يوجد 725 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

مجزرة الكورد الايزديين من قبل داعش بعد تركهم من قبل البيشمركة
khantry design

القاهرة، مصر (CNN) -- نفت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية وجود انقسامات أو خلافات في صفوفها بعد المواقف الذي اتخذته مؤخرا، مشددا على أنها "شائعات مغرضة يطلقها الخونة والعملاء" كما أكد اللواء أحمد وصفي، قائد الجيش الثاني الميداني، أن الجيش "على قلب رجل واحد" بعد تردد أنباء عن تأييده للرئيس المعزول، محمد مرسي.

وقال أدمن الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة في بيان له: "تؤكد القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية أن مصر تتسع للجميع وأن هذه اللحظات التاريخية تتطلب من كافة المصريين التسامح والتصالح ونبذ العنف والعمل لدفع قاطرة الثورة للأمام لتحقيق أهدافها."

وأضافت الصفحة: "تناشد القوات المسلحة المصرية الشعب المصري الأبي ألا يُصغي إلى الشائعات المغرضة التي يطلقها الخونة والعملاء عن وجود انقسامات أو خلافات في القوات المسلحة المصرية فلم يحدث في تاريخها القديم أو الحديث أو يتواجد في ثقافتها أصلاً مثل هذه الأفكار ولأن القوات المسلحة هي جيش الشعب وسيفه ودرعه ضد الأعداء والإرهاب والتطرف والجهل."

من جهة ثانية، نقلت "بوابة الأهرام" الرسمية عن اللواء أحمد وصفي، قائد الجيش الثاني الميداني، تأكيده "وحدة القوات المسلحة بجميع فصائلها وتضامنها مع الشعب المصري" مضيفا: "القوات المسلحة على قلب رجل واحد بداية من الفريق أول عبد الفتاح السيسي وحتى أحدث مجند ومهمتهم حماية أمن الوطن والمواطنين."

وعن أمن مصر القومي وشهداء رفح قال إن الأيام القادمة "ستظهر فيها جميع الحقائق," وأضاف وصفي:" لقد سلمنا السلطة للقوة المدنية والمحكمة الدستورية وسنعمل على حماية شرعية الشعب والدفاع عن أمن الوطن والمؤسسات."

بغداد/المسلة: في الوقت الذي شرعت فيه "المسلة" بتقصي المعلومات عن الاسباب الحقيقية وراء تصاعد العنف في العراق، مع رصدها لمؤشرات الهجرة المعاكسة للمسلحين والجماعات الارهابية الى العراق من سوريا، فان عدد القتلى ارتفع الى 119 خلال ثلاثة ايام ، بعد مقتل 13 شخصا في هجمات متفرقة الاربعاء في عموم البلاد، في تصاعد لموجة العنف يهدد بعودة معدلاتها الى ما كانت عليه خلال الاعوام الماضية.

كما خلّفت موجة الهجمات التي ضربت البلاد اكثر من 300 جريح، الامر الذي ينظر اليه المحللون بقلق ويعتقدون انه من غير المرجح التوصل الى حلول قبل نهاية الانتخابات العامة المقررة العام المقبل.

وافاد رصد المسلة، لتزايد الفعاليات المسلحة ، ان ما تسمى ب"دولة العراق الاسلامية في العراق والشام " تسعى الى تحشيد الجمهور عبر الاعلام لبلورة "انطباع" جمعي، بانها تسيطر على جغرافيا واسعة في كل من العراق وسوريا، وان الحدود الفاصلة بين البلدين تتلاشى أمام فعالياتها المسلحة.

وفي الوقت الذي نشرت فيه "دولة العراق الاسلامية في العراق والشام" على صفحتها في فيسبوك وتويتر بأنها بدأت توزع الماء الصالح للشرب في المناطق "المحررة" في سوريا، قالت ايضا ان "مقاتليها يخوضون معارك عنيفة وشرسة في صحراء ولاية الموصل وقد تمت السيطرة على اجزاء كبيرة منها "، بحسب تغريدة لها على تويتر وتابعتها "المسلة".

المياحي: الخندق خطوة متقدمة

وكانت "المسلة" نبهت في تقرير سابق الى خطورة الوضع على الحدود السورية العراقية عبر اسئلة وجهتها الى عضو لجنة الامن والدفاع‎ النيابية، عدنان المياحي، الذي اعترف في الحديث معه بان "السيطرة على الحدود العراقية السورية لمنع دخول الارهابيين بات امرا ملحا، وهو مطلب لجنة الأمن والدفاع أيضا ".

واعتبر المياحي ان "حفر خندق باشرت به وزارة الداخلية على طول الحدود خطوة في الاتجاه الصحيح".

وزاد في القول " هناك ملفات سوف يتم الكشف عنها في خصوص الحدود المشتركة بين العراق وسوريا والمخافر الحدودية وأنابيب النفط، لاسيما مع تصاعد العمليات المسلحة التي تستهدف انابيب ومنشآت النفط ".

وفي ذات الوقت تفاخر مناصرو " دولة العراق والشام" الارهابية، بالتفجيرات التي شهدتها العاصمة العراقية الثلاثاء الماضي واسفرت عن 57 قتيلا على الاقل ونحو 235 جريحا، في مناطق متفرقة في العراق وفق ما افادت مصادر امنية وطبية، بعدما انفجرت ست سيارات مفخخة في شكل متزامن في احياء الشعب والشعلة والكمالية وابو شير والحرية، في العاصمة العراقية.كما استهدف انفجار عبوة ناسفة مراسم تشييع في محافظة ديالى، واستُهدِفت محافظات البصرة والسماوة والعمارة، وجميعها جنوب بغداد، بسيارات مفخخة.

وليد الحلي: حواضن للإرهاب في بغداد

وقال النائب عن دولة القانون الدكتور وليد الحلي ان المعلومات التي بحوزته تشير الى دخول اعداد جديدة من المسلحين الارهابيين من سوريا الى العراق، كما تم رصد مقرات لإرهابيي تنظيم القاعدة وجيش "جبهة النصرة " وما تسمى ب"دولة العراق الاسلامية" في عدة مناطق في البلاد.

وأضاف الحلي في حديث خص به "المسلة" ان " الارهابيين يركزون في مشروعهم التدميري على شراء المركبات والسيارات لتعزيز دعمهم اللوجستي، واستخدام هذه السيارات لإغراضهم القتالية والتخريبية، كما ان لهذه المركبات حواضن في مدن العراق وفي بغداد ايضا".

وتابع الحلي القول" من المعروف ان قيادات جبهة النصرة (عراقية)، اضافة الى نشاطات ما تسمى ب"دولة العراق الاسلامية "، وهذه التنظيمات تتلقى دعما من دول اقليمية، عبر دعم ما تسمى بالمعارضة السورية بالاسلحة التي تتسرب الى الجماعات المسلحة في العراق.

وزاد الحلي في القول" اكتشفت الاجهزة الامنية العديد من هؤلاء الذين تمكنوا من التسرب الى بغداد اضافة الى ما كشفته الحملات الامنية في صحراء الانبار عن مقرات متعددة وامكانات ضخمة لهذه الجماعات الارهابية.

وكانت بعثة الامم المتحدة في العراق، نشرت احصائية الاثنين الماضي افادت بمقتل 761 مواطنا بينما أُصيب 1771 آخرون بجروح جرّاء أعمال العنف والإرهاب في حزيران/يونيو، حيث تضع الجماعات الارهابية هذه الاحصائيات على صفحاتها معتبرة قتل المواطنين الابرياء احد انجازاتها التي تفتخر بها.

واكد الحلي على ان "الارهابيين الذين اطلق سراحهم من سجون العراق لاسيما سجن بوكا، عادوا من سوريا الى العراق للقيام باعمال مسلحة ".

وكشف الحلي عن ان "افرادا من القوات الامنية يتعاونون مع هؤلاء الارهابيين ويبيعون لهم انفسهم مقابل مبالغ مالية".

كما ذكّر الحلي بان " هذه الاعمال الارهابية تستهدف اليوم اتباع آل البيت بصورة خاصة، من قبل ارهابيين تدربوا في سوريا يسعون الى اشعال فتنة مذهبية وطائفية في العراق.

تمزيق النسيج الاجتماعي

وحول سؤال "المسلة" عن هدف الارهاب في تمزيق النسيج الاجتماعي العراقي عبر استهداف التجمعات المدنية، قال الحلي ان " ردّنا على هؤلاء لن يكون طائفيا كما هم يفعلون، لان هذا حرام شرعا مثلما هو يتعارض مع حقوق الانسان التي نؤمن بها".

محمد شياع السوداني: الارهاب وحقوق الانسان

من جهته ،أعلن وزير حقوق الإنسان محمد شياع السوداني ان العراق يستعد لتنظيم أول مؤتمر دولي حول "اثر الارهاب على حقوق الانسان في العراق".

وقال شياع في أول تصريح اعلامي له عن المؤتمر عبر"المسلة" ان "المؤتمر يُعقد في تشرين الاول في بغداد وبمشاركة دولية واسعة وخبراء من الأمم المتحدة".

وتابع السوداني القول " الارهاب في هذا الوقت تعدى حدود الدولة المحلية وعلى المجتمع الدولي ان يتخذ موقف داعمة ومساند للعراق".

وتناول السوداني اقتراح "المسلة" باهمية اعداد تقرير يُعرض على الامم المتحدة مدعم بالاحصائيات حول حجم الهجمة الارهابية التي تستهدف الملاعب الشعبية خاصة التي يرتادها الفتيان والشباب، لاسيما وان تنظيمات القاعدة تعتبر الالعاب الرياضية بحسب ما ينشر في اعلامها باعتباراه ( ضرب من اللهو الدنيوي )، حيث أكد ان "وزارة حقوق الانسان تعكف باستمرار على اعداد تقارير عن كافة الحوادث الارهابية مرفقة بوثائق وتعلم به الجهات المحلية ذات العلاقة اضافة الى الجهات الاممية".

عباس البياتي: التنسيق بين الجماعات الارهابية

وعل نفس الصعيد ، قال النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي ان التفجيرات الارهابية والخروقات الامنية التي حصلت في بغداد وبعض المناطق الجنوبية الثلاثاء الماضي هي استمرار لمسلسل استهداف كافة المناطق منذ تفجيرات مدينة "طوزخرماتو"، و كل ذلك انعكاس لما يحصل في المنطقة من احداث تنعكس في نتائجها على الواقع الامني العراقي.

وأضاف البياتي في معرض اجابته على اسئلة " المسلة" حول تدهور الوضع الامني، وتصاعد نشاط الجماعات الارهابية عبر الحدود العراقية السورية، ان "اعلان جبهة النصرة اتحادها مع ما تسمى ب (دولة العراق الاسلامية في العراق والشام)، يدلّل على مراحل متقدمة من التنسيق والتعاون بين الجماعات الارهابية.

وأردف البياتي في القول " نحن في لجنة الامن والدفاع البرلمانية نشخّص تسارع الاحداث، وفي خططنا استضافة للقيادات الامنية المسؤولة، كما سنتابع الخطط الجديدة التي اعدتها وزارتي الدفاع والداخلية والأجهزة الاستخبارية "

وعلّق البياتي على ما نشرته " المسلة" عن رصدها لمؤشرات واضحة تشير الى " ذوبان" الحدود العراقية في مفهوم الجماعات الارهابية،لاسيما جبهة النصرة و ما تسمى ب"دولة العراق الاسلامية في العراق والشام"، حيث تشهد المنطقة عودة عكسية للمسلحين والانتحاريين الى العراق تحت ذريعة" الجهاد" في سوريا، بعد استقدامهم من تركيا ودول أخرى الى العراق، أيد البياتي استنتاجات "المسلة" التي شرعت في فتح ملف في هذا الصدد قائلا ان " ما يجري في سورية من تقدم لقوات النظام نحو معاقل ومناطق المعارضة المسلحة دفع المجاميع المسلحة الى اختراق الحدود العراقية من جديد".

فعاليات اعلامية

وكانت المسلة، رصدت فعاليات اعلامية لمسلحين تكفيريين ومناصرين لهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، دأبهم الدائم على تفعيل الارهاب في العراق ، اذ كتب أحمد آل خليفة، احد مناصري "دولة العراق والشام" في تغريدة على "تويتر" انه " تم قتل 39 عراقيا في بغداد فقط والخافي أعظم". وتوعدت "الدولة الاسلامية " ما اسمتهم "المرتدين" بقطف رؤؤسهم.

وتفاخر مغرّد يسمي نفسه "حسن الطارش" من لبنان باعمال القتل والتفجيرات في العراق بالقول " آخر الدواء الكي، ما بالكم بمن يجيد بتر ونحر وكي (الرافضة )"، وهو خطاب اعلامي طائفي تتبناه الجماعات الارهابية في العراق.

وتفاءلت "الدولة" بمضي 2455 يوماً منذ إعلانها دولة "اسلامية" مؤكدة على ان "الامل بالنصر قادم".

وتشير "تغريدات" تابعتها المسلة لمناصري ومقاتلي "الدولة" ان "لا ديمقراطية ولا دستور في (الدولة الإسلامية في العراق والشام)، وهي محمدية وألسنتها شامية عراقية بأيدي جزراوية".

وكانت بعثة الامم المتحدة في العراق، نشرت احصائية الاثنين الماضي افادت بمقتل 761 مواطنا بينما أُصيب 1771 آخرون بجروح جرّاء أعمال العنف والإرهاب في حزيران/يونيو، حيث تضع الجماعات الارهابية هذه الاحصائيات على صفحاتها معتبرة قتل المواطنين الابرياء احد انجازاتها التي تفتخر بها.

باقر جبر الزبيدي: الخارطة الامنية من جديد

الى ذلك اعترف رئيس كتلة المواطن باقر جبر الزبيدي في حديث الى "المسلة" ان المشهد الامني مرتبك"، مؤكدا ان " خسائر الشعب العراقي التي تجاوزت 2500 بين شهيد وجريح في شهر حزيران، والتي لم تحصل منذ العام 2008، تحتاج الى اعادة دراسة لما يجري من خروقات امنية ".

وأضاف "نحن بحاجة الى اعادة رسم الخارطة الامنية من جديد لان كل الاجراءات والتعليمات والأوامر السابقة اصبحت غير فاعلة في مواجهة الارهاب الذي يطوّر نفسه ".

وحول سؤال "المسلة" حول "نجاعة" التغييرات في القيادات الامنية، لاسيما وان الارهابيين يطورون خططهم باستمرار، من ناحية توقيت التفجيرات وتسلسل الاماكن المستهدفة، قال الزبيدي " ليس المهم تغيير القيادات الامنية، انما تعيين وزير داخلية بسرعة، ولا يمكن الى الان ان تُدار الوزارة بالوكالة ".

واسترسل في القول " عدم تعيين وزيري دفاع وداخلية يواصلان عملهما يُحدث فراغاً في الوزارات الامنية ويَحوُل دون متابعة الملفات ".

وزاد في القول " رئيس الوزراء لديه مشاغل كبيرة، فكيف يمكن له ان يدير وزارتين في وقت واحد".

وأدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر الاربعاء الماضي ، سلسلة الهجمات الأخيرة التي شهدتها بغداد ومدن اخرى الثلاثاء الماضي ، وراح ضحيتها العشرات بين قتيل وجريح، معتبرا ان هذه الهجمات تسعى الى تفكيك النسيج الاجتماعي العراقي عبر استهداف الاماكن التي يتجمع فيها المدنيون مثل المقاهي والملاعب والساحات.

اعلنت الاطراف السياسية الكوردية عن نيتها بتشكيل حكومة وطنية مشتركة في نينوى برغم من فوزها الكبير في انتخابات مجلس المحافظة.

وقال رئيس فريق المفاوضات لحزب الاتحاد الوطني الكوردستاني شيخ محي الدين مزروي لـNNA، ان قائمتهم "التأخي والتعايش" الفائزة بانتخابات مجلس محافظة نينوى دخلت في تفاوضات مباشرة مع القوائم الاخرى من "المتحدون والوفاء لنينوى" لتشكيل حكومة مشتركة قوية هدفها خدمة المحافظة وتطويرها.

واضاف :"منصب المحافظ سيذهب لشخص ديمقراطي اوتكنوقراطي قادر على تطوير المحافظة من كافة جوانبها، وتقسيم المناصب السيادية بين القوائم والاحزاب المنخرطة في هذه القوائم وذلك بغية عدم سيطرة طرف محدد على جميع مفاصل المحافظة".

ولفت رئيس فريق مفاوضات حزب الاتحاد الوطني الكوردستاني إلى، ان قائمة الوفاء طلبت منصب المحافظة ، إلا انهم رفضوا، كونها  لا تملك النصاب الشرعي الذي يؤهلها إلى استلام منصب المحافظ.
-----------------------------------------------------------------
آسو أكرم ـ NNA/
ت: إبراهيم

اظهر استفتاء اجراه مركز "كارا" للانشطة الثقافية والاجتماعية حول مسألة دستور إقليم كوردستان، ان 74،4% سيصوتون على الدستور في حال عرضه للاستفتاء.

وقال رئيس المركز هيوى صابر سليمان في مؤتمر صحفي، ان مركزهم وزع 3000 استمارة على المواطنين من جميع الفئات والطبقات الاجتماعية، واجاب 99% بضرورة وجود دستور للإقليم، في حين اجاب 3.99 بضرروة طرح دستور للأستفتاء وفي المقابل رفض 19.4% فكرة عرضه على استفتاء شعبي.

وتابع سليمان: أكد 74.4% من المشاركين في الاستفتاء انهم سيصوتون على مسودة الدستور في حال عرض للتصويت، بالمقابل أكد 25.3 انهم لن يصوتوا".

وانتقد عدد من الحاضرين للمؤتمر فريق مركز "كارا" واتهموهم بإجراء الاستفتاء بين مؤيدي حزب الديمقراطي الكوردستاني الذي يرفض إعادة الدستور إلى البرلمان، ويطالب بعرضه للاستفتاء الشعبي.
-----------------------------------------------------------------
آرام قرداغي ـ أربيل/
ت: إبراهيم

radionawxo

لقي جندي تركي مصرعه، اليوم الخميس بمنطقة هاني بمدينة آمد "ديار بكر" خلال هجوم نفذته قوات الدفاع الشعبي الكوردستاني الجناح العسكري لحزب العمال الكوردستاني.
جاء ذلك في بيان صادر عن مركز التنسيق والإعلام لقوات الدفاع الشعبي الكوردستاني، اليوم الخميس 4/7/2013، بأن قوات الدفاع الشعب الكوردستاني نفذت عملية إنتقامية جراء إقدام الجنود الأتراك بقتل مواطن كوردي أثناء التظاهرة التي نظمتها الجماهير الكوردية في منطقة ليجا بمدينة آمد إحتجاجاً على بناء موقع أمني جديد في المنطقة.
وأضاف البيان: بتاريخ 28 حزيران، أطلقت قوات الجندرمة التركية النيران على تجمع إحتجاجي نظمه أهالي قرية هيزان بمنطقة ليجا بمدينة آمد، إحتجاجاً على بناء موقع أمني جديد في قرية" كاجيك"، مما أسفر عن مقتل مواطن كوردي باسم مدني يلدرم وإصابة 9 أخرين بجروح، لذلك نفذت قوات الدفاع الشعبي الكوردستاني عملية إنتقامية ، حيث قامت بالهجوم على مخفر "هاكسور" بمنطقة خاني، بتاريخ 3/7/2013، مشيراً إلى أن الهجوم أسفر عن مقتل جندي تركي.
ومن جانب أخر نشرت صحيفة راديكال التركية في عددها الصادر اليوم الخميس 3/7/2013، بأن محافظ ديار بكر مصطفى جهاد كراج قد نفى وقوع أي هجوم من قبل قوات الدفاع الشعبي الكوردستاني على أي موقع عسكري بمنطقة "هاني" التابعة لمدينة آمد "ديار بكر".

PUKmedia  خاص

يتوجه كل من أحمد ترك وكلتان كشانك إلى جبال قنديل المعقل الرئيسي لحزب العمال الكوردستاني، لبحث أخر المستجدات على العملية السياسية الجارية بين الكورد والحكومة التركية، فضلاً عن عزم كل من بروين بولدان رئيسة كتلة حزب السلام والديمقراطية في البرلمان التركي بالتوجه الى اقليم كوردستان يوم غد الجمعة.
جاء ذلك في خبر نشرته صحيفة راديكال التركية في عددها الصادر اليوم الخميس 4/7/2013، بأن كولتان كشاناك الرئيس المشترك لحزب السلام والديمقراطية الكوردي، وأحمد ترك النائب المستقل ورئيس مؤتمر المجتمع الديمقراطي، قد عبروا صباح اليوم معبر خابور الدولي متوجهين الى مدينة أربيل في إقليم كوردستان.
ومن المزمع أن يجري وفد حزب السلام والديمقراطية، اليوم مباحثات مع الجهات المعنية في حكومة إقليم كوردستان، ومن المنتظر أن يلتقي كل من أحمد ترك وكولتان كشانك يوم الغد بمدينة أربيل كل من بروين بولدان رئيسة كتلة حزب السلام والديمقراطية لإجراء مباحثات حول عملية السلام الجارية بتركيا مع الجهات المعنية بحكومة إقليم كوردستان.
ويشار إلى أن وفد السلام والديمقراطية ومؤتمر المجتمع الديمقراطي سيبحث فيما بعد أخر التطورات حول عملية السلام بين الكورد والحكومة التركية، واللقاءات التي تمت مع عبد الله أوجلان زعيم حزب العمال الكوردستاني بجزيرة إيمرالي ، والتوترات الأخيرة التي شهدتها منطقة ليجا بمدينة آمد "ديار بكر".
كما وجاء في الخبر، بأن وفد حزب السلام والديمقراطية المتواجد بمدينة اربيل، سيتوجه صباح الغد الى منطقة قنديل، لبحث مضمون اللقاءات التي عقدها الوفد مع وزير العدالة سعد الله أركين، ووزير الداخلية مأمور كولر، ووزير الدفاع القومي عصمت يلدز، مع قيادي حزب العمال الكوردستاني.

PUKmedia خاص

بغداد (العراق)/ احمد محمد
أكدَ التحالف الكردستاني تسوية ملف اسلحة الجيش السابق التي استولت عليها قوات البيشمركة ابان احتلال القوات الامريكية العراق العام 2003، حيث أصدر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي مؤخرا أمرا حكوميا بإغلاق الملف القضائي والذي يقضي بإلزام حكومة اقليم كردستان باعادة تلك الأسلحة .
ويرى مراقبون ان احتفاظ قوات البيشمركة بأسلحة ثقيلة تعود للجيش السابق والتي قدرت مصادر عسكرية بوزارة الدفاع قيمتها بأكثر من 400 مليار دينار (نحو 300 مليون دولار) قد يكون خطوة من رئيس الوزراء نوري المالكي لاستمالة الأكراد والاستجابة لمطالبهم بسلة واحدة تمهيدا للفوز بولاية ثالثة يخطط لها حزبه.
وقال النائب عن كتلة التحالف الكردستاني وعضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية شوان محمد طه لـ «المستقبل» أمس (الأربعاء 3 تموز 2013) انه تمت تسوية ملف الاسلحة وتسقيط الدعوى القضائية بعد أن أمر رئيس الوزراء نوري المالكي بإغلاق دعوى قضائية ضد رئيس حكومة اقليم كردستان نيجيرفان بارزاني ووزير البيشمركة جعفر مصطفى في قضية احتفاظ البيشمركة بأسلحة ثقيلة كانت في حوزة النظام السابق.
واضاف طه ان «وزارة الدفاع الاتحادية طالبت بإعادة الاسلحة، وادعت ان الاقليم استولى عليها، مطالبة بغرامة (250) مليون دولار في حال عدم ارجاع الاسلحة». مبينا ان قوات «البيشمركة في اقليم كردستان حصلت على تلك الاسلحة بمرحلتين الاولى بعد انتفاضة عام 1991، والاخرى بعد سقوط النظام 2003».
واكد النائب عن التحالف الكردستاني ان تلك الاسلحة من الناحية العملية تعد خارج الخدمة وقديمة وهناك نفس الاسلحة في منظومة الدفاع الوطنية كانت الحكومة العراقية قد باعتها كادوات خردة لوسطاء وتجار اسلحة.
واضاف طه ان استحواذ البيشمركة على تلك الاسلحة هو تحصيل حاصل باعتبارها تقوم بحماية نحو 20% من حدود العراق الخارجية، والحكومة الاتحادية ترفض تسليح البيشمركة وتدريبها لادارة الملف الامني في الاقليم، وحماية الحدود كما ترفض ضمها الى منظومة الدفاع الوطنية وشمولها بالرعاية والتدريب والتاهيل العسكري.

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 18:54

عامودا قلب الكردِ النّابض.. نارين عمر

 

آهٍ شعبيَ التّائه!

وتظلّ تحلمُ بلمساتِ الحرّيّةِ تغزو مفرقيك!

وهل بات للحلم لديك بقيّة؟

وتظلّ تحلمُ بكفافِ السّعادةِ يلامسُ قلبك

وهل ظلّ للحلم بقيّة؟

وتظلّ يا شعبي تحلمُ بخصلاتِ الشّمس

تزيّن جبينك, أما زال لديك للحلمِ بقيّة؟

وتظلّ عامودا تهدهدُ أحلامَ بناتها بعودةِ فوارس الأحلام

تقبّل جبين الأمّهاتِ برجوعِ فلذات الأكبادِ

تثيرُ في نخوةِ الآباءِ احتجازَ الدّموع

ما زال من العارِ عليهم البكاءَ تضرّعاً

وتظلّ عامودا ترتوي من موردِ الحلمِ

أما زال للحلم لديها بقيّة؟!

ما تزالُ عامودا تيمّمُ صوبَ سينما شهرزاد

وهي تنقشُ أحلام عودةٍ متأنيّةٍ لأبنائها

ما تزالُ بعض الفتياتِ يسترقن النّظر إلى سينما عامودا

أملاً بمرور محمد سعيد دقوري

ما يزال الدّقوري فارس أحلامهنّ

فما زال لديهنّ متسعٌ من الأمل والتّأمّلِ

وتظلّ عامودا تغزلُ ملحمة ديمومتها على نول

الشّموخ

وتظلّ مهداً وثيراً للشّهادةِ والفداء

هكذا ترضعُ أولادها على مبدأ أن تحضنهم

ليكونوا فداءً لأمّتهم

هي عامودا ستظلّ تحلمُ, تتأمّلُ

نعم سيظلّ لديها بقيّة من الحلم المعمّدِ في نبع الحقيقة

لأنّها قلب الكردِ النّابضِ دوماً بالحرّيّة.

صوت كوردستان: بعد عودة مسعود البارزاني رئيس أقليم كوردستان الى أربيل عقد اليوم و على الفور أجتماعا مع المكتب السياسي لحزبة و المكتب السياسي لحزب الطالباني. حسب المعلومات الأولية التي رشحت من الاجتماع فأن البارزاني لم يؤيد تمديد مدة رئاستة لمدة سنتين من قبل البرلمان و يريد بدلا منه عرض مسودة دستور الإقليم على التصويت و الحصول بموجبة على 8 سنوات أخرى بدلا من سنتين.

رفض البارزاني لمبادرة حزب الطالباني يضع قيادة حزب الطالباني في موقف حرج و يجعل قيادة حزب الطالباني في صف واحد مع موقف المعارضة. كما أن هذا الرفض قابلة و على الفور رفضا من قبل حزب الطالباني لمسودة دستور الإقليم و أبلغو البارزاني في نفس اللقاء بأنهم سيصوتون ب (لا) على المسودة.

رفض البارزاني هذا أتي في وقت أعلنت فيها جون باسكي المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية و في خبر نشر من قبل موقع سبي التابعة لحركة التغيير عن تأييد أمريكا لاجواء الانتخابات الرئاسية و البرلمانية في أقليم كوردستان في شهر أيلول القادم و عدم تأجيل أي من الانتخابين كما و عبرت عن أملها بأجراء الانتخابات و أعتبرتها أحتراما لرأي الشعب.

 

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 18:05

اعتقال مرشد الإخوان والتحقيق مع مرسي

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ألقت الشرطة العسكرية القبض على المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع في مرسى مطروح بعد أن أصدرت النيابة أمرا بتوقيفه بتهمة التحريض على القتل، حسبما قال مصدر أمني الخميس.

وأوضح المصدر أنه تم توقيف بديع في محافظة مرسي مطروح (شمال غرب) حيث وقعت أعمال عنف مساء الأربعاء بعد عزل محمد مرسي، وأوقعت ستة قتلى جميعهم من أنصار محمد مرسي.

وأعلن مصدر قضائي الخميس أنه سيتم التحقيق اعتبارا من الاثنين المقبل مع  مرسي وثمانية متهمين آخرين معظمهم من قيادات جماعة الإخوان المسلمين في الاتهامات الموجهة إليهم "بإهانة القضاء".

وأوضح المصدر أن قاضي التحقيق في هذه القضية أصدر قرارا بمنع سفر مرسي والمتهمين الآخرين وهم رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الإخوان المسلمين سعد الكتاتني والقياديون في الجماعة محمد البلتاجي ومهدي عاكف وصبحي صالح إضافة إلى عضوي مجلس الشورى جمال جبريل وطاهر عبد المجسن وعضوي مجلس الشعب السابقين عصام سلطان ومحمد العمدة.

ويحقق القاضي ثروت حماد في بلاغات تتهم مرسي والمتهمين الآخرين بإهانة القضاء في وسائل الإعلام المختلفة.

وأعلن مصدر عسكري بعد إطاحة مرسي أن الرئيس المصري المعزول "محتجز احترازيا"

وقالت مصادر أمنية إن قوات الأمن المصرية أمرت باعتقال 300 عضو في تنظيم الإخوان.

وكان مصدر أمني مصري أعلن أن قوات الأمن اعتقلت ليل الأربعاء الخميس رئيس حزب الحرية والعدالة (إخوان مسلمون) سعد الكتاتني ونائب المرشد العام للإخوان المسلمين رشاد البيومي.

وقد أطاح الجيش المصري بحكم الإخوان وأعلن تولي رئيس المحكمة الدستورية العليا إدارة البلاد مؤقتا إلى حين إجراء انتخابات رئاسية، ما أثار فرحة عارمة بين مئات الآلاف من المصريين المحتشدين في الشوارع.

ورغم حض مرسي لمؤيديه على التمسك بما سماه "الشرعية الدستورية"، واتهامه بالتحريض على العنف، فقد صرح سياسي بارز بجماعة الإخوان المسلمين في مصر الأربعاء أن الجماعة لا تنوي استخدام العنف.

وأبلغ جمال حشمت رويترز بالهاتف: "لا يوجد أي اتجاه على الإطلاق نحو العنف. الإخوان لم ينشأوا على العنف. قضيتهم قضية سلمية في الدفاع عن حقوقهم وهي أقوى من انقلاب عسكري."

وقال حشمت -وهو عضو بارز بحزب الحرية والعدالة الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين- إن ما فعله الجيش يرقى إلى أن يكون "انقلابا مخزيا".

من جهته، طمأن المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العقيد أحمد محمد علي الشباب المنتمي إلى التيار الديني، قائلا: "نؤكد أن الإجراءات التي اتخذتها القيادة العامة للقوات المسلحة بالتوافق مع عدد من الرموز الدينية والوطنية والشباب لم تكن موجهة على الإطلاق ضدكم ولم تكن تقليلا من دوركم ولا مكانتكم في المسيرة الوطنية المصرية."

مؤكدا أن القوات المسلحة "لن تسمح بإهانة أو استفزاز أو الاعتداء على المنتمين للتيار الإسلامي وأنهم كجميع أبناء مصر لهم ذات القدر من الكرامة والاحترام والحب في قلب القوات المسلحة وكل المصريين."

دعوات لمحاكمة مرسي

إلى ذلك، طالبت شخصيات مصرية في تصريحات لوسائل الاعلام المصرية بمحاكمة الرئيس السابق محمد مرسي، باعتباره المتسبب في الفوضى التي اندلعت في البلاد، وأدت إلى مقتل العشرات وجرح المئات.

وقال محمود بدر، المنسق العام لحركة "تمرد"، إن "الخطاب (الأخير) لمحمد مرسي عبارة عن خطاب تحريضي يجب أن يحاكم عليه"، مؤكدا أن "مظاهرات 30 يونيو بمثابة انقلاب شعبي على رئيس دكتاتوري مستبد، وليس انقلابا عسكريا".

وكان مرسي قد صرح حسب ما أورد الموقع الرسمي للإخوان المسلمين، بأن "الإجراءات التي أعلنتها القيادة العامة للقوات المسلحة تمثل انقلابًا عسكريًّا مكتمل الأركان وهو مرفوض جملةً وتفصيلاً".

وفي وقت سابق أعلن مسؤول كبير في جماعة الإخوان لوكالة فرانس برس نقل مرسي بمفرده إلى وزارة الدفاع. فيما أكد مسؤول في وزارة الداخلية لوكالة فرانس برس أن البحث جار عن "أعضاء في الإخوان المسلمين" بعد صدور مذكرات توقيف بحقهم ولكنه لم يعط تفاصيل إضافية.

تأييد إسلامي

من جهته، أكد جلال مرة أمين عام حزب النور (ثاني أكبر حزب إسلامي في مصر) تضامن الحزب مع البيان الصادر عن القيادة العامة للقوات المسلحة من أجل إنقاذ مصر، "وحبا لهذا الوطن ودفاعا عن ديننا وشرعنا الذى نؤمن به".

وعزا مرة - في بيان أوردته القناة الأولي بالتلفزيون المصري اتخاذ تلك القرارات لعدم تجاوب فئات كثيرة مع مجهودات المصالحة التي كنا نتحرك ونسعي إليها مرارا كثيرة، موضحا "لم نجد استجابة, فلذا جاءت موافقتنا حقنا لدماء أبناء شعبنا والحالة التي كانت تمر بها البلاد والتي ربما كانت تفتح عليها باب الحرب الأهلية".

وأضاف أن "هذا الموقف لم نصنعه نحن، بل صنعه الآخرون .ونحن نتحرك لتحقيق مرضاة الله عز وجل.. حفظ الله مصر .. وحفظ شعبها من كل سوء".

بمناسبة الذكرى السنوية لاستهداف هيروشيما بالسلاح النووي، تقوم منظمة البلديات العالمية للسلام بتنظيم مؤتمر دولي في 3-8-2013، من المقرر أن يناقش مسألة الإبادة الجماعية التي تعرض لها الكورد.

و أعلن رئيس يلدية حلبجة و نائب رئيس البلديات العالمية للسلام خضر كريم لـNNA، أن مؤتمر بلديات العالم للسلام الذي يتم عقده كل عام، ستشارك فيه ما يقارب عشرة بلديات من كوردستان برئاسة بلدية حلبجة، و من المقرر عقده في الذكرى الـ (67) لهيروشيما.

و تطرق رئيس يلدية حلبجة و نائب رئيس البلديات العالمية للسلام إلى أنه البلديات المشاركة ستحاول جمع الدعم الأكثر لمسألة حلبجة في مؤتمر هيروشيما، حتى يتم تعريف ما تعرضت له بإبادة جماعية في الأمم المتحدة، و الحديث أيضا عن تأثير السلاح الكيميائي الطويل الأمد على أهل حلبجة و البيئة و التي ماتزال آثارها موجودة حتى الآن.
--------------------------------------------------------
كاميران كريم - شارزور/
ت: أحمد

radionawxo

جتمع أعضاء الائتلاف الوطني السوري المعارض في تركيا لانتخاب رئيس جديد، وثلاثة نواب للرئيس، وأمين عام للائتلاف، في الوقت الذي يقول فيه الرئيس السوري بشار الأسد إن مناوئيه فشلوا في الإطاحة بنظامه.

ويقول الأسد في مقابلة مع صحيفة الثورة إن "المعارضين ومؤيديهم من الغربيين استنفدوا جميع السبل"، فيما تصفه الحكومة السورية بالمؤامرة على سوريا.

وقد أصدر الائتلاف الوطني بيانا قال فيه إن الاجتماع - الذي يستمر يومين - سيناقش التطورات السياسية على صعيد القضية السورية، وموقف الائتلاف من مؤتمر جنيف الثاني، فضلا عن الحكومة المؤقتة التي كلف المعارض غسان هيتو بتشكيلها قبل أكثر من ثلاثة أشهر ولم تر النور حتى الآن.

واجتماع الهيئة العامة للائتلاف هو أول اجتماع في شكلها الجديد، إذ تضم ١١٤ عضوا ينتمون إلى مختلف التيارات والكتل السياسية السورية المعارضة.

المحاولة الثانية

وهذه هي المحاولة الثانية للائتلاف الوطني - المدعوم من الغرب، والذي قسمته الخلافات - التي يجتمع فيها خلال شهرين في اسطنبول لتوحيد صفوفه.

ويسعى الائتلاف إلى أن يثبت للحكومات الغربية والعربية التي تدعمه أنه موضع ثقة، ويمكنه أن يتسلم أسلحة متطورة للتصدي للهجوم المنسق الذي تقوم به القوات السورية.

وقد أحجمت دول غربية عن إرسال أسلحة لمقاتلي المعارضة السورية المنقسمة على نفسها حتى بعد أن امتلكت القوات السورية زمام المبادرة في الأشهر القليلة الماضية وتعهدت واشنطن وحلفاؤها بمساعدة أعدائه.

وتفرض القوات السورية على مقاتلي المعارضة حصارا في مدينة حمص، وهم يحاولون من جانبهم الاحتفاظ بالسيطرة على أراض في أنحاء متفرقة من البلاد، بينما لا تستطيع المعارضة السورية في المنفى فرض نفوذها على الأرض ووقف الانجراف نحو التشدد الإسلامي.

وقد ظل الائتلاف الوطني السوري المعارض بلا زعيم طوال أشهر بعد أن استقال رئيسه بسبب خلافات حول محادثات محتملة مع حكومة الرئيس السوري.

وتقول سارة كركور المتحدثة باسم الائتلاف إن جورج صبرا، القائم بأعمال الرئيس، ولؤي صافي ومصطفى صباغ، وهما من قيادي المعارضة، يتصدرون قائمة المرشحين للمنصب.

bbc

القاهرة، مصر (CNN) -- أعلنت جماعة الإخوان المسلمين في مصر رفضها القاطع لما وصفته بـ"الانقلاب العسكري" ضد محمد مرسي، مؤكدة مقاطعتها لأي عمل مع السلطة التي وصفتها بأنها "مُغتصِبة"، وتترقب الأوساط الإسلامية ما سيخرج به المؤتمر الصحفي للقوى الداعمة لمرسي، بينما برز موقف لافت للسلفيين الذين دعوا الإسلاميين إلى الخروج من الشارع.

وجاء في بيان جماعة الإخوان المسلمين الذي ألقاه عضو مكتب الإرشاد، عبدالرحمن البر، من على منصة تجمع أنصار مرسي في ميدان "رابعة العدوية": "نعلن رفضنا القاطع للانقلاب العسكري الذي تم ضد الرئيس المنتخب وإرادة الأمة ونرفض المشاركة في أي عمل مع السلطة المغتصبة والتعامل العنيف مع المتظاهرين السلميين."

وأضاف البيان: "ندعو المتظاهرين لضبط النفس والتزام السلمية ونرفض ممارسات الدولة البوليسية القمعية من قتل واعتقالات وتقييد لحرية الإعلام وإغلاق القنوات. حمى الله مصر من كل سوء والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون والله أكبر ولله الحمد."

وبرز في الإطار عينه إعلان التحالف الوطني لدعم الشرعية نيته عقد مؤتمر صحفي الخميس، "لإعلان موقفه من الأحداث الجارية وعرض خطته المستقبلية."

وفي سياق متصل، أصدرت "الدعوة السلفية" بيانا قالت فيه: "ظلت الدعوة السلفية خلال أسابيع مضت تحذر من تقسيم المجتمع وخطاب الإثارة والعنف والتكفير والتخوين، خوفاً من مواجهة غير مقبولة بين الإسلاميين وجموع الشعب وهذه المواجهة تخصم من رصيد العمل الإسلامي خصما هائلا يحتاج لسنوات من أجل إصلاحه."

وأضافت "الدعوة السلفية" أن "الممارسات الخاطئة والخطاب التكفيري" أديا إلى هذه "اللحظات الأليمة في تاريخ الأمة والتي تشهد عزل أول رئيس منتخب،" وتابعت بالقول: "ما يحدث في هذه اللحظات رغم ألمه إنما نحتمله من أجل دفع ما هو أعظم ضررا وفسادا للدين والدنيا من الحرب الأهلية التي كادت أن تعصف بالبلاد وسفك للدماء."

ورفضت الدعوة السلفية الصدام بين الشباب الإسلامي والجيش مضيفة "تتوجه الدعوة إلى أبناء الحركة الإسلامية جميعا بأن يقدروا الموقف حق قدره ويعرفوا حقيقة ما جرى من تغيير في الوضع السياسي، وأن يتحلوا بالصبر والاحتمال، وأن لا يلقوا بأيديهم ودعوتهم إلى التهلكة، وأن ينصرفوا من الميادين إلى مساجدهم وبيوتهم، فلا يزال أمامنا عمل طويل ولابد لنا من مصالحة مع المجتمع بطوائفه ومؤسساته."

غداد/ المسلة: حذر نواب كركوك في البرلمان العراقي، الخميس، من أن قانون ترسيم الحدود الادارية للمحافظات سينهي وحدة العراق وسيقضي عبى وجود بعض المحافظات والاقضية.

وقال النائب عمر الجبوري في مؤتمر صحفي مشترك مع النائب عبد الله الغرب حضرته "المسلة" ان "بعض الكتل السياسية اتفقت يوم امس على تمرير عدة قوانين في سلة واحدة ومن بينها قانون ترسيم الحدود الادارية للمحافظات الذي سينهي وحدة العراق بشكل كامل في حال تنفيذه على ارض الواقع".

واضاف ان "النظام السابق قام بترسيم حدود محافظات العراق من خلال اكثر من 239 قانوناً ومرسوماً وامراً ديوانياً وبياناً"، مؤكداً "إذا تم الغاء كل هذه القوانين والاوامر وتشريع القانون الجديد فهذا يعني الغاء محافظتي النجف وصلاح الدين بالكامل واكثر من 12 وحدة ادارية في الموصل واجزاء كبيرة من محافظات الانبار وكربلاء وديالى اضافة الى اختفاء اقضية ونواحي بالكامل".

وطالب نواب كركوك الشعب العراقي بـ"الضغط على ممثليهم في البرلمان وخاصة ابناء محافظات النجف والموصل وصلاح الدين بغية عرقلة وعدم السماح بتمرير القانون مع سلة القوانين التي تم الاتفاق على تشريعها بدل الاتفاق على تشريع القوانين الخدمية التي تهم الشعب".

وتم طرح قانون ترسيم الحدود الادارية للمحافظات خلال اللجان المشكلة للنظر في القوانين الخلافية وتوقع مراقبون ان يتم تمريره خلال وقت قريب.

غداد/ المسلة: قال الرئيس السوري بشار الأسد الذي تشهد بلاده أزمة منذ أكثر من عامين إن الاضطرابات في مصر هزيمة للإسلام السياسي.

وقال الأسد في مقابلة مع صحيفة الثورة "ما يحصل في مصر هو سقوط لما يسمى الإسلام السياسي فمن يأتِ بالدين ليستخدمه لصالح السياسة أو لصالح فئة دون أخرى سيسقط في أي مكان في العالم".

وأوضح ان "ملخص ما يجري في مصر هو سقوط للإسلام السياسي".

وأشار الرئيس السوري الذي تشهد بلاده أزمة "لا يمكنك خداع كل الناس كل الوقت فما بالك بالشعب المصري الذي يحمل حضارة آلاف السنين وفكراً قومياً عربياً واضحاً"، مشيراً إلى أنه "بعد عام كامل تكشفت الصورة للشعب المصري وساعدهم أداء الإخوان المسلمين بكشف الأكاذيب التي نطق بها الإخوان في بداية الثورة الشعبية في مصر".

والقى الأسد الضوء على أن "تجربة حكم الاخوان المسلمين فاشلة قبل أن تبدأ لأن هذا النوع من الحكم لا يتوافق مع طبيعة الناس وان مشروع الاخوان هو مشروع منافق يهدف حقيقة إلى خلق فتنة بالعالم العربي والفتنة لا يمكن أن تستمر في مجتمعات واعية".

وبث التلفزيون السوري تغطية مباشرة لمظاهرات حاشدة تطالب برحيل مرسي الذي كان من أشد المنتقدين للرئيس السوري بشار الاسد.

وكان الرئيس السوري السابق حافظ الأسد والد بشار قد استخدم الجيش لسحق تمرد مسلح للاخوان المسلمين في سورية ما أسفر عن مقتل عدة آلاف في مدينة حماة التي أصبحت مركزاً للتظاهرات.

ويعتبر الفرع السوري للاخوان المسلمين واحداً من أقوى الفصائل في الانتفاضة على الاسد.

وكان مرسي قد أعرب عن تأييده للتدخل الأجنبي في سوريا لإزاحة الاسد وحضر مؤتمراً حاشداً قبل اسبوعين يدعو "للجهاد" في سوريا.

شفق نيوز/ هنأ رئيس الوزراء نوري المالكي، المستشار عدلي منصور بمناسبة تسلمه منصبه الجديد كرئيس مؤقت للجمهورية، بحسب بيان حكومي.

altوأدى المستشار عدلي منصور رئيس المحكمة الدستورية العليا اليمين القانونية رئيسا مؤقتا لمصر بعد أن أطاح الجيش بالرئيس محمد مرسي.

وقال المالكي في بيان اصدره مكتبه ورد لـ"شفق نيوز" إنه "في الوقت الذي نجدد فيه وقوفنا الى جانب الشعب المصري الشقيق والخيارات السديدة، نؤكد ان ثقتنا لاتتزعزع بقدرة مصر وشعبها العزيز على تخطي هذه المرحلة الصعبة واستعادة دورها على المستويين الاقليمي والدولي".

واضاف "اننا على ثقة بأنكم ستمضون قدما في تحقيق مطالب الشعب المصري وتطلعاته في إجراء انتخابات مبكرة وتوسيع المشاركة وتعزيز المصالحة الوطنية وتطبيق خارطة المستقبل التي أعلنتم عنها وأيدتها غالبية الشعب المصري الشقيق".

وعطل الجيش المصري العمل بالدستور مؤقتا. وكلف رئيس المحكمة الدستورية عدلي منصور برئاسة البلاد مؤقتا تمهيدا لإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وفيما يلي بنود خارطة الطريق التي وضعتها القوات المسلحة للخروج من الأزمة في البلاد:

تعطيل العمل بالدستور بشكل مؤقت.

يؤدى رئيس المحكمة الدستورية العليا اليمين أمام الجمعية العامة للمحكمة.

إجراء انتخابات رئاسية مبكرة على أن يتولى رئيس المحكمة الدستورية العليا إدارة شئون البلاد خلال المرحلة الانتقالية لحين إنتخاب رئيس جديد.

لرئيس المحكمة الدستورية العليا سلطة إصدار إعلانات دستورية خلال المرحلة الانتقالية.

تشكيل حكومة كفاءات وطنية قوية وقادرة تتمتع بجميع الصلاحيات لإدارة المرحلة الحالية.

تشكيل لجنة تضم كافة الأطياف والخبرات لمراجعة التعديلات الدستورية المقترحة على الدستور الذي تم تعطيله مؤقتاً.

مناشدة المحكمة الدستورية العليا لسرعة إقرار مشروع قانون انتخابات مجلس النواب والبدء فى إجراءات الإعداد للانتخابات البرلمانية.

وضع ميثاق شرف إعلامى يكفل حرية الإعلام ويحقق القواعد المهنية والمصداقية والحيدة وإعلاء المصلحة العليا للوطن.

اتخاذ الإجراءات التنفيذية لتمكين ودمج الشباب فى مؤسسات الدولة ليكون شريكاً فى القرار كمساعدين للوزراء والمحافظين ومواقع السلطة التنفيذية المختلفة.

تشكيل لجنة عليا للمصالحة الوطنية من شخصيات تتمتع بمصداقية وقبول لدى جميع النخب الوطنية وتمثل مختلف التوجهات.

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 17:53

جليس مملكة القبلات- روني علي

حين أجالسكِ
تقفز شياطين الأرض من أعشاشها
لتدك مملكة قلبي المترهل

حين أجالسكِ
تضمني عبق طفولة
في ثنايا معطف
سرق الكحل
من لسعات عينيكِ
فتثور شرايين مملكتي
على قلب
ترهل صبحاً
حين غزا الجندب
شكلةً
ودعتها بين جفنيكِ
بركان كلماتي
ألقى بحمم
في حنجرة خطيب
هجره الكلمات
مذ وطأ الصلاة
على سجادة خديكِ

حين أجالسكِ
يغمرني نشوة صداع
يسامر الركام في شوارع بلدي
فألتحف كوخاً غادره السمر
وأنشد بأناملكِ
تغريدة هزار
يطوف الهواء
ويقطف تويجة
من زهرة
عشقتها سنابك الغد
في حضرة بارود
التصق برسائل الشوق
فأخرج من دهاليز الكبرياء
أتلمس سياجاً
يضمني في غربتي
ويحملني على صراط
يتعقب خطى قبلاتكِ

حين أجالسكِ
يمتطي خيالي المنبوذ
صهوة حصان أخرق
يشدني إلى فردوس
تكاثرت فيه أعشاش الذكريات
وذاكرتي الموبوءة
تحمل في عنق الموت
بيتنا المهجور
وذاك الفنجان المقلوب على شرفة النعاس
لم يزل يسجل قيامة الليل
في زحمة تراتيل الهيام
وفي لحظة عبثية
تصطك أحشائي الفاجرة
بين أضلع متمردة
تضغط على رسن الحصان
من هول قنبلة موقوتة
عزفت نشيدها في لحظة السباق

1/7/2013

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 17:52

مهدي المولى - القرضاوي غير مرحب به

 

المنافق المأجور مفتي الموساد الاسرائيلي يوسف القرضاوي عاش حقيرا تافها جعل من نفسه حذاء لحمد ومن حول حمد لكن هذا الحذاء بدأ يتهرأ تدريجيا وعندما ابعد حمد وحل محله ابن موزة امر برمي هذا الحذاء لعدم صلاحيته

الحقيقة ان قرار تميم ابن موزة برمي الحذاء القرضاوي كان مفاجئة وغير متوقعة اصابت القرضاوي اصابة قاسية افقدته صوابه وهو الان يعيش في غيبوبة كما ان هذا القرار كان مفاجئة لمن حول هذا الحذاء والمستفيدين منه ومن وضعه في قطر فكانت الدولارات تصب عليه صبا وبغير حساب

لهذا نرى هذه الجهات تدخلت متوسلة بتميم بن موزة من اجل تأجيل رمي الحذاء القرضاوي ولو لمدة معينة الا انه رفض بقوة وقال لا اريده ان يبقى في قطر ولو دقيقة واحدة

فامر تميم عناصر الاجهزة الامنية التابعة له بالقاء القبض على الحذاء القرضاوي وطرده فورا بدون ملابس وبدون حتى جواز سفر ونقل بطائرة ارسلها احد امراء الخليج الى مصر وعند وصوله مطار القاهرة قامت الاجهزة الامنية باحتجازه واجراء التحقيق معه فالشعب المصري لا يرغب بهذا الشيطان والذي كان سبب هذه الفتنة في مصر وجميع الدول العربية الاسلامية لكن الاجهزة الامنية المصرية سمحت له بالبقاء في مصر لمدة مؤقتة وتحت المراقبة ومنعه من القيام باي عمل او اي اتصال باي شخص

الغريب في الامر ان الحكومة الامريكية رحبت بالقرضاوي والعمل كداعية لنشر الدين الوهابي الاسلام الصهيوني

كما ان اسرائيل هي الاخرى ابدت رغبتها باستقبال القرضاوي لانها بحاجة الى افكاره التي دعمت اسرائيل وجنبتها اي صراع بينها وبين جيرانها العرب والمسلمين حيث اشعل فتنة بين المسلمين انفسهم وجعلت بعضهم يذبح بعض وبعضهم يكفر بعض وشكرت القرضاوي على الطريقة التي اكتشفها التي ستنهي العرب وتقضي عليهم من خلال الحروب الاهلية الداخلية

حيث كان في استقباله في مطر القاهرة احد موظفي السفارة الامريكية والمسئول الامني في السفارة الاسرائيلية في القاهرة ورحبا به وقال له المسئول الامني الاسرائيلي ان اسرائيل لم ولن تتخلى عنك وستدافع عنك وانها مهتمة بحمايتك ورعايتك وانها على استعداد لا ستقبالك والترحيب بك فاسرائيل هي وطنك الاصلي اسرائيل التي صنعتك ورعتك وقدم له الجواز الاسرائيلي

قيل ان الحذاء القرضاوي شكر ممثل الموساد الاسرائيلي والحكومة الاسرائيلية وقال اعتذر لاني لم انفذ كل المهمة التي كلفتني بها اسرائيل لهذا لا اريد العيش مع العرب والمسلمين

لكن ممثل السفارة الامريكية قال له احذرك من اليأس فامامك مهمات كبيرة ففي امريكا اكثر من 35 مليون مسلم وهؤلاء اخذوا يتخلون عن الدين الوهابي الصهيوني ويعتنقون مذهب اهل البيت فمهمتك في امريكا نشر الفكر الظلامي الوهابي وخلق الفتنة والحرب بين المسلمين انفسهم

وشكره على الفتنة التي خلقها في مصر على عملية ذبح المصرين حيث اصدر فتوى بذبح الشيعة في مصر وفعلا قامت الكلاب الوهابية بالهجوم على الشيعة وذبحوا الانسان المصري المؤمن حسن شحادة وانصاره كخطوة اولى لذبح كل المصرين من خلال اشعال الحرب الاهلية بين مكونات الشعب المصري

فرد الشعب المصري بكل اطيافه والوانه بقوة واصرار على تطهير ارض مصر من الارهابين الوهابين الظلامين ومن كل اعداء الحياة والانسان حيث خرج الشعب المصري في كل مدن مصر ضد رئيس الجمهورية محمد مرسي الذي تقرب من هؤلاء الارهابين الظلامين والذي سمح لهم بنشر جهلهم وظلامهم من خلال عقد مؤتمر لهؤلاء الظلامين التكفيرين ودعوتهم من خلال هذا المؤتمر الى قتل الاخرين وتدمير الحياة ومحاربة العقل والعلم وكل اهل العلم بأعتبار ذلك بدعة والبدعة ضلالة والضلالة في النار

وكان محمد مرسي اول من لبى هده الدعوة ونفذ هذه الفتوى التي صدرت من هذا المؤتمر الذي عقد في القاهرة وباشراف الموساد الاسرائيلي

فأعلن قطع العلاقات مع سوريا واعلن وقوفه الى جانب المجموعات الارهابية الوهابية لذبح الشعب السوري وتدمير سوريا

كما اعلن الحرب على الشيعة واطلق عليهم اسم الروافض وقال انهم يشكلون خطرا على امن اسرائيل ويعرقلون تنفيذ مخططاتها وبعد ثلاثة ايام من خطاب مرسي هجم الوهابيون الارهابيون على الشيعة المصرين وذبحوا الرجال ونهبوا الاموال واغتصبوا النساء

لا شك ان الشعوب العربية والاسلامية ادركت خطر الدين الوهابي التكفيري الارهابي الظلامي على العرب والمسلمين والعالم فبدأت تتخذ الاجراءات الرادعة والضرورية لحماية الشعوب العربية والاسلامية

المعروف ان القرضاوي يحمل الجنسيتين المصرية والسعودية الا ا ن اي من الدولتين لم تسمح له بالاقامة في اراضيها كما ان الامارات العربية التي كانت راعية وداعمة للارهاب فانها هي التي ساهمت في خلق منظمة طالبان الارهابية الوهابية كما ساهمت في وصولها الى الحكم

اخذت تتراجع تدريجيا بل بدأت تتخذ اجراءات مشددة ضد هذه المجموعات الظلامية الوهابية والاخوان

لهذا بدأ الكثير من شيوخ الضلالة والظلام يشعرون ان عصورهم الذهبية بدأت بالانهيار والتلاشي ولا بد من انقاذ انفسهم وهو الهروب الى اصلهم الى من خلقهم وهو الموساد الاسرائيلي واسرائيل

 

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 17:50

مجرد رأي - د.ماجد احمد الزاملي

كم جميل ان يخرج الانسان من هذه الحياة مكلل بالغار الكل يتذكره بالخير ويبقى خالد في ضمير كل انسان شريف ,كم جميل ان يترفع الانسان ويكون اكبر من مغريات الحياة,كم جميل ان يتحلى الانسان بنكران الذات ,كم جميل ان يراجع الانسان نفسه كل يوم عندما يضع رأسه على الوسادة.اريد ان أسأل كل انسان حر ان يحكم على شخص حكم العراق اربع سنوات ونيف لاتوجد موازنات إنفجارية في وقته كانت موازنة العراق ملايين الدولارات وليس مليارات,له من الاعداء في داخل العراق كثر وخارج العراق اعداءه من مصر الى سوريا الى الخليج ,لكن ايمانه بقضية شعبة تمكن من البنار والاعمار وتشريع قوانين لم تستطع الحكومات المتعاقبة على العراق خلال العقد الماضي من تشريع نصفها اخرج العراق من حلف بغداد.عبد الكريم قاسم عندما عين عبدالجبار عبدالله رئيس لجامعة بغداد الكل اعترض عليه الكل لان عبد الجبار عبدالله صابئي وليس مسلم ,رد عليهم بالقول انا لم اعينه امام جامع واقول لكم صلوا خلفه .

من منا ينكر انه خلال فترة حكم عبد الكريم قاسم ان الحزب الشيوعي العراقي يستطيع استلام سلطة, لان الحزب وحتى منظمة المجتمع المدني التي تستطيع ان تحرك الشارع وتخرج اكثر من مليون متظاهر اعتقد ان هذا الحزب لو كان هدفه السلطة من اجل السلطة والكرسي لاستلم السلطة بكل يسر, وهذا سر خلود الشهيد سلام عادل ,أسئلكم بالله الان وبعد مرور ستة عقود على استشهاد سلام عادل لو سألنا اي انسان سليم الفطرة اي انسان يملك ذرة من الضمير ويحترم نفسه قليلا وقلنا له هل تستطيع شتم سلام عادل لقال وبدون تردد لا,لماذا هل يخاف من سلام عادل ابدا ,لكن الشهيد سلام عادل ترفع عن الامور الصغيرة وشعر انه اكبر من الكرسي ووضع نصب عينيه قضية اكبر منه واكبر من الكرسي وهي العراق وخدمة شعبه ,فوضع يده بيد عبد الكريم قاسم ودافع عن الثورة الفتية بكل ما أتي من قوة وكذلك فهم نزاهة وطهارة الشهيد عبد الكريم قاسم ,وكلنا يعرف كم سجن عبد الكريم قاسم من الشيوعين لانه استمع الى اعداء الثورة بدون قصد.

لم يدخل سلام عادل بمناكفات مع عبد الكريم القاسم ,اتمنى ان يتعلم ساسة العراق الحاليين من دروس الماضي لايقاف نزيف الدم العراقي.رئيس البرلمان يستنكف من رئيس الوزراء والعكس صحيح ,الكل يغطي للكل الفساد الاداري ,سرقة المال العام..........

في كل دول اوروبا عندما تفوز كتلة اوحزب في الانتخابات الاحزاب التي لاتفوز وتختلف مع الاحزاب الفائزة في بعض الامور ولاتريد ان تتحالف معها تبقى معارضة لكنها لاتضع العصي في الدواليب ولاتعرقل تشريع القوانين في البرلمان بل تعمل مع الحكومة بكل امكانياتها لانها تعرف انها بنت هذا الوطن وعطائها لايذهب هباءا بل خدمة لابناء شعبها .والاحزاب الفائزة عندما تخفق في ادارة ملف الدولة وفي اي مجال تستقيل وتفسح المجال للاخرين.

أقسم برب موسى وهارون العراق فيه الكثير من الكفاءات والتكنوقراط والكثير من المخلصين والكثير........لكن مغلوب على امرهم. اذا كنا نتحجج بالارهاب كلنا نتذكر الارهاب الذي ضرب الجزائر في عقد التسعينات من القرن الماضي كان اشرس واقسى مما عليه الان في العراق ,لكن الرئيس عبد العزيز بو تفليقة بحنكته السياسية ومواقفه الجادة تمكن من إستئصال هذا المرض واعاد السلم الاهلي والتماسك بين ابناء الشعب الجزائري والوئام في فترة قصيرة كثيرا لانه تربية الخالد هواي بو مدين .

کل من یعرف معنی الحریة ، کل من یدرك ماذا تعنی الحریة ، إنه لم ولن یرضی مطلقا ، أن یعیش لحظة فی الحیاة ، مهما کانت الظروف والأحوال ، ومهما کانت المصاعب والمعوقات ، بدون الحریة . عند ذالك تصبح الحریة ، بالنســـــبة لهؤلاء من الناس ، لا إرادیا ، قضیة الحیاة والممات ، تصبح القضیة أن تکون أو لا تکون ، تصبح قضیة المصیر . فمن هذا المنطلق ، من هذا المفهوم ، تنطلق الرغبة الجامحة ، الرغبة الکامنة الموجودة فی أعماق الذات الإنســـانی ، للتعبیر عن نفســـها ، کعشـــق روحی جبار ، ویمنح الجرأة والعزم والإقدام للإنســان ، فیســـهل علیه الأمر ، لیخطوا إلی مبتغاه ، لأنه لیس مصمما فقط ، بل لأنه یصبح کله عزم وتصمیم ، کما یخطوا العریس فی یوم عرســـ‌ــه ، واضعا نصب عینیه ، إما الفوز بعرس الحریة ، أو الفوز بشـــرف الشـــهادة من أجل الحریة ، فیتوج بتاج الخلود .

فبالنســـبة لأبناء الشـــعب الکوردی فی غرب کوردســـتان ، إنهم فی هذه الأیام وجها لوجه ، أمام هذا الخیارالإنســـانی ، وأمام هذا الإمتحان الصعب ، فإما الجرأة والإقدام ، وعمل المســـتحیل ، من إجل إنتزاع النصر والفوز بالحریة ، والإثبات للعالم أجمع ، بأنهم شـــعب یســـتحقون حیاة کلها عزة وکرامة ، یســتحقون الحیاة الحرة التی یعشــــقونها والتی یتمنونها ، وکما تحلوا لهم ، أو الخضوع والإســـتســلام ، والقبول بحیاة الرق والعبودیة ، حیاة المذلة والمهانة ، الحیاة التی کما کانوا یعیشـــونها والتی کانت کلها عذاب فی عذاب ، و منذ أمد طویل .

ومن الطبیعی بالنســـبة لغرب کوردســتان ، الفوز بالحریة لیس صعبا فقط ، وإنما من ســابع المســـتحیلات کما یقولون ، بالنســبة لاناس لا یعرفون معنی الحریة ، لاناس لا یعرفون ماذا یعنی الإنســـان ، أما بالنســـبة ل ( PYD ) ، بالنســـبة لعشـــاق الحریة ، وحاملی الرســـالة الإنســـانیة ، فهذا ممکن ، وفی متناول الید ، شـــریطة ان یأخذوا أخطاء الماضی بنظر الإعتبار، والعبرة من تجارب تأریخنا الملیء بالدروس والعبر . والعمل وبدقة متناهیة ، علی إحضار تجارب جنوب کوردســتان ، فی کل الظروف والأوضاع ، وفی کل المواقف والأحوال ، والعمل بعکســـهم تماما من الألف إلی الیاء ، خاصة ، اکرر وأقول خاصة ، فیما یتعلق بالقیادة والقیادة .

وأرجوا من أبناء الشـــعب الکوردی فی غرب کوردســـتان جمیعا ، من قیادة و قواعد ، ومن أفراد ومســـؤولیین ، وأقول لهم إن أرادوا أن یکونوا ســـادة أمرهم وامورهم ، ومســـتقبلهم ومصیرهم بأیدیهم ، أن لاینتظروا من قیادات وحکومة جنوب کوردســـتان الخیر قط ، وأن لا یؤمنوا غدرهم وشــرهم مطلقا ، وأن لایضعوا أیدیهم فی أیدیهم أبدا ، وأقول لهم وأنا فرد من الجنوب إحذروا شـــریفنا قبل لئیمنا ، فالویل لکم إن وضعتم زمام امورکم فی أیدینا ، فخیر لکم أن تشـــدوا الحجارة علی بطونکم ألف ألف مرة من أن تهجروا وطنکم وراء لقمة خبز فی جنوب کوردســتان .

وفیما یتعلق بالاموروالمشــاکل التی بینکم ، وبین بعض الفصائل والمجموعات الاخری ، أرجوا أن تتنازلوا بالقلیل لهذه المجموعات التی یود البارزانی أن یســتغلهم لصالحه ولمصلحته ، علی شـــرط أن یعود الهؤلاء إلی غرب کوردســـتان . وإن لم یرضوا بالعودة ، فمن الخطأ أن تغضوا النظر عن جرائمهم ، والإذعان لمطالبهم ، عوضا عن مقاضاتهم . فلا تســـمحوا للخائن أن یعلو بصوته مهما کانت الظروف والأحوال . لانه لم ولن یکون بإمکانکم إرضائهم ، فســیکثرون وســـیکثرون یوما بعد یوم من مطالبهم التی لایمکنکم تلبیتها ، وأخیرا یودون إخراجکم من المعادلة ، وإبعادکم عن الســـاحة نهائیا .

لا شك إن ( PYD ) الذی إنبثق کضرورة تاریخیة من قلب الأحداث ، وکنتیجة حتمیة لمتطلبات المرحلة الراهنة ، فإنه قیادة وجماهیر ، صنعوا المعجزات وعملوا المســتحیل ، فی تحقیق المکاســب وصنع الإنتصارات لذا أصاب الخونة والأعداء بالهیســتیریا ، فیحاولون بشــتی الوســائل والأســـالیب أن یخلقوا لهم المشــاکل والمعوقات ، الواحــدة تــلو الاخــری . لکن قیادة ( PYD ) التی هی قیادة عزم وتصمیم وإرادة ، قیادة إخلاص وتفانی ، وجماهیره التی هی جماهیر الإخلاص والفداء ، والمقتدرة علی تحمل المصاعب والصمود عند الشـــدائد ، فبإســـتطاعتم عبور هذه المرحلة ، و ( PYD ) أکثر قوة ، وقاعدته أکثر ثباتا ورســـوخا ، وأكثر شـــعبیة وجمهورا ، وبالتأکید إن ( PYD ) ســـیقاضی الخونة إن لم تکن الیوم فغدا .

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 17:47

لا مبايــــعـــــة ...خليل كارده

 

لم يكن سفر مسعود بارزاني وتواريه عن المشهد السياسي الكوردستاني محض صدفة , بل كان أتفاق بين حزبي السلطة لتمرير تمديد فترة الرئاسة لسنتين اخريين في غياب الرئيس مسعود بارزاني بحجة سفره , وبالتحديد جناح متنفذ في حزب الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي الكوردستاني , وكانت طبخة سياسية بين جناح متنفذ في المكتب السياسي للاتحاد الوطني وحزب البارتي أعدت على نار هادئة لغرض فرض التمديد داخل قبة البرلمان وتمريره بالاغلبية ضد ارادة الشعب الكوردستاني , وانا اقول جناح في المكتب السياسي للاتحاد الوطني لانه وصلنا اخبار انتفاضة الكوادر والكوادر المتقدمة وقاعدة الاتحاد الوطني بالضد من قرارات جناح المكتب السياسي للاتحاد وظهور بوادر انشقاق في صفوف كوادر وقواعد الاتحاد الوطني على عكس ما كانوا يتمنوه جناح المكتب السياسي , ولتهدئة ثورة قاعدة وكوادر الاتحاد الوطني بادر جناح المكتب السياسي للاتحاد الى الاعلان الى وسائل الاعلام المختلفة بتصريحات مفاده بأن الطالباني نفسه موافق على ذلك التمديد حين الاتصال به لغرض مشورته ولكن هذه الواقعة لا تمت الى الواقع بصلة وهي من مخيلتهم المريضة , الكل بات يعلم ان الجناح المتنفذ داخل المكتب السياسي للاتحاد الوطني قد تنازلوا لصالح البارتي والتمديد لمسعود بارزاني لقاء مزيد من السلطة ومزيد من الاموال والثروات , أموال وثروات الشعب الكوردستاني المسروقة والمنهوبة في وضح النهار من صفقاتهم النفطية المشبوهة وبيعهم النفط بواسطة الشاحنات ونقل هذه الاموال الى ارصدتهم في الخارج .

أما لماذا يريد بارزاني تمديد فترة رئاسته سنتين أخريين ؟ هذا السؤال طرحته في مقالة سابقة ولكن لم أتلقى جوابا , ولكن تحليل الوضع السياسي في رئاسة الاقليم نصل الى نتيجة أن بارزاني يحاول جاهدا تهيئة ابنه مسرور للرئاسة لنقل السلطة اليه حين يكتمل عامه الاربعين

حيث يوفي شروط الرئاسة .

ونسى مسعود بارزاني ان ثورة الشعب المصري ضد حسني مبارك المخلوع كانت احد اسبابها توريثيا , حيث كان مبارك يهيئ ابنه جمال للرئاسة مما اثار حفيظة الشعب المصري وثار وانتفض ضد مبارك حتى خلعوه من حكم اكبر دولة عربية , وكذلك بعد وفاة الاسد الاب عدل الدستور السوري وما يتناسب لتوريث السلطة والرئاسة الى ابنه بشار وثار الشعب السوري ايضا وانتفض ضده لازاحته من المشهد السياسي السوري .

ما أشبه اليوم بالبارحة يحاول مسعود بارزاني تمديد فترة رئاسته سنتين اخريين لغرض توريثي ونقل السلطة الى ابنه , ولكن هل يستطيع تمرير ذلك ايضا ؟

هذا ما سوف نترقبه في الايام القادمة وما ستؤول اليه الاحداث والمجريات السياسية وتطبيعه على المشهد السياسي الكوردستاني .

أننا بانتظار عودة مسعود بارزاني الى كوردستان وسنرى ان وقع على ذلك التمديد ولم يأخذ بعين الاعتبار غضب الجماهير الكوردستانية الواسعة فسيكون كل الخيارات السياسية متاحة أمامنا للرد على ذلك , والتعبير عن سخطنا ورفضنا لهذا التجاوز على الدستور الذي هم أقروه اساسا.

أما نحن من جانبنا أطياف واسعة من المجتمع الكوردستاني نرد هذه البيعة , وعليه ستقوم الجالية الكوردستانية بالتظاهر أمام مقر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم السبت القادم تاريخ 06-07-2013 من الساعة 1.00 ظهرا وحتى الساعة 3.00 عصرا للتعبير عن رفضنا للبيعة والقفز على الدستور وعلى الديمقراطية .

 

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

(الحب في الزمن الصعب) قصة اغرتني للكتابة عن قراءتي لها وأقول :

باسم يوسف دخوكا غني عن التعريف بين ابناء شعبنا إنه كاتب كلداني معروف ، يكتب في مختلف المواضيع ويركز بشكل خاص على هموم ومشاكل عنكاوا ، وأنا اعرف باسم دخوكا من خلال كتاباته ، لكن هذه المعرفة توطدت يوم لقائنا في المؤتمر القومي الكلداني العام الذي انعقد في ديترويت اواسط ايار المنصرم . ومن خلال لقاءاتنا تعرفنا على عائلته الكريمة بيداء التي يفتتح قصته " الحب في الزمن الصعب " في صفحة الإهداء يقول :

الى رفيقة دربي وحبيبة عمري بيداء التي لولاها معي لما قدر لهذا الجهد ان يرى النور ... اجل انها باكورة اعماله الأدبية ، وأشكر الصديق باسم على هديته التي اتاحت لي الفرصة لقراءتها الشيقة والتي جذبتني من الصفحات الأولى للاستمرار بقراءتها ، وأردت تصفحها والمرور عليها مرور الكرام في البداية ، لكن حينما بدأت في اولى صفحاتها شدتني الرواية ليس في الأحداث الدرامية التي سادت معظم فصولها بل الأحاسيس الأنسانية التي أفراغها الكاتب من دواخله ومن وجدانه ، فكان علي ان ابقى مع الكلمات وأن اذرف دموع الحزن الدافئة مع شخصيات القصة وكأنني اعيش واقع تلك القصة وأحداثها تقع امامي .

لقد كان الكاتب صادقاً مع نفسه ومع القارئ ، ولم يحاول إضافة رتوش او جمل إنشائية تجميلية ، لقد جسد الواقع بما هو ، ممزوجاً بأحاسيسه فجعل من القارئ مشاركاً له وجدانياً وبما تختلج به الكلمات المعبرة التي حبرها الكاتب . لقد تناول القضايا السياسية ومسائل الحرية لا سيما حرية الفكر وحرية الصحافة والقيود التي تكبل هذه الحرية بل وتصل الى إخماد انفاس من لا يتجاوب مع السياق العام للسلطة او بعض الاطراف المتنفذين .

يقودنا الكاتب بأسلوب ذكي الى نهاية الحدث ثم يعود بنا برشاقة الى تفاصيل الحدث ومن الصفحة الأولى في القصة نقرأ :

رن الجرس الهاتف وأستمر بالرنين في منتصف الليل ليقطع السكون المخيم في الغرفة . استفاق دريد ليمد يده ببطء نحو سماعة الهاتف .. ليصله صوت مرتبك من صديقه الحميم نديم وهو يلفظ الكلمات بصعوبة : النجدة يا دريد ارجوك بسرعة يا دريد ..

وهنا ينتفض دريد مسرعاً لنجدة صديقه المغدور الصحفي نديم يوسف ويعمل المستحيل لأيصاله الى المستشفى وإدخاله غرفة العمليات ليخرج الطبيب بعد قليل ويقول بصوت حزين : لقد بذلت كل ما في وسعي ويؤسفني ان اقول ...

هكذا نبقى مع دريد ليتيه في المدينه دون هدف لكن مكامن اللاوعي تقوده نحو منزل صديقه نديم ويمد جسمه المنهار على سرير صديقه وهنا يشعر بشئ صلب تحت الوسادة وإذا بمجلد جميل على غلافه عبارة : مذكراتي في الصحافة ..

وهنا دون تعب نعثر على تفاصيل دقيقة ومجريات الأمور الى ان توصلنا الى حافات الجريمة التي ستقع في اية لحظة وها هي اللحظة قد وقعت .

علمنا ان نديم يوسف قد وجد في مفاصل الحياة محطات داكنة ومظلمة ، واراد ان يشعل الشموع لأضاءة تلك الأماكن ، لكن هنالك قوى ترى في إضاءة تلك المحطات ما يهدد مصالحها ، ووضع امامه بإرادته الشبابية الطموحة ان يتصدى لتلك النواحي وان يفضحها بقلمه الجرئ ، وهو يتوقع ما سيؤول اليه إصراره هذا ، وهو يعرف ان الحيتان يمكن ان تبتلعه يوماً ، وها هو ذلك اليوم قد حان وارتكبت الجريمة وسجلت ضد مجهول ...

لقد تبين ذلك من مذكراته (نديم ) حينما يتجنب التقرب من الفتاة ( سماء) التي تحاول التعبير عن حبها له فنقرأ حواراً جميلاً :

سماء : عليك ان تنظر من حولك لا بد ان تجد شيئاً جميلاً يستحق ان تعيش من اجله .

نديم ـ وإن لم يجد شيئاً كهذا ؟

........

سماء : لماذا هذا الشعور ؟ هل لكونك وحيداً ؟ ...

نديم ــ بل لدي اصدقاء اعتبرهم اخوتي .

سماء : أحقاً ما تقول ؟

نديم ــ لمَ لا ؟

...............

نديم ــ الحقيقة لا اتصور نفسي ابداً اعيش في حالة حب يوماً ما .

سماء : وهل استطيع ان أسال لماذا ؟

نديم ـ لأنني لا اود العذاب لأمراة اختارها لتكون حبيبتي .

سماء : ولمَ العذاب ؟

نديم ـ لأنني اجهل غدي ..

وبعدها كان الحديث عن تراكم الأحزان عند نديم بسبب اعدام والده وأخيه ثم وفاة والدته بنوبة قلبية وهو في العاشرة من عمره ، ليهتم بتربيته صديق حميم لوالده . ليس هنالك سبيل لالتئام الجرح بعد هذه المآسي وهكذا كانت نهايته هو ايضاً .

وتداعيات حياته سوف يكون لها تأثير على مجرى حياة صديقه دريد الذي يعاني من صدمة نفسية لما حصل لصديقه ، ويصبح في حالة يرثى لها ، وتسعى خطيبته واخيه هشام لمساعدته ، وهنا بطريقة ذكية ينقلنا الكاتب الى دنيا خطيبته التي تتذكر او لقاء لها معه .

دريد : أظن انك حديثة التوظيف في البنك اليس كذلك ؟

شروق ـ هذا صحيح فلم يمض على تعييني سوى بضعة ايام .

دريد : انا اعمل مدرساً في المدرسة المجاورة ، عليك ان تعتادي على رؤيتي كثيراً ، لكن لا تظني سوء فأنا لست غنياً .

فابتسمت وقالت اسمي شروق

ــ انه اسم جميل .

وبعد تفاهمات الشباب الممزوجة بمصاعب الحياة لا سيما ما ترتبت على حياة دريد من مشاكل ومن اليأس الذي انتابه ، غير ان شروق بعد ان اصبحت خطيبته ، دأبت مع اخيه هشام على مساعدته لمعاودة الحياة الطبيعية والعيش بسلام مع كل ما صادفها من مصاعب ومشاكل ، ولكن هل حقاً اصبح الطريق سالكاً للمرور وللعيش الطبيعي المألوف ليعيش الأنسان حياته كلها ؟ وهل كان هناك المزيد مما يخفيه الزمن لهذا الأنسان ؟

وللاجابة نبقى مع كاتبنا باسم دخوكا وأبطال قصته التي استوحاها من واقع الحياة .

هشام مع مصاعب الحياة يضع امامه خطة للهجرة الى الخارج ، ويعمل على اقناع اخيه دريد وخطيبته ان طريق الهجرة هو اصلح طريق ، وكان من العبث مقاومة تصميمه ، فكان سفره الى دهوك وهو يحمل رسالة من صديق له الى شخص اسمه سردار وهو الذي يقوم بمهمة عبوره الى تركيا .

وفي الطريق الى دهوك يتأمل هشام المناظر الجميلة على جانبي الطريق من الجبال الشاهقة والتي تفرشها اشجار السرو والجوز ويقول هشام في قرارة نفسه :

كم انت جميل يا وطن ولكن ماذا اقول لمن حول هذا الجمال الى خراب ودمار ...

وفي النهاية يصل هشام الى سردار الذي يحمل له الرسالة ويرحب به الرجل وفي المختصر المفيد ، ان هشام يصاب بطلقة في كتفه من قبل حراس الحدود الأتراك ، ويحمله سردار لكي يصل الى قرية امنة له فيها معارف ، وهنا يدرك هشام مصيره ويطلب من سردار ان يقف ليكتب رسالة لأخيه ويطلب من سردار أيصالها ، ويكتب بأنه أصيب بطلقة من حراس الحدود وهي إصابة مميتة ، ويريد من اخيه دريد ان يستمر في الحياة ومع شروق فالحياة يجب ان تستمر ولا تتوقف حين فقدان عزيز علينا .

وهكذا يقوم سردار بإيصال الرسالة الى دريد بعد ان دفن اخاه قبل ايام على الحدود .

لقد كان الحادث المؤلم صدمة قوية لدريد فخرج تائهاً في الشوارع دون هدف سوى الأدمان على المشروب والنوم على قارعة الطريق فأصبح كل شئ عنده سيان ، الموت والحياة والحب والكراهية والوجود واللاوجود الليل والنهار .. وهكذا اخذ يستعطي رواد الحانات ليشتروا له كاساً من المشروب .

وذات يوم وهو يسير في شارع دون هدف لمح شروق تسير بنفس الممر من الأتجاه المقابل ، وحينما لمحته تسمرت في مكانها وهو ايضاً توقف ليتأمل كل منهما الآخر ، وبعد اخذ ورد تقول له : عد الي ارجوك ويكفي ما حل بنا .

تراجع دريد الى الخلف ليقول : لم اعد انفع لك يا شروق وأرجوك انسيني وابحثي عن مستقبلك .

وترد عليه شروق : ماذا تقول انسيت حبنا ؟ اين مضت احلامنا ؟

ويرد بصوت خافت : قتلها الزمن .

ومن جانبها تحاول ام شروق ان تعيد لابنتها حياتها الأعتيادية وان تسعد بها ، وان تمسح الحزن من حياتها بأن تفتح صفحة جديدة ، فتبلغها بأن مخلص يحبها وان أمه اتصلت اكثر من مرة تريد زيارتهم لتطلب يدها . وفي نهاية المطاف توافق شروق على الخطوبة وتستمر الترتيبات لعقد الزواج ولم تبق سوى ايام للحفلة ، وبينما كانت تسير مع خطيبها مخلص إذا بها تلمح رجلاً بهيئة متسول جالس على قارعة الطريق ، وامام دهشة خطيبها اتجهت نحو المتسول الذي كان هو دريد بعينه وركعت امامه وخطيبها ينظر اليها وهي تبكي .. وبعد ان سحبها اردف قائلاً . في اوروبا سوف لا تجدين مثل هؤلاء المتسولين في الشوارع ، وهنا توقفت : وهي تقول :

ارجو ان تغفر لي يا مخلص لا استطيع الأستمرار معك .. فالرجل الذي ظننته متسولاً هو دريد خطيبي .. وانا لا استطيع ان اتركه على هذه الحال ..

وأردفت : سامحني ارجوك

ومخلص بروح رياضية قال لها ايضاً : انا لا اود الأرتباط بفتاة يشغل قلبها رجل آخر ، وأخرجت خاتم الخطوبة من اصبعها وناولته له .. وعادت الى حبيبها وخطيبها دريد ولكي تنقذه من واقعه المأساوي الذي وقع فيه .

برأيي ان الكاتب هنا انتصر للحب وانتصر للمشاعر الأنسانية ، وإن الحب هو المنتصر حتى في الأزمنة الصعبة . وقبل الختام لا بد من المرور على الكلمات االمعبرة التي خطها باسم دخوكا على غلاف الصفحة الأخيرة لكي يودعنا وهي كلمات رائعة نابعة من قلبه النقي النابض بحب الحياة والأنسان يقول :

تمعنوا جيداً في كل كلمة بقصتي هذه ، إنها ليست كقش في مهب الريح ، إنها ليست إبداع اللغة في عالم الكتابة ، لربما افتقرت لمفردات لغوية رنانة ، إنها انفاس أرواح تئـن ، إنها نزف جرح غائر ، انها صرخة من الواقع المرير الذي حول الأمل الى الألم والحب الى كراهية والحرية الى العبودية . إنهم أناس يعانون ويتألمون لسبب بسيط جداً ألا وهو انهم أحياء .

تحية للصديق العزيز باسم يوسف دخوكا والى اشتغالات ادبية وثقافية .. اخرى

د. حبيب تومي / اوسلو في 04 / 07 / 2013

الی الراي العام!

یعتبر اجراء الانتخابات في مواعیدها المحددة شرطا ً ضروریا ً لـ (استکمال وتکریس النظام الدیمقراطي، البرلماني، المدني في العراق وفي کوردستان) الذي أکد علیه‌ حزبنا، الحزب الشيوعي الکوردستاني، في مؤتمره‌ الخامس بصدد نظام الحکم في کوردستان والعراق.

جمیع البیانات الصادرة عن اللجنة المرکزیة للحزب الشيوعي الکوردستاني وعن المتحدث الرسمي بأسم مکتبها السیاسي في الفترة السابقة تطالب بضرورة اجراء انتخابات الرئاسة والبرلمان ومجالس المحافظات في مواعیدها القانونیة المحددة.

في 08/04/2013 طالبت رئاسة أقلیم کوردستان في رسالة لها موجهة الی المفوضیة العلیا المستقلة للأنتخابات بأجراء  انتخابات رئاسة أقلیم وبرلمان کوردستان في مواعیدها القانونیة، علی أن لاتتجاوز الـ  08/09/2013.

وفي 03/06/2013 حدد مجلس وزراء أقلیم کوردستان، بأمره‌ المرقم بـ 5210، یوم 21/09/2013 موعدا ً لأجراء انتخابات مجالس المحافظات ورئاسة أقلیم وبرلمان کوردستان.

لکنه‌ للأسف، وخلافا ً لکل ماورد أعلاه‌، وبعد یوم واحد من الأجتماع المشترك للمکتبین السیاسیین للحزبین الحاکمین في الأقلیم، والذي اتفقا فیه‌ علی تمدید ولایة رئیس الأقلیم الحالیة، قام في 30/06/2013 خمسة عشر نائبا ً برلمانیا ً، من بینهم رفیقتنا (هاژة سلیمان مصطفی)، بتقدیم مسودة قرار الی رئاسة البرلمان تطالب بتمدید ولایة رئیس أقلیم وبرلمان کوردستان  الحالیة. وقد تم فرض قرار المکتبین السیاسیین للحزبین الحاکمین هذا عبر أغلبیة أعضاء برلمان کوردستان، والذي بلا شك سیؤذي العملیة الدیمقراطية في أقلیمنا.

نحن مؤیدون وأصدقاء وأعضاء في الحزب الشيوعي الکوردستاني نعلن بأن توقیع رفیقتنا (هاژة سلیمان مصطفی) في هذه‌ المسألة لا تعبر عن ارادتنا وعن ارادة الکثێر من أقراننا. حیث أننا نعتبر الدفاع علی انجاح تجربة شعبنا، وخاصة عملیتها الدیمقراطية، التي أتت الی الوجود بفعل جهود ودماء شهداء شعبنا، من مهماتنا الرئیسیة.

مجموعة من مؤیدي وأصدقاء وأعضاء في الحزب الشيوعي الکوردستاني

02/07/2013

سؤال يتردد بعد كل يوم دامي في العراق وما اكثرها واتعسها من ايام حيث يختلط الدم بالزجاج المنثور الى جانب العظام وباقي اجزاء الجسم البشري الى جانب المسامير والرمل والحفر المتراكمة فوق بعضها البعض في انتظار حفرة جديدة تضاف الى سلسلة جرائم الاجسام النتنة المتعفنة التي تفجر نفسها بايحاء من علماء الفتاوى والمنجمين المتعمقين في علم الغيب , قالوا هؤلاء ايتام البعث والقاعدة اذا لماذا لا تلقون القبض عليهم اذا كنتم تعرفونهم ؟ يتردد السؤال ألأن هل ان رجل ألأمن الكبير طبعا يعتبر مشارك في الجريمة لتكرارها ؟ فكيف تدخل سيارات الى المدن والمدن محصنة ؟ والحراسات ونقاط التفتيش بهذه الكثرة الغير طبيعية التي تعرقل المرور وتوقف الانتاج اذا بقي هناك انتاج في العراق , لم نسمع عن تغيير حصل في طريقة العمل في وزارة الداخلية وقوات ألأمن فالى متى يستمر القتل وكواتم الصوت ليست ضد الاهالي فقط من المدنيين  بل ضد المسؤولون من رجال الجيش والشرطة فالى متى ؟ وهل هناك ضوء ولو خافت في نهاية النفق ؟ ان من واجبات قوات ألأمن ليست حماية ارواح المواطن فقط بل حماية ثرواته  ايضا بواسطة لجان النزاهة ورجال ألأمن المدني فألأمن يجب ان يتوزع على كل مرافق الحياة ومنها حماية الاموال ( البنوك وعلى راسها البنك المركزي ) وتعقيب عمليات غسيل الاموال مهما كانت , ان الذي لا يستطيع حماية مواطنيه سوف لا يستطيع حماية ثروات بلده فالى متى يبقى الشعب العراقي عرضة للموت في كل يوم ودقيقة وثانية ؟قوات حكومية تدخل مقهى لشباب العامرية في بغداد لتفتيشها وتخرج وبعد دقائق تنفجر المقهى , هذا ما قاله اهالي العامرية الذين رأوا الحادثة بأم أعينهم التفجيرات لا تخص منطقة واحدة أو مذهب واحد فكما تحصل تفخيخات في ديالى تعقبها في الدورة ومدينة الثورة واللطيفية والكاظمية فلا تخلو منطقة من القتل  والتخريب فألى متى يستمر الارهاب الجسدي والارهاب الفكري والثقافي حيث تمنع فرق فنية من العمل وتغلق دور السينما والمسارح وتجبر المرأة على أرتداء الحجاب مع العلم بان العراق يحتوي على مكونات مختلفة من مسيحيين وأشوريين وكلدان وأرمن وصابئة بالاضافة الى المسلمين أن ألأرهاب هو نفسه اجبار ألأخرين على عادات وتقاليد لا تمت اليهم بصلة . أن ألعراق هو بلد ألجميع وثرواته ملك الجميع ويجب ان يتمتع الجميع بوطنهم ألأم .يجب ان لا يتحول الوطن الى سجن كبير خاضع لتقاليد غريبة عنه وما هي الا قيود تقف امام الابداع والتطور يعيش المواطن في خوف دائم , فاذا اردنا تطبيق الديمقراطية فلنتمسك باسس الحضارة الديمقراطية ونسمع الراي ألأخر ونحتفظ برأينا لأنفسنا ان لا يعجبنا الراي الاخر , اما اجبار ألأخرين على ثقافة غريبة عنهم وعادات لا يستسيغونها فنكون قد اجرمنا بحقهم واتبعنا سياسة محتواها ألأكراه ويكون مصيرنا الفشل وقد حاول الاسلام السياسي في مصر محاربة الفن والقوانين متمثلة في القضاء مع العلم بان القضاء في مصر ام الدنيا مدرسة متطورة والدكتور السنهوري هو من وضع الحجر الاساسي لكلية الحقوق في بغداد على سبيل المثال لا الحصر اما الحركة الفنية والمسرح ودور السينما فقد ابتدات في بداية العشرينات في مصر ولم يستطع د محمد مرسي لي ذراعها بكل ما اوتي من سلطان . ان مصر وتطورها يلعب دورا كبيرا على الدول والشعوب العربية من ثورات الى تمردات وهي موسوعة ومدرسة يجب الاحتذاء بها ان شئنا أو أبينا
.اذا أراد حكامنا ألأستمرار في الحكم فيجب ان يتعضوا بالحركات الشعبية في العالم ودول الشرق الاوسط خاصة ويستجيبوا لمطالب الجماهير العادلة وليعرفوا ويشددوا قبضتهم ضد المفسدين والسارقين لقوت الشعب والمرتشين الذين يطلقون سراح المسجونين الخطرين مقابل حفنة من الدولارات ليرجعوا ويعيثوا فسادا ويتسببون في الفوضى ألأمنية وزيادة الخراب لزيادة سيول الدماء الطاهرة .

 

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 17:40

الجنرال يرفض أن يستقيل! - محمد واني

لم اصدق ما قرأت في بعض المواقع الالكترونية حول قيام رئيس اركان الجيش العراقي الجنرال «بابكرزيباري» المحسوب على التحالف الكردستاني بتقديم استقالته الى القائد العام للقوات المسلحة «نوري المالكي» مشفوعة برسالة بعثها اليه يشكوه فيها «تدهور الوضع الامني في العراق» وعجز حكومته على «بسط الامن والحد من الهجمات الارهابية التي ازدادت في الفترة الاخيرة نتيجة سياساته الخاطئة» وربما احس الرجل اخيرا انه اصبح مهمشا من قبل رئيسه ولا يمارس دوره كقائد عسكري كبير، فقدم استقالته.

لم يكن سبب اندهاشي الكبير في الخبر بحد ذاته، ولو انه يعتبر مفاجئا وجديدا للعراقيين، كونهم لم يسمعوا عن مسؤول عراقي رفيع وحتى غير رفيع حتى الان على الاقل منذ ان استولى الانقلابيون على الحكم عام 1958 ان قدم استقالته اعتراضا على الاوضاع السيئة التي تمر بها البلاد، فلم تتأثر المناصب بالاوضاع السيئة مهما تفاقمت، وظلت الانظمة العراقية المتعاقبة تحافظ على قياداتها وتحوط عليها وتذب عنها مهما عرضت امن البلاد للخطر جراء افتعالها للحروب واثارتها للازمات والجرائم التي ارتكبتها بحق العراقيين، كما في حالة «صدام حسين» رئيس النظام الدكتاتوري البائد وفي حالة «نوري المالكي» في النظام «الديمقراطي» الجديد الذي تباع فيه المناصب وتشترى كأي سلعة اخرى، فالوظيفة الاعتيادية في بعض دوائر الدولة تكلف صاحبها عشرة الاف دولار، فكيف بالوظائف الكبيرة؟ فهل من المعقول ان يستقيل المسؤول الكبير عن منصبه لمجرد مظاهرة هنا او انفجار هناك ويترك السلطة والجاه والحشم والخدم ويعود الى صفوف الشعب ليناضل من جديد؟ هل من المعقول ان يضحي بكل هذا لمجرد ان ضميره استيقظ وشعر بالذنب على التقصير في حق الشعب كما يتصوره الحالمون؟

الاستثناء الوحيد من بين المسؤولين العراقيين الذين قدموا استقالتهم الى رئيس الوزراء «المالكي»، هما وزيرا التربية «محمد تميم» ووزير الزراعة «عزالدين الدولة» من القائمة العراقية تأييدا ودعما للمتظاهرين السنة في المحافظات الغربية وتنديدا بموقف رئيسهما السلبي من مطالبهم المشروعة، ولكن لم يلبثا كثيرا حتى سارعا الى التراجع عن قرارهما «الشجاع!» وعادا الى وظيفتهما «اللقطة» قبل ان يحتلها اخرون ويستولوا عليها «وهم كثر»، وبعدما رأيا ان كتلتهما قد انقسمت على نفسها، ولم تعد قوية بما يكفي لتقف بوجه ائتلاف «المالكي»، ففضلا التراجع عن موقفهما «المتهور» والعودة الى رشدهما قبل فوات الأوان.. اقول سبب تعجبي من استقالة الجنرال «بابكر زيباري» المفاجئ ليس الخبر الذي نشر في عدة مواقع الكترونية معتبرة ولكن يعود الى توقيت الخبر الذي جاء بعد اربعة او خمسة ايام بالضبط من كتابتي لمقال في هذا المنبر الاعلامي العتيد والذي طالبت فيه «الجنرال» بتقديم استقالته فورا، لانه لم يعد يمارس وظيفته كما ينبغي، وأصبح عبئا على العراقيين وعلى الاكراد الذين رشحوه لهذا المنصب ايضا، قلت ربما ان الرجل قد قرأ المقال وتأثر به، فبادر الى هذا القرار «التاريخي»، لم لا وهو عسكري منضبط من الطراز الاول، يحب الصرامة والانضباط ولا يعجبه الحال المايل، ولكن.. كنت مخطئا جدا، وواهما جدا، ففور اذاعة خبر الاستقالة جاء خبر اخر من مكتب الجنرال يكذبه وينفى قيام «سيادته» بتقديم استقالته الى رئيس الوزراء، وهو باق في منصبه ولا يتزحزح عنه مهما كثرت الاقاويل والشائعات «المغرضة!»، ومن عجائب الصدف ان قرار نفي خبر الاستقالة جاء متزامنا مع قيام قائد عمليات دجلة البعثي القديم «عبدالامير الزيدي» الذي ساهم كقائد ميداني في عمليات الانفال السيئة الصيت عام 1988 (ذهب فيها اكثر من 180 الف كردي بريء)، بإحالة «600» عسكري كردي من لواء 16 الى المحاكم لعصيانهم الاوامر العسكرية الصادرة منه شخصيا بالهجوم على ناحية «سليمان بك» والاشتباك مع العشائر السنية فيها.. والله فيهم خير الجنود الذين رفضوا الاوامر الظالمة وقالوا «لا»، والباقي على الضباط الكبار امثال الجنرال «زيباري» يرون الحقوق تنتهك ويسكتون.

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 17:40

عقدة البارزاني- ب.د. فؤاد حمه خورشيد

ينطق الكثير من المتحدثين اليوم، في أجواء الحرية المتاحة، بكلمات اكبر من حجمهم ووزنهم، ويتصورون أنفسهم ، وهم يصرخون، كبارا في الساحة ، وشجعانا في الميدان، مع ان أساسهم وواقعهم أهش من رمل الصحراء. لا ندري ماهي أسس ومنطلقات هؤلاء المتحدثين و وماهي تضحياتهم وسلوكياتهم السياسية وأفعالهم الميدانية، وكم استفادت منهم كوردستان قبل ان يتفضلوا وينفخوا في أبواقهم ، او يدقوا على طبولهم الجوفاء، وكيف لا يخجلون من إطلاق كل هذه الأكاذيب في ندواتهم وكتاباتهم وطلعاتهم التلفزيونية.
الغريب في هؤلاء، أنهم سوداويون في طروحاتهم ، لا يرون في المقابل ولو خيط ابيض واحد ! ، بل هم وحدهم كل البياض الناصع بعينه. هم الصادقون وغيرهم كذابون ، هم المناضلون والبقية عملاء ومرتزقة، هم البيشمه ركة وغيرهم جاش ومفسدون، هم الأمناء والمصلحون وما تبقى من الناس هم الخونة والنهابون والمزورون.
والذي يؤلم في بعض هؤلاء المعقدين، هو تقصدهم عن عمد،في إلصاق أية تهمة او خلل او هفوة تحدث او تظهر في أي من سلطات الإقليم او في المحافظات او المحلات وحتى خلافات بعض الأسر بالسيد رئيس الإقليم او أسرته الكريمة . ناهيك عن موضوعات الدستور، والانتخابات وعمل البرلمان، فكل هذه الامور السلطوية التي صيغت وفق أحسن الأسس العصرية، وأكثرها ديمقراطية وعدالة وإنصافا، هي في نظر أولئك عكس ذلك تماما، فمسودة الدستور هي ، من وجهة نظرهم ، دستور معد لشخص واحد هو(البارزاني) ودكتاتوريته! ، وان الانتخابات زورت لصالح البارزاني، والبرلمان مكرس لإصدار القرارات والقوانين وفق رغبة البارزاني ، وان أموال النفط والموارد البلاد الطبيعية تذهب الى خزينة البارزاني، وان مهاترات بعض الصحف والمجلات وأكاذيبها سببها البارزاني. لكن العجيب في هؤلاء النجباء، إنهم لا يخبرونا عن المسبب لأمن الإقليم، ورخائه، وتقدمه، وتطور حالة سكانه الاقتصادية، والمعاشية، والصحية، والثقافية، والعمرانية، ولا يتكلمون عن المتسبب في رفعة مكانة الإقليم المرموقة إقليميا ودوليا، أليس المسبب لكل ذلك هي سياسة البارزاني الحكيمة ذاته ؟.
قد يصاب الإنسان بأمراض شتى ، ولكن ان يصاب هؤلاء بمرض نفسي وبعقدة عمياء اسمها (عقدة البارزاني)، فهو موضوع يثير فينا الشفقة على هؤلاء المرضى المساكين، اللذين سودت هذه العقدة قلوبهم ، وأعمت بصيرتهم، وأماتت وجدانهم ، فهذه العقدة عند بعضهم لا تبدأ من اليوم ، من
عهد رئاسة السيد مسعود البارزاني، بل يمتد عماها الى جذور الوطنية الكوردية البار زانية ، الى المرحوم الشيخ عبد السلام البارزاني ،المرحوم الشيخ احمد البارزاني ، والى الخالد مصطفى
البارزاني، وان لم تقتلهم هذه العقدة ، فإنها ستمتد لتشمل السيدين نجيرفان بارزاني ومسرور بارزاني وغيرهما كذلك!!.وهكذا تحولت عقدة البارزاني عند بعضهم الى عقدة سرطانية لا تدمر الا صاحبها، لان البارزاني له من الرصيد الشعبي والجماهيري والحب الوطني والتراث النضالي ما يفتقد إليه كل المصابين بهذه العقدة القاتلة.
فالبارزاني هرم من التدين والأخلاق والكرم، وكنز من الوطنية الناصعة والمبادئ الأخلاقية الثابتة، وصرح من النضال والصمود والثبات والدفاع الذي لا يعرف المساومة على حقوق الأمة الكوردية، هنا في الإقليم او في خارجه. وهو فوق كل ذلك جبل كوردستاني شامخ من الأمانة والنزاهة وحب الخير للجميع. هذه الخصال هي التي جعلت من السيد مسعود البارزاني رئيسا للإقليم عبر صناديق الاقتراع، فهو ليس من عشاق المناصب ولا يسعى الى كرسي ، كما يتهافت عليه الكثيرون، لان السيد مسعود البارزاني هو (وريث الشرعية التاريخية) للنضال الكوردي وهو الذي يشرف المناصب والمواقع وليس العكس.
ان الاسطوانات المشروخة التي يتراقص على نعيقها هؤلاء لا تشرف أحدا، ولا يلتفت إليها من في قلبه ذرة من صدق الوطنية، او في وجدانه حبة من الإنصاف لتاريخ هذه الأمة المظلومة، بل هي دعايات لخداع الجهلة والضحك على ذقونهم، ان عقدة البارزاني ، بعد كل هذا سوف لن تقتل سوى من أصيب بعمى ألوانها، أما النصر المؤزر والتاريخ الناصع ، ورفعة الرأس فسوف تبقى من نصيب السيد البارزاني ومحبيه وتابعيه .

صوت كوردستان: الغرور و تصغير المواطن سمة الرؤساء الذين يضعون أنفسهم فوق الشعب و فوق القانون و فوق السلطة و يعادون المبادئ التي يؤمن بها الشعب و التي على أساسها أنتخبهم.

الرئيس المصري محمد مرسي الاخواني المدعوم من قبل القرضاوي و حركات الاخوان العربية و العالمية، الرئيس محمد المدعوم من قبل اردوغان رئيس الوزراء التركي الذي تعنتر و ينتظر ربيعا تركيا، محمد مرسي ، و الرئيس محمد المدعوم في البداية من الرئاسة الامريكية، لم تنفعة كل هذا الدعم يوم ملكه الغرور و قام بأستهانة الشعب المصري و يتعنتر على الذين صنعوا الثورة.

الرئيس محمد مرسي لم ينفعة حتى اسمه (محمد) حبيب المسلمين في جميع أنحاء العالم كما لم ينفع هذا الاسم محمد حسني مبارك، و رجمه الشعب و أهانه أشد الاهانات على الرغم من أختيارة لاسم يخدع بواسطتة الشعب.

يوم أمس كان يوم لا ينفع مال و لا بنون لمحمد مرسي و طُرد من السلطة شر طردة و لم يستطيع القرضاوي و لا أردوغان و لا أسمة حمايتة و ابقاءه على السطة على الرغم من مجيئة الى السلطة عن طريق انتخابات شرعية و بمباركة اغلبية دول العالم.

الذي يحصل في مصر يجب أن يكون عبرة لقادة أقليم كوردستان فيوم ينتفض الشعب سوف لن ينفعهم لا أسمهم و لا اردوغان و لا أوباما و سيكون هؤلاء أول المباركين لائ رئيس يختارة الشعب.

الجيش المصري أثبت أنه هو (البيشمركة) الذي يحمي شعبة و ثورته و الذي يمنع قتل الشعب و فرض الاجندات و الأشخاص علية.. أما بيشمركة أقليم كوردستان فمع الأسف الشديد تحولوا الى جنود و عبد المأمور و للذي يدفع لهم.

فهل سيتعض قادة الإقليم من (محمد) مرسي أم سيستمرون على عنادهم و فسادهم و سرقاتهم و يدفعون الشعب الى الانتفاضة؟؟

 

المدى برس / بغداد

بالنسبة لسياسيين وكتاب عراقيين، فأن الجيش العراقي مازال بحاجة إلى وقت لكي يكون، "مشابها للجيش المصري"، في جانب "وقوفه مع الشعب"، مؤكدين ان المؤسسة العسكرية العراقية مازالت تعاني من "تبعات الارهاب والديكتاتورية"، وفيما اتهم البعض الجيش العراقي بانه "معاد للشعب العراقي"، اكد اخرون أن الدول العربية كلها تحتاج إلى "ترسيخ مبدأ الولاء للدولة لدى جيوشها كما هو الحال في مصر".

وفيما اثارت الأحداث التي تشهدها مصر منذ الثلاثين من حزيران 2013، الكثير من ردود الأفعال الشعبية والسياسية المحلية والإقليمية والعالمية، أمهل الجيش المصري في بيان له في (الأول من تموز 2013 الحالي)، القوى السياسية 48 ساعة، (تنتهي عصر اليوم)، لنزع فتيل الأزمة الراهنة، وإلا اضطر للتدخل وطرح خارطة طريق من قبله، بعد الاستقطاب الحاد الذي شهده المشهد السياسي بين قوى المعارضة التي نزلت إلى الشارع مطالبة برحيل الرئيس محمد مرسي، وإجراء انتخابات رئاسية، والقوى المؤيدة لـ"الشرعية"، مؤكداً تأييده مطالب الجماهير.

نائب: المؤسسة العسكرية المصرية ضمنت سلامة الشعب منذ تاسيسها

ويقول الكاتب والنائب في البرلمان العراقي حسن العلوي، إن "الحراك المصري يشكل إيذاناً بأن الموجة الإسلامية التي رافقت التغييرات التي أحدثها الربيع العربي، قد أعيد النظر بها، وربما يراد لها أن تتوقف لأنها اتسعت وأوشك الكلام عن حلم الدولة العثمانية أن يكون حقيقياً".

ويضيف العلوي، في حديث إلى (المدى برس)، أن "أهم ما في الحراك المصري أن لا يشكل صراعاً محلياً بين قوتين، إنما إعلان برفض الحركات الإسلامية التي أريد لها أن تحكم المنطقة"، ويستدرك "لكنها لم تعد مرغوباً بها دولياً".

ويوضح الكاتب والسياسي العراقي، أن "المؤسسة العسكرية في مصر ومنذ العهد الملكي، كانت ضامنة لقوة الشعب ولم تضربه"، ويبين أن "الجيش العراقي كان هو الآخر مثل نظيره المصري منذ العهد الملكي، إذ كان ينظر لمصالح الشعب ويتبناها".

ويرى العلوي، أن "الجيش العراقي الحالي مختلف، لأنه تحول إلى قوة أمنية وليس للدفاع عن الوطن"، ويتابع "لذلك لا يمكن أن يطالب بما قام به الجيش المصري الذي بقي موحداً في الظروف كلها".

ويرفض الكاتب والسياسي العراقي، "تسمية الجيش العراقي بالقمعي بعكس قوات الشرطة"، ويعزو ما يسجل على الجيش العراقي إلى "إقحامه من قبل النظام السابق في الصراع السياسي الشعبي وزجه بمعارك الانتفاضة الشعبانية والأنفال وهي حالة خاصة".

ويستطرد العلوي، لقد "كان الجيش وقتها محكوما بالجنرال المدني، وهو الضابط القادم من الحزب إلى صفوفه، مثل حسين كامل وعلي حسن المجيد (كيمياوي)"، ويعد أن هذا "الحال استمر لحد الآن في المنظومة العسكرية الجديدة للعراق".

نائب: الجيش العراقي يحتاج لوقت

من جانب آخر يقول النائب المستقل جواد البزوني، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الجيش المصري وقف طيلة المدة السابقة وما يزال مع الشعب، ولم يعتد على الجماهير، وسمح للتغير وحفاظ عليه وعلى مؤسسات الدولة".

ويرى البزوني، أن "العراق لم يصل حتى الآن إلى دولة مؤسسات حتى يكون جيشه مؤسسة مستقلة بحد ذاتها"، مبينا "لذلك فان جيشه يتبع للأحزاب والولاءات".

ويؤكد النائب المستقل، أن "الجيش المصري أثبت استقلاليته وحياديته"، ويستطرد "مع ذلك فإن الجيش العراقي في طريقه لأن يكون فعلاً لكل العراقيين، لكنه يحتاج إلى وقت لأن الدكتاتورية التي كانت تحكم العراق وما يتعرض له الآن من إرهاب، لا بد أن يكون له أثره وهواجسه الكبيرة من احتمالية السيطرة عليه أو حصول الانقلابات".

إعلامي: الأحداث المصرية طرحت أهمية الانتساب للمواطنة

إلى ذلك يقول الكاتب والإعلامي فلاح المشعل، في حديث إلى (المدى برس)، إن "أحداث مصر شكلت هزة نفسية للأوساط الشعبية والسياسية العراقية، التي تتعلم حالياً بلا شك درساً جديداً عن معنى الحرية والشرعية"، ويضيف أن "الأحداث المصرية جاءت بسؤال مركزي عن أهمية الانتساب إلى مشروع المواطنة والتغلب على الانتماء الطائفي والتوحد مع رغبة الجماهير".

ويذكر المشعل، أن "السؤال الأهم الذي يأتي في هذا السياق، هو عن دور المؤسسة العسكرية ومشروعية منهجها المستقل في التزام مبادئ الشعب والانتماء إليه في حالة بروز أي خلاف سياسي، أو رجوع لأسلوب الحكم الفردي والدكتاتوري"، ويتابع أن "تداعيات واسئلة تتوالى في ذهن ووجدان المواطن العراقي وهو يبحث عن خلاص لأزماته، وأهمها أزمة الحياة التي صار الإرهاب يسلبها في إجراء يومي ثابت دونما احتجاج شعبي على فشل الحكومة وفسادها".

محللون: المؤسسة العسكرية تعلمت من الأميركيين أن عدوها هو المواطن

على صعيد متصل يقول المحلل السياسي إبراهيم الصميدعي، ، في حديث إلى (المدى برس)، إن "الأحداث المصرية جعلت التيار المدني العراقي العلماني يعيد حساباته"، ويتساءل "لماذا لا نقدم تياراً سياسياً وطنياً عابراً لكل اشكاليات ما بنته الدولة".

ويواصل الصميدعي، أن "التيار المصري المدني يمكن أن يكون قد خسر معركة الرئاسة وسرقت منه الثورة، لأنه لم يكن موحداً"، ويستطرد "لكنه اليوم استطاع أن يعيد توحيد صفوفه".

ويرى المحلل السياسي، أن "التيار المدني بمصر بدأ يعيد إنتاج الثورة بشكل كامل"، ويعرب عن اعتقاده أن "أي تسوية مقبلة في مصر سواء خلع الجيش مرسي أم فرض خارطة طريق معينة على الطرفين، فإن التيار المدني استعاد المبادرة، من نظيره الديني الذي لا يؤمن بالدولة وينادي بالأمة الإسلامية".

ويركد الصميدعي، أن "لدى مصر مؤسسة عسكرية راسخة يفتقر إليها العراق"، ويعد أن "المؤسسة العسكرية المصرية تشكل دولة فوق الدولة المصرية، وهذا واضح من خلال تطورها وارتباطها وعلاقاتها الخارجية، بما حولها إلى جمهورية عسكرية"، بحسب تعبيره.

ويواصل المحلل السياسي، أن "المؤسسة العسكرية العراقية تعلمت من الأميركيين أن عدوها هو المواطن العراقي"، ويعد أن هذا "أخطر شيء، كما أنه يشكل خللاً كبيراً لأن المؤسسة العسكرية العراقية، خرجت من يد الاحتلال وعقيدته، إلى سلطة القرار السياسي وليس قرار الدولة".

ويوضح الصميدعي، أن "المؤسسة الأمنية العراقية معروفة اليوم، بأنها تابعة لحزب معين يشرف عليها"، ويشدد على ضرورة "وقفة للمطالبة بعدم تسيس المؤسسة العسكرية".

بدوره يقول المحلل السياسي أحمد الابيض، في حديث إلى (المدى برس)، إن "تأثيرات محمد علي باشا في ترسيخ مفهوم الدولة لدى المنظومة العسكرية المصرية واضح جداً"، ويبين أن هذا "الدول العربية كلها تحتاج إلى مثل ذلك المفهوم".

ويرى الأبيض، أن "تاريخ المؤسسة العسكرية المصرية يؤكد رسوخ مفهوم الدولة لديها"، ويلفت إلى أن "تاريخ المؤسسة العسكرية العراقية يؤشر الكثير من العمليات الدموية ومنها ذبح العائلة المالكة سنة 1958، وقبلها قمع ثورة العشائر في الفرات الأوسط، واستخدام بكر صدقي الطائرات ضدها سنة 1933، وما تبع ذلك من انقلابات متكررة، بعكس الحال مع المؤسسة العسكرية المصرية التي لم تعمد إلى مثل تلك الأفعال حتى عندما انقلبت على الملك فاروق سنة 1952 بل عاملته باحترام وسمحت له بمغادرة البلاد".

وكشف موقع عسكري متخصص، في الأول من تموز 2013 الحالي)، عن أن الجيش العراقي يحتل المرتبة 58 من أصل أقوى 68 الجيوش لعام 2013، وفيما بين أن الولايات المتحدة وروسيا احتلتا المرتبتين الأولى والثانية في القائمة، ومصر كأقوى دولة عربية، أكدت أن تقسيمها للجيوش جاء بناء على 40 عاملاً مختلفا لتحديد قوة الجيش لكل دولة، لافتة الى أن عدد المؤهلين للخدمة العسكرية في العراق يبلغ 13 مليون نسمة.

ويتكون الجيش العراقي حاليا من 15 فرقة عسكرية معظمها فرق مشاة يقدر عدد أفرادها بنحو 350 ألف عسكري، ويمتلك نحو 140 دبابة أبرامز أميركية حديثة الصنع ونحو ستة آلاف عربة عسكرية من نوع همر و المئات من عجلات القيادة من نوع (باجر) الأمريكية، والمئات من ناقلات الجند والمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، فضلاً عن العشرات من الطائرات المروحية الروسية والأميركية الصنع، واكثر من 170 دبابة روسية ومجرية قدمت كمساعدات من حلف الناتو في عامي 2005 و2006.

وكانت قوات الاحتلال قد حلت الجيش العراقي سنة 2003 وأعادت تشكيله على وفق أسس جديدة، كما ألغى العرق قانون التجنيد الالزامي الذي كان سائداً من قبل.

 

واشنطن ولندن وباريس تطالب الجيش بتسليم السلطة بأسرع ما يمكن لحكومة مدنية منتخبة عبر تجديد المرحلة الانتقالية في مصر.

ميدل ايست أونلاين

واشنطن - دعا الرئيس الاميركي باراك اوباما الى اجراء انتخابات سريعة لحكومة جديدة مدنية في مصر، بعد ساعات على اطاحة الجيش بالرئيس محمد مرسي.

وتوالت ردود الفعل أيضا من رضا بريطاني مشوب بالقلق وارتياح فرنسي إلى تهنئة سعودية للرئيس الانتقالي عدلي منصور رئيس المحكمة الدستورية.

وأعلن وزير الدفاع المصري عبدالفتاح السيسي عزل مرسي وتكليف منصور برئاسة مصر لفترة انتقالية تجري خلالها انتخابات برلمانية ورئاسية.

وقال الرئيس الاميركي في بيان بعد اجتماع مع مستشاريه في الامن القومي بالبيت الابيض "ادعو الان الحكم العسكري المصري الى اعادة جميع السلطات سريعا وبشكل مسؤول الى حكومة مدنية منتخبة ديموقراطيا من خلال عملية مفتوحة وشفافة".

واضاف "خلال هذه الفترة القلقة، نطلب من الجيش التأكد من ان الحماية مؤمنة لجميع المصريين والمصريات خصوصا حق التجمع سلميا وحق المحاكمات العادلة والمستقلة امام المحاكم المدنية" داعيا "جميع الاطراف الى تحاشي العنف والالتفاف من اجل عودة دائمة الى الديموقراطية في مصر".

واوضح ان "الولايات المتحدة ما زالت تؤمن بقوة ان افضل قاعدة لاستقرار دائم في مصر ترتكز على نظام سياسي ديموقراطي بمشاركة جميع الشرائح والاحزاب السياسية".

وكانت وزارة الخارجية الأميركية انتقدت مرسي قبل دقائق من إعلان السيسي الإطاحة به وتعطيل العمل بالدستور لكنها لم تعلن أي إشارة تفيد بمعارضتها التحرك الذي أقدم عليه الجيش.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة جين ساكي ردا على سؤال عما إذا كان الجيش يملك الشرعية للإطاحة بالرئيس قائلة "لا نريد أن ننحاز لأي من الطرفين في هذه (القضية)".

وقد يساعد دعم شيخ الأزهر وبابا الأقباط لخارطة الطريق التي أعلنها الجيش وحقيقة أنها تتضمن اجراء انتخابات وتعديل للدستور، في ضمان التأييد الأميركي لها.

وقالت ساكي في وقت سابق إن الولايات المتحدة لا تنحاز لطرف لكنها أوضحت أن المسؤولين الأميركيين اصيبوا بخيبة أمل بسبب خطاب مرسي الليلة الماضية. وقال مرسي في الخطاب إنه سيدافع عن شرعية انتخابه ولو كلفه ذلك حياته.

وقالت "ندعوه لاتخاذ مزيد من الخطوات".

وأضافت أنه ينبغي لمرسي أن يدعو لإنهاء العنف بما في ذلك العنف ضد النساء. وقالت إنه ينبغي له أيضا اتخاذ خطوات للحوار مع المعارضة والجيش ومعالجة الأزمة سياسيا

ومن جهة اخرى، اعلن اوباما انه سيطلب من الوكالات والوزارات المعنية درس "التداعيات" الشرعية للوضع الجديد بالنسبة للمساعدة الاميركية التي تدفع سنويا لمصر والتي بموجب القانون الاميركي لا يمكن ان تدفع لبلد جرى فيه انقلاب عسكري.

وامرت الولايات المتحدة الاربعاء باخلاء سفارتها في القاهرة بعد ساعات على الاطاحة بمرسي من قبل الجيش، حسب ما اعلن مسؤول اميركي فضل عدم الكشف عن هويته.

وكانت وزارة الخارجية اعلنت قبل ايام انها سمحت للطاقم الدبلوماسي غير الاساسي بمغادرة البلاد.

وفي تحذير الى المسافرين، اكدت وزارة الخارجية في وقت لاحق انها "امرت الطاقم الدبلوماسي الاميركي غير الاساسي وعائلاتهم بمغادرة مصر بسبب الاضطرابات السياسية والاجتماعية" التي "قد تتفاقم في مستقبل قريب".

بالاضافة الى ذلك، نصحت وزارة الخارجية جميع "الاميركيين الى تأجيل سفرهم الى مصر" وطلبت من الذين يعيشون في هذا البلد مغادرته.

من جانبها، دعت لندن الى الهدوء في مصر بعد اطاحة الجيش بالرئيس المصري محمد مرسي ولكنها لم تتحدث عن "انقلاب" مع اعلانها انها ضد تدخل الجيش لتغيير النظام.

وقال وزير الخارجية وليام هيغ في بيان ان "الوضع خطير بوضوح وندعو جميع الاطراف الى ضبط النفس وتحاشي العنف".

واضاف ان "المملكة المتحدة لا تدعم تدخلا عسكريا كوسيلة لحل نزاعات في نظام ديموقراطي".

وبالرغم من قلقها حيال الاحداث التي جرت الاربعاء في مصر، تدعو المملكة المتحدة جميع الاطراف الى"ضبط النفس وتجديد المرحلة الانتقالية الديموقراطية في مصر".

واضاف "انه امر حيوي لهم للتجاوب مع تطلعات المصريين الذين يريدون التقدم الاقتصادي والسياسي باسرع وقت ممكن لبلادهم". واشار الى ان هذا الامر يمر بانتخابات عادلة في مستقبل قريب وتشكيل حكومة مدنيين.

أما في باريس، فقد اعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ان بلاده "اخذت علما" باعلان مصر اجراء انتخابات جديدة بعد فترة انتقالية.

وقال فابيوس في بيان "في الوضع المتدهور جدا والتوتر الشديد في مصر، اعلن اخيرا عن تنظيم انتخابات جديدة بعد فترة انتقالية. اخذت فرنسا علما بذلك".

واضاف "تامل (فرنسا) ان يجري الاعداد لهذه الاستحقاقات في ظل احترام السلم الاهلي والتعددية والحريات الفردية والمكتسبات في العملية الانتقالية لكي يتمكن الشعب المصري من اختيار قادته ومستقبله".

والاربعاء دعا وزير الخارجية الفرنسي الرئيس محمد مرسي الى "الاستماع" لصوت شعبه الذي عبر له عن " رفضه" في مواجهة "وضع اقتصادي مزر للغاية".

من جانبه، بعث العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز مساء الاربعاء برقية للمستشار عدلي منصور الرئيس الانتقالي لجمهورية مصر العربية هنأه فيها "بتولي قيادة مصر في هذه المرحلة الحرجة من تاريخها"، بحسب ما ذكرت وكالة الانباء السعودية الرسمية.

وقال الملك عبدالله في البرقية "باسم شعب المملكة العربية السعودية وبالاصالة عن نفسي نهنئكم بتولي قيادة مصر في هذه المرحلة الحرجة من تاريخها".

واضاف "واننا اذ نفعل ذلك لندعو الله ان يعينكم على تحمل المسؤولية الملقاة على عاتقكم لتحقيق امال شعبنا الشقيق في مصر".

وتابع العاهل السعودي "في ذات الوقت نشد على ايدي رجال القوات المسلحة كافة ممثلة في الفريق اول عبدالفتاح السيسي الذين اخرجوا مصر في هذه المرحلة من نفق الله يعلم ابعاده وتداعياته، لكنها الحكمة والتعقل التي حفظت لكل الاطراف حقها في العملية السياسية".

السومرية نيوز/ بغداد
وصف رئيس حركة الحل جمال الكربولي، الأربعاء، مشروع خندق محافظة كركوك بـ"التقسيمي"، وفيما بين أن هذا المشروع يقابله صمت حكومي يصل إلى درجة الموافقة على الاستمرار بتنفيذه، حذر من اندلاع حروب أهلية على خلفية ذلك.

وقال الكربولي في بيان صدر، اليوم، وتلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه إنه "في الوقت الذي يسعى فيه العالم والمنظمات الدولية إلى إنهاء مظاهر وممارسات الفصل العنصري حول العالم، تتفاخر الحكومة المحلية في كركوك بإصرارها على المضي قدماً في حفر الخندق حول المدينة"، واصفا هذا المشروع بـ"التقسيمي".

وأضاف الكربولي أن "هذا المشروع يقابله صمت حكومي مطبق يصل إلى درجة الموافقة الضمنية على الاستمرار بتنفيذه، غير آبهين بالمعارضة الشعبية والجماهيرية لأبناء المحافظة"، محذرا من "الاستمرار بهذه المشاريع التقسيمية التي ستؤدي إلـى صدام قومي وعرقي ومذهبي في المحافظة".

وأكد الكربولي أن "هذا ما يهدد أمن واستقرار العراق ومركزية السلطة الاتحادية ويبرر لاندلاع حروب أهلية على أساس قومي"، لافتا إلى انه "لو كانت حجة أقامة الخندق هي ردع الإرهاب، فلا يمكن لهذا الأمر أن يكون مبررا لتقسيم المحافظة عرقيا أو اتخاذه ذريعة لتهجير أبنائها".

يذكر أن مجلس محافظة كركوك صوت، في (16 نيسان 2013)، على حفر خندق أمني حول المدينة للحد من الهجمات المسلحة، فيما انسحبت المجموعة العربية من الجلسة قبل التصويت احتجاجاً على وصف أحد الأعضاء التركمان للمناطق العربية في كركوك بأنهم "حاضنات للإرهاب".

السومرية نيوز / دهوك
أفاد مصدر في أسايش محافظة دهوك، الخميس، بأنه تم اعتقال شخص حاول تهريب مليوني دولار مزور شمالي المحافظة، فيما تمت مصادرة المبلغ.

وقال المصدر في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "قوة من الأسايش في قضاء زاخو اعتقلت شخصا حاول تهريب مليوني دولار مزور إلى تركيا"، مبينا أنها "صادرت المبلغ المزور".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "المعتقل أخضع للتحقيق في مركز أمني".

يذكر أنه بحسب مصادر مديرية أسايش محافظة دهوك،460 كم شمالي بغداد أنه تم عدة حالات للاتجار بالعملة المزورة خلال العام الحالي 2013 .

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 10:02

الجيش المصري يقصي "الإخوان"

أعلن وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي، الأربعاء، إقصاء الرئيس محمد مرسي من رئاسة البلاد، وتعطيل الدستور، وتسليم الحكم لرئيس المحكمة الدستورية العليا المستشار عدلي منصور.

وقال السيسي إنه لم يكن بمقدور القوات المسلحة "أن تصم آذانها أو تغض بصرها عن حركة ونداء جماهير الشعب التي استدعت دورها الوطني، وليس دورها السياسي، على أن القوات المسلحة كانت هي بنفسها أول من أعلن ولا تزال وسوف تظل بعيدة عن العمل السياسي".

وفي حضور شيخ الأزهر أحمد الطيب، وبابا الأقباط تواضروس الثاني، والسياسي المعارض محمد البرادعي، وقيادات شبابية وشخصيات وطنية، أعلن السيسي في نقاط محددة خريطة طريق من أجل إدارة مرحلة انتقالية في البلاد تتضمن:

* تعطيل العمل بالدستور بشكل مؤقت.

* يؤدي رئيس المحكمة الدستورية العليا اليمين أمام الجمعية العامة للمحكمة.

* إجراء انتخابات رئاسية مبكرة على أن يتولى رئيس المحكمة الدستورية العليا إدارة شؤون البلاد خلال المرحلة الانتقالية لحين انتخاب رئيس جديد.

* لرئيس المحكمة الدستورية العليا سلطة إصدار إعلانات دستورية خلال المرحلة الانتقالية.

* تشكيل حكومة كفاءات وطنية قوية وقادرة تتمتع بجميع الصلاحيات لإدارة المرحلة الحالية.

* تشكيل لجنة تضم كافة الأطياف والخبرات لمراجعة التعديلات الدستورية المقترحة على الدستور الذي تم تعطيله مؤقتاً.

* مناشدة المحكمة الدستورية العليا سرعة إقرار مشروع قانون انتخابات مجلس النواب، والبدء فى إجراءات الإعداد للانتخابات البرلمانية.

* وضع ميثاق شرف إعلامي يكفل حرية الإعلام ويحقق القواعد المهنية والمصداقية والحيدة وإعلاء المصلحة العليا للوطن.

* اتخاذ الإجراءات التنفيذية لتمكين ودمج الشباب في مؤسسات الدولة ليكون شريكاً في القرار كمساعدين للوزراء والمحافظين ومواقع السلطة التنفيذية المختلفة.

* تشكيل لجنة عليا للمصالحة الوطنية من شخصيات تتمتع بمصداقية وقبول لدى جميع النخب الوطنية وتمثل مختلف التوجهات.

ومن جانبه، قال البرادعي، المفوض من قبل جبهة الإنقاذ المعارضة، إن خريطة الطريق تضمن تحقيق المطلب الأساسي للشعب المصري بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وأضاف أن الخطة التي أقصت مرسي لبت المطالب الأساسية للشعب بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وأيد شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب خريطة الطريق، كما قال البابا تواضروس، بطريرك الأقباط، إن الخريطة تحقق الأمن لكل المصريين.

ووافق حزب النور، ثاني أكبر الأحزاب الإسلامية، على خارطة الطريق لتجنيب البلاد الصراع.

وقال متحدث باسم الجيش المصري لوكالة "رويترز" إن الحكومة المؤقتة، التي ستدير شؤون البلاد في إطار الخطة الانتقالية، ستحدد مواعيد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

موسى يعلن الشروع بمفاوضات تشكيل الحكومة

وعقب البيان أعلن عمرو موسى، أحد قادة جبهة الإنقاذ المعارضة لمرسي، أن "المشاورات بشأن تشكيل حكومة جديدة في مصر تبدأ الآن".

وقال موسى في تصريحات للصحفيين إن المشاورات بدأت لتطبيق الخطة التي أعلنها السيسي.

زار اليوم الأربعاء, وفداً من بعثة الأمم المتحدة في العراق برئاسة مدير القسم السياسي في البعثة, مدينة السليمانية حيث إجتمع الوفد مع محافظ المدينة, وذلك لمناقشة موضوع الإنتخابات القادمة.

وأوضح جورج بستين مدير القسم السياسي في مؤتمر صحفي حضره مراسل NNA, ان إقليم كوردستان يمر بفترة حساسة تسبق الإنتخابات, مشيراً إلى اهمية تلك الإنتخابات لتعزيز الديمقراطية وحق المواطنة, مؤكداً على ضرورة إجرائها في الموعد المحدد لكي تحافظ على شرعيتها.

وأوضح بستين ان بعثة الأمم المتحدة في العراق (اليونامي) تتطلع لإجراء إنتخابات نزيهة وشفافة في إقليم كوردستان, مبدياً إستعداد منظمته لإنجاح العملية الإنتخابية, كما تطرق إلى دور الإعلام في مراقبة سير العملية الإنتخابية.
---------------------------------------------------
آكو جميل-السليمانية/


radionawxo ت: آراس

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 09:55

فادى عيد - الطابور الخامس

دق الشعب المصرى اول مسمار فى نعش " التنظيم الدولى لجماعة الاخوان المسملون " يوم 30 يونيو و كان اخر مسمار من الفريق عبد الفتاح السيسى يوم 3 يوليو . بعد ان اكد مرسى تمسكة بشرعية البيت الابيض لا شرعية الشعب المصرى . فلم يكتفى مكتب الارشاد بالانتحار السياسى لجماعة الاخوان بعد فشلهم فى الحكم لمدة عام بل تقدمو الى التصفية الجسدية بعض محاولاتهم الدنيئة للتعرض للشعب المصرى و لرجال الشرطة مرة اخرى . و بذلك كانت بداية نهاية اكثر من 80 عاما لتنظيم زرعتة بريطانيا فى مصر اواخر العشرينات و تبنتة و تولت ملفاتة الولايات المتحدة الامريكية بعد الحرب العالمية الثانية و غيرت مصر شكل خارطة المنطقة مرة اخرى و اعادات عقارب الساعة من جديد .

و الغريب و من الغباء ايضا ان الطابور الخامس لدى جماعة الاخوان كشف عن وجة بسرعة رهيبة بعد خطاب سيادة الفريق عبد الفتاح السيسى بدقائق حتى منهم من عارض بشدة غلق قنوات الفتنة التى كانت تبث السموم فى عقول الشعب سواء كان ذلك الشخص مرشد مركز كارينجى بالقاهرة او قائد الجناح الصربى لجماعة الاخوان او غيرهم من قامو بتشوية صورة المتظاهرين بانهم محسوبين على الفلول و الطعمية بينما اكتفى فى تلك اللحظة الدكتور الاسلامى اليسارى التقدمى الليبرالى الاجتماعى " عبد المنعم ابو الفتوح " بالصمت فى تلك اللحظة لانة قد سبقهم فى ذلك بكثير . و فى الوقت الذى تم فية غلق قنوات الفتنة كان البيت الابيض حول قناة ( سى ان ان ) لبديل قناة مصر 25 الاخوانية لتعلن للعالم كلة ان ما حدث فى مصر هو انقلاب عسكرى على عميلها المدنى المنتخب " مرسى العياط " و من ثم بدئت لهجة العقوبات على مصر باعلان باتريك ليهى ( رئيس اللجنة المشرفة على المساعدات الخارجية ) بان لجنتة ستعيد النظر فى مساعدة مصر السنوية بـ 1.5 مليار دولار و تبعها العديد من التصريحات التى تصل لدرجة التهديد لمصرنا الغالية . و هذا بعد اتصالات مكثفة مع عصام الحداد . و ربما تشهد الايام القادمة اقذر المحاولات من جماعة الاخوان للقيام بانقلاب مرة اخرى على الدولة المصرية بعد انقلاب 28 يناير 2011م .

و ستكون النغمة القديمة الجديدة التى سيرددها الطابور الخامس لجماعة الاخوان بقوة فى تلك الفترة هى " يسقط يسقط حكم العسكر " و اؤكد لكم ان فى الايام القليلة القادمة ان لم يكن الساعات القادمة سيجلس قيادات شباب الاخوان مع هولاء قادة الطابور الخامس ليقومو بتشكيل جبهة جديدة لكى تقدم نفسها للشعب المصرى بانها تيار الوسطية و الحب و الحنية اثناء المرحلة الانتقالية و هم من سيقومو بدور " جماعة ما بعد سقوط الجماعة " و هو ما اشرت له فى مقالة حملت نفس الاسم .

و على غرار حالة الهياج و الجنون لدى اعضاء الاخوان بعد سماع خطاب خلع مرسى العياط و حالة الارهاب التى قامو بها فى الشوارع و بتحديد فى محافظات الصعيد و مطروح . كذلك جن جنون من فى البيت الابيض . فحتى تدركو مدى قوة الصفعة التى نالوها تخيلو معى الان سياسات و مخطاطات وضعت منذ عقود تم تدميرها بالكامل و بتحديد فى 1968م عندما قال "موشى ديان " لجريدة " تشرين اللبنانية " إذا استطعنا اسقاط عسكر جمال عبد الناصر فى بئر الخيانة وتصعيد الإخوان الى سدة الحكم فى مصر سنشتم رائحة الموت والدماء فى كل بقعه من أراضى مصر، فلتكن تلك هي غايتنا وحربنا بمساعدة أصدقائنا الأمريكان . و هذا ما اكدة " بن جوريون " فى كتاب (تاريخ الحرب بين العرب واسرائيل ) و هذا ما فسرة شمعون بيريز الصديق الوفى لمرسى العياط عندما قال فى كتابة ( الشرق الاوسط الجديد ) و هو يشير على الانظمة العربية " سنسقط تلك الانظمة عن طريق اضرام النيران بداخلها بايدى شعوبها "

هذا بجانب عمل العديد من مراكز الابحاث سواء فى الولايات المتحدة او قطر او معاهدها بالقاهرة و قنوات فضائية تتحدث العربية بلسان البيت الابيض و التى صرف عليها المليارات كل هذا ذهب مع الريح .

و على جانب الراى العام العالمى و الاعلامى تصدرت يافطات " اوباما يدعم الارهاب " اغلب الجرائد العالمية و هو ما اعاد للمواطن الامريكى ذكريات جورج بوش السوداء .

و من جهة صراع الكبار فمخالب الدب الروسى " فلاديمير بوتين " كتبت على الخد الثانى لاوباما كلمة " مصر " بعد ان كتبت على الخد الاول " سوريا "

و الان على الاحزاب المدنية ان تستعد بكل قوة لتغذية عقل المواطن المصرى بقيم التمدن و التقدم و الحداثة و الدخول لمعركة التنوير من اوسع ابوابها خاصة بعد حالة الفراغ الفكرى الرهيب التى ستصيب قطاع من الشعب المصرى بعد انهيار حلم الخلافة و استاذية العالم الذى ظل يزرعة حسن البنا فى الجماعة من بعد سقوط الخلافة فى تركيا فان لم تنتصر الاحزاب المدنية فى تلك المعركة التنويرية و تخرجنا من الدائرة المفرغة التى تحدث عنها الرائع الشهيد " فرج فودة " فربما تاتى لنا السنين المقبلة بنسخة من " عدنان مندريس " ثم تلاحقها نسخة من " اربكان " الى ان يصل بنا الحال لنسخة من رجل الناتو الاول " اردوغان " و نعيد الموال من اولة .

انا ما فعلة الشعب المصر فى ثورة 30 يونيو 2013م سيعلم الارض كلها كيف يثور الانسان اما ما فعلة اسود القوات المسلحة المصرية و نسور المخابرات العامة و الحربية على مدار عامين و نصف منذ 25 يناير 2011م و ربما قبل ذلك سيدرس لكل الاجهزة الامنية فى العالم كيف تمتص الضربات و ترد الصاع صاعين ان لم يكن عشرة و ستكتب كتب التاريخ من جديد من هى مصر .

و اخيرا و ليس اخرا اود ان اقول لكل من خاف من اخونة مفاصل الدولة ان الاخونة ستقتصر فى تلك المرحة على " طرة " و " وادى النطرون " فقط و الله الموفق .

فادى عيد

باحث سياسى بقضايا الشرق الاوسط

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

تشير المصادر المختلفة إلى أن انتفاضة معسكر الرشيد أو حركة حسن سريع بدأت بمحاولات فردية قام بها شيوعيون، من مستوى لجان المحلية وما دونها، لإعادة بناء التنظيم الحزبي على مستوى القاعدة الحزبية. ويُشار بوجه خاص، إلى أن كادراً حزبياً عمالياً، يُدعى إبراهيم محمد علي الديزئي من مدينة مخمور، كان يعمل في إطار اللجنة المحلية للمشاريع العمالية الصغرى التابعة إلى منطقة بغداد، هو الذي بدأ هذا النشاط وقاده. وقد امتد نشاط هذا التنظيم واتسع بسرعة بين الطلاب والجنود. وكان من بين الذين انخرطوا في هذا النشاط و بهمة عالية، محمد حبيب (أبو سلام)، وهو عامل خباز، وكان يقود "لجنة قاعدية" وينتظم في لجنة قضاء يقودها الشهيد إبراهيم محمد علي. وكان حبيب هو المسؤول الحزبي عن المجموعة الصِدامية الشجاعة التي قادت ونفذت انتفاضة معسكر الرشيد في الثالث من تموز عام 1963، بقيادة المناضل الشجاع الرفيق حسن سريع. وانضم إلى هذا النشاط الخياط حافظ لفتة، والطالب هاشم الآلوسي، وكلاهما أصبحا من قادة هذا التنظيم، الذي صار يعرف ﺑ"اللجنة الثورية". وقد ظلت هذه المجموعة تسعى للاتصال بقيادة الحزب. و"يبدو أن الشهيد حسن سريع كان صاحب الدور الأوفر في التهيئة والتحضير والكسب للانتفاضة ، إذ كان رصينا ، محبوبا ، تعّلق به الجنود وصف الضباط من أقرانه كثيرا ، فكان يجمع بين الشجاعة والإقدام والطيبة وكرم النفس ، ومن هنا كانت شخصيته قوية وجذابة فنال حب الجنود واحترامهم". (راجع نعيم الزهيري، رسالة العراق العدد 88 السنة 8 نيسان / 2002 ص15 ،16).

ويُفيد الكاتب حامد الحمداني بأن محمد حبيب "أخذ يتهرب من اللقاء مع إبراهيم في الأيام الأخيرة التي سبقت تنفيذ الانتفاضة، وبات واضحا أنه أراد الانشقاق عن الحزب والاستئثار بالحركة لنفسه". إن الحمداني عديل إبراهيم محمد علي، وكانا يقيمان في بيت واحد وأعتقل الاثنان في يوم 18 تموز. وقد استشهد إبراهيم ببطولة بعد يومين من اعتقاله .

لقد انضم إلى المجموعة ما يقارب من ألفي شخص، من حزبيين ولا حزبيين، وأغلبهم من العسكريين، جنوداً ومراتب، يتوزعون على العديد من معسكرات بغداد وغيرها.

وفي بداية أيار 1963، كما يذهب تقرير قدمه هاشم الآلوسي إلى الحزب لاحقاً، سعى منظمو المجموعة إلى الاتصال بقيادة الحزب في بغداد. وقد نصحهم جمال الحيدري والعبلي بالتريّث وإعطاء الفرصة للحزب لكي يعيد ترتيب أوضاعه ويغدو قادراً على التحرك. إلا أن المجموعة لم تقتنع بهذا الرأي، وأصرت على مواصلة استعداداتها، وكانت تتحرك باسم الحزب وقيادته. كذلك اتصلت هذه المجموعة بمنظمة الحزب في الفرات الأوسط لتضمن تأييدها، ولم تتمكن أن تثبت إدعاءها بأنها مخوّلة من قيادة الحزب، إلا أنها حصلت على وعد عام بالمساندة بعد التنفيذ.

في حزيران 1963 شاءت الصدف، وربما بسبب كثرة التحرك والاستعجال، أن القي القبض على عريفين من قادة المنظمة. وخشية من أن يبوحا بخطط التحرك، تحت التعذيب، سارع محمد حبيب، وكان كثير الاعتداد بنفسه. إلى تقديم الموعد من 5 إلى 3 تموز، وبمعزل عن مسؤوله الحزبي إبراهيم محمد علي.

في فجر 3 /تموز 1963 قامت مجموعات من الجنود وضباط الصف يقودهم النائب العريف حســن ســريـع بالاستيلاء على وحدة قطع المعادن ( ومنها انطلقت الشرارة ) وعلى مشاجب سلاح سرايا الحراسة في معسكر الرشيد ، وسيطروا عليها واعتقلوا ضباطها. كما احتلوا كتيبة الدبابات الأولى وحاولوا استخدامها ، إلا أنها كانت فارغة من بطاريات التشغيل، وتم اعتقال قائد الكتيبة وهو ضابط برتبة مقدم وضباطه الأربعة. كما احتل المنتفضون مطار الرشيد العسكري، إذ كانت الطائرات الحربية جاهزة بحمولتها القتالية بسبب الحرب في كردستان، وعلى استعداد للطيران بعد أن يتم تحرير جمهرة الطيارين الشيوعيين المعتقلين في سجن رقم في المعسكر ذاته. كما تمت السيطرة على مدخليّ المعسكر والمستشفى العسكري ومقر اللواء الخامس عشر وغيرها من الوحدات العسكرية. كما اعتقل المنتفضون منذر الونداوي القائد العام للحرس القومي والقوة الجوية ، ومساعده نجاد الصافي ووزير الخارجية طالب شبيب ووزير رئاسة الجمهورية حازم جواد وغيرهم . حتى وصل عدد المعتقلين إلى 180 شخصاً .

وتوّجهت مجموعة من المنتفضين لاحتلال السجن العسكري رقم واحد وتحرير السجناء. بيد أن هؤلاء لم يباغتوا السرية التي تحرس السجن، لذا واجهوا مقاومتها فعجزوا عن احتلاله وتحرير الضباط المعتقلين فيه . كما أنهم لم يعتقلوا رئيس الجمهورية آنذاك عبد السلام عارف الذي كان بيدهم صيدا سهلا .

لقد أكدت الحركة، كما جاء في تقييم الحزب لها، على"عجز أعنف موجة إرهابية على قتل الروح الثورية للشعب العراقي، وعرّت عزلة حكم انقلابيي شباط حتى في معسكرات الجيش التي كانت تحت قبضتهم. وكانت عملاً بطولياً حقاً، ولا يتنافى تثميننا لها مع كونها كانت عملاً متسرعاً ألحق من الناحية العملية أضراراً وضربات جديدة بالحزب والحركة...الخ" ( راجع عزيز سباهي، "عقود من تاريخ الحزب الشيوعي العراقي"، الجزء الثاني ص571 وما يليها.

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 09:44

ايوى كدة يا كَدع !!!- علي سالم الساعدي

 

الي عايز يعيش يعمل زينا . احنة الي نعيش في مصر ام الدنيا هي التاريخ والكَوغرافيا وكل حاكَة كويسا تلئاها في مصر . والي مش عاكَبوا يتفركـَ على تاريخنة وحزارتنا وكل شيء يتعلق فينا .

عندنا النيل هو الاب والام لينا . وعندنا الاهرامات هي مصدر الائوة الي بتغزينا دايمآ . ومتعلمناش يوم ان نخرس على الباطل ابدآ . الباطل نؤلوا في وشوا انت مش كويس

ودا مش كلام . اه انا بأولها ليكم .

كنا في نزام حكم دكتاتوري والرئيس بيسموا حسني مبارك . مسكتناش عليه وخركَنا كلنا مزاهرات في ميدان التحرير .

ونادينا بأعلى صوت حل عننا يا مبارك احنة مش عاوزينك . انت راجل مش بتحب الوطن وتعتبتنا احنة كمواطنين . وخركـَ زي مكنا عاوزين .

وكَبنى مكانو محمد مرسي . والي انتخبو تئريبآ 80% من الشعب المصري . نسبة مش بطالى لاننا عاوزين نعيش . مش نموت واحنة عايشين !! محدش يؤلي اصدك ايه اصدي وادح للكل

وبعد سنة من حكم الرئيس مرسي معكبناش بردو وئررنا نغيروا . وخركنا من تاني مزاهرات في ميدان التحرير . وطالبا بصوت واحد مش عاوزينك يمرسي انت مكنتش كويس في حكمك .

وادي دئني ان مخركش مرسي من الحكم . ودا مش بمكهود حد لا دا بمكَهود الوحدة الوطنية لكل المصريين . واتفائهم على حاكَة مش كويسة عاوزين يغيروها , وحيغيروها .

لاننا متعلمناش نسكت على الباطل . الباطل الي مننا نغزوا في عينوا بمطوى ونشلوحوا . والباطل في الحكم علينا نخركلو بمزاهرات ونخركَو .

يعني كل حد ليه سكة معينة للتخلص منوا ومن اعمالوا الوحشة .

وبعد كل الي اؤلتو . ئيه رئيكم يا عرائيين !!! حتتعلموا زينا ولا لائة ؟

انة بأول كدة عشانكم . لأني عارف الي ديمر عليكم ايام ميعلم فيها الى ربنا لوحدوا .. خلصوا نفسكم بنفسكم يا حبايبي .

علية النعمة انتوا اكَدع ناس بس مش عارف ايه الي حصلكم . احنة منتزريكم تخركَو من الي انتو في داه .. والشعب المصري مراهن عليكوأ يا ابطال العروبة

الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 01:20

كارت احمر- احمد عبد مراد

ولكن هذه المرة ليس في ساحات ملاعب كرة القدم وانما في ساحات وحارات وازقة مصر الجماهير الهادرة والثائرة ضد اخوان المسلمين الذين سرقوا قوت الشعب كما سرقوا منه الثورة قبل ذلك ( ناس حرامية ) وهم ليسوا سرّاقا وحسب بل هم اذلوا الشعب المصري وادخلوه في نفق مظلم ..فمنذ استلام الحاج مرسي سدة الحكم وهو يعمل وبشكل حثيث على الاطاحة بخصومه السياسيين وشباب الثورة الحقيقيين وادخالهم السجون بهدف تحجيمهم واجتثاثهم واحلال انصاره محلهم وفق سياسة اخونة الدولة والمجتمع ( بالضبط كما فعل البعث الصدامي في العراق) لكن مرسي ومكتب الارشاد من ورائه استعجلوا الامور، فكان لهم الشعب المصري بالمرصاد حيث سرعان ما كشف زيفهم واحابيلهم وتآمرهم على الشعب وتسترهم وراء الدين عندما يرفعون القرآن الكريم ويهتفوا الاسلام هو الحل وهنا لابد من الاشارة الى حقيقة غاية في الاهمية وهي بالاساس رسالة تحذير موجهة الى كل احزاب الاسلام السياسي وفي مقدمتهم اخوان الشياطين ومفاد تلك الرسالة ان الشعوب ينطلي عليها التستر وراء الدين والهدف هو تحقيق المصالح الانانية الضيقة عبر والحيل والاحابيل والتحاييل والاضاليل ولكن سرعان ما تصحوا الجماهير من غفلتها ويكون ردها عنيفا وقاسيا يزلل الارض تحت اقدام الحكام المزيفين .
ان الاحزاب السياسية الاسلاموية في كل البلدان العربية تتستر وراء الدين وتأخذه غطاءا لتمرير تآمرها بغية السيطرة التامة على البلاد والعباد وفرض حكمها الفاشي بالحديد والنار على الشعوب المغلوبة على امرها والتي تناضل طلائعها منذ عقود طويلة من اجل خلاص تلك الشعوب من العبودية والاقطاع والحكومات الرجعية العميلة وعلى حين غفلة تأتي تلك المجاميع الهمجية التي لحاها الى منتصف بطونها وتحفرجباهها وتطليها بسواد الدنيا قبل نار وسواد جهنم وذلك كله بهدف الاشارة اليهم بالقول( سيمائهم في وجوههم من اثر السجود)
وانا اكتب هذه السطوراعلن عن سقوط الحاج مرسي بينما الشعب المصري يهتف هادرا يسقط يسقط حكم المرشد ولابد من القول ان الشعب المصري سطر تاريخه بحروف من نور وذهب والماس ..واناشد احزاب الاسلام السياسي في البلدان العربية ومنها العراق خذو العبرة مما حصل في مصر


الخميس, 04 تموز/يوليو 2013 01:18

ذريعة الضوء الشاحب- قيس مجيد المولى

يتدفق الغبارُ

مادة سريالية

بمنتهى الوعي...

بقية الرمز

أصابع النسوة المهاجرات

ثمة مكسب

في الميّل الدراميِّ

فكرة تخفق في التبلور

حُمى المرأة

لباس باوند...

يمين القبعة

نصف التمثال ...

ذريعةٌ ما

لي

من مادة سريالية

يترأى الزجاجُ والدُخان

وعربات الحمل

أرتب أرتيابي

لأثري عزاءَ الفكاهة

مماثلة عينية

إن إزدان الغبارُ ببرجٍ الضوء

شمولية غامضة

لتصديق منفعة الأخطاء

يتسنى

للمغيب

والبحر

أن يظل هاجسيهما

كهاجسِ الغريب ،

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

العمال في قطر عبيد الى اشعار آخر:

لكن هل قطر ما تزال فعلا دولة عربية؟ في شوارع الدوحة يكفي أن تسمع محادثات الناس لتشك في ذلك: يتكلمون الانجليزية والهندية والتاميلية واللهجات الآسيوية المختلفة، والأطفال القطريين يتقنون اللهجات الفلبينية المختلفة، واللغة الانجليزية أكثر من لغة القرآن، لأن مربياتهم يستقدمن بالطبع من هذه الدول الأسيوية، رغم أن اللغة العربية هي اللغة الرسمية للبلاد فإنها لغة ثانوية في المعيش اليومي، قطر هي الدولة الخليجية الأولى من حيث عدد المهاجرين ففيها مليون و46 ألف نسمة في سنة 2010 يبلغ عدد القطريين البدون 180000 نسمة مقابل حوالي مليون ونصف من العرب والأجانب، وخاصة القادمين من الهند وباكستان وسريلانكا وبنغلادش والنيبال والفلبين والصين، فبعرق هؤلاء الأجانب تبني قطر مجدها المعماري ومعجزتها الحضارية والاقتصادية. هؤلاء الأجانب يستقدمون إلى قطر عن طريق وكالات متخصصة في بلدانهم عن طريق عقود عمل ويدفع الراغبون في العمل الآلاف الدولارات كرشوة للوسطاء معتقدين انهم بذهابهم إلى العمل في قطر فهم سيدخلون جنة ارضية يعيلون من خلالها أسرهم وذويهم، لكن سرعان ما يتبخر الحلم في أول وهلة وأول خطوة ، عندما يكتشفون بأن الأجرة المتفق عليها في العقود لا تحترم بتاتا، فإذا كان العقد مثلا يشير إلى أجرة 1000 ريال ففي الواقع فالأجرة لا تتجاوز 700 ريال، والتبريرات المعطاة عند الاستفسار عن الأسباب هي تغطية نفقات السكن والتغذية والتنقل وأوراق الإقامة، عند الاحتجاج تبقى المساطر القضائية بطيئة وغير منصفة والثقافة القضائية غير منتشرة في قطر، الحلم بالهجرة والعمل يتبخر عندما يفرض على العمال المهاجرين نظام الكفالة، وهو نظام معمول به في جميع البلدان الخليجية، وبمقتضاه يجب على كل راغب في العمل في هذه الدولة أن يتوفر على أحد الأشخاص ذوي المواطنة الكاملة الذي يكفله ويضمنه ويحتضنه في كل مناحي الحياة، فهو بصيغة أدق عبد مملوك، فحين يريد شراء سيارة أو الزواج أو الطلاق أو حتى شراء رقم هاتفي أو تغيير العمل كل ذلك لا بد من موافقة السيد الكفيل. إذا أراد مغادرة البلاد بصفة مؤقتة أو نهائية لا بد أن يطلب العامل المهاجر موافقة الكفيل لا يملك المهاجر المسكين إلا الخضوع المطلق لمزاجية أرباب العمل، عند وصول المهاجرين إلى البلاد يخضعون لفحوصات طبية تتضمن الكشف عن السيدا والأمراض الصدرية وأخذ البصمات، وتجمع كل المعطيات في سجلات أمنية خاصة. بعض الدول الخليجية بدأت في تخفيف إجراءات نظام الكفيل بعد التقارير الدولية لمنظمات حقوق الإنسان الدولية التي انتقدت هذه المعاملات القروسطية للمهاجرين ومن هذه المنظمات هيومان واتش رايت (HRW) ومنظمة العمل الدولية (OIT) التي تصنف العمل ضمن العمل القسري والشاق وتطالب دولة قطر بالتوقيع على الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان وبحقوق المهاجرين، تحت ضغط الخارج ستكون قطر ملزمة بتكييف قوانينها مع المواثيق الدولية لحقوق الإنسان، خصوصا فيما يتعلق بحقوق العمال حيث أن احتضانها لكأس العالم 2022 سيجعلها تحت أنظار المجتمع الدولي. فتاريخيا لم يتخلى القطريون عن نظام الرق سوى سنة 1950 حينما تم منعه قانونيا، لكن بعض ممارساته ما تزال قاعدة لدى العائلات الكبرى التي تستقدم الخدم من بعض الدول الإفريقية الفقيرة وتعاملهم معاملة العبيد .

بصفة عامة ظروف العمال المهاجرين في قطر سيئة للغاية،: الاستغلال المفرط في ظروف مناخية صعبة، التمييز في الأجور، تعدد حوادث الشغل وغياب مساطر قضائية يلتجئ إليها العمال المتضررون العمالة في قطر نقطة سوداء في السجل القطري تعيق تحقيق ما تصبوا إليه القيادة القطرية من انخراط في المنظومة الدولية بكل قواعدها واكراهاتها. في قطر ممنوع تشكيل النقابات، والحد الأدنى للأجور غير موجود والعاملات الآسيويات البالغ عددهن 40000 امرأة لا يتلقين أكثر من 250 دولارا شهريا. القانون القطري يسمح للمشغل أن يقتطع من أجرة المستخدمين عندما يرى غياب الانضباط في العمل مما يفتح المجال للإبتزاز والاستغلال البشع للعمال الذين يحشرون في أحياء خاصة على شكل أحياء صفيحية في ضواحي الدوحة.

قطر واسرائيل: سمن على عسل :

سامي رافيل (SAMMY RAVEL) دبلوماسي اسرائيلي يتذكر أنه عندما برمجت زيارة شيمون بيريز إلى قطر، وقع إشكال تقني فني يتعلق بعدم توفر السلطات القطرية على نشيد اسرائيل مما اضطر معه القطريون إلى الانتظار حتى وصوله من تل أبيب، كان ذلك سنة 1996 حيث كانت معظم الدول العربية تقطع علاقاتها مع الدولة العبرية.

بعد عمان والمغرب وتونس، قبلت الدولة القطرية فتح تمثيل دبلوماسي لديها، والذي اشرف على إدارته سامي رافيل بين سنة 1996 و1999 ، وهذه الخطوة هي ثمرة اللقاءات السرية التي جمعت البلدين بواسطة أمريكية، اللقاءات السرية بدأت بلقاء شيمون بيريز والسفير القطري في الأمم المتحدة بنيويورك في شتنبر 1993 على هامش توقيع اتفاقيات أوسلو بين إسحاق رابين وياسر عرفات.

وتواصلت اللقاءات بإشراف وتدبير رئيس الديبلوماسية القطرية حمد بن جاسم بشكل متقطع ومحتشم، خصوصا في عهد الشيخ خليفة الذي لم يرغب أبدا في إزعاج جيرانه وأصدقائه السعوديين الذين ينظرون بعين الريبة والانزعاج للتقارب القطري الإسرائيلي، لكن ورغم العمليات المضادة للاسرائيل التي قامت بها الفصائل الإسلامية الفلسطينية من حماس وجهاد إسلامي والرد الإسرائيلي عليها والغليان الكبير الذي صاحب ذلك في الشارع الخليجي والإسلامي عموما، إلا أن ذلك لم يمنع الشيخ جاسم وزير الخارجية وأخ الشيخة موزة زوجة الشيخ حمد وسفير قطر في الولايات المتحدة الأمريكية خالد المسند من عقد لقاءات سرية مع الإسرائيليين باسبانيا والتي من خلالها ابلغ الشيخ حمد بن جاسم الإسرائيليين بانقلاب الشيخ حمد على والده سنة 1995.. شهور بعد ذلك سيحضر أحد أفراد عائلة آل ثاني مراسيم جنازة إسحاق رابين المغتال من طرف متطرف يهودي، أطفال وأبناء آل ثاني يذهبون بعد ذلك للعلاج سريا في المستشفيات الإسرائيلية المتخصصة، وخاصة في مستشفى هدسا HADASSA بالقدس، وتوطدت العلاقات الاقتصادية والتجارية بين قطر وإسرائيل في مجال الطاقة والايرنوتيك والسياحة مع الخطوط الجوية القطرية ووصلت معاملات بعض الشركات الإسرائيلية والقطرية إلى أكثر من 5 مليار دولار.

في إطار دعم الشراكة الاقتصادية والسياسية بين البلدين تدخلت الشركات الكبرى الأمريكية ومنها ENRON المرتبطة مع اللوبي الإسرائيلي في واشنطن لربط العلاقة بين حمد بن جاسم والإسرائيليين من أجل ربط أنابيب الغاز إلى حيفا حيث سيبنى هناك مصنع لإعادة صنع الغاز السائل ونقله إلى أوربا.

بعد انتخاب بنيامين نتنياهو في يونيو 1996 تواصلت العلاقات الإسرائيلية القطرية لكن بشكل أكثر خفوتا ، ولكن القائم بأعمال إسرائيل في الدوحة سامي رافيل يواصل عمله رغم الضغوطات الإعلامية التي بدأت تطالب برحيله وإغلاق مكتب الاتصال الإسرائيلي، و رغم استمرار التحريض الإعلامي ضد إسرائيل خصوصا مع بدء الانتفاضة الفلسطينية الثانية بداية سنة 2000 ورغم بدأ قناة الجزيرة نقل صور النشطاء الفلسطينيين الذين سقطوا بنيران الإسرائيليين، و رغم تصاعد الضغط الإعلامي والسياسي ضد حكومة قطر من أجل قطع العلاقات مع إسرائيل وإغلاق مكاتب التمثيل الدبلوماسي كما فعلت المغرب وتونس وعمان، قطر لم تغلق الباب أبدا أمام إسرائيل بل واصلت علاقاتها على جميع الأصعدة مع إسرائيل رغم العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في دجنبر 2008 ويناير 2009، لم يؤثر ذلك قط على العلاقة بين البلدين. سياسة قطر الخارجية يترجمها شيخ قطر في استجواب له مع صحيفة FINANCIAL TIMES ليوم 24 أكتوبر 2010 عند ما قال : " سياستنا هي أن نكون أصدقاء للجميع، نحن نبحث عن السلام، هذا لا يعني أنه عندما يتصارع طرفان يجب بالضرورة أن ننحاز إلى أحدهما، بل نحن سنتحاور ونرتبط بهما معا. هذا البحث عن الحوار يهدف إلى ابعاد قطر عن الصراعات والنزاعات المكلفة لها سياسيا، فقطر رغم كل المشاكل والخلافات فهي تحتفظ بعلاقات مع إيران وحزب الله اللبناني وحماس وطالبان وحركة شباب الصومال، ولها علاقات كذلك مع أعداء هذه الدول: الولايات المتحدة، وإسرائيل وأفغانستان...

سنة 2011 فتحت قطر مكتب لحركة طالبان بالدوحة باتفاق أمريكي من اجل تسهيل التواصل بين الأمريكيين والحركة.

سنة 2012 : قامت الدبلوماسية القطرية في الكواليس بإقناع مبعوث وممثل حركة الشورى الباكستانية بكويتا وهي حركة راديكالية للحضور إلى مؤتمر المصالحة الأفغانية بشانيلي قرب باريس.

قطر تعمل كذلك سياسة فريدة تعتمد على احتضان كل المتناقضات، فهي تحتضن خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس والصديق الشخصي للشيخ حمد بن خليفة أمير قطر، وتحتضن الدبلوماسيين العراقيين السابقين في عهد صدام حسين الذين أصبحوا يزاولون التدريس بالجامعة القطرية كناجي صبري ورياض القيسي وعامر السعدي المستشار السابق للرئيس العراقي السابق صدام حسين، والذي أصبح في ما بعد مستشارا للشيخة موزة، وتحتضن قطر كذلك ساجدة أرملة صدام حسين التي تعيش مع بناتها في إقامة بالدوحة وتحتضن الدوحة كذلك في المقابل الاسرائيليين والقواعد الامريكية ...

يضاف إلى قائمة الضيوف : الإسلامي الجزائري عباسي مدني والرئيس السابق للمخابرات الليبية موسا كوسا وصهر الرئيس بن علي صخر المطري والذي رحلته قطر خريف 2012 قبل زيارة الرئيس منصف المرزوقي للدوحة، كما كانت الدوحة منفى للرئيس الشيشاني السابق LAMDARBIEV ZELINKHAN الذي اغتالته الأجهزة الاستخباراتية الروسية سنة 2004 عند تفجير سيارته بعبوة ناسفة عند عودته من صلاة الجمعة.

دبلوماسية الشيكات البنكية :

تستخدم السلطات القطرية ضيوفها للأجندات المحلية والإقليمية والدولية، فعندما أراد الأمير حمد بن خليفة فرض تصويت النساء في الانتخابات ضد إرادة المحافظين في المجتمع القطري انتدب لهذه المهمة الشيخ يوسف القرضاوي للقيام بخطب في المساجد لصالح هذا القرار، وللشيخ يوسف القرضاوي مكانة خاصة لدى الرأي العام القطري، وهو الذي نفي من وطنه مصر منذ سنة 1961، ويلقي أسبوعيا تقريبا وخلال ساعة كاملة دروس ومواعظ خلال برنامجه الشهير في الجزيرة : الشريعة والحياة ، وهو برنامج يحظى بمتابعة كبيرة في العالمين العربي والإسلامي، كما أن القرضاوي يحظى بالعلاقات القوية مع الحركات الإسلامية بالعالم الإسلامي، وتستغل قطر هذه الميزة لتقريب هذه الحركات إليها درءا للحركات المتطرفة من جهة ، وتأثيرا على الدول الأخرى عن طريق الحركات الإسلامية داخلها، فعندما تسوء علاقة قطر مع دولة ما فالحركات الإسلامية يتم تحريكها والتأثير فيها، والأمثلة كثيرة في الجزائر والأردن وليبيا ،السياسة الخارجية القطرية تعتمد على التدخل في النزاعات الإقليمية فهي ترعى المصالحة الفلسطينية بين إسماعيل هنية وأبو مازن، وتستعمل الدوحة علاقاتها مع إسرائيل من أجل تكسير الحصار الجوي المفروض على لبنان بعد حرب 2006 مع حزب الله، كما ساهمت قطر في إعمار الضاحية الجنوبية المدمرة من قبل الإسرائيليين خلال حرب تموز 2006.

في مجلس الأمن صوتت قطر ضد المرشح الاردني لخلافة كوفي عنان، ولكن العلاقات الأردنية القطرية كانت تمر آنذاك بمرحلة فتور كما كانت قطر الدولة الوحيدة التي لم تصوت على توصية اممية ضد الملف النووي الإيراني عندما كانت عضوا في مجلس الأمن ضمن الأعضاء الغير الدائمين، وتلك رسالة تهدئة وخوف في نفس الوقت من العقاب الإيراني رغم أن العلاقات القطرية الإيرانية غير مستقرة بفعل النزاع بينهما على استقلال جزر نفطية يدعي كل طرف أحقيته في استغلالها.

سنة 2008 : اتنزعت قطر من الفرقاء السياسيين اللبنانيين اتفاقية مصالحة والمقابل هو تحريك الدبلوماسية المالية والمصالح.

في السودان واريتريا عملت قطر على التقريب بين الفرقاء وساهمت مساعدات قطر للرئيس الاريتري أسياس افور في تليين مواقف بلاده، لكن الدبلوماسية المالية لا تنفع دائما بل أحيانا كثيرة لها سلبيات كثيرة ففي الحالة اليمنية فشلت هذه الدبلوماسية فشلا ذريعا.

ففي سنة 2008 وكذا سنة 2010 أعطى القطريون أموالا طائلة للحوثيين من اجل حثهم على مواصلة المفاوضات مع عبد الله صالح، لكن الحوتيين حصلوا على الأموال واشتروا بها السلاح، وتفوقوا على جيش صنعاء وعلى الجيش السعودي المساند لها آنذاك، فقط فهمت الدوحة بأن المال وحده لا يكفي لتحقيق النصر الدبلوماسي بل القوة العسكرية والمال متلازمان من اجل تحقيق الأهداف الدبلوماسية.

قطر في الحرب :

سنة 2011 : تغيرت قطر تماما، مع الحصول على شرف تنظيم نهائيات كأس العالم 2022 و المشاركة في الحرب على ليبيا شكلت منعطفا جديدا على صعيد الدبلوماسية القطرية، لأول مرة تدخل قطر حربا خارج حدودها، أعطت المال ووفرت السلاح للثوار الليبيين بعدما دربتهم، بذلك تكون قطر قد وضعت رجلا في نادي الكبار إلى جانب حلفائها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا الذين خلعوا العقيد القذافي من الحكم بعد حكم دام 42 سنة قهر فيه شعبه وعاث في خيرات ليبيا فسادا ونهبا، هو وحاشيته. فكيف دخلت قطر في دوامة الحرب الليبية؟

عندما بدأت الاحتجاجات الأولى في فبراير 2011، اعتمدت قطر خطابا منخفض النبرة في الاجتماع الأول للجامعة العربية المخصص لمناقشة تطورات الأوضاع الليبية.

كان عمرو موسى أول من طالب بمحاكمة القذافي في الاجتماع الذي ترأسه قيسي العزاوي العراقي الذي تترأس بلاده الدورة 134 لجامعة الدول العربية التي يوجد مقرها بالقاهرة في 22 فبراير 2011. كانت هذه التصريحات المنددة بالمذابح التي ارتكبها الجيش الليبي تتزامن مع التصريحات التي أطلقها القذافي وأبنائه التي تصف الليبيين بالجرذان، رغم التصريحات القوية لعمرو موسى بقيت السعودية وقطر متحفظة عند التصويت على مقرر الجامعة العربية، أعطى عمرو موسى الكلمة لممثل مصر ثم لممثل تونس اللذين أدانا بأشد العبارات الجرائم المرتكبة منن طرف كتائب القذافي. فيما السعودية وقطر التزمتا الصمت رغم تصويتهما الايجابي لصالح التوصية التي أدانت جرائم القذافي وأعطته مهلة أيام لتوقيف العنف والقتال في حق الشعب الليبي أو طرده من الجامعة العربية. عند سقوط العقيد الليبي، بدأ القطريون يأخذون مبادرات داخل جامعة الدول العربية مدعومين بست دول أعضاء مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى الأردن والمغرب وثلاث دول فقيرة دجيبوتي والصومال وجزر القمر في المجموع الدوحة تتوفر على 11 صوتا على 22 صوت داخل الجامعة، لكن اختلافات سعودية وقطرية طفت على السطح عندما دعمت قطر زعيم المتمردين عبد الحكيم بلحاج جهادي قاتل في أفغانستان وهو أمير الجماعة الإسلامية المقاتلة في ليبيا تم توقيفه من طرف المخابرات الأمريكية سنة 2033 في ماليزيا واستجوب وعذب في بانكوك قبل أن يتم تسليمه إلى مخابرات القذافي سنة 2004 ، وبقي معتقلا إلى حدود سنة 2009 تاريخ الهدنة المعلنة بين ليبيا بقيادة سيف الإسلام والجماعة الإسلامية المقاتلة.

قطر كانت أول بلد عربي يعترف بالمجلس الوطني الانتقالي ، وقدمت توصية إلى مجلس الأمن الدولي بناء على توصية مجلس الجامعة العربية والتي تمخضت عن إقرار منطقة حظر جوي للدفاع عن المدنيين والسماح بضرب أهداف عسكرية تابعة لكتائب القذافي . بداية ابريل عرف تدفق السلاح القطري على المقاتلين الليبيين أكثر من 20 ألف طن قطعة سلاح قطري ودعم أمريكي وفرنسي وبريطاني ومن الإمارات العربية المتحدة، في البداية أعطى القطريون المال مباشرة للثوار وتوالت الاجتماعات العسكرية التنسيقية بين الحلفاء المشاركين في الحرب على ليبيا ويمثل قطر الجنرال القطري القوي حمد العطية.إلى غاية 22 غشت تاريخ سقوط طرابلس وباب العزيزية تحديدا، بثت قناة الجزيرة صور18 طائرة تنقل الأسلحة والراجمات RPG وسيارات عسكرية للثوار الليبيين.

6 من 12 طائرات ميراج 2000 القطرية شاركت في العمليات إلى جانب الناتو ، والطيارون القطريون شاركوا في أول حرب لهم كما شاركت قطر بالقوات الخاصة على الأرض التي قدمت الدعم المالي واللوجيستيكي للثوار في جبل نفوسة وبنغازي والزنتان وفيما بعد بطرابلس بتنسيق مع المخابرات الفرنسية والبريطانية العاملة بليبيا. لكن الدعم القطري لم يذهب إلى المجلس الوطني الانتقالي المعترف به من طرف الأسرة الدولية بل ذهب الدعم مباشرة إلى الثوار الإسلاميين أنصار بلحاج ، وفي الكواليس لعب الإسلامي علي الصلابي المقرب كثيرا من قطر دورا مهما في إيصال الأموال والأسلحة والخطط الحربية للثوار الإسلاميين ضد كتائب العقيد القذافي. لكن المساعدات القطرية لفصيل المقاتلين الإسلاميين الليبيين فقط أثارت مشاكل كبيرة بين الثوار أنفسهم وخاصة الموالين للمجلس الوطني الانتقالي الذي اشتكى من تهميشه من طرف قطر مقابل تسليح الثوار المتطرفين والوهابيين على وجه الخصوص، كما عبرت واشنطن وباريس عن امتعاضهم من الدور الغامض الذي تلعبه قطر ومساعدتها لفصيل المتطرفين على حساب نواة الحكومة المقبلة بقيادة جبريل أي المجلس الانتقالي، لذلك عند زيارة ساركوزي ودافيد كاميرون لبنغازي لتخليد ذكرى الانتصار لم يستدع الشيخ حمد، مما أقلق قطر وأميرها. عند مقتل القذافي سارعت قطر إلى عرقلة جهود تشكيل نواة حكومية تضم بعض المحسوبين على الغرب كمصطفى عبد الجليل ومحمود جبريل ، وشنت قطر عبر قناة الجزيرة حملة شعواء ضد المجلس الانتقالي الليبي ومحمود جبريل.

استفادت قطر من هذه الحرب على ليبيا العديد من المكاسب السياسية والإعلامية فمن جهة دربت قواتها المسلحة في هذه الحرب وخاصة القوة الجوية والفرق الخاصة التي احتكت بقوات الناتو، ومن جهة أكسبت هذه الحرب موقعا قويا لقطر في السياسة الداخلية الليبية حيث تكلف الشيخ تميم عندما كان وليا للعهد بمهمة التنسيق والتشاور مع القبائل الليبية المختلفة وربط معها علاقات واسعة، فكانت تمرينا دبلوماسيا ناجحا للشيخ تميم بن حمد.

سوريا من الحب إلى الكراهية :

في خضم الأزمة الليبية عملت الدبلوماسية القطرية بنشاط وحيوية في الأزمة السورية واتخذت مواقف واضحة ضد نظام بشار الأسد الذي يقمع ويضطهد شعبه منذ مارس 2011 ، فبعدما اكتسبت قطر موقعا متميزا في نادي الكبار بعد الأزمة الليبية، سعت إلى نفس الدور في الأزمة السورية. قطر كانت علاقاتها مع بشار الأسد ممتازة وقوية ومنها ماهو مؤسساتي وحتى عائلي، مستفيدة من التوثر الحاصل في العلاقات السورية- السعودية بعد اتهام السعودية لبشار الأسد باغتيال رفيق الحريري في فبراير 2005. في صيف 2006 دعمت قطر حزب الله في حربه ضد إسرائيل في الوقت الذي التزم فيه العالم السني موقف المتفرج نظرا لخوفه من التوغل الشيعي المتنامي في المنطقة، بعد وقف إطلاق النار، كان الشيخ حمد أول رئيس دولة عربية يقوم بزيارة إلى بيروت محملا بملايين الدولارات من اجل إعادة اعمار جنوب لبنان والضاحية الجنوبية على وجه الخصوص التي دمرها سلاح الجو الإسرائيلي وقد استقبل الامير حمد استقبال الابطال حيث من بئر العابد إلى النبطية ترفرف اللافتات التي كتب عليها " شكرا قطر ".

موازاة مع دعم الدوحة للسياسة السورية في لبنان، تواصلت اللقاءات العائلية من طرف السيدة أسماء الأسد والشيخة موزة، وكانت زوجة الرئيس السوري الوحيدة من زوجة الرؤساء العرب التي تم دعوتها لزواج الأميرة هند بنت الشيخ حمد من زوجته موزة. كما توطدت العلاقات المالية والاقتصادية بين العائلتين الحاكمتين في سوريا وقطر.

مولت الدوحة دراسات بناء الطرق السيارة التي تربط شرق وغرب وشمال وجنوب سوريا. قطر ديار الذراع المسلح للاستثمارات العقارية القطرية بالخارج ، أرسلت إلى دمشق لبناء مركز تجاري بمساحة 40000 متر مربع مثيل المركز الذي بناه رفيق الحريري بوسط بيروت منتصف الثمانينيات، مركز تجاري آخر كان مبرمجا في حمص وسط سوريا، لكن بناءه يتطلب تدمير جزء من وسط المدينة وأعطت دمشق للدوحة كل الخرائط الضرورية لذلك ومنها خرائط الأنفاق العسكرية، والتي ربما تكون قطر اليوم قد أعطتها للمقاتلين من الجيش السوري الحر. دمشق ، حلب ، تدمر كلها مدن تراثية تستأثر باهتمام عائلة آل ثاني، والأمير بنى قصرا صغيرا في ضواحي دمشق على طريق بيروت، كذلك فعل الشيخ جاسم والشيخة موزة من أجل كل هذه المشاريع خصصت هولدينغ قطر 2.5 مليار دولار سيولة ومثل ذلك خصصته سوريا من الأرض وتكلف صهر الرئيس السوري رامي مخلوف بالمشاريع من جهة سوريا وعن طريق البنك الوطني القطري ، في المجموع بلغت استثمارات قطر في سوريا ما يناهز 6 مليار من الدولار.

على الصعيد السياسي في سنة 2008 حاولت قطر جاهدة اعادة سوريا إلى المنظومة الدولية التي ساءت بعدما اتهم نظام بشار الأسد باغتيال الحريري، وحاول جاسم بن حمد وزير الخارجية دفع السلطات الفرنسية الجديدة أي ساركوزي بطي صفحة الخلافات السابقة مع إدارة جاك شيراك وسوريا، وكان قرار إعادة العلاقات الفرنسية السورية تتطلب مواقف سورية تبرر تغيير السياسة الفرنسية اتجاه الرأي العام الفرنسي، وكان المبرر هو مبادرة الرئيس السوري فتح سفارة سوريا في لبنان، ثم مباشرة بعد ذلك تم استقبال السيدة أسماء الأسد في احتفالات 14 يوليوز 2008، والتي انتقدت بشدة الصحافة الفرنسية وجودها. رغم كل هذه الانتقادات زار نيكولا ساركوزي دمشق في شتنبر 2008 ، واستطاع أن يحصل على دليل من حماس عبر سوريا بان الرهينة الفرنسي – الإسرائيلي جاعيد شاليط المعتقل في غزة منذ سنتين على قيد الحياة وفي صحة جيدة. الفيديو الذي يحوي الدليل أعطي من طرف خالد مشعل إلى الأمير القطري الصديق الشخصي لمشعل، فبدا المحور السوري القطري الفرنسي يشتغل بتجانس وقوة وسينضم اليه فيما بعد طرف رابع وهي تركيا.

في شتنبر 2008 التحق الوزير الأول التركي رجب طيب اردوغان بالقمة التي جمعت القيادات السورية والفرنسية والقطرية والتي تهم إطلاق مشروع مفاوضات السلام الإسرائيلية- الفلسطينية، والهدف أساسا هو تشكيل محور بديل لمحو السعودية-مصر منافستا قطر. تواصل قطر لعب دور ريادي في الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي، فبادرت دوحة قطر إلى جمع الفصائل اللبنانية من اجل مصالحة داخلية بعد المواجهات الدامية التي عرفتها بيروت آنذاك بمساعدة سوريا التي تملك أوراقا سياسية كبيرة في لبنان وتم الاتفاق في الدوحة على اتفاق جديد يلغي نسبيا اتفاق الطائف الذي عقد في العربية السعودية وبمقتضاه تم حسم الحرب الأهلية اللبنانية.

في دجنبر 2008 وتحديدا في حرب إسرائيل ضد حماس في قطاع غزة ظهرت القيادتين القطرية والسورية على مسرح الأحداث السياسية الدولية، وتوارت السعودية ومصر عن الأنظار، ودعم الشيخ حمد والرئيس السوري الفصائل الإسلامية الفلسطينية، وعقدت بمبادرة منه قمة عربية بالدوحة لكن القيادة السعودية ودول أخرى قاطعتها.

لكن رغم التقارب السوري القطري إلا أن السعوديين يربطون علاقات وطيدة مع بشار الأسد من اجل نزعه من المحور الإيراني لذلك لعبت سوريا بين الطرفين عند بداية الأزمة السوريةو أرسلت القيادة القطرية مبعوثين إلى بشار الأسد من اجل الحوار والتفاوض لكنه رفض وتمسك بالخيار العسكري القمعي مما جعل الدوحة تتخذ موقفا حازما في الشهر السادس من الثورة السورية ليبدأ مسلسل جديد في العلاقات القطرية السورية.

بعد فشل الوساطات العربية في إقناع بشار الأسد في تغيير سياسته تجاه المعارضة تحالفت السعودية وقطر وإعلاميهما العربية والجزيرة في خنق وحصار الرئيس السوري، وتم استمالة جامعة الدول العربية وأمينها العام ليبقى ناطقا رسميا هو الآخر باسم قطر وعند اتخاذ قرار طرد سوريا من الجامعة تحفظت فقط ثلاث دول وهي العراق والجزائر ولبنان فيما الدول الأخرى وافقت وسارت على درب التحالف القطري السعودي الجديد، قطر استفادت من دعمها المالي الكبير للأنظمة الجديدة في تونس ومصر وليبيا، وتضايقت من ذلك مجموعة من الدول والشخصيات ومنها الأخضر الإبراهيمي الذي عانى من الدبلوماسية القطرية الخشنة، وحشدت قطر كل الترسانة الإعلامية والمالية لإدارة المعركة الدبلوماسية ضد دبلوماسية بشار الأسد وبالفعل فقد استطاعت قطر شد الخناق على بشار الأسد مستعينة بالمفكرين المعروفين في العالم العربي والإسلامي مثل عزمي بشارة الذي لعب دورا مهما في تنشيط الأدوار الإعلامية والسياسية لدى أوساط المثقفين من اجل حشد التأييد للموقف القطري.

على الصعيد العسكري كانت قطر الدولة العربية الوحيدة التي سعت إلى إقرار حظر جوي على سوريا والى إرسال قوات عربية إلى سوريا والى وضع سوريا تحت سيف البند السابع لميثاق الأمم المتحدة الذي يجيز استعمال القوة العسكرية بعدما اقتنعت قطر بأن القوة هي التي ستحمل بشار على التنحي ، ولا شيء غير القوة ، وقطر اليوم مشاركة بقوة السلاح والعتاد الذي يمر عبر تركيا والأردن في دعم المعارضة السورية. بشكل سري مستفيدة من أخطائها في ليبيا حين كان دعمها مكشوفا، وهناك من يتحدث عن وجود قوات قطرية خاصة في الميدان إلى جانب قوات خاصة فرنسية وأمريكية.

العلاقات الفرنسية الأمريكية: عندما تكون المصالح هي الدائمة

أول رئيس عربي تم استقباله من طرف الرئيس الجديد الفرنسي نيكولا ساركوزي بعد انتخابه هو الأمير حمد بن خليفة، توطدت العلاقة الفرنسية القطرية ممتزجة مع المصالح الاقتصادية والمالية، لكن العلاقات الفرنسية القطرية ليست حديثة العهد بل تعود إلى سنوات استقلال قطرأي منذ أوائل السبعينيات فسعت قطر إلى تطوير أمنها القومي عبر تطوير علاقاتها الخارجية والأمنية مع فرنسا دون إغفال الدول الأخرى كبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية واستفادت فرنسا من علاقاتها مع قطر لضمان حليف خليجي يوفر لها الطاقة الضرورية، الرئيس بومبيدو هو الذي افتتح هذه العلاقة التي هدف من ذلك الحضور في منطقة يغلب عليها النفوذ الأنكلوساكسوني ، ثم وقعت اتفاقيات مهمة في عهد جيسكار ديستيان ومع ميتران كان التنسيق كبيرا بين البلدين في حرب الخليج الأولى، مع شيراك تطورت العلاقات كثيرا ووصلت إلى مستويات إستراتيجية. أما دومينيك دوفلبان فعين عضوا في مجلس إدارة هيئة متاحف قطر . سنة1994 وقع وزير الدفاع الفرنسي فرانسوا لويتارد عقد الدفاع المشترك مع قطر والذي بموجبه تم تزويد الجيش القطري بجميع المعدات العسكرية، وذلك بطبيعة الحال في عهد الأمير السابق خليفة ووصلت العلاقات العسكرية والسياسية المشتركة بين البلدين الذروة في عهد الشيخ حمد، وتبادل البلدان البعثات والمصالح والمعلومات ، وشاركا في ملفات دولية حساسة منها الأزمة الليبية 2011 ، والأزمة اللبنانية وأزمة دارفور وأزمة الممرضات البلغاريات.

الدور القطري في تحرير الممرضات البلغاريات:المال يحل كل شئ

قبل انتخابه سنة 2007 لم يكن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يعرف قطر كثيرا، رغم أنه سبق أن قام بزيارة للبلاد عندما كان وزيرا للداخلية قبل ذلك، لكن العلاقات لم تتطور معه بشكل شخصي، ولعب الأمين العام للإليزيه كلود غيون دور الوسيط بين الشيخ حمد ووزير خارجيته من جهة والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي. وكلود غيون تربطه علاقات خاصة بقطر حيث يرتادها اعتياديا على متن طائرة خاصة منذ سنة 2007. بعد مرور ثلاثة أسابيع على انتخاب نيكولا ساركوزي اشترت قطر 24 طائرة ايرباط A-350 بمبلغ 16 مليار دولار، مقابل هذه الصفقة تم ترتيب التحالف السياسي بين البلدين في القضايا الإقليمية والدولية، ثم بعد ذلك لعب الشيخ حمد دورا بارزا في إبرام صفقة إطلاق القذافي للممرضات البلغاريات، حيث تم تكليف والي البنك المركزي القطري سعود بن عبد الرحمن الذي ذهب في طائرة خاصة من اجل تسديد المبلغ الذي طلبه القذافي وهو 450 مليون دولار.

عرفت نهاية 2010 حدثا استثنائيا في قطر وهو تصويت أعضاء الفيفا لتنظيم نهائيات كأس العالم في قطر، هذا التصويت اثر جدلا كبيرا حول استعمال محتمل للأموال والإكراميات والضغوط السياسية والاقتصادية من اجل استمالة أصوات المصوتين من أعضاء الفيفا، فحسب جريدة فرانس فوتبول ليوم 29 دجنبر 2012 قبول قطر لاحتضان كأس العالم 2022 تشوبه روائح الفساد والمساومات، نيكولا ساركوزي كان من المدافعين الشرسين عن الملف القطري كما حث أصدقائه الأفارقة على التصويت لقطر، بعد ذلك قدم الرئيس الفرنسي للقطريين صفقة شراء نادي باري سان جيرمان الفرنسي، وأصبح المال القطري يدخل شيئا فشيئا في المسالك الداخلية الفرنسية المختلفة، وعند فشل الرئيس نيكولا ساركوزي في رئاسيات 2012 لم تخفت العلاقة بين نيكولا ساركوزي والقطريين بل عينه القطريون محاميا مكلفا بأعمالهم ودعاويهم أمام المحاكم الدولية كما عمل على شراء قطر للفرع المغربي لشركة فيفاندي، لكن الصفقة لم تتم نظرا لعدة اعتبارات سياسية داخلية في المغرب.

رشيدة داتي والقطريين : السر المفقود

ما الذي يجمع رشيدة داتي والقطريين؟ هذا السؤال يطرحه الدبلوماسيون القطريون دون أن يهتدوا إلى إجابة مقنعة، ولكن الأهم انه هناك شيئا ما في الخفاء. العلاقة بدأت في دجنبر 2008 عندما شاركت رشيدة داتي في ندوة جهوية حول العدالة في العالم العربي، تم الاحتفال برشيدة داتي واستقبلت استقبال الأميرات من طرف الوكيل العام القطري علي بن فتيس المري، شاب ديناميكي وفرانكفوني التكوين. بعد دراسته بجامعة كليرمون فيران Clermont Ferrant، باريس وغروبوبل، أهدى لرشيدة الهدايا وطور علاقاته الشخصية معها، واتفق الطرفان على أن تجتمع لجنة العلاقات القانونية بين قطر وفرنسا سنويا بدل خمس سنوات كما كان قبل ذلك.

اقترحت رشيدة داتي خلق مدرسة جهوية للقضاء بالدوحة. في هذه المدة تزور رشيدة داتي قطر أسبوعيا رفقة عائلتها : الأب والأخ والأخت ( نجاة داتي ) ، والذين يقيمون في فنادق الدوحة على نفقة القطريين، ونظرا لممارسات بعض أفراد أسرتها في قطر وبداية الحديث الإعلامي عن علاقة داتي بالوكيل العام القطري تم تغيير داتي بالوزيرة ميشيل البوت ماري التي ألغت كل الاتفاقات التي قامت بها داتي مع القطريين في مجال التبادل القانوني والقضائي، واستمرت علاقة داتي بقطر حتى عندما لم تعد وزيرة ولكن تستقبل دائما بالحفاوة لحد الآن، من الصعب تصديق الروايات المتعددة التي تحملها الصحافة الأجنبية على أن ابنة رشيدة داتي زهرة يمكن أن تكون بناء على علاقتها بالوكيل العام القطري أو أحد أقربائه لكن هذه الاشاعة انتشرت في الاوساط الاعلامية كانتشار النار في الهشيم .

*انغير بوبكر

باحث في العلاقات الدولية

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

212661093037

 

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

ماركسي مستقل

 

 

حوار مع الرفيقات والرفاق الأعزاء في أحزاب الشيوعية العمالية العراقية والإيرانية - الجزء الثاني [1].

في البداية أقدم جزيل الشكر والامتنان لكل من ساهم في الحوار حول الجزء الأول من الموضوع، واعتقد انه حوار ضروري ومهم حول احد التيارات اليسارية المهمة في العراق وإيران.



البرنامج والنظام الداخلي

طرح الحزب الشيوعي العمالي الإيراني[2] برنامج - عالم أفضل - في 1994 كبرنامج للحزب، وتبناه الحزب الشيوعي العمالي العراقي[3] في 1998، بعد إجراء تغييرات طفيفة فيه دون مراعاة كبيرة للاختلاف الكبير بين الواقعين العراقي والإيراني، وحسب علمي لم تجر أية تعديلات عليه إلى الآن رغم التغيير الهائل الذي حصل في العراق على مختلف الأصعدة وخاصة بعد سقوط النظام البعثي الفاشي، إذ لا بد من مراجعة برنامج الحزب في كل مؤتمر في ضوء التغييرات التي تجري في المجتمع وموازين القوى الطبقية وإشراك – العقل الجمعي – للحزب و الاستفادة من - التفاعل الخارجي - في صياغته والحوار بشأنه وإقراره.

النظام الداخلي هو دستور الحزب، ويحدد وفقه أهدافه وأسس وقواعد عمله الداخلية، وحقوق وواجبات أعضائه، وأنظمة عمل هيئاته ومنظماته، وعلاقاته الداخلية والخارجية. ولكن حتى الآن لا تمتلك أحزاب التيار الشيوعية العمالية, وبالأخص العراقية - نظام داخلي حزبي - مرتب ومنسجم ومتكامل تتحدد فيه هيكلية الحزب والحقوق والصلاحيات حيث هو متشتت في قرارات، إضافات مختلفة ومقالات شخصية.... الخ. واعتقد بأن ذلك يعد ضعفاً تنظيمياً كبيراً جدا ويعكس الخلل في البناء الحزبي المؤسساتي، واعتقد إن له أثره السلبي على العلاقات وآليات التنظيم داخل هذا التيار. إذ لا بد للنظام الداخلي إن يكون واضحا ودقيقا في تحديد شروط العضوية، الحقوق والواجبات، المسؤوليات والصلاحيات للهيئات الحزبية المختلفة،آليات مفصلة للقيادة واتخاذ القرارات، وعقد والمؤتمرات والكونفرنسات..... الخ ، وأرى من الضروري جدا تلافي هذه النواقص في اقرب مؤتمر.




القيادة المتواجدة في الخارج!!

من تجربتي السياسية والتنظيمية والشخصية مع الشيوعيين العماليين، أرى أن لهم قيادات وكوادر وأعضاء نشطين وكفؤين ومخلصين بشكل كبير لقضيتهم ومبادئهم، وكان من الممكن أن يكونوا واحداً من الأحزاب المؤثرة في العراق أو على الأقل في إقليم كردستان العراق! [4]. ويبدو لي إن واحداً من الأسباب المهمة في عدم تحقيق ذلك هو خروج ووجود معظم قياداتهم المؤثرة وكوادرهم في الخارج – الدول الغربية، مما انعكس بشكل كبير على خطابهم السياسي، وأدائهم الحزبي والتنظيمي والجماهيري داخل العراق.
اعتقد ان الظروف السياسية والأمنية في العراق وإقليم كردستان - في المرحلة الراهنة - مناسبة نسبيا لتواجد القيادات السياسية في الداخل، حيث ان - القيادة الشيوعية - من الخارج هي قبل أن تكون ممارسة خاطئة وسلبية، هي خداع لجماهير الحزب وأعضاءه وحتى لهؤلاء -القادة!- أنفسهم! قبل الجميع، وللأسف أرى إن لمعظم هؤلاء القادة الدور الأكبر في تعزيز الصراعات النخبوية والمحفلية والمشاركة في الانشقاقات وتبريرها داخل وخارج أحزابهم، الكثير منهم رسخوا التفرد وعبادة الشخصية وتأليه القادة، والنرجسية والبيروقراطية لأنهم بعيدون عن النضال السياسي والاقتصادي والاجتماعي الواقعي والفعلي داخل مجتمعاتهم وتهمهم مناصبهم الحزبية! قبل كل شيء، ومع قناعتي الكاملة بأهمية ودور التضامن والنضال ألأممي، وصل – التخبط والغرور السياسي والتهرب من العمل الميداني داخل بلدانهم - بالبعض منهم في أنهم من أوروبا- الخارج سيقودون ويوجهون! ثورات عمال العالم العربي ويسارييه، مصر نموذجا، ويسلحونهم بالأفق - الشيوعي العمالي وأفكار منصور حكمت- لأنه برأيهم، غياب ذلك هو احد الأسباب الرئيسية لضعف قوى اليسار في العالم العربي!، وكأنه لهذا التيار تجارب ناجحة ومؤثرة جدا في العراق وإيران، ومن الضروري استخدام طاقاتهم الحزبية والسياسية - المحدودة حاليا! - بشكل اضافي من اجل نقلها إلى البلدان الأخرى للاستفادة منها.





الانشقاقات، وعقلية عملقة وتضخيم نقاط الاختلاف مقابل تسفيه وتقزيم نقاط الالتقاء!

في الجزء الأول من موضوعي تطرقت إلى الانشقاقات المدمرة في تيار الشيوعية العمالية، وللأسف الشديد حصلت حالتي -انشقاق- جديدة بعد نشر الجزء الأول، حيث انشق - كورشي مدرسي- ومجموعة من القيادات والكوادر عن الحزب الشيوعي العمالي الحكمتي[5] وشكلوا حزبا جديدا بنفس الاسم، كما بدأت الصراعات والتراشق السياسي ونوع من القطيعة التامة بين الحزب الشيوعي العمالي العراقي والحزب الشيوعي العمالي الكردستاني[6] مع الحزب الشيوعي العمالي الإيراني الحكمتي – الخط الرسمي.
ومع وجود بعض الخلافات السياسية وهي عادية جدا في حزب يساري معاصر متعدد المنابر وذو آليات ديمقراطية عصرية، أرى إن الانشقاقات الأخيرة – كما هو الحال للانشقاقات السابقة - أساسها صراعات محفلية شخصية- كتلوية نخبوية على المناصب والنفوذ لبعض القيادات لا غير، وليس لها أساس اجتماعي مادي واقعي مرتبط بمشاكل ونضال عمال وكادحي العراق وإيران.
للأسف فأن الموقف غير الناضج لمعظم قيادات الحزب الشيوعي العمالي العراقي والحزب الشيوعي العمالي الكردستاني برز عملياً في دعم انشقاق كورش مدرسي الجديد ومن المؤكد انه لن يكون الأخير!، بدلا من الدفاع عن الشرعية الحزبية والأكثرية في الحزب الإيراني ووحدته، حيث كان موقفهم – محايدا!- حسب ادعاءاتهم، ولكن موقفهم العملي للأسف كان داعما للأقلية الحزبية المنشقة – كورشي مدرسي – وكتلته، والقطيعة الآن مع الحزب الشيوعي العمالي الإيراني ألحكمتي – الخط الرسمي اثبت صحة ذلك، وبذلك كرروا خطأ عام 2004 الفادح الداعم لانشقاق كورشي مدرسي عن الحزب الشيوعي العمالي الإيراني.

للأسف الشديد فأن الشيوعيين العماليين في العراق وإيران بانشقاقاتهم وصراعاتهم المتواصلة جسدوا بوضوح عقلية عملقة والتضخيم لنقاط الاختلاف مقابل التسفيه والتقزيم والتقليل من أهمية نقاط الالتقاء!- داخل أحزابهم وحركتهم ، وبرأي ان ذلك يعود إلى عدد من الأسباب منها:

1- عدم تمكن أحزاب هذا التيار في تحقيق منجزات ملموسة مؤثرة على ارض الواقع من خلال تحويل القضايا التي يتبناها في برامجه ووثائقه إلى قضايا عامة، تتبناها الجماهير الواسعة وتتجمع وتتحرك من أجلها، وانعكس ذلك سلبا على تطورهم على الصعيدين التنظيمي والجماهيري، مما خلق حالة من التراجع والضعف والترهل الحزبي والتنظيمي، وأدى ذلك إلى شيوع التذمر والخمول والاستقالات الكبيرة بين الأعضاء.

2- ضعف تواصلهم مع الواقع الاجتماعي الفعلي للعمال والكادحين وعموم المجتمع، وتواجد عدد كبير من قياداتهم وكوادرهم في الخارج.

3- وجود خلل كبير في آليات العمل الحزبي المؤسساتي الجماعي، وقواعد إدارة الحوار والاختلاف وتحديد واضح لحقوق الأكثرية والأقلية الحزبية، ويعكس ذلك برأيي ضعفا واضحا في تطور ونضج العقل السياسي الحزبي كقيادات سياسية وكذلك كمؤسسات تنظيمية.

4- ترسخ وسيادة تقاليد واليات عصبوية - محفلية وحساسيات سلبية قديمة داخل هذا التيار إلى الآن ، الأمر الذي يوفر مناخات ودوافع للانشقاق بسهولة، وبالتالي العداء والقطيعة السياسية وحتى الشخصية، والتراشق بالاتهامات المختلفة ويتحول - رفاق ورفيقات الأمس! - بين ليلة وضحاها إلى أعداء لليسار والشيوعية، وفي صف اليمين والأنظمة الحاكمة... الخ من مصطلحات - المتعصبين- في إقصاء وتشويه سمعة من يختلف معهم، بدلا من الحوار الحضاري الديمقراطي الناضج حول الاختلافات أو التعارضات التي لا يمكن وصفها بأنها نوعاً من التناقضات الرئيسية التي تستوجب الانشقاق والقطيعة، حيث نلاحظ أن قضايا ونقاط الاتفاق والالتقاء الكثيرة تستحوذ على أكثر من 90% من برامج وسياسات ألاحزاب المتصارعة في هذا التيار [7].

بناء على ما تقدم، أرى إن الانشقاقات المتواصلة في تيار الشيوعية العمالية هو نوع من الانتحار البطيء! وأخشى أن يؤدي بهم إلى الاضمحلال التدريجي، و في الواقع هي ضرورية لبعض القيادات لتبرير- وجودها وتعزيز لمكانتها ومناصبها !- وإشغال والهاء القواعد الحزبية بالصراعات الهامشية، لكي تتهرب بشكل غير معلن من العمل الشيوعي الواقعي والفعلي ومسؤولياتهم داخل المجتمعيين العراقي والإيراني.





ضيف في مؤتمر الحزب الشيوعي العمالي الإيراني – الحكمتي

بدعوة رسمية من المكتب السياسي للحزب الشيوعي العمالي الإيراني – الحكمتي حضرت قبل أسابيع كضيف المؤتمر السادس للحزب.
كانت فرصة للاطلاع بشكل اكبر على – الشيوعية العمالية - وآخر مستجداتها، وبالأخص في إيران ولو ان لغة المؤتمر الفارسية كانت تعيق متابعتنا الدقيقة لمجريات المؤتمر، وقد حاول الرفاق الأعزاء مشكورين قدر الإمكان الترجمة لنا إلى اللغة الكردية.

وقد ألقيت كلمة بالعربية في المؤتمر وترجمت مقاطع منها إلى الفارسية وهذا نصها:
*************************

رفاقي ورفيقاتي الأعزاء في الحزب الشيوعي العمالي الإيراني – الحكمتي
أقدم لكم التحايا الحارة بمناسبة عقد المؤتمر السادس لحزبكم القدير الذي ينعقد في ظروف بالغة التعقيد مليئة بالمعوقات الداخلية والخارجية التي تواجه نضال الشيوعيين واليساريين بفصائلهم المختلفة في إيران وعموم العالم. كما أقدم لكم وللرفاق والرفيقات في المكتب السياسي الشكر الجزيل على دعوتي للمشاركة في مؤتمركم، وأثمن هذه الشفافية و التوجه الديمقراطي وخاصة البث الحي لوقائع المؤتمر على شبكة الانترنت.
لقد كان الشيوعيون العماليون في إيران والعراق واحداً من ابرز المدافعين عن حقوق الجماهير، العمال والمرأة، عن الحقوق المدنية والعلمانية، ..... الخ وهم من أكثر القوى السياسية نزاهة وجرأة، ولهم مواقف مشرفة ضد الأنظمة الحاكمة والقوى القومية والدينية المتعصبة وسياساتها الرجعية، وذو بديل وافق اشتراكي واضح.

بصراحة كنت أود كثيرا أن يتواجد في مؤتمركم رفاقنا الأعزاء حميد تقوائي، كورشي مدرسي، ايرج أزرين، ينار محمد، مؤيد احمد، عصام شكري ...... الخ [8]. من رفاقنا ورفيقاتنا من فصائل الشيوعية العمالية العراقية والإيرانية الأخرى، بجانب ممثلي الفصائل الشيوعية واليسارية الإيرانية والعالمية الموجودين في المؤتمر.

رفاقي ورفيقاتي الأعزاء أتطلع من نتائج المؤتمر السادس لحزبكم المناضل؟

1- إعادة النظر ب - الحكمتية والشيوعية العمالية - وتقييم التجربة فكريا وسياسيا وتنظيميا بشكل جذري بسلبياتها وايجابياتها ونقدها، والانفتاح بشكل واسع على مختلف التيارات الماركسية واليسارية، والتطور المعرفي والعلمي، من اجل وقف التراجع التنظيمي والسياسي الكبير لتيار الشيوعية العمالية في إيران والعراق.

2- إعادة النظر بشكل جذري في الانشقاقات المتواصلة والمدمرة في أحزاب الشيوعية العمالية ونقدها، وطرح مبادرة عملية مرنة لتوحيد صف الشيوعي العمالي بكافة فصائله والاندماج مرة أخرى في حزب شيوعي عمالي موحد ، ذو آليات عصرية في إدارة الحوار والاختلاف وبقيادة جماعية.

3- حزب شيوعي عمالي منسجم يعمل من اجل بناء تحالف يساري كبير مع القوى اليسارية والتقدمية الأخرى في إيران، ويكون لهذا التحالف دور مهم في تحالف ديمقراطي علماني أوسع.

4- تطوير و دمقرطة النظام الداخلي للحزب، بحيث يتيح المزيد من الديمقراطية الحزبية، الشفافية، المؤسساتية، وتعزيز مبدأ تداولية القيادة ، القبول بتعدد المنابر والاجتهادات الفكرية والتنظيمية المختلفة داخل الحزب والواحد وفق مبدأ الأكثرية والأقلية مع التزام الجميع بالسياسة العامة للحزب – خط الأكثرية -.

5- قيادة جديدة يكون للشباب والنساء دور ملموس فيها، والتوجه بشكل اكبر نحو العمل الميداني المؤثر داخل المجتمع الإيراني، والمشاركة بشكل أوسع في النضالات والاحتجاجات اليومية لعمال وكادحي إيران وقيادتها ضد الحكم الإسلامي الفاشي. وأشير هنا إلى ضرورة دراسة و الاستفادة من تجارب اليسار في العالم العربي بعد الانتفاضات الثورية التي عمت المنطقة، وبالأخص اليسار التونسي والمصري.

في الختام أتمنى لرفاقي ورفيقاتي في الحزب الشيوعي العمالي الإيراني - الحكمتي مؤتمرا ناجحا، وأتمنى ان تكون لمقرراته ونتائجه الأثر الايجابي ليس فقط على حزبكم وتطويره، وإنما على عموم تيار الشيوعية العمالية في إيران، و على عموم الحركة اليسارية في المنطقة.

ومع انه لي خلافات سياسية وتنظيمية واضحة معكم، ولكن ذلك لا يعيق أن أقول -عاشت الشيوعية العمالية - بكافة فصائلها، لكونها احد تيارات الثورية التقدمية في الشرق الأوسط.

وشكرا لكم على منحي جزءا من وقت مؤتمركم الثمين وأتمنى لكم كل الموفقية.
**********************************




آفاق الشيوعية العمالية في العراق

أشرت مرات عدة في إن الشيوعيين العماليين رغم النواقص والأخطاء الموجودة، هم احد أكثر التيارات اليسارية العراقية جرأة ونزاهة وثورية وصدقا ولهم دور نضالي مهم وكبير، وتجسد ذلك في مواقف سياسية مختلفة على الصعيد النظري و السياسي والاجتماعي والاقتصادي، وهم من احد ابرز المدافعين عن العلمانية ودولة المواطنة والحريات والعدالة الاجتماعية والحقوق الإنسانية وحقوق المرأة ومساواتها. كانت لهم افاق و فرص كبيرة للتطور والتوسع والتحول إلى قوى سياسية مؤثرة، وللأسف لم يتم تحقيق الكثير حتى ألان، لأسباب عديدة تطرقت للبعض منها، واعتقد ان الفرصة مازالت متاحة والظرف الموضوعي مناسب جدا.
ومن حرصي واعتزازي بهذا التيار القدير وأحزابه المناضلة، أود إن أضع أمامهم بعض المقترحات, إضافة إلى ما قدمته إلى رفاقي ورفيقاتي الأعزاء في الحزب الشيوعي العمالي الإيراني الحكمتي في كلمتي أعلاه:

1. للشيوعيين العماليين برنامج - ثوري راديكالي- لبناء المجتمع العراقي. بعد 2003 وتغيير خطابهم السياسي نحو المزيد من العقلانية والواقعية، ولكن بشكل عام ما زال إلى الآن أسير الايدولوجيا والجملة الثورية، يرددون أطروحات منصور حكمت، وينطلقون مما هو مطلوب نظريا وليس مما هو ممكن الآن على ارض الواقع، واعتقد ان المنهج العلمي في كيفية تنفيذ هذا التغيير المجتمعي الكبير والشامل في ظل الأوضاع والموازين الطبقية الحالية، ضعيف او غير واضح. لذا أرى ضرورة الاستفادة بشكل اكبر من المنهج العلمي الديالكتيكي ومن فهم الواقع واستيعاب التغيرات الطارئة على طبيعة المجتمع من أجل تحليل وصياغة البرنامج والسياسات، والاستفادة من الباحثين والمتخصصين ومراكز البحوث والدراسات في المجالات المختلفة، بالإضافة إلى مشاركة الجماهير - التغذية العكسية - من خلال التواصل بمختلف إشكاله. إن الشيوعيين العماليين هم بأمس الحاجة إلى تقييم جدي لخطابهم وطرحهم السياسي ودراسة أسباب عدم تطورهم، وارى الآن ان هناك محاولات ايجابية وجادة لبعض قادة ومنظري هذا التيار نحو المزيد من الطرح السياسي العقلاني للواقع العراقي وبدائلهم للتغيير العملي.

2. ضرورة إعادة توحيد البيت الشيوعي العمالي العراقي وفتح أبواب الحوار وبدون شروط مسبقة بين الفصائل والشخصيات التي انشقت عن بعضها، تمهيدا للاندماج في حزب شيوعي عمالي موحد يكون طرفا أساسيا في تحالف يساري عراقي واسع، حزب يتعامل بمسؤولية نضالية مع كافة أحزاب وفصائل الشيوعية العمالية الإيرانية المتصارعة، وفق مصالح عموم اليسار في المنطقة.

3. أرى من الضروري جدا ان يصاغ بند دقيق في الأنظمة الداخلية لأحزاب الشيوعية العمالية، يتعلق بضرورة تواجد أعضاء قيادة الحزب – المكتب السياسي واللجنة المركزية والهيئات القيادية الأخرى- على الأقل بين 80% - 90% من السنة داخل العراق حسب درجة الأوضاع الأمنية، والاشتراك في قيادة العمل اليومي الميداني للحزب وهيئاته المختلفة، ولا يسمح بقبول ترشيح أي عضو-ة لمنصب قيادي إذا كان متواجدا أو يعيش في الخارج بشكل شبه دائمي – في المستقبل, إلا في حالات استثنائية جداً تتطلبها الضرورات الحزبية.
عضوية قيادة الحزب الماركسي هي ليست منصب شرفي أو بروز شخصي، وهي ليست -أملاك - مسجلة بأسماء محددة لتاريخهم السياسي أو لسبب آخر ما , وإنما هي مسؤولية كبيرة ودقيقة وتتطلب قدرة و كفاءة وعطاء أكثر لتحقيق أهداف وسياسات الحزب، لذلك اعتقد بأن على العضو القيادي الاستقالة وترك المنصب لرفيق-ة آخر إذا لم يستطيع العمل لأسباب شخصية أو عائلية أو مهنية كقائد سياسي وتنظيمي ومتواجد داخل العراق.

4. التركيز على المنحدر الطبقي لتبوء المناصب القيادية، العمل من اجل إبراز وتكوين كوادر وقيادات جديدة، ولابد ان تكون من ومع الجماهير، تقود و تتواجد في التجمعات والاحتجاجات والمظاهرات والإضرابات..... الخ، وذلك هو المكان الطبيعي والواقعي للقادة الشيوعيين من إي اتجاه كانوا!.
ولابد من دراسة أسباب ضعف الحزب الجماهيري وطرح خطط وبدائل عملية لمواجهة ذلك، وتقوية تنظيماته وركائزه وخاصة بين الجماهير الكادحة، حيث الظرف الموضوعي مهيأ جدا في ظل استياء وتذمر جماهيري عام من طغم الاستبداد والفساد الحاكمة في العراق وإقليم كردستان.

5. كان للشيوعيين العماليين دور مشهود في الدفاع عن حقوق المرأة ومساواتها، وكان للنساء عدد مناسب في قيادات الأحزاب الشيوعية العمالية مقارنة بالفصائل اليسارية العراقية الأخرى، وللأسف أرى ان هذه الظاهرة الإيجابية في تراجع ملحوظ. لهذا أرى ضرورة تثبيت - كوتا تصاعدية- للمرأة داخل الحزب، وكذلك فرض تداولية المناصب القيادية بين الرجال والنساء، والعمل من اجل تمكين كادرات وعضوات الحزب فكريا وسياسيا وتنظيما بشكل كبير ومكثف.

6. دراسة تغيير أسماء أحزابهم، حيث إن وجود الكلمات الشيوعي، العمالي، اليساري.... الخ في اسم الحزب لا يعني بالضرورة ان هذا الحزب هو الحزب الماركسي - الحقيقي !- ويمثل ويقود الجماهير الكادحة ويطرح بديلها لتغيير المجتمع، العمل في ارض الواقع، ومدى مساهمته وتأثيره في تغيير حياة العمال والكادحين وعموم المجتمع نحو الأفضل هو الأساس لأي تقييم او مصداقية واقعية لأي حزب سياسي.

7. المشاركة بشكل اكبر في ترسيخ ودعم استقلالية النقابات والاتحادات العمالية والمنظمات الجماهيرية والعمل من اجل دمج - المنظمات الجماهيرية! الواجهات الحزبية للفصائل اليسارية المختلفة- في منظمات موحدة قوية تتخصص في النضال ألمطلبي الجماهيري، وإبعادها قدر الإمكان عن الصراعات الفكرية والسياسية بين القوى اليسارية والتقدمية.

8. الاندماج بشكل اكبر بالحركة الشيوعية العراقية وتأريخها الذي يعود إلى بدايات القرن العشرين، وليس مع بروز تيار الشيوعية العمالية في نهاية ثمانيات القرن المنصرم في إقليم كردستان العراق، والاستفادة من نضالات وتجارب الشيوعيين والتقدميين العراقيين بمختلف فصائلهم، وكذلك المشاركة وإحياء المناسبات الشيوعية واليسارية العراقية المختلفة، مثلا يوم الشهيد الشيوعي و 31 آذار ذكرى تأسيس أول حزب شيوعي في العراق، والاشتراك والتنسيق بشكل أوسع مع الفصائل اليسارية والتقدمية الأخرى في الإضرابات والمظاهرات والاحتجاجات الجماهيرية، و إحياء احتفالات مركزية مشتركة موحدة للمناسبات المهمة ك 1 أيار-ماي عيد العمال العالمي[9] و 8 آذار-مارت عيد المرأة العالمي.... .

9. إبداء مرونة عملية اكبر في تعزيز التنسيق والعمل المشترك بين قوى اليسار العراقي وطرح مبادرة عملية لذلك على قاعدة قبول تعدد المنابر داخل التيار اليساري، لكونهم القوى الرئيسية اليسارية الثانية بعد الحزب الشيوعي العراقي، الذي أوضح من خلال الوقائع في انه غير مقتنع ولا يبدي استعدادا للعمل من اجل تحالف واسع لقوى اليسار الآن [10]، ويركز على - التيار الديمقراطي- كبديل لذلك، وعمليا ليست له مواقف ايجابية من الفصائل اليسارية العراقية الأخرى، وخاصة التي تنتقده في سياسات معينة.
ومع ذلك أرى من الضروري جدا ان يتعزز الحوار والتنسيق والعمل المشترك بين تيار الشيوعية العمالية والحزب الشيوعي العراقي، و قوي وشخصيات - التيار الديمقراطي [11]- ، ولجنة العمل اليساري المشترك[12]... الخ.

10. تطوير اكبر لآليات إشراك أعضاء الحزب في تقرير سياساته، حيث ان تطوير خطاب الحزب السياسي وإغناءه بشكل دائمي هي مهمة جميع أعضاء الحزب وكوادره، و ليست مقتصرة على هيئاته القيادية ، لذلك فأن مساهمة أعضاء و كوادر الحزب في صياغة سياسة الحزب أمر ضروري ومهم، و يجب خلق الظروف الملائمة لذلك داخل الحزب, ولا بد من تشجيع روح الاجتهاد والتحليل الخلاق بين صفوف أعضاء الحزب.
استخدام الاستفتاءات الحزبية في البت في القرارات المهمة والمحورية، قواعد أفضل للحوار الفكري وإدارة الاختلافات وعقد المؤتمرات، إلغاء - النشرات الداخلية [13]- المتعلقة بالحوار الفكري والسياسي داخل الحزب.

11. تطوير إعلام الحزب ودمج كل ما هو موجود حاليا في - هيئة إعلامية موحدة - قوية والتركيز بشكل اكبر على الإعلام الالكتروني وتطبيقاته وتخصيص طاقات اكبر لذلك، ولابد من إجراء دراسات علمية ( الجهة المستهدفة، الكلفة، استمارات التغذية العكسية والاستبيان داخل وخارج الحزب، و تحليل الجدوى ..... الخ ) حول كيفية تطوير إعلام الحزب وخاصة موقع الحزب الالكتروني و الجريدة المركزية لكي تكون مؤسسات إعلامية جماهيرية قوية ومنوعة،إضافة إلى ضرورة فتح أبوابهم للاتجاهات المختلفة داخل الحزب، و لمختلف الكتاب والكاتبات اليساريين والعلمانيين خارج الحزب، والآراء الأخرى بما فيها الناقدة للشيوعية واليسار.

12. ......


***********************************
الهوامش:

[1] تيار الشيوعية العمالية يتكون من مجموعة من ألأحزاب الماركسية العراقية والإيرانية وتؤمن بأفكار المفكر الإيراني منصور حكمت، وتشكلت معظمها في نهايات القرن المنصرم.

[2] الحزب الشيوعي العمالي الإيراني: أسسه منصور حكمت،ايرج اذرين، رضا مقدم، كورس مدرسي في 1992 من خلال الانشقاق عن الحزب الشيوعي الإيراني.

[3] الحزب الشيوعي العمالي العراقي: تأسس في عام 1993 من خلال اندماج 4 تنظيمات - شيوعية عمالية - وهي منظمة التيار الشيوعي، اتحاد نضال الشيوعية العمالية، نظرة العامل، وعصبة تحرير الطبقة العاملة العراقية.

[4] - كان للحزب الشيوعي العمالي العراقي نفوذ قوي ومؤثر في معظم مدن إقليم كردستان العراق في تسعينات القرن المنصرم.

[5] - الحزب الشيوعي العمالي الإيراني الحكمتي تأسس الحزب في 2004 نتيجة انشقاق من الحزب الشيوعي العمالي الإيراني، قبل فترة انشق الى قسمين وبنفس الاسم.

[6] الحزب الشيوعي العمالي الكردستاني تأسس في 2008 وهو انفصال طوعي على اساس قومي-جغرافي عن الحزب الشيوعي العمالي العراقي لكي يكون حزبا خاصا بكردستان العراق، ويتمتع الحزبين بعلاقات قوية جدا.

[7] كافة أحزاب الشيوعية العمالية العراقية والإيرانية يؤمنون بالحكمتية - أفكار منصور حكمت - وكذلك لها برنامج حزبي - عالم أفضل - شبه موحد.

[8] أسماء لبعض قادة الأحزاب الشيوعية العمالية العراقية والإيرانية وهي الآن للأسف في حالة صراع وقطيعة مع الحزب الشيوعي العمالي الإيراني الحكمتي- الخط الرسمي.

[9] فصائل اليسار العراق ومنظماتهم العمالية - الواجهات الحزبية - تحتفل ب 1 ايار- ماي بشكل منفصل!، واعتقد ان ذلك أمر خاطئ وهي تعزيز للتشتت داخل الطبقة العاملة العراقية وإضعاف لوحدتها وقدراتها النضالية.

[10] الحزب الشيوعي العراقي يطرح نظريا ومن خلال تصريحات قادته، استعدادا للتنسيق والعمل المشترك بين فصائل اليسار العراقي، ولكن إلى ألان لم يطرح أي مبادرة أو يبدأ خطوات عملية لتحقيق ذلك.

[11] التيار الديمقراطي تحالف بين أحزاب وشخصيات يسارية وتقدمية عراقية وهي الحزب الشيوعي العراقي، الحزب الوطني بشقيه، حزب الأمة، حزب العمل الوطني...... وعدد كبير من الشخصيات المستقلة.

[12] لجنة العمل اليساري العراقي المشترك: تحالف للتنسيق والعمل المشترك يتكون من اتحاد الشيوعيين في العراق، التيار اليساري الوطني العراقي، حركة اليسار الديمقراطي العراقي - حيد-، وشخصيات يسارية ماركسية داخل وخارج العراق.

[13] النشرات الداخلية أسلوب شمولي قديم وغير شفاف، عفا عليه الزمن في ظل الانترنت وشبكات التواصل الاجتماعي.... الخ، ومن المؤسف ان الكثير من الأحزاب اليسارية والشيوعية مازالت تستخدمها لنشر الآراء والحوارات الفكرية والسياسية داخل الحزب الواحد، بشكل عام هي لنشر الرأي المختلف عن القيادة - وأحيانا هذه الرأي المختلف لا ينشر حتى في النشرات الداخلية إذا كان حادا جدا! - ، حيث الآراء المؤيدة والمسايرة للخط الرسمي تنشر وتبرز في الإعلام العلني. إن اعتبار نقاشاتنا السياسية والفكرية أمرا داخليا ,هو بحد ذاته منع جماهير الحزب من الإطلاع على الأفكار و الأطروحات المختلفة والحوارات داخل الحزب الواحد وتقييمها وكذلك منع وصول الرأي المختلف عن الخط الرسمي إلى الجماهير، وبالتالي إضعاف التفاعل والرقابة الجماهيرية للمجتمع علينا.


********************************
مواضيع ذات الصلة:
الجزء الاول - الشيوعية العمالية، الحكمتية، إلى أين؟
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=313670

 

صوت كوردستان: أنتخاب الرئيس من قبل الشعب في أنتخابات نزيهة أو مليئة بالتزوير و الخداع، ليس شرطا في تبرير أعمالة و تصرفاته و قراراته، و لا حتى بقائة في السلطة الى نهاية المدة التي أنتخب فيها رئيسا. ليس هذا فقط بل أن مجئ الرئيس حتى من خلال ثورة و من ثم أنتخابات شعبية لا يعني بأنه تحول الى شخص مقدس و لا يجوز أنتقادة أو أبعادة عن الحكم. الرئيس المصري محمد مرسي الاخواني أحسن مثال على قولنا. فهو أتى بعد ثورة أطاحب بحسني مبارك و من خلال أنتخابات حرة و نزيهة الى درجة لا بأس بها أكثر نزاهة من أنتخابات إقليم كوردستان، ولكنه الشعب المصري و بعد سنة واحدة فقط من حكمة يريد الان الإطاحة به و ابعاده عن السلطة لانه قام بأستغلال السلطة لصالح حزبة و ليس حتى عائلته و اقرباءة.

و هنا نصل الى قانون و عرف جديد و هو قانون القرن الحادي و العشرين و الذي فية يجب أن يلتزم الرئيس بالمبادئ الديمقراطية بحذافيرها و يوما بيوم و ليس فقط الى نهاية مدة رئاستة.

حسب هذا المبدأ و القانون الجديد فأن الرؤساء ليس لديهم الحق ليس بتمديد مدة رئاستهم في عملية دكتاتورية حزبية من خلال توافقات حزبية بل أن على الرئيس ترك الكرسي في حالة ثبوت مصادرته للسلطة و الثروات لصالح أشخاص محدودين و جعله لنفسة سلطانا على الشعب. فلا قدسية الا للديمقراطية و أحترام مبادئ حقوق الانسان و العدالة. و أي شخص كائنا من كان يتجاوز على هذه الاسسس يجب أن يزيح من على الكرسي سواء كان كرسي الرئاسة أو كرسي الوزارة أو أي كرسي له علاقة بحكم الشعب و أدارة البلد.

قيادي إخواني على فيسبوك: ما يجري الآن انقلاب عسكري، أدرك تماما انها قد تكون آخر مرة أتمكن فيها من الكتابة على هذه الصفحة.

ميدل ايست أونلاين

القاهرة - اكد مصدر امني ان جهازا امنيا مصريا رفيعا قرر منع الرئيس محمد مرسي وعدة قيادات من جماعة الاخوان المسلمين من السفر، وذلك تزامنا مع انتهاء المهلة التي حددها الجيش المصري للرئيس محمد مرسي لـ"تحقيق مطالب الشعب" المصري.

وقال المصدر ان "كل المتهمين في قضية الهروب من سجن وادي النطرون عام 2011 بمن فيهم الرئيس محمد مرسي وعدد من قيادات جماعة الاخوان المسلمين تم وضعهم على قوائم الممنوعين من السفر بقرار من جهاز امني رفيع".

ومن بين الممنوعين من السفر المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين محمد بديع ونائبه خيرت الشطر والقياديان عصام العريان ومحمد البلتاجي، بحسب المصدر نفسه.

وكانت محكمة في الاسماعيلية قررت في 23 يونيو/حزيران إحالة الرئيس مرسي و35 آخرين الى النيابة العامة للتحقيق معهم في اتهامات عدة من بينها التخابر في ما يعرف بقضية هروب السجناء من سجن وادي النطرون ابان الثورة على حسني مبارك في العام 2011.

وقال مساعد للرئيس المصري ان مرسي امضى الاربعاء يعمل كالمعتاد بمكتبه الرئاسي في دار الحرس الجمهوري في القاهرة.

وقال المستشار الاعلامي ياسر هدارة انه ليس من الواضح ما اذا كان الرئيس لديه حرية المغادرة للعودة الى القصر الرئاسي حيث امضى ليلته السابقة. ولم يحدث اتصال بينه وبين القيادة العليا للجيش اليوم.

وقال هدارة ان رسالة الرئيس لكل المصريين هي مقاومة "الانقلاب العسكري" لكن سلميا ودون عنف، ضد القوات او الشرطة او ضد بعضهم البعض.

ويعتقد مراقبون أن قرار المنع ربما جاء بأمر من القيادة العسكرية وعلى خلفية قرار بإقالته في نهاية الاجتماع للنظر في رفض مرسي الاستجابة لدعوتها له بالاستجابة لمطالب المحتجين رغم انتهاء مهلة الـ48 ساعة التي مكنته منها ليقوم بذلك.

ولم يصدر عن اجتماع القيادة العسكرية أي شيء إلى حد الآن، بينما ينتظر المصريون بفارغ الصبر ما أسفر عن الاجتماع الذي يعتقد انه سيقرر إلغاء نتائج العملية السياسية السابقة بمجملها.

لكن عصام الحداد مستشار الرئيس محمد مرسي للعلاقات الخارجية في بيان الاربعاء بعد انتهاء المهلة التي حددها الجيش لمرسي ان "ما يجري الان انقلاب عسكري".

واكد الحداد في بيان على فيسبوك "من اجل مصر ومن اجل الحقيقة التاريخية دعونا نسمي ما يحدث الان باسمه الحقيقي: انه انقلاب عسكري".

وبعد إعلان مساعد الرئيس محمد مرسي للشؤون الخارجية ان انقلابا قد وقع. قال شاهد ان بضع مئات من جنود الجيش المصري شاركوا في تحركات على طريق سريع قرب القصر الرئاسي الأربعاء.

ورافقت الجنود خمس عربات مدرعة.

ونقلت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية الرسمية عن "مصدر عسكري مسؤول" الاربعاء ان "قيادة المنطقة العسكرية المركزية اعادت نشر قواتها في القاهرة خاصة في اماكن التظاهرات".

واضاف المصدر ان "القوات انتشرت بكثافة في ميادين التحرير وقصر الاتحادية (الرئاسي) بمصر الجديدة وميدان رابعة العدوية بمدينة نصر وميدان النهضة بالقرب من جامعة القاهرة".

واكد المصدر ان "الهدف هو تحقيق اقصى درجات التأمين للمتظاهرين في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخ مصر السياسي".

وفيما يتصاعد التوتر وتزداد اعداد المتظاهرين في الشوارع للمطالبة برحيل مرسي، اضاف الحداد "وفي اللحظة التي اكتب فيها هذه السطور فإنني ادرك تماما انها قد تكون آخر مرة أتمكن فيها من الكتابة على هذه الصفحة".

وانتهت منذ قليل المهلة التي حددها الجيش المصري للرئيس محمد مرسي لـ"تحقيق مطالب الشعب" بعد التظاهرات الحاشدة التي شهدتها مصر الاحد للمطالبة برحيله.

وبينما تنتظر مصر الان بيانا لقيادة القوات المسلحة قد يعلن خارطة طريق لمرحلة سياسية جديدة، سارع الرئيس المصري إلى محاولة انقاذ ما يمكن انقاذه في اللحظات الاخيرة من انتهاء مهلة العسكر.

واقترح الرئيس المصري محمد مرسي بعد ظهر الاربعاء تشكيل حكومة ائتلافية توافقية" قبل دقائق من انتهاء المهلة التي حددها له الجيش "لتحقيق مطالب الشعب".

وقال مرسي في بيان نشره على صفحته الرسمية على فيسبوك قبل خمس دقائق تقريبا من انتهاء المهلة التي حددها الجيش ان الرئاسة تجدد "دعوتها لإجراء مصالحة وطنية شاملة وتشكيل حكومة ائتلافية توافقية تدير الانتخابات البرلمانية القادمة وتشكيل لجنة مستقلة للتعديلات الدستورية لتقديمها الى البرلمان القادم".

وتسود أجواء الترقب والتوتر الشارع المصري مع اقتراب انتهاء مهلة حددتها القيادة العامة للقوات المسلحة لاتفاق مختلف الأطراف على سبيل للخروج من الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد.

وقالت صحيفة الاهرام انه مع انتهاء مهلة الثماني والاربعين ساعة التي حددتها القوات المسلحة للرئيس فإنه من المنتظر أحد أمرين "إما إعلان الرئيس استقالته بنفسه أو إعلان إقالته من خلال خارطة المستقبل التي حددتها القوات المسلحة".

وقالت الصحيفة ان خارطة المستقبل تتضمن اربع نقاط رئيسية في المرحلة الانتقالية المقبلة اولها "إلغاء الدستور مثار الجدل وتكليف خبراء متخصصين بوضع دستور جديد" تؤخذ موافقة الازهر عليه قبل الاستفتاء عليه. وأضافت ان مطالب أطياف الشعب المختلفة ستوضع في الاعتبار.

وتتضمن الخارطة تشكيل مجلس رئاسي من ثلاثة أفراد برئاسة رئيس المحكمة الدستورية العليا وعضوية اثنين لم يتم تحديدهما حتي الآن، وهو ما طالبت به المعارضة المصرية وفي القلب منها حركة تمرد التي دعت المصريين للتظاهرات الحاشدة الاخيرة من قبل.

ويتولى المجلس الرئاسي هذا إدارة شؤون البلاد خلال فترة انتقالية تراوح بين9 أشهر وعام.

اما في ما يخص الحكومة، فان الخارطة تتضمن تشكيل حكومة موقتة، قالت الصحيفة انها لا تنتمي لأية تيارات سياسية ويرأسها أحد القادة العسكريين خلال الفترة الانتقالية.

وتشمل خارطة الطريق الإعداد لانتخابات رئاسية وبرلمانية وهو ما يحدد الدستور الجديد أيهما تتم أولا.

واشارت الى ان كل معترض على هذه الاجراءات يمكن ان يوضع رهن الاقامة الجبرية ثم يحال الى القضاء.

وتمسك الرئيس المصري محمد مرسي الأربعاء بمواقفه قبيل انتهاء مهلة حددها الجيش للقوى السياسية للاتفاق على مخرج للأزمة التي تمر بها البلاد.

وبعد ظهر الأربعاء، بدأ اجتماع بين وزير الدفاع الفريق اول عبد الفتاح السيسي وكل من محمد البرادعي المتحدث باسم المعارضة المصرية وشيخ الازهر احمد الطيب وبابا الاقباط تواضروس الثاني وممثلين لحركة تمرد، بحسب ما قال مصدر عسكري.

وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية الاربعاء ان الجيش مستعد للموت دفاعا عن الشعب المصري ضد من وصفهم بالإرهابيين والجهلة.

وكتب أدمن (مشرف) الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة على موقع فيسبوك في رسالة بعنوان الساعات الاخيرة "اشرف لنا ان نموت من أن يروع او يهدد الشعب المصري ونقسم بالله أن نفتدي مصر وشعبها بدمائنا ضد كل إرهابي او متطرف او جاهل".

[بغداد-أين]

أعربت كتلة التغيير الكردية المعارضة عن خشيتها من حدوث فوضى واعمال عنف في اقليم كردستان بعد قرار تمديد ولاية رئيس الاقليم مسعود البارزاني.

وكان برلمان كردستان قد صادق الاحد الماضي على مقترح حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بتمديد فترة ولاية البارزاني لمدة عامين [تنتهي في عام 2015].

وقال النائب عن كتلة التغيير لطيف مصطفى لوكالة كل العراق [أين] " اننا لا نخشى فقط ان يحصل في الاقليم جراء هذا القرار توريثا للسلطة وانما نخشى ايضاً ان ننتهي بما انتهت به بلدان الربيع العربي من عنف ودمار".

وأضاف ان "هذا الامر يدل على عدم ايمانهم بالديمقراطية والانتخابات والتداول السلمي للسلطة وهم فقط يزاحون عن السلطة بوسائل الربيع العربي، وهذا ما يقول لنا ما حصل".

وأشار مصطفى الى انه "لا توجد ديمقراطية في الاقليم وهي كذب واصلا لم تكن هناك ديمقراطية فهذه الوجوه منذ تسعينات القرن الماضي تتحكم بمصائر الاقليم ولم يسمحوا لاي شخص اخر للتداول السلمي للسلطة والانتخابات كانت شكلية والان شعروا بان المعارضة لها ثقل وربما تزيحهم قاموا بهذه اللعبة، على حد قوله.

وكان برلمان اقليم كردستان صادق في جلسته الاحد الماضي على تمديد فترة عمله لغاية 1/11/2013، شريطة ان تجري انتخابات برلمان كردستان في 21 أيلول من هذا العام، وتمديد فترة رئاسة إقليم كردستان لمدة عامين لا يجوز تجديدها، وسيتم خلال هذه الفترة تعديل مشروع دستور إقليم كردستان.

فيما كشف لطيف نيروي عضو المجلس المركزي للإتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه رئيس الجمهورية جلال الطالباني عن موافقة حزبه على تمديد ولاية البارزاني مقابل موافقة حزب الاخير على عودة دستور الاقليم الى برلمان كردستان لتعديله"مضيفا "انه عند عودة الدستور إلى البرلمان فأن الإتحاد الوطني سيدعم تحويل النظام السياسي في كردستان إلى النظام البرلماني".

فيما اوضحت رئاسة برلمان اقليم كردستان اسباب تمديد عمله وولاية رئاسة إقليم كردستان لمدة عامين على ان "هذا القرار جاء من اجل التوصل الى إجماع وطني حول الدستور والانتخابات، وللحيلولة دون التسبب بالتباعد وظهور شرخ بين الأطراف السياسية الكردستانية ، وعدم إلحاق الأضرار بالتجربة السياسية في إقليم كردستان ".

من جانبها اعلنت رئاسة الاقليم ان "البارزاني سيوضح موقفه من تمديد ولايته حال عودته الى اربيل من الخارج".انتهى16.

عفرين - أكد عدد من الشبان الكرد الذين أفرج عنهم من معتقلات الجيش السوري الحر مساء الثلاثاء عن وجود أكثر من 36 شاباً كردياً في سجون الجيش السوري الحر بريف حلب، وأن عدد منهم يتعرضون للتعذيب الشديد والإهانات من قبل المسلحين. ومن جهة اخرى اكد مواطنون من ناحية موباتا بأنه يتم اعتقالهم فقط لأنهم من تلك الناحية التي تتميز بوجود الطائفة العلوية فيها.

حيث أفرجت المجموعات المسلحة التابعة للجيش السوري الحر عن 12 شاباً كردياً مساء يوم الثلاثاء والذين أعتقلهم في مناطق مختلفة من على الطرق الواصلة بين حلب وعفرين، وسرقت ما بحوزتهم من أموال وهواتف نقالة.

وأوضح عدد من الشبان ان الكتائب المسلحة المنضوية تحت لواء الجيش السوري الحر ومن بينهم لواء التوحيد وجبهة تحرير سورية الإسلامية أقدمت على اعتقال 11 شاباً كردياً أثناء توجههم من لبنان الى منطقة عفرين وبالعكس واحتجازهم في سجن ببلدة حريتان ومن ثم نقلوهم الى مزرعة قريبة من بلدة كفين الواقعة غرب منطقة عفرين، واعتقلت عدد أخر من الشبان من على طريق حلب - عفرين.

وأفصح الشبان عن وجود أماكن متعددة لاحتجاز الرهائن المدنيين فيها وهناك معتقلات خاصة لأهالي ناحية موباتا، وأن عدد من المسلحين يوجهون الاهانات للبعض منهم ويشرف عدد من الشيوخ على التحقيقات وتوجيه أسئلة لهم، وتتركز الاستجوابات على علاقة الشبان بوحدات حماية الشعب، وأحياناً كثيرة يتم اعتقالهم فقط لأنهم من ناحية موباتا المعروفة بوجود الطائفة العلوية فيها، وأن الاعتقال التعسفي يتم على الهوية فقط، وأول ما يقوم به المسلحون هو البحث في الهواتف النقالة عن صور للرموز الكردية أو صور الشهداء ويتعرض الأشخاص الذين يملكون مثل هذه الصور الى تعذيب شديد ويضعونهم في سجون منعزلة عن الاخرين.

ويتجنب المسلحين الكشف عن أسمائهم أمام المعتقلين ويكتفون بالألقاب الإسلامية مثل ابو مجاهد وابو محمد الخرساني والشيخ وغيرها من الأسماء الوهمية.

وقدرت قيمة الأوراق النقدية والهواتف النقالة التي قاموا بسرقتها من الشبان الكرد بـ600 ألف ليرة سورية، بالإضافة لسرقة المقتنيات الشخصية التي يجلبها المسافرون معهم من لبنان أو حلب.

وأسماء المفرج عنهم "محمد منان، هيثم شوكت رشيد، رشيد رشيد، محمد شيخو حبش، ابراهيم سمو، عبد الرحمن جولاق، دماخش سمو، حيدر سيدو، احمد اسماعيل ، سيد حسن، سليمان محمد عبد الرحمن، عارف رشيد مامولا".

حيث تم الإفراج عنهم من المعتقل المتواجد بالقرب من حريتان وتم نقلهم الى مقربة من قرية بينه وتركهم ليتابعوا طريقهم سيراً على الأقدام الى قرية بينه والتوجه الى حاجز وحدات حماية الشعب الذي تكفل بنقلهم الى مخفر الاسايش في عفرين ليقوم الأخير بإيصالهم الى ذويهم سالمين.

ومن جهة اخرى ما زالت المجموعات السلفية المنضوية تحت راية الجيش الحر تقوم باعتقال المواطنين من ناحية موباتا بحجة أنهم علويين وموالين للنظام، حيث انه تم اعتقال العديد من المواطنين وتعذيبهم وتوجيه الإهانات والشتائم إليهم فقط لأنهم من ناحية موباتا، وهناك بعض الاشخاص الذين ما زالوا محتجزين لديهم مثل "خليل بلال وهو معتقل لدى جبهة النصرة منذ 28 حزيران الماضي، شكري جولو وأحمد أيبشانو ووليد عليكو".

أما عن أحوال المعتقلين فيقول (ع.ق) وهو كان معتقلاً لعدة أيام لديهم "في البداية يتم اعتقالنا بحجة أننا شبيحة للنظام وثم يضعوننا في غرفة مظلمة سيئة التهوية وفي اليوم كله لا نأكل سوى وجبة واحدة حيث يقولون "إن أردت أن تأكل هذا هو وان اردت فأبقى جائعاً".

ويتابع فيقول "إن كنت مذنباً أو لا فسوف تعترف من شدة التعذيب حيث لا تخلو منطقة من الجسد تخلو من أثار التعذيب بأبشع أنواعه، وهؤلاء يدعون الحرية ويفعلون عكس ما يقولون تماماً".

أما الطالب (م.ع) فيقول "إني بعيد كل البعد عن السياسة وعائلتي أيضا وعند رجوعي من الامتحانات الجامعية إلى القرية تم توقيفي من الباص واتهموني بأني شبيح وأعمل جاسوساً لدى النظام واهانوا الديانة التي انتمي اليها فقررت عدم الذهاب إلى الجامعة من بعدها".

وأما السيد (ح.ج) يتحدث وعيناهُ تدمع ويروي قصته فيقول "كنت عائداً مع عائلتي من حلب، قامت مجموعة مسلحة تابعة للجيش الحر بإيقافنا وبعد فحص الهويات، كان جميع الركاب من ناحية موباتا، فقاموا بإنزالنا من السيارات".

ويتابع ويقول "اعادوا النساء الى السرفيس بعد اخذ ما معهم من نقود وحلي وكانوا يقولون بأن اخذ مال العلويين حلال، ولكن النساء رفضهن الذهاب بدون عوائلهن". مؤكداً بأنهم اهانوا النساء ولم يطلقوا سراح المختطفين. مما دفع بالنساء للجلوس والاعتصام امامهم، وقال "قاموا بتعذيبنا واهانتنا امام النساء".

firatnews

مركز الاخبار – اصدرت الهيئة التنفيذية لحركة المجتمع الديمقراطي  بياناً إلى الرأي العام وكافة وسائل الإعلام، أكدت فيه بأن المتسببين بأحداث عامودا لا يمثلون الوطنيين في عامودا، بل هم زمرة تتلاعب بها الجهات الخارجية والحاقدة على المكتسبات الكردية بهدف ضرب الاستقرار والأمن الذي أمنه الكرد لمناطقهم. وبأن المؤامرة تهدف الى تصفية الهيئة الكردية العليا وترك الشعب الكردي بدون مرجعية شرعية وضرب وحدته. داعيةً القوى الكردية والحزبية والشبابية والتنسيقيات بأن توجه جام غضبها في مواجهة مدبري المؤامرة وتعمل في سبيل توحيد الصف الكردي وعقد الاتفاق على أساس تقوية وتفعيل الهيئة الكردية العليا.

حيث جاء في البيان "منذ بداية الثورة وحتى هذه اللحظة واجه شعبنا المؤامرات القذرة، حيث ركز أعداء الشعب الكردي كل جهوده لتصفية القضية الكردية العادلة، لهذا عملت على تجنيد بعض الشخصيات الغافلة تحت مسميات مختلفة لمحاولة ضرب مكتسبات الثورة من الداخل، لهذا فإن ما ظهر في عامودا في الأيام الأخيرة كان عبارة عن لعبة خطيرة كان مردها حرف الثورة عن مسارها وتوجيهها بالاتجاه الخاطئ كما حدث في المناطق السورية الأخرى. كما أن المتسببين في هذه الأحداث لا يمثلون الوطنيين في عامودا، بل هم زمرة تتلاعب بها الجهات الخارجية والحاقدة على المكتسبات الكردية بهدف ضرب الاستقرار والأمن الذي أمنه الكرد لمناطقهم".

وتابع البيان "شعب عامودا شعب وطني، قدم التضحيات في سبيل القضية الكردية وهو أكبر بكثير من المتآمرين والدمى التي تحركها القوى المظلمة. هدفت هذه المؤامرة إلى تصفية الهيئة الكردية العليا وترك الشعب الكردي بدون مرجعية شرعية وضرب وحدته. التي باتت أمرا واقعا مفروضا لا مفر منه".

وأكد البيان "ففي الوقت الذي تناقش فيه القوى الدولية انضمام الهيئة الكردية العليا كممثل شرعي وكتلة مستقلة الى مؤتمر جنيف2، تظهر المؤامرة التي رسمت بيد بعض القوى الخارجية مبتدئة من عامودا، ومنها بادرت بعض القوى الكردية بإظهار رد فعلها في مواجهة ما حدث وتجميد عضويتها ضمن الهيئة ومؤسساتها منفذة بذلك أهداف اللعبة الخبيثة والمخططة ضد إرادة الشعب الكردي".

واضاف البيان "انطلاقا من هذه القناعة نحن كحركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEM  نرى من الضروري الكشف عن أبعاد وأدوات هذه المؤامرة وكي تظهر الحقيقة نبدي كامل مسؤوليتنا ونبذل جهودنا في سبيل إجراء تحقيق شفاف من خلال تشكيل لجنة خاصة مشتركة تقوم بالكشف عن خفايا اللعبة والمتسببين. وبخصوص المعتقلين نحن لسنا مع اعتقال المدنيين الأبرياء، وبهذا المجال نؤمن بأن الحق سيأخذ مجراه ويتم الإفراج عنهم في أقرب فرصة ممكنة".

واردف البيان "في ظروف المحنة التي يمر بها شعبنا، نوجه نداءنا لكافة القوى الكردية والحزبية والشبابية والتنسيقيات بأن توجه جام غضبها في مواجهة مدبري المؤامرة وتعمل في سبيل توحيد الصف الكردي ضمن إطار تأمين الحماية والحياة الكريمة لشعبنا"، مشيرةً الى انه "بدلا من الخروج للشوارع والاستنجاد بالجماعات التكفيرية؛ علينا أن نوحد قوانا ونعمل على كيفية تأمين لقمة العيش لشعبنا وفك محنته، فمنطقة عفرين التي تحتضن مليون إنسان من النازحين وأهلها تعيش الآن تحت وطأة حصار مشدد فرضته المجاميع المسلحة المرتزقة، عفرين تستنجد بأخوتها الكرد في المناطق الاخرى".

واختتم البيان بالقول "حرصا على حماية أهالينا يجب أن نوحد صفنا في مواجهة الحصار المفروض علينا وأن نعقد اتفاقنا على أساس تقوية وتفعيل الهيئة الكردية العليا".

firatnews

مركز الاخبار - قضت محكمة ولاية كوبنهاكن الدانماركية في جلستها المنعقدة صباح اليوم بإلغاء تراخيص بث كل من القنوات التلفزيونية (MMC, NÛCE TV, ROJ TV) التابعة لشركتي موزوبوتاميا وروج تيفي. كما تم تغريم كل واحدة من هذه الشركات بمبلغ خمسة ملايين كرون، أي ما مجموعه عشرة ملايين كرون والتي تعادل مليوني يورو. وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي تقضي فيها محكمة دانماركية بمثل هذه الغرامة المالية الكبيرة بحق شركة إعلامية.

وقرار المحكمة قابل للاستئناف خلال أسبوعين من تاريخ صدوره على أن تقوم الجهة المعنية بدفع مبلغ الغرامة البالغ عشرة ملايين كرون، وفي حال لم يتم دفع مبلغ الغرامة خلال هذه المدة ستعتبر تراخيص بث القنوات المذكورة ملغية بحكم القانون.

وأفاد المراسل آمد دجلة أن الخطوات التالية التي سيقومون بها سوف يحددها المحامون "في حال لم يتم استئناف القرار خلال أسبوعين فسيتوقف بث قنواتنا التلفزيونية".

وتابع دجلة "طالب المدعي العام بإغلاق الشركتين، والحقيقة أن الغرامة المالية الكبيرة التي فرضتها المحكمة كانت استجابة لطلب المدعي العام".

وأفاد دجلة بأن هذا القرار كان أقسى بكثير من القرار الذي أصدرته المحكمة في عام 2012، وإن شركة موزوبوتاميا الإعلامية كانت تتعرض منذ فترة لمحاولات مختلفة لإعاقة عملها وتم تجميد أرصدتها أيضاً، وأضاف "حالياً تم إلغاء تراخيص بث قنواتنا التلفزيونية، وعلينا أن نتقدم بطلب الاستئناف خلال أسبوعين وفي نفس الوقت يجب أن ندفع كامل مبلغ الغرامة، وإذا استطاعت الشركتان دفع مبلغ الغرامة فإن قنواتها ستستمر في البث أما إذا لم تستطع ذلك فسيتوقف بث هذه القنوات".

كما أفاد دجلة بأن المحكمة أسهبت في قرارها حول مرحلة الحل الديمقراطي للقضية الكردية الجارية حالياً واعتبرته تطوراً إيجابياً. وأضاف دجلة إنها المرة الأولى في تاريخ القضاء الدنماركي، يتم فيه فرض غرامة مالية كبيرة بهذا الحجم على مؤسسة إعلامية.

أما الصحفي فردا جتين والذي حضر جلسات المحكمة فقد أكد بأن القرار قد اتخذ بالاتفاق بين القضاء التركي والقضاء الدانماركي "قبل انعقاد جلسات المحكمة كان القنصل الأعلى التركي في القنصلية التركية في كوبنهاكن وكذلك أعضاء بارزين في القنصلية على علاقة جيدة مع بعض قضاة المحكمة المعنيين بملف هذه الدعوى".

وذكر جتين إنه وبحسب المحامين فإن أمامهم أسبوعان لأجل استئناف الدعوى، إلا أنه من الممكن أن يعمد القضاء الدانماركي إلى إيقاف بث هذه القنوات حتى قبل انقضاء فترة الاستئناف.

firatnews

أعلنت وزارة البيشمركة في حكومة إقليم كوردستان, عن صرفها لرواتب الجنود الكورد في اللواء (16) التابع للجيش العراقي, وذلك بعد قطع الرواتب عنهم من قبل وزارة الدفاع العراقية.

وأعلنت مصادر مطلعة لـNNA, ان الجنود والضباط الكورد التابعين لذلك اللواء, إستلموا رواتب الشهرين المنصرمين, وذلك بعد قطع الرواتب عنهم من قبل وزارة الدفاع, بعد إنشقاقهم عن اللواء ورفضهم لأمر من الوزارة.

وحول هذا الموضوع, قال هلكورد حكمت, المدير العام للإعلام والتوعية في وزارة البيشمركة في تصريح لـNNA, ان صرف رواتب أولئك الجنود والضباط, جاء بعد موافقة مجلس الوزراء في حكومة الإقليم على هذا الأمر.

من جهة أخرى, أوضحت مصادر خاصة لـNNA, ان وفداً شيعياً من جنوب العراق زار قضاء دوز خورماتو وإجتمعوا بالضباط الكورد في اللواء (16) حيث طلبوا منهم العودة لصفوف الجيش العراقي, إلا ان الضباط رفضوا ذلك الطلب, وأعلنوا انهم جزء من قوات البيشمركة.
---------------------------------------------------
كوران-NNA/

نفت المفوضية الانتخابية العراقية حصولها على كتاب رسمي حول تأجيل انتخابات الإقليم.

و أعلن مدير العلاقات الجماهرية في المفوضية العليا المستقلة للإنتخابات في العراق عبد الرحمن خليفة لـNNA، ان كل قانون صادر ومصدق من قبل البرلمان الكوردستاني يرسل إلى رئاسة الإقليم للتوقيع عليه او رفضه، ومن ثم نشره في الجريدة الرسمية "وقائع كوردستان" مضيفاً :"نشر القوانين الجديدة ينفذ طبقاً لتكليف الجهات المعنية والمسؤولة".

واوضح خليفة، انه إلى اللحظة لم يستلموا رسالة او كتاب من تطالب بتأجيل انتخابات رئاسة الإقليم.

وكان البرلمان كوردستان قد صادق يوم الاحد الماضي على تمديد فترة رئاسة السيد مسعود البرزانى كرئيس لاقليم كردستان لمدة سنتين.
-----------------------------------------------------------------
فؤاد جلال ـ NNA/

المدى برس/ كركوك

دعت الكتلة التركمانية في مجلس محافظة كركوك، اليوم الاربعاء، القوى والاحزاب السياسية للوقوف بجانب التركمان في "نضالهم القومي"، اتهمت جهات لم تسمها بـ"تدبير مؤامرات داخل الغرف المظلمة لتقسيم محافظة كركوك طائفيا"، فيما طالبت الجميع بعدم الوقوف ضد تشكيل الصحوات في قضاء طوز خورماتو.

وقال القيادي في الكتلة التركمانية ورئيس مجلس محافظة كركوك حسن توران خلال مؤتمر صحافي عقدته الجبهة بمبنى المحافظة وحضرته (المدى برس)، إن "القوى والاحزاب السياسية مدعوة للوقوف بجانب المكون التركماني الذي اختلطت دماءه مع دماء اخوانه العراقيين في الذود عن حياض الوطن".

واضاف توران أن "هنالك مؤامرات تحاك في الغرف المظلمة لتقسيم الشعب التركماني طائفيا عبر ترويج اكاذيب وترهات في بعض  وسائل  الاعلام"، مبينا أن "الشعب العراقي بكل اطيافه ومكوناته  يتعاطف مع مطالبنا كتركمان ويدعم كل خطوة تسهم  في حفظ الامن في مناطقنا".

وتابع توران أن "الشعب التركماني يتعرض لابشع هجمة من خلال الاستهداف اليومي للمواطنين والمسؤولين التركمان  في قضاء طوز خورماتو وكركوك وباقي مناطق تركمن ايلي وكان اخرها استهداف ساحة اعتصام الطوز، الذي ادى الى استشهاد  القائد التركماني علي هاشم مختار اوغلوا ورفيق دربه معاون محافظ صلاح الدين احمد عبد الواحد قوجا وثلة من اخوانهم".

واكد توران أن "الكتلة التركمانية  تقدم شكرها  لكل من  ساندها ودعم مطالبها المشروعة"، داعيا إلى "عدم الوقوف امام مطالبنا المشروعة وخاصة تشكيل الصحوات في قضاء طوز خورماتو".

وكانت قيادة شرطة محافظة صلاح الدين عدت، أمس الثلاثاء، (2 تموز 2013)، أن اعتراض بعض القوى السياسية على تشكيل قوات للصحوة في طوز خورماتو "غير مبرر" كونها مفيدة للملف الأمني شريطة إبعادها عن التداعيات السياسية ووضعها تحت إشراف الجيش، وفي حين أكدت أنها تعمل على تشكيل فوج للشرطة من أهالي القضاء، كشفت عن تمكنها من اعتقال 96 مسلحاً وتحرير ثلاثة مخطوفين وإحباط عشرات العلميات المسلحة، خلال حزيران الماضي.

وانتقد مجلس محافظة صلاح الدين، أمس الثلاثاء،( 2 تموز 2013)، الحكومة الاتحادية لإرسالها لجنة وزارية برئاسة نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني إلى قضاء طوز خورماتو من دون التنسيق معه، عاداً اياها "تكريسا لمبدأ التهميش والقفز على أدوار الآخرين"، وفي حين  أبدى عدم ممانعته من "تحقيق مكاسب التركمان"، أكد رفضه لتشكيل ميليشيات أو استقدام قوات من خارج المحافظة للعب بقضية طوز خورماتو على "حساب السلم الأهلي والتعايش الذي كان ينعم به أهل القضاء".

وكانت الحكومة العراقية أعلنت، في(الـ25 من حزيران 2013 الحالي)، عن تشكيل لجنة برئاسة نائب رئيس الوزراء حسين الشهرستاني وعدد من الوزراء لحسم الوضع الأمني في قضاء طوز خورماتو، على خلفية التفجيرين الانتحاريين اللذين ضربا القضاء، وزارت اللجنة القضاء، في (الـ27 من حزيران 2013)، وقررت اعتباره "منطقة منكوبة"، وبينت أنها وافقت على تشكيل صحوة تركمانية بـ700 متطوع وتشكيل فوج طوارئ ولجنة لتقييم الأضرار.

