الكتل الكردستانية تبحث مع مسؤولين امريكان حصة الاقليم بالموازنة

نشر المادة في مواقع التواصل !

كشف النائب عن كتلة التغيير امين بكر، الاحد، ان الكتل الكردستانية بحثت مع مسؤولين امريكان واخرين من الامم المتحدة في بغداد حصة اقليم كردستان في الموازنة، فيما اوضح بان الكتل قد حذرت تلك الجهات من وجود تجاوزات كثيرة بحق الاقليم في موازنة 2018.

وقال بكر ، ان “الكتل الكردستانية قد بحثت مع الامريكان والامم المتحدة في بغداد حصة اقليم كردستان في الموازنة”، لافتاً الى ان “رئيس الوزراء حيدر العبادي لم يوقع لحد الان على مسودة مشروع قانون الموازنة الاتحادية لعام 2018 وهناك امكانية لتعديلها قبل ارسالها الى مجلس النواب”.

واوضح النائب عن كتلة التغيير، ان ” الكتل الكردستانية قد حذرت الامريكان والامم المتحدة من وجود تجاوزات كثيرة بحق الاقليم في موازنة 2018″، مبينا انه “من أهم تلك التجاوزات هي تغيير اسم اقليم وردستان في المسودة وتقليص الموازنة من 17 % الى 12.67%”.

وكان وزير الهجرة والمهجرين، جاسم محمد الجاف قد أعلن، الاحد (5 نوفمبر 2017)، رفض التصويت على مشروع قانون الموازنة المالية لعام 2018 بصيغته الحالية، مشيراً إلى أن الوزراء الكرد لن يقاطعوا جلسات مجلس الوزراء ولكنهم لن يصوتوا على الموازنة بصيغتها الحالية.

يذكر ان أمانة العامة لمجلس الوزراء، قد أعلنت في وقت سابق أن “الموازنة المالية لعام 2018 مازالت في طور النقاش والمباحثات للوصول إلى صيغتها النهائية”، مضيفةً أن “النسخ المتداولة في وسائل الإعلام غير دقيقة ولا صحة لها

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *