بعد هزيمتهم أمام الحشد و تركهم للارض حزب الطالباني يكتشف أن العراق سيدخل في متاهة !

نشر المادة في مواقع التواصل !

أكد الاتحاد الوطني الكردستاني، أن حكومة إقليم كردستان أثبتت حسن النوايا واتخذت عدد من
القرارات في سبيل التمهيد لإجراء الحوار.
وقال القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني نصر الله سورجي، في تصريحات صحفية، إن
“الحوار سيبدأ في الايام المقبلة، والوفد الكردي يجب ان يمثل كافة الاحزاب السياسية في
الاقليم”، ً مؤكدا أن “اهم نقطة في الوصول الى حل للازمة هو وجود النية الصادقة من
الطرفين”.
وأضاف سورجي، أن “قضية الاستفتاء هي ذريعة تتخذها الحكومة العراقية ولايمكن الغاء
اصوات الناس” ً ، مشيرا الى أن “عدم استقبال الوفد الكردي يدخلنا في متاهات”.
ودعا القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني، النواب الكرد الى “الحضور في جلسات البرلمان
الاتحادي المقبلة خاصة وأنها ستشهد التصويت على الموازنة المالية”.
وكان القيادي بالحزب الديمقراطي الكردستاني محما خليل أكد، يوم الأربعاء (8 من تشرين الثاني
2017 (ان حزبه الذي يترأس حكومة اقليم كردستان مستعد لإنهاء جميع النقاط الخلافية مع
بغداد شريطة أن تعاد نسبة الـ 17 ٪ في الموازنات السنوية لحين اجراء التعداد السكاني.

و كانت الحكومة العراقية تتمنى أن يقبل الكورد بنسبة ال17% مقابل تسليم واردات النفط ألأا أن البارزاني و باقي القيادات

الكوردية خطرست الى أن دخلت هي في متاهه يترجون فيها العراق كي تقبل الجلوس معهم.

One Comment on “بعد هزيمتهم أمام الحشد و تركهم للارض حزب الطالباني يكتشف أن العراق سيدخل في متاهة !”

  1. لابد أن لديهم علم الغيب أو خط تلفون حار مع جبرائيل وإلاّ فكيف علموا ذلك ؟ إذا كان الامر كذلك فلماذا لا يُخابرون جبرائيل ويسألونه عن كيفية إخراج كوردستان من هذه المتاهة ، أو على الاقل يترأس الوفد الكوردي إلى بغداد بدلاً من فؤاد حسين أو روز نوري شاويس وستكون النتائج أفضل بكل تأكيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *