحل مشاكل الشعوب الايرانية

كما تطرق محي الدين محمد  عن حقوق الانسان في الاجزاء الاربعة من كوردستان واكد على دور كندا وامريكا في حل القضية الكردية واقترح كونفراس يقدمه البرلمان الكندي لحل القضية الكردية سلميا

وقدم الوقد تقريرا حول حقوق الانسان وحل القضية الكردية سلميا  الى السيد ستيورات والتي وعد بمناقشتها في البرلمان ومع الحكومة ومع الرئيس الكندي ستيفن هاربرت


 

غداد - الفرات نيوز

اعلنت مصادر كردية ان وزارة الدفاع العراقية قررت ارسال 35 دبابة الى الفرقة 12 من الجيش العراقي التي مقرها جنوب كركوك خلال الايام القليلة المقبلة.

ونقلت صحيفة {خبات} الكردية في عددها اليوم عن مصادر مطلعة ان "هذه الدبابات هي من اجل تعزيز موقع الحكومة العراقية في كركوك وخطوة على طريق تشكيل قيادة عمليات دجلة التي لم تنجح في عقد اجتماع لتشكيلها مرتين بسبب عدم مشاركة قادة الاجهزة الامنية في المحافظة".

واضافت الصحيفة ان الحكومة العراقية تعزز من تواجدها في كركوك منذ زيارة رئيس الوزراء نوري المالكي الى المدينة.

وكانت جميع الاطراف الكردستانية طالبت السبت الماضي بالغاء قرار تشكيل قيادة عمليات دجلة الى ان يتم تنفيذ آخر مواد فقرات المادة 140 الخاصة بالمناطق المتنازع عليه وحسمها.

وذكر بيان لرئاسة الاقليم ان " رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني أجتمع ، في منتج صلاح الدين، مع رؤساء الأحزاب وممثلي الاطراف الكردستانية، بحضور نائب رئيس اقليم كردستان كوسرت رسول علي ورئيس برلمان كردستان ارسلان بايز ونائب رئيس حكومة الاقليم عماد احمد لبحث جملة من القضايا المتعلقة باقليم كردستان والعراق ومستجدات الوضع السياسي في المنطقة".

ولفت البيان الى " تأكيد الحضور بالاجماع على مساندة ودعم قرار مجلس محافظة كركوك الصادر في 7/9/2012 ضد تشكيل قيادة عمليات دجلة وصادق الجميع عليه".

واوضح ان " هذه اللعبة السياسية والأمنية والعسكرية تكررت في خانقين وزمار وقرتبة ومناطق اخرى"، مشيراً الى ان " تشكيل قيادة عمليات دجلة هذه المرة سيعرض الوضع الامني والعسكري والسياسي في كركوك وبقية المناطق الاخرى الى مخاطر كبيرة".

واكد البيان في ختامه مطالب الاطراف الكردستانية كافة بـ" الغاء هذا القرار الى ان يتم تنفيذ آخر مواد فقرات المادة 140 الخاصة بالمناطق المتنازع عليه وحسمها".

وكان مصدر مقرب من رئيس الجمهورية جلال طالباني اعلن عن الغاء عمليات دجلة بعد احتجاجات من مكونات في محافظة كركوك.

وقالت صحيفة {هوال} الكردية ان " الرئيس جلال طالباني اوقف من المانيا تشكيل قيادة عمليات دجلة بعد احتجاج اغلب مكونات كركوك وادارتها على شمول كركوك بهذه القايدة العسكرية".

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالمقربة من قيادة قوات دجلة ان " عقد الاجتماع الأول لقيادة هذه القوات في كركوك قد فشل بسبب مقاطعة الأجهزة الأمنية المحلية لها".

ونسبت الصحيفة الى مصادر وصفتها بالمقربة من رئيس الجمهورية ان "الرئيس طالباني بعث بموفد شخصي الى رئيس مجلس الوزراء نوري المالكي ليبلغه ايقاف العمل بهذه القيادة وإلاّ فان عليه ان لا ينتظر اية تطورات ايجابية خلال الاجتماعات التي ستعقد بعد عودته من المانيا".

واكدت هذه المصادر للصحيفة ان المالكي وعد بايقاف العمل بتشكيل قيادة قوات دجلة الى ما بعد عودة طالباني الى البلاد لمناقشتها.

وكانت وزارة الدفاع أعلنت، في (3 تموز 2012)، عن تشكيل "قيادة عمليات دجلة" برئاسة قائد عمليات ديالى الفريق عبد الأمير الزيدي للإشراف على الملف الأمني في محافظتي ديالى وكركوك، فيما أعلنت اللجنة الأمنية في مجلس كركوك، رفضها للقرار "لأن المحافظة آمنة ومن المناطق المتنازع عليها"، مؤكدة أن القرار سيفشل من دون تنسيق مسبق بين حكومات بغداد وأربيل وكركوك.

وكانت وزارة البيشمركة في حكومة إقليم كردستان، اعلنت ، أنها ستسعى عن طريق الحوار وبكل قوة لإفشال خطة تشكيل قيادة عمليات دجلة واعتبرت أنها تهدف للسيطرة على "المناطق المستقطعة" من الإقليم، فيما اتهمت حكومة الإقليم الحكومة المركزية بعدم الالتزام بالوعود الموقعة في الاتفاقيات.

وقال الأمين العام للوزارة اللواء جبار ياور في بيان على هامش اجتماع أقامه رئيس دائرة العلاقات الخارجية في حكومة الإقليم فلاح مصطفى، للدبلوماسيين وممثلي الدول الأجنبية ووكالات الأمم المتحدة لدى الإقليم، إن "تشكيل قيادة عمليات جنوب دجلة يأتي خلافاً لأي اتفاقية"، معتبراً أن هدفه "السيطرة على المناطق المستقطعة وتعميق الخلافات وحدوث معارك في تلك المناطق".
وكشف مصدر عسكري رفيع المستوى في محافظة كركوك، في (30 آب الماضي)، عن مباشرة قيادة عمليات دجلة لمهامها رسمياً في محافظتي كركوك وديالى، فيما أكدت أن عملها سيزيد من تفعيل الجهد الأمني والتنسيق ألاستخباري بين الأجهزة الأمنية في هاتين المحافظتين.



الخميس, 13 أيلول/سبتمبر 2012 09:35

لمستويات الضحلة لحكومة المالكي

وكالة أور/بغداد/ حسين كاظم:كشفت مصادر طبية وصحية عن قيام المدير العام لدائرة التخطيط في وزارة الصحة، بالاعتداء لفظياً على عدد من الاطباء الذين كان يتم توزيعهم للاقامة القدمى، ما اثار استياء الاطباء، الذين أنشأوا صفحة على الفيس بوك بعنوان (من يحاسب چاسب)، احتجاجاً على ما اسموه ديكتاتورية المدير العام لدائرة التخطيط في وزارة الصحة.
القصة بدأت كما يرويها طبيب كان حاضراً الاجتماع الذي تم في يوم الاربعاء 28 آب الماضي، وأطلقوا عليه تسمية الاربعاء المخجل، كالاتي: (دخل السيد چاسب الحجامي مدير التخطيط الى الغرفة فتوجه نحوه لفيف من اطباء نينوى وبغداد وسواهم من المحافظات. امر الجميع بالتوجه الى المقاعد والجلوس.قام بتحذير الواقفين لفظيا بالجلوس بالتأشير تجاههم وامرهم بالجلوس " اكعد, اكعد, اكعد, أكعد" ثم اشار الى احدى الطبيبات طالبا منها الجلوس " اكعدي" فعلقت قائلة : " دكتور, شنكعد هو انتو شفاتحين مقاعد؟ "فاذا به يصيح باعلى صوته مستخدما اسلوباً يوحي بانه يتحدث مع طفلة في الخامسة من عمرها : " اسكتي لج, اگعدي يلا اسكتي لتحجين" وامام جميع من في القاعة، فما كان منها الا ان قامت للدفاع عن حقها طالبة منه عدم رفع صوته عليها لانها لا تعمل عنده وانما هي بنت عائلة وطبيبة حاضرة للتوزيع , وان كان مديرا فهذا لا يعطيه الحق بالصياح ورفع الصوت لان لديه ورقة وقلما يستطيع ان يتصرف فيهما ان رأى ما لا يحب وليس ان يصرخ بوجه الناس ويقلل من احترامهم.فما كان من الطبيبات والاطباء المتواجدين في القاعة بعد ان ساد بينهم الصمت لحظات نتيجة للصدمة بتصرفه الا التصفيق لها بحرارة نتيجة لدفاعها عن حقها وتمثيلهم بوجه تقليل الاحترام واراد الاطباء الاحتجاج والخروج من القاعة لمقابلة الوزير.فما كان منه الا ان امر الامن بالدخول الى القاعة لمنع الاطباء والطبيبات من الخروج ولاخذ الطبيبة خارج القاعة ونزع الباج ومصادرة الموبايل الخاص بها وامر المحيطين بمنعها من التصوير ومنعها من التكلم بالهاتف. ثم قامت اثنتان من النساء بـ (محاوطة) الطبيبة ومحاولة جرها الى الخارج في ظل رفض الطبيبة وتعاطف الاطباء والطبيبات معها.وقام اثنان من العساكر المسلحين بالتحدث اليها بشكل مباشر وطلبوا منها مغادرة القاعة. وهو يامرهم "اخذوها, اسحلوها برا" وهو يستمر بالتجاوز عليها والصياح، وتكرار " اسكتي لا تحچين لچ كافي يلا اسكتي يلا طلعي برا"، فيما هي تحاول الدفاع عن نفسها والثبات داخل القاعة لتهديدها بعدم التوزيع  حيث خاطبها قائلا " انتي ابقي اني اعرف وين اشمرج, توزيعج يمي اني". قام الامن بالدخول واجبار الاطباء على الجلوس في اماكنهم حيث قام مدير التخطيط باخبار الاطباء الذين يرغبون بالتوزيع لهذه المقاعد بالنزول لتسجيل اسمائهم والا فانهم سيتوزعون غيابيا "اني عندي استعداد اوزعكم كلكم غيابي".كما قام بمخاطبة الاطباء : " انتو رياجيل انتو؟ تقودكم بنية؟" و" انتو مو مال احترام ما اسمحلكم تحجون ويايه لان انتو مو مال احترام"،  وعبارات اخرى تقلل من احترام المقابل وتعامله كمخلوق ادنى وكان من أصبح مديرا عاما استعبد الناس!.." اسكتوا واگعدوا ما اسمحلكم تحجون اي شي ما اسمح بالاعتراض لان انتو رفضتوا التوزيع فاني راح اوزعكم مثل ما اريد" وغيرها من عبارات الترهيب والتخويف بالتحكم بالمستقبل المهني لشريحة من العراقيين مستقبلها هو اعز ما تملك!وبعد ذلك جلس الجميع في القاعة فقام بادخال كاميرات تصوير الوزارة وغيّر لهجته الى اسلوب هادئ واصبح ينادي على اسماء الاطباء حسب التسلسل ويخبرهم باختيار فرع والكل يعرف نتيجة الرفض :التوزيع الغيابي. قام ايضا بالقاء خطبة نوه فيها الى ان من يرفض الخدمة في المحافظات الجنوبية لا يحب العراق وقام بالتشكيك بوطنيته).هذه خلاصة القصة الدراماتيكية التي حدثت صباح الاربعاء 28 آب في مقر وزارة الصحة التي يقول الاطباء ان د. جاسب يتصرف فيها وكأنه (فرعون)، ويوحي للجميع  بانه فوق طائلة المساءلة كونه ينتمي الى فصيل سياسي معين.وبحسب ما نشر في صفحة (من يحاسب چاسب؟) على الفيسبوك، فان مدير التخطيط بوزارة الصحة اتهم الطبيبة هند هاشم باثارة الشغب، ورفع ضدها قضية طبقاً للمادة 4 ارهاب، الا ان الطبيبة ردت بشكوى رفعتها الى وزير الصحة، فيما يهدد زملاء الطبيبة بالاعتصام. فيما يقول اطباء ان مدير التخطيط بوزارة الصحة، استخدم صلاحياته وفصل الطبيبة هند هاشم وسحب شهادتها الطبية، لكن لم يتسن لنا التأكد من ذلك لتعذر الاتصال بالطبيبة هند هاشم.وحاولت وكالة (اور) الاتصال بالدكتور جاسب، الا ان هاتفه كان مغلقاً وخارج نطاق الخدمة، ولم يتسن لها الحصول على رده، لاسيما وان ما ورد في كلام الاطباء والطبيبة، يؤكد ان مديراً عاماً في الدولة العراقية، التي كانت السباقة في احترام حقوق المرأة، ينظر لزميلاته الطبيبات نظرة دونية، وهو الامر الذي أكدته طبيبات وطبيبات اسنان وصيدلانيات، بانه يمارس ضدهن تمييزا في التوزيع بعد التخرج (الروتيشن)، أو في الاقامة.وتناسى د. چاسب، الذي يظهر التدين ويتحدث عن الواجب الشرعي، انه لولا المرأة لم يكن شيئاً مذكوراً، فقد ولدته امرأة والمرأة اخته وزوجه، وقبل كل هذا يعرف مدير عام التخطيط، وهو الاسلامي المُستجد، ان الاسلام كرّم المرأة كما لم يكرمها أحد من قبل.

في الحديث عن الثورة والمدخل الديمقراطي لحل القضية الكردية في سوريا.- شيروان شاهين *

أن نظام عائلة الأسد ساقط لا محال!

 

منذ مايقارب الأكثر من سنة ونصف, والشعب السوري بكل ألوانه, وتكويناته.. لم يمل ولم يتعب ولاحتى دقيقة واحدة من ترديد, عبارة السقوط لنظام الدكتاتور بشار أسد وشبيحته.. ومازالوا  مستمرينَ وبنفس الوتيرة والهمة .. في ثورتهم إلى الأمام, وبحسب معظم المراقبين والمتابعين فأن الثورة السورية أرتقت إلى مستوى الثورة الفرنسية, بل تعدتها في صمودها, واستمراريتها, والتضحيات التي يقدمها هذا الشعب من أجل نيل حريته!

وبنظرة شاملة على خريطة الواقع اليوم في سوريا, وبعد كل هذا الكم الكبير من القتل والذبح  وجرائم الإغتصاب والخطف والتنكيل بالمعارضين..)  ثمة حديث يدور عن القضية الكردية في سوريا, وهو حديث قديم حديث يفرض نفسه على عنواين الأحداث باستمرار! ولكن بدأ مؤخرا بالصعود وبوتيرة أكثر, وذلك نتيجة لكتلة من المعاتبات, وأحيانا أخرى أتهامات مباشرة  للكرد من كتاب وناشطين سوريين, من قبيل بأنهم خارج دائرة الثورة وذو مشاركة ضعيفة في الحراك الثوري! ومابرر لهم حججهم هو الوضع العام الذي تشهدهم مدن الأكراد بعد أنسحاب قوات النظام منها , وتسليمها لعناصر حزب العمال الكردستاني ( آبوجيي سورية حزب الإتحاد الديمقراطي) وضمن هذا الوضع الجديد كثر الحديث عن حل القضية الكردية ومستقبلها في ظل تعقيدات الوضع الراهن, فكرديا باتت تطرح شعارات الحكم الذاتي والفدرالية .. وتتردد في مختلف المناطق التي يشكل الكرد غالبيتها, وهذا ما يقابل بالقلق والخوف والرفض من بعض أطراف المعارضة العربية وذلك بحجة حماية وحدة البلاد! وضمن هذه الجدلية بين الطرح المتنامي بسرعة كرديا, والمراوغة والرفض من تلك الجماعات المعارضة العربية, لا يوجد أي موقف للنظام على المستوى الرسمي إعلاميا! وكأن شيئا لم يكن.

أذ أن الوضع الحالي للكرد السوريين شكل نقلة نوعية من زمن المطالبة بترخيص جريدة أوحفلة أوالإعتراف باللغة الأم..(الكردية)  إلى حالة اليوم المطالبة بأقليم ذاتي لكردستان سوريا على غرار أشقائهم في العراق, ولكن هذا وأن كان شعاراً.. لكنه يفتح الباب بمصرعيه على تساؤل جوهري, آلا وهو, هل القضية الكردية في سوريا تعتمد لحلها على مناخ مدني, و تطبيق للديمقراطية؟؟ وبالتالي الأنخراط والمشاركة الأوسع في ثورة الكرامة للوصول لهذا المطلب الوطني العام..  آلا وهي الديمقراطية! أم أن حل القضية يكمن فقط بتحقيق أشكال أدراة بسيطة وبتسوية مع النظام ؟!! تماما كما الآن, بعد أنسحاب قوات الدكتاتور بشار أسد منها ( أبتدا من كوباني 20-7- 2012 وصولا لباقي المدن الكردية) وتسليمها لعناصر حزب العمال الكردستاني وفرعه السوري الإتحاد الديمقراطي, الذي سارع بدوره إلى تشكيل لجان مسلحة, وهيمن على الوضع, تحت ذريعة ضبط الأمن في المدن الكردية!!!

بيد أن المتابع للشأن الكردي ولطبيعة ومسيرة أحزاب الحركة الكردية وآليه عملها وبنيتها, يستطيع أن يستنتج ويلامس حقيقة أن أغلب هذه الأحزاب وليس كلها! هي أحزاب مًسيّرة إيدولوجيا وهي غير ديمقراطية في علاقاتها الداخلية  والهرمية وفي سلوكياتها داخليا بالنسبة للإعضاء, وفي سلوكياتها وعلاقاتها تجاه بعضها البعض!! ويسودها طابع الدكتاتورية القيادية, مع أشكال تتقارب من الوعي العشائري السائد كرديا! وفي كثير من الفترات والتحولات هي عبارة عن حالات لتجمع مريدي الأحزاب الكردستانية وقادتها البراقين, كحالة حزب الديمقراطي الكردي في سوريا البارتي, مع ملهمهم البرزاني الأب والأبن! وحالة حزب الإتحاد الديمقراطي مع عبد الله آوجلان, وهذا العزوف عن الديمقراطية ساهم وتحت حجج كثيرة ظهور أحزاب السلاح ومع أنها تحمل الديمقراطية كاسم, وتدعيه!! ومثال ذلك الحزب المذكور سابقا: الإتحاد الديمقراطي, وكان التعامل مع شباب الثورة الكورد المناهضين لحكم الأسد, في عفرين وكوباني وأخرها في عامودا 2-9-2012 .. الذي أتسم  بعمليات الخطف والقمع وصولا للإغتيال السياسي! وهي شواهد كافية للوصول لحقيقة أن هذا الفصيل وإلى جانب بعض الأحزاب الآخرى أيضا تتعامل مع قضية الديمقراطية, كحالة استثمار, وكأنها جسم مستقل عنها!  وذلك من أجل تسويق أطروحاتها للوصول بالمحصلة لغايات الطبقة القيادية فيها, ولو تحت مسميات وأهداف قومية قد تكون نبيلة!! وهي أحزاب في معظمها لا تتماهى مع الديمقراطية, ولاتعتبر نفسها حاضنة أساسية لها, وأنما تحاول التموضع على حساب الديمقراطية, وهذا مايفسر إلى حد كبير تآخر هذه الأحزاب في مواكبة الثورة وتبنيها في المناطق الكردية, على خلاف الشباب الكردي الثائر, الذي أحرجت ثوريته هذه الاحزاب.. لدرجة كبيرة وصلت لوأد الشباب! (في عفرين مثلا)  ومع أن الثورة السورية أستطاعة كسر جدران الكهف,  وحواجز الصمت.. وخروج الشباب للشوارع  وبصدور عارية  متحدين الرصاص الحي ومطالبين برحيل النظام وأزلامه, من أجل قضية الديمقراطية والحرية.. التي حرم منها كل الشعب السوري ولأكثر من خمسة عقود!  ومن هنا شكلت الثورة السورية المعبر الأول والأكبر عن قضية الديمقراطية في هذا البلد, الذي  يواجه شعبه الآن آلة عسكرية مجرمة لاترحم تقتل كل دعاة الديمقراطية ونشطائها الميدانين, وليس كما يروج النظام وإعلامه الفاسد بأن مايجري في سوريا هو تطهير الجيش لجماعات مسلحة أرهابية!

ففي الأساس كانت الثورة هي عبارة عن نشطاء مدنيين سلميين, من الفئة الشبابية المثقفة المتماهية مع وسائل الإتصال العصرية! في مواجهة نظام قمعي متخلف لايفهم إلا بلغة القتل, ومن خلال اعتماد النظام للمنطق الأمني والاستئصال ,  من خلال المجازر والقصف بالطائرات والدبابات وعمليات الإغتصاب والقتل الممنهج بحق المدنين.. حيث وأجه النظام تمردا وأنشقاقا في صفوف جنوده أدت إلى تشكيل نواة مسلحة بالتزامن مع توجه بعض الشباب الثوري لحمل السلاح دفاعا عن النفس, وكل ذلك أمام صمت المجتمع الدولي على جرائم النظام بحق الابرياء  والتي طالت حتى الأطفال!  وتحول المشهد إلى حرب بين دعاة الديمقراطية الثوار, وبين دعاة قمع الثورة والمطالب الديمقراطية, لإعادة تحصين مزرعة الأسد!! وجند النظام لهذه الحرب كل ترسانته واستعان بقوى كل حلفائه لاستئصال هذه الثورة, وأن نجح النظام في هذه المواجهة لا سمح الله سيكون الوضع أكثر كارثية ودموية على كل الشعب السوري دون أي استثناء, وبما فيهم الكرد أيضا! و في حال فشل الثورة سيتفرغ عندها نظام الدكتاتور بشار أسد للكرد! وسنكون أمام أحتمالان أثنين: الأول أما القمع وذلك بالعودة للوضع ماقبل الثورة, والضرب بيد من حديد والأختفاء القسري.. واللعب على وتر العدو القومي الداخلي وتضخيمه!  وتفعيل تهمة اقتطاع جزء من البلاد وضمها لدولة أجنبية!! وذلك لكي يعيد النظام شرعيته القومية المفقودة!

الثاني, وهو حل القضية الكردية على أساس تشاركي! وهذا الإحتمال الذي بدأ يأخذ مفعوله الآن على الأرض في المدن الكردية من ديريك وأنتهاءا بعفرين, حيث السلطة المطلقة فيها للجان الحماية الشعبية الآبوجية!  التي تسلمت السلطة من نظام الأسد بعد انسحاب الأخير منها, ولذلك سيكون حل القضية الكردية من وجهة نظر النظام  هو بإيجاد شريك فوتوكوبي!! نسخة عنه, ليسيطر على مفاصل المجتمع الكردي وضمان التبيعية له!! وبالتالي نكون أمام ظاهرة تكريد أدوات الأستبداد, وإلى تغير هوية الجلاد..  من العروبية إلى الكردية, جلاد: يحافظ على مصالح النظام البعثي الأسدي  في المدن الكردية! وذلك لأن النظام بطبيعته ضد حل القضية الكردية على أسس ديمقراطية, وذلك لأن تطبيق الديمقراطية في بقعة  ما من سوريا سيمس جوهر وبنية النظام! ومابالك بتطبيقها على نطاق  مدن الأكراد حيث تتشابك مصالح الكرد على كل الأصعدة مع باقي المكونات السورية , وأندماجهم في النسيج الوطني السوري, وبالتالي ستتحول كردستان سوريا إلى تسونامي الديمقراطية للنشطاء الحرية ضد النظام, وهذا مايرفضه, ولا يريده النظام جملة وتفصيلا, وأنما يريد حلا حسب منطقه..  بصورة مصغرة عنه كرديا, وذلك لكي يحركه بحسب أهوائه ومصالحه, ويكون ذراع جاهز في مواجهة اعدائه الخارجين,تماما كما الآن من خلال تسليم المنطقة للعمال الكردستاني, الذي بدوره ينشط ضد تركيا (عدو نظام الأسد وحاضن المعارضة السورية)  وتحويل أكراد سوريا من معارضين لنظام الأسد إلى معارضين لتركيا!! وهذه الأيام  تهمة العمالة لتركيا تعتبر رائجا حيث تستخدمها لجان الأبوجية بكثرة أذا أرادت أعتقال أي ناشط كردي خارج سيطرتها!

وهذه الأحتمالات السابقة كلها ملغية عندما يسقط النظام, وذلك بأنتصار الثورة السورية, وأردة الشعب السوري الشجاع, وسيسقط معها كل أدوات  وأقنعة, وملحقات النظام في المنطقة الكردية!  والواقع الجديد بعد سقوط نظام بشار سيفرض توازانات جديدة وقوى جديدة ولاعبين جدد, ويفرض منطق التحالفات بدل الاستبداد, ومنطق النظام التعددي والدستور بدل من أهواء الجلاد! فسقوط النظام بكل مرتكزاته ومؤسساته, والتي كانت تقمع كل السورين والكرد ايضا, ستفرض شكلا جديد تجعل الكورد في مساواة مع باقي المكونات, وستكون هناك عملية بناء جماعي لمؤسسات ديمقراطية سليمة لكل السوريين, وبالتالي خلق مناخ ديمقراطي صحي!  وضمن هذا المناخ.. سيكون هناك حديث ونقاش لحل القضية الكردية في سوريا, ومن ضمنها الحكم الذاتي  أو الفدرالية  أو أي شكل آخر وذلك ضمن رؤية وطنية شاملة, وذلك لإعتبار القضية الكردية في سوريا.. قضية وطنية بأمتياز, وهي ليست قضية الجيران!! وحلها مرتبط بسقوط النظام الحالي! فبعد سقوط نظام المقبور صدام حسين 2003 في العراق, ومشاركة الكرد بعملية الإطاحة, و بناء العراق الجديد, هذه المشاركة فرضت على كورد العراق واقعا جديدا مختلفا عما عليه قبل السقوط!!  فتبنى الأقليم الكردي لجملة قوانين ومواثيق ساهمت إلى حد ما في خلق هامش نسبوي! لمعارضة  برلمانية ووجود تعددية حزبية وبعض الصحف الغير سلطوية, وكما وصل رئيس الأقليم( مسعود البرزاني)  للرئاسة بنسبة ستينية ! رغم حداثة تجربة الأقليم مقارنة مع دول الجوار (ومع أن الأقليم مطالب بالمزيد من الإصلاحات, والتطبيق الديمقراطي) .

أعتقد أن حل القضية الكردية في سوريا مرتبط بالدرجة الأولى بالقضية الديمقراطية, وذلك لأننا جزء من الوطن السوري, وكوننا ضمن جغرافيا وطنية مشتركة رسمتها أقلام الدول الكبرى!!  وبالتالي نحن لسنا -أي الطرفين-  مجرد قبائل رحل..  نحمل خيمنا ونهاجر!!  فنحن محكومين بسماء وجغرافية واحدة, وبناء على  هذا, تعتبر الديمقراطية كمطلب, ونهج هي مدخل لحل القضية الكردية في سوريا, وأن تبنى الطرح الديمقراطي هو ليس إلا  أنقلاب على كل المظالم  التي تعرض لها الكرد السوريين! وذلك كون أن سبب المعاناة الأول والأخير..  كان بسبب غياب عوامل الديمقراطية قبل أي شيء أخر لحل القضية, وكون أن الإنسان الكردي, هو مركز هذه القضية العادلة, فقط غيبت على أساسها حقوقه وحرياته  الأساسية وذلك  فقط  لانه إنسان كردي!! وبالتالي  أن عملية  تكريد أدوات الأستبداد, هو ليس حلا بقدر ماهو تنصيب دكتاتور بالوكالة من لغتنا الأم! وهي عملية ترجمة, لمراكز القمع من العربية إلى الكردية!! ولذلك فالحل الأمثل للوصول إلى الثمار الديمقراطية الناضجة, وخلاص الأنسان الكردي يكمن من خلال  المشاركة الأكثر.. والدور الأكبر.. بحجم المعاناة (كرديا) ! في الثورة السورية العظيمة.. وتحرير كردستان سوريا من كل أدوات النظام وأزلامه المشبوهين.. وذلك لتحرير دمشق العاصمة! من بوابة قامشلو.

 

 

Sherwan shahin

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

كاتب وإعلامي كردي سوري مقيم في الدنمارك.

 

:      

الحراك الشعبي الفلسطيني   قد ادخل القضية الفلسطينية  في مرحلة جديدة مشرقة  ،   لن ننكر أن الحراك  الشبابي  الشعبي لم يصل نحو فرض تغيير حقيقي في الواقع الاقتصادي ،وبنفس الوقت أكد بان الإرادة الشعبية الفلسطينية لها فعّاليتها ،فالإرادة  لم تتفكك ولم تندثر، بل على العكس لا تزال قائمة في الشارع الفلسطيني ، وإن كان زخمها قد تراجع  بعض الشيء، وما أراه إلا عائدا"،   أعظم إلى  ساحات ميادين الوطن وساحات المجتمع الدولي  . لان واقعنا يؤكد علينا  مراجعة الذات من حين لآخر وتحليل الأخطاء السياسية وبحثها ، والتمعن  بدراستها كي  لا نعود لتكرار لما يسمى بالاستثناءات   ، فإنه بات واجبا  دراسة وفهم أسباب فشل الحكومة  النسبي، في تحقيق الآمال التي علقتها الجماهير الشعبية عليها.
 الجميع على ارض الوطن على دارية بأسباب هذا الفشل النوعي  النسبي للحكومة ، وعلى علم ودراية كذلك بان الحكومة  استطاعت رغم كل الظروف تحقيق مجموعة من الإنجازات ، وبالوقت نفسه نجد أن برتوكولات مباحثات السلام قيدت الحكومة ، وتجسدت الرهبة لدى الحكومة من تجاوز بنود هذه البرتوكولات ،وسويعات قليلة من الحراك الشعبي، نجحت الإرادة الشعبية بتكسير شوكة هذه الرهبة .

 

 إن الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة راهنت على تراجع الإرادة الشعبية والجماهيرية الفلسطينية  على الساحة السياسية  وتلاشيها مع مرور الزمن منذ أوسلو ،

إن الحراك الشعبي الفلسطيني  إرباكها  دفع بها للتعامل  مع السلطة الفلسطينية  كقوة حقيقية لا يمكن تجاهلها، وأنها سوف تكون غير قادرة على الصمود في وجه انتفاضة جديدة كردة فعل لتردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية بالضفة الغربية ، وهي التي احتكرتها منذ أوسلو،فأمر بنيامين نتنياهو بنقل دفعة أولى من أموال الضرائب التي تجبيها إسرائيل بقدر 250 مليون شيقل إلى السلطة وقال نتنياهو في مؤتمر صحفي عقده مع رئيس الوزراء البلغاري بويكو بور يسوف نعمل على عدة أصعدة لمساعدة السلطة الفلسطينية بالتعامل مع مشاكلها الاقتصادية .وأضاف لقد قمنا بعدة تغييرات في اتفاقيات الضرائب ونعمل على نقل مبالغ معينة للسلطة كما أننا عملنا على مساعدة العمال الفلسطينيين الذين يسمح لهم بالعمل داخل إسرائيل وقمنا بسلسلة من الخطوات من أجل التسهيل على السلطة ،ويتابع نتنياهو بالقول يوجد في طبيعة الأمر واقع اقتصادي عالمي معين يرتبط أيضا بطريقة الإدارة الداخلية لكل اقتصاد بحد ذاته ولكن من طرفنا نبذل قصارى الجهود لنساعد السلطة الفلسطينية بتجاوز هذه الأزمة، آملاً أنهم سينجحون بتجاوزها وهذه هي مصلحة مشتركة لكلا الطرفين ، ألان أصبح يعرف ويدرك  بأن هناك مصالح مشتركة .
وكذلك جهاز الأمن العام الإسرائيلي بما يسمى بالشباك حذر من انهيار السلطة الفلسطينية وخطورة الحراك الشعبي الفلسطيني  على أمن الكيان ، بعد الاحتجاجات والإضرابات الكبيرة التي اجتاحت مدن الضفة الغربية مؤخراً ،وأنا واعي كل الوعي أن التغيير سوف يحصل بتعامل الكيان الصهيوني مع السلطة ،  في الأسلوب  و المضمون من بعد الاحتجاجات والإضرابات .

 

والذي يؤلمنا كشعب فلسطيني انه لم يسبق للحكومة أن طالبت  بتعديل بروتوكول باريس الاقتصادي المبرم قبل 19 عاما ، وتستسلم الحكومة لواقع اسمه بروتوكول باريس الاقتصادي  وكأنه نزل من السماء ومقدس ،  وان دل هذا الوضع على شيء إنما يدل على سوء إدارة الأزمات لدى حكومتنا، هذا ناهيك عن الانقسام في الصف الوطني الفلسطيني الداخلي ذاته بخصوص ما يجري من انقسام الذي لا يخدم فلسطين وشعبها إنما يصب لمصلحة الاحتلال .

يبدو لي أن السلطة لم تستعد جيدا لهذه المواجهة ، فالحكومة الفلسطينية ، بقيت منذ أوسلو تدير مؤسساتنا على أنها فترة انتقالية نحو بناء الوطن وإقامة الدولة ، وان مؤسساتنا لم تكتمل بعد، ولم تتخذ السلطة إستراتيجيته تجاه تغير هذا الواقع ، ولم تستعد لهذا جيدا، ولم تفكر ببديل ، بقيت العلاقات السياسية الفلسطينية مع العالم فقط من اجل دفع الرواتب  .

لم يكن في يوم من الأيام لدى الحكومة  إستراتيجية واضحة المعالم لتحسين الوضع الاقتصادي ، الحكومة تدير المؤسسات بطريقة تقليدية ومغلقة، وغير قابلة  للتغير والتفكير بالتغير نحو إيجاد سبل لحل هذا الواقع الفلسطيني والخروج منه ألا وهو انتظار الدول المانحة دفع الرواتب ، كما أنها لم تبحث عن السبل الكفيلة لتحسين هذه الأوضاع ، فالنقاش الدائر حول هذا نجده لدى الحكومة ضئيل للغاية ،ولم تدرك حجم الثغرات والانحرافات القانونية والسياسية التي امتدت لمختلف جوانب الحياة وأن واقعنا في حاجة لمراجعة شاملة لقوانين وسياسات الحكومة.

 

حكومتنا لا تريد أن تفكر ، ولا تريد أن تغير، فمثال بسيط ، الحكومة ومن خلال وزارة الصحة تصرف ملاين الدولارات على  موضوع التحويل الطبي للعلاج خارج فلسطين ، لماذا لا تسعى الحكومة لتوفير المعدات من الدول المانحة لتصبح مستشفياتنا مؤهلة لإجراء كافة العمليات الجراحية مع العلم لدينا الأطباء المؤهلين لذلك ، وان لا لماذا لا ترسل الأطباء للتخصص من اجل ذلك ، ألا يوفر هذا الملاين الدولارات ،  من يستطيع أن يجلب مشروع تزفيت وتعبيد الطرق وغيرها من المشاريع ، بمقدوره أن يجلب الأجهزة الطبية ، لكن للأسف ليس هناك تفكير نحو التغير.

 

 الحراك الشعبي أصبح واقع ، وهذا الواقع يدعو الحكومة للتفكير جيدا وان تستفيد من هذا الواقع وان تستثمره ، لان هذا الحراك الشعبي عمل فعل وأنجز ما عجزت عن انجازه الحكومة ، وأنا على يقين بان الحراك الشعبي سوف يفتح من جديد بروتوكول باريس الاقتصادي المبرم منذ 19 عاما ليخضع للتعديل .  


رغم كل القرارات و الإنجازات التي خرجت وصدرت  لم تحقق كل طموحات الجماهير الشعبية الكادحة حسب الاستنتاجات التي خرجت بها من خلال بعض التحاليل قمت بها ومن خلال سماعي للمؤتمرات الصحفية للحكومة ، شعرت بها وكأنها دردشات مع  حركة الشباب والتي كانت في بعض الأحيان  وكأنها استفزازية عندما اسمع بان 
بروتوكول باريس الاقتصادي المبرم منذ 19 عاما هو السبب بتجويع الشعب الفلسطيني ، فلماذا الحكومة لا تطلب فتحه وتعديله ، وتأخذنا التصريحات  من مضمون الوضع الاقتصادي المتردي إلى إلى مضمون الاستيطان الذي ينتشر بجسد فلسطين وزاد انتشارا منذ أوسلو  ، جعلني اشعر بان الحكومة تبحث عن شماعة من اجل احتواء الأمر ،  من اجل كسب   موقف الفتور والتراجع النوعي  لحراك الجماهير الكادحة  .

 

 الحراك الشعبي الفلسطيني جعل الكيان الصهيوني  يدخل على الخط ، وكذلك دخول بعض الدول الخط خوفا من الربيع العربي الفلسطيني  مما بات يوحي للجميع  بأن الحراك الشعبي الفلسطيني سينعكس على إسرائيل  .


 فالحكومة أصبحت بحاجة لخبرة وحنكة سياسية ، في مواجهة كل العراقيل ، من خلال استثمار حراك  شبابها المناضل الصامد، وان تروج للعالم بالقول بان الحراك الشعبي الفلسطيني لم يبدأ بعد.

