يوجد 1636 زائر حالياً
أهلا بكم

سياسيه

يوتيوب فيديو

بمناسبة صقوط صدام.. أسرار عن حياته
khantry design
الإثنين, 06 أيار/مايو 2013 14:34

هل نجحت الانتخابات - سعد الفكيكي

لم يكن يوم العشرين من نيسان يوماً عادياً لشعب العراق، برغم الظروف الامنية السيئة والمصاعب فأن الشعب قال كلمته اولاً واخيراً، عبر ثور الاصابع البنفسجية، مع ان نسبة الناخبين يوم الاقتراع لم تصل الى مستوى الطموح مقارنةً مع ما موجود من اعداد يحق لهم الانتخاب هل هي بسبب العزوف ام سجل الناخبين وحظر التجوال فمن المسؤول؟

قد استفاد البعض من قلة الاصوات وتضرر البعض الاخر، وهناك رؤيا بهذا الموضوع ،لكن الملفت للانتباه هي انها اعطت مؤشر للانتخابات القادمة، الى جانب عزوف عدد كبير من قبل العراقيين عن الانتخابات لفقدانهم الثقة بعدم وجود تحسناً في وضعهم المعاشي والخدمي ما جعلهم غير مكترثين للعملية الانتخابية هذا من جهة ومن جهة اخرى ان النتائج التي تم الاعلان عنها اول امس من قبل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات سوف تحدث تغييراً في خارطة الحكومات المحلية للمحافظات مما جعل الانتخابات ناجحة لتحقيق هدفها المتمثل في تناقل السلطات وان الشعب اختار المرشحين الفائزين .

ان العملية السياسية بكل السلبيات الموجودة على ما يبدو انها تتقدم، وافرازات الانتخابات مهمة جداً، فالمواطن ينتظر من الفائزين اخذ دورهم الاساسي بتقديم الخدمات لانه لم يلمس الشيء الكثير من الحكومات السابقة، لاسباب عديدة قد تكون سياسات الحكومة في مقدمتها مع عجز بعض مجالس المحافظات عن تقديم الخدمات يضاف اليه تبعيتهم السياسية وتأثيرها على مواقفهم .

ان الشعب هو مصدر القوة وما حدث في محافظة ميسان خير دليل على ذلك، فلم يكن الفضل لقائمة الاحرار بشكل رئيسي وانما يرجع الى علي دواي الذي لم يترك بدلة العمل مع انه رئيس مجلس محافظة، وان المواطن الميساني اصبح يفتخر به لانه احدث تغييراً فعلياً نحو الاحسن في هذه المدينة المنسية، فعلى الكل ان يحذو حذوه لتقديم ما هو افضل لهذا الشعب الغني بموارده والفقير بخدماته.

الحكومة لها دور كبير وتتحمل جانب من نجاح او فشل مجالس المحافظات، والسؤال هنا هل ستحبط الحكومة برامج الفائزين؟ ام ستأتي الانتخابات المقبلة بعد اربعة سنوات والموجودين لم يحققوا شيء.

فلا بد للحكومة من تهيئة الارضية المناسبة لعمل مجالس المحافظات، بالاضافة الى الدعم اللوجستي الاخرالمتمثل في اقرار القرارات المناسبة والقوانين وتوفير الاموال اللازمة لعملهم، فالفائزين يحدوهم الامل لخدمة وطنهم ومدنهم .

سعد الفكيكي

6 / 5 / 2013

نداء عاجل

إلى أهالي وسكان منطقتي عفرين وعين العرب

احترسوا فالجيش الحر في محافظة حلب لا يدخل المناطق ليحررها إنما ليغزوها

فإياكم أن تغادروا منازلكم وأرزاقكم إن وصل إليكم تسونامي الكتائب المسلحة لأنهم ليسوا سوى مجموعات لصوصية فشبيحة الأسد هم أنفسهم بلطجية الجيش الحر

اخوتي الكرام: أتوجه إليكم اليوم كفردٍ يهمه الإنسان قبل الوطن وكل الأكاذيب المتعلقة بحاشية الوطن والوطنية، وأنا لست سوى متحدث لا يمتلك أية امكانيات أو أدوات غير الكلمة، فأخاطب كل ذي عقلٍ وفكرٍ وضمير يهمه قبل حزبه وسكرتيره الذي لا يوازي بفعاليته سيقان أقبح سكرتيرة من سكرتيرات مكاتب الطيران، وأنا لا أتحدث إلى السياسيين الذين أظهروا مدى تخاذلهم وتقاعسهم عن أداء الواجب ساعة الوجوب، وقصورهم عن استشراف القادم من المجريات، ومدى سماجة مواقف معظمهم وخاصةً ورثة السيد عبدالله أوجلان بفروعهم وروافدهم المختلفة الذين بقروا رؤوس الكرد وبطونهممن كثرة ضخهم بالشعارات والهتافات وكل وسائل الضلال، إضافةً إلى من يطبلون لهم من الأحزاب التي تشرعن المجازفات والخزعبلات والتصرفات الخرقاء لأنصار أوجلان لغاياتٍمجبولة بالنتانة الحزبية، الذين أعطوا الصكوك موقعةً بالأيدي والأرجل لرعاع الشروش الأوجلانية لكي يصبحوا حكاماً صوريين على الشعب الكردي،عساهم يمرروا مآربهم الماورائية أوالوقتية من خلال أشبال أوجلان، فبئس من لم يدرك إلى الآن الهدف السخيف لكل حزبٍ يعمل لصالح حزبه وقت الكوارث الجماعية ولا يزال يتبع نهجهم وخطاهم، أما فيما يتعلق بالآزاديين والبارتيين فنقول لهم أيضاً تريثوا قليلاً في اندفاعاتكم الثورية أيها المتسارعون لأن الثورة في حلب انحرفت ولم تعد ثورة، فيما يبقى غبياً كل من لا يقرأ التجربة الأوجلانية في تركيا وما حصل بسببهم من تشريدٍ وتخريبٍ وقتلٍ وتنكيل على مدى 30 عاماً، الذين كانوا الذريعة الدائمة بيد الطورانيين لمحاربة الأكراد إلى أن انتهى الدور المنوط بهم وبزعيمهم بعدما بطحوا القضية الكردية أمام نعال الكماليين الجدد، تالي إشباع الكرد ذلاً وإهانةً واحتقارا، واليوم ثمة تجربة حية ومماثلة تتكرر في سوريا، فهؤلاء الذين اخترعتهم القريحة الأوجلانية مما يسمونهم بوحدات الحماية الشعبية الذين يقال عنهمبأنهم يحمون الأكراد مع أنهم ولهذه اللحظة لم يحموا انسياً ولا حتى جنياً من كل معتدي وخاصةً في حلب وريفها، ومن يموت في كل اشتباك بينهم وبين النظام أو بينهم وبين الكتائب المسلحة هم الأبرياء والمخدوعون بهم وبيافطاتهم من الفتية الكرد،فوجود هؤلاء المصنعين صار أكبر ذريعة لإلحاق الأذى بالأكراد من قبل طرفي المعادلة جيش النظام والجيش الحر على حدٍ سواء، ولكي تكونوا على دراية بما يجري في حلب، فإن أغلب كتائب الجيش الحر لا تعمل لمحاربة النظام وتحرير المناطق من قواته وأذرعه كما تدعي، إنما الهدف الأساسي لديهم هو نهب المحال التجارية والورشات وممتلكات الناس وسرقة سياراتهم وهتك الحرمات، وما جرى في الشيخ مقصود هو خير مثالٍ على ذلك، وما حصل في الشيخ مقصود غير مستبعد في أن يتكرر وينتقل إلى أماكن أخرىمثل عفرينوغيرها، بل وهنالك عشرات الكتائب تتحين الفرصة لاقتحامها لأن المنطقة ثير شهيتهم، ولأن الذريعة موجودة فيها ألا وهي: أن الأوجلانيين يحمون ويحرسون الضباط والعناصر الأمنية و الشبيحة الذين كانوا في عفرين قبل مسرحية تبادل المواقع، وهي ذريعة جاهزة لدى الكتائب المسلحة، فتخلصوا من الذريعة في أسرع وقت ممكن، فمن كانت مصلحة شعبه فوق أي اعتبارٍ آخر فليسارع إلى إخراج أتباع وفلول النظام من عفرين إلى تركيا وإرسالهم إلى السيد أردوغان المستفيد الأكبر من الحرب الدائرة في سوريا، لكي تجنبوا المنطقة النهب والسلب وهتك الحرمات من قبل الكتائب المسلحة، لأن هذه الذريعة ستجعل من عفرين كالشيخ مقصود وأسوأ، ولا تصدقوا كثيراً مبالغات أنصار أوجلان عن قصة الدفاع عن الشعب، فجيش النظام بكل قواته لا يستطيع وقف تسونامي الكتائب المسلحة، فكيف سيحمي هؤلاء المنطقة وهم مجرد كركوزات تُحركهم أيادٍ غير كردية، ناهيكم عن أنهم لا يؤمنون لا بشعبٍ ولا بقضية غير أوجلان، ومن يناضل من أجل فردٍ سيدوس على الشعب بأكمله كرمى زعيمه، علماً أنهم لم ينوجدوا للدفاع عن الحق والكرامة الكردية، إنما خُلقوا ليلعقوا رقاب الكرد ويقوموا بتسخيفهم أمام العالم وإنهاك طاقات المجتمع الكردي المادية والبشرية، إنهم بصراحة أكراد ولكنهم أعداء الحُلم الكردي القابل للتحقق رغم ادعائهم اليومي في فضائيتهم " دنيا/هي" بأنهم يمثلون تطلعات الشعب وأنهم حماته، علماً أن تجربة الأشرفية ومن بعدها الشيخ مقصود ما تزال ماثلة للعيان والناس لم تلتئم جراحها من آثارها بعد، حيث تنازل أنصار أوجلان عن الحي بعد الاتفاق مع أسوأ الفصائل في الجيش الحر وفوق ذلك سُرقت مئات السيارات ونهبت مئات المحلات ومئات البيوت والورشات أمام أعينهم ولكنهم لم يحركوا ساكناً، لأنهم قبضوا سلفاً ثمن الفُرجة والسكوت، ولدى هؤلاء الحماة الاستعداد للتخلي عن أي شيء، لأن من يتنازل عن حقه بعد تقديمه لآلاف الضحايا في تركيا دون مقابل هو في استعدادٍ دائم للتنازل في أي مكانٍ آخر، فجنبوا أيها الخيرون منطقتكم من المصائب والويلات وذلك بإيجاد أيسر السبل لتفريغ المنطقة من بقايا النظام من خلال بعثهم إلى أردوغان، بما أنهم الذريعة الدائمة للكتائب المسلحة لاجتياح عفرين أكرر وأقول اجتياح وليس تحرير كما يزعمون لأن ثمة كتائب من بين الجيش الحر تعمل لصالح النظام والآن سيستخدم النظام كل أوراقه الوسخة، عموماً فليس خافياً على أحد بأن النظام الأسدي هو نظام مجرم بامتياز ولكن هذا لا يعني بأنه نكاية بالنظام المجرم بأن ندع المنطقة تُستباح من قبل الكتائب المسلحة، فهؤلاء المقاتلين يحاربون بعقليات انتقامية ويعيثون فساداً في أية منطقة يدخلون إليهافي محافظة حلب، فتسلحوا أيها الطيبون في عفرين بالقيم والسلاح وقوموا بإنشاء فرق طوعية من الشباب الواعي المتفاني بعيداً عن نفوذ الأحزاب وتأثيراتهم، شريطة أن يكونوا من خيرة الناس لا من الرعاع، من الذين تكون مصلحة شعبهم فوق كل المصالح الحزبية التافهة، وذلك لكي تحموا أعراضكم وممتلكاتكم من براثن شبيحة الأسد وبلطجية الجيش الحر، تسلحوا يا اخوتي في أقصى سرعة فالوقت يداهمكم، لأن الكلمة الطيبة مع السلاح أكثر نفعاً من الكلمة الطيبة لوحدها* في زمن الحرب، ولأن المنطقة تتجه نحو نفقٍ مظلم ولا صوت يعلو على صوت البندقية، ومن لا سلاح لهلا عزة له في زمن التناحر، لأنه وحتى إن انتهى النظام وسقط فإن أغلب الكتائب المسلحة ستصبح ميليشيات لاحقاً، وويلٌ لمن لا سند له في وقت الغياب الكامل لمؤسسات الدولة وسيادة الفوضى والفلتان الأمني في جميع أرجاء سوريا.

*جملة منقولة بتصرف عن قول مأثور لـ: آل كابوني.

* لكي لا نظلم شرفاء الجيش الحر في باقي المحافظات فإنه وللأسف فهذه هي الحقيقة الصارخة للجيش الحر في حلب.

أخوكم اللامنتمي وإن انتمى فإلى فيلق القرابين إن شاء الواجب

م. حج كبه

الكومبس – وكالات: قال رئيس الحكومة السويدية فريدريك راينفيلدت في جلسة الإستماع التي عقدتها اللجنة الدستورية في البرلمان، أمس الخميس، إن لا أحد في الحكومة كان متورطاً في صفقة التسليح السرية بين السعودية والسويد، لكنه لم يعط إجابات واضحة فيما إذا كان هو نفسه قد شارك في النقاشات المتعلقة بالصفقة.

وذكرت الإذاعة السويدية إيكوت أن راينفيلدت، بينّ في حديثه أمام أعضاء الجلسة ان احداً من الحكومة لم يكن مشاركاً في تأسيس شركة SSTI الوهمية التي كانت مسؤولة عن إدارة مشروع بناء مصنع للإسلحة في المملكة العربية السعودية، موضحاً انه لم يكن يعرف شيئاً عن الشركة إلا بعد التقارير التي نشرتها إذاعة إيكوت، ربيع العام الماضي 2012.

وكانت الإذاعة السويدية، كشفت عن وجود صفقة تسليح سرية بين السويد والسعودية، تقضي ببناء مصنع متطور مضاد للدروع، في الصحراء السعودية، شاركت فيها وزارة الدفاع السويدية بالتعاون مع معهد بحوث الدفاع FOI، الامر الذي أجبر وزير الدفاع السويدي السابق ستين توليفوش على الإستقالة من منصبه.

وحاول رئيس الوزراء راينفيلدت التأكيد على استقلالية عمل السلطات في السويد وعدم فرض أية تأثيرات حكومية على عمل الوزارات والمؤسسات كما في بقية البلدان، ما دفع رئيس اللجنة الدستورية عن حزب البيئة بيتر إريكسون، الى نفي ذلك، قائلا إن الحكومة السويدية مارست مثل هذه التأثيرات، وأن عمل الوزارت والمؤسسات ليس مستقلا تماما، بل تُدار من قبل الحكومة، في إشارة منه الى أن تصرف وزارة الدفاع لم يكن تصرفا بعيدا عن توجهات الحكومة، وبالتالي فإن الصفقة لم تكن قد حصلت دون موافقة من الحكومة عليها.

الصحفي هشام عقراوي للكومبس: راينفيلدت لم يتحل بشجاعة الإعتراف

وفي حديث خاص لـ "الكومبس"، قال الصحفي هشام عقراوي المقيم في السويد إن راينفيلدت "لم يتحل بالشجاعة الكافية، للإعتراف الصريح بمشاركة الحكومة بتلك الصفقة"، معربا عن اعتقاده بأن شركة SSTI كانت تعمل بموافقة من الحكومة السويدية.

وبينّ عقراوي أن راينفيلدت، تنصل من الإعتراف بمسؤولية الحكومة عن ذلك، لأنه يدرك أن ثمن الاعتراف قد يكون غالياً على حزب المحافظين وعلى كتلة يمين الوسط الحاكمة، خاصة أن السويد تستعد لإجراء إنتخاباتها البرلمانية، المقررة في أيلول/سبتمبر العام المقبل 2014.

صفقة التسليح.jpg

وأضاف الصحفي عقراوي، أن راينفيلدت لم يعط جواباً واضحاً فيما اذا كان قد شارك في النقاشات أو الإجراءات المتعلقة بصفقة التسليح السرية أم لا، بل اكتفى بالقول إن "الوزارات السابقة كانت مسؤولة عن هذا الشيء، وأنا هنا للإجابة عن الأسئلة المتعلقة بقرار الصفقة ".

عدم الإهتمام الإعلامي بقضايا أخرى مهمة أعطى مساحة أكبر للصفقة السعودية

وفي سؤال لـ الكومبس عما إذا كان الكشف عن صفقة الإسلحة السويدية قد استغل إعلاميا وسياسيا بشكل مبالغ به، رأى الصحفي عقراوي أن حجم التغطية الإعلامية كان طبيعيا، ولم يكن مُبالغ به، لكن الإعلام السويدي، ولإسباب غير معروفة، لا يعطي لبعض القضايا المهمة حجمها الطبيعي من التغطية، لذا تبرز بعض تداعيات القضايا التي يجري الإهتمام بها وكأنها في سياق غير طبيعي مثل صفقة التسليح هذه.

وأعطى عقراوي مثلا على ذلك موضع الربيع العربي، قائلا إن الصحافة السويدية لم تول أحداث ومستجدات هذه التحولات في المنطقة حقها المطلوب، رغم أن عدد من صُناع قرار الربيع العربي، مواطنون يعيشون في السويد ويحملون جنسية البلد، بالإضافة الى ان النتائج التي أسفرت عنها أحداث الربيع العربي لا زالت، تؤثر تاثيراً مباشراً على علاقات السويد بتلك البلدان.

كما أشار عقراوي الى أن عددا من القضايا الهامة الأخرى، كالبطالة والضرائب ومقترح رفع السن التقاعدي في السويد، وصفقات تسليح أخرى، تقوم بها السويد مع دول تستخدم تلك الأسلحة لقتل النساء والأطفال والأبرياء.

 

لينا سياوش

http://www.alkompis.com/news/arabpris/5996/

المدى برس/ بغداد

أكدت مفوضية حقوق الأنسان في العراق، اليوم الاثنين، أن خمسة أشخاص من الطائفة الايزيدية قتلوا قبل خمسة أيام، في العاصمة بغداد، وطالبت جميع السلطات بـ"تحمل" مسؤوليتها في حماية الأقليات، فيما دعت المرجعية الدينية إلى تحريم الدم العراقي "من دون تمييز".

وقال عضو المفوضية قولو خديدا سنجاري خلال مؤتمر صحافي عقده بمبنى البرلمان وحضرته ( المدى برس)، إنه "وضمن الاستهداف المستمر للأقليات اقدم مسلحون مجهولون على قتل خمسة أشخاص من الطائفة الايزيدية، يوم الخميس الماضي،( 2 أيار 2013)، في العاصمة بغداد"، مبينا أن "المفوضية إذ تستنكر هذه الجرائم بأشد عبارات الاستهجان تطالب جميع السلطات المختصة بتحمل مسؤوليتها في حماية الأقليات وتقديم الجناة للعدالة".

ودعا سنجاري "المرجعية الدينية الموقرة إلى الإفتاء بحرمة الدم العراقي من دون تمييز بين الدين او العرق او اللون او الطائفة".

صوت كوردستان: حسب مشروع الدستور الذي يحاول البارزاني تمريرة بشتى الطرق و أخرها التهديد باسم الشعب فالبارزاني سيتمتع بالصلاحيات التالية:

1. اقالة البرلمان سواء كان حزب الرئيس يتمتع بالأغلبية أو كان أقلية.

2. هو القائد العام للقوات المسلحة و لة الحق و دون الرجوع الى البرلمان أرسال الجيش الى خارج الإقليم أو أقدام الجيوش الأجنبية الى داخل إقليم كوردستان.

3. هو الذي يحدد أعضاء المحكمة العليا في الإقليم. أي أن المحكمة أيضا تكون تحت يد الرئيس الذي هو البارزاني و بأمكانه أفشال كل الدعاوي القانونية ضده و ضد حزبة.

4. لة السيطرة الكاملة على مجلس امن الإقليم و الامن القومي.

5. له الحق بإعلان الاحكام العرفية متى ما شاء ودون الرجوع الى البرلمان.

6. و هو رئيس ألاقليم و رئيس حكومة الإقليم.

7. إصدار مراسيم لها قوة القانون بعد التشاور و الاتفاق مع رئيس البرلمان ومجلس وزراء الإقليم، أي دون الرجوع الى تصويت البرلمان.

8. منح الرتب العسكرية لضباط الثيشمةرطة (حرس الاقليم) وقوى الأمن الداخلي وطردهم وإحالتهم على التقاعد وفق القوانين المرعية .

و مع أن الدستور فقد صلاحياته نتيجة غير شرعية التصويت علية و نتيجة لمرور فترة زمنية طويلة علية. فحتى الدساتير التي صوت الشعب عليها تجري عليها بعض التغييرات خلال 5 سنوات. مسودة دستور الإقليم تم مناقشتها في البرلمان سنة 2006 فكيف يعرض على التصويت و بنفس النص سنة 2013؟؟؟

و حول تمرير مسودة الدستور هدد جعفر أمكي باللجوء الى الشعب في حالة عدم موافقة القوى السياسية في إقليم كوردستان تصديقة بنفس النص الحالي. اللجوء الى الشعب مصطلح الغرض منه تمرير مشوروع الدستور. حزب البارزاني يعلم جيدا بأن المعارضة لوحدها تمتلك أصواتا أكثر منهم في البرلمان كما أن أغلبية أعضاء حزب الطالباني أيضا يرفضون الصلاحيات المطلقة التي أنيطت للرئيس في هذا الدستور.

 

الإثنين, 06 أيار/مايو 2013 13:23

دويلة الملالي في صعدة- سهى مازن القيسي

ماأکدته مصادر مطلعة في محافظة صعدة شمال اليمن من أن جماعة الحوثي المدعومة من قبل النظام الايراني، قد حولت المحافظة الى إقليم خاص بها في ظل غياب شبه تام للسلطات اليمنية هناك، يلفت الانظار مرة أخرى الى تعاظم الدور المشبوه للنظام الايراني في هذا البلد و بلوغه حدا غير عاديا بحيث يشعل الضوء الاحمر الى خطورة الموقف و التداعيات الناجمة عنها.

النظام الايراني الذي رکز على دعمه لجماعة الحوثي الشيعية ليس حبا بالشيعة وانما من أجل مصالحه و أجندته الخاصة و في سبيل ضمان حصوله على موطئ قدم في الجزيرة العربية يتيح له لعب دور مؤثر في منطقة الجزيرة العربية و الخليج و ممارسة إبتزازه السياسي و الامني من هناك، يقوم هذه الايام بدفع هذه الجماعة لکي تصعد من دورها و تبرز عضلاتها بصورة أکبر ضد الدولة اليمنية و هو مالفت أنظار المراقبين و المختصين بالشأن الايراني و جعلهم على قناعة من أن هناك ثمة سيناريو خاص يحاول النظام الايراني تطبيقه على أرض الواقع من أجل تحقيق غايات و أهداف خاصة.

نظام الملالي الذي قام من خلال حزب الله في لبنان بتأسيس دولة داخل دولة، يعود اليوم في اليمن و من خلال جماعة الحوثي الى تأسيس دويلة جديدة تابعة لهم، يؤکد مرة أخرى بتصرفه الاخرق هذا إستهانته و عبثه بکل القوانين و المقررات و الاعراف الدولية المعمول بها، وهو يحاول و في سبيل ضمان تحقيق أهدافه و غاياته سلوك کل الطرق و إتباع کل الاساليب التي تکفل له تحقيق ذلك الامر، والانکى من ذلك أن نظام الملالي الذي يلعب دورا استثنائيا في تجارة المخدرات، يقوم بالسعي لتهريب المخدرات و الاسلحة الى داخل السعودية عبر المناطق الحدودية المتاخمة لها في المحافظة، وهو ماأکدته أطراف محايدة و شددت على أن الحوثيين و بضغط و طلب من نظام الملالي يريدون التأثير على الاوضاع الداخلية في السعودية و إستغلال ذلك کورقة ضغط مستقبلا للطوارئ التي يتوقع الملالي حدوث الکثير منها في المستقبل القريب.

الدور الخبيث الذي يقوم به نظام الملالي في اليمن هو في الواقع نتيجة عدم تحرك دول المنطقة للعمل الجدي و الملموس على أرض الواقع ضد ماقام و يقوم به هذا النظام، خصوصا وان الملالي يستغلون کل فرصة او منفذ من أجل تحقيق مآربهم و نواياهم المبيتة، وان المطلوب من دول المنطقة أن تأخذ بزمام المبادرة و أن تقطع الطريق على الملالي من خلال سعيها لإنتهاج سياسة جديدة ضد هذا النظام الدجال الافاق تقوم على أساس دعم و مساندة و مناصرة الشعب الايراني و المقاومة الايرانية من أجل الحرية و الديمقراطية و الکرامة الانسانية، وان الخدمات الکبيرة التي قدمتها و تقدمها المقاومة الايرانية لشعوب و دول المنطقة من حيث فضح و کشف المخططات المشبوهة للملالي يجب أن تعطي أکثر من معنى و إعتبار لهذه الدول، وان تجاهلها لدعم و مناصرة الشعب الايراني و المقاومة الايرانية يعني فيما يعني إصرارها على إبقاء خطر تهديد النظام له

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

عندما يريد ألبعض أن يكون نزيهاً بعد سنوات من الفساد والتلاعب بكل شيء , فهذا ألأمر لا يأتي بمجرد قرار يصدر من هنا أو هناك , وعندما يريد البعض أن يكون وطنياً ومحافظاً على حقوق الآخرين , فالوطنية لا تأتي بكلام ينشر من اجل تلميع صورة مسؤول . ولا يمكن بكل ألأحوال أن يقبل المرء تحولاً غريباً من اجل ألقول بأن التصحيح قادم بعد تراكمات جبل كبير بحاجة إلى قلع وليس مجرد تصحيح .
نقابة الصحفيين العراقيين , ومنذ سنوات طوال مازالت مكاناً يعج بالكثير والمثير والغريب , قراراتها لا يفهم منها شيء , وعندما تتكلم مع المسؤولين هناك يبررون بأنهم يقومون بذلك من اجل ( حصر العمل وترتيبه) , متناسين بأنهم أسسوا للخراب منذ سنوات عندما سمحوا لكل من هب ودب بأن يكون صحفياً يحمل هوية النقابة للتباهي والتفاخر , والفضل طبعاً لأخر رجالات الفساد هناك وعلى كافة المستويات وبالأخص مجلس النقابة الذي يعد المجلس الأكثر فساداً ونفاقاً وقتلاً للحق الصحفي في العالم كله . وهذا الكلام لا يستثنى منه طبعاً أعلى مسؤول هناك وهو سيادة ألنقيب ( مؤيد اللامي) .قرارات لا تفهم منها شيء ولا تعلم متى وكيف تصدر , وتحولات غريبة في النقابة ألتي أصبحت بحاجة ماسة إلى (غسل عار فكري) يقوم به من يريد الخير وليس الضحك والتباهي والقيل والقال.
أخر قرارات النقابة الغريب هو المطالبة بأن ترسل للنقابة قوائم بمن يعلمون لديها. وتم تحديد العدد لكل صحفية !! ولا اعلم ما هي ألإلية التي استندت إليها ( مقبرة الصحفيين ) حتى تحدد العدد . أم أنهم أحسوا أخيراً بعد سنوات طوال بان العدد الحقيقي الموجود لديهم ليس صحيح , وحان وقت المعالجة .ولكن المعالجة تتم وفق نحر حقوق الكثير بل ألاف الصحفيين.
الطامة الكبرى بان تلك الأعداد التي حددتها النقابة . لا نعلم هل تشمل المنتمين للنقابة أم طالبي الانتساب الجديد !! فكيف يعقل مثلا لصحيفة عملاقة مثل طريق ألشعب أن يطلب منها (15) أسماً فقط !! بل ولا يسمح النقيب المحترم !! بأن يجدد الاعتماد لها إلا بعد حذف الكثير من أسماء الصحفيين وإنزال العدد هناك والاقتصار على (15) أسماً فقط , والحال كذلك للكثير من الصحف والغريب بان بعض الصحف طلب منها ( أسمين ) فقط !! ولا أعلم أي صحيفة تلك التي تدار من قبل شخصين.
لو فرضنا مثلا توجد في العراق اليوم ما يقارب ال (200) صحيفة تصدر وقمنا مثلاً بضرب هذا العدد في( 15 ) صحفي يعملون هناك فسوف يكون النتائج هو( 3000) صحفي !! وهل يعقل بأن العراق فيه هذا العدد فقط من الصحفيين , إذا ما علمان بأن ال( 15) صحفي رقماً أعطيناه لكل الصحف , ولكن نكرر بأن بعض الصحف طلب منها أسمين أو ثلاثة .
ترى ما ذنب الكثير من الصحفيين وهم يشاهدون النقيب ومجلسه ينحرون حقوقهم وفق رغبات لا تمت بصلة للخير بقدر المحافظة وتبييض صفحتهم التي كانت ولا زالت سوداء رغم كل شيء يقومون به , لان الأساس فاسد فلا يمكن بكل الأحوال أن يكون البنيان صالح لشيء.
ولا يمكن بكل الأحوال أيجاد عذراً لقراراتهم التي تؤخذ وفق الأهواء والشهوات والرغبات الشخصية . في مكان كان الأجدر بان يكون أفضل وأكثر ترتيباً , وليس فقط تلميع الجدران الخارجية والبقاء على الفساد ينخر الداخل وبقوة.
احدهم يقول قدمت طلباً لتجديد الهوية لكونه بحاجة إليها وهو مقبل على سفر في عمل صحفي , ولكن المفاجئة بأنهم قالوا له لا يوجد لديك أوليات !! وعندما قدم لهم الهوية القديمة والوصل الذي به يتم دفع الاشتراكات . يبقى الجواب دوماً وابداً هناك .. بأنه لا يوجد أوليات , نعم لا يوجد أوليات فكل شيء يدار بقدرة قادر !!.
نعم بقدرة قادر في مكان لا تفهم منهُ شيئاً سوى ترميم البينان وزرع الأرض . وكان الأجدر كما قلنا بأن يتم ترميم آلية العمل والإدارة وزراعة الفكر الجيد الذي يقدم الخير لكل الصحفيين والخلاص من الحرس القديم الذي لا زال يعمل وفق نظرية ( كسرة الخمر) . وسبق وان طالبنا النقابة أن كان عملها حقيقياً بأن تعرض سجل الصدارة الخاص بالهويات , ولكن لا احد يسمع النداء . لأنه يبدو بأن حتى سجل الصادرة هناك فيه الكثير من الألغام والعبوات الصحفية الناسفة !! ومسميات ما انزل الله بها من سلطان . هذا أن وجد سجل بالأساس . وأتحدى أن وجد هكذا سجل يخرج للناس حتى نعلم كم هي عدد ألأسماء التي أعطيت هويات بمكرمة من سلطانها أو بعد أن قبل واسطة فلان مسؤول.
سوف يبررون الكثير من الأمور كالعادة , كيف لا ونحن في بلد مشهور بالتبرير والخرافات والكذب والنفاق سياسياً وإعلاميا . ولكن ما كتبناه ليس ضد احد بقدر ما هو واقع لا بد من طرحه للناس ومن يريد أن يفهم كيف تدار ألأمور في عراق ( الواسطة والمحسوبية والرشاوى وجلسات السهر) !!.
كما لسنا ضد احد . بل كنا أول من ساند النقابة وبالأخص في احتفالية تأسيسها يوم أخفى الجميع رؤؤسهم في الرمال خشية من الآخرين , وكتبنا ضد بعض ألأعمال والمتابعات الجيدة بوقتها . ولكن هذا لا يعني السكوت عما يجري اليوم . لان ما يجري اليوم هو اغتيال كبير تقوم به النقابة للكثير من المسميات الحقيقية وليست الوهمية التي ما تزال منتمية للنقابة.
ختاماً .. كتبنا اليوم ليس لردة فعل اتجاه موقف محدد , بل سوف نستمر بالكتابة ونشر الكثير من الخفايا والأسرار . وسوف تستمر المطالبة وقد يصل ألأمر حتى لرفع قضية لدى المحكمة الاتحادية من اجل تبيان ألإلية وتحت أي نظام داخلي أو تبرير قانوني تم هذا القرار , حتى نعلم كيف تدار ألأمور هناك , وان لا يتم استخدام الحرية فقط في قتل الأحلام وبناء الوهم الصحفي في عراق لا زال بعيداً عن معنى للحق .
ولنا حديث كثير وطويل عما يجري هناك من مآسي الزمن ألأغبر الذي سلط بعض ألأفكار على الحرف والكلمة والقلم الصحفي.
سلامات يا نقابة الصحفيين .. اخ منك يالساني

دورة تطويرية
ستنظم الاكاديمية الايزيدية في هانوفر دورة تطويرية لرفع كفاءة وتطوير قابلية أعضاء المنظمات والجمعيات المهتمة بحقوق الانسان وشؤون المهاجرين (المنظمات الايزيدية وغير الايزيدية). ستغطي بنود الدورة خلال الايام الستة (13-15-17-27-29/5 و7/6/2013 ) المواضيع التالية:
1. الجوانب الاعلامية والصحافة.
2. كيفية تقديم طلبات الحصول على التمويل المالي للمشاريع المقترحة من قبل الجمعية أو المنظمة.
3. رفع كفاءة العاملين في مجال المعرفة بالهجرة والمهاجرين.
4. تطوير قابليات ومهارات المشاركين في مجال الادارة والتنظيم.
5. رفع مستوى الوعي المحاسبي والتنظيم المالي للمشاركين.
ستبدأ الدورة بتاريخ 13/5/2013 والايام التالية: 15/5، 17/5,  27/5، 29/5 و 7/6/2013 من الساعة العاشرة صباحاً ولغاية الساعة الرابعة مساءاً وبدعم من الادارة الفيدرالية الألمانية ووزارة الداخلية الاتحادية مع تغطية وجبة غداء والمرطبات أثناء فترات الاستراحة. سيكون المحاضرين من الخبراء الألمان.
ستكون الدورة مجانية على أن تتحمل المنظمات المشاركة تكاليف نقل وإقامة مشاركيها خلال فترة الدورة، علماً أن هنالك شهادات تخرج تقديرية للمشاركين من الادارة الفيدرالية بالمشاركة مع الاكاديمية الايزيدية في هانوفر، ويمكن أن ترشح المنظمة أكثر من ممثل واحد.
على ذلك تدعو الاكاديمية الايزيدية في هانوفر المنظمات التي ترغب بإرسال ممثلين عنها، أن ترسل أسماء المشاركين بكتاب رسمي لكي يتم تسجيلهم لدى الاكاديمية، وبخلاف ذلك سوف لن يكون بإمكانهم المشاركة بدون تخويل من منظماتهم وتسجيل مسبق في الاكاديمية. ولكم الشكر آملين مشاركتكم معنا في خدمة العمل الانساني.
الاكاديمية الايزيدية في هانوفر
5/5/2013
الإثنين, 06 أيار/مايو 2013 12:11

"إحتمال نشوب صراع دموي في الحويجة"

أشار رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة كركوك، إلى إحتمال نشوب نزاع مسلح دموي و عنيف بين المسلحين و قوات الجيش العراقي في قضاء الحويجة و المناطق العربية ذات الأغلبية السنية.

و أعلن أحمد عسكري لـNNA، أن المسائل الخلافية بين المسلحين و الجيش العراقي ما زالت عالقة و لم توضع لها الحلول المناسبة، لذلك هناك إحتمال ظهور تلك المشاكل على السطح، و التسبب في صراع دموي يصعب السيطرة عليه، مضيفا أن "الخلافات في الحويجة عميقة و لا يمكن حلها إلا بالتوافق السياسي بين مختلف القوى و الكتل السياسية".

و أوضح رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة كركوك، أن بقاء الأزمة الحالية و عدم إيجاد الحلول المناسبة لها، ستؤدي في النهاية إلى نشوب صراع مسلح بين الجيش العراقي و المسلحين.
--------------------------------------------------------
رِنج صالي – NNA/
ت: شاهين حسن

صوت كوردستان: بدعوى أنهم جهاديون بدأ العشرات من المقاتلين الكورد بالتوجة من إقليم كوردستان الى سوريا كي يقوموا حسب قولهم بالجهاد ضد نظام الأسد.

تم تأكيد هذا الخبر يوم أمس من قبل وحدات حماية الشعب الكوردي التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي المقرب من حزب العمال الكوردستاني التي أكدت أن المقاتلين يتوجهون من إقليم كوردستان الى تركيا بواسطة شركات السياحة و بعدها ينتقلون الى سوريا حيث الحدود مفتوحة بين البلدين.

حول نفس الخبر نقلت جريدة هاولاتي عن دلشاد كرماياني المتحدث باسم الجماعة الإسلامية الكوردستانية قوله أن هناك من أستشهد أيضا منهم في الحرب ضد النظام السوري.

كما أكدت هاولاتي عن مصادرها بأن مجموعة من الشباب المنظمين الى الجماعة الإسلامية و الحركة الإسلامية في أقليم كوردستان ذهبت الى سوريا للمشاركة في الجهاد. و لتسهيل أنتقال من يسمون بالجهاديين الى سوريا قامت تركيا بزيادة رحلاتها الجوية من أقليم كوردستان الى تركيا.

وكان حزب البارزاني قد اقام معسكرات لكورد غربي كوردستان  بالقرب من مدينتي دهوك و زاخو و تم تدريب الكثيرين منهم في تلك المعكسرات و أرسالهم عن طرق الحدود البرية بين اقليم كوردستان و غربي كوردستان الى داخل غربي كوردستان.

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت المدعية العامة السابقة في المحكمة الجنائية الدولية والعضو في لجنة التحقيق الدولية في انتهاكات حقوق الإنسان في سوريا كارلا ديل بونتي أن مقاتلي المعارضة السورية استخدموا غاز السارين.

وقالت ديل بونتي في مقابلة أجرتها معها الإذاعة السويسرية الإيطالية ليل الأحد الاثنين إنه "بحسب الشهادات التي جمعناها، فإن المقاتلين استخدموا أسلحة كيماوية مستعينين بغاز السارين".

وتابعت "ما زال علينا تعميق تحقيقاتنا والتدقيق فيها وتأكيدها من خلال شهادات إضافية لكن ما خلصنا إليه حتى الساعة هو استخدام معارضين للنظام غاز السارين".

وأوضحت ديل بونتي أن أبحاث لجنة التحقيق التابعة للامم المتحدة التي ستطرح ملاحظاتها في الجلسات المقبلة لمجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة في ونيو، لم تنته على الإطلاق.

كما أوضحت أن التحقيقات الجارية قد تكشف كذلك إن كانت حكومة الأسد استخدمت هذا النوع من الأسلحة الكيماوية أم لا.

والسارين غاز شديد السمية للأعصاب اكتشف في ألمانيا عشية الحرب العالمية الثانية واستخدم في مترو طوكيو عام 1995.

وتأتي تصريحات ديل بونتي بعد أيام على إعلان وزير الدفاع الأميركي، تشاك هغل، أن المخابرات الأميركية تعتقد أن الحكومة السورية استخدمت غاز السارين على نطاق محدود ضد مقاتلي المعارضة.

ولم تعط اللجنة التي تتخذ من جنيف مقرا لها، تفاصيل بشأن مكان وزمان استخدم السارين.

يشار إلى أن التحقيق في جرائم الحرب وانتهاكات حقوق الإنسان الأخرى يتم بشكل منفصل عن تحقيق في الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيماوية في سوريا، حث عليه الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون".

إلا أن دمشق ترفض دخول أعضاء فريق التحقيق إلى أراضيها، ما دفع الفريق المتواجد في قبرص إلى بدء "جمع وتحليل مؤشرات ومعلومات متوفرة" خارج سوريا بشأن الاستخدام المحتمل للأسلحة الكيماوية.

وتتبادل الحكومة السورية والمعارضة الاتهامات بشن 3 هجمات بالأسلحة الكيماوية في حلب ودمشق في مارس الماضي وحمص في ديسمبر 2012.

شفق نيوز/ بعد الحراك الشعبي الذي تشهده المحافظات ذات الغالبية السنية في العراق منذ أكثر من اربعة أشهر وتطوره إلى تصادم مسلح عقب اقتحام قوات أمنية لساحة الاعتصام في قضاء الحويجة في محافظة كركوك التي تضم تركيبة معقدة من المكونات بدأت تحذيرات غربية تتزايد من مخاطر اندلاع حرب اهلية على خلفية طائفية في البلاد.

فلم يخف سياسيون عراقيون تخوفهم من الاوضاع ومنهم رئيس الحكومة نوري المالكي الذي أكد وفي أكثر من مناسبة على أن العراق على اعتاب اقتتال داخلي نتيجة عودة التنظيمات المسلحة والميليشيات بخطابها المتشدد الذي يحرض على اذكاء العنف.

ويشير تقرير امريكي اطلعت عليه "شفق نيوز"، إلى أن "اشتباكات العراق تثير مخاوف حول حرب أهلية جديدة".

وتزايدت الهجمات على الاجهزة الامنية من قوات الجيش والشرطة وقوات الصحوة الموالية للحكومة في محافظات الانبار ونينوى وديالى وكركوك وصلاح الدين عقب اقتحام قوات الجيش ساحة الاعتصام في قضاء الحويجة والتي راح ضحيتها العشرات بين قتيل وجريح بينهم جنود.

ويلفت التقرير الذي نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية، "الآن وبعد قيام أعداد كبيرة من أبناء قبائل السنة بالاشتباك مع القوات الحكومية، هناك سؤالان يدوران في أذهان العراقيين من مختلف الطوائف؟ هل تتجه البلاد نحو حرب أهلية جديدة؟ وإذا كان الحال كذلك، فهل ستتولى مجموعة البعثيين السابقين قيادة أحد جوانبها؟"

وشكلت العشائر في المحافظات المعتصمة جيشاً مسلحاً لها من ابنائها قالت إنه يتولى حماية الاماكن التي يتواجد فيها المحتجون ويمنع تكرار "الانتهاكات" من القوات الامنية إلاّ أن الحكومة سرعان ما هددت بالقضاء على تلك المظاهر المسلحة.

ويشير التقرير إلى أن "هذه المجموعة، رجال جيش الطريقة النقشبندية، قد ظهرت كبديل محتمل لتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين بالنسبة للسنة الذين يساورهم منذ وقت طويل شعور عميق بالتهميش في ظل حكومة يقودها الشيعة، والذين قرروا حمل السلاح مرة أخرى".

ويعد تنظيم النقشبندية من التنظيمات المسلحة المتهمة بـ"الإرهاب" والمسؤولة عن العديد من أعمال العنف التي جرت خلال الأعوام السابقة، وقد برز لأول مرة عام 2008 عبر منشورات مدونة باسمه وينتشر في مناطق شمال العراق وله امتدادات مع المتشددين الاسلاميين في اقليم كوردستان.

ويؤشر التقرير "مشاعر الاستياء بين السنة قد احتدمت عقب غارة شنتها قوات الأمن على اعتصام لمحتجين سنة في قرية تقع شمال مدينة الحويجة، التي تعد معقلاً لهذه الجماعة المسلحة".

ويبدو أن بلدة الحويجة الهبت مشاعر المتظاهرين في العراق، مما ينذر باحتمال عودة الصراع الطائفي الذي عاشه العراق في عامي 2007 و2006 ولم يخرج منه رابحا على الارجح وقتل على اثره عشرات الالاف.

ويقول التقرير "بينما واصل تنظيم القاعدة شن هجماته الانتحارية وتفجير السيارات الملغومة، كانت جماعة رجال جيش الطريقة النقشبندية تنتظر الفرصة الملائمة وتعمل على تسليح نفسها، وتجنيد العديد من أعضاء وحدات الحرس الجمهوري التابعة لصدام حسين، وصياغة حملة إعلامية محكمة لنشر رسالتها والتأكيد على أن أعضاءها هم حماة القومية العربية السنية ومحاربو النفوذ الإيراني".

ويتهم سياسيون ورجال دين وشخصيات سنية الحزب الحاكم ورئيس الحكومة نوري المالكي بـ"العمالة" لدولة ايران وانهما ينفذان "اجندات طائفية" بتوجيه منها تعمل على "أقصاء وتهميش السنة في العراق وتبعدهم عن مركز القرار" لكن المالكي دائماً ما يقول إن "العراق مستقل ارضاً وشعباً وسيادةً" ودول الجوار لا تتدخل بشؤونه حتى ان حاولت احداها فإنه "لن يسمح بذلك".

وتنقل صحيفة "نيويورك تايمز" عن ضباط بالاستخبارات الامريكية قولهم إن "تنظيم القاعدة لن يتولى قيادة التمرد السني في العراق في المستقبل، وإنما سيقوده تنظيم يتزعمه أعضاء كبار سابقون من حزب البعث الذي أنشأه الرئيس العراقي السابق صدام حسين"، في اشارة الى تنظيم النقشبندية.

ويقول مختصون بشؤون الجماعات المسلحة إن تنظيم القاعدة فقد حواضنه في المناطق السنية في العراق وتلاشى تعاطف البعض معه في تلك المناطق بسبب استهدافه الاجهزة الامنية من الجيش والشرطة والمدنيين في الاسواق والمساجد.

من جانبه يسلط مقال لصحيفة بريطانية واسعة الانتشار على الوضع في العراقي ويعتقد كاتبه أن "طبول الحرب بدأت تدق ثانية في هذا البلد، الذي تمزقه النزاعات الطائفية".

ويشير المقال الذي نشرته صحيفة الاندبندنت، وأطلعت عليه "شفق نيوز"، إلى أن "الهياكل السياسية، التي وضعتها الولايات المتحدة في العراق، بعد إطاحة الرئيس السابق صدام حسين، لم تكن صلبة".

ويلفت المقال الى ان "أعمال العنف بين المكونات الثلاثة عادت، منذرة بحرب أهلية تؤججها المواجهات الدامية في سوريا المجاورة، التي لها أيضا خلفيات طائفية".

ويرى أن "صعود الشيعة إلى السلطة في العراق جعل حزب الدعوة يبدو أنه المعادل الشيعي لحزب البعث في عهد صدام حسين، كل ما يهمه هو حماية مصالح وامتيازات طائفته".

ويصف المقال المالكي، بـ"أنه رجل يعدم المهارة السياسية لإقناع السنة والكورد بأنه حريص على مصلحة الأمة كلها".

يشار الى ان سياسيين يحذرون من حدوث حرب أهلية على أسس طائفية اذا ما استمرت الاوضاع على ما هي عليه في البلاد، معبرين عن رأيهم ان الحل الامثل يكمن في استقالة الحكومة واجراء انتخابات مبكرة.

وتتفق اطراف دولية مع تلك التحذيرات على وجود خطر يحيط بالعراق في ظل الاوضاع الاقليمية المضطربة، وانعكاس الاحداث التي تجري في سوريا على واقع المنطقة.

ويبدي مراقبون قلقهم من أوضاع المنطقة والازمة السورية بالتحديد ويقولون إنها بدأت تتطور وتأخذ منحاً طائفياً ومذهبياً قد تشمل المنطقة بشكل عام والدول المجاورة لسوريا بشكل خاص، ومن تلك الدول العراق الذي يشهد تعددية دينية وطائفية وقومية.

ي ع/ م ف

شفق نيوز/ كشف مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة اقليم كوردستان العراق، الاحد، عن زيارة قريبة لرئيس الحكومة العراقية نوري المالكي إلى أربيل للقاء رئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني.

وكان بارزاني من أشد المنتقدين لسياسات المالكي خلال السنوات القليلة الماضية واتهمه أكثر من مرة بالتفرد بالقرارات والتنصل من الاتفاقات وكذلك التوجه بالبلاد نحو الديكتاتورية.

لكن المالكي رفض تلك الاتهامات وقال إنه يمارس مهامه الدستورية وإن كوردستان تتصرف كدولة مستقلة ولا تستجيب للقوانين الاتحادية.

وقال فلاح مصطفى إن "رئيس الوزراء الاتحادي نوري المالكي سيزور اربيل قريبا للقاء رئيس الاقليم مسعود بارزاني"، بحسب تصريحه أورده موقع حكومة الإقليم نقلا عن صحيفة هولير الكوردية.

وأضاف أن "هذه المرة سترجع اربيل مركزا للتفاهم والعمل المشترك للعملية السياسية في العراق"، في اشارة إلى دور بارزاني والكورد في حل الاشكالات التي تواجه العملية السياسية.

وأبرمت حكومتا بغداد وأربيل قبل أيام اتفاقا بشأن الخلافات العالقة وأسهمت إلى تخفيف حدة التوتر بين الجانبين على نطاق واسع. وأنهى بموجبه الكورد مقاطعتهم لحكومة بغداد ومجلس النواب العراقي.

ويتضمن الاتفاق الاخير بين حكومتي المركز واقليم كوردستان سبع نقاط هي "تعديل قانون الموازنة المالية الاتحادية العامة للعام الحالي 2013، حسم قانون النفط والغاز، حسم مسألة قيادتي عمليات دجلة والجزيرة، اعادة ترسيم الحدود الادارية للمناطق الكوردستانية خارج الاقليم، تعويض ذوي المؤنفلين وضحايا القصف الكيمياوي، الادارة المشتركة لمسألة منح التأشيرات والمطارات من قبل حكومتي المركز والاقليم، تعيين ممثل لحكومة الاقليم في بغداد واخر للحكومة الاتحادية في اربيل للتنسيق وتبادل المعلومات".

واشار مصطفى في تصريحاته التي اطلعت عليها "شفق نيوز" الى ان "الهدف الرئيسي للوفد الكوردي الذي زار بغداد الاسبوع الماضي واجرى لقاءات مع رئيس الوزراء العراقي هو الوصول الى حلول للمشاكل وعدم تهميش الدستور".

واوضح أن "الاهم في الاتفاقية التي جرت بين بغداد واربيل انها جاءت في وقت حساس، وان الطرف الكوردي سيتعامل معها بكل مسؤولية"، مؤكدا "ثقة الطرف الكوردي بالحوار من اجل ايجاد الحلول الجذرية للمشاكل الموجودة بين بغداد واربيل".

واضاف مصطفى أنه "من المقرر ان يزور المالكي خلال الايام القادمة اربيل، ويجتمع مع رئيس الاقليم، وبعدها يتم عقد اجتماع لمجلس الوزراء العراقي في اربيل بمشاركة جميع الوزراء".

وهناك مشاكل قديمة بين بغداد وأربيل بشأن مناطق متنازع عليها وإدارة الثروة النفطية وكذلك ميزانية حرس الإقليم "البيشمركة" وغيرها.

وتميزت علاقة كوردستان بالتوتر الشديد مع الحكومة الاتحادية خلال الولاية الثانية لنوري المالكي.

وهددت العلاقات المتوترة التحالف الستراتيجي القديم بين الكورد والتحالف الوطني الشيعي الذي يعود إلى فترة معارضتهما للنظام العراقي السابق.

ع ص/ م ج

بغداد / الأستقامة الألكترونية

 

أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ، عن تقديم تسجيل أسماء الكيانات السياسية المشاركة في انتخابات كردستان وتجديد سجل الناخبين للحيلولة دون تزوير الأسماء.

 

وشددرئيس الهيئة العليا للانتخابات في اقليم كردستان علي قادر في تصريح صحفي ، ، على ضرورة تسجيل أسماء الكايانات السياسية المشاركة في الانتخابات المقبلة على تجديد سجل الناخبين ، موعزا سبب ذلك الى منع التزوير الذي أثير من قبل أطراف سياسية في وقت سابق.

واشار الى وجود " ممثل عن الكيانات السياسية على سجل الناخبين أثناء الانتخابات للتأكد على وجود الأسماء "

شيوخ الدمج على الإسلام، وفتوتهم حسب البورصة والدولار، أعمالهم يندى لها جبين الإنسانية، وأفعالهم كشياطين الأرض، جعلوا في كل بيت أنين يتامى وعويل أرامل، لا يروق لهم إلا ان يروا قطع الرؤوس والأشلاء المتناثرة، ولا يطيب لهم شم أي رائحة إلا رائحة الدماء، هؤلاء دراكولات العالم (مصاصي الدماء) لا يظهر من أفواههم الا النتن، قوم لعنهم الله على لسان جميع الأنبياء والأوصياء، استباحوا الحرمات وأسأوا إلى الإسلام وجميع الديانات السماوية والإنسانية.
بعد ان ملئت اليوم أنوفهم برائحة دماء الأطفال، والنساء، والشباب، والأبرياء من العالم وخاصتا في العراق، وسوريا، صار يتطلعون لشم روائح نتنه أخرى من أفعال إسلافهم السابقون، ويعيدوا ما قاموا به من أفعال دنيئة من شق بطن حمزة وإخراج كبده، وعصر فاطمة بنت رسول الله بين الحائط والباب وإسقاط جنينها واغتصاب حقها من ارض فدك، وتهديم وحرث قبر الإمام الحسين (عليه السلام ) ومعاقبة زائريه بقطع الأيدي، وتهديم مراقد أهل البيت (عليهم السلام ) في البقيع، وتفجير ضريح العسكريين في سامراء.
حيث قاموا اليوم بنبش قبر الصحابي الجليل حجر بن عدي، ما هذا إلا امتداد إلى أولئك الشرذمة الضالة ليجددوا الحقد والبغضاء الى رسول الله (صل الله عليه واله) ويديموا تلك الفتاوى التي طعنت المشروع الالاهي، وشوهت الرسالة السمحأ التي بعث من اجلها الرسول الكريم ( صل الله عليه واله ).
إنّ حجر بن عدي، كان من خيار الصحابة عابداً، زاهداً مستجاب الدعوة عارفاً بالله تعالى عرفان من لا يرتقي إليه أدنى شكّ، مسلّماً أمره إليه، مطيعاً له، مجاهداً بالحقّ، مقاوماً للظلم والجور، لا تأخذه في الله لومت لائم، لا يبالي بالموت في سبيل ذلك، باذلاً في سبيل الله كلّ ما يملك حتّى نفسه وولده في طاعة ربّه ورضاه، حيث قال في حقه رسول الله(صلى الله عليه وآله) سيُقتل بعذراء أُناس يغضب الله لهم وأهل السماء.
لقد كان في يوما ما تكدس محصول البصل في أسواق مدينة عكة، حيث اجتمع المزارعين ليجدوا حل إلى تصريف هذا المحصول، فاتفقوا على دفع المال إلى احد أصحاب الفتاوى الطائشة الذي روى عن الرسول الكريم ( صل الله عليه واله ) أكثر من ستة عشر إلف حديث، ولم يعاصر الرسول إلا أشهر معدودة مستغلين بساطة الناس آنذاك، حيث قال سمعت رسول الله ذات يوم يقول (من أكل بصل عكه كأنما زار مكة) وفي اليوم التالي تصرف المحصول من الأسواق بالكامل.
ان الشعوب اليوم تمر بمنعطف خطير وتسير وفق مخططات مشبوهة للنيل من التوجه الإسلامي، وكأنما نعيش في القرون الأولى أو ما قبل الدعوة الإسلامية من جهل وتجهيل واستباحت الحرمات وإتباع الغرائز والشهوات، التي خالية من أدنى شيء من الإنسانية وكل يصرح ويفتي حسب ما تقتضيه مصلحته الشخصية، ولم يتوانى يوما عن اللهث وراء المال وحب الشهوات.
إما اليوم ما نشاهده من فتاوى وتحريض على استباحة الدماء، والإعراض، وحرق المنطقة وجعلها تدور في دوامة وهذا ما يجعلنا نتساءل عدة أسئلة، إذا كان الخروج على الظالم والتصدي للحكم الظالم القائم في سوريا حسب ما يزعمون إذن ما علاقة نبش القبور بالنظام القائم وخاصتا نبش قبور صحابة رسول الله ؟ هل كان حجر بن عدي قائد في جيش بشار الأسد؟ أو ثمة علاقة بينهم؟؟؟
صالح   عبدو   الركافايي
التمهيد
اللغة  هي   وسيلة  التفاهم   بين  ابناء  الشعب  الواحد ,   وثم  جسرا  للتواصل  مع  العالم   الخارجي  , اما  اللغة  الكوردية  فهي  تنتمي   الى  عائلة
اللغات    الهندوا  الاوربية   الايرانية   ,  يتحدث  بها   بين 37  الى  42   مليون   انسان   يعيشون  في  رقعة  جغرافية  تقدر  ب  532  الف   كيلومتر  مربع   ,   حسب   تقديرات  وتخمينات    غير  رسمية   صادرة   من  منظمات   كوردية   مختلفة  ,  تتكون  اللغة   الكوردية   من  لهجات  عديدة  حالها   حال  جميع  اللغات   الحية  في  كافة  ارجاء  المعمورة  ,   لللغة  الكوردية  لهجتين  رئيسيتين ( علما ان  الذي يجيد  التحدث  باحدى  هاتين اللهجتين   يتمكن  التحدث باللهجة  الثانية  خلال  ايام  معدودة) وهما
اولا- اللهجة  الكورمانجية  الجنوبية المسمى   خطئا  بالسورانية   ,    تنطق  بها   اكثرية   اكراد    كوردستان   العراق   وغالبية   العظمى  من  كوردستان  ايران
ثانيا - اللهجة  الكورمانجية   الشمالية   والتي   شاعت  تسميتها   خطئا   بالبهدينانية   نسبة   الى  المنطقة   الجغرافية ( البهدينان ) في  اقليم  كوردستان   الجنوبي   ,  لان   اللهجة   الكورمانجية  الشمالية  لا  تنطق   في  حدود    محافظتي  دهوك   ونينوى   فحسب  بل   في  الحقيقة    تشمل    غالبية  مناطق   كوردستان  الشمالية  او   ما  تسمى  حاليا  بكوردستان  تركيا  , و  كذلك  يتحدث  بها  كل   اكراد جمهوريات   الاتحاد   السوفيتي  السابق   ونسبة  قليلة   من  كوردستان   ايران ,  اضافة   الى  جميع  ابناء  كوردستان  سوريا,  علما  ان   كافة    الكورد  الايزيديين  يتكلمون   باللهجة   الكورمانجية  الشمالية  مع  فارق   بسيط  جدا   في  التلفظ  بين   منطقة  واخرى  , اضافة  الى  بعض  كلمات   دخيلة  التي   اكتسبها    الايزيديين من اللغات  الاجنبية   والشعوب   المجاورة لهم   في  العقود   الاخيرة   من  القرن   الماضي     ,  لان  اللغة الكوردية    النقية   كانت و  لا  تزال     تفرض  نفسها  على  عقلية   الانسان    الايزيدي   باعتبارها   لغة  مقدسة لديه  ,لكون   جميع   الاقوال   والتراتيل   والطقوس   الدينية  الايزيدية  هي  باللغة  الكوردية  اضافة  الى   الادب  والتراث  الشعبي  الايزيدي,   لذا   لم  يكن  سهلا   عند   الشخص  الايزيدي  ان  يقوم   بادخال   مفردات  اجنبية  اليها     ,       نرى  عكس   ذلك   عند  اشقائنا ( الكورد   المسلمين ) باعتبار    العربية  هي   اللغة  القران  الكريم  ,فهذا    السبب  ادى الى    استعمال    كثير  من  الكلمات  والمصطلحات    العربية في   المحادثة  عند  اخواننا     ,  متاثرين   بالدين  الاسلامي     لاسف شديد     لقد   وصل   الامر  عند    بعض  من   رؤوساء  العشائر  من  اشقائنا     الكورد   المسلمين    الى خلق  نسب  عربي    لاصلهم    وتسمية  اطفالهم  باسماء  عربية    لكون  نبي   الاسلام   والقران    عربيان
لهذه    الاسباب   يعتقد   علماء     علم     التربية  والاجتماع  بان    التعليم     بلغة  الام   تعتبر  ضرورة  اولية   لبناء   شخصية  وعقلية   الانسان   ,   وهي   من  ابسط
حقوق  المواطن الطبيعية  والاساسية  و  المضمونة   في  غالبية   دول  العالم   اذا  استثنينا   منها    بعض من   حكومات   الرجعية     التي  تمارس سياسات  اجرامية  تجاه   شعوبها    ,  وبالاخص  بعض  من   دول   الشرق  الاوسط   التي  تحارب  شعوبها   بطرق     غير  اخلاقية و غير    انسانية    الى  يومنا  هذا  ,     كما  كان  الحال  في  المملكة  العراقية    فقد   حاولت هذه   الدولة    منذ   تاسيسها  ,    وثم  كافة  الحكومات  المتعاقبة التي    حكمت    العراق     نفذت   سياسة    تعريب  الكورد    الايزيديين   و   محاربتهم   بطرق  عديدة    ,  وكانت  اول  وسيلة    مهمة    لمحوا  الهوية  القومية   للكورد  الايزيديين   هو  حرمان  الطفل  الايزيدي من  تعليمه   بلغة  الام  الكوردية  ,و
بعد  سقوط  العهد   الملكي  عام   1958  تم    التعليم  باللغة   الكوردية   كدرس    ثانوي    وغير  مشمول   في  الامتحانات   الوزارية    ضمن  حدود   محافظتي   هولير و سليمانية  وبعض  اطراف    من محافظة  كركوك   وبنطاق  محدود   ,  ثم  جرى  توسع  الاهتمام  باللغة  الكوردية   حسب  بنود  اتفاقية  11  اذار  عام   1970  وشملت  الدراسة    بعدها   محافظة  دهوك   ايضا    ,ثم  تمكن  الكورد   بعد   انتفاضة  اذار   المجيدة   عام  1991   باستغلال  الفرصة   لكي  يتعلموا   ويدرسوا  بلغتهم   الكوردية  الجميلة في  المناطق   المحررة  التي   تعيش  فيها   ايضا   بين   80 الف  الى  100 الف  انسان   من  الكورد  الايزيديين  حسب   تقديري   الشخصي ,وقد لاحظت  خلال  زيارتي  الاخيرة   لكوردستان  الجنوبية   , بان  في  العقديين  الاخيرين   تطور  الوعي   القومي   لجيل ( الانتفاضة ) من   الايزيديين الذين  يعيشون    ضمن   المناطق   المحررة  بشكل  كبير  ,   وحسب  قناعتي  يعود  الفضل  الى     الدراسة  بلغة  الام  الكوردية  التي  تشكل  العنصر  الرئيسي   في  تعزيز  الهوية  القومية     والوطنية    لنا    , نعم    لقد  تحول   فكر   وسلوك   الفرد   الايزيدي   في  تلك   المناطق    الى   وعي   قومي    كوردي   بامتياز ,  بحيث    لا  نجد   مثيل  له    في   اية  منطقة  اخرى   من  كوردستان   الكبرى  باكملها


التعليم      بلغة   الام  ضرورة    لا بد   منها    وذلك     لاسباب   التالية
اولا - صعوبة  فهم  الطالب  المبتدئ  قواعد اللغة  الاجنبية   ,الامر   الذي  يؤدي    احيانا   الى  التاثير  السلبي   على  نفسية  الطالب   ,وبعكسه   نجد   سهولة  استيعاب     الطالب    اصول   وقواعد   لغة   الام   التي   يكتسبها   الطفل   من  محيطه    بشكل   عفوي   وتلقائي  حتى  قبل   التعليم    والدراسة
ثانيا - بامكان    المتعلم   او  الدارس  بلغة  الام    التعبير   عن  همومه    وافكاره    ومشاعره    العميقة   بصورة   افضل  واسهل   وادق   من  اية   لغة  اخرى
ثالثا - يواجه ( الطالب ) الطفل   واحيانا  حتى  البالغين   صعوبات   في   اللفظ  بعض   الحروف   الاجنبية  الغير  موجودة    في  لغة  الام   , كما  هي  حال  مع  بعض   الحروف العربية   مثل ( ظ - ط - ص - ث - ذ ) هذه   الحروف   الخمسة    لا  نجدها  في  اللغة   الكوردية  ,لذا فصعوبة  التلفظ   او  النطق  تؤدي   احيانا  الى   قلق  نفسي    لدى  الطفل  و  ربما الى   مشاكل  اجتماعية  مع   اقرانه    ,     اضافة   الى  ذلك  سوف   يواجه   التلميذ    نفس   المشكلة  عند     الكتابة   من  الناحية  الاملائية  ,   لانه   لا  يمكن   كتابة   اية   لغة   بصورة     دقيقة  وصحيحة  الا  بحروفها  الاصلية  و بالذات  الحروف    العلة  والحركية
رابعا - من   النادر  جدا   ان  يتمكن   الانسان    الابداع     في  لغة   اجنبية   وخاصة  في  مجال  الادب   والثقافة
التعليم  باللغة  الكوردية واجب    مقدس
عبر  التاريخ   حاول  الكورد   الايزيديين  الحفاظ  على   اللغة  الكوردية  باعتبارها  تشكل    المصدر  الاساسي  لحماية   التراث  الديني  والقومي   الايزيدي ,  لكن  لاسف  شديد  تابعت    قبل  ايام  قليلة  من  الان    فضائية   جرا   وهي   تجري   لقاءا  سياسيا   مع   بعض  ممثلي  الاحزاب   السياسية   في مناطق   كوردستانية ( خارج  الاقليم ) وهم  يتحدثون  باللغة   الكوردية الممزوجة باللغة  العربية ,  خلال  اللقاء   شعرت   بخيبة  امل  كبير   من  الناحية  اللغوية   ,  وذلك  بسبب  ورود  عدد  هائل   من  الكلمات   العربية   خلال  المقابلة مع  هولاء   الاخوة ( السياسيين ) الاكراد الاصلاء   الذين  من  المفترض  ان  يكونوا  قدوة  للاخرين   في  اجادة  اللغة  الكوردية  الاصلية   وفصاحتها , باعتبارهم   يمثلون   كياناتهم    السياسية  وبالتالي    مجتمعهم  ,   صحيح     ليس  من  واجب  السياسي  ان   يتكلم  باسلوب   ادبي  رفيع  ومنمق خالي  من  الشوائب  ,  لكن  من  المهم جدا   ان يحاول   الخطيب   الكوردي    قدر  المستطاع  استعمال   مفردات  وكلمات  كوردية    مفهومة   للمستمعين    او حتى   لو   تكون  باللهجة  العامية   او  استبدالها  بكلمات  من  اللغة  الكوردية  القديمة وفي  حالة   عدم  تمكنه   من  ذلك   بامكانه   استعمال  مفردات    ومصطلحات ( عالمية ) اللاتينية بدلا  من  كلمات  او  تعابير   عربية        ,لذا  اقول  بان    ثمة  كثيرين  بيننا نحن الكورد ( الايزيديين ) بحاجة  ماسة الى    اعادة   اصلاح   لغتهم ( الكوردية ) من   خلال   التعليم  والدراسة  باللغة   الكوردية   او اقامة   ندوات  وتنظيم   محاضرات   لاساتذة مختصين  باللغة الام    ليس   للاطفال  فحسب ,  وانما للبالغين   وبعض  من   من  يسمون  انفسهم  بالمثقفين  ايضا

صالح   عبدو  الركافايي
حزيران     2013
المانيا



بتاريخ يوم السبت الواقع في 2013/5/4 الساعة 6.30 مساءً قامت منظمة ديركا حمكو للحزب الديمقراطي الكُردي في سوريا ( الپارتي ) ورابطة الكتاب والصحفيين الكُرد في سوريا فرع ديريك وبالتعاون ومشاركة فرقة ديريك الموسيقية تم احياء امسية شعرية في قاعة البارزاني الخالد للثقافة والمعرفة في مكتب الحزب الديمقراطي الكُردي في سوريا ( الپارتي ) تحت عنوان البارزاني الخالد في الشعر الكُردي والعربي قدمت من خلالها باقة من القصائد الشعرية من قبل لفيف من الشعراء كما قدمت فرقة ديريك الموسيقية بعض المقطوعات الموسيقية الرائعة والاغاني من وحي الأمسية

حضر الأمسية ممثلي التنظيمات السياسية والحراك الشبابي والوجهاء ومنظمات المرأة في ديركا حمكو حيث نالت ارضى الحضور تبين ذلك من خلال التشجيع المنقطع والتصفيق الحاد

المشاركون في احياء الأمسية الشعرية, كُل من الشعراء :
-
الشاعر اسماعيل بافي ريناس
-
الشاعر حسين شموني
-
الشاعر شيركو
-
الشاعر اجدر روباري
-
الشاعرة والكاتبة نارين عمر
-
الشاعر ايبو جان
-
الشاعر هوزان دير شوي
-
الشاعر عبد الرحمن بافي سولين

مقدم البرنامج عماد رمضان وخلات عبدي والأستاذ خليل حاجي بافي جوان.


ان ما يجري في المناطق الكردية بصورة عامة وفي مدينة تل تمر بصورة خاصة من محاولات عنصرية بغيضة حاقدة من قبل بعض العشائر العربية التي لا تستطيع العيش الا في الاجواء العكرة وكذلك بعض من يدعون بالديمقراطية والمساواة اضافة الى جبهة النصرة المعادية للقيم والمبادئ الانسانية التي تدعي بالاسلام وإقامة الامارات الاسلامية في سورية والمنطقة برمتها تحت عباءة ما يسمى بالجيش الحر في سورية باعتدائاتها لا بل غزواتها المتكررة على المناطق الكردية بنوايا بغيضة بغية النيل من عزيمة الشعب الكردي وقوات حمايته وخلق الفتن والنعرات الطائفية بين مكوناتها وزحزحة الامن والاستقرار وبتالي تعريض المنطقة الى بركان من الفوضى والاقتتال العشوائي بين مكوناتها بفعل ممارساتها العنصرية والشوفينية التي لا تخدم سوى قوى الظلام والطاغية بشار ونظامه الفاشي وهذا يدعوا وبشكل فوري الى توحيد الموقف والكلمة ليس فقط بين الشعب الكردي وحركته السياسية وانما بين جميع مكونات المنطقة للوقوف في وجه مثل هذه المجاميع المعادية للوضع الراهن والوقائع التاريخية, وفي الوقت نفسه نرى ان ما صدر من المجلس الوطني الكردي بخصوص الاشتباكات العنيفة بين اهالي المنطقة وقوات الحماية الشعبية من جهة والقوات المعتدية والغازية من جهة اخرى لا يرتقي الى مصاف البيانات الاعتدالية بقدر ما هو موقف يخجل منه المرء , بان يدلي مجلسه الكردي بهكذا مواقف يساوي فيه الشهيد والقتيل في ميزان تعادلي يعادي الحقائق والوقائع الحية لا بل يتهم الجهتين بنفس المستوى من المسؤلية دون اي تمييز بين المعتدي الغازي واصحاب الارض والحق القانوني وفق جميع القوانين والشرائع الكونية , لذا اقول بصفتي عضو مستقل و مسؤول في لجنة العلاقات في المجلس الوطني الكوردي في شمال المانيا بان ما صدر من الامانة العامة للمجلس الوطني الكردي لا يمثل إرادة الشعب الكردي بقدر ما هو تمريرلنقاط وتسجيل لمواقف بعض من هم لا يرون حجم المؤامرات التي تحاك ضد الكرد وقضيتهم العادلة في الخفاء إلا من زاية مصلحتهم الخاصة ويدعون بشكل فج الى ضرورة الحفاظ على ارواح المواطنين الابرياء وتجنب الصراع الدائر في المنطقة دون ذكر الاسباب التي ادت الى هذا الاقتتال ومن هم المسؤل والمعتدي للاسف انه بيان غير محايد لا بل تفوح منه روائح كريه بنوايا مبطنة لايخدم المنطقة ومكوناتها لذا ارجو من الامانة العامة للمجلس الوطني الكردي بيان موقفها كما تتطلب في خدمة ورغبات اهالي المنطقة والركون الى العقل والمنطق وعدم الانجرار وراء التخمينات والتوقعات .

حسين قاسم سليمان

صوت كوردستان: بعد أن قام نيجيروان البارزاني بزيارة بغداد و ألاجتماع بنوري المالكي في أجتماع مغلق حضرة أحد أعضاء حزبة فقط كمترجم و أتفاقهم مع المالكي على بيع النفط و نقاط عالقة أخرى، في حين لم يسمح حزب البارزاني حتى بمشاكة حزب الطالباني في مؤتمر حزب المالكي، و بعد أن تلقى المكتب السياسي لحزب الطالباني العديد من الانتقادات من قبل قياداته في الحزب، بدأ حزب الطالباني بأجراء اتصالاته مع القوى العراقية و خاصة الشيعية منها.

حيث وصل اليوم و بشكل غير متوقع كوسرت رسول علي الشخص الأول في حزب الطالباني منذ مرضة الى بغداد و عقد أجتماعات مع المالكي و الجعفري و حضر عزاء أخ أحمد الجلبي، كما عقد أجتماعا مع أية الله عمار الحكيم زعيم المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق و ناقش معهم ذات النقاط التي ناقشها المالكي مع البارزاني مؤخرا في بغداد و ناقش أيضا علاقات الاتحاد الوطني مع تلك الأطراف.

من ناحية أخرى ترأس الملا بختيار العضو في المكتب السياسي لحزب الطالباني وفدا لمؤتمر المثقفين العرب و الكورد الذي تم عقدة في النجف و تطرق في كلمة ألقاها على الحاضرين الى العلاقة الجميمة بين الكورد و حزب الطالباني مع الشيعة.

هذا التحرك المفاجئ لحزب الطالباني على مستوى العراق يعتبر محاولة من ورثة حزب الطالباني كي يستعيدوا دورهم الذي قضى علية البارزاني و حزبة خاصة بعد مرض جلال الطالباني.

صوت كوردستان: في بيان رسمي نشرة حزب الطالباني أعلن المكتب السياسي للحزب أن عقيلة الطالباني و بصفتها عضوة في المكتب السياسي لحزب الطالباني و بصحبة أثنان من أعضاء المكتب السياسي لحزب الطالباني قامت بزيارة أيران، حيث قامت هيرو أبراهيم اليوم الاحد بأجراء العديد من اللقاءات في طهران و منها مع وزارة الخارجية الإيرانية و من المقرر أن تجتمع بالرئيس الإيراني أيضا يوم غد.

حول هذه الزيارة نقل ممثل حكومة أقليم كوردستان في ايران الى موقع رووداو الذي اسسة البارزاني، بأن عقيلة الطالباني قامت بزيارة طهران كونها السيدة الأولى في العراق أي بصفتها كزوجة للطالباني و ليس بصفتها عضوة في المكتب السياسي لحزب الطالباني. حسب بيان المكتب السياسي لحزب الطالباني فأن الزيارة كانت بدعوة خاصة من أيران و هذا يعني بأن ايران لديها ما تقولة لحزب الطالباني عن طريق عقيلته و يعني أيضا بأن ايران تعطي قيمة كبيرة لعقيلة الطالباني في الحزب .

نحن الشعب السوري تخاذلنا عن حقنا وحريتنا , ورضخنا بإرادتنا للعبودية , وبطش النظام لمدة أربعة عقود من الظلم , والظلام , ظناً منا بأنه طريق النجاة , ولكن المصيبة أننا أورثنا هذا الإرث المهين لأطفالنا الذين يدفعون فاتورة تخاذلنا اليوم , لأن النظام طغى وتجبر , تفرعن وكفر , ونسى أن في سوريا شعباً يستحق الحرية والحياة الكريمة .

في الثمانينات من القرن الماضي ، مرَّتْ أحداث حماة ، وأطبقتْ القبور على سكانها من أحياء وأموات , ولم يُحرك أحدٌ ساكناً , ومن ثم تحول النظام إلى معاقبة الأكراد , بطمس هويتهم السورية ، وسلب ممتلكاتهم الزراعية ومضايقتهم بالتعليم والسكن والمعيشة , إضافة إلى اعتقال الناشطين والمطالبين برفع الظلم عن شعبهم , فكان مصيرهم " أقبية " نظام الاستبداد والقمع ، وبلغ الإرهاب ذروته عام (2004) في أحداث القامشلي بدخول كتائب من الجيش إلى ( القامشلي وعامودا ) المدينتين الكرديتين وتهديدهم الأهالي بالأسلحة الثقيلة ، فأباحوا دم الإنسان الكردي , وأمواله ، وكادوا أن ينجحوا بإشعال فتيل حرب أهلية بين العرب , والكرد عبر تسليحهم , وتمويلهم لبعض المرتزقة من مشايخ العشائر العربية , ولكن حرص الخيرين من البعض الآخر من رؤساء العشائر ووعيهم , ودعم القاعدة الشعبية التي ساندتهم على وأد الفتنة في مهدها ، والحفاظ على العيش المشترك , وصلة الرحم , ورابطة الدين , والعادات , والتاريخ المشترك , وقبل هذا وذاك وعي العقلاء , وإدراكهم بأهداف مخطط البعث لضرب السلم الأهلي , والعيش المشترك الذي لا يخدم إلا رموز الفتنة .

تاريخياً كان الشعب الكردي الخاسر الأكبر عندما رسمت خارطة الشرق الأوسط من قبل بريطانيا , وفرنسا بعد الحرب العالمية الأولى , ومع ذلك لم يصل الأمر بالكرد إلى أكثر من المطالبة بإيجاد حل عادل للقضية الكردية ضمن الدول التي تقاسمت كردستان وهي تركيا , وإيران , والعراق , وسوريا .

إن الأكراد في شمال العراق قد وافقوا على العيش المشترك مع المكونات الأثنية , والدينية الأخرى في العراق ضمن دولة ديمقراطية - اتحادية - تعددية - مدنية , ولكن واقع الحال يشير الى ان الحكم الحالي في بغداد ، لا يؤمن أصلاً بالحقوق القومية المشروعة للشعبِ الكردي , حيث يشكل إقليم كردستان مركز جذب قوي لطموح وآمال الشعب الكردي سواء داخل كردستان العراق او خارجها .

في جنوب غرب كردستان جاء في المؤتمر القطري الخامس لحزب البعث بالفقرة (12) ( المنعقد في أيار عام (1977) بناء على توصيات المشروع الذي قدمه : الملازم أول محمد طلب هلال مدير ناحية عامودا 12/11/1963م , وقد أدرج القرارات التي تجيز لهم معاقبة الكرد ليس لذنب ارتكبوه سوى لأنهم أكراد لا ينتمون للقومية العربية في محافظة الحسكة :

((العمل على إصلاح الخلل القائم في التوزيع السكاني في محافظة الحسكة , وبما يحقق الإنتاج الزراعي , والاقتصاد , والأمن القومي بشكل عام )) , وتم تدعيم تلك الخطوات التمهيدية بإطلاق الأبواق الشوفينية وبث الدعايات المغرضة ضد الشعب الكردي بهدف الطعن في أصالته ووطنيته ، باعتباره إسرائيل ثانية .

وقد عمل الأجهزة الأمنية والقمعية بكل عنف وقسوة على تنفيذ مقررات المؤتمر القطري الخامس الخاص بأكراد محافظة الحسكة وطبقوا ( الحزام الحربي ) بطول 300 كيلو متر وعرض 10- 15 كيلو متر، من الحدود العراقية في الشرق إلى سرى كانيية في الغرب وتم توطين أكثر من أربعة آلاف أسرة عربية في الشريط الحدودي مع تركيا جلبوا من السلمية والرقة (الغمر) ووزع عليهم أكثر من 700 ألف دونم من الأراضي الزراعية المصادرة من المواطنين الكرد عليهم الذين يملكون إثباتات نظامية بملكيتهم للأراضي (طابو - قوجان) .
رافق ما سبق سياسة ممنهجة تهدف إلى طمس الهوية الكردية وصهر الكرد قومياً من خلال قمع الحركة السياسية الكردية واعتقال الناشطين منهم وتغيير الأسماء الكردية التاريخية لمئات القرى والبلدات والتلال والمواقع واستبدالها بأسماء عربية ، وحرمان الأكراد من التحدث بلغتهم الخاصة ومنع الموسيقى والأغاني الكردية التراثية التي تمجد تاريخ أبطالها وبطولاتهم .

إضافة إلى اهمال النظام للمنطقة اقتصادياً وحرمان السكان من أبسط مقومات الحضارة وإذا أخذنا بعين الاعتبار أهمية المنطقة زراعياً , وبالتربية الحيوانية وبخاصة بعد اكتشاف البترول ؟.

الشعب الكردي في سوريا ، وقع عليه ظلمٌ كبير من النظام البعثي الأسدي خلال العقود الأربع الماضية , ومع هذا الأكراد السوريين يميزون بين النظام الذي أجاز (الظلم , والهيمنة , والإقصاء) - والشعب العربي في سوريا الذي يربطهم بأواصر من المحبة , والصداقة , والمصاهرة , والجيرة , والعادات المشتركة , والدين , والجغرافية , والتاريخ المشترك .

كل ما يتمناه الشعب السوري من العالم المتحضر مساعدته على تجاوز أزمته الراهنة بعد رحيل النظام الأسدي , وأيضاً على السوريين مسؤولية التكاتف , والالتفاف حول رموزهم الوطنية , والقيادات الشريفة في الداخل , والخارج لإرساء قواعد العدل , والديمقراطية , وبناء حكم مدني يكون فيه متسع للجميع للتعبير عن آرائهم وحقوقهم السياسية والدينية , والمطالبة بها بصوت مرتفع وفق ضوابط قانونية عادلة , ومن المعلوم ان سوريا خليط من الفسيفساء الإنساني المتجانس مكون من مجموعات عرقية ودينية وأخرى قومية , وتاريخياً أثبتوا القدرة على العيش المشترك عبر قرون من الزمن فيأملون أن يكون لصوتهم نفس الصدى , والتأثير في دوائر القرارات السورية الحقوقية والقانونية على مبدأ الديمقراطية والتعددية التي تمنح السلطة لمن يفوز عبر صناديق الاقتراع المرتقبة ؟.

تبادر إلى ذهني سؤال بخصوص أسباب نفور الأخوة العرب في قبول الكرد كشركاء في الوطن وعدم قبولهم بمبدأ المساواة والتحرر من العقلية المهيمنة التي تجيز لهم اقصاء الطرف الكردي من المعادلة السياسية والاجتماعية كثاني أكبر قومية في البلاد .

إذا نظرنا إلى الاتحاد الاوروبي وقد حققوا وحدتهم الاقتصادية والاجتماعية والمالية وأقروا الديمقراطية وانتخبوا أول برلمان بالاقتراع المباشر عام (1979) كما أقروا احترام الهويات الوطنية لكل بلد عضو في مؤتمر روما عام (1992) ومن أهم المعتقدات التي تم التأسيس عليها في معاهدة (مستر يخت) هو النهج الديمقراطي اللبرالي المحترم للحريات الأساسية (التعبير , والترشح , والانتخاب , وحقوق الإنسان ) , واعتماد المنافسة الحرة النزيهة في الميدان الاقتصادي , وقد أنجزوا العمل بعملتهم الموحدة ( اليورو ) منذ عام (2002).

وهكذا بعدما أصيبت أوروبا بالدمار في البنية التحتية والاقتصادية وخسارة الشباب الذين فُقِدوا بمعارك الحربين العالميتين الأولى , والثانية ولكن بلدانهم نهضت من وسط الركام , والدمار , وتجاوزا كل الزلازل السياسية التي أصابتهم كالبركان , وأخذت أنفاسها ، ووضعوا الماضي خلف ظهورهم بفضل جهود أبنائها من الجنسين الذين واصلوا الليل بالنهار حتى استطاعوا بناء أوطانهم من جديد , وأعادوا البسمة لأبنائهم حتى غدت أوربا قبلة العالم الثالث , وأوروبا الشرقية , وبعض من دول الاتحاد السوفيتي التي انضمت إليهم , وجميع المهاجرين اللذين يبحثون عن الحرية , والعدالة , والاستقرار ( المفقود في بلادهم ) , وتأمين مستقبل أطفالهم في حياة حرة كريمة فكل من وصل أرضها قال : أنها جنة الله في ارضه !! (سبحان الله) .

يمكن لقادة العرب والكرد أن يأخذوا زمام المبادرة حيث تربطهم التاريخ , والجغرافية , والدين , وروابط اجتماعية قوية , ولم تحدث بينهم مجازر , ودماء بمستوى التي حصلت في أوروبا , والتي أحرقت الأخضر , واليابس , وسالت بحار من الدم بين المتحاربين رغم ذلك تجاوزا الماضي , وجراحهم , وتوحدوا من أجل بناء أوطانهم , ومستقبل أجيالهم فهل لنا أن نأخذ العبرة منهم لنتكاتف ونوطد العلاقة الإنسانية من أجل بناء مستقبل الإنسان في وطننا ولبناء وطنٍ يستظل بظله جميع السوريين دون تميز في العرق والدين ؟.

في سياق الوضع في كردستان كتب الكاتب الروسي " سفياتوف " والمتخصص بالشأن الكردي في تعليقه لصحيفة الكترونية بالمعنى (الجيو - بوليتيكي) أن الدول الغربية وأمريكا وتركيا تولي اهتماماً لاستقلال كردستان الغربية عام (2014) وذلك لاعتبارات يمكن تلخيصها في النقاط التالية : الثروات الطبيعية الهائلة التي تمتلكها كردستان , وبخاصة الاحتياطي من النفط , والغاز ، التي تفوق ما هو موجود في ليبيا على سبيل المثال.!!

الموقع الاستراتيجي في الشرق الأوسط , والصراع ( الغربي ـ الروسي ، الفارسي ) الذين يسعون للهيمنة على الشرق الأوسط , وللصراع في سوريا أهميته القصوى , والكرد لهم دور بارز , وأهمية في هذا الصراع : هو السعي (الإيراني - السوري) لتعطيل الاتفاق (التركي - الكردي) لما لذلك من أهمية في الحسابات السياسية , والعسكرية الإقليمية الإيرانية , وأيضاً للتعداد السكاني الكردي أهميته في الحسابات الإقليمية خاصة في تركيا فحسب الإحصاءات الأخيرة التي تقول أنه في عام ( 2018 ) سيبلغ عدد السكان الكرد (25) مليون نسمة , وهذا يعني سيطرتهم عبر صناديق الاقتراع على الحياة السياسية في مناطقهم كاملة , ومن ثم إدارتهم ( لثرواتهم الطبيعية ) ؟.

إن أنشاء اتحاد تركي - كوردي فيدرالي أو كونفيدرالي ، والذي يمكن أن يستجيب تماما لبعض مصالح الكرد في الوقت الحالي , ولكن بعد دخول هذه الدولة الاتحادية الجديدة الى الاتحاد الأوروبي ستحقق للكرد امتيازات كثيرة في تحقيق الديمقراطية والتمتع بإقامة حكومة غير منقوصة الصلاحيات.

يذكر بأن تنصل الحلفاء المنتصرين في الحرب العالمية الأولى , وبخاصة بريطانيا , وفرنسا ،عن تنفيذ ما نص عليه معاهدة سيفر ، بشأن حق الشعب الكردي في إقامة دولته المستقلة , و تجاهل معاهدة لوزان 1923 اللاحقة لهذا الحق ، كل ذلك ، أدى الى الحاق ظلم تاريخي بالشعب الكردي , وأن اضطراب الأوضاع الداخلية عبر الثورات الكردية في دول التقسيم لم تتوقف يوماً .

المعادلات والأولويات العالمية تغيرت فالدول التي عارضت استقلال كردستان وكانت تتمثل آنذاك الدول العظمى ( فرنسا ـ بريطانيا ) وبجهود تركية حثيثة ومساعدة أمريكية ، فيما هي اليوم تبدي الرغبة الهادئة في فتح هذا السبيل لأمة بقيت أكثر من قرن تدفع ضريبة مصالح الدول المتناقضة ؟.

هذا البريد محمى من المتطفلين. تحتاج إلى تشغيل الجافا سكريبت لمشاهدته.

في كلمة لها أمام مؤيدي حزبها في مدينة أضنة التركية، دعت كولتان قشناك رئيسة حزب السلام و الديمقراطية بالمناصفة، الجماهير إلى مساندة مرحلة الحل.
وأكدت قشناك، خلال حديثها على إصرارهم في بذل الجهود من أجل الحل، سيفضي في النهاية إلى إطلاق سراح كافة السجناء الكورد السياسيين وفي مقدمتهم زعيم حزب العمال الكوردستاني عبد الله اوجلان.
كما أشارت قشناك إلى أن حزبها تعرض لضغوطات شديدة في ظل حكومة حزب العدالة و التنمية، و إن هناك حوالي 10 آلاف سجين سياسي كوردي يقبعون حالياً في السجون التركية.
وإدعت كولتان قشناك، في حديثها، إن سياسة التجريد التي فرضتها الحكومة التركية على سجن إمرالي قد فرغت من محتواها، و إنه في حال أصرت الجماهير الكوردية على الكفاح من أجل إنجاح مرحلة الحل سوف تفضي في نهاية المطاف إلى تحرير كافة السجناء و المعتقلين و من بينهم عبد الله أوجلان أيضاً.
من جهة أخرى، حثّ جمال أوشاك الناطق الرسمي بإسم مجموعة منطقة الأناضول في هيئة الرجال الحكماء  الجماهير الشعبية، إلى ترك نعت عبد الله أوجلان بصفة ( قاتل الأطفال)، كبادرة أطلقها للحفاظ على شعور الكورد من التجريح، و بالتالي لتجاوز كل المفاهيم السابقة التي من شأنها الإساءة لمبادرات الحل على حد قوله.
وأشار أوشاك إلى أن هناك إزدياد مضطرد في مساندة الجماهير لمرحلة الحل، و أنه قد إرتفع لنسبة 60%.


PUKmedia
ترجمة/ دلشا يوسف
المصدر/ وكالات تركية

دعا زعيم التيار الصدري الحكومة السوري الى الرد على الغارات الاسرائيلية على الأراضي السورية، مشدداً على أنه لا يحق لأحد منع سوريا من الرد.
جاء ذلك في اجابة للسيد مقتدى الصدر على سؤال وجه له من أحد أتباعه، عن الموقف من الإعتداءات الاسرائيلية المتكررة على الاراضي السورية.
حيث قال الصدر في جوابه: "لابد من حفظ هيبة سوريا، إذن على الحكومة الرد على تلك الإعتداءات ولا يحق لأحد منعها".
واتهمت سوريا اسرائيل بشن غارة على منشأة عسكرية تقع شمالي العاصمة دمشق مباشرة في ساعة مبكرة من صباح يوم الاحد في هجوم هز العاصمة بسلسلة من الانفجارات القوية وادى الى تصاعد اعمدة من اللهب الى عنان السماء.
وامتنعت اسرائيل عن التعليق على الهجوم ولكن الانفجارات وقعت بعد يوم من تصريح مسؤول اسرائيلي بان بلاده شنت غارة جوية مستهدفة شحنة صواريخ في سوريا كانت في طريقها لجماعة حزب الله اللبنانية.
وكان مركز جمرايا للابحاث العسكرية والذي قصف يوم الاحد قد استهدفته اسرائيل ايضا في كانون الثاني. ويقع جمرايا عند المداخل الشمالية لدمشق على بعد 15 كيلومترا فقط من الحدود اللبنانية.

PUKmedia  بغداد

استقبل الدكتور برهم أحمد صالح نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكوردستاني، اليوم الاحد 5/5/2013، في مدينة السليمانية، وفداً رفيعاً من حزب العمال الكوردستاني، تألف من  صبري أوك عضو هيئة ادارة منظمة المجتمع الكوردستاني وأحمد دنيز مسؤول العلاقات في منظمة المجتمع الكوردستاني.
وخلال اللقاء الذي حضره قادر حمه جان عضو المكتب السياسي وجتو حويزي ومحمود حاجي صالح عن الاتحاد الوطني الكوردستاني، ومحمد أمين بنجويني عضو المؤتمر القومي، بحث الجانبان الأوضاع السياسية في كوردستان والمنطقة وعملية السلام والجهود المبذولة لانجاح هذه العملية.
في جانب آخر من اللقاء، أكد الجانبان ان الحركة التحررية الكوردية تدعم السلام وتسعى دائماً لترسيخ حقوق شعبها عن طريق السلام والحوار، كما شددا على ان الكورد يناضلون من أجل ترسيخ حقوقهم عبر اتباع الطرق الديمقراطية والحوارية. وضرورة وحدة صف الكورد تجاه الأحداث والمتغيرات السياسية في المنطقة.

PUKmedia

عنوان طريف او ظريف بعيد عن الواقعية لو رأيتها لأول وهلة لكنني اراها منطقية. لو وضعت على محك الدبوماسية. ومن يجرأ ان يرشح نفسه حاليا، فحالة برهم صالح جليّة: ( اما تكن معنا او نوديك في ستّين داهية ) انذر من قبلُ من قِبَل من جعل الرئاسة في (اهل البيت) ابديّة.

إنها تقف في موقع قوي ،لا أحد يزعزعها بضربة مهما كانت قوية. لو جوبهت من الخليجية لوقف راغب علامة ونانسي عجرم لها بالمرصاد، ولو جوبهت بالعربية غير الخليجية لتصدت لها احلام ذات المكانة القوية بأقراطها الماسية ولسانها العندليبية السوطية فهي بحق الظاهرة الصوتية والسوطية العربية. ألم تسحرها بأغنية على مذاقها في الجولة الثانية خليجية كويتية؟ ؟

( اوف ..اوف..أوف ...كه ده لين ئه مرو ده شت و كيو شينه ...) الأغنية الاولى هزت مشاعر اهل السليمانية فويل لمن يمد لها يد او لسان سوء ووراءها قومُ دوخّت البعث الصداميّة. و (هه ى نه ركز .. نه ركزى نارى ...) سلبت قلوب عقرة وزاخو ودهوك وعمادية إسلامية مسيحية يزيدية. ثم حازت على عناق أحلام التي اضطرت لتنطق كلمة ربما ليست حلوة بل مرة على لسانها نطقتها وهي ( كررردستان) ثم اعقبتها ب ( انك فتاة كوردية ، احبك وأحب إحساسك ، إحساسكِ يجب ان يدرس في المدارس الثانوية والابتدائية والجامعية.)

كوفِئتِ من قبل العرب في (عرب آيدل) و في قلب العرب ومن قبل العرب ولنترقب كيف تُعامل ان عُدتِ او زُرت (الدويلة) الكردية .

انها تزور او تعود في وقت الانتخابات الرئاسية ، والعلة والذريعة من لدن الساسة واردة جاهزة روتينية، والأمل ضئيل أن تحضى بشئ لاننا حسب قول قائدنا امام مؤامرة دولية، مؤامرة ربما أكبر من مؤامرة 2011 كانون اوليّة ، كانت حسب ظنه وتلفيقه اسلامية ، و لا ندري الآن ما هيه؟!

أرى انها تستحق تلك المكانة العليّة ، إن لها الشعبية العربية الكوردية سورانية بادينية ، غنت غناءً عاما شاملا، والغناء لغة الموسيقى والموسيقى لغة عالمية . هل العندليب يتكلم؟ كلا انه يغرد فقط فغرّدي بأي لغة ، فتغريدتك ابلغ من اللغات الحيّة و واللاتينية وكل اللغات الآرية والسامية .

انها غنت لغة البلابل والطيور ، والطائر ليس له جنسية ولا قوميّة، هكذا خلقنا الله طيورا كوردية نرجسية مزركشة جميلة ياسمينية (كنير) ية ، أصوات عذبة صائحة في الرائحة والبائحة لانستقر في مكان لا وطن يأوينا ، ولا سماء يحمينا ، ولا حدود يضمّنا ويحيطنا و ولا رأس ولا علَم ولا لغة ولا كيان ولا هويّة ، احرار سعداء لا يحاربنا احد حتى لو اندلعت الحرب العالمية . (نحن اللامُنتمون أصلا ) لكوننا طيورا مهاجرة داجنة كالأقباج نطير على ارتفاع منخفض ونغني لكل من يقدم لنا وجبة غذاء شهيّة .

نعم ( به رواز- برواس حسين) هنيئا لك رئاسة الجمهورية العلنية ، انت أحق بها ، أوَلم تغنين امام الجمهور وتحت الاضواء الكاشفة في القاعة المزدانة الملونة بلون الزمرّد والألماس الأحلامية وامام عيون العالم وامام اللجان التحكيمية ، لا همس ولا غمز ولا لمس ، كل ما جرى جرى جهرا وعلانية .

انتِ يا (به رواز ) غنيّت بلهجة سورانية ، لغة واضحة ، ثم هه ى نه ركس نه ركز نارينى..) البادينية ، اعقبتيها بالعربية : ( يا عين موليتين) ل(سميرة توفيق ) الغجريّة الادرنية و (قدك الميّاس ) موّالية حلبية ، صباح فخرية، سورية لبنانية ، شامية . اما صاحبنا فلا يجيد سوى العزف المنفرد وبلا كورس ولا ادوات موسيقية . يتكلم ؟ نعم بفم ولسان ، ولكن كيف ؟ انه يتحدث بلهجة سورانية بلكنة بادينية ، ويتكلم عربية بلكنة سورانية . تعددت اللهجات والمضمون واحد : نعم نعم في الظلام ابديّة؟

نعم... لكل من يغنّون تحت الأضواء وبلغة كوردية .

ولا ..لمن يتكلم بلغة عربية في موقع الضعف بل في موقع قوة كما فعلت مغنيتنا الشابة.

(به رواز) تعالي ..تعالي مع الجوقة الغنائية ولجنة التحكيم وزملائك العنادل وغردوا هنا في ساحة عمومية أو على قمة جبل (زوزك ) الذي ترعرعت في احضانه طفلا صبيا. وعلّمي ( نانسي عجرم ) الفنانة الإنسانة صديقة الكورد لتغني بالكردية كما طلبت منكِ ، والأُخرِيات ، وحينها يتم التكافئ ، والافما معنى نحن نتكلم عربية هناك وعندنا هنا كذلك عربيّة؟!

قليل من الروح القومية تعني قبل كل شئ ان ندع الآخر يفهم ويشعر بأنه نحن كذلك لنا لغتنا نحترمها كما انتم تحترمون لغتكم ، فاحترمونا واحفظوا ولو قليلا من لغتنا المحلية.

(به رواز ) هنيئا لكِ المنتجعات الصيفية وللاصوات الغذبة النغمية.

مصايفنا و(مصيف بيرمام) أحق بالبلابل والعنادل والحجل ، لا للأصوات الخشنة المبحوحة الجهوَريّة.

سلام عليك مغنيتنا الصغيرة يوم ولدتِ ويوم تبعثين حيّة.

سلاما لقد مثلت كردستان بمساحة صغيرة صوتية ، لكنك حضيت رغم محدودية أدائِك بشعبية كورديّة عربيّة أقليمية دوليّة. ويكفيكِ فخرا ان اسم ( كردستان ) كتبت تحت اسمك على الشاشة وفي القلوب ورغم أنف من لا يعجبهم سوى النغمات الشاذة والتصفيقات الريائية والهتافات النفاقيّة.

اعلمي انكِ بلغت رسالة للعالم العربي فحواها : ان الكورد لو أُتيح لهم المجال لابدعوا في كل المجالات لا القتالية فقط كما يزعم البعض حقدا ولكن حتى العلمية والفنيّة. فانهم يبدعون وأن لم تتح لهم هذه المجالات الفنية فكيف إذن لو اتحيت لهم الفرص الكلية بكل حرية وبمساعدات حكومية؟! لأتوا بالمعجرات إذن . ولكن من يسمعهم في بلد فيه الساسة منهمكون في توزيع الموارد وتقسيم الوارادت المعاشية وشراء النفوس الضعيفة البشريّة.

قلوب الجماهير معكِ، عشتِ .. ايتها الفتاة الكوردية الجميلة ، ذات البشرة المخملية والشجاعة الأدبية. وسنرى كيف يصدح صوتك هنا على ارضِك ِبعد ان تتطهر الارض من كل الحشرات المرضيّة والكائنات المجهرية المؤذية المضرّة والفايروسات المعديَة.
به رواز ... متى نكتب اسمكِ بثلاث نقط تحت ( الباء ) – ب - ؟

سؤال وجيه موجّه إلى ديوان رئاسة الأقليم (الدمطرقية الشبعيّة ) ، ذو السياسة النفطية وبلا سيادة نفطية...!!!!!

فرياد إبراهيم ( سورانى )

(عاشق كوردستان ولسان البؤساء في كل مكان )

5 – 5 - 2013

 

 

المسلم من سلمه الناس من لسانه ويده والمؤمن من آمنة بالله واليوم الآخرة ,هذا ما معروف لدى علماء الدين والشريعة وعامة الناس. ألا سلام هي كلمة أو فعل ثلاثي من ثلاث حروف (س ل م) وتعني التعايش بطمأنينة ومحبة وسلام بين أفراد المجتمع الواحد والمجتمعات الأخرى .

كما إذا بخص حق شخص أو شريحة وشعر بمظلومية ما فعليه أن يتظاهر ضد الأخر برفع ما يريده وبدون إي تجريح أو عنف ليتفهم وضعهم وتلبى مطا ليبهم هذا ما نشاهده في التظاهرات في كل البلدان .نحن في العراق نعيش هذه الأيام ومنذ فترة زمنية تظاهرات في معضم مناطق البلاد. الدستور العراقي تكفل بحق التظاهر السلمي وبمادة أخرى حق التعايش السلمي بين مكوناته, كما ينص على أن تكون الدولة الراعي الرسمي والكافلة لحقوق عامة الشعب هذا ماينص عليه بالفصل الأول منه, لا يخفى على الجميع ما حصل من خروقات المتظاهرين برفع أعلام و الشعارات الطائفية والإرهابية من قبل( زعماء تلك الساحات) شاهدنا مكر رجال التظاهرات بقتل لجنود والتمثيل بأجسادهم الطاهرة داخل هذه المسارح التي تلعلع حناجرهم ب (سلمية سلمية)! .الجندي يمثل أسمى درجة التمثيل الحكومي والدولي والقانوني فهو واجهة لتطبيق القانون كما يسهرون عليه, فاليوم ينتهك القانون وتنتهك سيادة الدولة بالاعتداء عليهم فهل هذه سلمية!!. سنة (1991 )في حرب الخليج بالاعتداء على الجارة العربية الكويت وبعد الهزيمة النكراء وانكسار الجيش فعل الطاغية مثل ما فعل ألان في تلك ما تسمى بساحات الحرية بكسر شوكة وهيبة الجيش ,أصبح مزحة بين الدول الأخرى كما يعد النظام العسكري بالعراق من ارفع الأنظمة الدولية منذ تأسيسه. هو حامي لحدود البلاد من الإرهاب وضلاله الأسود . فما حدث في الحويجة بالتطاول على سلطة القانون وكذالك الحال مافعل بحلبة المعتصمين! هو مؤشر خطير يهدد امن البلاد .بالأمس لبس الإرهاب لباس الاعتصام الذي سادة أغلب المدن ,فنخشى تكرار هذه المدبلجات! بمدن اخرى, بتعاطف بعض الإطراف معهم لأنهم يلتقون بمشتركات متساوية؟ , فيجب أن تكون هناك مادة دستورية خاصة بإفراد القوات الأمنية تجرم من يتعدى عليه وباعتبارها جريمة سياسية مخلة بالشرف والتخاذل ضد امن البلاد بعيداً عن الولاء السياسي و العقيدي والمذهبي وان يكون هناك قانون صريح غير قابل للتسويف والتنازلات السياسية لوضع حل جذري لمثل هذه الجرائم . وقوله تعالى" (( وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ ))" صدق الله العلي العظيم الأنفال/30 ..

بقلم :- مفيد السعيدي


لوحة سريالية من ابداع الخالق ، فسيفساء ديني وعرقي متنوع ، متعايش ومتماسك برباط تاريخي قديم ذات غالبية كوردية شبه مسيطرة من جميع النواحي ظاهريا من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي ب ي د و فصائله المسلحة, والغريب والعجيب ان هذا الشعب الكوردي الذي يتباهى لحد كبير بعرقه وشجاعته ونباهته لا يستطع ان يوحد كلمته منذ الازل والى يومنا هذا ، بالرغم من ادراكه ومعرفته التامة بما يدور ويحاك ضده من مؤامرات ودسائس داخليا واقليميا ، ومع ذلك يستمر في غيه و تجاهله وانفصاله عن الواقع السوري والكوردي ، عدد الاحزاب فيها بلغ 33 حزبا حتى كتابة هذه الأسطر ،والعجيب الغريب في الأمر ان مزاد الأحزاب والانشقاقات هذه زادت بعد المكرمة البارزانية لسكرتيرية الأحزاب لكي يحسنوا ويطورا من مستوياتهم الحزبية الفكرية والمعرفية والثقافية والاجتماعية والحياتية ،ولكن الانتهازية عند الكثيرمن المتفرجين والمراقبين فهم الأمر بطريقة مختلفة وسارع البعض الى الانشقاق من حزبه ، كما بادر البعض الأخر والذين لم يكن لهم حضور على الساحة الكوردية بتشكيل احزاب خاصة بهم لعل وعسى ان يحصلوا على .........، او يشبع الأنا لديهم ، وهكذا زاد عدد احزابنا عن 33حزبا أي ما يعادل عدد أحزاب الامريكيتين والقارة الأوربية وروسيا ودول الاسيان مجمتعة . والسؤال الذي يطرح نفسه كيف تتفق جميع هذه الأحزاب فيما بينها وكلها بالاصل كان حزبا واحدا أو حزبان ولم يستطعوا ان يتفاهموا مع بعضهم ؟ والسؤال الثاني اليس من حق ب ي د ان يفرض نفسه وأوامره على ضوء هذا الكم الهائل من الفوضى الحزبية و الفراغ ، و ما دام هو الوحيد الذي يدافع عن المدن الكوردية ويبذل الدماء رخيصة وبالمقابل ظلم الناس أو شتمهم والتجاوزات هنا أو هناك غير مقبولة من حزب بحجم ب ي د وعليه ان يلجم أفواه و أكمام الذين يقومون بهذه الأفعال والتي تضربمستقبل ب ي د أكثر من أي جهة أخرى؟ والسؤال الثالث لماذا لا تقوم أحزاب المجلس الوطني الكوردي بالوحدة الاندماجية فيما بينها ان كانت حريصة على المصلحة الكوردية العليا ، ثم أين الديمقراطية لدى هذه الأحزاب ونفس السكرتير موجود منذ عقود من الزمن ؟ والسؤال الرابع ، الشباب أمل المستقبل وعماد الأمة وعمودها الفقري ، الم يكن من الأجدر والأنسب والأنفع لهم وللشعب الكوردي ان يكون لهم مظلة واحدة بدل هذا الكم الهائل من التنسيقيات والتي ولدت خلافات قد تكون اسبابها منطقية ولكن ليس آوانها .والسؤال الأخير أين المستقلين ، وهم غالبية المجتمع الكوردي و الذين كانوا يقفون على مسافة واحدة من الأحزاب الكوردية واستطاعوا ان يقول كلمتهم بصوت عال ورزين اثناء تشكيل المجلس الوطني الكوردي كونهم صدى الوطنية الحقيقية والكوردايتي ، ولكن يبدو ان الأحزاب استردت قوتها واستطاعت ان تميع أو تحد الصوت المستقل الحر.

وختاما ،غرب كوردستان في خطر يا سادة ، اهلها و شبابها هجروها وشكلوا فراغا بشريا ، وأصبحوا وبالا وضغطا على الاقليم ، الكثير هاجروا خوفا على أولادهم ومن الفقر ، والبعض هاجر للتجارة والعمل في التهريب , أحزابها مجتمعة وبدون استثناء تعمل بشكل منفرد ومنفصل عن المصلحة الكوردية ، فوضى السلاح في كل مكان ، قوى التطرف والحقد القومي الشوفيني تتربص بها من كل حدب وصوب، النظام يتفنن في تفتيتها، الطورانية التركية تجند المرتزقة هنا وهناك وتتربص بها ، كتائب اللصوص والحرامية والعنصريين تنهب وتسرق بدون خوف أو حساب،ونحن الكورد ، ندور وندور ونحرق أنفسنا في خلافات شخصية حزبية واجتماعات وحلقات ومناسبات هلامية حزبية ضيقة هدفها حزبي اعلامي بحت .

3-5-2013

حسني كدو

أنقرة، تركيا (CNN) -- شنّ رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، هجوما عنيفا الأحد على الرئيس السوري بشار الأسد، واصفا إياه بـ"القاتل" وذلك خلال كلمة له أمام مؤتمر حزبي في العاصمة أنقرة، توجه خلالها إلى الأسد بالقول "والله ستدفع الثمن."

وقال أردوغان في معرض حديثه عن تطورات الأزمة السورية خلال كلمته في المؤتمر الاستشاري لحزب العدالة والتنمية في العاصمة التركية أنقرة أن الأتراك أمام خيار من اثنين إما إدارة الظهر "للمظلومين في هذا العالم وكأن شيئًا لم يحدث،" وأضاف: "وإما تحمّل المسؤولية التي حملناها خلال التاريخ ونقف أمام الظلم والظالم ونقول كفى."

وبحسب وكالة "جهان" التركية فقد نقلت صحيفة "صباح" عن أردوغان قوله إن تركيا "ليست تلك الدولة التي تصمت في مثل هذه الظروف والمحن،" موجهًا نداءً حادا للرئيس السوري بقوله: "والله يا بشار الأسد ستدفع الثمن، وبإذن الله سنرى الثمن الذي سيدفعه هذا القاتل في هذه الحياة".

وأوضح أردوغان بأن المجتمع الدولي "لم يتخذ الخطوات الجدية التي كانت منتظرة منه، ولم يتحمل مسؤوليته تجاه هؤلاء المعصومين الأبرياء،" وانتقد زيارة وفد حزب الشعب الجمهوري التركي المعارض للأسد في دمشق، مطالبا إياهم بتوضيح موقفهم من "الجرائم والمجازر التي يرتكبها."

وكانت العلاقات بين سوريا وتركيا قد شهدت تقدما كبيرا خلال السنوات الماضية، غير أنها تردت بعد اندلاع الثورة السورية مع وقوف تركيا إلى جانب المعارضة بسبب تصاعد الخيار العسكري للسلطات السورية، وتبادل البلدان التراشق المدفعي عدة مرات، كما أسقطت الدفاعات السورية طائرة تركية.

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتبر وزير الإعلام السوري عمران الزعبي أن الغارات الإسرائيلية التي استهدفت فجر الأحد مواقع عسكرية في العاصمة السورية "تفتح الباب أمام جميع احتمالات الرد".

وقال الزعبي في بيان رسمي تلاه في مؤتمر صحفي الأحد "إن هذا العدوان برهن على ارتباط الجماعات الإرهابية بإسرائيل".

وأوضح أن الغارات الإسرائيلية "تفتح الباب أمام جميع الاحتمالات للرد على إسرائيل في الوقت المناسب وبكل الطرق والإمكانيات المتاحة".

من جهتها، قدمت وزارة الخارجية السورية شكوى للأمم المتحدة ومجلس الأمن بشأن قصف طائرات حربية إسرائيلية من "أراضيها المحتلة" ومن جنوبي لبنان باتجاه ثلاثة قواعد للجيش السوري في دمشق وريفها أسفر عن تدمير كبير وعدد من القتلى والجرحى.

وأضافت أن هذا "العدوان السافر يأتي تأكيدا على التنسيق بين إسرائيل والمجموعات الإرهابية بهدف تقديم دعم عسكري مباشر للمجموعات الإرهابية بعد فشل محاولاتها مؤخرا في تحقيق سيطرة على الأرض."

أما نائب وزير الخارجية السوري، فيصل مقداد، فقال في تصريحات صحفية إن هذا الهجوم يشكل "إعلان حرب" مضيفا أن "سوريا ستنتقم من إسرائيل في الوقت الذي تراه مناسبا."

"الحر" يرد

وردا على اتهامات دمشق للمعارضة المسلحة، قال المنسق السياسي والإعلامي للجيش الحر، لؤي مقداد، في تصريحات لسكاي نيوز عربية إن ليس للمعارضة أي صلة بالغارات الإسرائيلية.

وتساءل عن "سبب وجود تشكيلات عسكرية وصواريخ في محيط دمشق، في حين أنها من المفترض أن تكون في هضبة الجولان" على حد تعبيره.

إدانات عربية للغارة الإسرائيلية

دان الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي القصف الإسرائيلي للأراضي السورية، محذرا من "التداعيات الخطيرة الناجمة عن تلك الاعتداءات العسكرية".

ودعا العربي مجلس الأمن الدولي إلى التحرك الفوري، من أجل وقف ومنع تكرار تلك الاعتداءات.

من جهتها دانت الرئاسة المصرية الهجوم الإسرائيلي واعتبرته انتهاكا للقانون الدولي وذلك في بيان نشره المتحدث باسم الرئاسة على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي.

بدوره، دان الرئيس اللبناني ميشال سليمان الغارة الإسرائيلية واختراق الأجواء اللبنانية لتنفيذ الهجوم.

وطالب وزير الخارجية اللبناني، في حكومة تسيير الأعمال، عدنان منصور، جامعة الدول العربية باتخاذ موقف حازم من الهجوم الإسرائيلي وقال إن إسرائيل تمهد من خلال غارتها على سوريا لعدوان واسع النطاق لتفجير المنطقة ودفعها إلى مواجهة مدمرة.

أما إيران، الحليف الأكبر لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، رأت عبر رئيس مجلس الشورى علي لاريجاني أن الهجوم الإسرائيلي "يثبت صحة نظرية إيران حيال الأزمة الأخيرة في سوريا والتي ترى أن الهدف الأساسي من هذه المغامرة هو إضعاف محور المقاومة في المنطقة."

ثمن رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي عمار الحكيم اليوم الاحد، العلاقة التاريخية التي ربطت وتربط الكورد بالمجلس الأعلى، مؤكدا على ضرورة تواصل الكتل السياسية فيما بينها للحفاظ على الأسس والثوابت السياسية.

وبحسب بيان صادر مكتب الحكيم وقد حصلت NNA على نسخة منه، استقبل عمار الحكيم رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي بمكتبه في بغداد اليوم الأحد، كوسرت رسول  نائب رئيس إقليم كوردستان العراق والقيادي في الاتحاد الوطني الكوردستاني.

هذا وجرى خلال اللقاء تقييم المشهد السياسي والتأكيد على ضرورة تواصل الكتل السياسية فيما بينها للحفاظ على أسس وثوابت العملية السياسية، مثمنا العلاقة التاريخية التي ربطت وتربط الكورد بالمجلس الأعلى الإسلامي العراقي ، متمنيا في الوقت ذاته  لفخامة رئيس الجمهورية جلال الطالباني الصحة والعافية والعودة الميمونة إلى ارض الوطن .

من جهته أشار نائب رئيس إقليم كوردستان إلى العلاقة التي تربط الكورد والاتحاد الوطني الكردستاني بالمجلس الأعلى، واصفا إياها بالعلاقة التاريخية والمصيرية ، مهنئا تيار شهيد المحراب بفوزهم ونتائجهم في انتخابات مجالس المحافظات الأخيرة . 

يشار أن قيادات كوردية بارزة حضرت اللقاء منها الاستاذ فؤاد معصوم رئيس كتلة التحالف الكوردستاني في البرلمان العراقي .
-----------------------------------------------------------------
نضال عزيز – NNA/

بغداد/المسلة:  اتهم وزير الدفاع العراقي بالوكالة سعدون الدليمي الاحد تركيا بدعم الاعتصامات المعارضة لحكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، واصفا هذه الاعتصامات بانها باتت "ملاذا للارهابيين ودعاة الفتنة".

وقال الدليمي خلال حفل تأبيني لخمسة جنود قتلوا قبل ايام في مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد) على ايدي مسلحين "هناك اجندات خارجية تحرك هذه الساحات"، في اشارة الى الاعتصامات المناهضة للمالكي.

واوضح خلال الحفل الذي جرى في وزارة الدفاع في بغداد "كأنما (محافظة) الانبار او (مدينتي) الموصل او سامراء تشكلان امتدادا للسلطنة العثمانية (...) يا اخوان تحررنا منذ زمان".

ويشهد العراق منذ نهاية العام الماضي اعتصامات وتظاهرات مناهضة للمالكي في مدن تسكنها غالبيات سنية، حيث يطالبه المعتصمون بالاستقالة متهمين اياه بتهميش السنة والتفرد بالحكم.

وعاش العراق خلال شهر نيسان/ابريل موجة اعمال عنف استهدفت اغلبها قوات الامن وحملت طابعا طائفيا منذ اقتحام القوات الحكومية لاعتصام سني في الحويجة غرب مدينة كركوك (240 كلم شمال بغداد)، في عملية قتل فيها 50 شخصا.

وقال الدليمي "العار كل العار والذلة كل الذلة لتلك الساحات التي تفتح ابوابها لاسطنبول او اي بلد اخر"، معتبرا ان المعتصمين "لم يكتفوا بان يكونوا حاضنة للارهابيين والقتلة بل صاروا يوالون بلدا اخر عبر ساحات الاعتصام".

وشدد الوزير على ان "ساحات الاعتصام باتت ملاذا امنا للارهابيين والقتلة ودعاة الفتنة والطائفية والكراهية".

صوت كوردستان: بدأ حزب البارزاني يتدخل بشكل سافر وواضح في الشؤون الداخلية لحزب الطالباني، حيث طلب من المكتب السياسي لحزب الطالباني أبعاد عادل مراد مسؤول المجلس المركزي لحزب الطالباني من الحزب بسبب تصريحاته لصيفة الشرق الأوسط و التي قال فيها بأن حزب الطالباني سوف لن يصوت على مشروع الدستور الذي يريد البارزاني عرضة للتصويت كي يضمن 8 سنوات أخرى كرئيس، كما قال بأن الاتحاد الوطني لن يرضى بترشيح البارزاني لدورة ثالثة.

و في السياق ذاته أعلن جعفر أمكي المتحدث باسم حزب البارزاني بأنهم سيسجلون دعوة قانونية ضد بهروز كلالي مسؤول حزب الطالباني في تركيا بسبب طلبه من المكتب السياسي لحزبة عدم الموافقة على ترشيح البارزاني و تطرقة الى تسجيل الكورد السوريين في محافظة دهوك لاغرض تزوير نتائج الانتخابات.

هجوم حزب البارزاني على كل من يرفض ترشيح البارزاني لرئاسة الإقليم ثالثة داخل حزب الطالباني و محاولة حزب البارزاني فرض الاملاءات على حزب الطالباني سينجم عنه حتما أنشقاق داخل حزب الطالباني أن لم يتخذ المكتب السياسي لحزب الطالباني قرارا بإلغاء الاتفاقية الاستراتيجية مع حزب البارزاني و أنهاء تدخل حزب البارزاني في عمل حزب الطالباني.

من ناحية أخرى فأن هيرو أبراهيم أحمد عقيلة الطالباني قامت بزيارة مفاجئة الى ايران. حسب حزب الطالباني فأن الزيارة أتت بناء على طلب من الحكومة الإيرانية، ألا أن مصدرا داخل الاتحاد الوطني أبلغ صوت كوردستان بأن الزيارة أتت بناء على طلب من عقيلة الطالباني نفسها و تهدف منها الحصول على مساعدة أيرانية من أجل أفشال مخطط أبعادها من قياة حزب الطالباني بسبب تدخل حزب البارزاني و بموافقة بعض أعضاء المكتب السياسي لحزب الطلباني و منهم كوسرت رسول علي و ازاد جندياني و الملا بختار.

تدخل حزب البارزاني في الشؤون الداخلية لحزب الطالباني وصل الى درجة يتوقع فيها الكثيرون حصول انشقاق داخل حزب الطالباني أن لم ينحسب حزب الطالباني من الاتفاقية الاستراتيجية مع حزب البارزاني.

الأحد, 05 أيار/مايو 2013 20:12

قصتان قصيرتان جداً- حكيم الداوودي

مرآة الصمت

أبهةٌ بلا جلجلة.. ريحٌ بلا أجنحة.. أعشابٌ إغتسلت بندى الصُبح.. خارج النافذة مطرٌ أهوج.. والحُبّ زنبقة تائةٌ أنها يا عزيزتي أنىّ كنتِ الآن مجرد خدشٌ على مرآة الصمت.. نبضٌ يتنامى بين اليقضة والحلم الطائش.. خذ رباطة جأشك التي صيّرت المصادفة مثل عرجونٍ قديم.. تستهلك سمقها الآفلة.. مزنٌ قاحلٌ في ضميرزمن عاق.. وجهك الآيب من تلاوين الطفولة مسكون بقتر بلا ذاكرة.. لقامتك المزدانة بالعنفوان وطنٌ لا ينساها النسيان ولا يغشاها يباب مُتصحر.. هنا جنب سريري ، وراء نافذتي تجلس ذكراك الآهلة بالصورالجميلة وبالعناقيد المثقلة بالثمر تحفزّني على دروس التذكّر، وتصفح كتاب أيامناالغابرة.. ثمة صورحوالينا تحكي قصة حبنا تحت ظلال الزيزفون.. وأخرى صورة لشقاوة وحكايات طفولتنا.. وحبّ صحوٌ، وجوهٌ مَنْ أحببنا ومنْ أحبونا.. لحظاتٌ تمرّ عبر مرآة الصمت من براءةٍ وكبرياء.. كلها وطنٌ ساج في زمهرير اللامبالاة..العندليب الذي يسفح أفيون شَدوه لم يزل يرسل للعِشق فرحه، له مسكنٌ بين غضون الشجر.. لِمَ يغنِ، ولِمنْ؟ العشّاق غادروا حانات عشقهم، تركو مجالس صورهم على صفحات الذكرى، سؤال أدنى من الجهل من منطق الجاهل في دوائر المجهول.. كلّ شبّابةٍ ترسل صَداحها إيذانا لقدوم موكب الربيع.. كلّ أحدٍ يُعبّرعن مكنونه بطرائق شتى ، أنا باللون والكلمات، وأنت بالغَمز واللّمز، وهو بالصراخ وأنتم بالتمرد والعِصيان على أقدارالكون، والشاعر بالقصيدة، والعندليب بالغناء. لا تلوموه حين يهذي ولا يستغرق نزيف هزاره لثوان .. أنا كلِفٌ برنين الهزار، ما أوسع صدرالشجر، وما أشدّ دائرة صبرها.. أحياناً تكتظ بالصّمت وزمهريرالشتاء، وحيناً بالربيع يمنحها الورق والثمروالزهر.. وهي وطن الهزار والعاصفة.. فلنكُن في حوارنا اليومي مثل جمال الشجرة..

رفرفة الضوء

كانت الدنيا حينها فرحٌ ومسرات اجتاحتها ريح قبل الآوان.. وكأنها نرجسةٌ جبليةٌ اغتالتها عاصفة الخريف.. مسيرتها في تلك الليلة المقمرة مسيرة تشيع جنائزي.. صمت تلك الازقة القديمة.. ممراتها المثقلة بالترقب.. يصافح أسراب القبوج نحو فيافي الصحراء.. الناس في الليلة الرهيبة اعتادواعلى فنون التخفي.. الأمهات يتستّرن على فلذات أكبادهن في الجبال والوهاد من المفاجآت.. الشلال الوحيد في خاءة الجبل ظل شدوه ينثال بعذوبة على أوردة المكان..الحرية في ذاكرة الأجيال لها أبجدية الفداء لا تميها دورات الزمان.. يتدفق النبع وحده في انتظار أمسيات غنج صبايا القرويات.. أواه لوقع بساطيل الأقدار.. هجرتْ بجعاتنا الأليفة شواطئ المدينة مرعبات باحثات..عن ملاذ أكثرأماناً من دوّي المفخخات، ومن قنص طلقات طائشات.. ذات زمان كنتُ وردا على لساني أمي .. أسطورة تشهد لي حكايات ليالي الشتاء.. رحيلٌ قبلَ الأوان.. سرقوا من الأرصفة كُتبي..مزّقوا صوري .. فظلّ المنفى كوني .. ولوّنَ المشيب محيا الشباب وهذا اللون باتَ للموت لوني.. يا زمني الثقيل أعطني شيئاً من جمرة موقد الماضي.. ودع التراب يتلو لي شيئاً من اغنيات أهلي .. يمطرني بأمل لقاء طريّ.. تهتُ الدربَ من بعدهم.. كيف لي اهتدي اليهم للمرةِ الألف لستُ أدري؟..

 

احتفل العديد من بنات وابناء الجالية العراقية في مدينة ميونخ الالمانية بمناسبة عيد العمال العالمي يوم الجمعة 3.5.2013 ملبين دعوة منظمة الحزب الشيوعي العراقي في المانيا/ميونخ، اعتزازاً منهم بالطبقة العمالية العراقية، والطبقة العمالية العالمية ودورها في بناء المجتمعات المتحضرة.

بدء الحفل بدعوة من الرفيق اكرم الاعرجي لاعلان برنامج الحفل وقد استهله بقراءة كلمة المنظمة تلتها كلمة الحزب الشيوعي الكردستاني قرأها الرفيق ابو سامان، وكلمة الهيئة الادارية لمجلس ميونخ قرأها السيدحامد ريحان، ثم جاء دور الشعر العراقي استهله الشاعر كريم الهلالي، ومن بعده الشاعر علي الغريب، حتى جاءت الساعة التي غنى فيها الفنان عدنان السبتي باقة من الاغاني السبعينية، ما حفز الجمهور على الرقص والفرح معبرين عنها بالدبكات الكردية والعربية والرقص الجماعي.

كان لبنات وابناء الديانة المندائية الحضور المميز والمشاركة الكبيرة تقدمها الترميذا خالد الشاوي مؤكدين تمسكهم واستمرارهم بتاريخهم النضالي من اجل عراق ديمقراطي فدرالي تحترم فيه حقوق المواطنة.

اخذت الشبيبة الشيوعية دورها الايجابي في التحشيد والتنظيم للفعالية، انعكس في مشاركة واسعة للجالية العراقية خاصة وقد غابت هذه الاحتفالات لفترة طويلة عن مدينة ميونخ.

 

منظمة الحزب الشيوعي العراقي في المانيا/ميونخ

 

¨ التصنيع وثورة 14 تموز

¨ الصناعة في العراق 1963 – 2003

¨ الصناعة بعد عام 2003

¨ القطاعان الصناعيان الخاص والمختلط

¨ القطاع التعاوني

¨ الفساد في القطاع الصناعي

¨ الصناعات الاستخراجية

¨ الصناعات التكريرية اساس الصناعات التحويلية

¨ الصناعات البتروكيمياوية والكيمياوية والبلاستيكية

¨ الصناعات العسكرية

¨ الصناعات الانشائية والاسمنت والزجاج والسيراميك

¨ الصناعات الغذائية والزراعية

¨ الصناعات الورقية

¨ صناعات الغزل والنسيج والالبسة والجلود والسكائر والشخاط

¨ الصناعات المعدنية (الهندسية والميكانيكية)

¨ الصناعات الكهربائية

¨ صناعات الاتصالات والبرامجيات

¨ الصناعات الدوائية

¨ المشاريع الصغيرة في العراق

¨ تطور الطبقة العاملة العراقية

¨ التلوث البيئي في القطاع الصناعي

¨ ملاحظات تقييمية

¨ المصادر

· الصناعة بعد عام 2003

في عامي 2005و 2006تم اجراء مسح لشركات الصناعات التحويلية والاستخراجية (عدا النفط) لتحديد الكلف المطلوبة للتأهيل والتي قدرت آنذاك بما يعادل 2250 مليار دينار،الا ان المبالغ التي تم استحصالها ضمن الموازنة الاستثمارية لعامي 2006 و2007 كانت بحدود 14و42 مليار دينار على التوالي،وهي لا تتناسب مع الحاجة الفعلية!مما ادى الى عدم امكانية النهوض بواقع القطاع العام بشكل فعال خلال هذين العامين!اما في عام 2008 فقد تم رصد مبلغ 668 مليار دينار من الموازنة الاستثمارية،والتي كان لها الاثر في ابرام الكثير من العقود التي تساعد على تأهيل الشركات وادخال بعض الخطوط الانتاجية اللازمة للنهوض بواقع الصناعة العراقية.

عموماً شهد النشاط الصناعي،بضمنه النفط،وكنتيجة للحروب المتعاقبة والحصار والظروف الامنية،تذبذباً في نسبة مساهمته في تكوين الناتج المحلي الاجمالي بالاسعار الجارية حيث بلغت النسبة 66.4% عام 1979 انخفضت بعد ذلك الى 34% عام 1988،ثم عادت بالتزايد وصولا الى 69.2% عام 1990 ثم ارتفعت الى 76.2% عام 2001 وعادت بالانخفاض وصولا الى 60.6% عام 2004 وبلغت 58.3% عام 2008.وعند متابعة تطور مساهمة النشاط الصناعي في الناتج المحلي الاجمالي عام 2008 مقارنة بعام 2004 نلاحظ ارتفاع مساهمته بنسبة تطور بلغت 178.6% بالاسعار الجارية وبمقدار 16.6% فقط بالاسعار الثابتة لسنة الاساس 1988.

اما بالنسبة الى تكوين رأس المال الثابت للنشاط الصناعي بالاسعار الجارية فقد ازدادت من 2017.718 مليار دينار عام 2004 الى 15670.134 مليار دينار عام2007 اي بنسبة نمو 676%،وقد استحوذ القطاع العام على ما نسبته 99.6% من اجمالي تكوين رأس المال الثابت للنشاط الصناعي لعام 2007،وعليه يبدو واضحا استمرار هيمنة القطاع الحكومي على نشاط الصناعة في العراق بعد عام 2003 رغم التأكيد على التحول الى اقتصاد السوق واعطاء دور اساسي للقطاع الخاص.

وفق مصادر عليمة تقدر قيمة القطاع الصناعي اليوم (35 – 45)مليون دولار/السنة،وتقوم وزارة الصناعة والمعادن بتوجيه وتنمية النشاط الصناعي والمعدني من خلال ادارة 61 شركة مملوكة للدولة تضم اكثر من 230 معملا في المجالات الصناعية التخصصية المختلفة:

- قطاع الصناعات الانشائية ويضم 9 شركات.

- قطاع الصناعات الكيمياوية والبتروكيمياوية ويضم 14 شركة.

- قطاع الصناعات الهندسية ويضم 18 شركة.

- قطاع الصناعات الغذائية ويضم 6 شركات.

- قطاع الصناعات النسيجية ويضم 7 شركات.

- قطاع الخدمات الصناعية ويضم 7 شركات.

وعقب توقف دام سبعة اعوام..اعادت وزارة الصناعة والمعادن الى العمل عدداً من الشركات التي كانت تابعة لهيئة التصنيع العسكري المنحلة،وتحويلها من الصناعات العسكرية الى المدنية في اطار استراتيجية مشتركة بين العراق والأمم المتحدة.

بسبب هشاشة الرؤية الاقتصادية للحكام الجدد بعد عام 2003 وضبابية وتخبط وتناقضات الخطط والبرامج والاستراتيجيات الاقتصادية الحكومية وقوانين الموازنات المالية السنوية وشروط المحتل الاميركي متجسدة في مبادئ بول بريمر المعروفة واشتراطات الثالوث الرأسمالي (منظمة التجارة العالمية،صندوق النقد الدولي،البنك الدولي)،فأن الحكومة العراقية تعتبر المسؤولة الاولى كاملة عن خلو السوق العراقي من السلع المنتجة محليا التي لا تكاد تسد 2% من الحاجة الفعلية واغراق السوق بالسلع المستوردة الاجنبية المنافسة وشيوع ثقافة الاستهلاك ومجمل الاوضاع المتردية الكارثية التي تعاني منها الصناعة العراقية والمحنة الفعلية التي يواجهها الصناعيون العراقيون،كما يتحمل رئيس مجلس الوزراء المسؤولية الاكبر بسبب قراراته الاقتصادية الارتجالية الصبيانية وتفرده بالسلطات!

اقتصاد العراق وفق احصاءات عام 2004

المؤشر

القيمة

العملة

دينار عراقي

الدخل الوطني/المعدل السنوي

89.9 مليار دولار

ترتيب الدول من حيث معدل الدخل الوطني

60

دخل الفرد/المعدل السنوي

3500 دولار

نسبة التضخم

25.4%

القوة العاملة

6.7 مليون فرد

نسبة البطالة

25 – 30 %

قيمة الصادرات سنويا

10.1 مليار دولار

الدول المستوردة من العراق

الولايات المتحدة 54.7%

كندا 9.8%

ايطاليا 8.8%

تايوان 4.2%

الاردن 4.2%

الديون المتبقية

125 مليار دولار

انتاج الكهرباء

32.6 جيكاواط ساعة

استهلاك الكهرباء

33.7 جيكاواط ساعة

انتاج النفط

2.25 مليون برميل/اليوم

استهلاك النفط

383000 برميل/ اليوم

التصدير

83.9% نفط

8% مواد خام غير النفط

5% منتوجات حيوانية وغذائية

الانتاج والناتج المحلي للنشاط الصناعي

(النفط والغاز والكهرباء والصناعات التحويلية والاستخراجية)/مليار دينار

السنة

الانتاج

الناتج المحلي الاجمالي بالاسعار

الجارية

نسبة النمو مقارنة

بعام 2004

الناتج المحلي الاجمالي

بالاسعار الثابتة

لسنة اساس 1988

نسبة النمو

مقارنة بعام

2004

تعويضات العاملين

فائض العمليات

والاندثارات

2004

35936966.4

32235265.2

21227.7

844546.3

31315837.1

2005

48565655.3

44088536.2

36.8

19843.1

6.5-

919428.1

42983450.4

2006

61163230.4

55283502.8

71.5

21003.2

1.1 -

1105085.8

53689192.2

2007

61856655

91.8

21905

3.2

2008

178.6

24749.1

16.6

اجمالي تكوين رأس المال الثابت حسب الانشطة الاقتصادية

بالأسعار الجارية للسنوات 2004 – 2007

(مليون دينار)

الانشطة الاقتصادية

2004

الاهمية النسبية %

2005

الاهمية النسبية %

2006

الاهمية النسبية %

2007

الاهمية النسبية %

النفط الخام

448719

22.3

2381925

53.9

2639510

26.4

6000469

38.3

الصناعات التحويلية

200063

9.9

86666

2.0

3220347

32.1

330590

2.1

الكهرباء والماء

1368935

67.8

1950983

44.1

4163628

41.5

9339082

59.6

المجموع

2017718

100.0

4419575

100.0

10023485

100.0

15670142

100.0

الاجمالي والأهمية النسبية لتكوين رأس المال الثابت لسنة اساس 1988

(مليون دينار)

الانشطة الاقتصادية

2004

الاهمية النسبية %

2005

الاهمية النسبية %

2006

الاهمية النسبية %

2007

الاهمية النسبية %

النفط الخام

944595.8

21.8

3382618.7

39.1

4276035

24.1

8911839.4

27.0

الصناعات التحويلية

300378.2

6.9

115304.7

1.3

4535685.3

25.6

423386.9

1.3

الكهرباء والماء

2200265.5

50.8

1920848.1

22.2

3419881.9

19.3

8760072.3

26.5

بلغت نسبة مساهمة الصناعة التحويلية(بما فيها الصناعة التكريرية وتوليد الكهرباء) في الناتج المحلي الاجمالي عام 2008 معدل 1.49% والصناعة الاستخراجية 55.45%،والقطاع الزراعي 3.6%،والخدمات 39.41%.ويرجع سبب التدهور الحاصل في القطاع الصناعي الى التقادم التكنولوجي للمعدات والمكائن وتأثير العقوبات الاقتصادية لاعوام امتدت الى 13 عام وسياسة الباب المفتوح للاستيراد بعد عام 2003،توقف الدعم الحكومي وارتفاع مستوى التكاليف الصناعية،اعمال النهب والسلب والفرهدة بعيد عام 2003،زيادة اعداد العاملين اثر تشريع قانون اعادة المفصولين السياسيين،ارتفاع تكاليف الصيانة،اهمال معايير الجودة الصناعية،توقف عدد كبير من المعامل بسبب انقطاعات التيار الكهربائي والاوضاع الامنية المتدهورة!واستكمالا لنهج تدمير الصناعة الوطنية اعلنت وزارة الصناعة والمعادن منذ اوائل عام 2010 انها اتفقت مع وزارة المالية على تقليص الدعم المالي للشركات التابعة لها خلال السنوات المقبلة وحجب دعمها لرواتب موظفي وكوادر هذه الشركات رغم ان الاقتراض من المصارف لتغطية رواتب العاملين في شركات الوزارة بات امرا صعبا ومستحيلا مما يجبر العاملين في العديد من القطاعات الاقتصادية الانضمام الى الفعاليات الاحتجاجية والمطلبية السلمية!

منذ التاسع من نيسان وحتى يومنا هذا لم تتخلص وزارة الصناعة من ملف بول بريمر القاتل،الملف الذي يستهدف تدمير ما تبقى من صناعة وطنية عراقية وما تبقى من قطاع صناعي حكومي بل العكس هو الذي جرى ويجري متجسدا في التحول من التخبط والفوضى الاقتصادية الى المنهجية الاقتصادية الانتقائية المكرسة للتبعية الاقتصادية"ملف بريمر يمنع عمليا دعم الدولة للقطاع الخاص الصناعي وانشاء المؤسسات الصناعية المختلطة!ويرسخ سياسة الاعتماد المفرط على آليات السوق والتحرير الاقتصادي وجعل التنمية مرهونة لدور القطاع الخاص الضعيف اصلا،ويرفض الدور الراعي للدولة ومعارضة التدخل الاجتماعي والتنظيمي والرقابي.ويؤكد ملف بريمر على مغازلة سياسات برنامج وشروط صندوق النقد لدولي لاعادة الهيكلة والاصلاحات الاقتصادية الليبرالية كرفع الدعم عن سلع اساسية وعن المشتقات النفطية والغاء البطاقة التموينية وتحرير التجارة".

التشريعات الصدامية نافذة المفعول الى اليوم!فوزارة الصناعة لا تصدر اى قانون مخالف لقوانين وشرائع الدكتاتورية البائدة لتتبع ذات الطرق الملتوية والابتزاز والرشوة وتقلد وتغازل قوانين صدام وتخاف وترهب اعوانه وتحاول ترضيتهم!والنتيجة هي الاجهاز على القطاع الصناعي واعادة توزيع الثروة لصالح البورجوازية المحلية والأجنبية،وليتسنى بمقتضاها نزع ملكية الدولة ونقل اصولها الانتاجية للقطاع الخاص بغض النظر عن هوية جنسيته!الصناعيون في العراق يغلقون مصانعهم ويتحولون الى العمل في التجارة الخارجية والاستيراد السلعي والمشاركة في الغش الجاري عبر عرض بعض السلع المحلية للبيع باسماء شركات وماركات اجنبية!اومغادرة العراق والتوظف في بلدان أخرى...الخ.وبقت المعامل والمصانع والشركات الانتاجية تفتقد الى الطاقة الكهربائية لتشغيلها،ويبلغ عددها كما مسجل لدى اتحاد الصناعات العراقي اكثر من 40000 مشروع صناعي،تساهم لو توفرت لها القروض الميسرة والكهرباء وبعض المستلزمات التقنية والحماية الكمركية في انعاش الاقتصاد الوطني ومكافحة مشكلة البطالة المستعصية.

تمتلك الحكومة العراقية نحو 200 مشروعا مملوكا للدولة يعمل فيه نصف مليون فرد،يعاني اكثر من 50% منها من البطالة المقنعة!وتعاني كلها من التقادم التكنولوجي.يتكون القطاع الصناعي العام في العراق من 61 شركة تضم 260 معملا في المجالات الصناعية،تنقسم الى القطاعات التخصصية الآتية:الانشائية الذي يضم 9 شركات،الكيمياوية والبتروكيمياوية،الهندسية،النسيجية والغذائية والدوائية.وبعد نيسان 2003 تعرضت اغلب هذه المشروعات لعمليات التدمير والسرقة،وبات معظمها ذات انتاجية منخفضة،تشكل عبئا ماليا على الدولة!ولعدم كفاءة هذه المشاريع في تحقيق الايرادات التي تغطي تكاليف الانتاج،اضطرت الحكومة على تقديم دعم مالي لها يقدر بحوالي 1.2 مليار دولار.وتقدر التخصيصات الاستثمارية الضرورية للنهوض بالقطاع الصناعي للفترة 2007- 2010 بنحو 800 مليون دولار.لا تزال المصانع تعمل في العراق رغم الاوضاع الامنية الاستثنائية،والمشكلة الرئيسية كمنت في تأمين الطاقة اللازمة للمعامل!

المشاريع الصناعية ضمن القطاع الخاص في العراق البالغ عددها اكثر من 40 الف مشروع والمسجلة لدى اتحاد الصناعات العراقية توقفت بنسبة 90 الى 95% بعد عام 2003!كان التوقف قبل عام 2003 يتراوح بين 70 الى 75%!وازدادت اوضاع القطاع الصناعي الخاص ترديا بعد سقوط النظام 2003 اذ عمت العراق الفوضى والنهب وتخريب المؤسسات،وقد وصلت مساهمة هذا القطاع الى ادنى مستوياتها 1.2% من الناتج الاجمالي المحلي.مع ذلك يتركز القسم الاكبر منها في الصناعات الغذائية 381 مشروعا والمنسوجات والملابس الجاهزة 388 مشروعا والمنتجات المعدنية المصنعة 123 مشروعا والمنتجات الكيمياوية والبلاستيكية 122 مشروعا.هذه المشاريع تتميز بالصفة الفردية من حيث الاستثمار والتنظيم والانتاج والتسويق وتميل الى الربح المضمون بعيدا عن استخدام التكنولوجيا الحديثة،وتعاني من المنافسة الضعيفة تجاه السلع المستوردة من الخارج،مع ذلك لا يمكن تجاهل اهمية الناتج المحلي للقطاع الخاص حسب الانشطة.

تؤكد الاحصائيات الرسمية وفق خطط التنمية الاستراتيجية(احصائيات مبالغ فيها)انه تم انشاء اكثر من 2300 مشروع ضمن حملة الاعمار،اشتغل فيها اكثر من 1.550 مليون مواطن.يذكر ان حملة الاعمار انطلقت ببطء عام 2003- 2004 بنحو 200 مشروع فقط لاعادة الاعمار،وبعد مرور سنة كان هناك اكثر من 2500 مشروع بكلفة 5.7 مليار دولار تحت الانجاز،ومنذ شهر حزيران 2004 كان هناك اكثر من 2300 مشروع انجز بالفعل،واشتغل فيها اكثر من 1.550 مليون مواطن.واليوم ووفق المعطيات الرسمية فأن شبح الانهيار يلوح 74 شركة تعتبر في المقاييس الاقتصادية خاسرة،حيث يتلقى ربع مليون عامل فيها رواتبهم عن طريق القروض من المصارف،وتجاوزت تلك القروض 11 مليار دولار.

المتتبع لمأزق القطاع الصناعي العراقي يضع يده على حقائق موضوعية،في مقدمتها،التندر بالعمل التنموي الصبور البناء والعمل في مجالات النهب السريع الذي لا يحتاج لجهد وصبر(Stolen water are sweetest)،والافتقار الى سياسة صناعية واضحة المعالم ضمن خطة مركزية استراتيجية،وتواضع التخصيصات للقطاع الصناعي في الموازنات المالية الاتحادية.وهذا يعني الاهدار المتعمد لعوائد النفط على استيراد السلع وفق سياسة الباب المفتوح للاستيراد وعلى المصروفات الجارية والاستهلاكية والرواتب لمنتسبي الدولة من الموظفين والشرطة والجيش والذين تتكاثر اعدادهم سرطانيا دون ضوابط وبما لا ينسجم مع الخدمات والاعمال التي يقدمونها،وعدم استخدام تلك الاموال لاغراض الاستثمار والانتاج الصناعي والنمو الاقتصادي وتشغيل الايدي العاملة العاطلة ناهيك عن الحجم الكبير والهائل من الاموال المخصصة للرئاسات الثلاث والوزراء والنواب السابقين واللاحقين التي تصل  بمرور الوقت الى حدود تكاد تلتهم معظم موازنة الدولة.

الحكومة العراقية ليس لها تصور واضح عن سبل النهوض بواقع الاقتصاد العراقي ووعودها كاذبة!بل تتكرس بالتدريج سياسة الاهمال المتعمد لاعادة اعمار البنى التحتية والمرافق الخدمية رغم بعض السيناريوهات التي لا تعدو كونها تضليل ديماغوجي يستهدف امتصاص نقمة المواطنين ودعاية اعلامية لا غير!الاداء الحكومي مثبط للهمم!ولم تلغ او تستحدث او تنشئ اية منظومة حكومية وفق آليات ادارية تستند على تشريعات قانونية لادارة الازمات التي عصفت وتعصف بدوائر الدولة الحالية،اجمالا!ولا يوجد في الافق ما يشير الى دعم جاد للمنشآت الصناعية والمعامل العائدة للدولة واعادة تأهيلها واصلاحها والنهوض بها لتساهم بشكل فعال في تنمية الاقتصاد الوطني!

تشير المعلومات الى التوقف التام ل(125) معملا ومصنعا كبيرا عن العمل بسبب اطلاق الاستيراد بدون ضوابط وتدفق البضائع المستوردة المنافسة للمنتج العراقي!والمصانع التي استطاعت معالجة اوضاعها ومعاودة النشاط فأنها تعاني من ظروف ومشكلات عديدة منها انعدام الخدمات الاساسية ومستلزمات الانتاج وارتفاع تكاليفه،خاصة اجور النقل واجور العمال وغيرها من الامور التي لا تميل لصالح النشاط الصناعي المحلي.اما الركود والتدني في مستوى تشغيل المشاريع الصناعية ذات المكوِن التكنولوجي العالي والمتطلبات التمويلية الكبيرة والاهمية الاستراتيجية كالصناعات التحويلية والتعدينية والكيمياوية والبتروكيمياوية والانشائية فحدث ولا حرج،ولم تر النور اية مشاريع جديدة في هذا المضمار!

هنا وجب معاينة ما يلي:التخصيصات المقدمة الى القطاع الصناعي لا تكفي لمنافسة البضائع المستوردة في ظل بقاء قوانين التعرفة الكمركية معطلة،عزوف الصناعيين والتجار العراقيين عن القيام بأي مشاريع استثمارية بسبب الاضطراب السياسي والأمني والفساد المالي والاداري،ميل الحكام الجدد الى الاستثمار الاجنبي اكثر من الاستثمار المحلي،بقاء النظام المصرفي الحالي متعلق باساليب التنمية الاستثمارية القديمة..والقروض غالباً ما تكون اسعار الفائدة فيها عالية جدا،حاجة الدولة الى مشاريع متطورة ذات جدوى اقتصادية تستحق الدعم وتقديم التخصيصات المالية اليها،الأعباء التي تحملها قطاع الصناعة التحويلية بالحاق 19 شركة من شركات التصنيع العسكري المنحلة به والتي تحتاج الى تأهيل كبير وتغيير في طبيعة انشطتها العسكرية الى انشطة مدنية/وكذلك الحاق 9 شركات مدمرة عام 2009،تفعيل قانون 11 عام 2010 لحماية المنتجات العراقية لا زال معطلا!ان تحول الصناعات الى صناعات تحويلية او صناعات صغيرة او كليهما معا يمكن من البطالة المستفحلة بدل استيراد العمالة الاجنبية.اما الميل لاقامة المدن الصناعية المتكاملة في البلاد وتحمل جميع  الخدمات التي تحتاجها المدينة الصناعية فهو مشروع لا يحل جوهر المشكلة لأن التنسيق بين القطاعات الاقتصادية المختلفة ضائع وصناعة العراق اليوم تتميز بفك الارتباط بين القطاعين الصناعي والزراعي بديلا عن التنمية المتوازنة واقامة البنى التحتية والمرافق الحضرية في الريف وبناء القرى العصرية التي تقلص الفجوة بين المدينة والريف...الى جانب بقاء الاقتصاد العراقي اقتصادا نفطيا ريعيا مستوردا مستهلكا وحيد الجانب في تطوره وكولونيالي التركيب في بنيته وعاجز عن تحقيق الوحدة العضوية في عملية اعادة الانتاج الموسعة.

الوزارات والمؤسسات الاقتصادية تعمل بشكل منفرد كأنها جزر مستقلة في محيط ،وتستمر العديد من الظواهر الاقتصادية السلبية تعمل على استمرار الوضع الاقتصادي الشاذ وادامة الهدر وضياع فرص التنمية الحقيقية  في ظل حالة اللامبالاة وعدم الشعور بالمسؤولية لما يحدث في البلد.وتعكس قوانين استيراد وبيع المشتقات النفطية،الاستثمار رقم (13) لسنة 2006 الذي أقره مجلس الرئاسة في 30 نوفمبر 2006،مشروع قانون النفط والغاز الجديد،مشروع قانون الاستثمار الخاص في تصفية النفط الخام،الطابع الطبقي لسلطة الدولة وسياستها في الميادين الاجتمااقتصادية ودور الوشائج الاصطفائية دون الوطنية في تمريرها!

المتتبع للسوق العراقية انها غارقة بالسلع المستوردة من بلدان الجوار،خاصة ايران التي لم تألو جهدا في اشباع السوق بالسلع الصناعية المختلفة ابتداء من السيارات والباصات والاجهزه الكهربائية والمنزلية مرورا بالرز والمواد الغذائية والفواكه والخضر وحتى الطابوق ومواد البناء.من شأن ذلك توفير السلع بأسعار متدنية لصالح المستهلك الا انها تعمل على تحطيم وازاحة الصناعات المحلية التي تكافح من اجل البقاء ومنافسة السلع المستوردة والحفاظ على العاملين لديها!حكام العراق حريصون على انقاذ الاقتصاد الايراني وتكريس تبعية العراق سوقا للسلع الايرانية على حساب الصناعات الوطنية!

التجارة الخارجية تسير باتجاه واحد لان التصدير يقتصر على النفط الخام فقط!وباتت الحماية الكمركية والكمية(القيود الادارية على الاستيراد)ومعركة السلعة الوطنية في خبر كان بسبب الاستيراد التجاري المشوه وسياسة الباب المفتوح للاستيراد!وغياب مؤسسات الدولة عن تنظيم العملية التجارية،الداخلية او الخارجية،وطغيان تجار الجملة الطفيليين والسماسرة والمهربين وسيطرتهم على السوق التجارية!وفي الوقت الذي لا زالت فيه الصناعة الوطنية غير محمية من المنافسة،وحتى قانون عام 1929 لحماية الصناعة الوطنية وتعديلاته لم يعد ساري المفعول،لا تتفق مصالح النخب السياسية المتنفذة مع تشكيل المفوضيات المستقلة كالمفوضية المستقلة لحماية الصناعة الوطنية والمفوضية المستقلة للعقود والمبيعات!

واقع الصناعات الصغيرة مأساوي بسبب عدم وجود هيئة مركزية تشرف عليها ضمن وزارة الصناعة،وغياب الآليات التي من شانها تشجيع اقامة هذه الصناعات عن طريق اطر مؤسساتية جديدة كحاضنات الاعمال مثلا التي تتحدد مهامها في تذليل العقبات التي تعترض سبيل هذه الصناعات!والاهتمام بصغار المنتجين من كسبة وحرفيين واصحاب الورش الصناعية الصغيرة يكاد يكون شبه معدوم،وقانون تنظيم الخدمات الصناعية رقم (30) لسنة 2000 الذي وفر الدعم لتطوير المشاريع الصغيرة لازال معطلا!

السوق يسيطر عليه الاقوى!صراع بالوعات العملة الصعبة!والسوق يخلق كلابه الناهشة(Love me,love my dog)التي تقبض بيد من حديد على السلطات الاقتصادية المتزايدة الاتساع والقوة واحتكار مزيدا ومزيدا من الاسواق!ولابد من الاشارة الى الدور التخريبي للجماعات الضاغطة اللوبية الحكومية البيروقراطية والطفيلية والنشاط المافيوي الذي ينشئ شركاته الخاصة التي تتطفل على المنشآت الصناعية الاستراتيجية وتنافسها في الحصول على مدخلات العملية الصناعية!