وأعلن محافظ صلاح  أحمد عبد الله عبد، في (الـ30 من حزيران 2013)، عن رفضه تشكيل أي ميليشيات في المحافظة "تحت أي مسمى"، مؤكدا وقوفه "بوجه محاولات تجزئة المحافظة، واتهم بعض السياسيين "الفاشلين" في الانتخابات بالعمل على زرع الفتن وتأجيج الازمات في المحافظة.

كما أعرب قائمقام الطوز، شلال عبدول، في اتصال هاتفي مع (المدى برس)، أمس الأحد،(الـ30 من حزيران الماضي)، عن "رفضه تشكيل مجالس إسناد أو صحوات في القضاء أو تسليح عشائره أو تشكيل  فوج لمكون معين فيه"، عاداً أن ذلك "يشكل اعترافاً بفشل قوات الجيش والشرطة في الحفاظ على أمن القضاء واستقراره مثلما يشكل بداية لتوترات طائفية وعرقية".

وأكد قائمقام الطوز، أن "مواقف اللجنة الوزارية التي زارت القضاء مؤخراً خلق توتراً وأزمة أخرى فيه"، وتابع أن "إدارة القضاء تؤيد مطالب التركمان المشروعة لكنها ينبغي ألا تكون  موجه ضد المكونات الأخرى".

وطالب عبدول بـ"تشكيل فوجين من جميع المكونات بالقضاء"، مستدركاً "إما فكره جعل قضاء الطوز  محافظة فلا بد أن تكون منسجمة ومواد الدستور العراقي"، مستطرداً أن هنالك "من أهالي القضاء من يريد ضمه إلى كركوك  ومن يسعى  لجعله محافظة أو بقاء وضعه الحالي مع محافظة صلاح الدين".

وأبدى قائمقام الطوز "عدم ممانعة إدارة القضاء من استقدام قوات من الشرطة المحلية من محافظة صلاح الدين لأن طوز خورماتو يعد عراقاً مصغراً لتعدد القوميات والطوائف فيه"، مستدركاً "لكنها ترفض استقدام قوات أمنية من وسط العراق أو جنوب إلى القضاء".

وشهدت صلاح الدين، في (الـ25 من حزيران 2013)، تفجيرين انتحاريين بحزامين ناسفين استهدفا خيمة للمعتصمين التركمان على الطريق العام قرب جسر اقصو، وسط قضاء طوزخورماتو، مما أسفر عن مقتل أو إصابة 57 شخصا من بينهم مسؤولون تركمان.

ويشهد قضاء طوز خورماتو الذي تسكنه غالبية من التركمان، بين مدة وأخرى، تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة وعمليات اغتيال تطال التركمان ومسؤولين في الحكومة، منها في (الـ10 من حزيران الحالي)، نفذ بسيارة مفخخة كانت مركونة أمام مقهى شعبية في حي أقصو وسط القضاء وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص وإصابة 26 آخرين بجروح معظمهم إصاباتهم خطرة، وقبلها تفجير في (الـ21 من أيار 2013)، أسفر عن مقتل ثلاثة اشخاص بينهم ضابط شرطة برتبة نقيب، وجرح 53 مدنياً بينهم خمسة أطفال وعدد من النساء، بتفجير مزدوج بسيارتين مفخختين قرب حسينية وسط قضاء طوز خورماتو، فيما قتل ستة مدنيين واصيب 67 آخرين بانفجار ثلاث سيارات مفخخة في منطقة امام احمد وبراوسلي وسط القضاء.

شفق نيوز/ وصل رئيس إقليم كوردستان العراق مسعود بارزاني الاربعاء إلى أربيل مختمما جولة قام خلالها بزيارة عدد من الدول الأوروبية.

altومن المؤمل أن ينظر بارزاني في قرار تمديد ولايته لعامين والذي اتخذه برلمان كوردستان يوم الأحد ويثار منذ ذلك الوقت الجدل بشأنه.

وأفاد مراسل "شفق نيوز" بأن بارزاني سيلتقي الأطراف الكوردستانية اليوم للتباحث بشأن تمديد ولايته قبل اتخاذ قرار بشأن الموضوع.

وكانت رئاسة اقليم كوردستان قد قالت إن بارزاني سيوضح موقفه حول قانوني تمديد ولاية رئيس الإقليم والدورة البرلمانية الحالية فور عودته من الجولة الأوروبية.

وصوت برلمان اقليم كوردستان الاحد، لصالح تمديد عمله فضلا عن ولاية بارزاني لعامين آخرين في جلسة ساخنة تسيدها العراك.

ويقول برلمان كوردستان إن تمديد ولاية بارزاني يأتي بهدف اعطاء مجال اوسع للاطراف السياسية للوصول خلال هذه الفترة لاجماع وطني حول الدستور.

وابدى نواب عراقيون وممثلو الكورد الفيليين في المحافظات، تأييدهم لتمديد ولاية بارزاني، وقالوا إنه سيسهم في ضمان تنفيذ الاتفاقيات بين الاقليم وبغداد.

وترفض قوى المعارضة الكوردستانية ذلك وطالبت بارزاني بعدم التمديد.

ع ب/ ع ص/ م ج

كتبنا حول تمسك مسعود بكرسي الرئاسة ؟  ولا يمكن ان يتنازل عنها .حتى اذا جرى انهر من الدماء الشباب الكوردي .اتذكر عندما طلب مام جلال يكون مسعودرئيسا للوزراء ,قامت الدنيا واقعدت ,وخاصة من قبل بوق البارتي وحامل الابريج فرنسوا الحريري .عندما قال (ليس من معقول ولا ممكن ابن ملا مصطفى البرزاني يكون رئيس الوزراء )وكلام كثير ..كيف يقبل مسعودرئاسة الاقليم الان .ويضحى بالغالي والنفيس في سبيل عدم ترك سرة رش وكرسي الرئاسة ..
ان لم تخجل افعل ما شئت ..والاوراق تنكشف والضباب ينقلع ما دار خلف الكواليس ,لاصدار القرار الانفرادي الزوجي من قبل البارتي والاتحاد لبقاء (رئيس الاكسباير  مسعود )في منصبه ؟؟اية ديمقراطية يا فخامة السيكوتين ,اي  منصب بدون ارادة الشعب ..مالفرق بينك وبين الطاغية صدام في ادارة السلطة ؟؟مالفرق بينك وبين ماسوليني في تحدى ارادة الجماهير ..وانا اعلم وانت تعلم والله يعلم مصيرك لا يختلف عن هولاء ؟؟
العجيب القرار من الاتحاد كما تتناقلها الوسائل الاعلام والصحف والتصريحات ..كان من قائد قوات الاغتيلات والمليشيات كوسرت رسول ,,الذي لا يستطيع السيطرة على هرم جسمه .كيف يستطيع السيطرة على عنجهته وجشعه المالي ,وكيف يتخلى عن الدولارات ومصالح  اولاده ,,كانوا لا يملكون سوى القميص او بضعت دنانير مع رغيف ام الشهيد ,,الان يملك ما في الحسبان ؟؟المال اعمى بصيرته ؟الفلل اصبح مقبرة دائمية له ؟؟ولعب القمار الوسيلة الوحيدة في ليليه الحمراء ؟؟ كنت اتمنا باع نفسه ولكن ان لا يبع دم الشهداء ,دم رفاق الدرب الذين تم اعدامهم  في 31 اب 1996.. نعم الامهات والقرى والارياف والماء والصغور تنعل يوم الذي ولدة فيه كوسرت كاحد اعضاء البشمركة ؟؟
اما عمر فتاح وهيروا الحديث ذو شجون ؟؟ هيروا ناقصة عقل وسياسة ,اصبحت بعد الانتفاضة تفتش عن الرفاه والجاه وتركت الكامرة والتجوال بين عامة الناس ؟؟نست كيف تم تخليصها في يوم 31 اب 1996..وباية طريقة وصلت كويسنجق ؟؟اليس عار عليها تتفق دون ارادة الجماهير ؟؟لا نقول اكثر

البارتي معروف عنه .ليس حزب ولا تجمع ولا تيار ..؟البارتي ليس عشائري لان العشيرة تتمسك باصولها وتقليدها ,ولا تقبل بالهفوات والكذب والمراوغة ونكران الجميل ؟؟مسعود ورث الغبث من الذين سبقوا ,,وتعلم حروف السياسة  على ايدي الاجانب  وغرباء عن المجتمع الكوردي ..تعلم الاحرف الاولى من الدسائس والمكر ,من جهات اجنبية ,وتربى على انغامهم ,,كما كان صدام وحسيني مبارك وشاه ايران ووووووالخ؟؟مسعود لا يعترف بالمكتب السياسي الهيكلي ؟؟ولا بمن حولهم ..فقط مسرور ومنصور ..والجميع خدم وحشم يستمعون وينفذون ليس اكثر

على المعارضة الان .وبعد هذه المرحلة ان تتهىء للانتخابات ؟؟واني اشك من اجرائها ؟؟الم يقول مسعود في خطابه امام الحشد من انصاره الذين اجبروا للخروج ورفع الاعلام وصوره (الانتخابات في 21 ايلول والشعب هو صاحب القرار )نعم كان الشعب صاحب القرار يا مسعود باعلانك البقاء وتهديد التحالف الاستراتيجي الاتحاد ’بتقسيم الاقليم مرة اخرى لتكون سيد النفط وامبراطورية محافظتين ؟؟اليس عار ان يصل بكم الوقاحة لتمزيق كوردستان لاجل المنصب والمال والنفط ؟؟ اليس من خزي تتكلم او تظهر مرة اخرى وتدعي الديمقراطية؟؟ان لم تستحي ففعل ما شئت يا مسعود ؟؟


الأربعاء, 03 تموز/يوليو 2013 20:16

صباح كنجي - الفرحُ بالمقابر الجماعية !!..

(أنت الآن راقد في مكانك الابدي ليس بعيداً عني .. أنت تحت وأنا فوق ..

بودي لو أخاطبك وأنا دون قدميك وليس على ارتفاع منك  .. ولكن هكذا

شاءت الحياة ، لن اكون في مستواك إلا حين يطويني الموت...... أنت لا

تدري ماذا يجري حولك ، هنا في هذا العالم الصاخب .. أنت ذهبت ، متّ

في سبيل اسعادي ) ..

مقتطف من رواية رجل في كل مكان

زهدي الداوودي

بتنسيق وتوجيه من محمد السوداني وزير حقوق الإنسان في العراق وبالتعاون مع وزارة الخارجية العراقية ورعاية علي البياتي القنصل العام في فرانكفورت. اقامت الجالية العراقية ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب العراقية في المانيا احتفالية بمناسبة ... المقابر الجماعية في العراق ..  هذا ما ورد في نص الدعوة الخاصة للاحتفال المذكور ..

تكرر التأكيد .. تأكيد الاحتفال الرسمي .. في التقرير الأخباري المنشور في موقع شبابيك ..  إذ ورد تعبير الاحتفال لستِ  مرات مكررة فيه  مرفقاً بـ  150 صورة غطت اجواء الحفل البهيج ..

دعونا نستفهم .. نستعلم من قاموس اللغة العربية .. الجهات التي اشتركت في هذا الاحتفال الخاص بذكرى المقابر الجماعية .. ما معنى كلمة احتفال ؟.. هل كان احتفالاً أم احياءً لذكرى المقابر الجماعية ؟! .. لا أشك في قدرة المحتفين اللغوية بجوهر الأمر من الاسلاميين  وممثل حزب الدعوة تحديداً .. الذي قرأ كلمته في الاحتفال المذكور ..

الاحتفال لغة حسب ما ورد في قاموس المعاني ..  احتفال جمع حفل .. اجتماع الناس في حفل بمناسبة ما يتم فيه تبادل التهاني وإقامة نشاط ما .. أو هو مصدر احتفلَ بمعنى اجتماع أو لقاء على الفرح والمسرة بذكرى اعياد ومناسبات وطنية ..

أو زيادة في الوصف والتخصص يمكن استخدام عبارة حفل تأبيني .. لأن الحفل هنا تأتي بمعنى الجمع والتجمهر الكبير او العظيم .

لذلك لا يجوز ان نستخدم الكلمة في وصف هذا النشاط المحزن الخاص بذكرى اليمة تتعلق بالمقابر الجماعية التي خلفها نظام حزب البعث الاجرامي  والصحيح كان احياء .. فكلمة احياء تناسب هكذا نشاط يعكس وفاء لذكرى من فقدناهم في تلك السنين ..

لا اخال ان احداً يناقشني في امر هذا الاختلاط اللغوي من قبل المعنيين بالمناسبة بفعل جهلهم اللغوي .. سنكتفي باعتذار منهم إن اقروا هذا السهو ونقبل عذرهم على امل ان لا يتكرر الخطأ الفادح بفرحهم على احزاننا ..

لكن .. هل كان حقاً إحياءً كما تصورت واهماً ؟ .. ام كان احتفالاً حقيقياً ؟، وليس ثمة في الأمر خطأ أو اشكال .. الصور المنشورة كوثائق ، بما فيها صورة مبتسمة للرئيس ، التي عكست اجواء المناسبة تثبت .. ان الاجواء اجواء فرح .. المزاج مزاج فرح .. ناهيك عن الملابس .. الاكسسوارات .. وثمة ثمة في ملامح الوجوه الكثير من الابتسامات تكشف عن لمعان الخدود مشفوعة ببلاهة من يعتقد بأنه في أجواء احتفال ..

أما نحن الملدوغون بذكرى المقابر فلم يبقى لنا ومن يشاركنا الهم والحزن الحقيقي .. إلا أن ندعو للضحك على البلهاء مِمَنْ احـــتــــفـــلـــوا بذكرى موتانا في احــــتــــفـــالـــهـــم المعيب ..

تقول الحكاية ..

انتحبت قطرات من مزن السماء هطلت على المقابر لتمزج الدموع بالدماء .. حين تعالى البكاء ..  ضحك بليد من السفهاء . من يومها قيل:

الضحك كالبكاء ..

يقول الحكيم ..

شتان ما بين الأفراح و الاحزان ..

دعوهم يحتفلوا ليفرحوا

و دعونا في ذكرى الإحْيَاء نذرف الدموع .. فـ ..

الأرض تضحك لبكاء السماء ..

صباح كنجي

27/6/2013

ــــــــــــــــــــــــ

رابط يفضي لما نشر عن الاحتفال في مدينة فرنكفورت ..

http://www.shababek.de/frankfurtma8aber2013.htm

ـ منعاً من الالتباس .. لا بد من التذكير ان السفارة العراقية اقامت حفلا تأبينياً  في برلين حضر السفير  مرتدياً  اللون الاسود الحزين ..

 

المواقف والسنن الالهية

{وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى أُمَمٍ مِّن قَبْلِكَ فَأَخَذْنَاهُمْ بِالْبَأْسَاء وَالضَّرَّاء لَعَلَّهُمْ يَتَضَرَّعُونَ، فَلَوْلا إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا تَضَرَّعُواْ وَلَكِن قَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ، فَلَمَّا نَسُواْ مَا ذُكِّرُواْ بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُواْ بِمَا أُوتُواْ أَخَذْنَاهُم بَغْتَةً فَإِذَا هُم مُّبْلِسُونَ، فَقُطِعَ دَابِرُ الْقَوْمِ الَّذِينَ ظَلَمُواْ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَخَذَ اللَّهُ سَمْعَكُمْ وَأَبْصَارَكُمْ وَخَتَمَ عَلَى قُلُوبِكُم مَّنْ إِلَهٌ غَيْرُ اللَّهِ يَأْتِيكُم بِهِ انظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الآيَاتِ ثُمَّ هُمْ يَصْدِفُونَ، قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ بَغْتَةً أَوْ جَهْرَةً هَلْ يُهْلَكُ إِلاَّ الْقَوْمُ الظَّالِمُونَ، وَمَا نُرْسِلُ الْمُرْسَلِينَ إِلاَّ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ فَمَنْ آمَنَ وَأَصْلَحَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ، وَالَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا يَمَسُّهُمُ الْعَذَابُ بِمَا كَانُواْ يَفْسُقُونَ}([1]).

تحدثت الآيات السابقة عن عناد المشركين وتعللهم بأنزال المعاجز وقد تعامل القرآن الكريم معهم على انهم سدوا منافذ الهداية فهم صمّ بكم عمي، كما تحدثت الآيات عن المشيئة الالهية وانها ليست خالقة لفعل الانسان، ثم ان هؤلاء ينتهي بهم المطاف الى انهم لا يلجأون في الشدة إلا الى الله سبحانه ويتبرؤون من معبوديهم من الاصنام والطواغيت وغيرها.

بين قوم النبي محمد (صلى الله عليه وآله) والاقوام السابقة:

خلاصة ما أكدت عليه الآيات ان العناد والاصرار على المعصية في تلك الاقوام أشد مما كان عليه قوم النبي محمد (صلى الله عليه وآله) وهذه تسلية أخرى للنبي محمد (صلى الله عليه وآله)، وحين لم يؤمنوا أخذهم الله بالعذاب، وهنا يتجلى بحث يدعو الى دراسة التاريخ والازمات الغابرة في تاريخ الرسل والانبياء.

الأخذ الإلهي:

بعد ان استحقوا العذاب أخذهم الله بالبأساء والضراء.

والبأساء: الشدة والمكروه ويكثر استعمالها في الحرب.

والضراء: سوء الحال الذي يرجع الى النفس مثل (الغمّ والجهل) أو يرجع الى البدن كالمرض أو يرجع الى كليهما كذهاب المال والجاه)[2](.

ويبدو ان هذا الأخذ يراد له ان يشكّل وعياً وفهماً لديهم حتى يتضرعوا لله سبحانه ويستسلموا له فلماذا لم يعوا هذا الدرس لكنهم بسبب ذنوبهم وعنادهم قست قلوبهم وحين رأى الشيطان منهم ذلك زيّن لهم ما كانوا يعملون.

بين التضرع وقسوة القلوب:

لوم آخر لأولئك الاقوام لماذا لم يتوجهوا وينيبوا الى ربهم بعد ذلك الابتلاء المزدوج (البأساء والضراء)؟ وبدل ان يفيدوا من ذلك الدرس والابتلاء عمدوا الى العناد والاصرار على الخطيئة بسبب أمرين تشير لهما الآية المباركة:

1- (ولكن قست قلوبكم) بسبب كفركم، وهذا لا يناسب الغاية من هذا الابتلاء وهو التضرع والتذلل لله سبحانه.

2- (وزين لهم الشيطان ما كانوا يعملون) وهي المعاصي والعناد فرأوها حسناً.

وقد استخدمت الآية الكريمة كلمة (لولا) وهي حث وتحضيض لهم على التضرع فهلا تضرعوا حين جاءهم العذاب، والتضرع هو الانابة والتذلل لله سبحانه يقال: ضَرعَ الرجل ضراعة أي ضعف وذلّ، قوله تعالى: (تدعونه تضرعاً وخفية)([3]).

سنة الاملاء (الاستدراج):

وهنا سنة إلهية جرت عليهم فبدل ان يزدادوا عذاباً لمعصيتهم وتركهم ما ذكّروا به (فتحنا عليهم أبواب كل شيء)، من النعم والخيرات إمهالاً لهم وليس اهمالاً (حتى اذا فرحوا بما أوتوا) وغلبهم العجب وانشغلوا بتلك النعم جاءهم الأخذ الالهي فجأة فجعلهم متحيرين مُبلسين (اخذناهم بغتة فاذا هم مبلسون) ويُشير كذلك الى هذه السنة الالهية في الخلق قوله تعالى: {وَالَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لاَ يَعْلَمُونَ، وَأُمْلِي لَهُمْ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ} ([4]).

والاستدراج هو ان يأخذهم الله درجة فدرجة وخطوة خطوة فبينما هم في نعمة يتقلبون يفاجئهم العذاب بغتة، وهو قريب من معنى الاملاء كما في قوله تعالى: {وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ خَيْرٌ لِّأَنفُسِهِمْ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُواْ إِثْمًا وَلَهُمُ عَذَابٌ مُّهِينٌ}([5]).

فهذه سنة الهية في الخلق ظاهرها رحمة وباطنها نقمة على من يستحق ذلك. يستدرجهم الله بها فتلهيهم النعمة ثم يسقطون في الهلاك فجأة فهي سنة لتربية النفس وتعليمها التأهب لمواجهة الأسوأ والعذاب المفاجيء حتى يبقى الانسان على يقظة ووعي وحضور لئلا يهلك.

حول هذه السنة:

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): (اذا رأيت الله يعطي العبد من الدنيا على معاصيه ما يحب فأنما هو استدراج ثم قرأ: فلما نسوا ما ذكروا به).

وقال الامام علي (عليه السلام): (يا ابن آدم إذا رأيت ربك سبحانه يتابع عليك نعمه وأنت تعصيه فاحذره).

الاستئصال:

وبتلك السنة الالهية استدرجوا الى عذاب الاستئصال فهلكوا عن آخرهم واستؤصلوا وانقطع أصلهم (فقطع دابر القوم الذين ظلموا) والدابر هو المتأخر والتابع والأصل.

ثم تختم الآية المباركة بالثناء لله رب العالمين على امضاء هذه السنن ونصر الرسل واهلاك الكافرين وسعادة العباد.

وبهذا أخبر الله سبحانه نبيه محمد (صلى الله عليه وآله) ان أمماً من قبلك كانوا أشد رسوخاً في الشرك وأشد إصراراً على الظلم، اما قومك فأنهم يدعون الله وحده عند شدة الضيق وينسون ما اتخذوه من أولياء وأنداد([6])، لذا فالآيات التالية تتحدث عن قوم النبي محمد (صلى الله عليه وآله).

خطاب النبي محمد (صلى الله عليه وآله) لقومه:

(أرأيتم) جاءت بمعنى: أخبروني وتكرر استعمالها في أكثر من مورد ومعناها هنا: قل يا محمد لهؤلاء المكذبين المعاصرين لك، أخبروني عن كذا وكذا.

المحاولة الأولى:

وهنا يحاول القرآن الكريم إثارة الفطرة فيهم من خلال حركة الغرائز فيهم في الدفاع عن أنفسهم، فأنْ سلب الله سبحانه حواسكم فأصمكم وأعماكم وطبع على قلوبكم فلا فهم ولا عقل فهل هناك إله غير الله يأتيكم به اذا سلبه الله منكم وهذه حجة على بطلان اصنامهم والشركاء المفترضين.

وقد خاطبت الآية مشركي العرب: (من إله غير الله) اذ كانوا يعتقدون بالله سبحانه الخالق والرازق بينما الاصنام تقربهم الى الله زلفى فتشفع لهم. فبعد هذه المحاولة انظر يا رسول الله كيف نبيّن ونغيّر صور الاستدلال بالآيات على واحدنية الله سبحانه وبعد كل ذلك تراهم يُعرضون (يصدفون) فلا يعتبرون.

المحاولة الثانية:

{قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ بَغْتَةً أَوْ جَهْرَةً هَلْ يُهْلَكُ إِلاَّ الْقَوْمُ الظَّالِمُونَ}.

(أرأيتكم) أي اخبروني وهنا محاولة أخرى لأثارة الفطرة فيهم، فمن يقبل ان يهلك بعذاب الله؟ لكنْ الظالمون هم من يهلك ويخسر الدنيا والآخرة بسبب كفرهم وعنادهم.

(بغتة) أي فجأة وهي تلازم بسبب سرعة المفاجأة خفاء، وهذا الخفاء هو الذي يقابل (جهرة) في الآية بمعنى (عياناً ظاهراً) ليتناسق لفظ الآية المباركة.

رسالة الانبياء:

(مبشرين): للمؤمنين بالخير والسعادة والصلاح في الدنيا وبالجنة والرضا في الآخرة.

(منذرين): للكافرين بعدم المعصية في الدنيا وبالنار والعذاب في الآخرة.

قال سبحانه: (كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ)([7]).

فريقان:

1-(فمن آمن وأصلح) وهم المؤمنون بما أمر الله وعملوا الصالحات وهذا طريق الخلاص الذي يحقق السعادة في الدارين فالمؤمن يعيش الحياة الطيبة وان كان يعاني اكثر من الكافر في الدنيا لشدة التزامه وتمسكه.

قال الله سبحانه: (مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ)([8]).

فهذا الفريق لا يخاف من العقاب في المستقبل ولا يحزنون على أعمالهم السابقة.

2-(وَالَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا يَمَسُّهُمُ الْعَذَابُ بِمَا كَانُواْ يَفْسُقُونَ)، فهؤلاء كذبوا بالرسل والآيات فيصيبهم من الله عذاب بسبب فسقهم وخروجهم عن الطاعة وذلك في الدنيا والآخرة بدليل قوله تعالى: (وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى، قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا، قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى} ([9]).

دروس اجتماعية مستفادة:

1-المتفق والمختلف بين مواقف أقوام الرسل (عليهم السلام) وبين مواقف قوم النبي محمد (صلى الله عليه وآله).

2-كيف يكون الأخذ بالبأساء والضراء مقدمة لسنة الاستدراج.

3-الابتلاء الالهي تربية للنفس والمجتمع.

4-لماذا استحقوا عذاب الاستئصال؟

5-كيف حاول القرآن الكريم تحريك الفطرة الانسانية لديهم وإثارتها؟

6-متى يتضرع القلب ومتى يقسو؟

7-(فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون) من هم هؤلاء وكيف تقرأها.

 


([1]) سورة الانعام: 42-49.

([2]) انظر تفسير الميزان للعلامة الطباطبائي.

([3]) سورة الانعام: 63، انظر المفردات للراغب.

([4]) سورة الاعراف: 182-183.

([5]) سورة آل عمران: 178.

([6]) انظر تفسير الميزان، للعلامة الطباطبائي.

([7]) سورة البقرة: 213.

([8]) سورة النحل: 97.

([9]) سورة طه: 124-126.


شروط الديمقراطية ليست كبيرة فهي مشروع حضاري وقدرة على الاستقلالية الاقتصادية وإقصاء لسلطة الأفكار المعتمدة في المجتمع بالإضافة إلى إيمان بأن الحقيقة لا يملكها أحد إذا كان الهدف تعايش البشر في دولة ومجتمع موحد وليس واحداً لأن مشروعات الإسلام السياسي كلها تقول بالمجتمع الواحد وليس الموحد وهذا يعني حقوقاً أقل لمن يختلفون معهم فكرياً أو عقائدياً أو مذهبياً، والمحتمل إنتاجه من هذه الثورات مجتمعات تعيد إنتاج القلق تاريخياً لمرحلة زمنية قد تمتد لعقود أخرى. القلق السياسي والاجتماعي الذي تشهده دول الثورات العربية ليس مرده لطبيعة الثورات واحتياجها إلى وقت كي تتكيف مع الواقع الجديد ولكن هناك معضلة إضافية تكمن في نشوء صراع خطير بين خطاب جماعات الإسلام السياسي الذي كانت تروج له وبين المجتمع ولعل أكبر دليل على ذلك أن الصراع بدأ الآن يظهر بين جماعات الإسلام السياسي نفسها من سلفيين وإخوان وقاعدة ..الخ من تلك الجماعات التي تعتقد ان لديها الحلول السياسية للمرحلة حيث تتهم كل جماعة مناهضتها بأنها لا تطبق التشريع الصحيح. وبغض النظر عن تباين التقييمات بشأن تداعيات تلك الأحداث على الاستقرار السياسي والاداء الاقتصادي في أقصى يمين المشهد السياسي، تبلور تحالف انتخابي في مصر متماسك لأحزاب التيار السلفي التي تشترك في رفض مدنية الدولة وعلمانيتها ومواقفها الملتبسة من الممارسة الديمقراطية والمواطنة. ويضم هذا التحالف أحزاب النور والأصالة والفضيلة، وينافس على غالبية مقاعد البرلمان، وكان له فرص جيدة في الانتخابات، في ظل انتشار مؤيديه، وإن كانت خبرات أعضائه السياسية والانتخابية محدودة. وقد حشدت التيارات السلفية فى هذا السباق السياسي كل قوتها من أفرادها وقادتها ومشايخها ودعاتها بشتى صورهم وأطيافهم الفكرية، وهذه أول مرة فى تاريخ التيار السلفي التي يشارك فيها فى الحياة السياسية ، ثم سرعان ما بدأت بعض التيارات السلفية عقب الاستفتاء على التعديلات الدستورية بالإعلان عن إنشاء الأحزاب السياسية. وعندما نتحدث عن الإسلام السياسي فإن الحديث لا يدور حول جوهر الدين الإسلامي أو جوهر أي دين من الأديان، وبالتالي ليس مثاراً ما هو الفهم الصحيح أو الخاطئ للإسلام إنما الحديث يدور حول فهم أفراد وحركات متطلعين إلى السلطة، حركات تسعى لإعادة هيكلة المجتمعات وتضع تبريراً دينياً لذلك. مع ضرورة التمييز بين علاقة الدين بالدولة وعلاقة الدين بالمجتمع، ذلك أنه لا يوجد مجتمع ينتفي فيه تأثير الدين، حتى أكثر المجتمعات علمانية فيها مظاهر كثيرة لتأثير الدين.

ففي خلال العامين الماضيين شهدت المنطقة العربية ثورات تكاد تكون بيضاء(تونس ومصر),وصدامات عنيفة حد الحرب الاهلية (ليبيا وسوريا واليمن والبحرين ),وانفتاحا سياسيا الى حد ما في المغرب ودول الخليج . ولئن مثل فوز الإسلاميين بشقيهما ( الحرية والعدالة والنور السلفي ) بغالبية مقاعد مجلس الشعب في انتخابات نزيهة تحولا كبيرا فى قواعد اللعبة السياسية في مصر، فإن أحد الاكتشافات المؤثرة للثورة سيظل هو "قوة الشارع" التي تمثل قيدا بل وسقفا لكل من يدير مصر في هذه الفترة والمرحلة القادمة. إن السيطرة علي الحكم كشفت عن حجم التحديات والاختبارات التي تواجه المشروع الإسلامي السياسي في المدي المنظور والمتوسط تلك التحديات والاختبارات التي تمثل الخلفية العميقة والمصدر الرئيسي لارتباك الحكم واهتزاز المؤسسات واستفحال التناقضات والانقسامات في مقدمة هذه التحديات يأتي الانتقال المفاجئ من المثال السياسي والفكري إلي الواقع المعقد بمشكلاته المتراكمة عبر العقود, وهو ما عني أيضا الانتقال من صفوف المعارضة إلي الحكم دون تدرج في ممارسة الوظائف القيادية في المستوي الوسيط او المحلي ودون معرفة بدهاليز الإدارة البيروقراطية في الدولة المصرية العريقة. أسهمت عدة عوامل في إضفاء المزيد من التعقيد على الخريطة الحزبية عقب الثورة، يمكن تلخيصها في تغير بيئة النشاط السياسي في مصر، والانفتاح غير المحدود لمختلف شرايين وقنوات المشاركة السياسية، وما لذلك من انعكاسات على التنافسية الحزبية، وتشظي المشهد السياسي، وانفراط عقد مختلف التيارات السياسية التي كانت تحسب ككتلة واحدة لفترة طويلة. بيد أن تفتيت الأصوات بين قوى الإسلام السياسي، وإنهاء احتكار الإخوان المسلمين لشعار الإسلام هو الحل، والزيادة المتوقعة في نسب التصويت، قد تتيح فرصا محدودة نسبياً للأحزاب الجديدة التي تمثل شباب الثورة، إذا ما أدركت أن هناك فرقا شاسعاً بين العالم الذي افترضوه لحشد التأييد للثورة، وعالم الانتخابات الذي يتطلب الانخراط في قضايا محلية، وترابط وتحالفات مصلحية. وقد دخل التيار السلفى بشكل عام إلى العملية السياسية من جميع أبوابها، سواء كان عن طريق الانضمام للأحزاب، أو إنشاء أحزاب سياسية، مثل حزب النور السلفي، والأصالة السلفي، والفضيلة السلفي، والبناء والتنمية ,ثم رفضت هذه الأحزاب التحالف مع جماعة الإخوان المسلمين ، وأنشأت ما يسمى تحالف الكتلة الإسلامية الذي ضم الأحزاب سالفة الذكر لمواجهة القوى السياسية الأخرى، بما فيها جماعة الإخوان المسلمين . ومن اللافت للنظر فى توجه التيار السلفى نحو المشاركة السياسية سرعة التحول الفكري للتيار السلفى نحو العمل السياسي، لأن هناك قطاعا داخل التيار السلفى كان يمنع العمل السياسي، وتيارا آخر يقاطع المشاركة السياسية. ولكن بعد ثورة 25 يناير، هرول التيار السلفى نحو المشاركة السياسية بشتى صورها، وهذا تحول فكرى كبير ، والتحول الفكرى غالباً ما يحتاج إلى وقت طويل. غير أن التيار السلفى استطاع أن يقوم بهذا التحول الخاص بالمشاركة السياسية فى وقت قصير للغاية لا يتجاوز بضعة أشهر. والأغرب من ذلك أن التيار السلفى أخذ يقترب من قضايا كان لا يمكن أن يقترب منها أو يناقشها من قبل، نظراً لتصادمها مع الفكر السلفى ومعتقداته، مثل قضية المواطنة، وحقوق الأقباط، وسيادة القانون، والدولة المدنية، وتجديد الخطاب الديني، وما شابه ذلك من القضايا التي كان الفكر السلفى لا يقترب منها فى الماضي. إن تلك الأزمة لا تختص فقط بالدولة المصرية. أزمة الدولة المصرية بل بل مواجهة موجات تحول أوسع نطاقاً يشهدها العالم والإقليم, يمكن ملاحظة أن الثورة المصرية لم تكن ثورة ضد حكم فرد محدد بعينه، لكنها كانت ضد نظام كامل يعكس نمطاً لبنية الدولة، فى ظل نظام جديد يعمل على البناء ولذا، كان الهم الأكبر " للسياسة الدولية" التعاطي مع الحالة المصرية هو محاولة اكتشاف الخرائط الجديدة بعد ثورة يناير ، ومدى تأثيرها فى الدور الإقليمي للدولة. وعلى ذلك، ركز ملف " وصف مصر بعد 25 يناير. لقد أصبح واضحاً أن حجم القلق السياسي والاجتماعي يتضاعف مع مرور الوقت وأصبحت الشكوك تأتي من أصحاب مشروع الإسلام السياسي أنفسهم في مشروعهم والأدلة على ذلك التفاوت والفرقة التي تقسم جماعات الإسلام السياسي في دول الثورات العربية. المشروعات الثورية في دول الثورات العربية لم تكن موجودة ولم يكن هناك مشروعات حضارية كانت تنتظر لكي تحل محل الدكتاتوريات فكل ما هنالك مشروعات تنظيرية تعتمد إما سلطة الدين لترويض المجتمع أو سلطة الأقلية لكسب التأييد أو مثالية المساواة المستحيلة. ينتجه هذا الصعود للتيارات الدينية

تكمن المطالب الرئيسية للناس في كل من تحقيق الأمن، وإشباع الحاجات الاقتصادية، وفي الوقت ذاته ركزت النخب على قضايا مختلفة عن تلك التي تشغل أفق الجمهور العادي، كالمتعلقة بشكل النظام السياسي وطبيعته، بينما ظل المواطن العادي خارج إطار هذا الجدل. وتواجه مصر هذه الأزمة في الفترة الراهنة، فضلاً عن وجود مستويات للتحليل في مصر في الوقت الراهن ,التحليل يتمثل في النخب السياسية وأجنداتها الأيديولوجية المتعددة, و مستوى المواطن العادي، واختزال القضايا السياسية في صورة الاقتصاد والأمن. والشيء الذي يفرح هو موقف الجيش المصري الذي هو دائما مع مطالب الشعب سواء في ثورة 25يونيو 2011 والوقت الحاضر ,انه جيش مهني لايزج بنفسه في السياسة وحماية الحاكم ,هدفه حماية الوطن والحفاظ على السلم الاهلي بالعكس من الجيشين العراقي والسوري,فهما جيشان عقائديان يتبعان عقيدة السلطة الحاكمة ويقمعان كل تطلعات الشعب بامر من السلطة وهذا شيء مؤسف ولانتمنى ان نراه .