وعلى الحكومة  اليوم كذلك  مراجعة أوراقها ومراقبة وزاراتها ، عندها ستجد نفسها عما قريب بنفس جديد وبدعم شبابي عتيد  

 

 

 
  اللعب على الحبلين من مواهب الطالباني
يبدأها بالوقوف الى جانب الآيلين الى السقوط وبعد تمكنهم يتوسط لديهم لصالح المعارضين. كما عمل جاهدا بالوقوف الى جانب المالكي اثناء ازمته في سحب

...
الثقة عنه ، ولان يتوسط لدى المالكي لصالح بارزاني.
طالباني كان اول من أيد قرار مجلس الشيوخ الامريكي تقسيم العراق الى ثلاث ولايات. يرحب بالتدخل الدولي ويدعي سيادة العراق.
في الوقت الذي كان صدام وعلي كيماوي يرشان الغازات السامة على الكرد الهاربين نحو جبال تركيا ، ظهر بارزاني في تلفزيون بغداد يقبل ويحاضن صدام المشنوق. ط.الباني كان الى جانب جميع الطغاة الذين اسقطهم الربيع العربي، واول من وقف الى جانب السفاح بشار البعثي في بداية الثورة.
كتب في بداية الثورة الى الرئيس المصري المتنحي ،بانه واثق من سيطرة مبارك وانتصاره وتمكنه من فرض سيطرته.

لرئاسة الجمهورية العراقية وفق دستورها تتطلب اصوات اكثر من 260 نائب من البرلمان الاتحادي ، بيد ان طالباني او حزب طالباني حصل على مايقارب الواحد في المئة من اصوات عموم الشعب العراقي.
الدكتور لطيف الوكيل
http://alhayat.com/Details/434278

بصراحة ابن عبود

والي بغداد كامل طلفاح الزيدي يغلق بيت الجواهري!

في هجمة بوليسية، وحركة همجية، وتوجهات ظلامية، وخطوة لا دستورية، قامت ميليشات والي بغداد الطائفية، بالهجوم المباغت على مقر اتحاد ادباء وكتاب العراق الذي تاسس عام 1959 وكان اول رئيس له شاعر العرب الاكبر محمد مهدي الجواهري. قدمت لهذه الهجمة البربرية ذرائع مفتعلة، وحجج لا علاقة لها بالواقع، وادعاءات مفبركة. ادعوا ان الحملة ضد "المحلات" غير المجازة. مقر اتحاد الادباء ليس "محلا" بل     جمعية ثقافية، وجزء اساسي من المجتمع المدني. بل هو اهم مؤسسة ثقافية اجتماعية غير حكومية. قالوا ان الغزوة جاءت تلبية لشكاوي، ونداءات الاهالي فاستجاب الخليفة لنداء وامعتصماه! مع ان مقر الاتحاد ليس في منطقة سكنية، ولم يشتك احد من نشاطاته. الاتحاد مجاز قانونيا، واجريت انتخابات ،مؤخرا، افرزت هيئة ادارية تحظى بقبول، واحترام كل مثقفي العراق. في تلك الانتخابات لم يستطع اسلامي واحد الفوز بمقعد في الهيئة الادارية، فاستعانوا بالملا كامل الزيدي للثأر لفشلهم، وفرض سيطرتهم على الاتحاد وفق الطريقة الاسلامية. ان الاساليب، التي اتبعت، والهروات التي استخدمت، واعقاب البنادق التي هشمت رؤوس، واكتاف زوار النوادي، والعاملين بها، واطلاق الرصاص فوق رؤوسهم، والصفعات، والركلات، والاهانات، "المؤدبة والقانونية جدا" ليس لها علاقة بالقانون، كما يحاول محامي الشيطان عبدالكريم البصري مسؤول الرياضة، والشباب في مجلس ولاية بغداد تصويرها. تكسير القناني، وتهشيم الزجاج، وخلع الابواب، وكسر الشبابيك، والعبث بالاثاث، وتحطيم الموجودات، ليس عمل قانونيا. لماذا جرى على شكل غارات على الطريقة الصدامية؟ لم يهاجم مقر الاتحاد خلال حكم صدام ولا مرة واحدة. اصحاب المحلات، والنوادي، والجمعيات "الغير شرعية" يمكن استدعائهم، تحذيرهم، تبليغهم بغلق ابوابهم، او تجديد اجازاتهم. بذا تكون اجراءات قانونية، اما الهجوم على طريقة "الامر بالمعروف والنهي عن المنكر" السعودية. اللجوء لاساليب الزرگات البوليسية، ليس له علاقة بالقانون يابلطجية دولة القانون. ثم اذا كان القرار صادر من مجلس محافظة بغداد لماذا يا ترى استخدم لواء المنطقة الخضراء التابع للمالكي مباشرة؟ ولماذا بلغ جميع من شملتهم المداهمات بانها امر من رئيس الوزراء؟! في كل مكان دخلوه سواء كان نادي، او مقر اتحاد، اونقابة، او محل بيع مشروبات، او حفلة غنائية، اعلنوا انهم ينفذون اوامر رئيس الوزراء. اين الفصل بين السلطات اذن؟ واين حدود السلطات المحلية؟  هل حصل انقلاب ونحن لا نعلم؟ من هو رئيس الوزراء ياترى المالكي ام الزيدي؟ عندما حذرنا، مع الكثيرين ان ما جرى في البصرة، وبابل، والكاظمية، وبغداد سابقا، هي محاولات جس نبض، هي مخطط مرسوم لقضم الحريات المدنية، والحقوق الانسانية شيئا فشيئا. اتهمنا بالمبالغة وتضخيم الامور. لكن غارات البدو المسلحة لا تضع مجالا للشك.

ان تصوير مقر الاتحاد، وكانه بار لبيع المشروبات هي اهانة للثقافة، والمثقفين في العراق، وتجني على الواقع، وتحريف الحقائق، وتسفيه العمل الابداعي، واساءة واضحة لغير الاسلاميين، والاقليات الدينية في العراق. مع ان بيع المشروبات ليس عيبا الا في عرف الجهلة. وصل الامر بالمتهور والي بغداد الملا عثمان الزيدي، ان يصف مئات المتظاهرين من صفوة مثقفي العراق ب "ثلة من المخمورين"! مسبة من شخص قضى حياته قبل "توبته" خادما صداميا، وزائرا دائما لمجالس الكاولية. ان المغالطات، التي طرحت، والادعاءات، التي عرضت، والتبريرات التي سيقت، والمظاهرات الغوغائية، التي دبرت لدعم الغزوة، والفتاوي المستعجلة التي ارتجلت، تؤكد ان الامر مبيت، وانها خطة منظمة، ومدروسة لاسلمة المجتمع العراقي بالقوة، وفرض دولة دينية تتعارض مع بنود الدستور. بحجة الاغلبية المسلمة، والتقاليد، والاعراف الدينية، وكأن اغلبية العراقيين، والحاكمين منذ تاسيس الدولة العراقية الحديثة، لم يكونوا مسلمين.

الاسلاميون عاشوا، ويعيشون في دول اوربا، وامريكا، وغيرها حيث الحريات الشخصية مصانة، والحياة المدنية محترمة. لم يجبرهم احد على ارتياد البارات والنوادي، ولم يفرض احد عليهم شرب الخمر بالقوة، ولم يمنعوا من الصلاة، او الصيام، ولم تغلق جوامعهم، ولا حسينياتهم، التي تتكاثر كالفطر لتتحول مقارا للتزوير، والطلاق الشكلي، وتهريب البشر، وتزويج القاصرات، والتجارة بالمسروقات. تركيا دولة اسلامية، واندونيسيا اكبر دولة اسلامية، وحتى الباكستان لم تحدث فيها مثل هذه الغارات الهمجية على حياة، ومنظمات المجتمع المدني، والتجاوز على حقوق، وحياة، وحرية، الفرد، والاقليات غير المسلمة. هل في دستور دولة القانون تطبيق قوانين صدام، وحملته الايمانية، التي وصفوها انها "عبثية" عندما كانوا باعة متهجولين على ارصفة سوريا؟ لماذا هاذ العبثية اذن؟ هل من الاسلام، والدستور منع المسيحيين، والصابئة، وغيرهم ممارسة حياتهم الاجتماعية بشكل طبيعي، كما كفلها لهم الدستور؟ الخطوات القادمة هي الغاء الاعراس، واحتفالات التخرج، وتحريم التبرج، ومنع الاحتفالات، وعقوبات الرجم، وقطع الايدي في الساحات العامة. لماذا لا تاخذهم الغيرة على الشباب الذين تسحقهم المخدرات الاسلامية من ايران؟ لماذا لايحاربون تجار الاغذية الفاسدة، والحبوب المسممة؟ لماذ لا يضمنوا انتظام الحصة التموينية، ومفرداتها؟ لماذا لا يوقفوا خطف الاطفال، وتهريب الفتيات الى الدول المجاورة؟ لماذا لا توقف التجارة بالاعضاء البشرية؟ لماذا لا تبنى دورا للايتام، او تقديم مساعدات للارامل؟ لماذا لا يحارب الفساد، والمفسدين؟ لماذا لا يوضع حد للتزوير، والمحسوبية، والرشاوي؟ لماذا لا تحارب البطالة بدل غلق محلات الناس، وقطع ارزاقهم، وضمهم الى جيش العاطلين؟ لماذا لا يمنعون الجنود، والمستشارين، والشركات الامنية من حفلاتهم الماجنة؟ لو "ابوي ما يگدر الا على امي"؟ الشريف الرضي جامع كتاب نهج البلاغة قال كلاما في الخمر. ابو نؤاس الشيعي قال كلاما في الخمر حتى الحبوبي تغنى بالخمر! الشبيبي، وجمال الدين لهم قصائد خمرية. لماذا لا تهاجم بيوتهم، وتمزق صورهم، وتحرق كتب اشعارهم؟ لماذا لا يتم وقف هروب الارهابيين من السجون؟ لماذا لا توقفوا الاختراقات في الاجهزة الامنية؟ لماذا لا تقضوا على تهريب الاثار، والاموال، والوثائق التاريخية العراقية؟ لماذا لا تبنوا مدارس للاطفال السائبين في شوارع بغداد؟ والاهم من كذلك لماذا لا تحموا سكان بغداد من الارهاب اليومي الذي يقطف حياة المئات يوميا؟ ام ياترى انتم من يقف وراء هذه الجرائم المروعة؟!

هؤلاء السلفيون الذين يحكمون بغداد الحضارة، والمدنية، بغداد التاريخ، والثقافة، بغداد الشعر، والعلم، بغداد المسرح والسينما، والموسيقى، بغداد الچالغي والمقامات، بغداد النوادي والمنتديات، وصالونات الادب والثقافة، بغداد الرسم والنحت والجداريات، بغداد المتاحف والمكتبات، بغداد المقاهي، والسهرات، والندوات، بغداد الاسواق، والمهرجانات، بغداد العلم والابداعات، بغداد الوثبة والانتفاضات، هؤلاء لا يعون، بل سيتعلمون، ان بغداد لن تتحول الى قندهار.

رزاق عبود

9/9/2012


يحق لأي فرد أن يعبر عن رأيه، في أي موضوع كان، حتى فيما يخص المقدسات، و برأيي الشخصي أنا لا أجد مانعاً أن يقوم بعض الفنانين بإعداد فيلم عن أي قصة أو شخصية تاريخية اعتماداً على الرواية التي يصدقونها أو يعتقدون أنها هي الأصح (كون الروايات تتعدد و تختلف أحياناً فيما يخص الكثير من الأحداث التاريخية) بما فيها الروايات الغير الإسلامية التي تشكك في نبوة الرسول (ص)، كما الروايات الإسلامية التي تخالف اعتقاد المسيحيين أو اليهود حول تعاطيهم مع روايات نبوة السيدين المسيح أو موسى عليهما السلام    .

طبعاً ليس دفاعاً عن الإسلام و الرسول الكريم (ص) لكن المشكلة تكمن في أن الفيلم المسئ للرسول (ص) الذي خلق ضجة في العالم خصوصاً الإسلامي، هي أن أسلوب أداء الممثلين، كان في قمة الاستهزاء، و يحاول الفيلم اظهار شخصية النبي محمد، بشكل استهزائي لدرجة و كأنه شخص غرائزي بامتياز، و العياذ بالله، لهذا فإن طريقة التعبير كانت سخيفة جداً و فيها احتقار لمشاعر و إيمان كل من يؤمن به   .

 

الاختلاف طبيعي و لكن لحرية الرأي آداب و حدود

بالتأكيد توجد روايات غير إسلامية تشكك في نبوة محمد (ص) و في المقابل توجد روايات إسلامية أيضاً تشكك في بعض أمور الديانات الأخرى، و حتى المسلمون أنفسهم (الشيعة و السنة) يختلفون في بعض الروايات المتعلقة بالسيدين الحسن و الحسين رضي الله عنهما، علماً أن الطرفان المختلفان من دين واحد، و غيرهما من القصص الأخرى، و هذه ليست مشكلة، بل اختلاف طبيعي في الآراء و العقائد، لكن المشكلة تكمن في أنه عندما يعبر شخص آخر عن رأيه في موضوع يخص بفئة أخرى بطريقة استهزائية و تحقيرية، عندها حتى إذا كان صاحب الرأي على صواب، فإنه يقول بأسلوبه الهزلي للرأي المخالف (أنت على صواب و أنا أحتقرك علانيةً و لا أحترمك).... لهذا فمن حق المسلمين الإعتراض بشكل قطعي على إساءة شخص يقدسونه منذ مئات السنين.....

الفيلم تبريرٌ قويُّ للمتشددين:

لأن المشكلة تكمن في ترويج دعاوي المتشددين بأن الإسلام في خطر، الأمر الذي يعطيهم الذريعة بالدفاع عن تشددهم و تبرير تطرفهم بعيداً عن الرسالة الأسمى المحمدية (إنما بُعثتُ لأتممَ مكارم الأخلاق) و المشكلة الأخرى هي أن مفاهيم الحرية (من بعد هذا الفيلم) باتت مختلطة نوعاً ما لدى شعوب دول الربيع العربي التي ضحت و تضحي بالغالي و الرخيص لنيل حريتها حالياً، و الدليل على ذلك عندما قال البعض من عامة الناس في هذه الدول بأن (مقتل السفير الأمريكي في ليبيا كان رداً على هذا الفيلم، حتى أن البعض كان يبرر مقتل السفير في هذا العمل الإرهابي على أنه ردٌ طبيعي على إساءة الرسول الكريم).


حول دعم الحرية و الديمقراطية التي تتحدث عنها الحكومات الغربية:

 

منذ بداية القرن الحالي و الدول الغربية العظمى و على رأسها الولايات المتحدة، غيرت أدوات الحصول على مصالحها السياسية في الشرق الأوسط و الدول الإسلامية، عن طريق تصريحاتها بدعم الحريات و الديمقراطية في هذه الدول، و كذلك ملاحقتها للعناصر الإرهابية فيها، لهذا من الأجدر أن تقوم هذه الدول بوضع حد لهكذا إساءات لمقدسات هذه الشعوب التي تجد الدول العظمى الكثير من مصالحها على أراضي دول هذه الشعوب، كي تكون إما صادقة في أقوالها بدعم الديمقراطية و الحريات في هذه الدول، أو كي تكون مقبولة لدى هذه الشعوب، و منه تستطيع الحفاظ على مصالحها على أراضي هذه الدول، ثم أن مبدأ (حرية التعبير عن الرأي) في الدول الغربية لايشكل تبريراً قاطعاً للسماح بهكذا خروقات، فدساتيرها ممتلئة بقوانين الصحافة و الجمارك و التجارة و الأمور الإقتصادية و غيرها، لهذا بامكانها وضع حدود قانونية لهكذا خروقات من شأنها أن تخلق خلافات عميقة بينها و بين شعوب المنطقة، و منه نستطيع القول أنه من الواجب أن يصرح مسؤول أمريكي رفيع المستوى بشأن هذا الفيلم، (إما بالاعتذار للمسلمين، أو تبرئة السلطات الأمريكية منه) كون شعوب الشرق تعيش حالياً دوامة الحصول على الحرية، و بالتالي فمن واجب الدول الغربية و على رأسها أمريكا، أن تتقرب من مواطني هذه الدول، و الذين هم في الغالب مسلمون، و كذلك فحرية هذه الشعوب ستعود بالنفع لها و للدول العظمى في آن واحد، كون دعم الدول العظمى الغربية للديكتاتوريات العربية و الشرقية في العقود الفائتة، حرّم العالم أجمع من خيرات هذه الدول، و الآن أصبحت هذه الديكتاتوريات وبالاً على شعوبها و على مصالح الدول العظمى في آن واحد، ناهيك عن دعم هذه الديكتاتوريات للخلايا الإرهابية على مستوى العالم أجمع.

 

لهذا من الأجدر على الحكومات الغربية التقرب من الشعوب الشرقية و عدم السماح للمساس بمقدساتها الدينية و القومية و الإثنية، و دعم ثوراتها في وجه الظالمين، و إن لم يكن من أجل دعم حريات و دمقرطة هذه الشعوب فعلى الأقل كي تجد لمصالحها منفذاً سالكاً على أراضيها، كون شمس الحرية بات يشرق بقوة على الشرق الأوسط و الدول العربية و الإسلامية، مما يعني أن حكومات المستقبل فيها لن تكون أزلام الغرب مئة بالمئة كما الإنقلابيين العسكريين، بل سيكون لشعوبها أيضاً رأي في القرار السياسي لها.

 

للتعليق على الموضوع يرجى زيارة صفحتي على الرابط التالي:

http://www.facebook.com/Sherwanibrahim11

وسط اجواء عامرة بالبهجة والفرح ... أقام الحزب الديمقراطي الكوردستاني احتفالية كبيرة بمناسبة الذكرى السادسة والستين لتأسيس الحزب في السادس عشرمن أب عام 1946 وذكرى 51 لثورة ايلول المباركة في الحادي عشر من ايلول عام 1961 ، وذلك  بحضور شخصيات سياسية ومسؤولين من محافظة نينوى ورؤساء الاحزاب وشيوخ العشائر والوجهاء والعديد من رجالات الدين الاجلاء . كما حضر السيد هريم كمال أغا مسؤول مركز تنظيمات الموصل للأتحاد الوطني الكوردستاني وأمين فنش معاون محافظ نينوى وحسين علي حاجم قائممقام قضاء الموصل ممثلا عن السيد اثيل النجيفي محافظ نينوى، وتأتي هذه الاحتفالية لتعيد البسمة الى شفاه ابناء شعبنا الذي عانى كثيراً ، ولتكون هذه الاحتفالية مدعاة لمد جسور التواصل بين جميع مكونات الشعب العراقي، وهي بمثابة رسالة سلام ومحبة وأخوة من الحزب الديمقراطي الكوردستاني الى جميع الاطياف السياسية والقومية والمذهبية من اجل بناء عراق ديمقراطي فدرالي ينعم بالامان والسلام ، ولتعاود عجلة الاعمار والبناء وأرساء اسس الحياة الرغيدة لجميع ابناء شعبنا،وهذا وأستهل الحفل بعزف النشيد الوطني العراقي والكوردستاني، بعدها ألقى السيد عصمت رجب مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني في الموصل كلمة تحدث من خلالها عن" ثورة أيلول المباركة،والأهداف التي حققتها الثورة"معبراً عن"شكره للشخصيات والمسؤولين والجماهير الذين حضروا هذه الأحتفالية، وشاركوا الفرع الرابع عشر هذه الفرحة"كما ألقى السيد هريم كمال اغا كلمة بالمناسبة هنأ في الشعب العراقي والكوردستاني واعضاء وكوادر الحزب الديمقراطي الكوردستاني ، واكد على التحالف الاستراتيجي بيت الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني ، كما نقل السيد حسين على حاجم تحيات السيد محافظ نينوى اثيل النجيفي بكلمة شكر الديمقراطي الكوردستاني وهنأه بمناسبة التأسيس وذكرى ثورة ايلول التقدمية المباركة بعدها القى  الدكتور ملا سالم شبكي كلمة بالمناسبة،مهنئاً الحزب الديمقراطي بالنيابة عن الهيئة الأستشارية للشبك،وتخلل الأحتفالية التي حضرها الالاف من جماهير الحزب الديمقراطي الكوردستاني بالأضافة إلى شخصيات سياسية وشيوخ ووجهاء العشائر وعلماء الدين ومسؤولون حكوميون،فعاليات غنائية شارك بها الفنان الكبير صلاح عبد الغفور والذي أطرب الحضور بأغانيه الجميلة،كما أمتع الحضور بأغانيه الموصلية الجميلة سفير الأغنية الموصلية الفنان محمد زكي وكان للموسيقار عازف الناي بشار كاظم حضور مميز خلال الأحتفالية ،كما شاركت  فرق الفنون القومية بدبكات ورقصات شعبية فلكلورية عبرت عن وحدة أطياف الشعب العراقي،وكان لممثلوا وسائل الأعلام في المحافظة من صحف واذاعات وقنوات تلفزيونية دور كبير في تغطية هذه الأحتفالية وأنجاحها،هذا وكرم السيد عصمت رجب مسؤول الفرع الرابع عشر للحزب الديمقراطي الكوردستاني في الموصل نخبة من البيشمركة الأوائل الذين شاركوا في ثورة أيلول المباركة،وقدم لهم الهدايا وألتقط معهم صورا تذكارية.
الأربعاء, 12 أيلول/سبتمبر 2012 23:54

النشاطات الميدانية في غربي كردستان

                                   

 

هيري فان بوميل: استمروا بالمطالبة بحقوقكم ولن نسمح لتركيا التدخل ضدكم
حذر عضو في البرلماني الهولندي عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي والناطق باسم السياسية الخارجية والأوربية في حزبه هيري فان بوميل من تدخل تركيا في شؤون الأكراد السوريين بهدف مواجهة تطلعاتهم وإدارة مناطقهم بأنفسهم.
جاءت تصرحات عضو في البرلماني الهولندي عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي هيري فان بوميل في لقاء اجرته معه موقع أون كرد.
وحذر البرلماني الهولندي من تدخل تركيا في شؤون الكرد السوريين بهدف مواجهة تطلعاتهم وإدارة مناطقهم بأنفسهم.
وقال هيري فان بوميل، أن الكرد السوريين يناضلون من أجل الحصول على حقوقهم في إدارة مناطقهم، معتبرا أن مطالبهم عادلة.
وتوقع أن تخلق تركيا صعوبات للأكراد السوريين في المستقبل وتتدخل في الصراع الدائر هناك وتلجأ للقوة في مواجهة تطلعات الأكراد.
وأضاف "على حلف الناتو إيقاف تركيا في حال ظهرت منها بوادر عنف بحق الأكراد، أنا باسم الحزب الاشتراكي الديمقراطي أدعو الناتو لضرورة الالتزام بذلك".
ورأى بوميل أنه من الممكن أن يغيب الأمن عن الديار السورية لفترة طويلة وأن تتحول البلاد إلى مسرح لأعمال العنف.
ومضى يقول "أشجب محاولات قطر والسعودية لعب دور في القتال داخل سوريا، إنهم يقومون بذلك خدمة لأجندة سياسية ليست في مصلحة السوريين."
ولفت بوميل إلى وجود علاقات قوية مع أطراف من المعارضة السورية دون تسمية هذه الأطراف "منعاً لتعريضهم للخطر".
وختم البرلماني هيري فان بوميل حديثه مع "أون كورد" بتوجيه رسالة للكرد في سوريا "الحزب الاشتراكي الديمقراطي يراقب الاوضاع في سوريا عن كثب وباهتمام شديد ومستعد لمساعدة الكرد بشكل كبير ودعم التنسيقيات المحلية. المسألة تحتاج إلى نفس طويل، لكن نضالكم عادل. كونوا شجعاناً".


 

لا للخدمة العسكرية الازامية

الألاف من الكردستانيين يتظاهرون في قامشلو احتجاجا على الاعتقالات الأخيرة

 

خرج أبناء مدينة قامشلو يوم أمس في مظاهرة احتجاجية ردا على حملة الاعتقالات التي تشنها القوات الأمنية للنظام السوري لاقتياد الشباب الكرد الى الخدمة الازامية وخرجت المظاهرة من أمام جامع قاسمو في الحي الغربي وانتهت عند دوار الهلالية.

هذا وكان أبناء مدينة قامشلو قد انتفضوا قبل يومين في وجه سياسة الاعتقالات التي قامت بها قوات أمن النظام, واعتقالها للعديد من الشبان الكرد, وأجبروا النظام على الافراج عن الشبان الكرد المعتقلين


تمارس العديد من وسائل الاعلام الالمانية تضليلا متقصدا للمجريات والاحداث في سوريا وذلك في اطار السياسة الرسمية الرامية للتدخل العسكري، وياتي في اطار التشويه المتقصّد تصوير كل من لايؤيد التدخل العسكري وكانه مؤيد للنظام السوري.
اثبتت التقارير الاخيرة التي بثتها بعض وسائل الاعلام الالمانية من مناطق ومدن غربي كردستان التحيّز الواضح للاعلام الالماني للقوى التي تريد حسم الصراع في سوريا عسكريا.
وتمارس وسائل الاعلام الالمانية القريبة من الاحزاب المحافظة تشويها واضحا للحقائق وذلك بوصفهم الشعب الكردي وقواه السياسية بالمتحالف مع النظام السوري، حيث تفسرّ وسائل الاعلام الالمانية ثورة الكرد السلمية وادارتهم لمناطقهم بانفسهم بانها تأتي بعد صفقة مع نظام الاستبداد والديكتاتورية في دمشق.
وتتفق وسائل الاعلام الالمانية على نشر الاخبار الكاذبة وحملات تشويه السمعة بحق كل من حزب الاتحاد الديمقراطي وحزب العمال الكردستاني، وتعتمد بشكل اساسي على مايسمى
"منظمة اوروبا لتيار المستقبل الكردي في سوريا" تلك المنظمة التي يديرها سيامند حاجو و زاهيدة رشكيلو.
وقالت مصادر بان المدعو سيامند حاجو معروف منذ زمن بعيد بعدائه الشديد لحزب الاتحاد الديمقراطي ومحاولاته المشبوهة المتكررة لتشويه سمعته في الاوساط الاعلامية والسياسية الالمانية. ويبدو ان المدعو سيامند حاجو قد تحول الى مصدر لكل حملات الاعلام الالماني ضد حزب الاتحاد الديمقراطي.
وكانت الصحف ومحطات التلفزة الالمانية قد امتنعت عن نشر الحوار المطول الذي اجراه الصحفي "آدغار أوث" مع صالح مسلم رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي.
وتحاول بعض الصحف الالمانية التي تتمتع بعلاقات مشبوهة مع الدولة التركية بالترويج للاخبار والتقارير التي يصدرها الاعلام التركي حول الاوضاع في غربي كردستان، وهي تقارير مليئة بالاكاذيب والافتراءات ضد الشعب الكردي بشكل عام وضد حزب الاتحاد الديمقراطي بشكل خاص. ورغم كل الاتصالات واطلاعها على الحقائق على وجه الارض في غربي كردستان، الا ان وسائل الاعلام الالمانية ماتزال سائرة في طريق تشويه سمعة الشعب الكردي ونقل وجهة النظر التركية حيال الاوضاع في غربي كردستان وسوريا، وهو الامر الذي يثير اكثر من علامة استفهام.


ثورة الحرية في غربي كردستان

الهيئة الكردية العليا تلتقي مع وفد من المؤتمر الوطني الكردستاني

 

 في اطار البرنامج المقرر للهيئة الكردية العليا ، اجرت الهيئة مساء أمس لقاء مع وفد المؤتمر الوطني الكردستاني في مدينة هولير عاصمة اقليم جنوبي كردستان.

 

ومثل وفد المؤتمر الوطني الكردستاني كل من الدكتور بنكي حاجو ، سليمان غونلي، خبات محمد وفرهاد دوسكي.

 

بينما مثل وفد الهيئة الكردية العليا كل من احمد سليمان، سينم محمد، الهام أحمد، اسماعيل حمي، الدار خليل، صالح مسلم، سعود ملاـ نصرين ابراهيم، عبدالسلام أحمد ومحي الدين شيخ علي.

 

وتحدث القيادي في المؤتمر الوطني الكردستاني سليمان غونلي في اللقاء عن موقفهم حيال الهيئة الكردية العليا قائلاً:  انهم في المؤتمر الوطني الكردستاني يرون بان الهيئة تمثل ارادة الشعب الكردي في غربي كردستان.