الغالبية العظمى من الموظفين والمسؤولين والخبراء والمستشارين في وزارة الصناعة جاءوا بموجب المحاصصة الحزبية والطائفية والقومية والمحسوبية والصدفة في حين تركت الكفاءات المهنية خارج نطاق الخدمة مثلما حصل في باقي الأروقة الحكومية!وهذا بحد ذاته يمثل هدراً كبيراً للموارد البشرية المؤهلة!

· القطاعان الصناعيان الخاص والمختلط

اكثر من 60% من منشآت القطاع الخاص متوقفة عن العمل بينما شركات القطاع الصناعي المختلط البالغ عددها 19 شركة مهملة!والطبقة الوسطى التي كانت تمثل قطاع واسع ويمكنها شراء السندات والاسهم سحقت تماما خلال العقود الثلاثة الاخيرة!

المنشآت الكبيرة في القطاع الصناعي الخاص

السنة

عدد المنشآت الكبيرة

2000

483

2001

504

2002

345

2003

375

2004

403

2005

370

تواجه شركات القطاع المختلط الذي تساهم الدولة بنسبة لا تقل عن 25% من رأسمالها فيما يساهم القطاع الخاص بالنسبة المتبقية،نفس المشاكل والمعوقات التي تواجه الشركات العامة من تقادم المكائن والمعدات وافتقارها لاستخدام التكنولوجيا الحديثة في الانتاج والحاجة الى تدريب الكوادر الفنية على اساليب الادارة الحديثة وضعف الامكانيات التسويقية،اضافة الى ما تعرضت له من السلب والنهب خلال اعوام 2003 – 2004.وهذه الشركات بحاجة الى اعادة التأهيل وتدريب كوادرها الفنية ومواكبة التكنولوجيا الحديثة في الانتاج.

بعض شركات القطاع المختلط والأضرار التي لحقت بها 2003 - 2004

التسلسل

الشركـة

نسبة الدولة %

رأسمال الشركة / مليار دينار

قيمة الاضرار / مليار دينار

1.

شركة الصناعات الالكترونية IELI

52

10.000

13.532

2.

شركة الصناعات الخفيفة ITLI

51

11.2

14.115

3.

شركة الأصباغ الحديثة IMPI

62

9.213

0.1

4.

الصناعات الكيمياوية والبلاستكية INCP

54

7.593

0.19

5.

شركة الهلال الصناعية IHLI

27

6.6

0.042

6.

شركة الدراجات والانابيب المعدنية IMIP

55

5.000

غير متوفر

7.

الشركة الوطنية للصناعات الغذائية INFF

40

3.3

0.075

8.

شركة الكارتون العراقية IICM

64

2.52

0.175

9.

الصناعات الانشائية الحديثة IMCM

66

1.458

0.032

10.

الكندي للقاحـات IKLV

30

1.000

0.106

11.

الاثاث المنزلـي – الموصل IHFI

41

0.9

0.506

12.

الخازر للصناعات الانشائية IKHC

24

1.000

0.44

13.

الالبسة الجاهزة – المحمودية IRMC

69

0.360

0.21

14.

الفلوجة لانتاج المواد الانشائية IFCM

28

0.270

0.069

15.

الصناعات الهندسـية IIEW

34.4

0.5

0.268

16.

كركوك لانتاج المواد الانشائية IKFP

29

0.124

غير متوفر

المجموع

61.38

29.686

قامت هذه الشركات بالعمل على تنفيذ التعديلات الحاصلة على قانون الشركات رقم 21 لعام 1997(بموجب الأمر المرقم 64 الصادر بتاريخ 3/3/2004)،وتضمنــت التعديلات تقليص الدور الاشرافي للدولة على هذه الشركات وتقليص عدد اعضاء مجلس الادارة من القطاع العام من 3 الى 2 اذا كانت المساهمة اقل من 50%،كما ان الفقرة الاولى من المادة 12 منه سمحت للعراقي والاجنبي بالمساهمة في رأسمال الشركة وحق اكتساب العضوية،وبإمكان الشركات تطوير وتحديث مصانعها وتحسين قدرتها الانتاجية من خلال الفقرة المذكورة بإدخال المساهم الاجنبي على ان يتم ذلك بعد دراسة مستفيضة للشركات المتقدمة وتحديد اختيار الشركات المتخصصة والجادة في التعاون لأجراء التطوير والتحديث!يذكر ان القيمة السوقية(عدد الاسهم مضروباً في سعر السهم في يوم غلق السوق وبسعر الدولار)لجميع معامل القطاع الصناعي الموجودة في البورصة لا زالت متواضعة جدا واقل من قيمتها الفعلية اضعافا!بينما القيمة الدفترية مجانية تقريبا وتقارب الصفر في معظم المعامل.

بعيدا عن تفكير الحكومة اليوم،انشاء شركات مساهمة جديدة تساهم فيها الدولة برأسمال لا يقل عن 25% ولمختلف الاختصاصات استيرادية،تصديرية،استثمارات مالية وعقارية واطلاقها في سوق الأوراق المالية.يذكر ان سوق العراق للاوراق المالية الذي تأسس بموجب القانون رقم 74 لسنة 2004،ينظم عملية تداول اسهم الشركات المساهمة فيه بأسلوب تنافسي ووفق حزمة من القوانين والانظمة والتعليمات الصادرة من هيئة الاوراق المالية ودائرة تسجيل الشركات!كما يسهم السوق في المساعدة على تنفيذ خصخصة المشاريع التي تنوي الدولة نقلها الى ادارة القطاعات غير الحكومية!

لم تلتزم الكثير من الشركات المساهمة في سوق العراق للاوراق المالية بعقودها،ومنها فتح باب الاستكتاب العام لبيع الحصص المقررة للمواطنين في العقود وبالسعر الاسمي للسهم!بينما يجري تغريم المساهمين،لا مجالس الادارة،عند تأخير تقديم الحسابات الختامية بالاوقات المحددة خلافا للمادة 117 من قانون الشركات.ويجري حجب المكافآت على العمال،لا اعضاء مجالس الادارة،عندما تكون الشركة خاسرة خلافا لما تنص عليه قوانين الشركات وضريبة الدخل والمعيار المحاسبي الموحد والقانون المدني.

مؤشرات التداول الرئيسية في سوق العراق للاوراق المالية

موزعة قطاعيا آذار 2013


القطاع

عدد

الاسهم

المتداولة

الاهمية

النسبية

(%)

القيمة

المتداولة

الاهمية

النسبية

(%)

الصفقات

الاهمية

النسبية

(%)

الشركات

المتداولة

الشركات

المدرجة

المصارف

90,145,929,687

88.61

94,261,488,298

40.62

5883

50.46

19

21

الاتصالات

5,695,390,892

5.60

125,299,157,763

54.00

283

2.43

1

1

التأمين

11,503,186

0.01

18,675,185

0.01

32

0.27

4

4

الاستثمار

1,298,500

0.00

1,514,925

0.00

8

0.07

2

2

الخدمات

884,762,431

0.87

3,444,202,263

1.48

1094

9.38

7

9

الصناعة

4,640,494,456

4.56

6,180,065,866

2.66

3479

29.84

20

21

الفنادق والسياحة

91,358,549

0.09

892,762,413

0.38

486

4.17

9

10

الزراعة

265,409,621

0.26

1,956,038,027

0.84

394

3.38

5

5

المجموع

101,736,147,322

100

232,053,904,740

100

11659

100

67

73

القطاع

الرأسمال

(مليون دينار)

النسبة

(%)

القيمة السوقية

(مليون دينار)

النسبة

(%)

المصارف

3111800

82.84

4570756

39.67

الاتصالات

270012

7.19

5940264

51.56

التأمين

8920

0.24

11818

0.10

الاستثمار

3150

0.08

4477

0.04

الخدمات

32220

0.86

131902

1.14

الصناعة

298759

7.95

418100

3.63

الفنادق والسياحة

20915

0.56

370847

3.22

الزراعة

10585

0.28

73119

0.63

المجموع

3756361

100

11521283

100

اعلى واقل معدل دوران سهم للشركات المساهمة في سوق العراق آذار 2013

الشركة

رأسمال الشركة

مليون دينار

معدل دوران السهم

مصرف بابل

100000

17.64

المصرف الاسلامي

152000

11.55

مصرف الموصل

202000

13.39

مصرف الاستثمار

155000

6.55

المعمورة للاستثمارات العقارية

15010

6.09

الشركة

رأسمال الشركة

مليون دينار

معدل دوران السهم

بغداد العراق للنقل العام

200

0.01

الاهلية للتأمين

2500

0.04

المصرف الاهلي العراقي

100000

0.04

الخليج للتأمين

2000

0.09

مصرف آشور الدولي

150000

0.10

ملاحظة: يعبر معدل دوران الأسهم عن درجة سيولة سوق مالي ما او سهم ما دون الآخر،اي توافر اوامر الشراء والبيع في معظم ايام التداول او جميع ايام التداول،وامكانية تحويل السهم الى نقدية بسرعة وبأقل تكلفة وبسعر يقارب آخر سعر للتداول.ويعد معدل دوران الأسهم من اهم معايير المفاضلة ليس فقط فيما بين الأسهم المدرجة في سوق ما بل تتعدى ذلك لتشمل المفاضلة فيما بين الأسواق المالية المختلفة بالنسبة للمستثمرين الاجانب.

ولا تقوم هيئة الاوراق المالية ودائرة تسجيل الشركات بحماية المواطنين واصحاب الاموال من الاحتيال الذي تمارسه بعض الشركات والمصارف،خاصة الوهمية منها،كالاكتتاب بأسهم شركات مساهمة او شراء اسهمها وقد مضت سنوات طويلة دون ان يزاول بعضها عمله او زاولت ولم تظهر نتائج اعمالها بوضوح،الاكتتاب بأسهم شركات مساهمة كانت تعمل وتنتج ثم توارت عن الانظار،مزاحمة بعض المصارف غير المشروعة قانونا والتي تعمل على زيادة رأسمالها في نفس المصرف لأن مجالس ادارتها تكتتب من الفضلة قبل غلق الاكتتاب نهائيا بيوم او يومين ويعاد الفرق لهم بعد يوم او 5 ايام على الاكثر،محاولة بعض الشركات اكمال رأسمالها بطرق ملتوية كالضغط على المصارف الاهلية لاصدار تأييد حصول الاكتتابات!يذكر ان دور دائرة تسجيل الشركات في الرقابة الميدانية على الشركات المساهمة لاكتشاف المخالفات وسوء الادارة والتأكد من صحة الاجراءات ومحاسبة الشركات التي لا تلتزم بالنصوص القانونية واحكام قانون الشركات وتعليمات النظام المحاسبي رقم 1 لسنة 1998...لازال معطلا!وتعاني الدائرة من البيروقراطية الادارية المفرطة والروتين ومحاولات الابتزاز!

الاحصاء الصناعي السنوي للمنشآت الكبيرة

(القيمة والأجور والمزايا)

للسنوات 2005 - 2009 ( مليون دينار )

العام

االقطاع

عدد المنشات

االمشتغلون(بالآلاف)

الأجور والرواتب المدفوعة

المزايا

قيمة الأنتاج الصناعي

قيمة مستلزمات الأنتاج

قيمة المبيعات

2005

عام

69

119.442

465678.883

15054.402

788411.428

422085.369

702352.804

مختلط

12

4.689

25932.085

3086.113

71267.632

43171.508

66744.755

تعاوني

1

0.018

6.198

0.000

8.459

5.202

8.459

خاص

370

18.719

41130.631

1708.171

284270.522

148765.858

234114.886

مجموع

452

142.868

532747.797

19848.686

1143958.041

614027.937

1003220.904

2006

عام

67

145.402

620702.073

24144.288

1219861.653

491623.561

1056656.135

مختلط

10

3.479

23690.454

2443.018

104638.523

98507.852

101730.638

تعاوني

0

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

خاص

334

17.364

1523.012

1523.012

344898.383

221529.157

268306.669

مجموع

411

166.245

28110.318

28110.318

1669398.559

811660.570

1426693.487

2007

عام

72

151.430

633603.084

28117.898

1331963.604

555165.324

1236721.122

مختلط

10

3.918

216058.876

2837.964

81419.904

52083.689

76063.030

تعاوني

0

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

خاص

341

17.091

45294.473

2564.988

402998.371

221348.818

303827.850

مجموع

423

172.439

700503.433

33520.850

1816381.879

828597.831

1616612.002

2008

عام

84

167.675

1210173.168

62404.677

1918778.431

778124.718

1879961.777

مختلط

11

3.168

20864.113

3199.151

101490.821

52752.501

96521.213

تعاوني

0

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

خاص

392

19.404

64170.436

3414.374

616179.577

322914.439

512458.340

مجموع

487

190.247

1295207.717

69018.202

2636448.829

1153791.658

2488941.330

2009

عام

83

169.688

1659309.663

80066.682

2827971.281

1129724.456

2419040.025

مختلط

12

3.590

26531.651

3976.215

215778.489

99572.632

207572.585

تعاوني

0

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

0.000

خاص

400

20.573

85725.276

4454.825

672432.095

330449.813

565312.163

مجموع

495

193.851

1771566.590

88497.722

3716181.865

1559746.901

3191924.773

لا يقل القطاع الخاص حاجة للرعاية والإصلاح والتأهيل عن القطاع العام ولا يجب اعطاء قدراته الأهمية المبالغ فيها بالإسهام في تنمية الأقتصاد الوطني.ويؤدي التطور المشوه لنمو القطاع الخاص الى تحوله الى ميدان للشطارة والفهلوة والفساد والإفساد بالشراكات والتعاقدات المعلنة والخفية المباشرة وغير المباشرة مع المتنفذين والأرستقراطية وكبار الموظفين والسلطات الحاكمة.وفي العراق يفتقر هذا القطاع الى الخبرات والكفاءات التنظيمية والإدارية للمساهمة في الفعاليات الأستثمارية المطلوبة..كما وجب التمييز بين القطاع الخاص المنتج وبين الشرائح الطفيلية العاملة في ميادين المقاولات والتجارة والخدمات والتي تتعاون وتتحالف مع البيروقراطية الإدارية وتتعاطى حماية مصالح الرأسمال الأجنبي وتتجاوز القوانين بالتهريب والغش وخلق السوق السوداء وإشاعة مظاهر الفساد وغسيل الأموال .وعموما يتسم القطاع الخاص بالخصائص التالية :

- الطبيعة الأستغلالية والمواقف السلبية التراجعية الأرتدادية.

- ضعف التزامات المساهمة في الميزانية الحكومية والمحافظة على الثروة القومية والبيئية.

- النزوع لتحقيق الربح الأعظمي (Maximum Profit).

- ضعف الضمانات الأجتماعية وضمانات حقوق العاملين من تدريب وتأهيل ..الخ.

القطاع الصناعي الخاص في تدهور مستمر وتسبب ذلك بأيقاف الانتاج المحلي وبيع مكائن ومعدات المعامل والمصانع العراقية كخردة لانه ليس من حق العراقي تصدير المكائن والمعدات العائدة له،وهناك مقبرة اليوم للمكائن والمعدات الصناعية في منطقة كسرة وعطش.وفي العراق اليوم 18000 مشروع صناعي خاص كاملة التأسيس لكن معظمها متوقف عن الانتاج او تعمل بطاقات انتاجية متدنية غير اقتصادية في مجالات متعددة،كما يوجد 14000 مشروع صناعي تحت التأسيس،ولو تم تشغيل مجمل هذه المعامل لاستوعبت اعدادا كبيرة من العاملين من مختلف الاختصاصات والمساهمة في توفير المنتجات الصناعية المحلية وتقليل الاستيراد من الخارج.

ومن اهم المشاكل التي يعاني منها القطاع الخاص:ارتفاع اسعار الوقود وارتفاع كلف الانتاج والاسعار وعدم قدرة المنتج المحلي على المنافسة السعرية مع السلع المماثلة المستوردة،ازمة الطاقة الكهربائية في البلاد،عدم توفر اجهزة التقييس والسيطرة النوعية ودخول سلع صناعية غير مطابقة للمواصفات العالمية ومنافسة للسلع المحلية الملتزمة بالمواصفات المعتمدة عالميا او محليا،سياسة الاغراق التي تمارسها الدول المجاورة،الغش الصناعي،ضعف التمويل وارتفاع كلف القروض الصناعية حتى وصل سعر الفائدة على هذه القروض الى 11% "كانت بحدود 3- 6%"..والمصرف الصناعي لم يكن هدفه تحقيق التنمية الصناعية كما هو مرسوم له انما اصبح يمارس مختلف الاعمال بهدف تحقيق الارباح اسوة ببقية البنوك الحكومية،الاستثمار الاجنبي والمحلي في القطاع الصناعي الخاص لا يزال دون المستوى المطلوب،وتعدد الاجهزة الرقابية في الدولة(مفتش عام،رقابة داخلية،رقابة مالية،هيئة النزاهة...)التي لا تشجع الموظفين على تذليل المبادرات والفرص الاستثمارية،عدم وجود حماية كلية او جزئية للانتاج الوطني نتيجة الانفتاح غير المخطط !

لم يحصل تطور في عمل المصرف الصناعي العراقي ومشاكله القديمة ابان العهود البائدة جرى ترحيلها اليوم بحرفية عالية اليه،فالقيود المالية والقانونية المعرقلة لنشاط المصرف والفساد الاداري لا زالت هي هي،ان لم تتضاعف مع تدخل الوشائج الاصطفائية والولاءات الطائفية والعشائرية في شؤونه الى جانب تدخل القوى السياسية المتنفذة في سبيل الاستحواذ على الاموال لأغراض ليست صناعية!يذكر ان المصرف الصناعي يزاول نشاطه وفق ما جاء في القانون رقم 32 لسنة 1991،وارتفع رأسماله عدة مرات ليصبح اليوم يعادل 75 مليار دينار!وتتلخص مهامه في منح القروض للموجودات الثابتة الخاصة بالمشاريع الصناعية،الاشتراك في تأسيس الشركات الصناعية والاكتتاب للشركات الصناعية المساهمة،المساهمة في وضع خطط ومناهج التنمية الصناعية،اعداد دراسات الجدوى الاقتصادية للمشروعات الصناعية،تقديم المشورة للقطاع الصناعي في مجال اختصاصه،والصيرفة التجارية.

في سبيل تفعيل دور القطاع الصناعي الخاص والمختلط والتعاوني لتأخذ دورها في دعم الاقتصاد الوطني وزيادة الاستثمار والقضاء على البطالة،تأسس اتحاد الصناعات العراقي عام 1956 وفق احكام قانون رقم 35 كمنظمة مهنية تنموية اقتصادية مستقلة،وجرت عدة تعديلات على القانون الاخير آخرها صدور القانون رقم 34 لسنة 2002 النافذ المفعول!وينتسب الى الاتحاد حتى اليوم 50000 مشروع صناعي موزعة على الاصناف الصناعية كافة!ويواجه اتحاد الصناعات حاليا عراقيل تتركز في سياسة ونهج القوى السياسية المتنفذة التي تتربع على مقاليد السلطة في التدخل الفظ السافر في شؤون النقابات والمنظمات غير الحكومية بالقرارات والاجراءات غير المدروسة وبالتعسف العقائدي واصطناع المثل السياسية على قدر حجمها!وتعرض ويتعرض قادة اتحاد الصناعات العراقي الى التهديدات الحكومية واثارة الضجة ضدهم بين الفينة والاخرى دون ادنى مبرر سوى الرغبة في السيطرة على الاتحاد لصالح طرف معين في الحكومة!وسبق للحكومة قبل 3 اعوام ان قامت باقتحام واغلاق مقر اتحاد الصناعات العراقي والقيام بمنع اعضائه من مزاولة نشاطهم فيه!بعد وضع اقفال على باب الاتحاد الرئيسي بسلاسل حديدية!وتجري التدخلات الفظة في شؤون اتحاد الصناعات والمؤسساتية المدنية في ظل اقتصاد وطني يعاني من ازمة بنيوية وتردي ظروف العمل وكثافة استغلال العاملين وانتشار عمالة الاطفال وتدهور المستوى المعاشي للناس واطلاق الاستيراد العشوائي والخراب الزراعي والصناعي وتفشي البطالة والفقر،مما يوفر تربة خصبة لتنامي شتى تيارات التطرف المعادية للديمقراطية.

يواجه القطاع الصناعي الخاص بالاضافة الى ما تقدم تهميش واضح واهماله وعدم العمل النهوض به وتأهيله من قبل الحكومة اذ لم تعط اي اهتمام لدعم تأهيل المشاريع سوى بالاجتماعات،وتقديم الخطط الكفيلة برفع المستوى الفني والعلمي للقطاع الصناعي ما هي الا مجرد وعود او هواء في شبك!كما يواجه اتحاد الصناعات معضلة العديد من الشهادات المزورة لتسجيل المكائن،والصادرة من المجالس البلدية،والشهادات الصحية المزورة،وموافقات السفر المزورة اضافة الى المشاريع الوهمية.

ان مشاركة القطاع الخاص للقطاع العام اعوام 2011 – 2014 يسهم في توفير السيولة النقدية الضرورية لتمويل الفجوة الاستثمارية في كامل الاقتصاد العراقي لأن العجز في تمويل المشاريع اي التخصيصات الاستثمارية وفق التقديرات الحكومية ذاتها سيبلغ 20 مليار دولار بالرغم من الاستثمار الاجنبي المباشر في القطاع النفطي!

الايرادات العامة 2011 - 2014

العام

الاستثمارات المطلوبة / مليار دولار

العجز في التخصيصات الاستثمارية / مليار دولار

التخصيصات الاستثمارية المتاحة / مليار دولار

نسبة الاستثمار

الايرادات الكلية / مليار دولار

الايرادات غير النفطية / مليار دولار

الايرادات / مليار دولار

الصادرات / مليون برميل في اليوم

سعر البرميل / دولار

2011

30000

3.063

26.937

0.40

67.342

4.000

63.342

2.30

76.5

2012

40000

6.105

33.895

0.42

80.702

4.400

76.302

2.70

78.5

2013