 

وتابع غونلي بانهم في المؤتمر الوطني الكردستاني سيعقدون اجتماعا موسعا في العاصمة الفرنسية في الايام القادمة للبحث عن اخر التطورات على ساحة غربي كردستان.

 

واضاف غونلي بانهم سيدعون ممثلين عن الشعب الكردي في الاجزاء الاربعة من كردستان بهدف دعم ومساندة ثورة الحرية والكرامة في غربي كردستان مادياً ومعنوياً. وذكر بانه  وقبل عقد الاجتماع الاجتماع سيزورن  غربي كردستان للاطلاع على الاوضاع هناك.

 

من جانبه قال الناطق باسم الهيئة الكردية العليا احمد سليمان بانهم ناقشوا مع وفد المؤتمر الوطني الكردستاني اخر المستجدات على ساحتي سوريا وغربي كردستان في ظل ثورة الحرية والديمقراطية.

شفق نيوز/ أعلن محافظ كركوك نجم الدين كريم، الأربعاء، عن أن رئيس الحكومة نوري المالكي سيتوجه إلى محافظة السليمانية فور عودة رئيس الجمهورية جلال طالباني من رحلته العلاجية إلى ألمانيا.

وقال كريم وهو قيادي في حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني بزعامة طالباني في تصريح لـ"كوردستانى نوى" الصحيفة المركزية لحزبه، وتابعته "شفق نيوز"، انه "بعد المساعي التي بذلها طالباني تم إيقاف إعلان قيادة عمليات دجلة لحين عودته الى البلاد".

وأشار الى ان "لقاء ثنائيا سيجمع طالباني والمالكي فور عودته من رحلته العلاجية إلى ألمانيا"، مؤكدا أن "تشكيل قيادة عمليات دجلة سيكون من بين اهم الموضوعات التي سيبحثها الجانبان".

يذكر ان المتحدث باسم المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكوردستاني آزاد جندياني قد أشار في تصريحات صحفية سابقة، الى ان طالباني أرسل مبعوثا الى المالكي من أجل إيقاف قرار تشكيل قيادة عمليات دجلة في المناطق المتنازع عليها.

جدير بالذكر ان تشكيل قيادة عمليات دجلة يضم فرقتين من الجيش العراقي، سيتم نشرها في المناطق المتنازع عليها بين اربيل وبغداد، وسيخضع الامن في هذه المناطق وخصوصا كركوك لسلطة هذه القوات.

م م ص/ م ج


أعلن حزب العمال الكردستاني ،الأربعاء، مقتل وإصابة،21، جندي تركي، فيما اكد  مقتل إثنين من مسلحيه خلال اشتباكات مع الجيش التركي قرب الحدود العراقية.

وقالت قوات الدفاع الشعبي الكردستاني الجناح المسلح لحزب العمال الكردستاني في بيان تلقت "السومرية نيوز" نسخة منه،إن "مسلحي الدفاع الشعبي شنو في التاسع والعاشر من شهر ايلول الحالي هجمات ضد القوات التركية في مناطق باطمان وشمزينان وجولميرك قرب الحدود العراقية"،مبينا إن" الهجمات أسفرت عن مقتل،13،جندي تركي وإصابة،8 آخرين بجروح"

واضاف البيان أن" إثنين من مسلحي الدفاع الشعبي الكردستاني لقي مصرعهما خلال الإشتباكات مع الجيش التركي،لافتاً إلى أن الجيش التركي يواصل حملاته ضد مسلحي العمال الكردستاني في المنطقة".

 وكان حزب العمال الكردستاني أعلن، في (4 أيلول 2012) عن مقتل وإصابة 587 جندياً تركياً وتدمير العشرات من الآليات العسكرية في اشتباكات مع الجيش التركي ومقتل 31 من مسلحيه خلال شهر آب الماضي.

وتشهد المناطق المحاذية للحدود العراقية منذ بداية ربيع عام 2012، اشتباكات وعمليات مسلحة بين الجيش التركي ومسلحي حزب العمال الكردستاني أسفرت عن مقتل وإصابة المئات فضلاً عن تدمير العديد من المنشآت العسكرية.

يذكر أن المواجهات المسلحة بدأت بين الطرفين في منتصف ثمانينيات القرن الماضي، عندما أخذ الحزب الكردستاني سبيل المواجهة المسلحة مع الجيش التركي لتحقيق حكم ذاتي لكرد تركيا البالغ عددهم أكثر من 20 مليون بحسب مصادر غير رسمية، وتفيد مصادر حكومية تركية أن الصراع بين الجانبين المتواصل منذ سنوات، خلف أكثر من 40 ألف قتيل من الطرفين، فضلاً عن تدمير مئات القرى وتهجير آلاف الأسر.

sumaryanews

عقب الإتهامات التي وجهها دولة القانون و حزب الدعوة الحاكم بالضد من قيادات إقليم كردستان ..

كشفت مصادر اعلامية وسياسية اسرائيلية عن ارتفاع التبادل التجاري بين تل ابيب وبغداد خلال الفترة الماضية من خلال ازدياد حجم البضائع الداخلة للعراق عبر ميناء حيفا.

واشارت المصادر الاعلامية الاسرائيلية الى ان تل ابيب اعترفت بوجود التبادل التجاري السري بينها وبين بغداد عبر ميناء حيفا وذلك بعد ان اظهرت وثائق ويكيلكس تفاصيل تلك العلاقات التجارية والاقتصادية  ، حيث قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال اجتماعه ببنجامين كاردين ممثل الرئيس الأميركي عام 2009 ان " تل ابيب تعترف بما أجازه وزير المواصلات يسرائيل كاتس من تصدير السيارات و الشاحنات القديمة إلى العراق"، وتضيف وثائق ويكلكس على هذا بقولها إن "نتنياهو خلال توليه منصب وزير المالية أجاز لكبار رجال الأعمال و المصدرين الإسرائيليين التعامل و الاستثمار التجاري مع بغداد مباشرة حيث شطب العراق من قائمة الدول الاعداء لتمكين اؤلئك التجار من تنشيط التبادل التجاري بمختلف الميادين و المجالات دون تعرضهم لأي مساءلة قضائية".

واعتمادا على ما تناقلته وسائل الإعلام الإسرائيلية فإن لتل أبيب علاقات تجارية حرة و مباشرة مع العراق تمر بشاحنات برا من الأردن و من ثم إلى ميناء حيفا لكنها غير معلنة و ما زالت طي الكتمان دون الكشف عن تفاصيلها و حجمها،  مبينة ان العديد من الشركات الإسرائيلية تلعب دورا كبيرا في الاستثمارات الاقتصادية الهادفة لإعادة إعمار العراق بتفويض من الاتحاد الأوروبي و الوكالة الأميركية للتنمية الدولية كما و تنشط هذه الشركات بشمالي العراق و إقليم كردستان بمجالات مختلفة منها الزراعة و البنى التحتية والشؤون الأمنية والعسكرية و الكهرباء و تكنولوجيا الاتصالات، وبهذا الصدد صرح رئيس بلدية حيفا يونى ياهف "بأن العراق يستعمل ميناء حيفا لتجارته بهدف تصدير بضائعه واستيراد احتياجاته من أوروبا "، مضيفا أن "النشاط التجاري العراقي عبر ميناء حيفا يتم  بالسر! و بعيدا عن أضواء الصحافة و الإعلام و ذلك منذ فترة زمنية طويلة".

 واكد ياهف ان اهتمام الحكومة الإسرائيلية بميناء حيفا وذلك ليكون حلقة وصل بين الشرق وأوروبا ، مبينا تنفيذ مخططات للبنى التحتية وسكك الحديد التي من المؤمل ان تربط بين حيفا والأردن حيث تقدر التكاليف الأولية للمشاريع قرابة 300 مليون دولار و من المتوقع إنجازها بنهاية عام 2015 او بحلول عام 2016، حيث  ستمتد شبكة المواصلات و سكك الحديد من ميناء حيفا مرورا بمنطقة مرج ابن عامر شمال فلسطين و مدينة بيسان باتجاه الأغوار و معبر الشيخ حسين لتصل حتى مدينة إربد بالأردن فيما تخطط المؤسسة الإسرائيلية لإقامة سكة حديد في الجنوب و النقب لربط ميناء أسدود بمدينة إيلات (أم رشرش) حيث طرحت تل أبيب على عمان إمكانية إيصال سكة الحديد إلى مدينة العقبة.

و بين خبراء اقتصاديون ان الدراسات الإسرائيلية التي تعتمد على إحصائيات رسمية صادرة عن معهد التصدير تشير إلى تضاعف حجم التبادل التجاري و العلاقات التجارية السرية بين تل أبيب و بعض الدول العربية و على رأسها العراق و يتم ذلك عبر وسيط ثالث غالبا ما يكون أوروبيا ، موضحين ان الأسباب التي تدفع العراق لاستعمال الموانئ الإسرائيلية بتجارته كون خط المواصلات بغداد عمان حيفا أرخص من ناحية تكاليف الشحن والاستيراد والتصدير إلى أوروبا كما أنه أقصر مسافة مقارنة مع المسار البحري بالخليج العربي و بالتالي فإن إسرائيل ليست لديها إشكالية لتلعب هذا الدور وتكون ممرا لتجارة العراق أو أي دولة أخرى.

وهذه التقارير السرية تكشف بوضوح سبب الدعم الأمريكي - الإسرائيلي لشخص رئيس الوزراء نوري المالكي ، الذي ينسق من تحت الطاولة مع الإسرائيليين و يتهم خصومه من الكتل السياسية بالعمالة لإسرائيل

http://www.shatnews.com/index.php?show=news&action=article&id=2216